رواية ما يموت عزمك دامني جنبك -36

رواية ما يموت عزمك دامني جنبك -36

رواية ما يموت عزمك دامني جنبك -36

افنان بعد ماوصلتها مستجدات الحوار بين نوره وريناد اختارت الذهاب مع نوره فطلبت منها المرور بها ..
لان تحس مالها داعي تركب معه خصوصا اللحين ان نوره معذوره في عدم ركوبها
عطت شيخه هالاخبار وانها بتروح مع سواق ال فيصل
نوره الاخرى تحس بمزيج من المشاعر والاحاسيس..
(ويـــــــــــن يارنو اركب معه سلامات ..
مغسول وجهي بمرقه..لالا اشوى اني عرفت قبل لايوقفون عند بابنا
حتى هو وش بيقول قاطه وجهها معنا من اللحين
ولاماتستحي
اعرف تفكيره انا ..الحمدلله اني قلت لها قبل لاتحرك ..ولا كان فشله والله وعيب بعد ..)
نزلت ريناد وعرفت ان المهمه اصعب لانها بتواجه نايف لووحدها بالخبر ..اللي تتوقع انه رتب له من امس..
ريناد--يمه باي
حصه وهي بالمطبخ --مع السلامه يامي
كانت تتمنى ريناد انها تبلغ نايف وامها موجوده عشان تكون ردة فعله رسميه شوي الله يسترمنك يانايف ..والله البنيه ماتنلام ..اجل تركب معك من اللحين ويــــــــــــن..
تذكرت امس يوم لمحوا البنات اريج مع راكان اللي كنه مالك الدنيا وهو يدف كرسيها ..
ولمحوه مره ثانيه وهو جالس يسولف معها عالكرسي وشكلها يحرجها لانها كانت توطي راسها وتبعد وجهها عن جهته ..
(شفيهم عيالنا تطوروا بقوه ههههههههههههه ولا هذا اللي كان مستخبي ..)
اقول اوص بس هذا هو جاء--
لمحته من مرايتها الصغيره بجوار الراكب --
خلاص نمشي..
ايــــــــ
شمت ريحة عطره اللي ماتمت شهر وهي كل يوم تشمها فيه ..
رفع ايده للمكان اللي بين الشماستين ..
وضغط ضغطتين ..
وطلع جيب للنظاره..
لبسها وهو يعلن خروجه من فناء المنزل ..
جــــــــــــــــاته الصدمه من كلمة ريناد --لاتمر البنات
وكعادته بجبروت نزل عيونه لطبلون السياره ورتب ورقه ابتعدت عن تجمع الاوراق اللي خصص لها هالمكان ..
نايف بلامبالاه--كلهم ؟؟
ايـــــــ
وقـــــــــــــرر يتحدى نفسه ولايبادر باي كلمه تكشف خفاياه امام ريناد ..
ومسكت معه الفرضيات الداخليه ..
(ليــــه يعني عشاني بوديها ..؟؟
طيب بيت ابوي ناصر تعبانه هي ليش تغيب؟؟
او حتى مستحيه باكلها معي ريناد؟؟
طيب ليش تغيب تروح مع ابوها ولا خاله توديها مع السواق ؟؟
الا ان كان عاد مالقت احد يوصلها مع السواق ؟؟
مهيب حاله ؟؟
لالا؟؟
هذا اللي مانحسب حسابه؟.
مايكفي يانوره..
اني ماشفتس..
واني ادري انتس تبكين يوم عرفتي اني ابيتس..
ماصارت ماصارت لعنبـــــوا حبـــــــــن يــــــــــذلــ نايـــــــــفــ..
ريناد في المقابل --
(طيب اسال ليه ..
عشان اريحك ..
يعني قول ليش ..
غريبه كلهم ..
من رافض يروح معي..
غريبه ..
كنت احسبك مهتم
اثاريك حريص علي بس.
وافديت هالزين والله ..
استودعتك ربي ياوخيي من كل شر ..الله يخليك لنا ويسعدك ويهنيك ..
والله اني ماني مصدقه انك بتتزوج النوري والله ونااااااااسه ..
احس انه منهبل بعد ماشافها ..
وهي عاد ماشاء الله تاخذ العقل ..
ونعومتها احس تجذب الرجال ..
ورزه ..
والله لايقين لبعض ..
الحمدلله انه صدق خطبها ..ولا كان ربي بيعاقبني اني خليتهم يشوفون بعض )
نايف--(لايكون تعبانه ومضايقه من سالفتنا وماتبي احد يشوفها ..ماقدر يتماسك ويقاوم اكثر..)
نايف بهدوء قرر يجستدرجها بالحكي بدون لاتحس --كان ماعنتدس شي علميني ولاتدوامين بدون محاضرات ..؟؟
ريناد تفاجات-- الا عندنا من يقول لا وبعد فل الجدول..
نايف--وهم مهم معتس في القسم
ريناد تحرك عقلها حست انه استدرجها وبربكه--الا معي
نايف--طيب ليش ماداوموا؟؟
ريناد--امم الا مداومين بس راحوا مع السواق
نايف بحزم--منهو سواقه
ريناد--سواق ال فيصل
نايف يهدي سرعته وبحزم --وليش انا مو قايل مشوارنا واحد ولايقطعون هالمسافه لحالهم وبعدين انا ماوراي شي هالوقت ..
رينادارتبكت بقووه ماتدري تعترف اولا--اممممم
نايف بحزم--اتـــــــــصلي اتصلي عليهم شوفي وينهم فيه
ريناد--طططيب
<<<<<نوني
ريناد--هلا وينكم
نوره بصوتها المبحوح وبهدوء --توني ماخذه افنان انتي وينتس؟؟
ريناد--اممم على وصول
اخترق حوارهـــــــــــم وقلب احداهن صوت نايـــــــف--وينهم فيه؟؟
ريناد--اممممم توهم مابعد دخلوا المخرج..
نوره تسارعت نبضااااااااااااته --رنو وش السالفه ؟؟
نايف--معهم خدامه ولا لحالهم
ريناد اللي عارفه الاجابه بس تاملت انها تكون غير--معكم خدامه ؟؟
نوره بربكه ورجفه--لا ومن متى احد راح معنا..
نايف يتمالك نفسه --قوليلها بننتظرهم عند مدخل الملز ..
نوره <>ريناد اوك بننتظركم عند مدخل الملز
<نوره بتبكي من الصوت الرجولي وتفكيره ومن خوفها وقهرها --اغلقت الخط
التفتت على افنان اللي تصرخ تقول وش السالفه ؟؟
نوره وهي غاصتها العبره--مدري عنــــــــــه وش يبي هو وافكاره
افنان--وش فيه وش يقول؟؟؟؟
نوره وهي تناظر الطريق---لايوجد رد
(اللي هذا اوله ينعاف تاليه ..
مافيه شي ينحب ..
احس انه معقد ..
احاول ارتاح له واطمن ماقدر..
هذا وشلون بعيش معه..
لاوتقولي امي فيه من بابا ..
لاوالله وش جاب لجاب ..
ببكــــــــــــــي والله ماقدر ليش يعني بينزلنا من السواق ويركبنا معه ...
والله مانزل طيب واذا عصب ولا هاوش ..ياربي مهو صاحي ذا ))
هناك في سياره نايف --
نايف( بتجنني هذا والله بتجنني ماتفهم يعني باكلها لو تركب معي ..
ولا كل هذا ماتبيني ..
انا اموت اعرف هي وش تفكر فيه ..
لايكون تعاندني ..؟؟
ترا مانخلق اللي يعاند ولد خالد ...
بشوف شاخرتها ..)
نايف التفت على ريناد--متى تبدا المحاضره ؟؟
ريناد--مو اللحين بعد نص ساعه ..
نايف لمح ساعة السياره اقرب --امممم طيب اتصلي شوفي وينهم فيه اللحين ..
وبعد لحظات اخيرا لمح سيارة السواق خلفه تسير ببطئ ..
وهنا حتــــــــــى ريناد قلبها اعتلى صوت نبضاته ..
هنـــــــــــــــاك
افنان تزيد من حدة التوتر لنوره اللي مو ناقصتها ..
افنان --هو وبعدين وشيبي اللحين ..
نوره تو بتتكلم الا شافت يد نايف تطلع من شباكه مثل اللي يقول امش وراي --اوك امش وراه خل نشوف اخرتها
افنان بضحك --صراحه غريب هالانسان هههههههه
نوره مقهوره علاخر ومو قادره تضيف ولا كلمه زود--
صارت الساعه 8 ص --
في مجلس ال خالد هناك هاتف يلح على صاحبه بالرد عليه --
عدل نومته للجهه اليمين حيث هاتفه ..
راكان --الوو
المتصل--ايوه سلام عليكوم
راكان --هلا
المتصل --انا بتاع المكيفات عاوز الطريق بتاع البيت
راكان--اوووه انت وين؟؟
المصري--لسى بالمحل
راكان--اوك تعال للقدس ونتقابل عند الدائري الشرقي ماشي
المصري--ماشي
راكان--فمان الله
المصري--الف سلامه
---البارت الواحد والاربعون ---
قام بسرعه ودخل الحمام وخذا له دوش سريع وهذا هو يشغل سيارته ..
الا ويشوف اليد وجزء من شرشف امه حصه مع الباب ..
ويستعجل بخطواته --صباح الخير وهو اللي يقبل راسها ..
حصه--صباح النور ادخل اخل افطر
راكان--لا والله يمه عجل مواعد عمال للبيت وتوهم دقوا يتنظروني
حصه--يبوي لقمه بس
راكان--والله ماشتهي جعل يكثر خيرتس
حصه--لالا اجل اصبر يبوي لاتــــــــــــروح
راكان وبابتسامه --ابشري
رجعت وهي تمد له كوب من اللي متسكر وساندوتش ملفوف بورق نشاف --سم يبوي افطر على طريقك دامك عجل الله يستر عليك
راكان--الله يهديتس يمه كلفتي على روحتس
حصه--مابه كلافه والله الساعه المباركه اللي انت عندي يابوي
راكان--جعل عمرتس طويل وتفرحين فيهم جميع فمان الله
حصه--ماتشوف شر ولامكروه
عالساعه 8 و15 دقيقه --
بيت ال سعود..
كانت عبير توجهت للدوام ..xxاريج ..كانت مشغوله بالتفكير ولسى باقيه على جلستها على حافة السرير تقلب بهاتفها ..
قطـــع افكارها دخول امها شيخه--هلا يمه تعالي الفطور بالصاله
اريج--يالله يالله جايه
شيخه --تبين العربيه ولا العصى
اريج تناولت عصاتها اللي بجوار السرير --لابجي بعصاتي
شيخه--يالله تعالي
طلعت شيخه -- واريج تجبر نفسها على تحمل الالم والسير..
وتذكرت انها امس كل شوي تقول باكل المسكن وتنسى ..
والغريب ان الاحداث نستني انا وعبير العلاج
مرت على التسريحه وخذت كيس العلاج --وكملت خطواتها لصاله الطعام ..(مقلط العشاء)
وهذا هي جلست وبدات تاكل وامها تسولف عليها انها تنتظر السواق يرجع بعد ماودى حنون والبنات لمدارسهم ..
شيخه-- ابي اروح اخذ لتس يامي اغراض بتحتاجينها بالسفر
اريج ماحبت انها ماترد على امها فاكتفت بكلمة--ماله داعي تتعبين عمرتس عالفاضي
شيخه--وشو عالفاضي هذا تجهيز مهوب ماله داعي
اريج لازالت افكارها توديها وتجيبها ..
تذكرت انه اتصل امس مره وهي ماردت..
وبعدها قفلت هاتفها متوقعه انه بيتصل بس مااتصل
شيخه--اشربي يمه حليبتس افود لتس
هناك في مكان موبعيد عنهم مقابل بيتهم --
راكان اللي وصل وخلفه سيارة شركه المكيفات --
فتح الباب وبدا يشوفوهم ينزلون ويرقون وكانوا 11 عامل من مختلف الجنسيات ..
وجلس اهو يبلغ المصري عن اماكن المكيفات --
وفي احدى الغرف المواجهه لبيت اريج فتح الشباك الكبير كان فعلا في نسمة هوا قبل ظهور الشمس --
(الله يا اريج متى تمر هالايام ونسافر..
كنت محتاج اي انسان يكون معي بغربتي ..
او حتى يهتم فيني ..
او حتى ينتظر رجعتي ..
بس زوجه ..
ومن
اجمل بنت شافتها عيني ..
واخترتها..
وحبيتها ..
وهي ماتدري عني ..
وكل هالاحلام تتحقق بمجرد نزلتي لديرتي ..
الحمدلله ياربي ..
والله انه اجمل حلم تحقق ..)
تذكـــــــــــر امس..
وكيف انه اتصل ومتوقع انها مانامت
ولاردت
اووو يعني بدينا حركات الحياء
وفجاه تذكر حركاتها ونظراتها المتوتره --
وااااااااااه فديت المزيونه انا ..
وياحلاة حيائتس يابنت عمي ..
لالا ماقدر اتحمل اكثر بتصل عليها ..
ولا بروح لها اكيد صاحيه .. الله لو اروح لها هههههه..
ماقدر ابي اشوفها ..
ماعطى نفسه مجال للتفكير اكثر ..
وبيديه تيلفونه <<<<<اتصل على <<<<<<<ابوي ناصر..
ضحك انه يطلع نفس الاسم لانه رديف ابوها ..
ومع كل رنه يقول ردي تكفين ابي اشوفتس ماعاد فيني اصبر ..
<<<وهنـــــــــــــــــــــاك
في بيت ال سعود --
شيخه--اروج في تيلفون يرن ؟؟
اريج وهي تناظر يمين طاوله الفطور اممممم اي تيلفوني نغمتي ؟؟من عسى موعبير ناسيه شي اوووو المدرسه الا المدرسه
شيخه وهي توقف--اجلسي اجلسي انا بجيبه ..
راحت للغرفه وبس مسكته تقفل قفل الشاشه ولا بين من كان المتصل وعلى طول <<<<المكالمات التي لم يرد عليها =1
جابت الجوال وعطته اريج--
اريج اللي ماحسبت حسابه ملامحها بهالموقف وتفاجـــــــــــــــــأت ان الرقم الرقم رقم <<<<<<<اللي امس يعني-=هو راكان
وتغيرت ملامحها بقوه امها حست ان فيه شي..
شيخه-- من؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
اممم وخذت الخبزه ورجعت تنزلها ومسكت الكاس..
من ؟؟؟ اللي متصل عليتس
اممم لامو المدرسه
شيخه حست انه هو--راكـــــــــــان
اريج توترت بس سمعت اسمه من فم امها -- ايــ
شيخه--طيب دقي عليه يمكن يبيتس ..
اريج تبي تثبت لامها ان مابينهم مكالمات--لا اصلا غريبه وش يبي متصل ؟؟
شيخه --دقي يمكن يبي يجي يفطر.. ولا تراه زوجتس يمه عادي خليه يجي ترا ذا شي من حقه.. والبيت بيت ابوه حياه باي وقت
اريج-- وانا شدخلني يفطر بالفندق اللي ماخذه
شيخه-لا توني مسكره من حصه وتقول حلفت عليه ينام عندهم من امس وممسي عندهم وترك الفندق ..
فجــــــــــــاه --صوت مسج
اريج لعب فيها التوتر والارتباك --xxشيخه--شوفي اخاف هو مرسل ؟؟
<<<اريج تدعي ربها انه مو هو <<<<<الصدمه كانت اقرب لها <<<(صباح الخير انا في البيت وابي اجي اخذ صورتس عشان اخلص الاجراءات )
شيخه اللي تاكدت من ملامح بنتها انه هو المرسل وعلى طول قالت --هـــــــــــــا وش يقول
اريج بتوتر--امممم يقول يبي الصور والصور طالعه من امس الليل بس اممم عبير بتمراليوم بالليل تاخذها منهم ..
شيخه--وين مكانهم انا بروح اجيبهم على دربي--
فجــــــــــــــــــــــــــاه واللي ماحسبت حسابه اريج صار <<<<<<<<الرقم يتصل بك
شيخه-- ردي يمه ردي
اريج بترجي -- وش اقول الله يهديتس
شيخه---عادي علميه اذا نشدتس وقولي تعال افطر
لاااااااااااه وشووو و لا منيب طالعه ترى
شيخه--ردي انتي طيب وعلميه لاحول
وبربكه وتنهيده وكتم انفاس <<<<<<ضغطت على الزر الاخضر
في المقابل المتصل ماحسب حساب انها بترد عليه --الو
هلا السلام عليكم
وعليكم الـــــــــــ
صباح الخير
صباح النوـــــــ
عند باب الجامعه --
نايف اللي نزل نظارته فجاه والتفت لريناد --اسمعي وقت الخروج اتصلي علي وكلكم تركبون هنا معي لاتقولون ماقلت معتس مصروف؟؟
رينادعرفت ان المهمه صعبه لها--اي باي
راقبهم وهم ينزلون --ومروا من عند شباكه تمنى لو الدنيا على كيفه --
(ليه وش بتسوي لو الدنيا بكيفك..ياشيخ والله..
لامسكها
واكتفها
واحط عيوني بعيونها ..
واهزئها
اهزئها
اخليها تعرف منهو
نايف اللي كلمته تنسمع ..
لحظه لحظه متاكد انك
لامسكتها
واكتفتها ..
وحطيت عيونكم ببعض ..<<<<متاكد انك بتهزء بهاللحظه ..
اهـــــ ياخي لاتزيد علي ..

يتبع ,,,,

👇👇👇
أحدث أقدم