بداية الرواية

رواية ما فادني زينة ما طالني غير شين فعوله -15

رواية ما فادني زينة ما طالني غير شين فعوله - غرام

رواية ما فادني زينة ما طالني غير شين فعوله -15

مبارك اي مزح انتي اي مزح راحت مني خلاص راحت وصار يبكي بصوت عالي يقطع القلب يقطعه صوت شهاقه
مبارك مبارك رد علي رد مبارك وانقطع الخط
بسرعه دقت على جوال حمد بس مايرد والخوف زاد بقلبها اضعاف
رد بعد اتصالها الخامس صدق اللي قاله مبارك ......صدق خلود مـــمــمــــاتتـــ
ماجاها رد إلا صوت بكى حمد من التلفون ...

الجزء الحادي عشر 

رد بعد اتصالها الخامس  صدق اللي قاله مبارك ......صدق خلود مـــمــمــــاتتـــ
ماجاها رد إلا صوت بكى حمد من التلفون ......
حمد رد حـــــــــــــمــــــــــد صدق ولا لا صدق ولا لا
انفتح الباب بقوه ولفت له ملاك بخوف
خـــــــــــــــلـــــــــــــــود ماتت ماتت آ آ آهــ آ آ آهي
تاكدت ملاك من كلام مبارك بعد ماشافت حال ندى ......راحت لمها وحضنتها وقعدو يبكون مع بعضهم وكل وحده تبي من يواسيها
جاء آخر ايام العزاء وكل اللي بالبيت حالهم مايسر من كبيرهم لصغيرهم وخصوصاً أبو حمد كان موت خلود الضربه اللي ماقدر يتحملها
وهذا هو بغرفته والممرضه حوله تعطيه العلاج عقب ماطاح عليهم وودوه للمستشفى
قاعد يمسح دموع طاهره على خده بصمت ابو حمد القوي الصلب اللي المجالس تهابه موت بنته كسره صارت الدمعه ماتفارق خده الطاهر
ومبارك المختفي من عقب مادفنوها ولا احد شافه ولا حضر الا اول يوم بعزاها وهو يغالب دموعه والندم واللوم والحزن ياكله اكل انهار مره وحده ماكان يرجي شئ من الدنيا
الا رضاها واولاد منها وفيهم شبهها وبستهتاره ذبح حبيبته وذبح ولده اللي تمناه طول عمره ولا شافه ماتحمل كل هذا ولا تحمل شوفة ابو حمد بهالشكل ولا تحمل جو العزاء ولا حقيقة موتها
فضل الهروب كابسط حل يريحه ويريح اي احد يلومه
انتظر هنا ابناديها واجي خذ راحتك
تسلم ماتقصر ياحمد
دخل وناداها ورجع للمجلس /ادخلي يالله
ليه وش فيه وش صاير بعد ؟؟؟
حمد / يابنت الحلال مافيه شئ ادخلي وبتعرفين
دخلت بخوف وقلبها ينبأها ان فيه شئ / أنــــــــــــــــتـــــــ ؟؟؟؟ ولك عين تجين بعد كل اللي سويته انقلع برى بــــــــــــــرى
ندى انتظري شوي خليني افهمك السالفه
ندى / مابينا كلام انقلع برى انقلع مادري وشلون حمد دخلك يالحقير
قرب لها بيمسكها ويهديها بس هي ابعدتها عنها بعنف وقرف / لا تحط يدك النجسه علي انقلع اقولك ماتفهم ...؟؟
هديت كل شئ حلو كان بينا بنزواتك وشهواتك .....ليه لـــــــــيــــــــــه ؟؟؟؟
وانفجرت بالبكاء وشهاق بكاء عتب ولوم وخيبة امل ومن بين دموعها تتكلم
انا قصرت عليك بشئ أنا منعتك من شئ .....تكلللللللللم ليه ساكت
كل اللي تبيه انفذه لك ومن دون ماتطلب ولا تتكلم
وبالأخير تخوني مع شغاله شغاله لو انك متزوج كان اهون علي ولا انك تخوني بالحرام
طاحت على ركبها وحطت يدينها على وجهها وقعدت تبكي بصوت عالي ودامي / وش سويت انا ياربي ......ابتلائك صعب علي صعب آ آ آهــ آ آآآآهي
كل شئ اجتمع عليها بوقت واحد خيانت رجلها لها الشئ اللي ماتوقعته ابد ولا جاء بيوم على بالها
وموت اختها اللي بعز شبابها وابوها اللي المرض والحزن اقعده على السرير
ماتحمل يشوفها بالمنظر هذا هاذي حبيبته وزوجته وبنت عمه وام ولده
ماتحمل يكون هو السبب بحالها هذا وانكسارهها وضعفها
قعد على الأرض عندها وحضنها وهي ماقاومته او ابدت اي رد فعل بالعكس زاد بكاها وارتفع صوته
مثل مانسوي دايماً لما نلقى الحضن الحنون الي نحب
تتوقعين بيوم يمكن اني اخونك لو فيه موتي ماخنتك
وحريم الدنيا بعيني مايسون ظفرك وانا ماني حيوان يوم شهوتي تزينلي الحرام
لو انك اشر الحريم واشينهم ماخنتك ولا تزوجت عليك
انتي كل شئ بالدنيا عندي وكانك هنتي علي ففوقي رب ماينام ولا اقدر اعصيه
رفعت راسها من حضنه والدموع ماليه عينها وسايله على خدودها والعبره خانقتها
وتسأله بعيونها هل كلامك صدق ولا كذب بعد مالمست نبرة الصدق اللي بصوته
صدق والله العظيم اني ماقد لمستها ولا طرت على بالي بيوم
وبالمستشفى سوو لي تحليل الحمض النووي وطلعت كذابه واعترفت انه راعي البقاله وسوو له تحليل طلع هو
ولا وشلون طلعوني الشرطه ؟؟؟ كاني الحين ميت عقب مارجموني
بسم الله عليك .....ورجعت لحضنه ورجعت تبكي بس هالمره دموع فرح وشكر لله انه ماخيب ظنها برجلها ورجعه لها
لا تتركني مره ثانيه والله اني كرهت الدنيا وكرهت نفسي
ضمها له بقوه عشان يحسسها بقربه لها / لو فيني الموت مابترك
ملاك خلال هالفترة اللي جلستها ببيت أبو حمد رجعت تدرس مره ثانيه عشان تعوض اللي فاتها ولا اهتمت
من حمد او حمقه عليها طنشته وكانه يكلم الجدران
سعود اللي كان محجوز اجباري بسبب الشغل والتطورات العسكريه اللي بالبلد
ماكان له اي اتصال باهله ولا درى عن موت اخته ماحضر الا ثالث يوم للعزى
دخل وشاف شكل البيت والناس داخله طالعه واجواء العزاء بكل مكان وانقبض قلبه توقعه ابوه او امه دخل مثل المجنون للمجلس وجال بنظره
يدور ابوه مثل الطفل الضايع عن اهله ويدورهم من بين الناس لما ماشافه
تأكد ان ابوه هو اللي مات / وين ابوي وينه ؟؟؟
جاء حمد وحضته بيهديه وبيفهمه السالفه
سعود / فك اقولك فك وين ابوي دفنته وانا ماودعته يالـــــخســــيــــس دفنته وانا ماشفته فـــــــــكــــ فكنيـــــــ أقولك
حمد مافك سعود ظل حاضنه / عظم الله اجرك في خلود
سعود سكنت حركته وبدت عيونه تذرف مااهتم بالرجال ولا اهتم باحد كانت صورة خلود بابتسامتها ومرحها قدامه تناديه
سعود / تكذب علي ولا صدق
حمد زاد من حضنته لأخوه حتى حسو بضلوع بعض يأكد لاخوه كلامه
سعود / يعني راحت من دون مااشوفها ؟؟
حمد بكى مع اخوه وطلع هو وياه برى المجلس يهديه ويوقف دموعه اللي مارضت توقف
سعود / ماودعتها ياحمد ماودعتها راحت من دون مااشوفها الله يقلع الشغل وسنينه اللي منعتني عنها
ورجع لحضن اخوه مثل الطفل اللي يدور الأمان ونسى زعله على اخوه نسى اللي سواه فيه اللي هم فيه اكبر من زعل وكره هو محتاجه محتاجه حيل افقده بالأشهر اللي راحت وكان بيسامحه لارجع وطلب منه السماح بس موت خلود كان السبب بتصالحهم مع بعض
على قوة شخصية سعود الا انه بالمواقف هاذي مثل الطفل يحتاج الحضن اللي يهديه ويحتويه
ولا يخجل ان دموعه تسيل لو عند اكبر راس من الرجال
فــــي مـــــكـــــــــان آخــــــــر مــــن البيتــــــ وبعد مده باعتقاد البعض انها كافيه لنسيان
يبه ارحم نفسك حزنك عليها ماراح يرجعها
أبو حمد / هاذي بنتي واغلاهم على قلبي راحت وهي ماتهنت بشبابها راحت بغمضة عين
يبه الله يخليك كفايه حزن والم والله مليت منهم البيت تغير ماعاد هو البيت كله حزن بحزن صار اظلم
أبو حمد / آآآآآآآآآآآهـ الله يصبرنا بس ويمسح دمعته اللي ماجفت من وفاتها
يبه اللي تسويه اعتراض على قضاء الله وقدره .....لو كانت خلود عايشه كان مارضت بحالك ولا اللي قاعد تسويه بنفسك
أبو حمد / لو ...؟؟ وياليت لو ان لو تفيد
يبه ماتوقعتك ضعيف لهدرجه انا بنت وماشفت من الحياة اللي شفته ماتو اغلى اثنين على قلبي
وهم راس مالي بالدنيا وكل حياتي ولا بعد شبعت منهم ولا لهم بديل ماتو ميته شينه بس مع ذلك
ماسويت بنفسي اللي سويته انت يوم ماتت خلود مع ان لك بنات غيرها
وانت مفروض اللي يستمدون منك عيالك القوة والصبر بس انت صرت اضعفهم استسلمت على طول ولا حاولت النسيان او انك تصبر نفسك
قافل عليك بالغرفه وتمسح دموعك بضعف ولا صرت تروح الشغل ولا تجلس معهم وكن موتها نهاية الدنيا عندك زوجه وعيال محتاجينك
وين ابوحمد اللي يهز نفوس الرجال هيبه وخوف منه وين ابو حمد اللي ينشد بقوته الظهر وينخى وينه ماعاد له وجود مات مع موت بنته
صح يبه كلامي ولا لا .....مسكت يده بحنيه ....صح يبه كلامي ؟؟؟
هز راسه ابو حمد يوافقها على كلامها وقرب راسها وحبه
استغفر الله يبه محشوم انت اللي تنحب مو تحب ....وقامت وحبة راسه
وكان كلامها هو اللي طلع أبو حمد من حزنه وقنوطه واستسلامه
فـــــــي وقـــــتــــ آخـــــــــــر
طق طق طق
ادخــــــــل الباب مفتوح
مـــــــــلاكـ وش عندك زايرتني اليوم
ممكن شوي ابغى اكلمك
حمد / بعدين اذا خلص البرنامج
ملاك تجلس على الكنب بجمب حمد بغرفته اللي رجعلها لما انحاس البيت عقب وفات خلود
ومسكت يده بهدوء وتوتر / ابغاك بموضوع ضروري مايحتمل التأخير
حمد وهو لاف وجهه لتلفزيون ولا لقالها بال / يالله قولي اسمعك
جت ولفت وجهه بيدها بنعومه وقابلته بعيونها / تدري ان بكرى ذكرى زواجنا الثاني والناس بالعاده بهاليوم يتذكرون يوم زواجهم ويتعاهدون على حياة جديده وسعيده
حمد يقاطعها بملل / والمطلوب بعد ذا المقدمه الطويله
ملاك بحزن من طريقته معها اللي ماتغيرت / لا تستعجل علي أنا .....أنا مليت حياتي معك وصبري ملني وماعاد فيني قدره اني اكمل حياتي معاك ......
يالله استحملت الاشهر اللي فاتو عشان وضع البيت كان مقلوب ولا قدرت اطلع منه وهو بهالوضع ماني قليلة اصل بس يوم رجع كل شئ مثل ماكان ماعاد عندي سبب عشان اجلس
انا كنت جالسه بس عشان الأثار اللي بوجهي تروح وموت خلود الله يرحمها حاس اللي كنت بسويه ماكنت ابي اهلي يشوفني بهالشكل عارفه انهم ماراح يسكتونلك
وانا ماارضى احد يمسك بشئ وشلون لو تكون متاذئ بسببي ....لإ.....لإني احبك ...قالتها ودموعها تسبق كلماتها
مافيه حرمه تتحمل ان كرامتها تنداس الا اذا كانت تحب من داسها بس ملييييييييت
سويت كل شئ اقدر عليه عشان اخليك تميل لي بس فشلت ولا عاد عندي نفس عشان اكمل معك
انا عارفه انك تكرهني وعارفه ليه تزوجتني وانك تحتقرني لان مافيه مقارنه من بينا
وان اللي سويته بيتكرر مرتين وثلاث وعشر مدامك تصدق اي كلام ينقال عني
حمد / بس هاذي كانت غلطه
والغلطه بتتكرر مره وثنتين وانت تسمع كلام الناس وتصدقه من دون ماتتأكد
حمد / لو قلتيلي الصدق كانـــــ...........
قاطعته ملاك / حمد انت اصلاً ماعطيتني فرصه عشان اتكلم أو ادافع عن نفسي جيت وهجمت علي ولا التفت لصراخي وتوسلاتي
حتى لو قلتلك بعدين الصدق مابتصدقني لانك مصدق شوق ولا فكرت يمكن انها تكذب علي لأنك تحبها ولا يمكن تكذبها
نفس الشئ لو احد قالي كلام عنك ماراح اصدقه لاني احبك ولا اشوف زلاتك
حمد / وذا الكلام كله .....تبيني اتركك؟؟؟
ملاك اخذت نفس وتنهدت بألم / مابي اكرهك .....ابي احتفظ ولو بشئ بسيط من حبي لك بقلبي ماابغى تمحي حبك بشي فعولك
عشان كذا ابيك تطـــــــ.....تطلقني ....وسالت دموعها على خدها صعبه الكلمه تنقال من فم الحرمه حتى لو كانت كارهه لرجلها
وشلون وهي تحبه وتموت فيه صعبه بالحـــــــــــيـــــــل طلب الطلاق معناه هدم عش وحياة واسره هدم حب توه ماشاف النور
حمد تضايق واستانس بنفس الوقت استانس لانه بيفتك من ملاك اللي ابوه رافض يطلقها وبيتفضى لشوق اللي توها ترضى عليه عقب الكف اللي اعطاها اياه
ومتضايق لانه بيخسر ملاك الزوجه المطيعه او الخادمه المطيعه
حمد وماهان عليه كبريائه وغلبه غروره واخذته العزه بالاثم / الحين من الصبح احبك واحبك وبالأخير طلقني على بالك انك اذا قلتي احبك بتمسك فيك
وابديك على شوق ....وش ذا اختبار لي تشوفين كاني ابيك واحبك ولالا.....؟؟؟ احلمي بس على قدك مفهوم
واعرفي انك بطلاقك مني انتي الخسرانه والحمدلله جت منك وانا الكسبان
انتي طــــــــــالـــــــــــــق ........ولا تحرك لي رمش بطلاقك و طلع وخلاها
بصدمتها ماتوقعت انه بيتمسك فيها بس ماتوقعت انه بيطلقها بهالسهوله هاذي بدون مايعارض
وكانه كان ينتظرها تطلبه منه هانت عليه عشرة سنتين كانت تتمنى فيه رضاه منوه
ماتنكر انه كان بداخلها امنيه انه يعارض ويتمسك فيها أو يعاند ويخليها على ذمته أو اي شئ ثاني
المهم تبقى مربوطه به لو كان كارها وكاره قربها وبيعذبها وبيذلها
نزلت دمعه يتيمه على خدها .....دمعة الم ...دمعة قلب مطعون ينزف .....دمعة حب ضايع مالقاله مرسى ....
دمعة غدر دمعه جفاء ....دمعة محب صده محبوبه ....قعدت تبكي بنفس مكانها وبهدوء هي عارفه عمر البكاء بصوت ما يرجع غايب ولا يفيد لحد ماشبعت من البكاء ونامت بنفس مكانها
الصـــــــــبــــــــــاح
فتحت عيونها ببطء وراسها يألمها من بكاء البارح
وش جابني هنا .....تذكرت كل اللي صار امس وانها الحين هي مطلقه وجالسه بغرفته قامت بسرعه عشان تطلع
مـــــــــاشــــــــــــاء الله السهره صباحي أجل اليوم ...؟؟
تراضيتو انتي وحمد ...؟؟
ابتسمت ملاك بوجه ندى اللي ماتدري بانها تطلقت / تقدرين تقولين كذا ههههههههههه
ندى / الله يتمم عليكم الوجه منور اليوم
هههههههههه صدق ؟؟؟
ندى / يالله انزلي توهم حاطين الفطور انا مفطرتكم اليوم
الله من متى الكرم الحاتمي والسناعه
ندى / حرااااااااااااام عليك والله اني سنعه بس يوم كانت فيه الشغاله ماكان لي خلق اسوي شئ الله يقلعها من سيره الله ياخذها
ههههههههه حاقده من قوه تذكرين يوم نقعد نبكي لين الصبح وكل وحده تندب حظها
ندى / ههههههههه لاتذكريني قلت السالفه لطلال وليتني ماقلتله كل فجر يقعد يتطنز علي ويقول عيدي اللقطه لي كرهني بنفسي
الله لا يعيدها من ايام ولا يوريها لغالي
ندى / اتكسرت رجليني من الوقفه يالله خلينا ننزل تحت نفطر
لالالا معليش عندي شغل مااقدر اخليه
ندى / بكيفك عضوه الكونجرس بس تراه فطور مايتفوت
خلاااااااااااص امري لله ذليتيني من اللي تحت؟؟ وكملو كلامهم وهم ينزلون لتحت
ندى / كلنا ساره وابوي وامي وخلــــ.... الله يرحمها لين الحين ماغابت عن بالي
الله يرحمها كلنا ماراحت عن بالنا تدرين كم مره اخذ الجوال وابي ادق عليها ماني مصدقه اللي صار

يتبع ,,,,

👇👇👇

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -