رواية بنات النت -9

رواية بنات النت - غرام

رواية بنات النت -9



بـو خالد : رجـل طيب ونعـم الأخـلاق ويحب زوجـته وعياله و أخــوانه ومايوقف الا مع الحـق

أم خـالد : امـراءه كبـيره أكبر من زوجها بو خالد طـيبه وحنـونه على اولادها

خالد : مـتزوج من امريكيه جـوليا وعـنده ( ميثم وهيثم توأم أعمارهم ( خمس سنوات ) عبير وتغريد توأم أعمارهم (اربع سنوات ) اللي يشـوف هذولا الأربعه يقول كلهم طالعين بنفس الوقت سـاكن مع أهله

زوجته جـوليـا : تحب خالد وتمـوت فيه طـيبه وحنـونه وطبعاً ماحد عدلها غير خالد اللي يموت فيها وتحب اولادها

رواف : غنــي عن التعريف

شادن : عمرها 18 بـنت حـلوه وتموت بأخوهـا رواف




بـو عذاري : رجـل له هيبه عند زوجتـه وأولاده وانتو عارفين حالته الحين

ام عذاري : أم حنـونه وطيبه وتمووت بزوجها وماتقدر ترفض له طلب واهي رافضه فكرة ان عذاري تعيش بيت عمها لكن زوجها وماتقدر ترفض له شـيء

عذاري: غنيه عن التعريف

سـمر : عمرهـا 17 تحب اختها واهي عارفه بكل سوالفها بس ساتره عليها

جمانه : اخر العنقود 10 سنوات

.

.

فـي لبنان ... أجـرو لهم شـقه كبـيره تكفـي لهم لانهم قـررو يسكـنون كلهم بـ شقه وحـده

فـي الغرفه .... سـاره / اووفف ياربي صار لنا ثـلاث ايام في لبنان وماطلعنا وكله بس بـ هذي الشقه من زينها

دانه / إيي و قسمـا زهق لو احنا في السعوديه وربـي احسن

منار/ أصبـرو أشـوي يمـكن الحـٍين نطلع ولا شـيء

ريتال / أيـام المدارس كانت في بنت رايحه لبنان والبنـات يسـألونها وين رحتو وكذا وربي مابقى مكان ماعددته وإحنـا ابدا بس جالسين بـشقه

ساره / ياحسره علينا وتقول منار اصبـرو أشـوي يمكن نطلع وين نروح ماتقولين لي أنتي

دخل عليهم خالهم تركي / مرحبا

الكل / مرحبتين

تركي / ها ماتبون تطلعون

ساره ودانه / جــــد بنطلع

منار / ماقلت لكم اصبرو اشـوي

ريتال / بس وين رايحين..؟

تركي / مالكم شغـل بنوديكم مكـان رهــيب بس من غير مايحسون فاهمين

الكل بحماس ماعدا ريتال/ فاهمين

ريتال / انا فيني نـوم مابي أطلع .... طبعا أهي خايفه تتعب من الحمـل وفضلت انها تجلس بالبيت بس بعد الحـاح من ساره را’حت معاهم

.

.

جالس بالبيت بالصاله ع الكنـب وجنبه امه تشوف التلفزيون وهو يغني / ادعي علي بالموت ولا سمني بس لا تفارقني دخيل الله وتغيب طال السفر يابعد عمري همني وشلون أودع بالمطار اغلى حبيب ادعي علي بالموت ولا سمني تــوه بكمل وقاطعته أمه واهي تقول / بسم الله عليك شنو تدعي عليك بالموت الموت اللي ياخذ عدوينك إن شاء الله

رواف / يمـــه ليه ماحد يفهمني أخطبوها لــي

ام خالد / شسوي ياوليدي والله لو بيدي خطبتها لك بس أبوك تعرفه يقـول لما تلقى شغل

رواف / طيب وانا وش ذنبي قلت لكم خلوني ادرس بـره بس مانتو راضين

ام خالد / ابوك خايف تصـير مثـل أخـوك وتاخذ اجنبيه

رواف / لاحوول أنا احب ريتال وغيرها ماراح أخذ غيرها

ام خالد / والله بعد ماتشوف الشقر والبيض تنسى ام جابت ريتال

رواف / عادي هذا ريتال بيضه

ام خالد بشك / وانت كيف عرفت انها بيضه

رواف برتباك / شـ شفتها .. بالغـ ..بالغلط

ام خالد بصدق / إيي دايم شايفها بالغلط مالومك فيها اجل

رواف واهو يعدل جلسته بحماس واللي يشوفه يقـول ولا مره شافها أو بالأصح شبع منها قال وهو متحمس / يممه حلوه

ام خالد / بعد عني أهو ماني قايله لك شئ حرام

.

.

ريتال / وين بنروح .؟

فارس / مغارة جعيتا

ريتال / بسم الله وش ذي

فارس / ههههه وش فيك بسم الله عليك خفتي عادي مغاره حالها من حال اي مغاره

تركي / رتـول ترى في هياكل هناك

ريتال / شنو هياكل يعني ناس ميتين

فراس / ايي صح كأني سمعت كذا

فارس / هيي انتو لا تخوفون أختـي

تركي / هههه ترى من جد أشـوي يخـوف بس والله رووعه هالمكان

اياد / انت رحتــه مره

تركي / إيـوا من زماان اتوقع الحين تغـير

ريتال بتعب مسكت بطنها / متى بنوصل تعبت

تركي / أشـوي ونوصل

ريتال / كم باقي يعني

تركـي / لحظه نسيت اقولكم شـيء

الكل / وشو ..؟

تركي / قبل لا نروح المغارة ترى لازم نركب التلفريك علشان نوصل

سـاره بحماس / والله ونــاسه

دانه / واااي أحلى شــيء

ريتال / لا يمه مابي اخاف رجعــوني ماراح اركب

فراس / هـذي لو ماخليتوها تنام مو احسن

ريتال / فراس تكفى رجعـني ماراح اركب التلفريك لو شنو يصير

فارس / ريتال حبيبتي ليه الخوف هذا ترى والله عادي ماراح يصير شـيء

ريتال / لا بصير بصير

تركي / ترى عادي بسرعه نـوصل

فارس / سمعتي بسرعه نـوصل

هـدت نفسها وتحـاول تبعد الخـوف عنها وأخيرا وصلـو بعد مادفعو التذاكر ركبـو التلفريك فراس وفارس وتركي

ريتال / مابي ابي ادخل معاكم

ساره / لا ريتال خليك معاي وناسه والله علشان اذا طحنا امسكك

تركي / هههه غبيه انتي اهي خايفه وتخوفها أكثر

غمــز فراس حق تركي علشان منار تركـب

تركي / منـور انتي تعالي معانا

دانه / وأنـا ..؟

فراس / بس خلاص ناوين انتو علينا نطيح

ســكر البـاب ومشـو على طول

ريتال وعيونها دمعت / أبي أخواني

اياد مو عارف يتصرف ركـب وركبـو الكـل معاه وطـول الوقت ريتــال تصيح خايفه إنها تطيح

ساره تجنن ريتال / سمعت في الأنترنت أن وحده ركبت التلفريك وطاحت وصارت معوقه

شهقت ريتال بخوف واهي تصيح / تلفريك حق لبنان ..؟

ساره واهي تضحك / إيي يعني بأي وقت تطيح

خافت ريتال أكثـر / يممه مابي مابي نزولني جيبــو لي أخواني

دانه / ههههه ريتال لا تصرين جاهله ماعليك منها

اياد / سوير عن المـبزره وتركي البنت الحالها

وأخيـرا’ وصـلو ودخلـو المغـاره وكـانت روعـــه وطـول الوقـت ريتال ماسكه فـارس خـايفه تطيح بعد ماخلصو من المغاره العليـا ركبو القطار علشان المغاره السفليه وهــم كـانت روعه<<-- انصح اللي بسـافر لبان يروح هذي المغاره ترى من جد رووعه

بعد مـاخلصـو قررو يرجعــون الشـقه وساره ودانه ومنار فرحتهم ماتنوصف أمـا ريتال كانت طول الوقت خايفه وتعبانه من الحمل اللي مثقل عليها .. ..

ريتال / فارس تعبت من جـد اليوم ليه ماناخذ تاكسي

فارس / الفلـوس اللي عندنا خلصت كلها بالمغاره

ريتال بدلع عفـوي / يــاربي

وهنــاك من يراقبها طـول الوقت إيــاد .. .. طـول الوقت يراقبها ويتمنى يكـون بـ مكان فـارس أي شـيء تبيه ريتال تقوله

وتــدلع عليه / يابختك يـافارس عندك من يدلع عليك ... ...

أما منار كانت طـول الوقت هـاديه سوالفهـا جـداً بسيطه بسبب خجلها منهم تعتبر نفسها بينهم غـلط لو كان راكان موجود كـان ماخلت شـئ ببالها الا ســوته .. ..

تـركي / أنا جوعان بروح البقاله من يروح معاي ...؟

ساره / انـا بروح جايعه

دانه / وانـا بعد بــروح

تـركي حـس بخجل منار / وانتي منـور تعالي

منار / لا مابي

تركي وهو يسحبها من يدها / عن الدلع ويلا تعالي معاي

فـراس يوم شاف منار راحت على طـول وراها ..

وظـلو فارس واياد وريتال يمشــون

.

.

رنـيم .....:

بتفتح لي الكـام ..؟

يحيى ........:

والله ودي افتحه الحـين

رنيم .........:

أجـل يـلا

يحيى بكذب ....:

لا أخـوي الحين جنبي يقــوم ونفتح الكام انا وانتي

رنيم .....:

المشكله ماحد داخل غيرك

يحيى .......:

يعني لو احد داخل ماقلتي لي

رنيم ......:

لا

يحيى انقهر أشــوي منها بس تـذكر إن مابينه وبينها شـيء يخليه يتضايق كذا

طلع من الأميل بعد ماستأذن منها وسكر لاب توب وهو متضـايق بـقوه كيف بنت تفتح حق أي واحد الكــام

طبعـاً أهـو حالف إن يعدلها وهو عند حـلفه ..

.

.

نـرجع لـ لبنان ..

رن جوال فـارس من أمه إنها تبيه ضـروري علشان شـغل مهم

فـجأه بعد التعـب طاحت ريتال عليهم

فارس بخوف على اخته / ريتال ريتال قومي وش فيك

أمـا اياد مو عارف وش يسـوي ، على طول اتصل على تاكسي يعرفه يوديهم المستشفى

ركبــو التـاكسي ورن جوال فارس مره ثانيه

ام فارس / وينك فارس تأخرت

فارس / جاي يمه في الطريق

بعد ماسكر / اياد امي تبيني مدري وش فيه وانا مابي اخوفها على ريتال روح انت فيها المستشفى وانتبه عليها مـاوصيك ...




انتهى البـارت

انتظرُوني




البارت السادس

،

،

نـرجع لـ لبنان ..

رن جوال فـارس من أمه إنها تبيه ضـروري علشان شـغل مهم

فـجأه بعد التعـب طاحت ريتال عليهم

فارس بخوف على اخته / ريتال ريتال قومي وش فيك

أمـا اياد مو عارف وش يسـوي ، على طول اتصل على تاكسي يعرفه يوديهم المستشفى

ركبــو التـاكسي ورن جوال فارس مره ثانيه

ام فارس / وينك فارس تأخرت

فارس / جاي يمه في الطريق

بعد ماسكر / اياد امي تبيني مدري وش فيه وانا مابي اخوفها على ريتال روح انت فيها المستشفى وانتبه عليها مـاوصيك ...

.

.

فـي الجامعه ... ماسك راكان ورقــه يذاكر منها بـس باله كله فـي وسـن خايف إن من جد سـوهـ لها شـيء

وسن / هاي

راكان / وعليكم السلام

وسن / كيفك ..؟

راكان / اخلصي وش تبين ..؟

وسن / مابي شيء بس جايه اسـألك متى الزواج

راكان / أي زواج ..؟

وسن ببتسامه / زواجنا

راكان / ومن قال بتزوجك

وسن / الكاميرا تقول

راكان / بتهدديني يعني بالفيديـو

وسن / لا مو تهديد

راكان / وش تسمينه

وسن / امممم تقدر تقول حبي لك

راكان / وحبك لي يخليك تفضحين نفسك ..؟

وسن / ههههه كم مره قلت لك اني مو مفضوحه امس جالسه اشـوف الفيديو وانا أبدا ماطلعت الا اشوي بس تصدق كان الشـريط روعه وخصوصا يوم *****

راكان بصدمه / استحي على وجهك يابنت الكـ*** وش هالكلام اللي تقولينه ماتخافين ربك

وسن / المهم حبيبي ماقلت لي متى تبيني أرسـل الفيديو حق اختك منوره

راكان مو عـارف وش يسـوي إلا منار اختـه يخاف عليها من كـل شـيء ومايبيها تنصدم في اخوها وهو وعـدها إن ولا بنت تلفت نـظره والخمـر ماراح يدخل في معدته ، نفـذ وعـده لهـا ومافي بنت لفتت نـظره بس الوعد الثـاني ماسـواه وشرب الخمـر ..

وسن / وش قلت

راكان بعصبيه هادئه / الزواج راح يكـون في السعوديه

وسن / ههههههه اذا انا قلت راح تتزوجني بتتزوجني خـلاص قلبي انا انتظرك بس لا تحاول تنحاش أو مجرد مايجي هالفكره في بالك الفـيديو راح ينتشر عند الناس كلهم

راكان / أبعدي عني أحسن من اسوي فيك شـيء مايعجبك

.

.

جالسه بالغرفه بالأرض متسدحه وأهي تصيح / الحمد الله إن الشـرطه دخلـت قبل مايسـوي لي شـيء و الحمد الله جـات على كذا آآآهـ الله يعـين.... توجهت للـ قبله وسجدت واهي تقول / سامحنى يارب وأقبل منى توبتى أغفر ذنوبى أغفر خطيئتى فى دنيتى من بعد بعدى عنك تاهت خطوتى انت القريب انت الحبيب وكل محبتى توبه ما اعود انا للذنوب ولا للجراح ....

دخلت الخدامه ومعاها صينية العشـى ..

قـربت الصحـن لها وكلت بهدوء وأهـي تحس براحــه غريبه بعد ماخلصت ، فتحت القرأن وقـرته لمـا ختمته سـكرته وهي تبتسم و تسدحت ع الأرض / آآآآآهـ عمــري ماشفت هـذي الرا’حه الله يــدوم عـلي

أخـذت الدفتـر اللي طلبته من أمها مع قـلم وأهي تكتب ..

اللهم إني أستغفرك لكل ذنب

خطوت إليه برجلي

أو مددت إليه يدي

و تأملته ببصري

أو أصغيت إليه بأذني

أو نطق به لساني...

أو أتلفت فيه ما رزقتني

ثم استرزقتك على عصياني فرزقتني

ثم استعنت برزقك على عصيانك

فسترته علي

وسألتك الزيادة فلم تحرمني

ولا تزال عائدا علي بحلمك وإحسانك

يا أكرم الأكرمين...

اللهم إني أستغفرك من كل سيئة

ارتكبتُها في وضح النهار أوسواد الليل

في ملأٍ أو خلوة

في سرٍ أو علانية

فلم أستحيي منك

وأنت ناظر إلي...

اللهم إني أستغفرك من كل فريضة

أوجبتَها عليّ في الليل أوالنهار

تركتُها خطأً أو عمدا

أو نسياناً أو جهلا

وأستغفرك من كل سنة من سنن

خاتم النبيين محمد صلى الله عليه وآله وسلم

تركتُها غفلةً أو سهوا

أوسياناً أو تهاوناً أو جهلا...

أستغفر الله وأتوب إليه

مما يكرهه الله

قولاً أوفعلا باطناً أوظاهرا

أستغفرالله وأتوب إليه

.

.

الدكتور / الف مبروك زوجتك حامل

إيـاد بصدمــه / حــامل ...!

الدكتور / إيـوا انت مو فرحان

اياد / هـا إلا فـ فرحـان بـ بس أنت منو تقصد ؟

الدكتور / ريتال

اياد وشفايفه ترتجف / إيي شـ شكـ ... شكرآ وينهآ..؟

الدكتور / بس حـاب اقولك حاجه

اياد / وش هي ..؟

الدكتور / زوجتك الحين حامل ولازم تـاكل كثير وماتتعب

اياد ومازال يترجف / إيـ إي إن شـ شـاء الله

طلعت ريتال من الغرفه وأهي تدعي ربها إن اياد ماعرف شـيء

ولــكــن ..!

الدكتور / ريتال انا وصيت زوجك عليك وقلت له علشان صحة الطفل لازم تاكلين

نـزلت راسها وغمضت عيـونها لما طاحت دمــوعها ( وبتدت فضـيحتك يـا ريـتال )

مشـى الدكتور وهذا اللي كانت ريتال ماتبيه حست قلبها بـيطلع من مكانه بخـوف ...

اياد بصوت حزين / من منو ؟ وليش سويتي كذا ..؟ هذي فضيحه ياريتال انتي كيف ماخفتي على نفسك وعلى أختك دانه اللي بتروح سمعتها بـسببك ..؟ .... وقال بعد ماطاحت دمـوعه / وليه ماخفتي على قلب يعشقك يمكن بأي لحظه يمـوت من سبب حملك

بـكت بـصوت عالي وهـذي اول مره تبكي فيها قدام أحـد ( وكانت تفـكر إن يقصد القلب اللي يعشقها اهو رواف )

اياد / للأسف ياريتال دمـوعك مافيها فـايده

ريتال واهي تشاهق / واللـ والله مو أنـا ، أنـ... أنـا مـالـ ...مالي ذنـ ذنب

اياد / قومي معاي السياره وعلميني كـل شـيء بس خليك ع الكرسـي ارتاحي وأنـا بأجر سياره وبصـرف لك هذا الحبوب

طلع وهـو حـاس ان قلـبه بـيطلع تمنى يترك ريتال في المستشفى فـي قلـبه ماسمح له يترك حبـيبته في المستشفى

أجـر سيـاره مدتها يومين وصـرف الحبـوب لها وركبت السـياره وراء ..

إياد / ممكن تجين هنا جنبي ؟

ريتال بأحراج / لا خلني كذا أحسن

مشــى اياد وهو مو عارف وين يروح مستحيل يرجعها وهو لما الحين مافهم السالفه تنمى إن يكـون بحلم بـس للأسف هذا الشـيء واقع ..

قـرر ينــزل فـي مكان فيه طبيعه رووعــه كان ظـلام بس فيه نـور خفيف .. نزل من السياره وقال حـق ريتال تنـزل

تـوه بـ يتكلم إياد بس رن جواله

فارس / وش صار عليها ريتال ..؟

اياد / هي بخير والحين احنا بالطريق

فارس / ليكون تمشـون ؟؟


يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -