رواية بنات النت -18

رواية بنات النت - غرام

رواية بنات النت -18


بــالغرفه ..

وسن مبــتسمه حق راكان بنتصـار ، أمـا راكان يتجاهلـها ، قربت منه واهي تقول / ماودك نشــوف الشـريط انـا وانت مع بعض ؟؟

لف عليها وعلامة الحقد كله فــيه / شـــوفيه الحـــالك أنـا بنــام

وقفت قبــاله بـ جراءه واهي تتكلم لبناني بـ برود/لا شوو حبيبي مابتعرف الرومنسيه

ابتسم ابتسامه جانبيه / خليت الرومنسه لـك

ماردت عليه وراحت الغــرفه تبــدل مـلابسها والبــاب مفتوح

شهق من جرائتها ولف الجهه الثــانيه وهو يتعوذ من الشيطــان

ونســـى إن وســــن الان زوجــته بـ معنى حــلال عليه


.


فـي مجمع الظهران



فارس و ايـاد يتريقون على فــراس ..

اياد / أجـل عمرك يافارس سمعت ولد يستحي من بــنت هههههه

فارس / هههه لا والله عمــري ماسمعت فيهـا هــذي

فـراس وهو عاض على شفته / أنـا ماستحي منها بس مابيها تعرف اني احبها اؤف

وهــو يمشــي فراس والضغط عنــده مرتفع من أخـوه فارس و ولد خالته أيـاد انضرب فـي بنت بـقوه

لـ درجه إن البنت طاحت بالأرض وفــراس صاير فــوقها

لحظــات وفارس واياد فاتحين عيــونهم عليه والنــاس كلهم يطالعونه

أمـا فـراس كان يناظر البنت وهو مستغرب كيف جلس فوقها

البنت واهي تصاارخ / وجـــع أنت ماتشوووف

فراس ينــاظرها بـ صدمه ولمـا الحين ماشال عيونه عليها

البنت صارت أقــوى / بلا بشكلك قــوم عني بسرعه ولا بنادي لك الهيئه يتصرفون معـاك

فجــأه التفتو النــاس على اياد و فارس وهم يسمعون ضحكتهم اللي واصله أخـر مجمع / ههههههههههههههههههههههه

اياد / ههههههههههههههههه قوم بــس قبل لا تسويها وتجي الهيئــه ههههههه

فارس / ههههههههههههه آهـ يابطني ههههههههههه حـــلاتي مكاانك يــافراس

يـوم سمعت البنت ضحكهم ابتسمت واهي فرحانه وكلمت صراخها على فراس اللي قـام وهو متفشـل

بعد خمــس دقايق إيــاد وفارس لما الحين يضحكون

فـراس / هييي بس أنت وهو رااااااااسي

اياد / هههههه خلاص فارس اسكت لا يرتفع ضغطه مره ثانيه وينضـرب في بنت

فارس / ههههههه والله غصـب عني

اياد / والله شكلك تــوحفه يافـراس ياليت مصـورينك وناشرينه في البلتــوث

فارس / يوو كيف راحت هالفكــره عنـــي

فراس / أحســـن بعد

اياد مسوي نفسـه جدي / فـراس خلاص ارجع البيت

فراس / لــيه ؟

اياد / يعني يكفــي ان البنات أصـلا مايبونك وشافوك وانت تطيح وذيك البنت هزئتك قدام العالم كلها بعدين البنــات شافوك معـانا خـلاص بعدها مايبونا لا أنـا و لا فارس

فـارس /اي اي صح تكفــى روح لا تفشلنا الحين ماحد من البنــات يعطونا وجهه

تـوه اياد بـ كمل ..

الا جــات بنت لابسه عباه ع الكتف مرصص جسمها وفـي كل مكان في عباتها زخــاف وكرستـال لافت للنظر وعيــونها تسحر من المكيـاج اللي حاطته بـ عيونها ولابسه نقـاب

قـربت من فــراس واهي تقول / السـلام عليكم

فـراس برتباك / وعـ وعليـ كم السـ لام

ضحكت البنت بـ نعومه وقالت / الصـراحه انـا اموت على الرجـال اللي يلبـس ثوب وشمـاغ وأنـا من شفتك بـ صراحه جذبتني وأتمنى تـاخذ رقمـي

ومــدت له ورقـــه ، لــف فراس على فارس واياد وغمز لهم واخذ الورقــه من البنت

فــراس لابــس ثوب وشمــاغ وهذا لبســـه ومايحب يــغير ومع السكـسوكه شــئ ثــاني

يوم البنت راحت على طول اياد وفارس قربــو من فـراس واخذو الورقــه من يده

اياد / ولــد الذينـــا بنت تــرقمك

فــارس / عمرها ماصارت لي

فراس بغرور مصطنع / إيي مو البنات مـايبـونك وحطيتها فـيني إنهم مايبوني ....سحب الورقــه منهم وقصها نصفين وقطها بالأرض .. ومشى عنهم

اياد وهو يحك جبهته / المره الثانيه نلبس ثـوب

فارس / أكيد نلبــس ثــوب ومن غــير تفكير



فــي امريكــا ...




تركي يحاول يقنع ريتــال تسوي عمليـــة اجهــاض

تركي / انتي لا تفكرين بـ قلبك ولا بعواطفك فكـــري بـ عقلك كيف بتربينه...؟ وشنو بتقولين حق اهلــك ..؟

ريتال / ماراح اقولهم شئ أنـا مع ولدي بـ نجلس هنــا في امريكا وبنعيش الحالنا

تركي / طـيب واذا رواف خطبك بتوافقين ...؟

اتسعت عيونها وقالت / خطبنــي ؟

تركي / أنـا قلت إذا خطبك

تنفست بـراحه ولا ردت على خالها

تركي / ريتال انا اكلمك

ريتال / خـالي لا تحااول ولــدي بـربيه

تركي بـ صراخ بعد ماتنرفز منها / أنتي ماتفهمين هـــــــذا بالحرااااام عااارفه كيف يعني بالحراااااام مايصير مااايصير

ريتال واهي تصيح بخوف من خالها ان يغصبها انها تسوي اجهاض / وأنـا قلت مابي مااااابي

تركي تعوذ من الشيطان خــوفه يســوي لها شئ وبعد خمس دقــايق جــات في بــاله فـكره

/ طيب ليه ماتتزوجون أنتي ورواف وتعيشون بـ امريكا

ريتال / نفس الشئ بعرفون أني حملت قبـل لا اتزوج

تركي مسك راسه بتعب من كثــر مايفكر وبالأخيــر سحــب ريتال من يدها وعلى طول ع المستشفى



عـــذاري بـ غرفتها والفرحه مو سايعتها اليــوم بتروح بــيت أبــوها بعد ماحنت سمر فــوق راسه ... ...

دخــل عليها أيمن كالعاده بـ جراءه / عذاري

التفتت عليه بـ بتسامه حلوه / هلا

ايمن / بتوحشينا *_^

انحرجت عذاري ونزلت راسها وقالت / وأنتو اكثــر

ايمن وهو يجلس ع السرير / عاد مو تقاطعينا كل يــوم تعالي

عذاري / لا مستحيل انا ماصدقت افتك من اسيل اختك

ايمن / ههههههههه حرام عليك قولي ابتهال بس اسيل طيـبه وحبوبه

عذاري / ايوا عارفه انها طيبه وحنــونه وحبوبه بس اهي تخفي هذا الشئ وكأن عيب عندها وانا هالأشكال ماحبها

ايمن / طيب وأنـا

عذاري مافهمت / شنو وأنت ؟

ايمن / يعني أنـا شنو طيب حنون حبــوب قااسي ؟

عذاري بـ داخل قلبها { أنـــت الحــب كله ..}

ايمن / وش فيك سرحتي

عذاري / أفكر انت شنو

ايمن / هههههههه

عذاري / إيي أنت زي اختك اسيل طيب وحنــون بس مدري ليه تحاول تظهر القــسوه

ايمن / يعني انا مره قسيت عليك ؟

عذاري / لا بس يعني أشــوفك مع اهلك مع ربعك كيف تكلمهم وكذا يعني

ايمن / اممم دايم يقولون كذا

ابتسمت عذاري واهي بداخلها فــرحه ودهــا تعرف شنو اهي بالنسبه حــق ايمن يحبها مثــل ماهي تحبــه ولا وأهــي شاكه ثمانين بالميه إن يحبها لانو اللي يشـــوف حركاته معاها يقــول هذا عاشقها مو بس يحبها



ركان نايم ع الكنـــب و وسن تحاول تصحيه

وسن / راكان ركـونه بيبي

راكان / ركونــه بـ عينك

ضحكت وسن بـ نعومه واهي تقول / ماتبيني أدلعك

لف الجهه الثانيه وهو يتأفف منها / الدلع اللي يجي منك مابيه والحين يلا روحي خليني أنام

وسن / طيب قــوم السرير كذا راح تتعب

تنهد وقــــام وقال من غير ماناظرها / يعني خايفه علي

وسن بـدلع تبــيه يتلفت عليها / أكيد حياتي إذا ماخفت عليك أخـاف على منو

لف عليها وهو معقد حاجبـه على دلعها ، تـوه بـ يتكلم بــس استغرب من اللبس اللي هي لابســـته

لابسه فستان حريري يــوصل للـ فخذ و بــاللون الأبــيض وفيها رسمـات شفايف باللون الأحمــر كـان عــاري وغـير السـلاسل اللي بـ رقبتها والأكسسوارت اللي لابستها

وتنــاظره بدلع وأهي عـاضه على شفتها السفليه

لـــن اتعدى حـــدودي فــي مـوصفــات وســــن ، لــكن اللي أقــدر أقــوله إنها بنـــت فـي قمــة الجراءه

قــام راكان بســـرعه عنها ودخــل دورة المياه ( أكرمكم الله ) قفـل الباب وتسند عليه وهو يتنفس بـقوه

أمـا وســـن ضربت إيـدها بالطاوله / شنــو هذا ماعنـــده أحســاس بــس أنـا اوريك ياراكان يـ أنـا يـ انت



لــن أتــوقف إلى هنـــا ولــكن لــدي أقــتراح

أحــب أن أطرحهُ لكـــــم


قـررت إنـي أسـوي كـل بـارت واحد يتكلم عن شخصيــه أو شخصيتين ..

مثـلا البـارت الرابع عشــر يتكلم عن عذاري وأيمــــن اللي بعدو يتكلم عن جود وبشـار ..... ألخ

يعني مـاراح أوقف مثــلا على هذولا الشخصيتين راح أجـيب أشخــاص غيرهم لــكن راح أركــز على هذولا الشخصيتين

وطبعـاً أنـا نظمت علــى بطــولة الروايه .. بطلة الروايه الأولى ريتـال وبعدها سـاره وثم عذاري وثم منار وثم جود وثم رنيم ..

هـــل توافقوني عـــلى هذا الرأي ولآ أكمـــل الاجزاء كذا ...**


البارت الرابــــــــع عشـر





فـي أمريكــا





فـي المستشفى بعد مـاسوت ريتـال عملية اللي غصــب عنها

مازالت نـايمه بالمستشفى بـ سرير المستشفى وملابسهـم

دخـل عليها تركي تـوه بـ يتكلم بس لاحظ إنها نايمه ماحب يزعجها تـرك باقة ورد ع الطاوله اللي جمبها وجلس ع الكرسي وهو يمسح على راسها / ســامحيني يابنت اخـتي بس هذا الشئ لازم يصـير

رن جـــواله وطـلع بــره الغــرفه ..

تــركي بـ ضيقه / هــلا إيـاد

اياد / هلا وغلا بالزين

تركي / اهلين

اياد / وش فيك صوتك أبد مو عاجبني

تركي / مافيني شئ بس ريتـال

اياد حط إيــده على قلبـــه بـخوف عليها / وش فيــهاااااا ..؟

تركي / وديتها المستشفى وسـوت عملية اجهـاض

شهــق إيـاد بقـوه / مـــن جـدك ؟؟ ليـــــه كذا ؟؟ أنـا قلت لك روح معاها أمريكا علشان تـولد هناك وانـا ناوي اتزوجها واربي لها ولدها وبالأخيــــر تخليها تسوي عمليــــة أجهاض لــيش ياتركي حـــرام عليك

فـتح تركي عيــونه بـستغرب / اياد بسم الله عليك وش فيك

اياد / اللـــــــه يساامحك

تركـي / ليــكون هذا ولدك مو ولـد رواف

اياد كـان يتمنى تركي جمبه ويعطيه طـراق على وجهه من هالتفكيـــر / مجــنون انت

تركي / لا جد اياد وش فيك ماتوقعت بـ تزعل اذا عـرفت إنها نزلت اللي بـ بطنها بالعكس توقعت راح تفرح كثــير

رفع اياد راسه ونزلت دمــعه منه / آهـ يـاتركي بـلاك ماتدري وش فيني

تركي / وش فيك ؟

اياد وهو يغير الســالفه / أخبــارها ريتال الحين ..؟

تركي حس عليه إن يبــي يغير الموضوع بس ماحب يضغط عليه وقال / بخــير بس هي الحين نايمه

اياد / طيب اجـل أنـا اخليك وراي شغـل وسلم عليها

تركي / ربــي يسلمك

اياد / باي

تركي / باي

وبعدهــا طلع تركــي للـ جامعه اللي تأخر عليها بـسبب ريتال ..

صحـــت ريتـــال بعد نــوم عميق وأهي تلتفت يمين يسـار تبــي تسأل عن اللي في بطنها وش صـار فـيه

عدلت جلستها واهي نـاويه تقــوم تــدور أي أحد تســأله عن ولدهــا حـاولت تقـوم بس ماقدرت رجلـها ماتشيلها

ويــوم حســت إن مافي أمــل تشــوف أحد ارتجفت يدهــا وأهي تقـربها من جهة بطنها بـ تمسك بطنها اللي كان منتفخ اشوي من الحمــل ، غمضــت عيــونها بقـوه ويدهـا قربت أكثـر من بطنها

حست إن بطنها ماعاد منتفخ زي أول دخلت يدهـا أكثـر وكأنها تـدور على ولدها من داخل بطنها ، بـس مالقتـــه

انسدحت ع السرير مره ثــانيه واهـي تصيح بـ هدوء ..

لمـا دخلت عليها الدكتــوره ( الكلام طبعـاً بالأنقلش بس بترجمه باللغه العربيه الفصى )

/ الحمد الله على سلامتك

ريتال / متى سأخرج ؟

الدكتوره / غـــداً

ابتسمت لها مجامله ولفت الجهه الثـــانيه بـ ضيـــقه كبيـــره

بعد ماخلــص تركــي من الجامعه على طـول راح عند ريتــال المستشفى ..

ناظر جمب فتحة البـاب وشافها تصـيح وجعـه قلــبه عليها بـس قـوه نفســه ودخــل بعد ماطق البـاب

ناظرتــه ريتال بـعتب ولفت الجهه الثـــانيه وكملــت بكيها بصــوت عالي ..

قــرب منها بـ هدوء ومسح على راسها وبحركه منها على طول شالت إيــده / بعد عنـي

تركي بحنان / ريتال و ربــي أسـف بس هذا الشئ لازم يصــير أنتي لازم تفكرين عــدل ، و أنتي ليه متعلقـــه فيه كذا بكــره رواف يخطبك وتجبين عشـــره

ريتال واهي تصاارخ / بس انا ماااابي اتزوج رواااف مابي اتزوووجه انت مااااااتفهم ماابي اتزوجـــه

دخلت السستر تعطيها أبــره مهدئــه بس تركي رفــض وقال خلوها على راحتها

تعبت ريــتال من الصراخ وهدئت أشـوي وقالت وهي مازالت تبكي / مابي اتزوجه مابي

تركي / خلاص ماراح تتزوجينــه اذا انتي ماتبينه والله ماتتزوجيــنه

ريتال / بس اخاف ابوي يغصبني علــيه

تركي / مافي زواج يجي بالغصب

ريتال / انت تعرف أبـوي متشدد وأبـوي من زمن أول عندهم البنت حق ولد عمها

تركي ببتسامه كلها حنان / والله مايقدر يزوجك بالغصب

ارتاحت ريــتال نوعــاً ما وقالت واهي مبتسمه ابتسامه حلوه / اللي فـي بطـ بطـنـ ني ولد ولا بـ بنت

تركـي / بنـــوته

ريتال ماتدري ليه فرحانه / جـد والله بنت

تركي مستغرب / إيي بنت

ريتال / ابي اشوفها

تركي / هــا ؟؟! وين تشوفينها

ريتال تذكرت / لا

تركي / شنو لا

ريتال / لا خلاص مابي اشوفها بـ بس متى برجع السعوديه

تركي / وين ترجعييين فيه جنيتي انتي والجامعه ؟

ريتال / مابي ادرس وبقول حق ابوي ماتحملت الغــربه

تركي / مدري والله شقــولك بس خلاص بقـول حق فارس أخــوك وهو يتصـــرف ...

ريتال / طيب أبـي اكلم ســاره

تركي / على طاري ســاره ترى انخطبت

ريتال بـفرحه / واللــــــــــــــه ؟

تركي / إيي والله

ريتال / الحمـــد الله يــارب ..{ كانت فرحانه حــق ســاره إنها انخطبت و بتترك فيصل وأهي ماتدري ان فيصــل هو بكبـــره خطبها ...

خــذت الجوال من تركــي واتصلت على ســـاره ..

وطــلع تركي علشان ريتال تاخذ راحتها ..

ســاره / هــــــــلا واللــــه ياادوووووبه وحشتيييييني

ريتال ببتساامه / اهلين ســوير مبرووووك ياادووبه اجل سبقتيني

ساره / ههههههه ربي يباارك لك عقباالك عيــوني

ريتال / أنـا وين خليها على الله المهم منو هذا سعيد الحــظ

ساره / ماراح تصدقين لو أقــولك

ريتال / لا بصــدق قولي

ساره / فصــــــــــــول

ريتال مو مستوعبه / منو فصول

ساره باللغه العربيه فصحى / يالكي من غبيـــه إلا تعرفين فيصـــل عين السيح

ريتال / كذااااااااااااابه

ساره / الم اقل لكي إنكي سـ تكذبينني

ريتال / يلا عاد سووير قولي الصج فيصل بكــبره خطبك ..؟

ساره / نعــم أنهُ هو الذي خطبنــي وسـ يصبح اب لـ ابنــائي

ريتال / ساااره تكلمي عــدل مو راضي يدخل مخي

ساره / وهذا انـا اتكلم عــدل

ريتال / ترى بسسكر بوجهك الحييييين

ساره / لماذا ؟

ريتال بدلع رباني / ســاره تكلمــي عدل

ساره تقلد على دلعها / وهذا انا اتكلم عدل

ريتال / ايي كذا دووبه قولي لي كيف خطبك ..

ساره / والله انا مو مصصدقه لما الحين يااااليت جووود معانا هي اكثــر وحده بتفرح لي

ريتال / افا وانا فرحتي مو ماليه عينك

ساره / الا والله ماليه ونص بس اقصد جــود غيرر هي اكثــر وحده كانت تتمنى نتزوج اما انتو تقولون لي ان اهوو يلعـــب ، بس يقـــول إن نــدم ان رســل صورتي

ريتال / أي صــوره .؟

ساره حكـــت لها كل شــئ

ريتال / يعني فــارس عــرف ؟

ساره / ايوا والله انها احراج

ريتال بداخل قلبها ( هذا جــزاء اخوك ستر علي ورســل لك اخوي يستر عليك )

ساره / ريتال وينك

ريتال / معاك بس جالسه افكر إن في امل أشــوف اليــاس

ساره انجرت ضحك / هههههه وانتي للحين على موضوع اليــاس

ريتال / إيي للحين والله أحبــــــــه ليته بس يحـــس

ساره / المهم رتــول انا بســكر مشغووله اشوي باي

ريتال / باي





وبعـد أسـبووع وصــل فارس إلى اراضي أمريكا وأخذ ريـــتال اختـــه

فــي مطــــــار ملـــك فـهد ,,

فارس يمشي جمب أختـــه ريتال واللي يشــوفهم يقــول متزوجين ^_*

فارس / ريتــال أبي اقولك شــئ قبــل لا يقوله لك ابــوي لاني عارف رايك بالموضوع

ريتال و وجهها كله علامــة خـوف / شنــو



فــارس / رواف ولد عمــي بو خالد خطبــك !!


يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -