رواية ما يموت عزمك دامني جنبك -39


رواية ما يموت عزمك دامني جنبك -39

رواية ما يموت عزمك دامني جنبك -39

اريج وعيونها اعلنت البكاء --وش كذامحد فاهمني ..مايصيرترى ..
شيخه بضحكه تحاول تنسيها دمعتها-- ليه ياحبيبتي فاهمين يابعد عيني ..
شيخه تمسح لها دمعتها واكملت بابتسامه -- بعد هو لازم ياحبيبتي ياخذ فرصته معتس اول اسبوع واللي بعده ابد بتكون عندتس عبير ولا اللي بعده
اريج تتنهد ودها تسال امها اسأله تتعلق في وضعها معه بس ماقدرت تتكلم ..
شيخه وهي تاخذ الكيس --كليتي علاجتس ؟؟
اريج بهدوء--لا
شيخه--ليه ..بعدها طلعت الثلاث انواع وبدت تعطيها من كل نوع ..
هالموقف زاد على اريج لان امها اول مره تعطيها العلاج من عقب ماكانت بالثانوي كانت امها تعطيها حبوب مسكنه لألام الدوره ..
حاولت اريج ان تتماسك ..
وبقوه ..
استطاعت..
لانها شافت امها وساندي يدخلون الاغراض لغرفتها ..
خذت الريموت وبدات تغير بالقنوات ..وعلى العربيه استقرت لسماع الاخبار,,
وهاهو رنين هاتفها .. يخترق افكارها ..
خافت واخيرا اطمـأنت بعد ماشافت الشاشه ,.ساره ال---
هلا السلام عليكم
هلا وعليكم السلام
اخبارك الف مبروووك والله يسخره لك
والله بنعمه الله يبارك بعمرك تسلمين
انتي اخبارتس واخبار الدوام
الحمدلله انتي بشريني عنك؟؟
والله الحمدلله عايشه على حالي
الله يشفيك ويعافيك ويوفقك ويسعدك ويجعله فاتحة خير عليك..ترى وافقوا على الاجازه بس 3 شهور
الحمدلله عسى تكفي بس
ان شاء الله متى السفر
اخر هالاسبوع
توصيني شي عندي حصه مراجعه اللحين
سلامتك والله سلمي على المعلمات وفصلي امانه
ابشري وصل
باي
باي
في الجامعه --
تحديدا في الكافتيريا..
جلسوا وكل وحده تاكل بهدوء وتتحاشى ان تتقارب نظراتهم لبعض..
افنان بابتسامه--ترى والله مو لايق عليكم الزعل خخخخخخخخخ
نورهxxريناد
ماعطوها اي اعتبار ..وكانهم ماسمعوها..
افنان بضحكه --تدرون اني ضايعه بينكم ؟؟؟
نوره xxxريناد---عطوها نظــــــــــــره..
افنان--والله صدق مدري من ابركب معه بعد ســــــــــاعه ..ههههههههههههههه
ريناد-- وش ماتدرين من تركبين معه ؟؟كلنا بنركب مع نايف
نوره بعصبيه--اركبي لحالتس انا سواقي ولا ناجي اي احد يجي ياخذني ..
وبصوت واطي مملوئ بالقهر--ولا اركب معه ..
ريناد--انا مالي شغل اجل تحملي اللي بيجيك
نوره بسخريه--يعني وش بيجينيـــــــ هاه ؟؟
افنان بضحكه -اووووووص فضحتونا الله يفشلكم
وبعد لحظات ..
نوره اغلقت تغليف الساندوتش مثل اللي انسدت شهيتها ..
ريناد تركت الساندوتش وفتحت كندر وابصم لكم انها ماكانت مشتهيتها لان واضح عليها وهي تاكله ..
افنان فاطسه ضحك عليهم--الزبده اني ضايعه بينكم هههههههههههههههههه
في المواساه --
ساره بهدوء بعد ماسكرت من فيصل اللي قال--ها شلونتس اللحين ..
ساره--الحمدلله
فيصل--كشفتي ولا توتس
ساره--لاتو
فيصل--اممم اجل وافقتي لحصه وانا ماتروحين معي
ساره--اممم لا مو كذا
فيصل--اها ادري ههههههه احرجتس بس صدق انا زعلان
ساره--لا تمزح
فيصل--لا صادق زعلان
ساره تقصر صوتها --ليش
فيصل--عشانتس ماتبيني
ساره بحرج من حصه وعبير اللي بدوا يسولفون عشان ماتنحرج منهم--من قال
فيصل--انتي
ساره--انا
فيصل--اي
ساره--متاكد
فيصل--اي
ساره بتعب--هههههه
فيصل--جعله دوم الضحكه بس عادني زعلان
ساره--امر شتبي وارضيك
فيصل--امممم شي
ساره--شنو
فيصل مايدري شنو الطلب بس حب يسولف معها--صعب عليتس
ساره بهدوء --انت جرب ماعندي شي صعب
فيصل--اكيد
ساره وهي تحس بنغزات --امم اي اههه
فيصل--بسم الله عليتس وش يوجعتس اللحين
ساره--ــــــــــلايوجد رد
فيصل --السوري
ساره وهي تمسك اسفل بطنها وجنوبها --لبيــــ ه اس مع ك
فيصل بقلق--خلاص اجل اخليتس طمنيني اوك
ساره--اوك
ساره وهي تدخل الجوال بشنطتها --لو انكم خليتوني في بيتي اريح والله بتنزل هي صح مانزلت بقوه كعادتها بس بتنزل لو اني ريحت شوي
حصه-- ماعليه تعطيتس حبوب تنزلها وتعدلها هي كم لها وهي كذا؟؟
ساره --من قبل لا اجي
حصه--يعني بكم؟
ساره --قبل بيوم ابد اصلا يوم شفتها قلت لفيصل خل نعود
عبير -- اها يمكنتس شاربه بارد ولا ماشيه حافيه ودخلتس برد؟؟
ساره --والله مدري ؟
حصه --كان مانفعت حبوبها رحنا البيت وزينت لتس يانسون وانشاء الله ربي بيعافيتس..
النيرس اعلنت طولها وسطهم --مدام ساره ال بندر
عبير --اوك هنا هنا
النيرس--ياله تـألي مدام
بعدها قاموا ثلاثتهم ودخلوا معها ..

البارت الثالث والاربعون

طلعوا وبس ركبوا ..
مروا محل شوكلاه وورد ..
وجا يحطها ورى لمح كيس كبير فيه <<<<<<<الجاكيتين ومجموعة العطور اللي جابها لهم (امممممم نسيت لارجعت وديتها لهم ..)
حركو ا بسياراتهم للمواساه --راكان يضيع شوي عكس فلاح اللي واثق من الشوارع والمخارج--
دخلوا وشافوه وخذوله صور بجوالاتهم وراح فلاح يسلم على هند ورجع
راكان--الا والله يشبهك شف خشيمه ههههههههه
فلاح وهو متضايق ان ممنوع الدخول وليه ابوه داخل له --امش امش ندخل عليهم ماعليك امش
راكان--لاياخي لاتضرهم تراه لمصلحة الطفل يالله عليك
دخلــــــــوا
الا النيرس اللي ترضع طفل احمر حماره حمار شامي -- ممنوء ممنوء لالا روه برى
فلاح--بليز ون منت
راكان--اعجبه الولد الشامي وجلس يلمس راسه
فلاح--تعال ياخي هذا ولدنا مانبي ذا الاحمر هههههههه
راكان وهو يشوفه--ماشاء الله تبارك الرحمن والله كله انت ههههههههههههه
فلاح--ياخي عليه جمال هههههههههههه
راكان --رجعه رجعه تكفى لاتطرحه
فلاح--اعرف له وش قالولك ههههههههه
النيرس جيب جيب ياله ياله برى
خذته وهي معصبه --هدا مسؤول انا
فلاح--اقول ترفقي على ولدنا بس ههههههههه ياحلوه حلواه
راكان--اي ماشاء الله يارجال يازين الحضانه
فلاح--انت عاجبك الاحمر ههههههههههه
راكان --الله يخلي كلن لاهله
وطلعوا وهم يعلقون على خشيمه وعيونه وشعره وحتى اذانيه ماسلمت من القز ..
وبالمواقفــــــــــــــــــ..
فلاح -- انا مواعد فيصل بجيه بالشركه لاخلصت تعال نتغدى جميع
راكان وهو اللي ناوي يروح عندها -- مدري يمكن مو اكيد اجيكم ..
وقف راكان عند بيته وهو اللي لا ارادي من اول مايدخل شارع يشوف بيت ابوه ناصر قبل بيته ولاتسالونه ليش ..
وهذاهو دخل وعرف ان العمال لازالوا ولازال اصوات التكسير والتركيب مسموعه ..
رفع ثوبه وبدا يطلع درج البيت بسرعه وخطوات طويله ..
يابو مصطفـــــــــــــــــى
ايوا ياعم
خلصتوا؟؟
لاواللهي حنروح نتغدى وبعد صلاة العصر نرجع نكمل هو باقي حاجه بسيطه بس ايه رأيك؟؟
اي اكيد كم لكم من ساعه اوك العصر العصر
خلاص ياله لاني بقفل البيت وعالعصر اجي افتحه لكم..
ماشي ..يالا ياولاد
نزل ونزلوا وراه
لمح برادات الشاهي والقهوه
تذكر ..
التفت على ابومصطفى--تقهويتوا
اه واللهي كتر خيرك ياعم
هز راسه بالايجاب ..
طلعوا وقفل الباب وشافهم يحركون ..والى ان ابتعدوا وبعدها التفت على بابها ..
(مدري
اروح لهم؟؟
بس ماظن بتطلع
طيب والجاكيت والعطورات
اممم
عبير ياليل انا ابي اعطيها بنفسي ..
ابي اشوفها..
احس اشتقت لملامحها ..
لهدوءها
لحياها
لربكتها
لصدتها
لغموضها
اشتقت اكون بجنبها اشوف جلستها
يتعبني ضعفها ..
يقتلني حزنها..
احس انها محتاجتني ..يعني مو انا ..بس انا اللي متاكد انها ماراح تلقى كثري محـتـــــــــــــاج لها.. )
شل طوفريه القدوع والبرادات القهوه والشاهي ونزلها عند غرفة السواق وطق عليه وقال دخلها على البيت ..
بعدها راكان ماعاد تحمل يواجه اكثر ..حرك سيارته وطلع على طول من الحي ..
يشغله اشياء كثيره فيها ..
غطاها منه ..
جفاها له
رسميتها بالتعامل معه..
صدها له ..
حتى السفر لوحدها معه رافضه ..
مدري ليه تعاملني كذا ..يعني مغصوبه علي ..
ولا عشان تعبها وكون اني بالخارج وافقت علي ؟؟
طيب ليش هالتعامل ..
انا والله ابيتس ..
احد يجاوبني هي وشفيها علي ..
ومن مراءة السياره رفع عيونه وعكست وجهه وجزء من رقبته --كنت ارى في راكان العصبيه والتوتر لاول مره ..
لايعلم اين الاتجاه الان فالساعه تشير الى 11 والنصف
جاء في باله على طول مالي الاهو ومن زمان عن مكانه ..خل اروح اشوف وش وضعه ..
عند عمل فيصل --وتحديدا عند باب المكتب ..
ناصروبيده اوراق--السلام عليكم
فيصل وقف وراح يسلم عليه --هلا وعليكم السلام شلونك شلون صحتك ؟؟
ناصر --والله بخير من الله
فيصل --الحمدلله تقهويت ..
ناصر --مانيب عايف قهوتك الا اذا عاد ابوعلي ماعاد هو اللي يسويها اذا من غيره مانبيها
فيصل --لا اجل ابشر بها
رفع السماعه <<<ابوعلي جب القهوه ابو سعود فيه ومخصوص يبي قهوتك
ابوعلي --حاضرين للطيبين طال عمرك
سكر منه ودقايق الا فلاح عند الباب --
فــــلاح --يامرحبا السلام عليكم
ناصر وفيصل--عليكم السلام
ناصر --شلونك يابوك عساك طيب
فلاح --والله ماننشد الامنك ..على ماتحب طال عمرك ..
ناصر --اجل وين اخوك راكان
فلاح --ابد تونا جايين من المستشفى ابشرك جاء على فهد عايد
ناصر --مـــــــــــــــــاشاء الله تبارك الرحمن والله غير مايتمم له غيري
فلاح --ماتقصر والله جعل خيرك في زود وبركه انا حالف ان مايتمم له الا انا حتى اني رديت راكان وفيصل بعد
ناصر --ماعلي منك ولا من راكان انا اكبر منك ومنه وعايد جعل عظتامه في الجنه ولو كان لي ولد كان ماترددت في سماوته عايد الله يرحمه ويغفر له
فلاح وفيصل--اللهم امين ..
دخل ابو علي يقهويهم ..
ناصر --فيصل شف يابوي ذي اوراق ابيك تسنع راعيها انا والله ماله مكان عندي
ولا ابوه لحيتن غانمه بس الولد مابه شهاده وابيك تسنعه باللي تقدر عليه ورد علي باقرب وقت
فيصل وهو يقلب الاوراق ويقرا الاسم --ابشر ابشر طال عمرك
ناصر وهو يوقف ويفرد شماغه ويعدله مره ثانيه--فلاح علم اخوك الغداء عندي اليوم كلكم ولا يغيب منكم احد وانت يافيصل لاتخلينا
فلاح--الله يرضى عليك ترى ماله لزوم هاللازايم والعزايم جعلني افداك بنحضر بليا لزوم كل مره
ناصر --مابه شي وانا ابوك ابيكم كلكم عندي ..ياله فمان الله
فيصل وفلاح--ماتشوف شر
في العياده --
الدكتوره --طيب ياساره هي الدوره..متاخره ولا ايه..
ساره وهي تلف طرحتها -- اي متاخره
الدكتوره--اممم هي بالعاده بتنزل بشكل طبيعي ولا ازاي
ساره-- لاعادي اول يومين غزير وبعدها عادي
الدكتوره --اممم طيب ياساره هي كم يوم بتجلس معاكي
ساره --خمس ايام
الدكتوره وهي ماسكه القلم--امممم وهي اليوم ده لها كام
ساره--الخامس
الدكتوره--طيب هو انتي بتخدي موانع ولا اي ادويه تانيه ..
ساره --لا
الدكتوره--ولا مستخدمه اي نظام
ساره --لا لانو ماحمل طبيعي لازم علاجات وحملاتي الاخيره بانابيب
الدكتوره --ولاهيــــــــ
حصه--اي وش حادها عالحلف ههههههه من تزوجت وهي لازم علاجات الله يرفع عنهاوعن المسلمين
الدكتوره--ماشي ضغطك مزبوط بس عاوزه اشوف نتيجة التحليل ونسبة الدم ازاي وان شاء الله مع الفيتامين ترجع الدوره لحالتها الطبيعيه
بعد ماطلعوا من المحاضره --
ريناد كارهه نفسها بس جات هاللحظه وهالمهمه اللي كانت طول الاربع ساعات الماضيه شايله هم هالحظه --
بس لازم مافي مفر ..
لازم تحسمها..
لازم رضا اخوها
ولازعل النوري
انــــــــــــــــا تعبت والله بينهم بتصل بس الزم ماعلي اخوي..
بس قبل خل اتاكد عشان مايقولون تسرعت ..
راحت للطاوله قربت عندها --
ريناد--بتروحين معنا ولا لاني باكلمه اللحين
نوره وقلبها يدق ومتوتره لكن في كبت مو طبيعي بس سمعت هالسؤال انفجرت--لأـــــــــــــــــ بروح مع ناجي كلمت خاله بترسله
افنان --متابعه بتوتر
ريناد التفتت على افنان--وانتيـــــــــ
افنان بابتسامه--والله مدري عنكم
ريناد--وش ماتدرين هو قايل كلكم وكان معصب مايمزح
افنان على امل ان نوره تغير رايها ونخلص من هالسالفه--اوك خلاص بروح معتس
ريناد-- اوك يعني بس انتي يالمعانديه اللهم اني بلغت
نوره --اي اوك درينا خلاص كلميه
ريناد توترت اكثر --ماتدري الا انو ماباقي وقت للتفكير ..الناس يطلعون
وفي الاستراحه --
عبيرغارقه بافكارها --(وناسه يعرفنا مره يعني
والله يابخت اللي بتاخذه رزه وكشخه وثقل اجل ذاك اليوم كلهم يرقصون الاهو
ووواو يهبل يرفع عقاله ويحب خالاته مدري عماته
صراحه انه رجال
الله يجعل نصيبي مثله
يصلي
ويحب اهله
وثقل
ويحب الدراسه
وعز
وامه حتى حبوبه واضح عليها
بس انه مايشبه العنود ولافهد
والله اني افكر في اللي فالعرس ذاك اليوم مافي احد حلو من البنات
يعني من بيخطبون له ؟؟
صراحه يبيله وحده ماتجي اقل منه في الجمال
ووالله اني مانسى ذاك اليوم ابوي ناصر يمدحه يقول صلى معنا الجمعه وهــ بس عاللي انت من نصيبه ..بالعون انها بتتهنى ..)
ساره تسولف مع حصه عن اللي متقدم لعبير --
عبير امس قرت دعاء الاستخاره بعد صلاة العشاء بس مارتاحت --وتسمع سوالفهم وهي تحس بضيقه انها ماتبي احد يقنعها فيه ..
النيرس--مدام ساره تألي
قاموا الثلاث كلهم ودخلوا عليها مره ثانيه
هناك عالطاوله --
افنان --اممم النوري اقصري الشر وخلاص
نوره --افنان حسي فيني والله ماقدر اركب معه
افنان تعاطفت ان نوره واخيرا قررت تناقش احد-- ادري بس خلينا نقصر الشر اليوم
نوره --مستحيل اركب معه يعني وش بيسحبني من الجامعه يدخل اذا يقدر خله يمشي وراي مثل الصباح الحمدلله بس
افنان--استغفر الله والله احسه بيعصب مايصير بعد انتي من اللحين تعاندينه
نوره -- افنان بعد مايصير يتحكم فيني جد انه حريد اقول مصدق اهو ترا تونا عالبر
افنان بضحك --وشو بره اقول ترا ملكه خلاص مابعدها شي ان شاء الله لو مايتزوج هههههههه
نوره --انا مانيب رايحه روحي انتي بسلامتس اما انا مانيب راكبه
افنان --استغفر الله
مكتب نايف--
راكان توه داخل عليه --لاماشاء الله تغير الله يرحمك يابوي خالد ويجعل مثواك وابوي وامي بالجنه
نايف--اللهم امين
راكان --وش عندك اللحين ؟
نايف --ابد خلصت بس قبل لاتدخل كلمني ابوي ناصر وقالي ابلغك ان الغداء عنده
راكان تذكر بيتهم --اههاا على خير
نايف --اجل زين بيخلصون العصر من المكيفات
راكان --اي ان شاء الله يقوله والظاهر باقي ثلاثه بس
نايف --اها
راكان --رفيقك اللي بيصلح الجواز كلمه بالله وقله العصر بنجي ناخذه
نايف--لايارجال كلمني هو الصبح وقالي انا امرك بكره واعطيك اياه لاني تو ارسلت له البيانات وصورة العائله
راكان --بكره بكره
نايف--انت وراك عجل هههههههه
راكان بجديه--ابي تتعافى ودامنا هنا مابه علاج
نايف --طيب انت ماوديتها قراي
راكان --ودي بس
نايف --ماعليك خذ خاله ولاعبير كل يوم بعد المغرب يقرا عليها شيخ هنا في الراجحي
راكان --اممم اللي وين
نايف-- اللي على الدائري
راكان --على خير ابقولها واشوف
نايف--اي ولاتجلس كذا والقرايه ان نفعتها ولا ماتضرها
راكان--وانت صادق
نايف --اجل ياله نتوضا وبعدها اروح اجيب البنات من الجامعه
راكان--من البنات
نايف --ريناد اختي وبنت ابوي ناصر وبنت فيصل
راكان--المعزبه ههههههههههههه
نايف ابتسم وماطول --ياله توكل على الله
وطلعوا من المكتب
وهم يركبون سياراتهم --
رن هاتف نايف--

<<<renad
اوه عسى ماتاخرت عليهم
في العياده --
دخلوا--السلام عليكم
الدكتوره مبتسمه وكل شوي ترفع الورقه وترجع تبحث عنها بابتسامه --اهلا وعليكوم السلام
حصه جلست عالكرسي --لا اله الا الله ها بشري يادكتوره اربتس مبتسمه عشانا
الدكتوره--ايه واللهي عشانكوم بسم الله ماشاء الله تصدقوا بالله
ساره حست بشي غريب-- ــــــــــــــ
عبيراللي توقعت ان احد المرضى صاير عليه مقلب وبتقوله لهم --وشو ههههه
الدكتوره --طيب احنا كلنا بنسدق بالله ان شاء الله والف الحمدلله على نعمتوه واللهي ديــــــــ ساره حامل
عبير وحصه التفتوا عليها --ماشاء الله
ساره بابتسامه وبصعوبه ولحظات تجمع الدموع بعيونها --الحمدلله
الدكتوره--اه واللهي الحمدلله بس ياحبيبتي معاك نزيف مش اوي وهي اللي كونتي بتقولي دوره لاه ارتاحي والزمي السرير
وماتتحركيش وبصي كمان ارفعي رجليكي على حاجه زي المسند او المخده القاسيه
ومافيش جماع ولا حتى حاجه من برا لبرا لاه خليكو حبايب هههههههههههههه
هو انتي عندك كم؟؟
حصه--عنده خير ولله الحمد
اها واللهي ماشاء الله
عبير التفتت على ساره وبسرعه وقفت وهي تدخل ايدها بشنطتها --ببشر فيصل
ساره لاااااااااااا تكفين
حصه بنظره غضب--- والله ماتعلمينه عبوور لا تعلمينه حلفت انا
الدكتوره --ليه خليها تفرحوا جوزها روحي يابت فرحيه وخودي الهديه ههههههههههههههههه يبقى جيبي لي حلاوه هههههههههههههههههههه
حصه --ابشري بالخير عطينا علاج طيب
الدكتوره بضحكه--طيب هو مسبتات للحمل وحمض الفوليك والفيتامين ماشي وتعالي ليا بعد اسبوع ماشي عشان اشوف الدم وانشاء الله يوقف
عبير طلعت معهم وهي مكتمه --وبالممر تكفووووووون خلوني ابشره
ساره--تبين البشاره ابشري بها بس لاتقولين له
عبير فاهمه خالتها لانه تعرف انها هي تبي تبشره ويطلع حركه --بس خاله انا ابي ابشر احد لو مره بحياتي تكفين
ساره --الا فيصل حبكت ههههههههههههههههه
عبير --حرام عليكم بنجن والله ابي ابشره انا
حصه--جعلتس تبشرين نايف بحمال نوره
عبير--ههههههههههههههه
ساره----على خير ههههههههه..خل ادق اطمن فيصل ..<<<<<<<
هلابك
اي عطتني علاجات
بتتغدى وين؟
اها
اوك
انا رايحه البيت
اوك باي
نايف وهو يشغل السياره --
نايف--هلا
ريناد--هلا فيك
نايف--طلعتوا؟
ريناد--اي على بال ماتوصل نكونـــــــــــــ
نايف--اها جاي جاي فمان الله
سكر والحقيقه ان ريناد ماسكرت ولا وهاتفها لازال بالقرب من اذنها ..
مصدومه ..
ليش ماقلت له..
ماعرفت اتكلم..
ولا مابيها تزعل..
ولا ابيه يزعل..
بــــس
الظاهر انهم بيزعلون ..بس مو مني اذا جاء وركبنا قلت حرك واذا قال باقي وحده لالا بس اخاف ماينتبه ان باقي وحده ؟؟انا بينجن منهم استغــــــــــــــفر الله
وبالسياره راجعين --
حصه --السوري تعالي عندي ببيتي وانسدحي على الاقل ذا الاشهر ..
ساره --لا صعبه والله العيال ودراستهم واختبارات وفيصل وين لا مهوب صابر بدوني
حصه--ماعليه كلها فتره وش يبي بتس ههههههههههههههه ماتسمعين الدكتوره
ساره--وهو بس كذا انا عارفه فيصل لازم انا عنده ياحصه لازم وتعرفين صعبه اولهم النوري مهيب جايه
حصه--وليه ماتجي مهوب حولها هو وحتى بياكلها واااااااافديت عينه خله يمقل عمره هههههههههههههه ماعليتس منها انتي بس تعالي واللي يبيتس بيجي عندي
ساره--لا والله تكفين صعبه
حصه --واني عارفه منتيب قاعده بتتحركين
ساره--لالا ان شاء الله
حصه--عادني بشوف والله مابي الاعافيتس والله يتم علينا وعليتس
ساره--عبيربتروحين لال سعود
عبير--اممم لا لغرفتي بنام ولاجا العصر بتمرني اريج نروح نقضي
وعند بيتهم --
نزلت عبير
حصه-- بروح معتس ازين سريرتس تحت واغراضتس وبعدها بعود عشان اغديتهم هم اعود عليتس مرة ثانيه
ساره--يالبى قلبتس بتعبتس معي عندي الشغالات بيقومون بي
حصه--ادري بس لازم اعلمهم وهز لتس مهوب عارفين
ساره--الله يخليتس لي ويعطيتس الصحه والعافيه
عند باب الجامعه --
وهو ينتظر اللي في موقفه المعتاد يطلع عشان يجي مكانه عشان البنات صاروا عارفين مكان سيارته ..
طلع نايف تيلفونه واتصل <<<<renad
ريناد بربكه --هلا
نايف --ياله انا برى
ريناد--اممم اوك
سكرت والتفتت عليها نوره للمره الاخيره اقولتس نصيحه دام ناجي مابعد جاء اركبي معنا هو برى ومابعد قلتله
نوره وهي تحكم طرحتها وتتراجع للكرسي --لا روحوا وان شاء الله يقتنع اني ماقدر اركب معه
ريناد تغطت --اوووك اوك
يالا افنان بسرعه
افنان تقرب من نوره تكفين ياله والله احس بيعصب ..
نوره --انتوا ترا بالغتوا ترى هو عليه حالات ودامه ماحس بشي لاتحسسونه
افنان --اوووووف طيب استعجلي ناجي ياله
نوره اوك
باي
باي
طلعت افنان متوقعه ان ريناد راحت ..
استعجلت بسرعه الا اللي تمسكها تسحبها --تعااااليـــــــــــ
افنان باستغراب--ها مارحتي
ريناد بعصبيه --ها عادها معنده؟؟
افنان-- ايه مافي امل..
ريناد بصوت واطي --والله خايفه منه هو قايلي كلكم وانا مابيه يعصب
افنان--طيب شنسوي..تدرين النوري تقول مهوب حاس
ريناد--شلون ؟؟ خبله هيــــــ
افنان--مدري طيب على بال انها نزلت معي قولي انها نزلت
ريناد--لاااااااااااااااا صدق انكم مهبل
ريناد تذكرت انها مرات تشوفه يلمحهابالمرايه --امشي بس .. قفلت معي ترى يصير اللي يصير هي جابتها لنفسها
ركبوا السياره وكعادته مايحب يركز فيهم كم هم او من باقي يعرف انهم بعد اول مره صاروا يركبون سوا..
جو السياره ريحته الساحره --
والتكيف مره اوك..
ورزته بديت اقتنع انه مهوب بس وسيم الا عريس ..
ريناد تتصنع الثقه --السلام
صوت الباب اللي خلف الراكب تسكر يعنـــــــــــي
وفعلا فهم نايف وحرك --
ريناد خافت ولازال الخوف يزيد اكثر من قبل ..لانو قربوا يطلعون من مواقف السياره وهو مايدري
(ياربيــــــــــ عدي هالنهار على خير ..)
قررت تميل عليه وتقصر صوتها عشان اذا كان فيه ردة فعل من المتوقع يضبط نفسه قدام افنان --
اممم نايف
هلا
ترى نوره بترجع مع ناجي
فجـــــــــــــــــــأه صوت الفرامل ..التفت عليها هي وينها ؟؟؟اللحيــــــــــن وينها ؟؟
في بيت ال عايد --
فلاح--السلام عليكم عالبركه عالبركه قلت مانيب زاهم عليتس بجي اباركلتس
طفله ام فهد --يامرحبا عليك السلام يبارك بعمرك جابيلي نفداه الصورفي الجوال وشفته ياماشاء الله
كله انت ابد كل من شافه يقول انت حتى امه وخواله ههههههههه
فلاح--اجل ماعليه خلاف يكفيتس اسمه جعل الله يغفر له
طفله--اللهم امين يالبوش ان غدا لعايد مات وعاد صيته كلن يحتسي به بالطيب الله يرحمه
فلاح --انا بروح معزوم عالغدا عند ابو سعود ناصر
طفله--ايي طيب لاجا عقب العصر بتوديني ولا فهد يوديني صوبهم
فلاح--ابشري ان وداتس ولا رحت بتس..
لم يجف قلمي غدا يكمل ويكشف لنا اسرارهم
كل الود مني لكم
صبى الاوراق

البارت الرابع والاربعون 



طلعت افنان متوقعه ان ريناد راحت استعجلت بسرعه الا اللي تمسكها تسحبها --تعاااالي
افنان --ها مارحتي
ريناد بصوت واطي --والله خايفه منه هو قايلي كلكم وانا مابيه يعصب
افنان--طيب شنسوي..تدري النوري تقول مهوب حاس
ريناد--شلون خبله هي
افنان--مدري طيب على بال انها نزلت معي قولي انها نزلت
ريناد--لاااااااااااااااا صدق انكم مهبل
ريناد تذكرت انها مرات تشوفه يلمحهابالمرايه --امشي بس قفلت معي ترى يصير اللي يصير هي جابتها لنفسها
ركبوا السياره وكعادته مايحب يركز فيهم كم هم او من باقي يعرف انهم بعد اول مره صاروا يركبون سوا..
جو السياره ريحته الساحره --
والتكيف مره اوك..
ورزته بديت اقتنع انه مهوب بس وسيم الا عريس ..
ريناد--السلام
صوت الباب اللي خلف الراكب تسكر يعنـــــــــــي
وفعلا فهم نايف وحرك --
ريناد خافت ولازال الخوف يزيد اكثر من قبل ..لانهم قربوا يطلعون من مواقف السياره وهو مايدري
اممم
قررت تميل عليه وتقصر صوتها عشان اذا كان فيه ردة فعل من المتوقع يضبط نفسه قدام افنان --
اممم نايف
وبرزانه وهدوء--اممم
ترى نوره بترجع مع ناجي
فجـــــــــــــــــــأه صوت الفرامل شاف المرايه مافيـــــــ الا سوداء وحده؟؟؟
..التفت عليها هي وينها ؟؟؟اللحيــــــــــن وينها ؟؟؟
ريناد تطالع قدام وهي بقمه خوفها --بالجامعه
لف وبقوه حتى انه كان بيحك بسياره جيب طالعه من المواقف ..
وبسرعه جنونيه كافيه لقذف الرعب بقلوب افنان وريناد ..
وقف --انــــــــــزلي ناديهـــــــــــــا ..
ولا اقول انتظريـــــــــــ
خذا تيلفونه وبحزم-- كم رقمهـــــــــــــــا ؟؟؟؟
افنان--(يمـــــــــــــــه .. يمه)
ريناد من الخوف --دخلت ايدها بالشنطه تبي تطلع تيلفونها مع انها حافظه رقمهاوفجاه تذكرت اممم 055*******
<<<>>>هناك نوره دخلت ايدها بالشنطه وشافت رقم ولو ركزت احتمال تتذكر انها بيوم سمعت رقمه بس ماركزت
نوره بهدوء--الو
وبجفاء وحزم--الو ـــــــــــــانا نايفـــــــ ياله اطلعي حنا برى ننتظرتس
نوره--ــــــــــــ
نوره قفزت من مكانها ووقفت ثوان ..ارتفعت عبراتها ..رمت طرحتها وعدلت عبايتها
ومرت من عند البنات وهي تشوف ضباب على هيئاتهم ولاتدري وش يقولون ..
اغلق الخط ورمى هاتفه بجواره--
لحظاتـــــــــــــ مرت وهم يتابعون الطالبات يركبون ..واللي تنتظر ..
ريناد بربكه--نايف .. بنزل لها اناديها
نايف بحزم--لا انا قلت لها تجــــــي ..بتجي
اممم اخاف ماتدل السياره هذا مو نفس مكانا كل يوم
رفعت تيلفونها ريناد ودقت عليها
ريناد بربكه--الو
نوره في الشارع وفيهاالعبره--الو طيب ناجي جا خلاص صعبه يرجع لحاله
التفتت ريناد على نايف--ناجي جاء
نايف--واذا
ريناد --اممم
نايف--انا كلمتي ماثنيها يالا هي شتسوي ..؟؟
نوره طلعت تبكيــــــــ وعبرات ترجف بجسدها ذو القوام المرسوم..
وهي مواجهه لخطواتها للسياره رفعت يداها الثنتين لتمسك بهاتفها <<<
ايوه ناجي خلاص روح انا يجي سمسم نايف
اوك
سكرت وهو يتابعها وباصابعه يطقطق على الدركسون ..
(ليش جسمها واضح؟؟؟
ايدينها؟؟؟
وش ذا الشنطه الكبيره ..؟؟؟
اووووووف ترفع الضغط ..
من تكلم ذي لايكـــــــــون ساره ..تراها وصلت يابنت الناس
اركبـــــــــــــي..)
افنان اللي تشوف حركة اصابعه --(يمه ماتخيلت ذا الوجهه يعصب)
نوره فتحت الباب وصوت الفتح بربكه ..
وبس تسكـــــــر..
افنان--(اللحين بيسرع وبيصدم بنا يمـــــــــه)
حرك بهدوء وببطء وكان لم يكن شي ..هنـا تفاجأت افنان لانها توقعت انه (بيفحط )بهم ..
ماتكلم ولانطق باي حرف..
اكتفى برفع نظارته بقوه لعيونه وحرك ..
حتى حركاته براسه ماهي ملحوظه ..ياخذ يوتيرن للشارع ولا يلتفت على السيارات من الجهه المقابله ..
نوره كانت تبكي بصمت بشكل غير ملحوظ الا لمن يتابعها ..لكن لا احد يتابعها ..سوى من هي بجوارها ..
نايف اشتعل غموضه بينهم ..
نوره(هذا مو صاحي ..وش بيصبرني عليه ..
لالا ماقدر اعيش مع انسان كذا ..
يعني انا امي وابوي واثقين فيني ..
يجي هو يمنعني من السواق ..
لالا شمعنــــــــــــــى انا وخواته ..؟؟
اذا شايف شي علي يتكلم ..
ولاترى ماهو مجبور ياخذني ..
طيب طيب والله لاخلي ماما توقفه عندحده)
وفجـــــأه-- رن تيلفونه ..
شاف الشاشه عرف انها امه--
وبلكنه غريبه اخافت اللي ورى وبهدوء--يامرحبا بتس
حصه--هلابك وينك فيه نفداك
نايف وهو يشد شماغه من ورى --بالطريق معيــــــــ اهل الجامعه
حصه--اجل لاجيت تنزلون الظبي يابوي اخذني لاني مفطره عند خالتك
نايف بس سمع اسمها تمنى يرفع راسه يشوفها--ابشــــــــري ابشري
فمان الله
هلابتس

يتبع ,,,

👇👇👇

أحدث أقدم