بداية الرواية

رواية أنا بنت متخفيه بثوب -16

رواية أنا بنت متخفيه بثوب - غرام

رواية أنا بنت متخفيه بثوب -16

سديم :ـ عممممي حبيبببببببي ..

زين :ـ أسكتتتي تراا أخلآقي وااصلهـ لخشمي .. مدري أنآ اخببر أبوك عن طلعآآتك .. ولا أخبر أبوي ؟
سديم :ـ لآ .. خلآلآص لا تخبر أحد سوي ألي تبي تسويهـ ..
زين رمآهآ بخيمة البنآت :ـ خلي عنآآدك ينفعك .. هاذا آآخر أنذاار ياا سديم .. واللهـ أن سويتي شي ثااني بخبر أبوي وهو يتصرف معآآك ..
سديم حكت شعرهآآ وجلست ع السرير تفسخ ثوبهاا وشمااغهآ قبل لا يشوفونهآ البنآت ..

عند توتو وشوشو ..

تولين :ـ لآ أنــآ خآيفهـ من أمتحآن العلووم ..
شوق :ـ ما يبي لهـ شي .. مجرد أنك تحفضيهـ وتفهمي قوآنين مندل ..
تولين بصرااخ :ـ منددددل هاذاا الملعوووووووون هو يكتشف وحنــآ نبتلي .. << مقولـــتي تجآآهـ كل عآآلــم ^_*
شوق :ـ ههههه .. شنسوي بعد !
عزآم :ـ أي صحيح شنو نسوي ..
بسام :ـ ما بنسوي شي بس بنتقهوى هآهآهآ ..
شوق وتولين رفعوآ حاجب ..
بساام :ـ كيفكم بنآآت ؟
شوق :ـ تمآم ..
تولين :ـ عآل العآل ..
عزآم :ـ تذكرونآ صح ؟
شوق :ـ أكييد وحنآ نقدر ننساكم يا الثناائي المزعج ..
عزآم وبساام :ـ هههههه ..
غمزوا لبعض .. وبساام مسك شوق ومشى معآهآ .. وعزآم مع تولين ..
[ يبدوآ أن قصة حب ستنمو ! ]

عند دلع ..

كآنت تمشي والسمآعآت بأذنهآ .. فجئة صدمت بشخص مآ شآفتهـ من قبل ..
جرآح :ـ آآنآ آآسف خيووهـ مآ أنتبهت لج أعذريني ..
دلع بأحرآج :ـ أنآ ألي آآسفهـ مآ شفتك ..
هآآدف بحدهـ :ـ دلللع روحي من هنـــآ ..
دلع بخوف :ـ حآآضر ..
جرآآح :ـ آسف هآدف أنآ مآ أنتبهت لهآآ ..
هآدف :ـ بس المفروض ما تكلمهآ ..
جرآآح :ـ وربي كنت أعتذر منهآ ..وهااي بوسهـ على رااسك ( وبااسهـ براسهـ) السمووحهـ ..
هآدف أبتسم لهـ ومسح على ضهرهـ :ـ مسموح يا الأخو .. حصل خير ..

عند دلع ..

اللهـ ماشاء اللهـ عليهـ ذوق وجمآل .. بس ما شكلهـ سعودي !! .. المهم اللهـ يهني ألي بتآخذهـ ..

عند مجد وسديم ..

متسدين على غصن شجرهـ ياابس بعيد عن الخياام .. لابسين الثوب وتاركين شعرهم يطير بالهوآآء ..
طلعت مجد لهآ زجآرهـ وشغلتهآ وحطتهآ بفمهآ ومدت لسديم الولاعهـ وعلبة الزجآير :ـ تبي ؟
سديم بصدمهـ :ـ تدخخخني !!
مجد :ـ أيوآآ صار لي شهر ..
سديم :ـ ليــه ؟!!
مجد :ـ حنآآ مو نلبس ثوب وشمااغ ؟ .. حنآآ مو نسوق سيارهـ ونحفط ؟ باقي بس ندخن ..
سديم :ـ بس هآذا .. يعني وأهلك ما تخافي يعني يكشفوك ..
مجد :ـ مآ أدخن قدآمهم .. بالحمآم أو بالحوش او حتى بالمدرسهـ .. خذي يا سديم جربي بس مرهـ وحدهـ ..
سديم أخذت زجآرهـ بتردد ..
مجد جلست بوجههآ ومسكت الزجآرهـ :ـ تقربين الولاعهـ كذاا .. وتفتحينهآ وأنتهى الأمر شفتي .. يلآ الحين حطيهآ بفمك وخذي نفس كل كم ثاانيهـ ..
سديم طآلعت الزجآرهـ بتردد .. كيف تدخن !! ..
مجد :ـ يلآ سديم ليهـ خآيفهـ بس مرة وحدهـ
سديم حطتهآ بفمهآ وأخذت نفس :ـ كككح ككح كح .. آآآآآآآآآشتوووو كح كح
مجد :ـ هههههه خذي نفس بهدآآوهـ .. ولآ تشميهآ .. شوي شوي جربي مرهـ ثانيهـ ..
سديم طآلعت مجد بخوف .. تشجعت وأخذت نفس من الزجآآرهـ وطلعتهـ بالهوآآء ..
مجد :ـ براااافو .. شراايك بطعمهآ ؟
سديم :ـ كح .. حلووو ويروق ..
مجد :ـ شكلك بتدمني عليهآ ..
سديم بخوف :ـ بس أنآ أخآآف من أهلي .. وخآآصة عممي زين ألي ينتضر مني أي حركهـ مخآآلفهـ عشاان يهزئني ويعآآقبني ..
مجد :ـ أرممممي زين ورااك وأستمتعي بحيااتك .. ألآ وين ساارهـ ما شفتهآ !!
سديم خبرتهآ بساالفة أختطآآفهآ ..
مجد :ـ أهآآآ آآكششن ..
سديم :ـ يآآ ليل البعآآرين السوود .. كل شي آآكشن !!
مجد :ـ ههههههههه أيييييي أنآآ مآ أخآآف من شي .. وتلآقيهآ مكشخة الحين وفرحآآنهـ وناسيتنآ ..
سديم تطآلع ساعتهآ :ـ تأخر الوقت .. قومي ننآم عشان نصحى الصبااح بدري ..
مجد :ـ نبي نطلع السااعهـ 6:30 ونمر على ستار بكس ونشتري لنآ شي نشربهـ وبعدهآ نروح نستلم السياارهـ ..
سديم وهي تنضف ثوبهآ :ـ أيوآآ ولآزم نروح الشرطهـ نسجل السياارهـ ونآخذ لهآ لوحهـ ..

عند سارهـ ..
1:00 بعد منتصف الليل ..

متسندهـ جنب النآفذهـ والهوآء يطير شعرهآ ألي تعدى نصف ضهرهآآ .. غمضت عينهآ وهي تفكر بقرارهآ .. شنو بيكون ؟ .. تنهدت بخوف ونزلت دموعهآ .. ناس مرتاحهـ وناس تذااكر وأنآ هنآ أفكر بقرارات يمكن تغير عمري كلهـ !!
جلست ع السرير وتغطت بالمفرش الأحمر .. سحبت وردهـ حمرة من فآزة الورد ألي جنبهآ .. يااحب الوليد للورود .. أخذت نفس وشمت ريحة الوردهـ .. أبتسمت وغمضت عينهآ وحضنت الوردهـ وغطت بنوم عميق ..

يوم جديد ..
لآزلنآ بقصرهـ الأمريكي ..
السااعهـ 6:00 الصبااح ..

قاعد يفطر وجنبهـ سارهـ ألي ضروري كل صبح تكون جنبهـ .. كل شوي ترفع راسهآ تنااضرهـ ومن تحس أنهـ أنتبهـ لهآ تنزل راسهآ بسرعهـ .. بس الوليد ما يخفى عليهـ شي .. عآآرف أنهآ تطآلعهـ من يوم ينزل ..
قام الوليد ومسح فمهـ :ـ الحمد للهـ .. فكرتي بموضوع أمس ؟
سارهـ منزلة راسهآ :ـ ............ [ صمـــت ] ............
الوليد :ـ على العموم الليلة لمآ نجتمع حق نشرب شااي قولي لي قرارك .. متحمس أسمع القرار .. ( جر خدهآ ) بااي ..
سارهـ بأبتسامهـ صفرااء :ـ باي ..
طلع عنهآ .. ورمت حآلهآ ع ألأريكهـ .. يا تراا شنو بيصير الليلهـ ؟ .. تتمنى يمر الوقت بسرعهـ عشآآن تعرف بس بنفس الوقت تبيهـ يمر ببطء لأنهآ خآآيفهـ .. قامت غرفتهآ حتى تكمل نومهآ وتنسى شنو بيصير الليلهـ .. وقرآرهآ أتخذتهـ الصبااح ومستحييل تغيرهـ ..

عند البنـــآت ..

طلعوآ بسياارة كآيد مثل كل مرهـ .. وسديم عندهآ نسخة من مفتاح السياارهـ .. توجهوآ لستار بكس ..
مجد :ـ شنو تبي سديم ؟
سديم بنعس :ـ ألي تبيهـ أنتي ..
مجد :ـ طيب ..
شالت سديم الشمآغ من على راسهآ وعدلت شعرهآ ورفعتهـ ببنسآت ورفعت غرتهآ والخصل الصغيرهـ ألي جنب أذنهآ .. رجعت الشمآغ على راسهآ ولفتهـ كالعآدهـ مثل العمآمهـ الأمرآتيهـ ..
مسكيينهـ مآ تدري أن في عيوون ذئااب تنااضرهآآ ويسيح لعاابهم مع كل حركهـ تسويهآآ ..
ركبت مجد لهآ وعطتهآ علبة السينبون والقهوة ..
سديم :ـ ييييييييييي نعسآآنهـ ..
مجد :ـ هههه مآ أحد قالك ما تنآمين ..
سديم :ـ ههههه ..
وصلوآ محل السيارات وأستلموآ السياارهـ .. وراحو مركز الشرطهـ وكان فااضي ومآفيهـ شرطهـ كثيير .. وحصلوآ لوحهـ لسياارتهم وركبوهآ .. وطلعوآ يتمشوآ بهآ .. <~ من الفهــآوهـ مآ أكتشفوهم الشرطهـ خخخ .. <~ بتنسجن هوع ..
مجد :ـ يييييي حمآس .. وأنتي يا هبلة ما تسرعيين ليه ؟..
سديم :ـ سياارة جديدهـ وأحتآج وقت حتى أتعود عليهآ ..
مجد :ـ لآحوول مآفي حمااس .. سديم أنآ حآآسهـ بشي ..
سديم بأستغرااب :ـ شنوو ..
مجد حركت المرااية الأمأميهـ :ـ شفتي ذيك السياارهـ الحمرااء .. تلحقنآ من يوم مشينآ من عند ستاار بكس ..
سديم :ـ طزز شدخلنآ حنآآ ..
مجد :ـ سديييم السياارهـ تقرب منآآ ومع كل حركهـ نسويهآ يسووهآ هم ..
وآحد من شباب السياارهـ الحمرآآء بصرااخ :ـ ياااا حلوووو وققققققف ..
الثاني :ـ ورببببي هذوول ضحايآآ ما يتعوضوآ ..
الأول :ـ أيوآآ أنآ حطيتهم ببالي ..
مجد :ـ سمعتي شنو يقوول !! كشفنآ ..
سديم زآآدت السرعهـ :ـ في أمه خير أذاا مسكنآآ ..
السياارهـ الثانيهـ زآدت السرعهـ ..
مجد :ـ سديييييم أكثثثثر أسرعععي أكثثر ..
سديم بتوتر :ـ مجد الشاارع مزحوم الكل طالع لعملهـ .. ما أقدر أسرع أكثر من 100 ..
مجد :ـ طيب حآوليي تضيعينهم ..
سديم :ـ طييييب بحآآول ..
وبدأت تسرع وتتجآوز السيااراات بجنون .. والكل يطالع سياارتهم بقههر .. أحد فااضي يسرع من الصبااح !!
والسياارهـ الثانيهـ لآ زآلت تسرع وراهم ..
[ بعد دقاايق من المطااردهـ ..]
مجد تنهدت :ـ ضيعنآآهم ..
سديم مسحت جبينهآ :ـ لآزم نرجع البر ..
مجد :ـ طيب أدخلي بطرق ثانيهـ الشاارع جد مزحووم ..
سديم :ـ طيب ..
ثوآآني وتطلع السياارهـ الحمراء بوجههم وتسد عليهم الطريق الضيق ..
البنآت تجمدوآ من الخوف ..
وآحد منهم سحب مجد والثااني سديم ..
سديم بصرااخ :ـ فككككككككننننني فكننننننني ..
الشااب بهمس :ـ اسكتتتي حبيبتي .. وخلك عااقلة ..
مجد تضربهـ بقوهـ :ـ اتركنني يا حيوآآآن .. وربببببي بيصير لك شي ما تتخيلهـ ..
الشااب الثآآني :ـ أحب العنييد أنآ .. عزووووز شراايك نسوي سهرة من الصبااح ؟ ( وغمز لهـ )
عبد العزيز :ـ أكيييد يا مشعل .. وأنآ اقدر أفوت ذي ألاشكآل وأخليهآ لغيري !!
مجد وسديم طآلعوآ بعض بخوف
دخلووهم عبد العزيز ومشعل السياارهـ بعد ما ربطوآ يدهم .. وتوجهوآ لشقتهم ..

مين تحبوآ نبدأ بهآ أول ؟
[ سديم ولآ مجد ؟ ]
أكييد أنــآ .. أقصصد سديم ^_*

دخلهآ الغرفة وقفل الباب وهو يفرك يدهـ ..
سديم تبي تبكي بس ماسكهـ نفسهآ :ـ لآلآتفككر حتــى تقرب ..
مشعل :ـ هههه حلوهـ .. تهددي كمآآن !!
سديم لصقت بالباب :ـ ببعد عنني ولا أقتلك ..
مشعل يقرب منهآ أكثثر ..
وسديم تحآول تهرب بس خآآيفهـ ..
مشعل جر خدهآ :ـ يا حليلك ببببببس ..
سديم باعدت يدهـ بقوهـ وركضت تحآآول تفتح الناافذهـ ..
مشعل سحبهآ :ـ لآتحآآولي تهربي حبوبهـ ..
سديم حست أن بيغمآآ عليهآ من الخووف ..
وبعدهـــــــــــــــــآآ ..
( ... ... )
معقولــــهـ !!
كيــــــف !!
وشلــــون !!
ياترآآ شصاار .. معقولهـ نهااية مجد وسديم كذاا ؟ ..
ممكن كل شي جآآيز بذي الدنيـــآ ..
تبوون تعرفوون الجوآآب ؟
أنتضروني بالباارت الجآآي ..

أنتهـــــــى البـــــــ [ 14 ] ـــــــآرت

%
%
س \ شنو قرار سارهـ ؟
س \ شنو نهآية سخآفآت سديم ألي مآ تنتهي ؟
س \ والاهم .. شنو صار لسديم ومجد ؟

ستلقون جوااب أسئلتكم بالجزء الـ [ 15 ]
انتضروني عزيزآتي ..
وحبيت أذكـــر كل قاارئاات روايتي العزيزآت ..
[ الرواايهـ خيآآليهـ .. ومعضم مقاطعهآ من وحي الخياال ولا ممكن تصير .. بس حنآ نكتبهآ عشاان نتخيل ونستمتع بالأحدآآث لآ أكثر ولآ أقـــل ]
وأعتذر منكن جميعآ أن لم يكن الجزء كمآ عهدتموهـ .. بسبب ضرووف اجتاحتني لم أستطع كتابتهـ بالأمر المطلوب ..
و دمتـــم بود جميعـــآ ..
وربــــي يحفضكــم ..

البـــــــــــــــــــــــــ [ 15 ] ــــــــــــــــــــــآرت

بالبــــر ..

شوق بحزن :ـ أجل الليلهـ خلاص بتمشون
لين بحزن أكثر :ـ أيـــوآ ..
تولين :ـ ليوون أنتوآ تدرسوآ بمدرسهـ أمريكيهـ وأختباراتكم أنتهت من فترهـ ليهـ تروحون أبقوآ معآنآ بلييز ..
لين :ـ شسووي توتو يعني أبووي ما نقدر نخليهـ بوحدهـ .. وثانياا أنتــو عليكم أمتحآنآت مايصير نشغلكم ..
البنآت تنهدوآ ..
لين بأبتسامهـ :ـ تدرووآ شنو عرفت أمس ؟
الثنتين :ـ شنو ؟!
لين :ـ عزآآم يحب توتو .. وبساام يحب شوشو ..
تولين وشوق خجلووآ ..
لين :ـ على فكرهـ اثنينهم من زمآن يحبووكم .. وأمي قالت لأمهآتكم أن شوق لبساام وبساام لشووق .. وتولين لعزام وعزام لتولين ..
شوق بخجل :ـ غيييييروآ الساللفهـ ..
تولين ولين :ـ ههههههههههه ..

عنــد سارهـ ..

قاعد ع السرير بيدهآ قلم وورقهـ وتشخبط بملل .. اليوم الوليد ما بيرجع ألا السااعهـ 3:00 الضهر .. يعننني اليوم كلهـ ملل ..
مسكت التلفون بتوتر ودقت عليهـ ..
الوليد :ـ هههههههههههه أيوآ أكيد .. هآآ سارهـ شنو تبي؟
سارهـ بلعت ريقهآ :ـ هلآ الوليد ..
الوليد أستغرب أتصاالهآ :ـ هلآ سارهـ في شي ؟
سارهـ بخوف :ـ ممكن يعنني أروح مع أمينهـ " الخدآمهـ " السووق ..
الوليد ببرود :ـ روحي بس تأكدي بيجيك شي يخليك تندمي .. ( وسكر بوججهآ )
سارهـ عضت على شفآيفهآ ورمت التلفون .. رجعت لورقتهآ تشخبط ..

عند الرجـــآل بالبــر ..

كايد :ـ غريبهـ وين زين ؟
الجد :ـ لآ يكون ضااع !!
عبد الرحمن :ـ لآ مستحييل يضيع زين موب بزر ..
فهد :ـ لآتخآفون عليهـ شوي ويجي ..
رن جوآل عبد الرحمن ( أبو سعود ) ومن شآف الرقم توتر ورد بسرعهـ
ألوو .. هآآ طيب متى ؟ .. جاي جااي .. طيييييييييب جااي مع السلامهـ ..
عن أذنكم ( وطلللع يركض )
الجد :ـ علآمهـ ؟!!
الكل هز راسهـ بحيرهـ

عند سديـــم ..

دخلهآ الغرفة وقفل الباب وهو يفرك يدهـ ..
سديم تبي تبكي بس ماسكهـ نفسهآ :ـ لآلآتفككر حتــى تقرب ..
مشعل :ـ هههه حلوهـ .. تهددي كمآآن !!
سديم لصقت بالباب :ـ ببعد عنني ولا أقتلك ..
مشعل يقرب منهآ أكثثر ..
وسديم تحآول تهرب بس خآآيفهـ ..
مشعل جر خدهآ :ـ يا حليلك ببببببس ..
سديم باعدت يدهـ بقوهـ وركضت تحآآول تفتح الناافذهـ ..
مشعل سحبهآ :ـ لآتحآآولي تهربي حبوبهـ ..
سديم حست أن بيغمآآ عليهآ من الخووف ..
لصقت بالنآفذهـ وهي تشوف مشعل يقرب منهآ وأبتساامهـ جانبيهـ تضيف قرررف لوجههـ .. بلعت ريقهآ وغمضت عيونهآ وبدآخلهآ تصرخ ..
لآ لآ يا سدييم لا تغمضي عينك .. الكل يعرف أنك أذأ غمضتي عينك بموقف صعب يعني أستسلمتي .. راااضيهـ تضيعي !! بسرعهـ باعديهـ عن الباب وحاولي تطلعي .. الحمآم مفتووح ادخلي وقفلي البااب ..
فتحت عيونهآ ببطء وشافت بااقي شوي وتروح فيهآ .. :ـ اللهـ يخلييك لآ تقرب ..
مشعل بضحكة شيطآنيهـ :ـ سمعتهآ مليون مرهـ ولا هزت شعرهـ فيني ..
سديم جلست على ألأرض وغطت وجههآ تبكي من قلب ..
ومشعل استغل الفرصة وسحبهآ .. حس أن فيهآ شي .. سكتت فجئهـ .. أبتسم أبتساامهـ خبيثهـ :ـ هههه من الخوف أغمي عليهآ .. يا حليلهآ ..
[ دخل زين ]
زين كسر الباب .. وصرخ بحدهـ :ـ حذااااري تققققققرب منهآ
مشعل تباعد بسرعهـ :ـ مننننننن أنتتتتت ؟
زين عطآآهـ بوووكس ببطنهـ ..
مشعل طآح والدم يطلع من فمــهـ ..
زين ضربهـ لين شافهـ طآح على ألأرض وخشمهـ وفمهـ ينزفوآ ..
حمل سديم بقهر وسحب مجد من يدهآ وراح معاهم سيارتهم ..
زين بحدهـ :ـ المفتآآآآآح ..
مجد عطتهـ أيااهـ بخوف ..
سحب زين المفتآح ورجــع لأهلهـ ..

السااعهـ 1:00 الضهر ..

فتحت عيونهآ بتعب .. جلست ع السرير بنعس .. أنتبهت الى مجد جالسة على كرسي ببدآية الخيمهـ ومنزلة راسهآ .. وأبوهآ وعمومهآ يطآلعون فيهآ بعصبيهـ ونضراات حآدهـ ..
خنقتهآ العبرهـ وثواني ونزلت دموعهآ
سديم وهي تبكي :ـ بابا أنآ آآسفــهـ ..
كآيد عطآهآ ضهرهـ بعصبيهـ ..
سديم على نفس حآلهآ :ـ بابا لا تطنشني .. عمممممي عبد الرحمن .. عممممي فهد .. عممممممي زين .. ججججججدي لاتطآلعوني كذاا تكفوون ..
سديم ناضرت الطآولهـ ألي تحتهآ وشافت صحن فيهـ بقايآ حلآ وشوكهـ وسكينة .. مسكت السكينة وعطتهآ أبوهــآ بيدين ترتجف .. وجلست على الأرض نزلت راسهآ وكشفت عن رقبتهــآ :ـ أموووووت ولآ أشووف ذي النضراات ( وبتوسل ) اقتللوني ولا تطآلعوون فيني كذاا أقتلووووني الحيين وبسرررررعهـ .. الله يخليكم ريحونني من ذي النضراات ..
كآيد رمآ السكين تحتهآ وطلع .. وأنغرست بالسجآآدهـ
وطلعوآ الباقي ورآآهـ معصبيين من سالفتهآ ..
وبقى زين ألي يطآلعهآ بسخريهـ :ـ أقتلووني هآآ ؟ .. مآ اقددر ع الشجآآع أنآآ .. قاايل لك من زمآآن تأدبي بس أنتي عنيدهـ .. وشوفي شنو صار لك الحين ..
سديم رفعت راسهآ ومسكت يدهـ ودموعهآ تغطي وجههآ :ـ حلفتتك باللهـ عممي خبرني أنآ ( نزلت راسهآ ) أنــآ شنو ؟
زين سحب يدهـ وطلع ..
سديم بحزن :ـ مجد شنو صاار ؟
مجد طنشتهآ ودخلت سريرهآ وتغطت ..
سديم ضغطت على ثوبهآ ودموعهآ تنزل مثل الشلال .. :ـ حرآآم عليكم خبروني شصاار .. ريحوني ولي يرحم أمكم ..
قامت للسرير ورمت حالهآ عليهـ تبكي بصوت عآآلي .. سكتت فجئة وركضت لمجد وشالت المفرش من على وجههآ :ـ مججججد خبريني شنوو صار .. الله يخليييييييك خبريييينيي ريحني يا بنت عمتتي ..
مجد :ـ أأأف مآ تسكتي أنتتي .. كفآيهـ ألي صاار اليوم ..
سديم :ـ شصاار .. مجد أبووس يدك خبريني .. أنآ خآيفهـ يكون ألي ببالي جد
مجد :ـ لآ مآآ صآآر ششششي .. و الحين ممكن تطسين سريرك ؟
قامت سديم وجلست على سريرهآ وطلعت قرآن من شنطتهآ وبدأت تقرأ بصوتهآ المبحوح والمتقطع ..
[ هاكذا أنت يا أبن آآدم .. مدعآآت للسخريهـ .. في لحضة نزول المصاائب عليك تذكر اللهـ وتعود أليهـ وتقرأ كلمآتهـ وتصلي صلوآت لهـ .. وحين نزول الفرح تنسى من أنزلهـ وتنسى شكرهـ وحمدهـ وعند زوآلهـ تسأل مآ السبب .. والسبب وااضح ! ]

الساعهـ 3:40 العصــر ..
عند الوليد & ساارهـ ..

الوليد وهو يقطع فخد الدجآج :ـ ليهـ مآ رحتي السوق ؟
سارهـ بهدوء :ـ لأنك مارضيت ..
الوليد بسخريهـ :ـ أوووهـ .. مآ أقدر أنآ على المطيعين ألي ينفذوآ أوآمري ..
سارهـ رفعت راسهآ :ـ أعتقد قلت لك .. بنفذ كل أوآمرك حرف حرف
الوليد طآلعهآ " حتــى موضوع أمس ؟ "
سارهـ فهمت نضرتهـ ونزلت راسهــآ ..
الوليد :ـ على العموم أشوفك الليلهـ .. أنآ رااكب أنآآم تمسي على خير ..
سارهـ بهمس :ـ وأنت من أهل الخير ..
طآلعتهـ وهو يركب وغمضت عينهآ .. شربت عصير الليمون مرهـ وحدهـ .. وركبت غرفتهآ ترتآآح ..

عند البنــآت ..


لين جابت كرسي مجد المتحرك :ـ ياللهـ بنآآت ..
حملوهـ تولين ودلع وشوق وركبوآ أعلــى تلة " طعس " تطل على خيآآمهم ..
ركبوهـ دلع وتحتهآ شوق وتولين ..
ولين أستعدت تدفهم .. تركت الكرسي ونطت بسرعهـ فوقهـ ..
كآن شكلهم جدآ يضحك وهم فوق بعض ..
البنآت :ـ أوووووووووووووووووووووووووووووووهـ ..
شوق :ـ هههههههههههههههههههههههههه وآآآآآآآآآآآآآآآآآو حمآآآآآآآس
ليين :ـ وأبووووووووووهـ بعد ..
دلع :ـ ييييييييييييمهـ بنآآت شووفوآ ذآك الثعبآآن ..
تولين بصرااخ :ـ يييييييييييييييييمهـ .. تهىء تهىء خلووووووو الكرسي يوققققف بسررررررررعهـ حرآآم عليكم هاذا ثعباان مو قطوو ..
شوق بخوف :ـ تهىء لينوهـ أنتي فوقنآ تقدري تسوي بريك ..
لين :ـ مآ أقدر بعدهآ أطييييييح ..
دلع بخوف :ـ بنــآت شوفوآ هاذا جحر ثعاابين .. رحنــــــــآ فيهآآ ..
فجئة تغير توآزن الكرسي وأنقلبوا البنآت وطآحوآ كلهم مآعآدآ لين ألي صاارت تتدحرج متجهة لجحر الثعاابين ..
قامت شوق بتعب تمسح الرمل عن شعرهآ وملابسهآ وأنتبهت للين :ـ بنآآآآآآآت لييييين لييييين ..
دلع بصرااخ :ـ ليييييييييييين ليييييييييييين وقففففي ليييييييين
تولين :ـ لييييييييييييييييييييييييييييين لييييييييييييييييييييييييييين قووومي بسررررررررعهـ قووووووووووومي ..
باقي مسافهـ بسيطة وتروح فيهآ لين .. بس قدرت تقوم وبااقي شوي بس وتوصل للجحر رجعت على ورآآ بخوف وهي تلهث .. وصلوآ لهآ البنآت ونزلوآ للخيآم .. رااحت لين وجآبت أغرآش مويهـ ..
دلع وهي تمسح فمهآ :ـ آآكششششن ..
شوق :ـ إثــآرهـ ..
تولين :ـ غمووض ..
لين :ـ تحــ.. قآطعوهآ البنــــآت بخوف ..
البنآت :ـ لييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييي يييييييين
لين :ـ هآآآ هآآ وشووو ؟!!
شوق :ـ ثعـ .. ثعـ .. ثعـ .. آآن ثعـ
دلع :ـ ضههههههـ .. ضهـ .. ضهـ .. رك
لين :ـ يممممممممممممممهـ شنووووو على ضهههههري ؟؟؟
البنآت بصرااخ :ـ ثعباااااااااااااااااااان ثعباااااااااااااااااااااااااااااان ..
لين بخوف :ـ هآآآآ !!
حنين بصراخ :ـ باااااااباااااااااا عموووووووو .. ثعباااااااااان ..
كآآن كآآيد جآآآي بطنجرة الخضاار .. أنتبهـ للبنآت يصرااخون ولين ألي تبكي وتدور حول نفسهآ .. أستغرب وراح لهم .. وأول مآ شاف الثعباان رمآ الطنجرهـ وصرخ :ـ ليييييييييييييييييييين وقفففففففي
لين ببكي :ـ خآآآآآآآآآآآآآآلي ثعبااااااان ..
كآيد يشمر :ـ طييييييب وقفففي مكآنك وأحبسي نفسك بسرعهـ ..
لين وقفت وهي ترجف وحبست نفسهآ ..
كآآيد مد يدهـ ومسك الثعبان من ذيلهـ .. رمآهـ بسرعهـ في الطنجرهـ وسكر عليهآ الغطآآء
البنآت :ـ يييييييييييع ..
ركب كايد فوق الطعس ورمآ الطنجرة بالثعباان .. نزل وشاف البنآت على الأرض مجتمعين حول لين وتحتهم عبد الرحمن وزين ..
كايد :ـ علآمهآ ..
دلع :ـ مدري يا عمي من رحت بكت وطآحت على طول ..
كآيد :ـ أهآآ هاذا من الخوف ..
عبد الرحمن:ـ من شنو خآيفهـ ؟
شوق :ـ منننننن ثعبااان
زين :ـ ثعباان !!
تولين :ـ أيوآ ثعباان ركب على ضهرهآ ..
زين وعبد الرحمن طآلعوآ بعض بأستغرااب ..
حمل كايد بنت أختهـ وتوجهـ لخيمة البنآت .. ومن تذكر سالفة اليوم تردد يدخل
عبد الرحمن أخذ لين من عند كآيد بتفهم ودخل الخيمهـ
كآنت مجد ترتب أغراضهآ بهدوء وعآطتهم طآف ..
وسديم متسندهـ على الخيمهـ ونآيمهـ والقرآن بيدهآ ..
عبد الرحمن بحدهـ :ـ مجد تعآآلي شووفي أختتتك ..
مجد بهدوء :ـ حآآضر ..
جت لختهآ ومسحت وجههآ عن الرمل .. :ـ عممي حرارتهآ مرتفعهـ ..
عبد الرحمن رجع لهآ :ـ جد ؟ ( حط يدهـ على جبينهآ ) اييي واللهـ صاادقــهـ .. روحي بسرعهـ جيبي موية باردهـ من خيمة الحريم ونآدي أمك ..
مجد ببرود :ـ بس أنآ ممنوعهـ من الخروج ..
عبد الرحمن :ـ طيب أنآ برووح .. قعدي مع أختك ..
مجد :ـ طيب
طلع عبد الرحمن :ـ كآآيد أدخل عآدي بنتك نآيمهـ ..
هز كآيد راسهـ ودخل ومعآهـ زين .. وشوق وتولين ودلع وريم ..
طآلع ببنتهـ النآيمهـ وآثـآر الدموع باينهـ على خدهآ .. تنهد بأسف على حآلهآ .. بس من يذكر شنو صاار يعصب ويسب فيهآ بدآخلهـ ..
[ زين قآل لهم أنهـ مآ قدر يلحق عليهم وصار ألي صار .. والكل حآآط ببالهـ أن سديم ومجد موب **** ]
رجع عبد الرحمن ومعآهـ أختهـ أسمآء ألي تبكي .. :ـ بنتتتتتتتتتي بنتتتتتتتتي ..
زين :ـ لآتخآفي أسمآء مجرد حرآرهـ ..
أسمآء :ـ أي حراارهـ وهي مآ تقدر تتنفس !
كآيد :ـ خلآص قوموآ نخآذهآ للمستشفى ..
أسمآء :ـ طيب ..
عبد الرحمن :ـ بجي معآآكم ..
ريم وشوق وتولين ودلع :ـ وحنآ بعد ..
عبد الرحمن :ـ بس ريم تجي لأنهآ أختهآ ..
طلعوآ كلهم للمستشفى ..
[ كآيد .. عبد الرحمن .. أسمآء .. ريم ]
وطلعوآ البنآت للحريم لأنهم ممنوعين أنهم يكلموآ سديم ومجد ..
زين :ـ مججد ..
مجد :ـ هآآ ؟
زين :ـ من وين لكم سعر السيارهـ ؟
مجد بنذالهـ :ـ مدري كل الفلوس من عند سديم وسألتهآ من وين لك أرتبكت وسكتت ..
زين :ـ متأكدهـ !!؟
مجد :ـ أيوآ عمـــي .. ( وبكت بتمثيل ) بعد ألي صار اليوم مآ بكذب مرهـ ثاانيهـ ..
زين يطآلع سديم بقهر :ـ طيب متى نآمت ؟
مجد بكذب :ـ من يوم تطلعوآ الساعهـ 12 ..
زين :ـ يعني صار لهآ تقريبا 4 سآعآت ؟
مجد :ـ ايوآآ ..
قآم زين وضرب خد سديم :ـ ههههي سدييييم قومي ..
سديم بنعس :ـ بس شوي ..
زين سحبهآ من ياقة ثوبهآ :ـ قوووومي يا حيوآنهـ ..


يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -