بداية الرواية

رواية بنات النت -17

رواية بنات النت - غرام

رواية بنات النت -17

رواف / وليه انتي ماتقتنعييييين

ريتال / اقتنع في وشو ؟ اني اتزوجك هــذي أحلامك اصلا انا ماحبك وأكرهك شلــون تبيني اتزوجك

دقــات قلبــه صارت اسرع حـس ان قلبــه بـ يطلع من مكانه بكـــلامها

أكـــرهـــــك ؟؟ أكــــرهـــك ؟؟ صحيح مو أول مــره تقولها ..! لكن هالمره يحسها انها طــالعه من قلـــب ..!

أكـــــــــرهـــــــــــــــــك

ريتال بحنان يمتزج فــيه القسـوه/ رواف أنت لازم تقتنع أنا و أنت مستحيل نقدر نعيش مع بعض أنت شاايف حالنا الحين وهذا قبــل لا نتزوج كذا بعد مانتزوج وش بتصير حالتنا ..!

مارد على كلامها لانه عارف إن كل كلمــه قالها هــي صاادقه يـدري ان مستحيل يتحمــل يعيش معاها بـس مـايقدر يعيش من دونها يحبهـا لـ درجة الجــنـون

سكر من عندها وعلى طـول راح الصاله عند أهله وحــاول يكــون طبيعي

بالصـــاله ..الكـــل موجود حتــى أبـــوه واخــوه خالد وأولاده وأختـــه شادن ماعدا زوجـــة أخــو خالد ، حس إن هذا أنسب وقـــت يقــول حــق أبـــوه

رواف / الســلام

/ وعليكم الســلام والرحمـــه

تــوه بـ يجلس وعلى طــول أولاد أخــوه ركضو عنده هيثم وميثم وعبير وتغريد

/ عمـــو

رواف وهو فاتح إيدنه لهم / هــلا والله بـ روح عمـــو

عبير وهي تبعد اختها تغريد علشان تقعد جنب عمها رواف / بعــدي هذا مكاني

تغريد / مابي أنـا قبـل

والنفــس الشئ من جهة اليسار هيثم وميثم يتهاوشون ع المكان

خالد بمزح حـق ابوه / عاجبك اللي يصير يتركون ابوهم ويرحون عند عمهم

بو خالد / قــول اتركو جدهم بعد

رواف بضحك مصطنع / ههههه شذنبي أنـا اذا كنت حبـوب

شادن / ويه وش هالثقه اصلا هم يبوونك علشان مصلحه

رواف بـ جديه / تركوهم عنكم عندي لكم موضوع

/ شنوو ؟

رواف / الموضوع لــك يبــه وانت تدري عن هذا الموضوع بس تتنـاساه والكـــل يدري بعد

ام خالد عرفت الموضوع / مو وقـــته ياولدي خلــه بعدين

رواف / شنــو يعني مو وقــته لا وقتــه ونص والحمد الله إنكم كلكم موجودين علشان تشهدون ع الكــلام اللي بقــوله

بو خالد / قــول الموضوع

رواف / أبــي أخطب ريتـــــال ..!

ماحد استغرب ولا شــئ لانهم يدرون ان في أي لحظه رواف بـ يفتح الموضوع

بو خالد / رواف أسمعني عـدل أنــا راح اخطبها لـك بس أنت بتتحمل النتايج

رواف / نتايج شنــو

بو خالد / بعد ماخطبها لك انا مو مســؤول عنك في شئ و خصوصاً إنك ماتشتغل لا درااسه ولا شغل يعني الفلــس الواحد يبي لك شهر علشان تجمعــــــه

ام خالد بـ عتراض / يعني شنو من وين يـصرف له

بو خالد / أنــا هذا شرطــي اذا خطــب يتحمــل المسؤوليه بنفسه

رواف بثقه / وأنــا موافق

شادن / للللللووووش

رواف بـ فرحه / متى راح تخطبها لي ؟

بو خالد / انتظر بعد شهـر أخلص اشغالي مع عمك بو فارس واخطبها لك

.

.

بالفيصليه عـند ســاره


تمشــي وبالها كـله بـ فيصل بـ معنى سرحــــــــــانه

وأهــي تمشي أنضربت فـي واحد ضربــه قــويه وكان ماسك بيبسي ، وصار البيبسي كله على عبايتها وثــوبه

/ وجـــع ماتشوووفين انتي شووفي وش ساويتي فيني

سـاره بأحراج بعد ماعرفت ان الشخص اللي ضربته هو نفسه فيصـل نزلت راسها واهي مو عارفه كيف تنقذ نفسها من الاحراج

فيصل / حتـــى لســـان ماعندك حمد الله والشكـــر

ســاره على وضعيتها منــزله راسها ومنحــرجه حتى البيبسي اللي على عبايتها ماحست فــيه من الأحراج وأصـلا البيبسي أنكب عليها اكثـر من أنكب علـــيه

فيصل وهو متقرف / عطيني منديــل ولا بعد ماعندك

ســاره نــو كومنت ســاكته

شاف أيــاد اخته ساره من بعيد وعلى طول تقدم لهم / خير وش فــيه

فيصل ناظره من فــوق لـ تحت وهو معصــب من ســاره اللي لما الحين مايدري إن اهــي

اياد استغرب نظراته وقال / خير أخــوي وش فــيه ؟

فيصل / اسأل الهيلقيه اللي قدامك وش ســوت فيني

ضحك اياد بخفــه على كلمة هيلقيه

التفتت ساره بـروعه على اياد اللي يضــحك وأهي معصبه هذا بدل مايهدي المــوقف يضحك ..!

اياد ببتسامه كلها ضحك / ههه وش فيك بسم الله تناظريني كذا هو قال هيلقيه مو انـا

ساره بهدوء / اياد قوم نمشــي

اياد / مو قبــل اعرف وش سويتي

نـزلت سـاره راسها بأحراج أمـا فيصل يحــاول يستوعب الصـوت اللي تو أسمــعه

هــالصــوت أبــد مو غريب عليه هالصـوت أهــو السبــب فـي مـوت محمد ولــد خـالته

قطـــع عليه افكــاره إيـاد وهو ينــادي أختـــه وكأن يـقول إيي نعم يـا فيصل هذا الصــوت أهو السبب فـي موت محمد

/ ســاره ساااره وش فيك

ساره برتبـاك / هـ و وو لا شـ شئ أعتـذر له وانـا بمشـي

أعتذر اياد حــق فيصل اللي مــازال مصــدوم بســرعه وراح يلحـــق اختــــه

اياد / طيب نتعشى ونـــرجع

ســاره / لا نبي نرجع الحين

اياد / نتعشــــى بــس محنا مطولين

ساره بـ ملل منه / طيب طيب

جلــست ع الطــاوله وراح ايــاد يطلــب له عشــاء اهــو مع أختــــه

امــا سـاره كانت بالطــاوله وتحــوس بجـوالها تضيع وقتها وتفكيرها كله بـ فيصل

أمـا فيصل كان طول الوقت يرااقبها جلــس بالطااوله اللي جمبها

فتح البلــتوث وهو يبحــث عن نــك ســاره (سـوســو)

عـلى طول رسل لهــا مسج مكتــوب فـيــه


..{ ســاره شــوفيني جــالس على يمينك )

عقدت حواجبها .. كيف عــرف أسمي ..!

التفتت يمين وشافته يناظرها بـ عيــون كلها نـــدم

شهقت بــقوه من الصــدمه لـ درجه إن سمع صــوت شهقاتها

معــقــوله عـرفنــي ولا بـــس يلعـــب

لـفت وجهها الجهه الثـــانيه تبـــعد عنهـ بــس تفــاجأت يــوم و صلها بلتــوث منه

فكرت تقبــل أو لا ، بـ النهايه قبــلت

كــان مسج مكتــوب فــيه


{ أدري إنك سـاره وأنـا عرفتك وإذا ماعرفتيني أنــا فــيصل

عمومــا أنـا أتعذر لك لاني عصــبت عليك ، وعــندي لك موضوع أبي أكلمك فـــيه


شنـــو هذا الموضووع اللي فيــصل يبــي فيه ســـاره ..!!


.

.

رنـــيــــم .. ..


بـ غرفتها تتغدى وأهــي تكلم يحيى بــالجــوال ..

رنيم / انت ليه مهتم فــيني كذا ولا تقول إنك تحبني لاني مستحيل و مستحــيل أصــدق

يحيى / مو مهم عندي إنك صدقتي اهم شئ أنـا مصدق

رنيم / آمم ليه يعني ماتبيني أبـادلك بـنفس الشــعور

يحيى / اذا كنتي تبين تبـادليني بـ نفس الشعــور براحتك ماراح اجبــرك على شئ ماتبينه

رنيم / هذا أكبــر دليــل إنك ماتحبني

يحيى ببرود يحرق اعصاب رنيم / أهـا

رنيم / شنو اللي أهـا

يحيى / يعني سمعت كلامك وعرفته أنـا كذاب في شئ بعد ؟

رنيم /لا مافي شئ

.

.

بــالمغرب راح أنزل البــارت اللي بعـــده لاني مثــل ماوعتدكم بـارت طويل *_^


وسوري ع التأخير


سي يــوو



تكلمة البارت الثاني عشر



تـأخر إيــاد فـي طلب العشـا واهي خايفه من فيصل اللي كل أشـوي راسل لها مسج بالبلتــوث

بعدهــا قام فيصل وجلــس قبالها ، رجعت الكــرسي وراء بتقــوم واهي مستغربه منه كيف مـايخاف

فيصـل / لحظه ساره لا تقوومين ابيك بـ موضوع

ماردت بس كتفت إنها تناظره يعنــي أخلص أخـوي الحين بـ يجي

فيصل وهو يمد لها ورقــه / اتمنى تتصلين علي عندي لــك موضوع ضـروري ساره انتظرك وصدقيني إن هذا الموضوه يخصـك انتي ومابيك تقولين حــق ولد خالتك شئ ولا حق ولا احد

تـرك الورقه في الطاوله وبعدها مشــى ، وتـرك سـاره واهي خايفه من الموضوع اللي فـيصل يبيــها شـافت أخوها جاي وأخذت الورقــه على طـول وحطتها بـ شنطتها

سـاره / وش فيك تاخرت

اياد / تدرين المعجبات أزعجونــي مامشو الا بالعين الحمــراء

رفعت حواجبها واهي تقـول / يـاربي حــيل واثق من نفسك أنت منو اللي كذب عليك وقالك إنك حلــو ووووع مدري وش لقـو فيك المعجبات

اياد / ياربي ع الغـيره ليـكون حتى انتي معجبه فـيني وأنـا مدرري ترى عادي يصير أخت تنعجب في اخـوها

خذت المايمونيز والكاتشب اللي جمبها وقطته عليه واهي تقــول / امحق مابقى الا انت انعجب فـيك


بـــعــد مــرور أســبوعـين وافق بــو فارس إن بنتــه ريــتال تروح بريطانيا تكمــل دراستها هنــاك

فــي الطيــاره ، بعد ماودعت ريتــال أهلهــا وصحباتها

جـالسه ريتــال جنب الشبــاك وتشــوف الغيــوم اللي مليــانه السمــاء من فوق وتحت وكــل مكان وتـركي جـالس جنبها .. ..

جات المضيفه بعد ماطلب تركـي منها تجيب المــاي ، التفتت ريتــال وقالت / وأنـا بعد أبي ماي

المضيفه / وات ؟

أشـر لها تركــي تروح وراحت ..

ريتال / ليه كذا تقولها روحي أبي ماي

شرب تـركي المــاي وعطاها البــاقي بحتقــار ، وأخذت منه المــاي بـ ضيقه

بعد نــص ســاعه في الطيــاره

ريتال / أبي اروح دورة المياه

تركي من غير مايناظرها / اجلسي مكانك اشـوي ونـوصل

ريتال / طيب ليه ماروح

لف عليها وابتسم لها بستهزاء ولف الجهه الثانيه وقصــده { مـاقدر أثق فــيك

مـاتحملت ريتال حركــاته وقالت بصوت عالي / خالي وش فيك علي

لف عليها بعصبيه / صغري صــوتك احنا بـ طياره مو بالبيت

نزلت راسها واهي ماده بوزها وقالت بـ غصه / طيب ليه تعاملني كذا

تركي / أنـا معاملتي مع أشكــالك كذا تبين ولا كيفك

فتحت عيـونها بـ صدمه ماتوقعت إن خالها يشـوفها بنت حقــيره وخـاصه إن مالها ذنــب باللي صاار كـــله

لفت وجهها ع الشـباك مره ثانيه وأهي تفكــر إن بعد مــاتوصل بتفهم تــركي على كل شئ

.

.

بشـار / يـلا عاد جوود

جود / مابي

بشار / طيـب أنـا قلت ماراح اسوي لك شئ بس ليه متحجبـــه والله مو حلوو كذا

جود / إلا حلـــو وأهبـل قمر

بشار / أدري إنك قمر وتهبلين وحلــوه وأحلى بنت بالعالم بعد بس عاد بس خليني اشوف جمالك بدون حجاب

جود / نـو مافي

بشـار / جــوجه

مالقته وجهه واخذت ريموت dvd ..وشغلت لها فلم

بشار وهو واقف / طيب ياجويد أنـا بطلع ولا بـراجع إلا لما تشيلين اللي فوق راسك

جود بـ برود / وياليت بعد تجيب المــلاك

بشار / يااااااااليت اقدر المشكله لازم أبــوك

ماردت عليه وكمــلت الفــلم

بشـار / ماحبك

جود / إلا تحبني

بشار / لا ماحبك

جود / الا تحبــني وتموت فيني بعد

بشار / واثقه

جود / يحــق لـي موو *_^

بشار يوم حس نفسـه بـ يبتسم لها لف الجهه الثانيه وابتسم وطـــلع


.

.

عذاري واهي تكلم سـمر أختها بالتلفــون / خلاص ياسمر تعبت أبـي ارجع البيت

سمر / وربي ودي ترجعـين بـس ابــوي مو راضي

عذاري بدون قلب / الحيــن أهو مشلــول يعني مايتكلم كيف قال لا تجي فهميني

سمر / عذاري عيب هالكلام هذا ابوك

عذاري / طيب وانا وش قلت ؟؟!

سمر / لاحوول خلاص خليك عندهم كذا اشــوي و أنـا بحاول انقع امــي

عذاري / ايي تكفيين سمــر

سكرت من أختها واهي معصــبه

ودهــا ترجع البــيت اشتااقت حـق غرفتها سريرها وكــل شئ فــيه وهم تبــي تجلس بيت عمها علشــان أيمن اللي لما الحــين مو حااس فيها

.

.

منار / متى راح تملــك

راكان / منــور تكفين بعدي عني مالي خلق نكــد

منار / يـووه ركــون أنت من خطبت وســـن وانت قالب علي لو تتزوج أجل وش بتســوي لهـدرجه سحرتك

راكان / وووووع لا تقولين سحرتني أنـا اصلا مو قادر ابلعها

منار / أفــا ليه تراها طيبــه وحبــوبه وبعدين دامك ماتحبها ليه اصلا خطبتها

راكان / سكـري السالفه وجلســي سوولفي معاي اشتقت حق سوالفك

منار / إيي تو النــاس من اشوي تقولي بعدي عنــي والحين تعالي سولفي معاي

راكان / ياحبيبــتي يــا اختي لا تجبــين طاري وسن علشان ماقلب عليك طيب ؟

منار كانت ودها تعرف ليه أخــوها يكره وسن كذا بس خلته بـ راحته واذا هو حب يقولها راح يقــول

.

.

تتأمــل الرقــم أشــوي وأهـي تفكر تتصل عليه أو مــاتتصل ..!

فـ قررت تتصل وتشــوف شنو يبي منها

فيصـل / الوو

ساره / هلا

فيصــل / ساااره هلا والله

ساره / اهلين

فيصل / كيف حالك ؟

ساره / تمام

فيصـل / اممممم تبيني أبدا في الموضوع ولا نسـولف أشـوي

ساره / لا ياليت تبدا في الموضوع الحــين ..!

فيصـل / طيــب ولا تقاطعيني

ساره / طيب

فيصل / وربــي ياســاره أنتي ماتدرين وش كثــر فقدتك بـ حياتي من رحتي عنــي وأنـا حاس إنـي بمووت ندمـــت على كل شئ سويته لك بـس والله مو أنـا هذا محمد اللي قالي اســوي كذا سامحيني يـاساره وأنـا وربــي أحبــك ونــاوي أتــزوجك بس خلينــأ نرجع حــق بعض

بلعت ساره ريقها بـ صعوبه واهي تقول / بـ بس أنـا احب فارس ولد خالتي

فيصل / كنت متــوقع كذا إنك تحبـــينه بس علشان اثبـــت لك إني أحبـــك بكره راح أخطــبك من أهلك بس قولي لي قبــل انتي موافقه ؟؟

استغــربت سـاره وماعرفت شنـــو ترد فـ فضلت السكــوت أحسن

فيصل / ساره قــولي لي كل شئ لا تستحين أنـا وعدتك إني بكره بخطبك من اهلك واصلا انا كلمت أبــوي وامي وقلت لهم عنك بس أبــي اسمع موافقتك قبــل لا اخطبك ســاره أنـا ودي أعــوض كل شــئ صار

.

.

هــل فيــصل صادق بـ كلامه وبكــره راح يخطبها ..!

و إن كــان صادق وخطبها .. هـل هو خاطبها حــب فيـها أو انتقـــام لهـا

لانه يظــن هي سبب فــي موت محمد ولد خالتــــه اللي راح تعرفــون سبب موتـــه عن قــريب..

.

.

فــي امريكا ..


تركـي / يلا البســي بـوصلك الجامعه

ريتال / لا ماني رايحه الجامعه الا لما تخليني افهمك كل شــئ

تركي / مافي داعي تقولين لــي شئ خــلاص اياد قالي عن كل شــئ وانا ماني فـــاضي أسمع كـلامك اللي كله كذب x كذب

ريتال / والله والله مو كــذب أنت اسمعني وماراح تنــدم

قــرب تركي منها بـ حقد لـدرجه ان ريتال خافت وبعدت عنها وقــال / الجنين راح ينــزل ومستحيل أخليك تربــين ولد بــالحرام فــــاهمه ؟؟!!

شهقت بــقوه واهي تصيح تترجــاه / تكفى خالي لا تسوي لــي شــئ الله يخليك انا ماجيت هنــا الا علشان أولد وربــي ولدي اللي انتظره أنت تدري أنـا بأي شهــر أنـا في الخامس يعني خمس شهور وهو فـي بطني وانا احافظ عليه والله أبــيه انا جيت هنــا اهــرب من رواف وأنت الحين تقول الجنين بـ ينزل مستحيل مسسستحيل اخليه ينزل

وقف تركي بـصدمه ماتوقع أبــد إنها متعلقه فـي اللي بـطنها كذا لدرجه إنها ماهتمت فـي اهلها ولا خافت منهم وحتى مافكرت كــيف تـربيه وانصدم أكثــر من رواف .. / رواف وش دخله بالموضوع

ريتال واهي تشاهق / هذا ولـــده ..!

اتسعت عيـــونه أكثــر يعنــي رواف هــو اللي مغتصب ريــتال نفــسه ..!


أنتهــى البــارت


أنتظروني فــي بـارت جديد

ارائكم وتعليقــاتكم وأنتقادكم تهمنـــي



البـــارت الثـــالث عشـــر


.

.

فـــي يــوم ملكـــة راكان على وســــن ..

الحفــله كــانت فـي بيت أم تــركي ، وكــان الحفــله جداً عادي مـاحد حضر الزواج غير اهل راكان وأهل وسـن

وكـــل هذا بـ طلب من راكان

منــار وســـاره فرحـــانين علشــان وســـن بتكــــون وحــده من عائلتهـــم

فــي وسط الحفــل

ساره / يـــــــــاليت رتـــول معانا

منار / إيييه وربــي لها وحشـــه

أنتهت الحفــله بســرعه وأخــذ ركان و ســـن معـــاه الفندق ..

بــالغرفه ..

وسن مبــتسمه حق راكان بنتصـار ، أمـا راكان يتجاهلـها ، قربت منه واهي تقول / ماودك نشــوف الشـريط انـا وانت مع بعض ؟؟

لف عليها وعلامة الحقد كله فــيه / شـــوفيه الحـــالك أنـا بنــام

وقفت قبــاله بـ جراءه واهي تتكلم لبناني بـ برود/لا شوو حبيبي مابتعرف الرومنسيه

ابتسم ابتسامه جانبيه / خليت الرومنسه لـك

ماردت عليه وراحت الغــرفه تبــدل مـلابسها والبــاب مفتوح


يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -