بداية الرواية

رواية أنا بنت متخفيه بثوب -15

رواية أنا بنت متخفيه بثوب - غرام

رواية أنا بنت متخفيه بثوب -15


لبست ثوبها ولفت شمآغهآ على راسهآ حطت جوالها بجيبها والسماعات بأذنهآ تسمع موسيقى أزعآآج ..
تأكدت أن مافي أحد والكل بخيمتهـ .. طلعت شوي شوي تتسلل ورااحت بعييد عنهم وجلست جنب شجرهـ تنااضر بالشمس الي بااقي عليها ساعتين وتغيب ..
شوي وحست بيد على فمهـآ ..
:ـ ولآ كلمهـ أووكي .. تعآلي معآآي ( وسحبهاا )

عند البنآت ..

دلع :ـ وين الهبلة سديم ؟
شوق :ـ مدري يمكن طلعت تتمشى ..
تولين :ـ أنآ حسيت أنهآ طلعت من شوي ..
دلع :ـ يالله خل نستنى شوي وبيجون البنآت ..

عند الشباب ..

قاعدين حول النار وبوسطهم سعود ..
بدأ يتكلم بصوتهـ المبحوح الي يرن بئآذانهم .. لهـ صوت ينآآسب كل منآآسبهـ .. وينمزج مع كلامـآتهـ الرآقيهـ صوت العود الي يعزفهـ ..

قامت تهـزع خـذت قلبـي ووجدانـه

وهي بنت ( قومٍ) حشا, مانيب خادعهـا

انا ذراها , عـن الشيطـان وأعوانـه
وانـا دفـا خوفهـا , عمـا , يروعهـا
من شفتها نظرتي شفقـا , وولهانـه

سرت بعد مـا تعشـت واختهـا معهـا
مليانه مـن الحـلا, والزيـن مليانـه
تربعت فوق عرش الزين , ما أروعهـا

ورويانـة الـقـد والارداف رويـانـه
من كبرها لبسها,, ماعـاد ,, ياسعهـا
انـا بلتنـي عنـود الغيـد,, فتـانـه

من هامة الراس فتانه , اليا , اصبعهـا
واليا مشت تتبع الخانه , وراء , الخانه
اخشـى عليهـا ( كعبهـا لا يخثعهـا)

ويوم اسمعت عن قصيدٍ فات واحزانـه
هلـت غزيـر المدامـع مـن مدامعهـا
والله يلولا ,, الحيا , والدين وأركانـه

لامسح رقيق اطخمتهـا تحـت برقعهـا
واني لا لامس , بكفي ناعم , اوجانـه
امــا , بمنديلـهـا , ولا بمسفعـهـا

وتبرأ , اجروح ٍ على قلبى على شانـه
اللي تقـزي اعيونـي مـن مضاجعهـا


وسلآمتكــم ..
الشبااب صفقوآ بحمآآس ..
زين :ـ اللهـ يا سعود لك صوووت حلوو ..
سعود :ـ تسلم ..
سلمآن :ـ جد صوتك حلوو وخاصة بالمكآن الي حنآ فيهـ عآطنهـ صدى ..
خآآلد :ـ أي صاادق سلمآآن .. بس يا سعود أنت تألف قصاايد ؟
سعود :ـ لآ حآآولت أكتب ومآآعرفت ..
زين :ـ أدخل نوآآدي أو دورآآت تعليم .. أعتقد بتعرف بسرعهـ وبعدهآ بتألف قصيدهـ حلوهـ وبتقولهآ وبتصير مشهوور مثل حآآمد ..
سعود :ـ هههه أتخيل نفسي أمشي بالمول والبنآت يمشوون ورااي يبوون رقمي آآآهـ متى يجي ذااك اليوم بس متى ..
معن ضربهـ على راسهـ بخفهـ :ـ عآآد أنت مآ عندك الآ البنآآت !
سعود :ـ هههه فديتهم الجنس النآعم ..
خآلد :ـ عممي مآ تبي تخطب أنت وسلمآن وهآآدف ؟
هآدف :ـ أنآ اغسلوآ يدكم مني مو حاط ببالي سالفة الزوآج حآليآ ..
سلمآن :ـ وأنآ أنتضر أستقر بالشركهـ .. وبخطب سكرتيرة المدير ..
زين :ـ هههه ما شاء اللهـ سلمآن عندهـ سوآلف حب .
سلمآن :ـ ههههه أفآ عليييييك أعجبك ..
زين :ـ ههه أنآ شايل الفكرهـ من راسي حآليآآ ..

أنتهى البــــــ [ 13 ] ــــــــــآرت ..
@
@
س \ مين ألي سحب سديم ؟
س \ شنو دور غيث بالروايهـ ؟
س \ شنو بيصير لسارهـ ؟
بأنتضار ردودكم عزيزآتي ..
دمتم بود ..

البــــــــــــــــــــــــــــــ [ 14 ] ــــــــــــــــــــآرت



زين :ـ هههه ما شاء اللهـ سلمآن عندهـ سوآلف حب .
سلمآن :ـ ههههه أفآ عليييييك أعجبك ..
زين :ـ ههه أنآ شايل الفكرهـ من راسي حآليآآ..
هادف :ـ شبااب كلمت جراح والليلهـ بيمشي الامارات عشاان كذا قلت لهـ يجي يتونس معآنآ قبل لا يمشي ..
زين :ـ أي كويس وحنآ نبي نتعرف عليهـ ..
سلمآن :ـ أنآ شخص متحمس أبي أشووف ذا جراح حبيب ألبك ..
هادف :ـ ههه بتشوفوهـ وبتحبوهـ لانهـ طيووب وحبووب ..
سطآم بهدوء :ـ شباب الرجآل يبوكم ..
زين :ـ طيب هاذا حنآ جآيين .. يلا شباب ..
الشبااب :ـ يلا ..

عند سديم ..


شوي وحست بيد على فمهـآ ..
:ـ ولآ كلمهـ أووكي .. تعآلي معآآي ( وسحبهاا)
مشت سديم معآهـ بخوف .. تخآف عمهآ يشوفهآ وينعآد شريط الرعب والجنون ..
:ـ سديم أدري أنك زعلآنهـ لاني تركتك .. بس لأني أحبك تركتك ..
سديم عطتهـ كف :ـ أي حب ألي تتكلم عنهـ .. أنت تعرف الحب أصلآ ههه مآ شكلك تعرفهـ .. الحب أنك تفدي ألي تحبهـ .. أنك توقف معآهـ وتسآعدهـ وتدآفع عنهـ .. مآ أعتقد أنك تعرف ذا الشي أنت بس تعرف كلمة حب بس معنآهآ مآ تعرفهـ ..
عبد الرحمن حط يدهـ على خدهـ :ـ مقبولهـ يا سديم توقعتهآ منك .. أنتي مآ تدري ليهـ تركتك .. لو تدري كآن عدرتيني ..
سديم بسخريهـ :ـ وشنوو ألي خلآك تروح عني يا حبيبي ؟
عبد الرحمن جلس معآهآ ع الرمل :ـ لأنــي ...................... <~ مآذآ قلت يا تراا ؟ مأكد أن الاجزآء القآدمهـ ستبين لنآ مآ قلتهـ .. ونحن بالأنتضاار ..
سديم طآلعتهـ بصدمهـ وصرخت :ـ كذآآآآآآآآآآآب ..
عبد الرحمن حط يدهـ على فمهآ بخوف :ـ أشششششششششششش .. نآوية تفضحينآ أنتي ؟ .. يلآ روحي لآ أحد يكشفك وخاصة عمك المتوحش ..
سديم طآلعت فيهـ مدة ورآآحت تركض .. مآ توقعت يكون هاذا السبب .. معقولهـ .. معقوللللللهـ .. !!

بالخيآم ..

مجد بصراخ :ـ بنآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآت ..
البنآت :ـ مجججججججججججججججججد ..
تولين ضمتهآ :ـ وحشتينآ يا هبللللهـ ..
شوق بحب :ـ وأخيييييرآ شرفتوو .. اللهـ رجعتي حمااار تركضيييييين ..
دلع باعدتهآ :ـ ياااااااحبيييي لك يا بنت عمتتتتي .. كيفك مجد ؟
سديم ضمتهآ وهي تبككككي :ـ أشتقققققققت لك يا مآآآآآجد وأخيرررآ شررفت وحنيت لي ورجعت ..
مجد ضمتهآ وهي تبكي :ـ شسوووي يآ سآآمي .. الضرووف منعتني أني أجي .. المهم أني معآك الحين ..
البنآت أبتسموآ .. يعرفوآ أن مجد وسديم من يوم هم صغاار يحبون بعض ومع بعض دآآيم .. نفس العربجة والنعومهـ والصفآت والتهور والعنآد والملابس وكللل شي مثل بعض ..
مجد همست لهآ :ـ سدآآمي وعدتيني اليوم بنحفط وأهلنآ مآ يدروآ صح ؟
سديم بنفس الهمس :ـ ايوآ وبنرووح الريااض بعد ..
مجد مشت معآهآ :ـ لآحووول يا مآمآ أنآ جيت لأني ملييت منهآ.. وأنتي بترجعيني ليييهـ ؟
سديم :ـ أأف أجل وين نرووح ؟
مجد :ـ مآ يحتآج الريااض .. الشرقييهـ أحللى .. وخاصة أنك تدلي الشواارع بالشرقيهـ .. وبالريااض تخبطيين لي تبين تروحين شمآل تروحين جنوب وأنتي مو داريهـ ..
سديم :ـ ههههههههههههه شسوي بعد ..
البنآت :ـ نحننننننننن هنآآآ ..
مجد وسديم :ـ هههههههههههههههه .. ( ورجعوآ للبنآت يلعبوآ ويضحكوآ )
ليييين :ـ ما شاء اللهـ .. وأنآ مآ أحد يستقبلني ؟
توليين وشوق قاموآ لهآ يضموهآ وهم يبكون .. والكل يعرف أن الثلاثي شوق وتولين ولين مثل التوآآئم ..
ريم بهدوء :ـ مرحبآ بنآت
البنآت بشووق :ـ مرحبتيييييييييين تفضلللي ريووووم ..
قعدت ريم جنبهم بهدوء .. طبعهآ خجولة وهآدئة عشان كذا مافي أحد قريب منهآ لانهم عراابجهـ ومآ ينآسبوهآ ><"

عند الشباب ..

عزآم وبسااام :ـ شبااااااااااب ..
خآآلد :ـ هلآ بالتوأم .. وأخيرآ شفنآكم تفضللوآ ..
زين :ـ هلآ بأولآد أختتي ..
عزآم وبسام ضموهـ :ـ أهليين ..
عزآم :ـ يووووهـ لآ تقلدني ..
بسام :ـ أأف أنت ألي تقلدنننيي ..
عزآم :ـ موووووووووب أنآ ..
هآدف :ـ هههههه نسيتوآ أنكم توأم ..
بسآم أشر على عزآم :ـ هوو ألي صار توأمي ..
عزآم أشر على بسآم :ـ هوو ألي صار توأمي ..
طآلعوآ الاثنين بعض بحققد ..
والشباب بأعدوهم وهم يضحكوآ .. عارفين الثنآئي عزآم وبسآم طول عمرهم هوآآش ..

عند سارهـ ..

تحآول تفك يدهآ من الدولاب ..
الوليد :ـ لآتحآولي تفكي نفسك ..
سارهـ :ـ فكنننني .. يدي بتعفن من الحبل ..
الوليد :ـ وذاا ألي أبيهـ .. أنهآ تعفن !
سارهـ جرت يدهآ بقوهـ بس مآقدرت تفكهآ .. جلست على الارض تطآلع بيدهآ الي مربووطهـ بالدولاب من يومين ..
سارهـ بتعب :ـ أبي أروح الحمآم (وأنتوآ بكرامهـ )
الوليد وهو يعدل شمآغهـ :ـ مآآفي حمآآم ..
سارهـ سكتت عنهـ ..
الوليد :ـ اليوم الأكل جمبري وأعتقد أنك مآ تحبيهـ ! .. عشآن كذآآ مآآفي غدآآء .. وعشااي بيكوون بالمطعم يعني مآ يحتآج تتعشين .. ( وأبتسم بسخريهـ وطلع عنهآ )
سارهـ سندت راسهآ ع الدولاب بحزن .. صار لهآ شهرين وشوي منقطعهـ عن الجآمعهـ وعن أهلهآ وصديقآتهآ .. آآهـ ياريتني رضيت أنزل لأهلي ذاااك اليوم بس عنآآدي عاقبني !! .. شسويت لك يا الولييد حتى تسوي فيني كذاا .. يعني جآ دورك تعذبني مثل أبوك !! .. مثل ماا صبرت أكثر من 9 سنين مآ تشوف الشمس والنور .. وأنآ بأصبر لأنك موب أحسن مني !! .. أسخر على نفسي أنآ ؟! .. أنآ شهرين وأتمنى أنتحر أستغفر اللهـ أجل كيف أبتحمل أكثر !!
تنهدت بتعب وغمضت عينهآ ودموعهآ تنزل على خدهآ .. حست بشي عند خدهآ هآآذي يد الوليد تمسح دموعهآ بنعوومهـ .. شوي وجر خدهآ بعنف وهو يبتسم بسخريهـ :ـ قأأيل لك بددري ع الدمموع يا حبيبتي .. ليهـ مستعجلهـ عليهآ ؟
سارهـ أرتفعت شهقآتهآ بالبكي ..
الوليد تركهآ وقاام بسرعهـ لأن صوتهآ يحرك مشااعرهـ المطربهـ ..
[ مشآآعر تمشي على سلم موسيقي متعرج .. تآرة هآدئة وتآرة مزعجهـ .. !! ]

بالبـــر ..

مجد طآلعتهآ بصدمهـ ..
سديم :ـ تخيلي يا مجد يكون ألي قالهـ صح !!
مجد :ـ مستحييل مآفي أحد تكلم عن السالفهـ من قبل ..
سديم :ـ يمكن كذب !
مجد :ـ جأأيز .. يمكن قآل كذاا عشاان لآ تزعلين منهـ ويضل الفاارس المحبوب !!
سديم تنهدت :ـ رغم كل ألي سوآهـ ألآ أني مآ أحبهـ !! مدري ليهـ .. بس لو يصير فيهـ شي أنتحر .. لأني تعودت على أزعآجهـ ورساايلهـ ومكآلمآتهـ وتحديآآتهـ بأني أحبهـ .. آآآهـ ..
مجد مسحت على ضهرها :ـ مشكلتك طيوبهـ ( ضربتهآ على ضهرهآ بعربجهـ ) قوومي نتمشى بسررعهــ .. صدقننني حنسييك عبد الرحمن وأبووهـ ياا سديم بسـ .. ( قااطعهآ صوتهـ الهآآدئ )
:ـ لييهـ هي مآ نسته ؟!
سديم ومجد تجمدوآ ومن الخوف مآآ دآروآ لهـ ولآ حتى طآلعوآ بوجههـ ..
زين قعد وراهم وحط يدهـ على شعرهم :ـ همم ؟ جاوبووني من تو تتكلمووآ بحمآس ..
مجد بلعت ريقهآ .. عآرفة نهآية هالهدووء العآصفهـ !!
سديم ساكتهـ .. الكل توقف بوجههـ الآ عمهآ يرعبهآآ .. وكأنهـ دآخل أختصااص تعذيب نفسي !!
زين :ـ مجد ممكن تتركيني بوحدنآ أنآ وسديم ؟ ( وابتسم أبتسامهـ جآنبيهـ )
سديم أرتجفت ..
مجد بسرعهـ :ـ والللللهـ والللللهـ عمـ ...
زين قاطعهآ :ـ ممكن تتركينآ بوحدنآ ؟
مجد نزلت راسهآ وطلعت ..
زين جلس ع الجلسة العربيهـ :ـ عطيني وجهك ..
سديم دارت لهـ بخووف وهي منزلة راسهآ ..
زين :ـ علآمهآ أنسهـ سدييم خآآيفهـ !! .. ألي أعرفهـ أنك مآ تخآفين ..
سديم بنفسهآ :ـ يااربي ألحيين جآ عمي ألي بيصير عضمهـ بحلقي .. وقصصصصصم يملل مآ أقدر أتحرك وهو موجود .. من يوم أنآ صغيرهـ وهو حآط دوبهـ ودوبي وكأني قآتلهـ لهـ أحد !! .. مشكلتهـ متشدد بس لو يترك تشددهـ السخيف يطلع أحلـــى عــم بالدنيـــآ كلهـــآ
زين رفع حآجب :ـ لذي الدرجهـ أخوف ؟!!!
سديم:ـ شتبي ؟
زين :ـ أبي أعرف كل شي عن عبد الرحمن ..
سديم بصرااخ :ـ أأأأي مآ بقآ الأ أنت أقوول لك عنهـ .. تخسييييييي ..
زين طالعهآ بنضرااتهـ الحآدهـ ..
سديم حست قلبهآ وصل لفمهآ .. سكتت مررررهـ وحدهـ ..
زين :ـ شنوو قلتي ؟
سديم بصوت متقطع :ـ و.....لآ شــ........ـــــي ..
زين جلس جنبهآ :ـ سدييم واللهـ أنك غريبهـ .. هاذا ألي مآ تخآفيين والحين ساكتهـ وترجفين ..
سديم ما تدري شتسوي .. مو من عادتهآ تسكت للأهآنآت بس عمهآ اذاا تكلم تموت من الرعب .. يمكن هدوئهـ الممزوج بحدهـ يرعبها .. او نضرااتهـ الباردهـ والحآدهـ .. أو كلامهـ الي ما يبين شنو بيصير بعدين .. أو يمكن شكلهـ .. شخص باارد وهادىء ولحضة ويتحول لعصبي بس يصرخ بهدوء !!
زين وهي قاايم :ـ طيب حساابي معك مو الحين .. أنتضري ألي بيصير لك ( وطلع عنهآ )
سديم بخوف :ـ شذا العم !! قااعد يهدد .. يييمهـ شنو بيسوي يعني ؟ مآآ يقدر يسوي شي ..
حآولت تقنع نفسهآ بس مآقدرت .. عارفهـ عمهآ متشدد ومآعندهـ حركآت حب أو حتى كلام بين بنت وولد .. تنهدت بخوف وتسندت ع الجلسهـ ..
مجد :ـ هآآ شصااار ؟
سديم خبرتهآ بكل السالفهـ ..
مجد :ـ يمكن بس يخوفك ..
سديم :ـ يمكن .. بسرعهـ خل نقوم نصلي ونطلع بسرعهـ بالسياارهـ أبي أقولك شي مهم ..
مجد :ـ طول عمرك عنيدهـ من تو خاايفهـ والحيين متحمسهـ ..( وبصوت خشن ) ييلا قمنآ يا ساامي ..
سديم ضحكت من قلب ..

عند سارهـ ..

قررت شي جديد .. بتنفد أوآآمر الوليد كلهآ حرف حرف .. بذي الطريقة ما بيعصب ولا بيضربهآ .. تنهدت بتعب مو من عادتها تنفد أوآمر أحد ويضل راسهآ يابس .. بس الحين بتلينهـ بس عشان تكسب ولو جزء بسيط من حنية الوليد المدفونهـ ..
دخل الوليد يدندن ورمآ شنطتهـ ع الطآولهـ :ـ مرحبآآ سارونهـ ..
سارهـ بملل :ـ مرحبتين .. ممكن أطلب طلب ؟
الوليد :ـ يآآ ليل أبوو لمببهـ رجعنآ للطلباات .. أطللبي ..
سارهـ :ـ فك يدي الله يخليك ..
الوليد :ـ لآ حيااتي ما بستفيد الآ عوآر الرااس ..
سارهـ :ـ وربي وربيييي يا الوليد بنفذ كل ألي تبيهـ .. حتى لو تبيني أرمي نفسي من السطح .. أو أو حتى أقعد بالغرفهـ ألي فوق ..
الوليد أنسدح ع السرير :ـ شنوو ألي غير كيكتي سارونهـ وخلآهآ مطيعهـ ؟
سارهـ بحزن :ـ لأني تعبت ..
الوليد طآلعهآ بأستغرااب .. مو وقت تعبهآ يبي يكمل للحين ما رضاا هرموون الشر ألي عندهـ !! .. قام وقص الحبل المربووط بيدهآ ..
سارهـ مسحت على يدهآ وتسندت ع الدولاب وغمضت عينهآ .. :ـ الوليد .. تكلم لي عن أهلك ..
الوليد جلس تحتهآ :ـ شنوا قول ؟
سارهـ :ـ أي شي .. شعورك تجآهم ..
الوليد :ـ أمي طيووبهـ وحبوبهـ وتدخل القلب .. أبووي أنسان عصبي وصعب ارضاائهـ .. حساان ألي كآن قريب مني رغم فرق السن حبووب وطيب كثيير .. حسنآء يااكثر طلبآتهـآ بس طيوبهـ مثل أمي .. راني ورنآ التوأم المختلف شقآوتهم حلوهـ وتدخل القلب وعليهم حركآت تفطس ضحك .. وأنتي سارهـ أحكي لي عن أهلك ..
سارهـ :ـ أهلي .. آآهـ .. أبوي أنسان طيب بس مثل باقي عمومي متشدد شوي .. أمي طيوبهـ وتفهمني من نضراتي .. يعني لو أسوي شي تعرفهـ من عيوني .. سلمآن أخوي الكبير يوم أبوي يطردهـ كنت أبنتحر طيب وحبووب وينفذ لي ألي أبي .. هادف حلمهـ يصير دكتور وأخيييرآ حققهـ .. وآآخر شي خآلد يحبني وأقرب شخص لي أنآ معآهـ هوآآش .. ( دمعت عينهآ ) أفتقدت هوآشهـ حتى شعري أفتقدهـ يا كثر ما يشد شعري ..
الوليد :ـ أحسدك على عائلتك ..
سارهـ :ـ اللهـ يرحم أهلك كلهم ..
الوليد طآلع فيهآ مدهـ ..
سارهـ طآلعت فيهـ ونزلت راسهآ :ـ تدري أنك غريب
الوليد :ـ أدري وذا ألي أحبهـ بنفسي ..
سارهـ :ـ الوليد أنآ جوعآنهـ ..
الوليد مسك يدهآ :ـ قومي نتغدى ..
سارهـ بطفولهـ :ـ بس أنآ مآ أحب الجمبري ..
الوليد :ـ وأنآ أعلمك كيف تحبيــهـ ..
[ يبدو أن سارهـ ستكون دميهـ ذكيـهـ !! ]

عند الشباب ..

نزل جرآح من سيارتهـ وشاف هادف ينتضرهـ
هادف سلم عليهـ :ـ كآن تأخرت أكثر ..
جراح :ـ ههه آسف شسااوي يعني البر كبير ضعت فيهـ ..
هادف :ـ ههه يلا حصل خير .. تعآل الكل متحمس يشووفك ..
جراح :ـ ههه يــلآ

عند الثناائي الشبابي .. *)*

لابسين ثوبهم وشمآغآتهم وبأذنهم سمآعآت الجوآل .. متخفيين بأسم ..
[ مآجــد .. ســـآمــي ]
راحوآ جهـة فآضيــهـ وبدأو يحفطوآ ويصاارخوآ وصوت ألأاغآآني مآلي المكآآن ..
ســآمي :ـ أوووووووووووووووووووووووووووهـ .. حمآآآآآآآآآآآآآآآآآس ..
مآجد :ـ أفـآآآ عليييييييييك وأبــو الحمـــآس بعـــد .. شراااايك نرووح المــــول ؟
ســآمي :ـ أيوآ يييييلآ .. بس أنآ بسوووق ..
مآجد ركب فوق السيارهـ :ـ طيييييب يلا ..
ركبوآ فوق السيارهـ وتبآدلــوآ الأمــآكن ..
ســآمي :ـ مجوود .. تصدق أني كنت أبي أشتري سيارهـ ..
مجد نزلت على صوت ألاغآني :ـ جد ؟ كييف ؟
سديم :ـ أسمعي .. أنآ كآن عندي فلووس وكنت أبي أشتري لي سياارهـ .. وأخوو صديقتي يشتغل بالشرطهـ قسم الرخص وقآل بيزور لي وحدهـ ..
مجد بصراخ :ـ خيااااانهـ بحق الوطننن ..
سديم :ـ هههههههههه
مجد :ـ فكرررهـ حللللوهـ شراايك نشتري جد ..
سديم :ـ بس أهلنآ ..
مجد :ـ أأأأأف سديم طول عمرك تمشين ألي برااسك والحين صرتي تخافي من خآلي زين !! السالفهـ ما تستآآهل وأنتي ألي تصنعي مخآآوف مآلهآ دآآعي وخآلي مو بذاا السووء ..
سديم :ـ طيب عندك فلووس ؟
مجد :ـ أيوآ أعتقد عندي كم ألف بحساابي ..
سديم :ـ أنآ أبوي بذكرى مولدي سألوني شنو تبي وقلت 15 ألف وكذلك أمي وقلت لهآ 15 ثاانيهـ بالاضاافهـ ألــى 16 ألف تبعي .. والحين صار عندي 46 ألف .. بس مآتكفي ..
مجد :ـ أعتقد عندي أنآ بعد 15 ألف .. وأحطهم مع فلوسك ويصيرون.. 61 ألف أعتقد يكفوو ..
سديم :ـ حنآآ مجآآنين ..
مجد بصرااخ :ـ ويااحبي لجنونآآ ههههههه ..
سديم :ـ هههههه .. طيب على سالفة الرخصة ؟
مجد :ـ زوري لنآ ثنتين وحدهـ لي ووحدهـ لك .. وبس .. والسيارهـ الحين نروح نشوفهآ ..
سديم :ـ بس أنآ خآيفهـ ..
مجد :ـ وووووووجع يووجعك وقصصصصم شوي وبكسرك وين سديم ألي أعرفهآ ؟ مآآتت ؟
سديم :ـ خلآلاص مآنيب خآآيفهـ ..
وصلوآ لمحل السيارآت غطوآ شعرهم بالشمآغ كويس .. ولبسوآ نضارآت طبيهـ .. ودخلوآ بخوف هاذا مو مول مآ أحد بيكتشف هنآ كلهـ شبااب ..
سديم بصوت خشن :ـ السلآم عليكم أخوي ..
:ـ وعليكم السلآم تفضللوآ ..
مجد :ـ نبي سيارهـ بحدود الـ 61 ألف ..
:ـ كيف تبوون شكلهآ ؟
سديم ومجد بصوت وآحد :ـ مكشووفهـ وسودآء ..
:ـ طيب تفضلوآ معآآي ..
راح معآهم جهة سيارآت سودآء .. وسديم ومجد شوي وبيموتون على شكل السياارآت ..
مجد :ـ ساامي شوف ذي السيارهـ ..
[ فرآري سودهـ مكشوفهـ 2008 ]
سديم :ـ حلوهـ .. تطير العققل ..
:ـ للأسف أخوأني هااذي آآخر سياارهـ من ذا النوع .. ومطلووبهـ بعد .. وسعرهآ 65 ألف
سديم ومجد تحطموآ ..
:ـ ياااا مششششعل تعآآل شوي ..
:ـ عن أذنكم لحضهـ ..
سديم ومجد :ـ طييب ..
رجع لهم بعد دقايق ..
مشعل :ـ لحسن حضكم ألي يبيهآ تنآزل عنهآ لانهـ شاف غيرهآ وموديل أجدد .. وبمآآ أنهآ آآخر حبهـ وموديل السنهـ ألي فآتت بتكون بــ 61 ألف ..
الثنتين صرخوآ بحمااس دون أحسااس على طول حطوآ يدهم على فمهم ..
سآآمي :ـ طييب بنرووح نسحب الفلووس ورااجعين لك ..
مشعل :ـ أوكــي ..
رآآحوآ الثنتين وسحبوآ الفلوس من البنك ورجعوآ يشتروآ السيارهـ ..
مجد :ـ متى نقدر نستلمهآ ؟
مشعل :ـ بكرآآ الصبااح الساعهـ 7:00 تكون جآهزهـ ..
طلعوآ الثنتين وركبوآ سيآآرة أبوو كآيد ألي داائمآ يهربوون بهآآ ..
أتصلت لكرآم ..
كرآم :ـ ألــوو هلآ يالقآآطعهـ ..
سديم بضحكهـ :ـ أهليين ..
كرآم :ـ ليهـ مآتجي المدرسهـ ؟
سديم :ـ مفصوولهـ هههه ..
كرآم :ـ يوهـ وصلنآ للفصل يا سدييم هه .. هاا شنو تبي ؟
سديم :ـ يووهـ شذي الاخلآق .. بغيت أسأل أخووك يقدر يزور لي رخصتين بس على سيارهـ وحدهـ ؟
كرآم :ـ يعني لشخصين بس بسياارهـ وحدهـ ؟
سديم :ـ ايوآآ أيوآآ ..
كرآم :ـ أيوآآ يقدر .. هو الحين بيرووح المركز .. تبي تروحي لهـ الحين ؟
سديم :ـ يسسس شنو نحتآج ؟
كرآآم :ـ صوور بس .. وترووحين لهـ بمركز الشرطهـ ألي بوسط الدمآم ..
سديم بعجلهـ :ـ أوككككي .. بااي ..
كرآآم :ـ بااي ..

عند البنــآت ..

لين :ـ هآآ شفتوهم ؟
شوق وهي تلهث :ـ لآ دورتهم بحدود خيمتنآ ما شفتهم ..
دلع بقهر :ـ وأقسسسسسسم باللهـ أن سدييم وحدهـ سخييييييييييييفهـ وغبيييييييييهـ مررهـ ..
ريم :ـ اصبروآ شوي يمكن يرجعوآ أذا مآ شفنآآهم لآزم نخبر الرجآآل ..
تولين :ـ وربيي أن درآآ زين بالساالفهـ وخآآصة أن سديم أحد أطرآآفهآ اكيييد بيدبحهآآ بيدبببببحهآ جد ..
لين :ـ أنتوو عآآرفين أن عمي متشدد حد الدعســـهـ !!
دلع :ـ خلآص بنآآت ان شاء اللهـ يرجعوآ الحيين ..

عند ســـآرهـ ..

قاعدهـ مع الوليد بالصالهـ ..
الوليد بجديهـ :ـ ساارهـ ..
خافت سارهـ من نبرة صوتهـ :ـ نعــ...ــم ؟
الوليد بنفس الجديهـ :ـ ليهـ خآيفهـ ؟
سارهـ :ـ هآآ .. ولآشي .. آآمــر ..
الوليد تسند ع الصوفــآ :ـ أنآ أبي ولد يحمل أسمــي ..
سارهـ توترت :ـ هآآ .. أي تيب ؟
الوليد :ـ يعني أبي ولد منك ..
سارهـ بلعت ريقهآ :ـ بــس .. أنــآ .. هو يعنــي ..
الوليد حط يدهـ على فمهــآ :ـ بكرهـ الليل عطيني راايك .. ( وقام عنهآ ) وأنتــي عآرفهـ ألي مآ ينفذ ألي أبيهـ أنسى أني عرفتهـ من قبل .. ويجيهـ شي ما عمرهـ تخيلهـ ..
سارهـ أرتجفت :ـ يعنــي .. شتقصد ياا الوليد ؟
الوليد ع الدرج :ـ أفهميهآ وهي طآآيرهـ مآ يحتآج أوضح ..
سارهـ نزلت راسهآ بخوف .. ما تدري شنو بيكون قرارهآ .. تجيب ولد من الوليد ؟!! .. تنهدت بخوف .. تقبل ولا ترفض ؟ .. هي عآآرفهـ أن قرارهآ مآبيغير شي لأن الوليد أذاا قال شي يتنفد ..
قامت تجر نفسهآ لغرفتهآ .. وقلبهآ يرجف بخووف من الجآي ..
عنـــد الوليـــد **
قااعد بمكتبهـ .. يفكر بقراار سآرهـ شنو بيكون ؟ .. هو عاارف أن حتــى لو رفضت ما عندهـ مشكلهـ .. يقدر يخليهآ تجي من نفسهآ وتخبرهـ أنهآ موآآفقهـ .. مسك قلمهـ وفتح الدروج يدور عن ملفآت الشركهـ .. شاف الضرف البني ألي من أبوهـ سكر الدرج بقوهـ ورمآ القلم وطلع براا المكتب ..

بالبــــر

رجعوآ الثنتين وشاقين الحلق .. أخو كرآآم كآآن متعآآون معآآهم وزور لهم الرخص بأسرع وقت وقدروا ياخذوهآ بنص ساعهـ .. وبكرهـ السياارهـ بيستلموهآ ..
زين بصرااخ :ـ الحمد للهـ ع السلآمهـ ..
الثنتين تجمدوآ ..
زين مسح على ضهرهم :ـ كآآن مآ جيتوآ !!
الثنتين بلعوآ ريقهم ..
زين بحدهـ :ـ أكلمكم أنآآ .. لآتعطووني ضهركم ..
سديم بهمس :ـ مجد خلصينآآ يا الشجآعهـ ..
مجد بخوف :ـ مدري شسوي صوتهـ ما يبشر بالخير ..
زين لفهم لهـ بعصبيهـ :ـ أنتوو ما ينفع معآآكم الآ الجلللللد ..
الثنتين بخووف :ـ لآلآلآلآلآ ..
زين سحبهم بقوهـ ..
مجد بخوف :ـ تخيلي يجلدنآ !!
سديم تصطنع الشجآعهـ :ـ عآآدي مآ يألم " الآ يقتل يااارب ما يجلدنآ ياارب "
زين رمآ مجد على أمهآ :ـ ما تعودت اهزىء بنتك أو أضربهآ ..
أسمآء طآلعت بنتهآ بقهر ..
زين سحب سديم ..
سديم :ـ عممممي حبيبببببببي ..
زين :ـ أسكتتتي تراا أخلآقي وااصلهـ لخشمي .. مدري أنآ اخببر أبوك عن طلعآآتك .. ولا أخبر أبوي ؟
سديم :ـ لآ .. خلآلآص لا تخبر أحد سوي ألي تبي تسويهـ ..
زين رمآهآ بخيمة البنآت :ـ خلي عنآآدك ينفعك .. هاذا آآخر أنذاار ياا سديم .. واللهـ أن سويتي شي ثااني بخبر أبوي وهو يتصرف معآآك ..


يتبع,,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -