بداية الرواية

رواية بين الايادي -22

رواية بين الايادي - غرام

رواية بين الايادي -22



سيوفٌٍ بخجلٌٍ : أي ٌ كنتٌ احبك واموتٌٍ فيك بعد

سعودٌٍ بابتسامهٌ : ياحياتيٌ أنتيٌ يعنيٌ قلبك ينبضُ بأسميٌ

سيوفٌ بخجلٌٍ : بأسمكٌ ورسمكٌٍ ولونكٌٍ

سعوودٌٍ قربٌٍ منهاٌٍوباسهاٌٍ : ياقلبيٍُ انتيُ

سيوفٍُ بخجلٍُ ودلعٌٍ : سعوودٌٍ

سعوودٌٍ : ياعيونيٌ

سيوفٌٍ وهيٌٍ تناظر درجٌٍ الملابسُ : أي واحدٌٍ فيهم ليٍ

سعوودٌٍ بابتسامهُ : كلهٌ لكٌٍ

سيوفٌٍ بتعجبٍُ : كلـــهـً

سعوودٌٍ : ايٌٍ والملابسٌ تو البارحٌٍ مرتبنهمٍُـ فيٍُ أدراجهمٍ

سيوفٌٍ : ياحبيبيُ الله لايحرمنيٌ منك

سعوودٌٍ : ولأمنكٍُ


( سيوفٌٍ قااامتٌ تبدلٌٍ ملاااابسهاٌٍ واخذتٌٍ لهااا قميصً نومُ ساترُ وناعمُ وحلوٌ )


سعوودٌٍ : وين رايحٌهٍ

سيوفٌ بخجلٌ : ببدلٌ بالحمامٌ وجايهٌ

سعودٌ بابتسامه : خذيُ راحتكٌ ياقلبيُ


( فيٌ بيتٌ أبو عبداللهٌٍ )

( فيٌ غرفهٌ عهوودٌ )

هديلٌ : شفتيٌ ياعهودُ ماقلتٌ لكٌ

عهوود : صادقه والله ياهديلٌ بس شلونٌ عرفتيٌ أنه ام فيصلٌ تناظرُ فيُ أصايلُ وكأنها مخططه أنها لفيصلُ

هديلٌ : مدريٌ بسٌ كأنه واضح الأهتام فيها ومافيُ الأذا الحلٌ : ولاتنسينٌ أصايلٍُ هي اللي حطتٌ النغمهٍُ ومافيٌ غيرٌ أنها تحبهاٌٍ ~ْ

عهوودٌ : واللهٌ مادريُ بسُ بشوفُ من جوودٌ وبعدينٌ أنتيٌ ليهٌٍ مهتمهٌٍ حبتهٌٍ أولا~

هديلٌ بتوترٌ : ها ولاشيٌ واذا يحبهاٌٍ الله يوفقهمٌٍ وفيٌ خاطرهاٌٍ : هين هين يافيصلٍُ قربتٍُ نهايتكٍُ

عهوودٌٍ : هيٌ هدبلٌ وش فيكُ سرحتيٌٍ

هديلٌٍ : لالالا بسُ نعستٌٍ ورايحهٌٍ أنام

عهووودٌٍ : اوكيٌ

هديلٌٍ : سيٌٍ يوٌ


( فيٌ غرفهٌٍ هديلٌٍ )

لازم ياهديل تكلمينه وتحسسينه انك ماتقوي بعاده لانه لوغبت عنه هاليومين راح يحط أصايل في باله وانا ماراح يرتاح بالي الااذا علمته من يكون : رفعت الجواااال .....

ودقت رقم فيصل ورفعته لـ أذنهاااا ~ْ

فيصل : هلا بملاكي

هديل : هلا فيك شخباركُ

فيصل : واللهُ موبخيرُ

هديلٌٍ وبخاطرهاٌ فيٌ الطقاقٍ فيٌ العناٌٍ :عسىُ ماشرُ سلأاماتُ

فيصلُ : الشر مايجيكٍُ والله يسلمكٌ

هديلُ : من وشً تعبانٌ

فيصل : والله اليوم كان زواج اختي على ولد عمي ومنا العيال رحنا مزرعه نسبحه فيها بعدها طلعنا من المويه جلسنا عند التكييف ومن بعدها وانا تعبان ~

هديلٌ : اها سلامتك حبيبي بس ولعت عليكٌ وقلتٌ اتصل مايصيرً انام قبلُ اسمع صوتكُ

فيصلُ : ياحياتيٌ انتيٌ وانا بعد انتظركٌ من مساعٌ

هديلٌ : طيبٌ فيصل أنا اخليكُ ترتاح لأنك تعبان وباكرٌ اكلمكٌ اطمن عليكٌ

فيصل : أوكيٌ حياتيٌ

هديلٌ : بايٌ حبيبيُ

فيصلٌ : بايات


(فيٌ بيتٌ أبو فيصلٌ )

( فيٌ غرفهٌ جوود)

أصايلٌ بنبرهٌ حزنٌ : ليه سويتٌي كذا ليهُ ياجوودٌٍ

جوودٌ] : وشٌٍ سويتٌ أنا

أصايلٍُ : ليهٌٍ تخلينٌٍ عبدالعزيز يرفعٌ التكييفٌ وأنتيٌ تعرفينٌ أنه تعبانٌٍ

جوودٌٍ] : يعنيٌ أنتيٌ مو هامكٌ انيٌ قلتٌٍ أنك أنتيٌ الليٌ طلبتيٌ ولأيهمك عبدالعزيز لأنه تعبانُ ؟!

أصايلٍُ : أي هذا الليٌ يهمنيٌ حرام عليكٌٍ ياجوودٌٍ :

جوودٌٍ : طيبٌ بسألكٌٍ سؤالٌٍ بس أمانهٍُ تقولينٍُ الصدقُ

أصايلٍُ مامرٌ على بالهأ أبد انهٌٍ هالسؤالُ يخصُ عبدالعزيز : أيٌ أقولكٌٍ الصدُق

جوودٌ : أنتيٌٍ تحبينٌٍ عبدالعزيز صدقً ولأبسُ لانهٍُ ولد عمكٌٍ ويحبكٍُ

أصايلٍُ : أجاوبكٌٍ بسٌ باكرٌٍ مش اليومٌٍ لأنيٌ تعبانهٍ وأبيٍُ أنامٍُ

جوودٌٍ : أوكيٌ حاضرٍُ بسُ تجاوبينيٌ باكرٌ

أصايلٍُ : أنشاء اللهٍُ


( ~ْ _ ألكلٌٍ ودعٌٍ اليومٌٍ االشاقٍُ المليئٌ بالفرحٌٍ والسرورٌٍ والتبريكاتٍُ الكلٌٍ حضنٍُ فراشهٌٍ وتوسدٍُ وسادتهٌٍ بعدٌٍ هالتعبٌٍ أكيدٌ النومٌٍ هو الحلٌٍ بعدهٌ ~ْ )


( وتصبحووووونٌٍ علىٌٍ ألف خيٌٍرررررر )


أنته]ٌٍــــــى البارتٌٍ :


........................


توقيعاااااتكمٌٍـ ~ْ*


1_ هلٌٍ حبٌٍ أصايلٌٍ لـ عبدالعزيز ٍُ مثلٍُ حبهٌٍ لهـااااٍُ ~ْ


2_ وشُِ راحًُ يصيرٍُ بينٍُ هديلٍُ وفيصلٍُِ : ؟...


البارت الحادي عشر 


( في بيت أبو سعود )



شمايل : يـلأ أصايل تعالي أنتي وجود الكل هنا ألا أنتمـ ~ْ

أصايل : يلا يلا نص ساعه وحنا عندكمـ أوكي ~ْ

شمايل : طيب ـ أوكي قلبي ~ْ

جوود : أكيد المتصلهـ شمايل صح ~ْ ! ؟

أصايل : أي صح تسأل متى راح نجي ~ْ

جوود : أيـــووووااا يلا أناااا رايحهـ أكلمـ عزوز عشان يوصلنا لبيت عمــي ~ْ

أصايل : أوكــــــــ ي ~ْ


( فـي غرفـــهـ عبدالعزيز )

جووود وهـي تخبط على الباب : عبدالعزيز ~ْ

عبدالعزيز بصوت تعبان : دخلي جوود ~ْ

جوود : اشـواااااا طلعت صاحي فكرتك لسى نايمـ ~ْ

عبدالعزيز : لأ صحيت نسيتي اليوم الغداء في بيت عمي ~ْ

جوود : يعني بتروح أجل خلاص وصلنا معك على الطريق ~ْ

عبدالعزيز: لا لا لا أنا راااايح مع فيصل ولا سيف مااااقدر اسووق ~ْ

جوود : ليه للحين أنت تعباااان ؟!

عبدالعزيز: أي والله لسى تعبان روحي شوفي السايق يوصلك ~ْ

جوود بفرحهـ : رجع السايق !!!!!

عبدالعزيز: أي رجع اليومـٍُ ~ْ

جوود : طيب يلأ ~


( في غرفه جوود ~ْ )

جوود : يلا أصايل بنروح مع السايق ~ْ

أصايل بتعجب : ليه رجع سايقكم !!!

جوود : أي رجع وبنروح معوه لأن عزوز لسى تعبان ومش قادر يوصلنا يقول بيروح مع سيف ولأ فيصل ~ْ

أصايل وفي خاطرهـااا : سلأامتك يابعد هالدنياااا ليتهـ فيني ولأفيك ْ}ْ

أصايل : يلا أنا جاهزه ~ْ


( في بيت أبو سعوود )

( في المطبخ )



شماااايل : يونـــــــــــــــــــي يلا جهـزي السلطات وأنا راح أشوف أصايل متى راح تجي ~~ْ


( عند باب البيت ) ~ْ


جوود : بل بل بل ألكل وصل الا حنا تو ~ْ

أصايل : ههههههههـُ أي والله تعالي بسرعهـ ~ْ


_ شمايل وهي متوجهه لصالهـ : تو واصلين ~ْ

أصايل وجوود : هههههههههههههٌ

شمايل : أي أنتي طايره من الفرح وانا ياحظي جالسه منطقه في المطبخ من الصباح ~ْ

أصايل : هههههههههههـٌٍ أجل وناسهـ حتى اليوم أنا بنام في بيت عمي ~ْ

جوود : أي حـــــــــــــــــــــــــــــــــرهـ ~ْ

شمايل : هههههـ مالت عليكمـ رجهـ مافي أسلوب دخلوا بس سلموا على الحريمـ وأنتي ياجوود عهوود وسهر من مسااااع ينتظرون وصولك ~ْ

جوود : جــــــــــــد

شمايل : اي جد

جوود وهي تسحب أصايل لمجلس الحريمـ : يلا قبل لايسووناااا مندي ~ْ

أصايل : ههههههههههههـ ~ْ


( عند مجلس الحريم ~ْ )

جوود : ههههههههههـ أي والله ياعهود صدقتي ~ْْ

سهر : هههههههههههـ أنا من مساااع أنا وعهوود نقول اكيد اللي أخرتُ جوود أصايل ~ْ

أصايل : هههههههههههـ مدري من اللي أخر من خليني بس ساكتهـ ~ْ

عهوود : زين يـ أصايل نعلمك بعدين شغلك بالأول توعدنا بجود بس يوم درينا انك انتي اجل ابشري بعزك ~ْ هـا وش رايك سهر وش نفسك فيهـ ~ْ

سهر : ههههههههههـ نفسي في كباب وشورماااا دجاج ~ْ

جووود : هههههههههههـ وأنا بعد نفسي معاكمـ ~ْ

أصايل بعصبيهـ : باااااااااااااايخات لاتكلموني ماتنعطوووون وجهـ ~ْ

البنات : ههههههههههههههـ ~ْ

أصايل : أنا رايحه أشوف هديل وشمايل أزين لي ~ْ

جوود : هههههههههـ روحــــــــــيٌٍ حد ماسكك ~ْ

أصايل : مالت من دخلتــــــي ماسألتي حتى عـن أختك ~ْ

جوود : هههههههههـ يؤيؤيؤيؤ والله نسيـــت ~ْ

البنات : هههههههههههههههههههههـ ~ْ

أصايل : أنا رايحهـ لسيوف ~ْ


( في جناح سيوف ~ْ )


مليون أنثى تمنتك وأنا التي أخذت الوسام ...



سعوود : يـلأ ياحبيبتي

سيوف وهي واقفه : يلا حبيبي

سعوود : فديت هالكلمهـ أنا من فمك ~ْ

سيوف بخجل : يفداك عمري حياتي ~ْ

سعوود : يالله بسرعه قبل اتراجع ونجلسُ ~ْ

سيوف بابتسامه : يلا


( في مجلس الرجاجيل ~ْ )


طلأال : نايم بالعسل

سيف : ههههههههههـ أي والله ياطليل ~ْ

عبدالعزيز : البارح ملزم علينااا تعالو تعالو وهو للحين ماصحى ~ْ

طلاال بضحكه : ههههههههـ مو أنا قلت لك نايم بالعسل ~ْ

فراس :أتركوووهـ أنتوا ماصدقتوا على الله تحشون ~ْ

عبدالله : هههههههههـ هين ياسعود هين ~ْ

فيصل : خلاص اللحين هو مو منا عزابي ~ْ

العيال : هههههههههههههههههههههههههههـ


( فجـــــــــــــــــــــــــــــــــــــاءهـ دخل سعوود للمجلس ~ْ )


سيف : هـلأ والله بمعرسنـا ~

طلاال : هـلأ والله بالأخ ~

رائد : هلا والله باللي لااطعنااا هنا ~

فيصل : هلا والله باللي نايم بالعسل ~

عبدالعزيز : هلا والله بريحه الغوالي ~

عبدالله : هلا والله بسعووود حياك ~

فراس : هلا والله بهالزين ~ْ

مشعل : هلا سعووود وصباحيه مبركه ياعريس >>> بالمصري ~

ألعيال : ههههههههههههههههههـ ~

سعوود وهو واقف : هههههههههـ مـاراح أرد عليكمـ أنت وياهـ الأ مشعل ~

العيـال : هههههههههههـ

طلاال : رح لبوي من مساع ينتظرك خلهـ يشوف خشتك ~

سعود : طيب


( عند مجلس الحريم )

أم فراس : والله يـ أم،سعوود خووش غداء ~

ـأم سعود : بالعافيهـ عليكمـ والله والزين للزين يـ أمـ فراس ~ْ

جوود وهي لاازقهـ بوجهها : هـا قولي لي وش سويتي وهم بعد وش رايك بسعود ~ْ !!!

سيوف وفمها بأذن جوود : سكتي ياجوود مرره يجنن رومنسي وذوق وحنون وعلى كل ذا يحبني ويموت فيني ~

جوود : يعيــــني وأنا البارح أتصل ماتردين علي ~ أثاريك نايمهـ بالعسل ها

سيوف بخجل: ههههـ لأ بس كنت حاطتهـ صامت وبعدين وش تبين يقول عني من أول يوم مأذيتني بأتصالااتك ~

جوود بتوعد: اهاااا أعلمك أنا خلأاص تزوجتي وبتحرميني بعد أتصل عليك كفايهـ محرومه من شوفتك ~

سيوف بطيبهـ : لاوالله مو كذا بس مو حلوه من أول يومـ أجلس اسولف معك وهو جنبي ~

جوود : طيب طيب

هديل : وش عندكمـ تتساسرون ~

جوود بعصبيهـ : خوات وحابين يفضفضون لبعض أنتم وش حارق رزكم ~

البنات : هههههههههههههههـ

أصايل : سيوف حبيبتي اليوم بسهر عندك ~

جوود : انطمي يـ أصايل مساع قلتي بتروحين معي واللحين تقولين بتسهرين مع سيوف ~

شمايل : لالالا بتضل معي بصراحه البارح مليت وطفشت من دونها ~

أصايل بغزل : يالبى قليبي يـ أختي فديت أنا اللي مالهم غنى عني ~

البنات : هههههههههههههههههـ

سيوف : عندي حل أنا

البنات بأهتمام : ووووووووووووووووووووووووش ؟!

سيوف : اليوم كلكمـ تنامون عندي ~

البنات : ههههههههههههههـ

أصايل : لاااااااااا تبي سعوود يزفنـا من عندك وبعدهـا نصير موشـــــــــي ههههـ ~


- جووود وهي تتذكر كلام أصايل باكر بقول لك : أصايل واللي يخليك بس اليوم نامي عندي وبعدها ماعاد أقول لك ~

سهر : ههههههـ ياشـين التمثيــــــل عليك ~ْ

عهود : ضابطه الدور ~

جوود ولسـى عايشهـ الدور : ها وش قلتي أصايل ~

أصايل بابتسامهـ : طيب بس اليوم ~


( عند مجـلس الرجاجيل )


أبو فيصل وهو يضرب كتف فيصل : يلا فيصل عزم عشان تعرس ترى مو باقي كثر اللي راح ~

أبو سعوود : أنشاءالله قريب نفرح فيهـ ~

العيال بضحكهـ وبصوت عالي : هههههههههـ أميــــــــــــــــن ~

فيصل : اللهـ يرجكمـ رج بعدين أنا أعلمكمـ أنت ويـاه ~

ألعيال : هههههههههههههههههههـ

( فجــــــــــــــــــــــــــاءهـ رن جــــووواااال مشعــــــل )


يادنيا وين القى الامان


والهم مامنه مفر


العيب ماهو في الزمان


العيب في نفوس البشر



مشعل : هـلأ

سهر : مشعـل ممكن تروح تشتري لنـا علب ببسي

مشعل : اللحـــــــــــين

سهـر : أي اللحين

مشعل : طيب طيب شويهـ وأكون عندك

عبدالله : هـا قل بسرعهـ معجبهـ صووح

مشعل : هههههـ لأ هذي أختك سهر يبون ببسي ~

عبدالله : وليهـ تقولها ومالك خلق ~

مشعل : أي والله حدي مالي خلق على كومار الهندي اللي هناااا ~

عبدالله :ههههههههههـ كمـ علبهـ وأنا أجيب لهمـ ~

مشعل : 7 علب

عبدالله : خلااص أنت أشتر واذا وصلت بسوي لك رنهـ وأنت أتصل على أختك تخلي عهود تطلع وأعطياها وياه ~

مشعل : أوكـــــي ياحلوووو ~


( عند مجلس الحريمـ )

ـأم فراس : والله يـ أم سعود ماشفتي الحريمـ البارح بالقاعهـ عيونهمـ على البنات ~

ـأم فيصل : لالالا بناتنا لعيالناااا

ـأم سعوود : ههههههههههـ أي واللهـ البنات ماسوو خير بحركاتهمـ ودلعهمـ ورقصهمـ ~

ـألبنات الكل ضحكـ ومتونسيـن على كلأام أم فيصل وأم سعود الأ .......... !!! ( هديـــل )

هديــــل في خاطرهـا : أيـوااا يـ أم فيصل أثاريـك مخططهـ على أصايل لفيصل بس هيـن قربـت خطتي تنتهـي

يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -