رواية بيتنا الطين -21


رواية بيتنا الطين - غرام

رواية بيتنا الطين -21

نطت منور وجت ركض وانا كنت منسدحه على جنبي حطيت ايدي على بطني لانها نطت فوقي كله تجيب التلفون

نوره : شوي شوي بتذبحين بزري

منور وهي تصايح : احسن خلي عويمر ينقهر

نوره : بسم الله عليه وعلى ابوه

جت منور بالتلفون وقربته من جدتي

جدتي وهي تطق منور بالسماعه : اتصلي انتي خابرتني اعرف له يومتس معطتني اياه

ام خالد ونوره : هههههههههه

منور : يا جده لا تشرهين من الفرحه والربشه

دقت منور على رقم ابوي وعلى طول رمت السماعه على جدتي

جدتي : السلام عليكم مسك بالخير شلونك

منور تعلق : يمه تراه توه رايح منا

نوره : هههههههه هذا جزاها يا ويلتس من الله

جدتي : شوف يا ولدي ترانا نبيك تودينا لابها نبي نروح لديرة الي فيها براد وكلن يروح لها ويمدحها

وتكمل جدتي ومدري وش ابوي يرد عليها : العمر يخلص والشغل ما يخلص ترخص منهم ود منيرة طقتها الغلقة تبي تروح لبها ..... وتكمل ياولدي مانبي احد يودينا غيرك أي جعل ربي يرضى عليك أي خلاص علمنا عشان يتجهزون ويزينون اغراضهم

جدتي وتقفل السماعه وتلتفت على منيره : يالله تراه بيودينا بعد ثلاث ايام

منور : جد يمه الله يوفقتس الله يخليتس لنا جعلتس الجنه يارب

وتنط منور وتقعد تلوي على جدتي وتحبها

نوره : بتروحون وتخلوني

ام خالد : يابنتي البنت تبع رجلها

نوره : ياويلي لا مابي والله ان اخاويكم

ام خالد : يا فضحي بتفضحنا بالعرب تبين تخاوينا وتخلين رجلتس

نوره : يمه انا وعامر تكفين يمه

منور : ههههههههه أي الحين بردت سبدي قبل شوي تضحكين وانا منقهره ذوقي

نوره : منيره حرام عليتس ورب البيت اني منقهره وتدرين ان ابها في خاطري من زمان

منور : قردني رجلتس بكم كلمه بيوديتس

نوره : والله مدري عنه هو عنيد

منيره : وش رايكم نخلي خالد يتصل على احد من خوياه الي يعرفهم في خميس مشيط ويخليهم يحجزون لنا

نوره : لا لا مابي بروووح لبيتنا وبقنع عامر

منور : هههههه الله يعينه

رحت للبيت ودخلت ولقيت خالتي لابسه عباتها استغربت

نوره : وين بتروحين ياخاله

خالتي : بروح لجدتس مبطيه منها

نوره : أي عامر داخل

خالتي : ايه قاعد يشتغل

رحت امشي لقيت عامر فارش الأوراق على الطاولة ويعدل ويزين كان منهمك

نوره بصوت عالي : السلااااااااااام عليكم

عامر بابتسامة : وعليكم السلام هلا ومرحبا زين جيتي بدري

نوره بمكر : أي ضاق صدري ورجعت

عامر : افا وش منه

نوره : منيرة قعدت تقهرني وتحرني

عامر : تعالي تعالي

ويأشرلي اجلس جنبه : وليه تقهرك وش انتي مسويه

نوره وهي تفرك عيونها وتبرطم : تصدق تقهرني لانهم بيرحون لابها وانا مراح اروح

عامر : لا والله بيرحون من الي بيوديهم راشد مسافر

نوره : ابوي بيوديهم وعزوز وحتمال يجيهم خالد وراشد مناك

عامر : لاا وانتي ضايق صدرك عشانهم بيرحون وانتي مراح تخاوينهم

قربت منه وحطيت راسي على كتفه : مو مهم اذا انت معي يغنيني عن الناس كلهم بس منيره قهرتني شوي وتدري خاطري في ابها من زمان

عامر : ماعاش من يقهرتس بنخاويهم بس على طياره نخليهم يسبقونا ويحجزون ونلحقهم وش رايتس ومنها ما تتعبين وبشوف اذا ابوي وامي يرحون معنا

نوره : جد

عامر : جد الجد

نطيت وبسته مع خده بقوة : الله لا يخليني منك يارب

عامر : ههههههههههههههه والله لو داري بلقى بوسه بدون ما اترجى من زمان مشيك

انحرجت وقفت امشي ابي اروح

عامر : هههههههههههههههههههههه لا حول الحيا هذا متى بيروح

رحت وكلمت منور وعلمتها كنت مبسوطة مره وقعدت افكر وش اخذ معي يقولون برد زين بس ماعليه انا برادة

وش أقول وش اشرح معقولة الديرة هذي في السعودية ياربي الرياض احرقتنا هنا الجو غير نسمة هواء باردة رذاذ مطر خضار جبال

وصلنا لأبها لقينا أهلي ساكنين بالسودة من أعلى مناطق في عسير وأكثر برودة أول ما نزلنا بالمطار صار عامر يضحك ويقارن بين جو الرياض وجو عسير مرررره فرق كنت لابسه تيور صيفي خفيف كمه قصير حسيت برد حلو يضحك لا تضحكون برد يلامس المشاعر يبعث الراحة بالنفس ما تكلمت مع عامر على طول الطريق كنت أتفرج بس تقدرون تقولون منذهلة كان الطريق ضيق وبين جبال خضراء والسحاب يتخلل بينهم ورذاذ مطر فتحت دريشة سيارة خالد الي استقبلنا بالمطار ويسولف مع عامر وأنا اشوف المنطقة وكيف محافظة على تراثها كيف البيوت القديمة شلون فتحات الدرايش فيها كانت صغيرة مره وبشكل مستطيل أعجبني تمسكهم بتراثهم واضح في بيوتهم وبعد شلون يبعون منتجاتهم صرت فخورة بهم اشوف الفخار اشوف القبعات المميزة اشوف اشياء تراثية كثيرة أي نعم ابي ديرتي كذا ابيها تحيي تراثنا مابي وحده تفتخر بالمنتجات الغربية وتعلمنا انها تعرف كل الماركات الي بهذاك المبالغ الطائله تصرفين في قميص في فستان مبلغ وقدرة وفيه انسان محتاج كل فلس دفعتية على مظاهر تافه شوفوا وين رحت

ارجع بكم لذكرياتي في ابها وكيف انبهرت صدقوني قاعدة أتخيلها بكل ذرة ترابها اتخيلها من جبالها الشامخة لحد ترابها الي بالشوارع سكنا قريب مره من المنتزه كان أهلي ما خذين بيت فيه ست غرف وثلاث دورات مياه عزكم الله ومطبخ وقعدة برى تاخذ العقل تخلي الواحد كأنه بمنتزه أحيانا إذا كان فيه مطر ما نطلع نقعد نشوي في قعدتنا

مراح اصج روسكم بوصف بيتنا لكن بوصف لكم المكان الي حنا ساكنين فيه كان البيت على قمة جبل الضباب يمر بينا أتوقع أحيانا أنه يرحب فينا كانوا حاطين سور من حديد قدام البيت عشان الصغار ما يطحون آآهـ أيام كنت أنزل من قمة لتحت كان فيه مزرعة مزارعهم غير عنا تصدقون أنها مدرجات لا تضحكون تشوفون مدرجات الملاعب هذي مزارعهم بشكل مدرجات يوم كنت انزل أنا ومنور لها ونكتشف كنت اتذكر يوم كنت صغيرة أيام ما كنا نصحى بدري ونروح لمزرعة المهجورة اذا تذكرون المهم ارجع اوصف من جديد

وبعدين فيه حصى كبير مدري اقول عنه حصى او حجر كبير مره نقدر نجلس عليه سبحان الله كيف الله صورة ورمل فيه غبار والسماء فيها سحب منتشر بشكل كبير يعني مره اسود محمل بمطر ومره لا بس منتشر بالسماء و أصوات الطيور وقوزح قزح او مثل ما تقول جدتي خط النعمة كل شوي نشوفه رجعنا بزران والله انا وعزوز ومنور كل ما نشوفه نصرخ لحد ما هزئتنا امي وقالت احمدو الله ولا تصرخون صدق ما شفنا خير من زمان ما شفنا الامطار هذي " على طاري الأمطار ليش السنه هذي ما جانا مطر ياربي لا تغضب علينا يارب أهدنا وهدي شبابنا يقولون من معاصينا يارب اعف عنا ""

تكملت الجزء العشرون


منور : يالله يا نورة وين حنا عايشين فيه الناس تصيف كل سنه هنا وحنا نحترق بجو الرياض

نوره : وش نسوي محد معطينا قبل وجه

منور : ما تدرين متى يجي راشد

نوره : ههههههههههههههههههههههه ساره تبي تجينا ولا أهو يقول بستأجر بعيد عنكم مابيكم حشى وراي وراي

منور بتنهيده : الله يهنيهم

نوره : افا الأخت تتنهد وش فيك

منور : نوره أنا ابي اعيش قصة حب

نوره : ههههههههههه

منور: مالت عليك أنا اتكلم جد وأنتي تضحكين

نوره : شوفي مو الحب قبل الزواج يمكن تعيشين قصة حب بعد الزواج ما قلتي لي ليش تبين تعيشين قصة حب

منور : ابي اجربه ابي اكون مثلك حساسة شاعرة أحس اني بليدة بليا مشاعر

نوره : يعني الحب هو الي يشع بالإحساس

منور : مدري بس اذا شفت كتاباتك وشفت ضحكتك وكلامك احس مشاعرك هي الي تتكلم عكسي تمام

نوره : بما أنك يا منيرة منتبه لهشغلات الي اول مره اكتشفها فأكيد يا قلبي انك كل مشاعر وأحاسيس بس تبين شخص يحييها ويطلعها

منور : متى ياربي يجي

نوره : ههههههههههههه لا تستعجلين رزقك بيجيك ولذتها لما تكونين متزوجة تحسين بقيمتها حلال في حلال ومحد له عندك كلمة

منور : الله يسمع منك

نوره : يالله خلينا نروح لهم مسوين شاهي على النار

كانوا فارشين في القعدة الي برى البيت وطبعا مو مكشوفة لحد و جايبين منقل وحاطين حطب ومسوي عامر هو و عزوز شاهي وابوي وجدتي وأمي و خالد وزوجته وتركي ولدهم ورنوده رايحين يتمشون بلحالهم طبعنا علينا نقاباتنا واجلتنا كبار يعني لا سمح الله احد يجينا إلا نقدر نتغطى بها

ابوي : هلا والله بالطش والرش

كان ابوي يرحب فينا انا ومنور

عزوز : يبه ترا فيه واحد ما يرضى احد يرحب بزوجته

ابوي ببتسامة : لا والله

شفت شلون عامر أنحرج ينحرج من ابوي جيت وجلست جنبه

نوره : لو سمحت عزوز ابعد عن زوجي

ابوي : ههههههههههههههههههههه لا تدخل بينهم

عزوز : من زين زوجك الحين

نوره : احلى منك

انحرجت يوم شفتهم كلهم ضحكوا انا كنت منفعلة ومابي احد يتكلم عن عامر استانست يوم شفته مسك أيدي وضغط عليها بحيث محد ينتبه ناظرته شفت ابتسامة مقدر أنساها آهـ

ابوي : راشد بيجينا بكره

عامر : أي اتصل علينا وقال باكر عندكم يعني المسافة بين الباحة و أبها مهيب بعيدة بيجينا بدري

نوره : طيب بيسكن عندنا

ابوي : لا بناخذ له شقة من الشقق الي عندنا عشان ياخذون راحتهم

عزوز : زين الرجال صاجنا وهو بعيد

ابوي وهو مبتسم : عقبال ما تصجنا بعد

عزوز : لا انا توني صغير

ابوي : الحين انت السنه الجايه بتروح للكلية او الجامعة وتقول صغير

نوره : انا أودع الكلية وانت تدخلها الله يعينك

عزوز : انا مأجل سالفة الزواج لحد ما اتخرج

منور : لو تدري امي وجدتي يخططون لك

كلنا : ههههههههه

عزوز : لا والله من هي الي مخططين عليها

نوره : لو سمحتوا لا توصفون البنت قدام زوجي

الكل : هههههه

جدتي تضحك علي : ليه ما تبين عامر يعرس

نوره بشهقة : عشان أموت

همس علي عامر : بسم الله عليك من الموت

أحساس حلو انك تحب وانك تشوف خوف الي تحبه عليك بعيونه

ابوي : مافيها شي أذا الواحد أعرس وجدد شوي

منور : هههه يبة شكلك تبي تجدد

جت منور طقة من جدتي : بسم الله على ام خالد ما تبدل بالذهب

منور : اخس كل هذا حب لمي يا جده

جدتي : غلاة ام خالد من غلات ولدي وانت وش الي خلاك تكلم في العرس الحين انت لاقي وقت عشان تقعد معنا تبي تعرس

عزوز : يا جده يا خوفي شغل ابوي الي ملتهي فيه عرس

امي : لا المره تعرف اذا زوجها معرس عليها ولا لا

منور : أخس محقق كونان تعرف مو أمي

نوره : هههه وش دراك انتي ان شاءلله تعرسين قريب وتعرفين

منور انحرجت وكلنا ضحكنا على انحراجها

يمكن تملون من كثر ما اوصف لكم لكن قعدتنا وشبت النار ولمتنا حولها تخليني غصب أوصفها

\

/


راشد : الله الجو روعة

عامر : أي والله فرق عن الرياض هاة بشر مستانس

راشد ببتسامة : أكيييييييييد ياخي مدري ليش جيتكم

عامر : لو منك أخذ زوجتي وروح لجده مناك

نوره : حرام عليك نبي ساره معنا

راشد : وش اسوي كل شوي تلمح تبي البنات وهذا انت جبت نوره ولحقتهم

عامر : يا بابا لا تقارن بنوره نوره لو تبي القمر رحت لمه

راشد : اقول عن الهياط والله ما يندرى عنك

عزوز : يالله تعالوا الفطور جاهز

عامر : ياني جوعان

راشد : الظاهر اختي مو يمك وما لتفت صوبك

عامر : ههههههههههههه لا بس اذا شفت كرشتها مقدر اقولها شي

نوره بشهقة : حرام عليك يا عامر مو أنا اسوي لك عشاء ثاني غير عن عشاهم

راشد : المشكله يا نوره ياكل اكل الحوت والحال مسحوت ما يبان عليه

نوره : قول مشاءلله

عزوز : مالت على الحريم توه من شوي يقول انك مقصرة

نوره : حلاله يقول الي يبي

راشد : اقول وين سارونتي بس

عامر ونورة : ههههههههههه

عامر : ريحها من شيفتك بس

راشد وهو يغمز : ياخي انا ذابح قلوب العذارى وأولهم ظبية تبي كوبي مني لكن قولي لها يا غيوم مافي مني بالسعودية احد

نوره : ماعليك منه يا غيوم به افضل شوفي عامر

عزوز : من يمدح العروس

راشد : اقول انتو تحكون وشوفوا عامر وصل قبلكم ابو بطين

نوره : بسم الله عليه

وصلنا لهم لقيناهم فارشين فرشة تحت شجرة من شجر منتزه السوده فرشة لرجال وفرشة في شجرة ثانية للحريم عشان ياخذون راحتهم وكان الفطور تحت اشراف الشيف خالد اصر هو الي يسويه مسوي مقلقل وتركي ولده يساعده

خالد : نوره تعالي

جيت امشي يمه : سم يابو تركي

خالد ببتسامة : نسيت ان لك كرشة خلاص روحي نادي منيرة

نوره : افا والله ان تقول يابن الحلال توي داخلة الرابع

خالد : لا يا نوره ابيك تشيلين صينية وثقيلة عليك فطور الحريم

تركي : يبه وانا وين رحت خل عمتي نوره تسبقني وانا الحقها

خالد : ههههههههههه طيب تقدر تشيلها

تركي : وشيل أبوها

نوره وخالد : هههههههههه

نوره : بعدي والله الرجال يذكرني براشد

خالد : نسخة سبحان الله تصدقين مبهذل رنوده البزر يقول يبي يربي البنت

نوره : ههههههه لا تذكرني بمواقف راشد

منور : وش تقولون من وراي اكيد تحشون فيني

نوره : ابد نتذكر ذكريات راشد وش كان يسوي فينا

منور بقهر : شوفوا كيف جالس في فرشتنا والاخ مبسط عند حرمته وحنا مبهذلنا صدق شي يقهر

خالد : هههههه الله يرزقك بالي يسعدك يارب

منور : خاااالد لا تحرجني

نوره : ههههه ترى تقول بقلبها امين

منيره : يعني الحين مستحية اقولها بعلى صوتي امييييييييين

خالد : هههه

نوره : يالله خالد روح افطر لا ياكلونه ويخلونك

خالد : بالعافيه عليهم

رحنا لفرشتنا ولقينا راشد جالس جنب ساره ويفطر

منور : لو سمحت يالاخو ترى فيه حريم يستحون ومراح يقدرون يفطرون فلو سمحت روح افطر مع الشباب

راشد : ساره فيه احد يتكلم ولا يتهئ لي

نوره وساره : ههههه

منور : يعني تستخف دمك انت اقول ترى نجلا فيه

نجلا : لالا افطر بالعافيه لاحقة خير انا

جدتي : يوه الوجه المغسول بمرق قوم ما يجوز تجلس

منور : ههههه طاح وجهك

قام راشد ومسك يد منور ولفها على ورى : قولي توبة

منور : توبة توبة

راشد : لا عاد تتطنزين مره ثانية ويا جده يهون عليك ولدك يفطر بلحاله

جدتي : ليه والرجاجيل الي هناك ما يسدون

راشد : لا ما يسدون سدو نفسي انا ابي الي تفتح نفسي

منور : طالعوا ساره شلون تدنق يعني مستحية

راشد : تعالي انتي ما توبين تحرجين زوجتي

منور : يمه تعالي افزعيلي فكيني من ولدك

امي : وانتي ليش تحارشينه

راشد : تعيش ام خالد

امي : روح خل نجلا تفطر

راشد وهو يسوي نفسه مستحي : اسمحيلي يا مرت أخوي العذر و السموحه

نجلا : ههههههههههههه العذر منك نكدنا عليك

راشد يتنهد : توكم تدرون

جلست جنب ساره : اقول كل هذا حيا

ساره : اسكتي يا نوره اخوك بيجنني ما تخيلته كذا

نوره : راشد سبحان مغير الاحوال

جا راشد وحط راسه بينا : وش تحشون فيه

ساره : فيه غيرك

راشد : ادري ادري مو معذب قلبك غيري

ساره : لاااااا ومن الي تهذي بسمها وانت نايم

راشد : مافيه غيرها الي سحرت قلبي وعقلي وخلتني امشي بكل مكان وانا افكر فيها



يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -