رواية جبتها على الجرح -8 البارت الاخير

رواية جبتها على الجرح - غرام

رواية جبتها على الجرح -8


غيث:راكان بنتك باقتلها والله
راشد:وبعدين معاك انت وياه ع مرتي...بعدوا عنها
غيث:خليها تبعد عنا ....واحنا والله راح نبعد

((جلس غيث بجانب ليث))

ليث:كيف النفسية
غيث:مررتااااااااااااااااااااااااح....وانت
ليث:وانا بعد
غيث:انا اول ولد وبنت اجابهم اسميهم((حامد وشيخة))ع ابوي وامي
وليث:وانا (سالم وشهد)
جلس سالم مابينهم:اووووووف...اريد اتزوج
غيث:اشفيك
سالم:...............
ليث:سالم
سالم:رحت لابوي
ليث:أي واحد فيصلوه ...او راكان
سالم:فيصلوه الكريه
ضربه غيث:عيب هذا ابوك
سالم/اخس ابو بالدنيا....هذا تسمونه ابو
ليث:ايه والله ...بس ايش سوى لك
سالم:رحت له الشركة...تخيلوا طردني قدام الموضفين كلهم
غيث:وانت ايش سويت
سالم:ماشي عندي كرامة...طلعت وخليته
ليث:ماعلية..عندك ابوك راكان...مب مقصر معاك بشي
سالم:ايه والله
غيث يحضنه:لا تضيق صدرك وانا اخوك
ليث:صح وين حمدان وحميد
سالم:تلقيهم ف المول
غيث:واخوانك مب عارفي ان اليوم ملكتنا
سالم:والله انت تعرفهم روح لهم
((ليث يتصل ف حمدان))
حمدان:هلا والله بالمعرس
ليث:عرست عليج جنية
حمدان:اعوذ بالله منك...مو بني ادمي
ليث:يالله تشب...وينك انت واخوك
حمدان:عند الباب
ليث:وش تساوي انت تؤام عند الباب ...تتصورون معه
حمدان:هههههه...دمك خفيف....اقول عطيتك وجه اقلب بس
ليث:انزين ان ماقلت لابوك عن الشرايح الي معاكم ماكون خالكم
حمدان بخوف:اسف والله اسف...انا عند الباب لان امي نورة تبي اغراض
ليث:اغراض يالكذاب
حمدان:والله وبرحمه امي وابوي ماكذب,,,تعال اذا مو مصدقني
ليث:خلاص شوي تنشق من الحلف..تعال انت واخوك الحين
حمدان:روحي مني..من اتصلت وانت تتامر علي
ليث:ادخل لا اقول لابوك الحين
حمدان:اوووووف انزين الحين داخل

((سكر منه))

غيث:وينهم
ليث:يفكروني غبي قالوا ان نورة موصيتهم ع اغراض
((دخل حمدان وحميد 19 سنه...حمدان نسخة من ليث...وحميد نسخة من غيث))
حمدان وحميد:السلام عليكم
الكل:وعليكم السلام
راكان:الحين شرفتم
باسوا راسه:السموحة يبة
راكان:وين كنتوا
حميد:امي نورة كانت تبي اغراض
راكان:اها
راشد باذن حمدان يتطنز:عمتي نورة تبي اغراض ها
حمدان:انطم

((بعد سنتين))
ليث:شهد تكفين دخلي
شهد:ليث اجلس
خرجت الممرضة:مبروك ولد وبنت
((نزلن دموع ليث وراح يبوس راس شهد ..ومسك يدها وباسها...وجلس بحضن شهد يبكي))
شهد تمسح ع ضهره ..ودموعها ع خدها:مبروك يمة ....مبروك
مسك ليث يدها وباسها بقوة:يمه جاني شهد وسالم...حاني شهد وسالم
شهد تمسح دموعه:خلاص يابعد قلبي لا تبكي
ليث:فرحان فرحان...واخيرا صا عندي شهد وسالم
سالم:سوري اسمي ماراح ابيعه لولدك
ليث:انت انطم
شيخة:اوووووف العايلة كلها تؤام
جيت نورة:غيث مرته ولدت
الكل:احلفي
نورة:والله
شهد:وش جابت
نورة:تؤام ولد وبنت
الكل:ههههههههه

((بعد 5 شهور))
شهد:سالم روح لابوك
سالم يقلب القنوات:لا
شهد:راكان كلمه
راكان:وش اقول
شهد:خليه يروح لابوه
راكان:تراه رجال وعارف مصلحته...يريد يكسب رضى والديه او لا
سالم:مادام اني رجال وعارف مصلحتي زوجني
راكان:لا لا لا لا...زخلص دراستك اول
شهد:سالم اسمع تروح اليوم لابوك...تراه له شهرين ف المستشفى تعبان
سالم:عساه مايخرج من المستشفى الا للقبر
((وقفت شهد...وجلست تضربه...واهوا ميت ضحك عليها,,
دخل ليث وزوجته
ليث:شهد بعدك ع شغل الاطفال
شهد:قول له يروح لابوه
سالم:وانا اقولك مو رايح..مابي اروح
دخل غيث وزوجته:سبحان الله ....كاني اني اشوف سالم اخوي الله يرحمه لمن يتقاتل مع شهد
ليث:هههههه...وانا كاني اشوف لمن شهد تتقاتل مع راكان...وسالم من غير ظروس يضح
الكل:هههههه
سالم:اوكي انا رايح له.....بس والله هذا انا حلفت ان غلط علي..مب رايح له مرة ثانية
شهد:اوكي بس انت روح له

((ف المستشفى))

سالم:سلام
فيصل:خير وش عندك جابك ولد شهيد
سالم:رد السلام واجب
((وقف حامد اخو سالم عمرة 20 سنه))
حامد:هلا سالم ادخل
سالم:اشلونك يبه
فيصل من غير مايطالعه:بخير
سالم:متى راح تخرجن هنا
فيصل:وش دراني
سالم:يالله انا رايح...تامر ع شي يبة
ابتسم فيصل/ايه لا ترجع مرة ثانية
حامد:يبة حرام عليك...((لف لاتجاه سالم))سالم ياخوي ابوي مايقصد الي يقوله ...تراه تعبان
فيصل:لا اقصد...روح عن وجهي ...كل ماشوفك اشوف خالك...وهذا الي يحرق قلبي...مات قبل مانتقم منه
انجرح سالم منه وقال بصوته الحلو:
جبتها ع الجرح وكانك مادريت
وانت قاصد ماهي عني اصدفه
والدليل انك تبسمت ومشيت
وانا ناديلك ولا يمي التفت
من عرفتك وانت تجرح مااكتفيت
دنيتي وهي دنيتي من اكتفت
اقوى صدمه من يدينك خذيت
وهذي صدماتي الجديدة شرفت
انصدمت بوقتها كاني انغميت
كل قطرة دم بعروقي انشفت
وانهدم جدام عيني مابنيت
والضنون الطيبة بلحضة اختفت
هذا حضي من على الدنيا وعيت
كل مضوي شمعة في دربي طفت
مع جميع الناس ياربي وفيت
ليه بس الي معي دمعى وفت


فتح فيصل اعيونه:الاغنية الي غنتها شهد
((حس فيصل بجرح سالم))
فيصل:سالم
مسح سالم دموعه:انا رايح تبون شي
فيصل:ايه
سالم:امر يبة
فتح فيصل يده لسالم:تسامحني
ركض سالم له وحضنه:ليش يبة ليش,,,,ليش تركتني يبه...ليش خليتني بروحي
فيصل:سامحني
سالم:مسموح يالغالي ....مسموح
فيصل:انا اسف
سالم يبوس راسه:لا تتاسف
فيصل:قول لامك تسامحني
شهد:مسموح
سالم:يعني سامحتي ابوي
شهد:ايه
((باس سالم راسها وايدها))
شهد ودموعها ع خدها:يعلني اشوفك معرس
سالم:يبه ابي اتزوج
راكان:ولي ع هذي السالفة
الكل:هههههه
شهد:زوجه
سالم:ايه ايه زوجني ارجوك
راكان:خلاص خلي امك تدور لك وحده
سالم:لا انا حاط عيني ع احد
شهد:مين هي
سالم:بنت عمتي ميعاد
شهد:خلاص ولا يهمك
حميد:ايوة ايوة مين قدك
حمدان:يبه ابي اتزوج
حميد:وانا بعد
راكان:تشب انت وياه .. ولا النعال ع راسكم
الكل:هههههه
دخل شهد الصغيرة من الباب:عموة
راحت شهد لها وباستها ع خدها:ياقلب عموه انتي
دخل غيث وليث من باب المطبخ معهم كيك كبير ويغنو:ست الحبايب ياحبيبه ياغلى من روحي ودمي
لفت شهد لراكان:وش السالفة
وقف راكان وباس راسها وراه حمدان وحميد وشيخة وسالم:كل عام وانتي بخير يا اغلى ام بالدنيا
شهد مستغربة:وش السالفة
راكان:اليوم عيد الام
حطوا غيث وليث الكيك ع الطاوله وراحوا لها وباسوا راسها
غيث:بشنو نجازيك
ليث:لو اقول من اليوم لاخر يوم ف عمري شكرا ماراح اوفي حقي
غيث:انتي عمرك مابخلتي علينا بشي....انتي امي وانتي اختي
ليث:انتي ابوي وانتي اخوي
غيث:انتي كل شي بعمري
ليث يبوس رايها وخدها:كل عام وانتي بخير يااغلى ام ياامي
غيث:كل عام وانتي بخير يام سالم
حضنتهم شهد بقوة جلست تبوس راسهم بقوة:انتوا عيالي قبل اخواني...انا وسالم ربيناكم
....انا مابي منكم شكر بس ابي اشوفكم فرحانين

((دخلت سمر ولبنى معهم كياس بايدهم))

سمر تبوس راس شهد:هذي هديه من من شهد وسالم عيالي,,,لعمتهم
((كانت الهدية عبارة عن طقم الماس ضخم لها))
باست شهد سمر:ليش عذبتي نفسك
سمر:وين العذاب ف اني اجازي اعضم ام ف التاريخ
تقدمت لبنى:اما انا دورت لشي اعطيك اياه تكون ذكرى وترها من شيخة وحامد وابوهم غيث
((فتحت شهد الهدية وعبارة عن صورة لشهد وسالم وغيث وليث حاضنين بعض...امكن انتوا تشوفوا الهديه عادية...بس كبيرة بقلب شهد))
شهد لغيث:من وين لك هذي الصورة
غيث وعيونه ف لمعة:لمن كنت ف البيت اول يوم زواجك كنت رايح اجاب لسالم ماي كان تعبان...فتحت الادراج لقيت هذي الصورة ...وصورة امي وابوي احنا معهم...خذيتهم واحتفضت فيهم
شهد ودموعها تنزل:انت تعرف ام لي 24 سنه ادور ع الصورة هذي...هذي الصورة الوحيد لسالم واهوا كبير
حضنها غيث:اسف يالغالية
شهد:لا عادي
حمدان يناضر الكيكة:اقول خلصوا الفلم الهندي اريد اكل الكيك
حميد:ايوة والله طول المسلسل
شهد:هذا الي انتوا فالحين فيه الاكل والمولات
حميد:حرام عليك يمة احنى مانخرج من البيت طوال الوقت نذاكر
ليث:راكان تراهم عندهم شرايح حق المغزلية
حمدان:خالي حرام الكذب
ليث:الحين خالي
حميد:يبة تراه يكذب
راكان:اجول روح كذب ع امك مو علي اليوم تطلعوا جميع الشرايح,,,ولا والله اسحب منكم السيارات والتلفون..غير الحجز مدة 4 شهور
حمدان:لا الحين اجيب الشرايح
حميد:وجيب شاريحي...انا مو قادر انحبس 4 شهور
الكل:هههههههه
خرجت شهد للحديقة البيت ورفعت راسها للسماء وقالت ف خاطرها
:سالم نفذت وصيتك ياسالم...كبرت غيث وليث...ودرستهم باحسن المدارس...وزوجتهم...وجابوا عيال شهد وسالم وشيخة وحامد...ااااااااااااااااه ياسالم
يارب توكون راضي علي
راكان:وش تسوين
شهد تطالعه بحب:ماشي
راكان يحضنها:علي
شهد:اليوم احس اني خلاص نفذت وصية سالم
راكان:امممممم..ع اليوم
شهد:وش
خرج راكان من جيبه صندوق وقدمه لها:فتحيه
فتحت شهد الصندوق وكان خاتم ضخم كله الماسات:وااااااو ...مرة حلو
رفعت راسها وعينوها مليانه دموع:مشكور ياقلبي
راكان:كاذا ياقلبي حافي
باست شهد راكان ع خده:احبك
سمعوا صوت حمدان:اخخخخ ياقلبي ع الرومانسية
حميد دايخ فوق حمدان:الحقني الحقني..ماقدر ع الحب انا
راكان:وش عندكم هنا
حميد:هذي الشرايح يايبه
اعطوا ابوهم الشرايح وراحوا
راكان لشهد:انا اليوم عازمك ع مطعم
شهد:الحين
راكان:ايه الحين
شهد:دقايق اروح ابدل
راكان:لا ماله داعي انتي كذا تجنين
شهد:راكان
قرب راكان منها:عيونه
شهد:احبك
راكان يدور بها:وانا اموت فيك


من داخل البيت الكل يناضر شهد وراكان من الشباك

((
**سالم:خطب بنت عمته وعيش مرتاح عند امه شهد وابوه راكان...ويزور ابوه فيصل
وعنده شهد وراكان وفيصل

**نورة:رفضت انها تتزوج,,,لاكن لمن وصلت 30 سنه غصبها راكان تتزوج دكتور سالم الله يرحمه..الدكتور هيثم...الي اخبر راكان انه عقيم...مايقدر يجيب عيال...ولاكن حب نورة من كلام سالم الله يرحمه المستمر عنها...وانه كان يدخل ع سالم وكان يون من الالم وطوال الوقت يناندي باسم نورة...وافقت نورة علية..واستحمل جفها وكلامها المسموم لين تعلقت فيه وصارت تموت عليه...لاكن بارادت الله حملت نورة ومعها ولد وسموه موهاب
**غيث وليث
غيث:الطفل الهادء والعاقل
ليث:ابو لسان طويل
كيف قدروا يستحملوا موت سالم وهم صغار...وحبهم الكبير لشهد((الحين مرتاحين مع زوجاتهم واولادهم))
**فيصل:كان انسان ماهمه الا نفسه بس بعد موت ابوه تدهورت الشركة ومسكها رجعها احسن من اول...قسى قلبه ع سالم ولده لانه يتذكر ضلمه لسالم تاب...ورجع علاقته احسن من اول مع ولدة..وصار يطلعوا عائلته وعائلة راكان وصاروا اسرة مقربة من بعض

**شيخة:تزوجت ولد عمها راشد والحين اهي حامل ببنت واتفقوا اهي وراشد يسمونها حور العين

**محمد:تزوج ع بنت عمه دانه بعد محاولات فاشلة انه يتزوج نورة...وعايش حياته مع زوجته والاده

**حميد وحمدان:عايشن حياتهم كل يوم لهم مشكلة وراكان يروح يحلها وكل شهر لهم سيارة جديدة وغير الترقيم ف المولات ...لاكن الحين طايحين ع ابوهم يزوجهم...وراكان رافض لين يتعدلون...وعشان يثبتوا لابهوم داوموا ف الشركة مدة يومين وماقدروا يكملوا بعدهم ع حالهم


**راكان:الحنون الطيب الخلوق...خفض وصيه سالم ...واهتم ف اخوانه وحطهم بعيونه...وحبه لشهد من كانت صغيرة...ووقوفة معها ف الحلوة والمرة..وغير وقفتته مع نورة الي صارت دكتورة نفس...والحين عايش مرتاح الا ان حميد وحمدان معذبينه


**شهد:الام الحنونة...الاخت الصادقة...لو كتبت عشرين صطر ماراح اووفيها حقها...صبررت ع عذاب فيصل...وموت سالم..وحملها...وزواجها من راكان..ومسكت الشركات ...اشياء كثير سوتها...والحين استقالت من الشركة اهي وراكان...وسلمت كل شي لغيث وليث وسالم واولاد محمد وخالد وعيال عم راكان...بس الادراة لشهد يعني مايصير شي الا بشورها وماشيه الشركة


**سالم:الاخ الي ضحى بكل شي لخوانه...هرب بهم من جشع ابو فيصل...وحبه الكبير لنورة...بس ماقدر يكمل معها والمرض اكل جسدة....انا ماعرف ايش اوصف سالم بس راح اكتفي بكلمتين الحنون والوفي




&&&تــــــمـــــــت&&&


هذي قصتي جبتها ع الجرح
مع تحياتي:امنيه حنيني

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -