بداية الرواية

رواية بين الايادي -14

رواية بين الايادي - غرام

رواية بين الايادي -14


العيالً : هههههه

عبدالعزيزُ : شف ترىُ الأحسابً عليكُ ... حنا مفلسينُ

رائدُ : هيُ أنتُ وياهُ أنتمُ أختارواُ مطعمٌ والأحساب عليُ

سيفً بضحكهـ : ههههـ بل أولً مرهً يالبخيلٌ

العيالُ : هههههه

مشعلً : مالُ البخيل ياكلهً العيارُ ويأشرٌ على نفسهُ

العيال بصوتُ واحد : هههههه

طلاال : خلاصً نروحً مطعمُ فرايديزُ ..

رائدُ وهوً يأشرٌ بأيدهً ذااااكً ...

ألعيالً : أيوااااً ذاكً


( عندً البناتً )


جوودًُ : فاتتك الأكسسوارتُ الليُ بالمحلٌ بالمرهُ جنانٌ ورهيبينٌ .!

سهرً : جدٌ ... وأنتمُ أخذتواً لكمٌ ولاٌ لأء ...

البناتً : يسً أكيدُ

سهرُ : يلأً مشيناُ

البناتُ : وينُ

سهرًُ : مشعلً جانيُ وقاليُ نصُ ساعهُ وحناُ 11 بالفندقً

جوودُ : أهـاااا

عهودُ ويدهاً علىًُ بطنهأ : أجلُ خلوناُ ناكلُ لناً شي بسرعهً

أصايلً : أي صًح

شمايلُ بضحكهـ : يلأ علىً مطعمُ فرايديزًُ ....


( عندً العيالُ )


فيصلُ : واللهُ هالمطعمً بالمرهُ حلوُ ... لذيذً الأكلُ الليُ فيهً

مشعلً : أيُ واللهُ

فراسً : شوفواُ البناتً توً بياكلونً وش رايكمُ نخربُ عليهمً ...

عبدالعزيزُ : لالالا حرامٌ عليك ُ

سيفً : أحلىُ يالطيبً


( عند البناتُ )

أصايلً : ياربً مايتأخرونُ عليناٌ قبلُ العيالُ يهذرونٌ عليناٌ

جوودٌ وهيً تأشرٌ عليهمٌ : شوفوهمٌ هذاُ هم أكلواٌ واشبعواٌ وجالسينُ يحلونُ بعدُ ...

ألبناتٌ : ههههههههههههههههـٌ

هديـلٌ : يـلأبناتُ أكلوُ قبلُ لأتفوتناٌ النصُ ساعهُ

البناتُ شمرواُ أياديهمُ وعلىُ طولُ علىُ الأكلٌ ( ألجوعُ كافرٌ )

والعيالٌ ميتينُ ضحكٌ عليهمُ وعلىُ طريقتهمً بالأكلٌ ...


( في الفندقُ )

أم سعودُ : هـا بناتُ تونسوتواً

البناتً : أيُ يجننً ذاُ المجمعُ

أم رائدُ : أهمٍ شيُ وناستكمٌ

البناتُ : طيبُ حناً رايحينُ ننامُ تصبحونٌ علىُ خيرً

الحريمـُ : تلأاقونٌ الخيرٌ ...


( ألعيالُ والرجالُ والحريمٌ والبناتُ ناااامـواااا عشانُ ألوقتُ متأخرُ ... الأهديلُ مانامتُ عشانً فصيلً ينتظرٌ مكالمتهاً علىً أحرُ منُ الجمرٌ .. )


هديلٌ : هلا واللهُ

فيصلُ : هلاوغلا ومليونُ مرحباٌ ... وينكُ ليُ ساعهً أحتريك ُ

هديلٌ : والله وش أسويُ أنتظرتُ هليُ ينامونٌ وقلتُ أكلمكُ

فيصلً : أهاااٌ

هديلُ : أشتقتً لصوتًك

فيصلً : وأنا أكثرً اشتقتً لكُ وأنشاءللهً قريبً بنرجعُ للسعوديُه

هديلُ : بالسلأامهً أنشاءاللهً


( فصيلً وهديلُ علىً هالحالً ساعهً كاملهً الكلٌ نايمً ألأ فيصلً وهديلُ وكلأامـ الحبٌ والغزلٌ مسهرهمُ .. )


( صبااااااااااحً يومـً الأحدً )


الكل صاحًي بدريً الحريمً والرجالً والبناتًُ والعيالً ... الأفيصلً وهديلُ .. )


( عند البناتً )


جوودُ : هديلُ

هديلُ وبعيونهاً النومُ : نعمـً

جوودً : أصحيُ الساعهً 11 وأنتيً للسىُ نايمهٌ ,,,

هديلً : طيبُ طيبُ

أصايلُ عندً البابً : يلأيابناتُ الفطورٌ جاهزٌ ...

ألبناتً : Ok


( عندً العيالً )


مشعلً : فيصلً قمً بسكُ نومُ ... واللهُ أن ماقمتُ بقولُ لـ أبوُك لسىٌ ماصحيتُ

فصيلُ وبعيونهً النومً : لالالا رحُ وأنا وراكُ جايُ

مشعلُ : يلاٌ الفطورٌ جاهزٌ

فيصلُ : طيب طيب


( عندً البناتً )


أصايلً : شمولًه

شمايلً : هـلأ

أصايلً : وشُ رايكُ تروحينُ تجيبينُ لناً كابتشيـًـنو ؟!

جوودً : أيً واللهً ... اللهً يخليكً شمولهً لأترديناُ

سيوفً : يلاُ شمايلً روحيُ جيبيً لناُ 7 كابتشينــــوً !!!

شمايلً : Ok أروحٌ بس ُ وحدهُ تجيُ معايً

جوودً : لالالا محدً راحً يروحٌ معاكيُ روحيُ وحناُ نحتريكٌ

شمايلُ : مقدرٌ بلحاليُ علىٌ الأقل وحدهٌ فيكمٌ تجيُ معيً

سهرٌ : خلااصً انا أجيُ معكٌ

شمايلُ : يلأ


( عندً العيالً )

عبدالعزيُز : فراسُ

فراسُ : هـلأ

عبدالعزيزٌ: قمـُ رح جب لناُ كابتشينـــوا منُ تحتٌ

العيالً : ايً قمـ ٌ واللهٌ نفسناٌ به ...

فراسُ : طيبُ منُ عيونيُ رايحُ أجيبُ لكمً ...

سيفً بطيب: بلً وشُ هالطيبهً الليُ نازلهٌ عليكُ

فراسً وهوً واقفً : أنقلــعُ

العيالً :ههههههههههههههـ


( عندً شمايلٌ وسهرٌ )


شمايلُ : سهرُ

سهرُ : هـلأ

شمايلُ : خذيً ذولاُ الأربعهً وأناً جايهٌ وراكُ .,,..

سهرً : Ok


( عنً البناتً )


أصايلً وعيونهاٌ علىً سهرُ : هاتيُ هاتيُ بس أربعهً وينُ الباقيً ؟!

سهرً : ورايً جايهً شمايلُ بالباقيً

جوودً : طيبً هذاً ليً وهذاً لـ أصايلً وهذاً لعهودً وهذاً لسيوفً..

سهرً بعصبيهً : وأنـااااا

عهودً : اللحين تجيُ شمايلً وتعطيكُ علىُ وشً مستعجلهً ...


( عندٍ شمايلُ )

شمايلُ وبيدينهاُ الكمبتشـٍينوااا تتمشىُ فيً اسيابً الفندقُ ... وفجــــــاءهً مانتبهتُ صدمتٌ بشخصً !!!!)


شمايلً بخوفً : تأذيتٌ .!؟

فراسً بتوتر : لأألألألأ ماتأذيتُ ...

شمايلً بخوف وعيونهاٌ علىٌ فراسً : شلونُ والكابتشينواً أنكبُ عليكٌ

فراسً بطيبً : لالالا ماتأذيت وأنا الغلطانُ ...

شمايلً بتوترُ : أسفهً فراسُ جدُ مانتبهتُ

فراسُ بحنيه : مالهٌ داعيُ الأسفُ ياشمولهُ ...


_ مشىُ متوجههُ لعندُ الكابتشينواُ _

شمايلُ بأستغرابً : شمولـــــهًُ !!!! ؟؟؟؟


( عندً البناتً )

سهرُ : يوً شمايُل وينً الكابتشينواُ الليُ بتجيبينهً لي ولكً

شمايلً بتوتر : أنكب عليً ولأقدرتٌ اجيبُ واحدُ ثانيُ

سيوفً بخوفُ : عسىُ ماتأذيتي ُ

شمايلُ : لا ماتأذيتُ

سهرُ : طيبُ أنتيُ جلسيُ وأنا رايحهُ أجيبُ لي ً ولكُ


( عند الحريمٌ )

ام رائد ِ : وشٍ رايكمُ اليومٌ نتغدىٌ بمطعمٍ

أم سعودُ : واللهٌ فكرهٌ حلوهُ

أم فيصل : خلاصُ أنا أكلمٌ ابوفيصلً


~ أم فيصل : هـلأأبوفيصلً .

~ أبو فيصلُ : هلأ أم فيصلُ .؟

~ أم فيصلُ : الغدىٌ نبيٌ نروحٌ مطعمـ ..!!

~ أبو فيصلُ : طيبُ طيبًُ صارُ خيرُ ... أنتمٌ أجهزواُ بعدُ ساعهً ....

~ أم فيصلٌ : طيب

~ أبو فيصلٌ : ياعيالُ حناُ اليومٌ بنتغدىٌ في مطعمُ البيتُ الشاميُ

العيالُ بصوتُ واحدٌ : صااااااااارٍ يابوُ فيصـــــل ...

فراسً : تفضلوٌ

العيالُ : هي أنتُ من مساعُ رايحٌ توكُ تجيُ ... لك نصٌ ساعهً نسيناُ أمركُ ...

فراسُ : هههههههههـ وشُ اسويُ زحمهٌ

سيفُ : تجهزً للغدىٌ تراهٌ بمطعمـ

فراسً : طيب بالأولٍ أشربواً ذا بعدهاُ فكرواُ بالغدىٌ ...

ألكل بصوت واحدٌ : هههههههههههههههههههههـ


( عندً الحريمُ )

أم فيصلُ : خلاصً يابناتً يقولً أبوفيصلً نصً ساعهً ونجهزً عشانُ الغدىً مش هناُ بالمطعمـ اليومٌ

البناتً : جــد

أم فيصلُ : أأأأأأي ً


( البناتُ فرحوواً بـ الخبرُ وكلً وحدهً فيهمٌ أسرعتُ عشانٌ تجهزٌ للمطعمـٌ ... )


اـم سعودٌ : يـ حليلهم ٌ البناتٌ منُ يسمعونٌ شيٌ فيهٌ طلعهٌ علىٌ طولٌ يرعونٌ

أم عبداللهٌ : صادقهً واللهٌ يـ أمـٍ سعودُ يلاٍ اللهُ يسعدهنٌ ...


( فيُ المطعمـ )ً


(ألحريم علىُ طاولهُ .... والرجالً علىُ طاولهُ ... والبناتُ علىُ طاولهُ .,. والعيالُ علىُ طاولهُ ... )


( عند الحريمٌُ )


أم فراسً : واللهً طباخً زينُ ,,,

أم فيصلُ : أيً واللهُ نضيفً ... وطعمــهً غيرُ

أم سعودُ : أيُ واللهُ غيرُ مليناُ من أكل الفندقُ ... زينُ غيرناٌ


( عنًد العيالً )


سيفً وعيونه على طلالُ : طلالً أفتحُ فمك خلُنيً اذوقكً طلبيً

طلاالً : هههههههههههـً مسويُ تمونُ أنتُ ووجهكُ

سيفً : تحلم بس أناٌ أذوقكُ

طلالً والأكل بفمه : هههههههههههـً واصلاُ انا مانيُ بـذوقً شكلهُ خايسً

سيفً بعصبيهـ : خايسً طلٍ بوجهكٍ

مشعلً فاتح فمهُ : سيفً ذوقنيُ بسًُ

سيفً برومانسيهً : حاضرً ياعمريُ ... تفضلُ بالعافيهُ

ألعيال : ههههههههههههههـ ....


( عندً البناتً )

عهوودُ : واللهُ هالمطعم مرهُ ذوقً وحلوٌ

أصايلُ : أكيد ذوقً ... أختيارُ عميُ

سيوفً : أحلى يـ أصايلً

جوودٌ بعصبيهً : هيُ انتيُ بسكُ مغازلٌ بـ بباتيُ

أصايلً : ههههههههههـ شمولهُ حبيبتيُ !

شمايلً والأكل بفمهأأأأٌ :.......... ؟

أصايلً بأعلىً صوتهأ : شمولـــــــــــــــــــــــــــــــــــهً

شمايلً : هـلأ

أصايلُ : فيً وشً طايرً العقلً

شمايلُ : ولاشي ماتشوفينيُ أكلُ معُ وجهكُ ...

أصايلً : طيبً وش رايكُ تذوقينيً شويهُ منُ طلبكً

شمايلُ بطيب : Ok تفضليُ

أصايلُ وألأكل بفمهااا : واااااااااااو أحلىُ منُ طبقيٍِ

البناتُ بصوتُ واحدُ : تستاهلينُ

جوودٌ بتوتر : سهر وشٌ فيكُ أكليٌ

سهرُ وسالتٍ دمعتهاٌ : لالا مابيُ

جوودٌ بخوف : فيك شيُ سهٌر

سهرٌبصوتٌ تعبانُ : ايُ بطنــيُ

أصايلً بخوف : بطنكٌ وش فيهُ ...

سهرٌ : مو قادرهٌ أتحركٌ بطنيُ يألمنيٍ

سيوفُ بتوترٍ : يويويو شكلهـاُ متألمهُ بالحيلُ صبريُ سهرُ


( سيوف توجهتٌ لعندٌ الحريمٌ )

سيوفُُ : أم رائدُ

أم رائد : هـلأ

سيوفً بتوترُ : سهرٍ بطنهاُ ومتألمهُ حيلٍ ...

أم رائد : يمهُ بنيتي ُ


( تمـ نقلُ سهرُ للمستشغىُ )


~ أنتهىً البارت ~


توقعاتكمـ .....


1_ وش تتوقعونُ أعضائناً سهرٌ بتعيشُ بعدً الأالمً الليً أصابهاً ولأ ... بتودع كلُ لحظه ٌ حلوهُ عشاتهاُ في حياتهاٌ ..


2 _ وشً رايكمُ بالبارتُ ... !!! ؟؟؟


3_ أكملُ الروايهُ ولأ أوقف ُ لهنــاااا ~~~~


.....



( البارت الثامن )



( في المستشفى )



الكل كان موجود ودموع ام رائد سالت على بنتها الوحيده : والحريم ماقصروا هونوا عليهااا ...


أم رائد : أم سعوود

أم سعود : هـلأ

أم رائد والدموع بعينها : لهااا ساعاتين والدكتور ماعطانا خبر عنهااا .. ؟

أم سعود وعيونها على الدكتور : كاهـ الدكتور صبري نشوف وش يقول !

أبورائد : ها دكتور بشر وش فيها سهر ؟

ألدكتور : والله مدري وش أقول لك ... ! سهر صابها تسمم وسوينا لهـا غسيل ...

أم رائد : أهـ يابنيتي ماتستاهلين ..

أبو رائد : طيب بخير هي اللحين ولا ... ؟

ألدكتور : أي بخير وتقدرون بعد ساعه تخرجونها من المستشفى بس ماتاكل شي دسم ... وأنتبهوا لهـا ... وألف سلأامه عليها ...

أبورائد : حاضر ... يلأ يابوسعود توكلوا على الله وحنا وراكم جايين ..

أبو سعود : حصل خير حنا نروح وأنتم أسبقونا وسلأامتها ..

أبو رائد : الله يسلمك ... على خير


( أبو سعود طلع من المستشفى مـع زوجته وعياله وتوجهه للفندق ... وأبوفيصل وأبوفراس ... بكذا الكل راح للفندق ماعدى أم رائد وأبو رائد ورائد ومشعل ... )


( في غرفه سهر )


رائد : ماتشوفين شر

يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -