بداية الرواية

رواية بين الايادي -34

رواية بين الايادي - غرام

رواية بين الايادي -34

(في بيت ابـو فيصل)

(في غرفه عبدالعزيز)


[[غلطتي كنت ..[أنتظـر].. منـك إهتمآإآمـ ...]



لآتنتَظِرّ

مِنِيّ عِتَآبْ ..

فِيّ [ صَمتِيّ ] يكفِيّكّ الجَوآبْ ..

" كُل شَيء " تلآشَى وإنتَهَى مآبُقَى غيّر ( العَذآبْ ) .!

إنتَهى [هَمّس] العَوآطِفْ ..وإنمَحَى حِلّو (الحَكِيّ) ..

مآ بُقَى غيّر [ حُبْ نَآشِفّ ] ..يَبكِيّ مِنْ حُبِكّ " بَكِيّ " ..!

ومَآعنِديّ (وَقتْ ) أسمَع كَلآم ..

هَذِيّ النهاية والسَلآمْ ..!



(وش جالس تسوي)



عبدالعزيز بتعب\بسافر


جووود بتعجب\وش تسافر000 شلون تسافر وفيصل يوم

يتزوج يعني منت حاضر


عبدالعزيز\لالا بحضر الزواج بنفس اليوم بسافر طيارتي الساعه 2


جووود بحزن\ليه طيب تسافر ياعزوز


عبدالعزيز بحزن\عشان انسى خلااص تعبت يمكن لو ابتعدت انسى


جووود\ووين بتروح


عبدالعزيز\ماليزيا


(في بيت ابو سعود في جناح سعود)


سيوف بدلع\وش رايك بالي شريت


سعود بابتسامه تذوب\ممره روعه والااروع عليك ياحياتي


سيوف وهي واقفه\رايحه اسوي لي كابتشينو تبي معاي


سعود\ياليت شي ساخن من ايدينك


سيوف وهي متوجه للمطبخ صرخت باعلى صوتها\اااااااااااااي


سعود فز من مكانه لعندها\خير سيوف فيك شي


سيوف ويدها على بطنها وباعلى صوتها\اي ياسعود بطني ماني قادره اتحرك


سعود بخوف\طيب طيب عطيني يدك اوديك للمستشفى


(في السياره)



سعود بخوف\سيوف لسى بطنك يالمك


سيوف بتعب\اي ياسعود شد في بطني مو قادره اخذ نفس


سعود بتوتر\يلا قومي وصلنا عطيني ايدينك



دخلت عند الدكتور تاكد من صحتها وانها بالف خير وصحه وهذا الم بسيط من يوم ورايح بتحس فيه


سعود بتوتر\هادكتور وش الاخبار


الدكتور بابتسامه\مبروك المدام حامل


سعود بابتسامه\جد دكتور الي تقول


الدكتور بابتسامه\اي ياسعود وهاالله هاالله000

انتبه عليها ومثل ماقلت لك من يوم واريح بتحس بهالاعراض بسبب الحمل


سعود والابتسامه على وجه\طيب دكتور


(في غرفه سيوف)


يلوؤمؤونًي حبيبي’ فـيڪَ صرآحـہ قمّة آلروعـہ }


سعود بابتسامه\الحمدالله على سلامتك حبيبتي كذا خوفتني عليك


سيوف بدلع\الله يسلمك وش اسوي الاالم كان فضيع


سعود بحنيه\ليته فيني ولا فيك


سيوف بخجل\حبيبي وش قال لك الدكتور عني


سعود ويدها على بطن سيوف\الدكتور قال هنا بيبي


سيوف بابتسامه\والله جد ياسعود الكلاام الي تقوله


سعود وهو يبوسها\اي جد مبروك حياتي وهاالله هاالله


انتبهي لنفسك عشان البيبي


سيوف بخجل\الله يبارك فيك حياتي000 ولا توصي000

بدينا من اللحين الخوف على البيبي وانا


سعود بضحكه\ههههههه ثنينكم عينين براسي ياقلب سعود


سيوف بدلع\الله يخليك لي


سعود بابتسامه\يلا رايح اسوي اجراءات الخروج


(في سياره سعود)


هذآ المسآـآ للـح ـب

للشوق .. للموآعيد

..... هذآ المسآـآ في القلب

شمع و آغاني و عيد ..}

....... هذآ المسآـآ لك [ آنت ]


سيوف بدلع\سعود حياتي لوجات بنت وش بتسميها


سعود بابتسامه\ساره واذا ولد سامي


سيوف بابتسامه\فديت ها الذوق اناااا



(اليوم بالنسبه للكل يوم فرح وسرور وتهاني بمناسبه حمل سيوف التبريكات والكل مبسوط مر عليهم من دون مايشعروا فيه يوم ملئ بالفرحه والتهنئه)


الا قرار عبدالعزيز الي حزن الجميع وبالاخص اصايل زادت باهمال نفسها والسهر وكثره التفكير


(يوم زواج فيصل وهديل)


الكل مجتمع في بيت ابو فيصل مقر الزواج الاهل وبعض من الصداقات


(في مجلس الرجاال)


ابو فيصل\مشعل ياوليدي رح عط خالتك هذا الكتاب عشان هديل توقع


مشعل بابتسامه\حاضر عمي000 من باب الاحترام


(في مجلس الحريم)


(في الغرفه الي جالسه فيها هديل)


ام فيصل بابتسامه\تفضلي ياهديل وقعي على زواجك


هديل وفي خاطرها ليت مت ولا جنى هااليوم\حاضر


ام فيصل وعيونه على هديل وهي توقع\الف مبروك ياهديل


هديل بابتسامه\الله يبارك فيك


(عند البنات)


سهر بابتسامه\يلا جووود وعهود يلا بالله تراني اموووت بذي الاغنيه


عهود بضحكه\ههههههه ذي ماغيرها وششٍَ ج‘ــِـِآهـَِ محبوبيٍ مششٍىـِآِ وخلآنيٍ |


سهر\اي يلا عااد


جووود وعهود\يلا


طبعا مايحتاج اوصف لكم رقص البنات هبال وضحك على شويه رزانـه !

ـآمـآ ـآصايل فكـرهـ توديهـآ وفكـره تجيبهـآ مـن سمعتـ طـآري الآغنيـهـ

وكأن راشـد غنـآهـآ لهـآ ولـعبدالعزيز ... وـآصبح ألمهـآ يتجدد مـن

جديد ...


ღ♥ღ وش جـــاه ღ♥ღ


7

7

7


وش جاه محبوبي مشى وخلاني ...

مـابين نيراني وبين أحزاني ...

واللي يسوي سواته ماهو عاقل ...

يحبني موت ويصاحب ثـاني ...


>ّ محبووووبي مشى وخلاني ...}~~


خلوه على كيفه يدور غيري ...

يرتاح وأرتاح أنا من تفكيري ...

مافاد لا حبي ولا تقديري ...

مابيه حتى لو تعنى وجاني ...


>ّ محبووووبي مشى وخلاني ...}~~


والله شكله من البدايه خاين ...

خداع مافي شي من عينه باين ...

للحب والعشره أبد مو صاين ...

ضحكته ويا للأسف بكاني ...


>ّ محبووووبي مشى وخلاني ...}~~


اصايل بابتسامه\اكيد مانعك سعود من الرقص


سيوف بخجل\اي والله يقول لي يويلك اذا رقصتي خايف

علي اكثر مني ياقلبي عليه


شمايل بدلع\الله عليه اخوي لازام يخاف على ولده


اصايل يضحكه\ههههههه شوفوا سهر وعهود وجووود


شمايل وسيوف\ههههههههههههههههه


(البنات كانوا لابسين تنوره قصيره وبدي ناعم واما الشعر استشوار بسيط مع

مكياج ناعم الا سيوف كانت لابسه فستان اصفر على طلب سعود)


(في مجلس الرجااال)


عبدالعزيز بابتسامه\مبرووك


فيصل\الله يبارك فيك عقبالك



(الكل بارك لفيصل وخصه بالتهنئه)


(في مجلس الحريم)


( زفه هديل )


**


اقبلت ياقبلت الله فــــي حـــلاها

شمعة الدنيا ضــــــــوت ليل العمر


اقبلت والكل يمـــشي من وراها

وغتنا من زيــــــــــنها ليل الســــهر


**


هي صبا شمساً تعلت في سماها

هي ملاك الارض

في وقت السحر


من شذاها تاخذ الدنيـــــــا شذاها

لا دخون ولا عـــــبير ولا عطــر


**


هديل لابسه فستان ابيض مرصع بالكرستال طالعه

مره روعه كل شي ناعم وبارز جماله اكثر واكثر


الزفه عباره تمشي والبنات كلهم وراها

ومـآخلى من الاهداءات والرقص والتصوير ال


(وقت زفه فيصل)


دخل فيصل وجووود وسيوف ماقصروا وصلوه لعند نجمه

الحفله هديل تبادلوا الابتسامه وصوروا مع بعض


وتم الزواج على احلى مايكون الكل مبسوط ومستانس

بزواج فيصل الا عائله ابو فيصل لقرار سفر عبدالعزيز المفاجأ


فيصل بابتسامه\مبروك حياتي


هديل تتصنع الابتسامه\الله يبارك فيك


فيصل\يلاحياتي نروح للجناح


هديل بتوتر\الي تشوفه


فيصل وهديل توجهو للجناح بعد مازفهوهم الاهل ~ْ!


ام سعود بحنيه\الف مبروك والله يتتم عليهم


ام فراس\الف مبروك


ام فيصل\الله يبارك فيكم


0الكل من الاهل والمعازيم انطلق من رجال ومن نساء

وحتى عبد العزيز انطلق من مجلس الرجال للمطار

صعب عليه لحظه الوداع يودع اهله وناسه الي قلبه

وروحه معهم ولازالت معهم الا ام سعود0


(في جناح فيصل)


أڪذِب بـ [ ح‘ـَزني ] , وأقول : إني سِ‘ـَعيد


يبكي | . . قلبي و أتظ‘ـَاهر بـ [ الفرح ] . . !



فيصل بابتسامه\الف مبروك ياحياتي وانشاءالله

حياتك وحياتي افراح في افراح


هديل بضحكه استخفاف\في الحلم ذا مو حقيقيه


فيصل وهو يقرب منها\وش ها الزين والحلا قمر طالعه


هديل بدلع\اكيد دايم انا كذا


فيصل بابتسامه تذوب\ماقلنا غير كذا ياقلبي000 فديتك وفديت عمرك


هديل بعصبيه\بسك خلااص حنا وش قلنا ورجاء مره ثانيه لاتكلمني كذا زين


فيصل بعصبيه\حاضر انقلعي عن وجهي اللحين


هديل بابتسامه سخريه\ههههههه قلت مستحيل تكمل تمثيلك عن اذانك


فيصل\طيب ياهديل طيب


(في بيت ام فيصل)


قبل لا تطلب البعد وتغِيّب

و تنتهي مرحله من حَ ـيآتِكْ

روح واتركـ بِقلْبيّ


(معزتكـ)


(طاريكـ )


(حبكـ)


(غلاتكـ)



ام سعود وهي واقفه\يلا ياام فيصل والف مبروك


ام فيصل تودع ام سعود\مع الف سلامه


جووود بضحكه\يلا ياقلبو انتبهي على نفسك


شمايل بضحكه\طيب ياخطيره


(ااااااااااصايل)


جووود وشمايل فزوا لعندها\اصايل اصايل قومي اصحي


ام سعود وهي تبكي\ياعيني على بنيتي مدري وش صار فيه


ام فيصل\هدي ياام سعود ماراح يصير الاكل خير


ام سعود بخوف\شوفيهـآ جثه عاالارض ماتتحرك


شمايل بدموع هماله\اصايل حياتي لاتخليني


ابتعدت عنهم جووود تجري اتصال


سيوف بخوف\اطمني ياخالتي انا اتصلت على سعود وهو جاي بالطريق


انتهى البارت00000



1) تتوقعـوووـن جـووود لمـين بتتصل ؟

2) ـأصايل بتعـيش ولآبتصبـح مآضي لـ عبدالعزيز ؟

3) رايـكمـ بالبـآرت ؟


البارت الرابع عشر



(في بيت ابو فيصل)


( مـآعلموووكـ أن البعـد يجـرح ـآلرووح )


( وـأني عقـب فرقـآكـ تنزفـ جروحــــي )


( وـأن ـآلمشـآعر صمتهـآ يقتل ـآلرووح )


( وـأن السـكوون ـآحيان يكشف طموحـي )


( رحتـ ولكـ ذكـرى علـى البـآل مـآتروووح )


( حتـى لوتروح لخـآلقـ الكـوونـ روحـــــــي )



_ دمــع وحـززن وألمـ ... مـوقف ـآبكى ـآلآحسـآس قبـل ـآلدموووع _

_ عيـــووون تدمـع وقلبـ حـزيـن وخـووف وتوتـر وقلـق علـى ـآصـآيل دلوعـه

الكــــــل _


سيوف تهدي ام سعود\بسك خالتي اللحين سعود جاي وبننقلها للمستشفى وانشاءالله بتكون بخير


شمايل وبحضنها اصايل\شلون بخير شوفيها ياسيوف صعب تتنفس وقلبها نبضاته ضعيفه مره


ام فيصل متوجه لعند اصايل\تفضلي شمايل المويه حولي تصحينها


(في زاويه وركن اخر من المنزل)


( في ـآلمطـآر عـند عبدالعزيز )


كلٌ جرٍح ًبيبٍقَىٍ صٍعبً فيً آوًلِه ..


واللي آصٍعب ًلو ًبٍعيُش آًندٍم علٌيٍه ..


لازٌم انٌسًى وُجرِحٍهُ لي اسٌتحُمٍلــُــهُ ..


قبًلٌ مــُآ يضٍيعُ ٍعمُرُي وآُنـٍآُ اُسٍأًل عُلٍيًه ..


رـن جـ,ـآله والمــتصلـه كـآنـت جـووود ~ْ!


جـوود : عبدالعزيز ـآلحقنـآ ... !!!!


عبد العزيز بخوف\جووود وش فيك000 ارعبتيني صاير شي


جووود بصوت خفيف ممزوج بالخوف\عزوز انت سافرت ولآ لسى


عبدالعزيز بتوتر\لاانا بالمطار لسى مآوصلت طيارتي على 3 انا رايح


000 فيك شي جووود قولي لي وش فيك ساكته


جووود بدموع\عزوز اصايل


عبدالعزيز بصوت عالي\اصايل وش فيها اصايل


جووود\عزوز اصايل بتموت 000 طاحت علينا ولها نص ساعه عالارض موقادره تتنفس

وقلبها نبضاته ضعيفه بالمره000 عزوز تكفى لاتسافر000 تعاااال


عبدالعزيز سرح وراح لابعد حدود لآحلى الذكريات واحلى المغامرات واحلى حب وايام عاشها بقرب هالانسانه


جووود بصراخ\عزوز وينك رد علي


عبدالعزيز وماخفت دموعه\يلا جاي جووود


جووود بخطوات متسارعه لعند الباب\سعود اللحق على اصايل


سعود بخوف\يلا


ام سعود بتوتر\شوي شوي عليها ياسعود


سعود وعيونه على سيوف\متى صارلها كل ذا


سيوف ويدها على بطنها\من نص ساعه كذا ياسعود


سعود وعيونه على الكل\يلا اللحقوني على السياره


(في سياره سعووود)


شمايل ويدها بيد اصايل\سعود واللي يخليك اسرع وش فيك


سعود بتوتر\ليه وانتي وش شايفه هذا اخر سرعه


ام سعود\سعود باقي وقت كثير ولا


سعود\لالابس خمس دقايق وحنا فيه


ام فيصل\سعود قلت لابوك ولا


سعود بلامبـآله \لاماقلت له اذا وصلنا بتصل فيه


000 يلا وصلنا نزلوا ساعدوني


(في جناح فيصل)


هٌــيٍ كُـآٍنُتٍ غُ ــلٍطهُ مُوٍ اكثُر ..


ولا يًــمكٍنُ ثـُـٍآنُيٍ تُــتكًرر


مُـ ع ـليٍشً الـ جـرُح بٍيـ ع ـلِم


واًنٍا ٍاتـ عُ ـلمًت



فيصل وهو متسطح على السرير\على وين هديل


هديل بتأفف\اف وانت وش دخلك


فيصل وعيونه على اللي بيد هديل\وين بتنامين وهذا مكانك


هديل بتوتر\بنام في الصاله وانت خلك هنا


فيصل بابتسامه\طيب ياحياتي000 تصبحي على الف خير000 ونوم العوافي


هديل بلامباله\تلاقي الخير حبيبي


فيصل فز من مكانه لهديل ومسك ايدينها\وش قلتي تكفي هديل عيديها


هديل بتوتر\ها000 وانا وش قلت


فيصل بابتسامه\حبيبي000 يازينها من فمك


هديل بعصبيه\لايابابـآ انت تحلم انا ماقلت لك شي


00 انا مليون مره قلت لك اني اكرهك


فيصل بنفس خايسه\زين000 اذلفي عن وجهي000 ياكثر ماتعيدن هالكلمه


هديل بضحكه\ماتعرف تمثل ههههههههههه


فيصل بعصبيه\قلت اذلفي نامي لاوالله مايحصل لك طيب يامؤدبه


هديل وعيونها بعيونه\انا كل الادب000 يامحترم000 عن اذنك000


فيصل وفي خاطره\طيب ياهديل بيجي اليوم اللي تتمنيني فيه



طريق يملاهـ الهمموم والدموع والظلام طريق يملاـآهـ لذكريات والاالام


هذا طريق عبدالعزيز بطريق لصايل عيونه ذبلاانه تملاـآها الدموع


000وتفكير يتردد على اذنه اصايل بتموت


عبدالعزيز والخوف والتوتر باين عليه\بتعيشين يااصايل لازام تعيشين


000 وشخط بسيارته على ذاك الطريق اللي يسمونه غرام احباب


(في المستشفى)


سعود بخوف\دكتور طمني عليها اول باول


الدكتوريدف سرير اصايل للغرفه\حاضر000 بس بعد عنها المريضه في خطر


ام سعود ماده يدها لشمايل\تعالي شمايل


سعود بحنيه\سيوف حياتي مايصير كذا000 جلسي لاتتعبي


يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -