بداية الرواية

رواية بنات النت -25

رواية بنات النت - غرام

رواية بنات النت -25

فراس هزها بقــوه وهو يصارخ / عيــــــدي وش قلتي وش فيها منار

راكان بعد فراس / هيي انت مجنـــون البنت حــامل اتركها
تركهــا فراس وهو لما الحين معصــب وقال / ســاره صـورة منار عند فيصل شلـــــــون
ساره / تكفــون مو وقتــه وقصرو صوتكم قبــل لأحد يجي بس الحين قومو نلحــق قبــل لا يســوي فيصل شئ
فراس / هـــو وينه الحين الكلـــب الحقير
ساره / بشقتــه ..؟
ركــض فراس وراح عـــند سيــارته
راكان وهو واقف مجمــد / الحين هذا مع وجهه خايف على اختــي اكثــر مني ..!
ساره بخــوف / راكان مو وقــته روح الحقــــــــه
راكان صحيح خــايف على أختــه بس نــاسي نفســه وهو مع ســاره
وصــار يناظرها وهو مبتسم
ساره / راكان وش فيك واقف
حــس راكان على نفســـه وقال / هــآ الحـين بــروح

.
.

بـو ايمن / خــلاص أنـا قلت كلمتــي
ايمن / يبـــى تكفــى لا تجبرني على شـئ أنـا مابيه
بو ايمن / الحــين تختــار تتزوج عــذاري ولا شادن
اسيل بلقافه / يتــزوج شــادن أحسن من عذاري
بو ايمن / أنتي مالك شغــل بـ هذا الموضوع
ايمن بهــدوء / خـلاص يبى اللي تشــوفه أخطب لي عذاري بس صدقنــي إن أنت اللي بتدمــر حياتها وحيــاتي
بو ايمن بفرحــه / ماراح تتدمر لا حياتك ولا حياتها خــلاص اليوم راح اخطبهــا لك

.
.

فـي الشقـــه ..

طق فــراس البــاب وهو معصـب ومن شكلـــه واضح إن نـــاوي على شـــر
فتح فيصـل الباب من غير مايسأل مين وهو يقول / واخيرا’ نورتـ...
مــاكمل كــلامه الا فــراس طــب فيه
حــاول فيصل يدافع عن نفســه بس سيطــرة فـراس وتهجمــه على فيصل
خلــت فيصل مايقدر يســوي شئ
طـاح فيصل بالأرض وفــراس فــوقه وهو يضــرب فيصل في خــده
لـا طلع حق فيصـــل دم من فــمه وخشمـــه
أمــا وسن من سمعــت صــوت الهــواش تــوها بتطلع بــره الشقــه بس راكان
دخــل ومسكها / على وين
وسن / راكـــان...؟!
راكان / إييي يــا خــاينه
مسكها من شعرها وصار يضــرب فيها بالجداء / ياحقـــــيره وصلت نذالتك حــق منــار أنتي تدرين انها نقطـــة ضعفــي
بسـرعه طلعي لي الصور اللي خذتيهم
وسن / آآآآآآه راكان اتركنــي والله بطلع لك الصــور بس اتركني
قطهــا فــي الأرض واهي تنزف دم وقــرب منها وقال بحده / الحـــين تجبــين الصـور
قــامت وسن بخــوف وراحت الغرفـــه
لف راكان الجهه الثــانيه وشــاف فراس يضــرب فيصل اللي صاير جثـــه جــامده ماتتحرك
راكان وهو يسحبــه / أنت مجنــــــــون وش ســويت
فراس وهو مازال يرافسه / أتركنـــــي خلني أذبحـــه الحقــير النــــــــذل
راكان بعصبيــه / فراس خـــلاص وسن الحين بتجــيب الصــور وش نــاوي انت ع الولد
فراس بحقد كبيــر / بقتـــــــله مستحيل اخلــيه يعيـــش
راكان / وانت من أي حق تقتله خلاص الصـور وخذناهم وهو حســابه عند ربـــه ومانبي مشــاكل مع الشــرطه
ولا تســوي نفسك انك خــايف عليها أكثثثر مني ....
وقــرب من فراس وهو يقـول بغيره / منــار اختـــي وانا خايف عليها اكثــر منك
فــراس بجراءه / منــــــار حبيبتـــــــي وانا ماسمح حــق اي أحد يشـوفها غيــري هـو من أي حق يشــوفها
راكـــان انصدم من كــلام فراس
أول مره يدري ان فراس يحــب منــار
وأول مره واحد يتجراء ويقــول كذا
تــوه بـ يرد عليه الا شاف وسن ماده يدها بخـــوف واهي تعطيــه الصور والسي ديات المليــانه
راكان / انتي كيف خذتني السي ديات
تــوها بتــرد الا قاطعهم صــراخ فيصـل وهو يتألم
ماهتم راكان له ومسك وســن من بلوزتها وهو يقـــول / غصــب عنك راخ تتنــازلين عن المؤخــر فهمتــي ...!


أنتهى ــآ
البــآإرت مآإقبــَل الأخير

البارت التاسع عشر 


وسن ودهـا تصارخ فيــه وتقـوله مستحيــل اتنازل عن المؤخــر
بــس خوفهـا منهم خلاهــا توافق ..
راكان / فــراس يلا مشينــا
فراس وهو يناظر فيصل بحقد / حســـابك معــاي بعدين
فراس / تنازلت وسن ...!
راكان / غصب عنها اصلا راح تتنازل
فراس / وش اللي يضمن لك إنها راح تتنازل يمكن تخدعك بعدين
راكان / خليتها تـــوقع

.
.
.
فــي مكــان بعيــد عن هنــا .. بطلــه فقدنــاها في البارتت الأخيـرهـ
واهــي .." عـــذاري "
وللـ تذكير راح أعيـد مقطــع من البارت اللي قبل ^_^

بـو ايمن / خــلاص أنـا قلت كلمتــي
ايمن / يبـــى تكفــى لا تجبرني على شـئ أنـا مابيه
بو ايمن / الحــين تختــار تتزوج عــذاري ولا شادن
اسيل بلقافه / يتــزوج شــادن أحسن من عذاري
بو ايمن / أنتي مالك شغــل بـ هذا الموضوع
ايمن بهــدوء / خـلاص يبى اللي تشــوفه أخطب لي عذاري بس صدقنــي إن أنت اللي بتدمــر حياتها وحيــاتي
بو ايمن بفرحــه / ماراح تتدمر لا حياتك ولا حياتها خــلاص اليوم راح اخطبهــا لك
تــمت خطبـــة عــذاري بـ ســريع
وفــي يوم الملكـــه مـاحد موجود إلا خوات عذاري وخوات ايمــــن ..
جـات جمـانه أخت عـذاري وقدمــت الدفتـر حق أختها علشـان توقع ..
سمت عذاري بــسم الله و وقعـــت وعلـــت أصـوات زغاريد
بـو ايمن / كيف يعني ماتبي تشـوفها
ايمن / يبــا لا تحسس عمي خلاص قلت مابي اشوفها يعني مابي اشوفها بعد اسبــوع الزواج وبقدر اشوفها
بو ايمن / لاحول الله هذا اخر كلام عندك
ايمن بهمس/ ايي اخر كـلام عنــدي
وقــف بو ايمن وراح عند عمه بو عذاري وبــاس راسه ..
وتكــلم بو عذاري في كلمـات غير مفهومه " للتذكير بو عذاري مشلول بسبب بنته "
ابتسم له ايمـــن مجــامله وقـــام ...

اخذت عذاري بـ خاطرها من ايمـــن كيف مايطلب يشوفها
بس ماحبت تخـــرب فرحتها ..
الســاعه عشــر في الليل ..
راحت عذاري غرفتها وتسدحت في السرير وأهي تفــكر فــي ايمن
" أكيــد هو يحبني ولو مايحبني ماخطبني فديتـــه يعني أنـا وهو كنـا نحب بعض
بــس مـاندري عــن بعـــض
الحمد لله الحمد الله يـــارب إن تحققت امنيــاتي "

.
.

بــعد مـــرور أسبــــوع ..
وفيـــصل بالمستشفى طــلع بـسلامه ..
وتنـــازل عن القضيــــه بتهديد من فـــراس ..
فــي الصبــــاح... للتذكير ...{ منار وراكان عايشين عند جدتهم
راكـــان مو جـــاي لـــه نــــوم ..
قـــام من السرير وراح عنــد اختــه منار ..
وشافها جــالسه ع النت ..
راكان / صباح الخــير
منار ببتسامه / صبــاح النور
راكان / سهرانه للحين ...!؟
منار بكذبه / لا نمت اشــوي وتوني صحــيت
راكان / طيب قــومي من على النت ابي اسولف معاك اشوي
منار / طــيب
قــامت من على النت وطلعـــو بـــرا الغرفه
جلـسـو ع الكنبـــه مقابلين بعض
منار / إيــوا شنو عندك من ســوالف ..
راكان / ماعندي من ســوالف عندي طلبــات
منار / أمــر ..؟!
راكان / منار حبيبتي المره الثانيه مابيك تثقين فـي احد وتعطين صورك حتى لو كانو بنات خالتك
منار / لـــيه ...؟!
راكان / بــس مابيك تثقين فــي احد الحين ممكن تقولين لي وين صورتك اللي بـزواج ساره ..؟
منار / فــي الكبت
راكان / روحــي جبيهـا
قامت واهي مستغـــربه منـــه وفتحت الكبت ..
وقطت المـــلابس كلها علشان تدور صورتها لــكن مو موجوده
الدمــوع تجمعت فــي عيونها وأهــي خايفه على نفسها ..
طلعت من الغرفه / راكان راكاان صــورتي ماشوفها
راكان وهو يمسح دموعها / تطمنــي صــورك عندي
منار / أبــي اشوووفهم
طلع راكان من جيبـــه صورتها / هذا اهي
منار / الحمـــد الله
راكان / شفتــي انا بس حبيت انبهك
منار / طــيب أنت من وين لك الصوره ..؟!
راكان وهو يتنهد / من وسن الحقـيره
منار / علشان كذا طلقتها ..؟
راكان / إيـــوا
منار / كلبــــه حقيره حمــاره أنـا وش سويت لها
راكان / خليها عنــــك وشرايك نطــلع ونفطــر بــره
منار / ههههههههههه وش فــيك أحنـا صيام
راكان / هههههههه تصدقين نســيت والله اجـل اقوم أنـام احسن لـي

.
.

دانه عندها صينــيه وتلف ورق عنــب وجالسه قبــال التلفزيون
وريتال ماعندها شــيء بس جالسه قبال التلفزيون
ام فـارس في المطبــخ تنادي / ريتـــال ريتـــــــــــــال و وجع قــومي ســوي الباستا
ريتال بصــوت عالي علشان امها تسمعها / يـــمه دقيـــقه وبعدين ماعرف اسـوي باستا
ام فــارس / أنــا راح اعلمك كيف تسوينها
ريتال / يــوه دقيقه بــس مندمجـــه مع المسلسل
فــارس / يـلا عاد قــومي لـ أسطرك بنروح بيت جدتـــو نفطر هناك
قامت رريتال واهي تتأفف وتتحلطم


فــي بيت أم تــركي ..
أم فارس وأم اياد جــابو فطورهم علشان يفطرون عند امهم
منـار واهي خايفه / هشــام بــعد فــك الشر عنـــي
هشام / والله مابعد عنـــك الا لما ادعـــس الحلاوه فــي فمــك
منار / ســـــوير شــوفي أخوك قولي له اني صاايمه
هشام / هههههههـاي صايمه أجل كذبي على غيري
دانه / منااارو وهشام قومو تهاوشو هناك نبــي نشوف المسلسل
ركضـــت منــار بخــوف من هشام وهشــام يركض وراها والحلاوه بـ يده ..
شــافت باب الحديقه قبالها وركضت علشان بتروح الحديقه وهشــام يلحق وراها ..
منار واهي تركض / هشاااااامو والله تعبتـــــني
هشام وهو يلحقها / والله مــاخليك قلت لك ادعــس الحــلاوه في فمك واضربك على راسك
منار / أنت ماتفهم أنــا صايمه
هشام / لا تكذبيــــــــن اعرف سوالفكم يالبنات لازم تفطرون في رمضان
منار / استـــح على وجهك شالكــلام
هشام / كــلي تبـــن وبعدين انـا شفتك وانتي تـاكلين لفــــه
شافت منار خالها تــركي مع فــراس واياد ..
ومن خوفها راحت عند تــركي ونست وجود فراس و اياد ..
منار / تروووك الحقنــي
تركي وهو مرتاع / هييي هيي وش فيك
مسكها هشام من وراء وضربها على راسها واخذ الحــلاوه ودخلها في فمها
ومنــــار اشــوي وترجـــــع
فراس بعصبيه / مجنـــون انت البنت صااايمه كيف تعطيها حــلاوه جنيت
هشام / ههههههههاي مسووي فيها خايف عليها يعني
اياد / هشام أنت غبـي نسيت إن احنا في رمضان
تركي / هذا والله اخــوك مجنــــون صج صج مجنـــون فطــر البنت
هشام وهو يرفع حواجبه حق منار اللي لايع كبدها ولما الحين ماحست في فراس واياد ..
/ مناااروو افضح افضح
تركي / تفضـــح أيـــش ..؟
هشام / ترى منــــــــــار فــــــاطره أنـا شايفها واهي تـــاكل حتى ريتال وساره يقولون لها ياحظك يـافاطره
كتمـــو كلهم ضحكهم علشــان لا تنحرج منــــار اللي متغطيه وراء تــركي
منار بصــوت باكي / كـــل تبن ياحيوان انـا كنت تعبانه
هشام / إييي صدقت
تركي ببتسامه ضاحكه (اهم شئ ابتسامه ضاحكه) / ايي صج منار تعبانه وانا وديتها المستشفى
منار / لا تكـــــذب بعد أنت مارحت المستشفى
ماتحملــو اياد وفـــراس وأنفجـــرو ضحك
أمــا منار من سمعت ضحكهم على طــــول دخلــــت
.
.
دخلت واهي تصيح وتشهق شافتها ساره / مناار وش فيك
منار / هـشـ هشــام
ساره / ضربــــــك
منار واهي مغطيه وجهها بيدها / لا عطاني الحــلاوه قدام خـ خالي تركي وأيـاد وفـ فـر فرا فراس
ساره / هههههههه كذااااااااااااااابه وااي احرااااااااااااااجْ

بعـــد سـاعتيـــن وفــي وقـــت الفطـــور ..
كلهم بالمطبخ اللي ياكل واللي يجهـــز
أمـا ساره جالسه ع الكنب وماسكه ظهرها ومغمضه عيونها بقـــوه
وبصــوت خفيف تتأوهـ
مرت ريتال واهي ماسكه بيدها حبـة ورق عنب تاكل قطتها وركضت عند ساره / سااره وش فيك
ساره بوجع وبصوت عالي / آآآآآآآآآآآآآآآآهـ لحقــــــــــــــوني
سمعت ام اياد صــوت بنتها وراحت لها تركض / ساره بتولدين
ساره / آآآآهـ يمـــــه لحقـــــيني
ام تركــي / لللللللوش واخيرا نـــور الحفيد
ام اياد / ريتال روحــي بسرعه اتصلي على اياد نوديها المستشفى
ريتال بأحراج / ماعـ ماعرف رقمـــه
ساره / يمـــــــه خــلاص مو قـــــادره اتحمـــل آآآآآهـ
ام فارس / جيــبو العبــاه حقها بسرعه خلينا نروح المستشفى ..

فــي المستشفـــى

الكــل جــالس ع الكــرسي ومتوتر ويـــدعــي
طــلع راكان من المستشفى وهو يتصل بـفيصل
/ الـــو
فيصل بصوت هادئ / منو معاي
راكان / انـا راكان حبيت ابلغك إن ساره بالمستشفى يعني قــربت ولادتها ومن بكره تعال سجـله باسمك وتطلقها على طول
فيصل / طـيب
ســكر راكان بــوجهها وهو فــرحان ..
يعنــي خــلاص واخيرا ســاره بتتطلق وأنـا بتزوجها
بــس يارب توافق وماتقول بربي ولــدي
رجـــع لهم ببتسامــــه ويـــدعي من كــل قلـــبه إن يتحقق أمنيــــاته ..

.
.
سمر / والله سمعت امي تكلم ام ايمن وتقولها الزواج في ثاني يوم العيد
ابتسمــــــــــت عذاري بفرح
واخيـــرا بتدخل قفـــص الذهبـــي ومع منـــو أيمـــن
اللي طــوال الوقت واهي ساكنه عندهم عشقتـــه من كل قلبــــها
بــس غريبه كيف ايمــن ماتصل علي يعني انا زوجتــه خلاص ملكنا
يــلا أحســـن كذا علشان يشتــــاق لــي

.
.
/ ألــف مبروك جـات لكم بنـــوته زي القمـــــــــر
تعــآإلت الاصــوات بـ فرح ..
ومــن دآخلهم عطــف على هآلبنت البريــئه بتعيش حيــاتها بدون أبـوها
ام اياد / نقدر نشــوف ساره الحين
/ لا ماتقدريــش لانه هي تعبانه اشوي بتأدرو بكره تجــون وتتطمنون عليها
ام اياد / طــيب والبنت سليمه ..؟
/ ان شاء الله سليمه
ام اياد / الحمد الله

راكان ..{ جــابت بنت ...! تمنيـــته ولــد بس الحمــد الله يــارب الحين انا ليه فرحــان
مــو بنتي ... لا هــي بنت ساره يعني بنتــي أنــا
بــس ان شااء الله توافق واكــون زوجهــا ابيها هي وبنتها يـــارب ..

.
.

بشــار وهو ينادي / جود جـــود
جود / هــلا بشــار
بشار / تعــالي ابيك أشــوي

للعلــم ..{ جــود تزوجت بشــار بس بدون حفـــل علشــان حرق رنيم
جود / هــلا
بشار / تعالي أجلســي جمبي عندي لك مفاجأه خطيرهـ
جلست جمبــه وأهي لابسه مريلـــه الطبخ ..
بشار وهو يمد لها تذكره ..
جود / وش هذا ..؟
بشار / إن شــاء الله في العــيد بنســـافر أيطــاليا راح أعـــوضك عن كــل شئ راح منك وهذا هديـــة زواجنا وإنك وافقتي نتزوج بــدون حفـــل وربــي ياجود كبرتــي في عيني كثـــير أحبـــــــــــــك
طبـــت جــود في صـدر بشار واهي تقول / ربـــي لا يحرمني منك ياحبيبي أنـا اضحــي في كل شئ بس علشــان تكـــون جمبي مابي من هالدينــا أحد غيـــرك أنت أنت وبــــــــــــس
بشار وهو يضمها أكثر على صـدره / ربــي لا يحرمنا من بعـــض
قامت جوود وكأنها تذكرت شئ / يــؤؤ نسيت الأندومي كلــو منك
بشار / هههههههه روحي الحقي عليه

.
.

فــي الفجــر الصبـــاح ..
الــكل نـايم في بيت ام تــركي يجهزون ســرير سـاره وسرير بنتها
وفــي المستشفى ..
مــاسكه بنتها وتتأملها بحـــب تتأمل عيونها الصغار وخشمها الطويل الصغير
وشفايفها مثــل التوت وصغــار ..
طبعت بــوسه على خـد بنتها ورجعت تتأملها مـــره ثانيه ..
سمعت أحد يطق باب غرفتها ارفعت راسها بتشــوف منــو
وتفـــاجأت يوم شــافته فيصـــل ..
ضمت بنتها بصدرها على طــول وفيصل يقتـــرب منها
جلــس جنبها ع السرير / كيفك
سـاره بخوف / وش تبـ تبي ..؟
فيصل وهو ماد يده ببتسامه / ابـي اشوف بنتي


يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -