بداية الرواية

رواية بين الايادي -9

رواية بين الايادي - غرام

رواية بين الايادي -9

( شمروا العيال ملابسهم وعلى طول لعند البحر )


( في مجمع الظهران )



جوود : ياربي تعبنا وحنا نلف لف ولاشي عجبنا كل شي قديم ومره خايس

أصايل : أي والله للحين ماعجبني شي وموباقي غير ساعه ويأذن المغرب

شمايل : وش رايكم نتصل على سعود ونخليه يودينا الرائد نشوف

سيوف : أي صح كلاامك خلنا نستغل الوقت وبعدين أنتو عارفين امي قالت7 حنا بالبيت .

جوود: يلا شمايل أتصلي

شمايل : حاضر

شمايل : ياربي مايرفع اكيد حاطه صامت ... أف دايم كذا اذا جينا للمجمع لازم نحتريه

جوود : شلون يعني شوي واصيح موباقي غير باكر وللحين حنا كذا مش عارفين وش نسوي ...

أصايل : عندي فكره تخلي سعود يرد علينا

جوود : وش ؟

أصايل : سيوف اتصلي عليه شرط يرفع ؟

سيوف : وش أتصل عليه

جوود : يلا مسويه مستحيه اتصلي انقذينا

شمايل : يلا سيوف حبيبتي


( في سياره سعود )



سعود : هلا وغلا

سيوف : هلافيك

سعود : كيفك

سيوف : تمام سعود

سعود : تعرفين اسمي بعد

سيوف : سعود تعال خذنا خلااص خلصنا ونبي نروح الراشد ... >>> سدت الخط

جوود : لاحلوه ذي تمام وهلافيك

سيوف : وش أسوي بعد هو اللي قال وأنا رديت عليه

شمايل : بسكم هواش وتعالوا جى لنا ..


( طلعوا البنات متجهين لسياره سعود )


( في سياره سعود )


سعود : من اللي متصله علي

أصايل : أنا

سعود : لاتكفي عاد

جوود : انا اللي أتصليت ليه وش عندك؟

سعود : هههههههههـ لابس اسأل ...

جوود : يلا سعود بس باقي ساعه ونرجع أمي تحترينا ...

سعود : ليه منتوا متأخرين

شمايل : لا ورانا اشغال غير


( سعود توجهه لمجمع الراشد ... وهو متوقع أنه الأتصال من سيوف ... بس يوم جوود أعترفت ... أنه أهي اللي متصله .. ماهتم وماحب صوتها يتردد على أذانه )


( في البحر )


عبدالله : مشعل مبارك

مشعل ومبارك بصوت واحد : وش

عبدالله : وش رايكم نركب لنا دبابات لنا زمان عنهم . ؟

سيف : أي والله بس بشرط

الكل : وش الشرط ؟

سيف : كل واحد في واحد مافي ثنين مع بعض .

الكل : موافقين


( ركبوا العيال الدبابات وكل واحد فيهم يطلع مهاراته ومواهبه ولاخلى من السباق واللي فاز بالسباق طلاال )

الكل : مبروك طليل

طلاال : الله يبارك فيكم ... الأ ماتحسون الجو ظلم ؟

سيف : اي والله صاج

طلاال : يلا شباب خل نرجع قبل يستوي الظلاام ...

الكل : يــــــــــــــــــــــــلا


( العيال انطلقوا من البحر والسعاده مليانه عيونهم والكل مستانس ومبسوط وتمنوا بأقرب وقت يجون مع الكل يعني يكون معهم فيصل وعزوزو وسعود )

( في سياره سعود )

أصايل : بنات

البنات : هلا

أصايل : وش راح نلبس ماحصلنا شي فرينا السوق فراره رجولنا وجعتنا ...

سيوف : أي والله وبالذات ذوقنا بالمره صعب

أصايل : والله ولقيتها

شمايل : بشري وش ؟

جوود : وش قولي . ؟

أصايل : زوجه خالي أم رائد مش هي مصممه أزياء وش رايكم نخليها تسوي لنا حنا البنات موديل ناعم وبسيط ... بس الخام يكون نفس بعض بس الاالوان تختلف ؟

جوود : واااااااااااااااو وشلون طافتنا الفكره

سيوف : والله فكره تجنن

شمايل : أي والله حلو وبالذات ام رائد مشاءالله عليها ذوقها روعه يعني ماعلينا غير الالوان وبس ...

جوود : خلااص انا بتصل على عهود وسهر وهديل وبتصل عليك عشان تكلمينها ...

أصايل : OK


( العيـال وصلوا من البحر والتعب واضح على عيونهم وطبعا الكل نام وبالذات أنهم وصلوا في وقت متأخر )


( البنات كل وحده فيهم وصلت بيتها بسلاام بعد ماتفقوا على الموديل والالوان وجوود سوت اتصالااتها والرد بالموافقه ... وأتصلت على أصايل وخبرتها برضى البنات وبالالوان اللي اختارونها ... )


( أصايل كلمت زوجه خالها واتفقت معاها ... وسيوف كل دقيقه تتذكر ملاامح سعود وصوته وكلاامات الأغنيه اللي شغلها ... ساعه تفرح ... ساعه تحزن ... ولأتدري وش سبب هالحزن .. )


( في غرفه أصايل )


أصايل : من عند الباب ؟

سعود : أنا

أصايل : تفضل

سعود : ممكن سؤال أصايل حياتي ؟

أصايل : تفضل قلبوووو

سعود : من اللي أتصلت علي ؟

أصايل : أيـ،ــــــووووهـ طيب قبل كل ذا ممكن سؤال ؟

سعود : تفضلي

أصايل : أنت تحب سيوف ... أشوفك دايم تناظر ... فيهاااا ولااذا منت بحاكي .. تشغل أغنيه تعبرعن مافي داخلك ؟

سعود : تبي الصدق ... أنا أحبها بس هي مدري عنها ...

أصايل : طيب ... اللي اتصلت عليك سيوف .

سعود : جد

أصايل : جد ولابعد كلها يومين وبعرف أنا ... اذا تحبك أولا

سعود : ياليت ياأصايل

أصايل : ولايهمك .... أفا عليك ...


( أنتهــــــــــــــــــ ى البـــــــــــــــــــارت )


توقعااااااااتـــــــــ كمـ ....

1_ هديل والخطه للي مقبله عليها بتنجح أولا ... ؟

2_ أصايل وشلون بتعرف أنـه سيوف تحب سعود ... ؟


...............


البارت السادس



( ~ أحلى صباح لـ أحلى أبطال وصباح مشرق مليئ بالمحبـه والتعب ~ )


~ْ في بيت أبو فيصل ~ْ

~ْ في صاله الجلوس عند التلفزيون ~ْ

جوود بأعلى صوتها : سيـــــــــــــــــــــــــــــــــــووف

سيوف وعيونها على جوود : هـلأ

جوود : أوووف قومـي ساعديني عندي شغل كثير ولسى ماخلصت ولاتنسين اليوم بالليل بنروح السوق ... عشان نخلص اللي باقي لنا .. ؟

سيوف وعيونها على التلفزيون : طيب طيب بس بالأول ينتهي المسلسل

جوود بعصبيه : يو سيوف أحر ماعندي أبرد ماعندك ... قومي معاااي


~ْ وجـأت وسحبـت سيوف من عند التلفزيون ~ْ

( وش فيكم يابنات )


جوود نطت من عند سيوف لـ أبوهااا : صباح الخير يابابي ... ؟

أبوفيصل بحنيه : صباح النور ... جوجو وش فيك مع أختك ؟

سيوف طيران لعند أبوهـا : أحلى صباح لأاحلى أب في الدنيا ... عطني بوستي ؟

أبو فيصل بضحكه : ههههـ صباحكم عسل ... بس وش فيكم ؟

جوود : يبى سيوف مش راضيه تساعدني ...

أبو فيصل: لا ياسيوف محتاجه لك جوود

سيوف : طيب يبى من عيوني بس عشانك ...


( في المطبخ )


سيوف بضحكه: أعلمك يالعصله ماعندك غير أبوي تشتكي عنده ...

جوود ومطلعه لسانها : حررررهـ مو حارنك الأ جسمي

سيوف : يلا بس خلصينا خلينا نسوي اللي لازم نسويـه .

جوود : أنا كاتبه كل اللي بنسويه ذا اللحين قبل المغرب .

سيوف : قولي وش ؟

جوود : بنسوي (~ْ تبولـه ... كنافـه ... ورق عنب ... كروسان وهذا غير الحلويات وصيت عزوز يشتريها وغير الكيك ... يعني ماعلينا غير نسوي ذولا والباقي بعدها ... عشان بالعصر نروح لسوبر ماركت .

سيوف بطيب : Ok يـلأ نبدأ


( في بيت أبو سعود )


أصايل : يادبـه أفتحي لي الباب لي ساعه وأنا احتريك

شمايل : طيب طيب

أصايل : بل بل كل ذا نوم وش عندك

شمايل : مانمت والله كويس كنت عند سعود البارح ... نسولف ومانمت الأ بعد صلااة الفجر

أصايل : طيب قومي خلينا نروح لجوود وسيوف نساعدهم .

شمايل : اللحين هالوقت أنتي شايفه الساعه كم ؟

أصايل : أي عادي الساعه تو 9 وبعدين العصرحنا بنطلع معهم لسوبر ماركت .. وبالليل السوق عشان نخلص الباقي يعني مافي غير هالوق

شمايل : طيب طيب أنتي طيتيهم خبر ولا من عندك

أصايل بضحكه : هههههـ لالا مفاجـاءه

شمايل بعصبيه والنوم بعيونها : يمكن لسى ماصحوا

أصايل وهي تحاول تصحي شمايل : الأ كلمت ناتي وقالت لي انهم جالسين .

شمايل بضحكه : طيب أجهزي ونروح .


( في بيت أبو عبدالله )



ْ~ْ في غرفه هديل ~ْ

هديل ... ياربي ليه للحين ماسجل دخوله ؟ أأأف


~ْ هديل أطلعت وتوجهت لغرفه عبدالله ~ْ


( في غرفه عبدالله )

عبدالله عند المرايه : منو؟

هديل : أنـا

عبدالله : تفضلي هديل ...

هديل وعيونها على عبدالله : عبدالله أنت فاضي اليوم باللليل ؟

عبدالله : لا مشغول ليه وش تبين ؟

هديل : لابس قلنا نبيك تودينا لسوق ؟

عبدالله بعصبيه : وليــــــــــــه تو من يومين كنتوا بالسوق ؟

هديل :أي وش نسوي بعد لازم نروح عشان نشتري لجوود هديه لعيد ميلاادها ... فشله نروح ومابيدينا شي ...

عبدالله بروقان : جوود ..

هديل : أي جوود

عبدالله بطيب : خلااص بلااه الشغل ... بوديكم المكان اللي تبونه ..

هديل نطت من عند الباب لعند عبدالله : توك مشغول ؟

عبدالله بحنيه : أفـا بس ياهديل . أفضي نفسي عشانكم أنتي وعهود ..

هديل : ياحبي لك ... خلاص لاتنسى طيب

عبدالله وعيونه على هديل من عند الباب : Ok ماراح أنسى .


( في بيت أبو رائد )


ْ~ْ في صاله الجلوس ~ْ

سهر .. جالـسه بدري وجالسه عند التلفزيون ...


( وش يسوي الحلوووو جااااالس هنـا )

سهر بضحكه : هههههـ رائد

رائد وهو يجلس على أحدى كنفات الصاله : أي وش جالسه تسوين ؟

سهر: ولاشي صحيت بدري قلت أشوف مسلسل قبل صلااه الظهر ...

رائد وعيونه على التلفزيون : اهـا طيب لقيت لك مسلسل ولالسى ؟

سهر : لا مافي شي التلفزيون ...

رائد بضحكه : أجل أسمعي .

سهر بحماس : ووووش قـل ؟

رائد : أمس الظهر رحنا حنا العيال للـ بحر

سهر : واللــــــــــــــــــــه

رائد : اي واللـه ... وتونسنا بس الكل منقهر هههههـ

سهر : وليه على وش منقهرين ؟

رائد بضحكه : هههههـ سيف

سهر وعيونها طارت وتخيلت موقفها مع سيف وتمنت أنها تقوم قبل رائد يتكلم ...

رائد : وش فيك وين رحتي ؟.

سهر : لامعاك قل وش فيه سيف ..

رائد : سيف عليه فن محد منه يعرفه ... تصدقين الكل بالبحر جلس يناظر فيه من الحركات اللي كان يسويها ... شوي يمشي بالسياره على جنط ... ويوم ركبنا على الدبابات سوى نفس الحركه ... وماشاء الله عليه مايخاف يقول متعود وربي لو أنا ماضن بضبطها ..

سهر والأبتسامه على وجهها : الأ رائد سيف صديقك ؟

رائد : أي صديقي بالحيل أنا وطلاال وفراس وهو دايم معنا ...

سهر بحماس : يعني يقول لك أسراره ؟

رائد بطيب : لا مودايم اللي يشوفه بيسعدني وبيفرحني يقوله .. والأ العكس مستحيل ...

سهر برومنسيه : أهـاااا ... الله لايفرق بينكم ...

رائد : أمين


( سهر مـاقلت لك أمس بالبحر سقت سياره رائد أنا ومبارك )


سهر : واللــــــــــــــــــــــــه

مشعل : أي اسألي رائد ..

رائد بضحكه : ههههـ أي صح وماشاءالله عليه سواقتــه مابها كلام ...


( في بيت أبو فصيل )

ْ~ْ في المطبخ ~ْ

جوود : ياربي ياسيوف للحين بس سوينا الكنافه والتبوله باقي لنا الورق عنب والكروسان ..

سيوف : طيب معليه تو الساعه 11 وحنا الساعه 3 بنروح السوبر ماركت ؟..


( هيــــــــــــــــــــــــــــــــه )

جوود:يــــآيٌ اصـــآيل.

سيوف:شمــآيل .

اصآيل وشمآيل بصوت وآحد:وش رآيكم بآلمفآجإْه

جوود: حلوه تجنن .

سيوف:والله احلى مفآجأه وبعدين ليه مآقلتو لنآ عشآن نجهز أنفسنآ

أصآيل وشمآيل:ههههه

أصآيلٌ:لآكذ1 أنتم حلوين وش بلآكم يعني مآفيهآ شيٌ

جوود :جيتو بوقتكم .

شمآيلٌ:ليه.

سيوف:خلونآ نجهز ألورق عنبٌ وألكروسآن .

أصآيلٌ:يلإإإ ترى حنآ جآيين عشآن نسآعدكم .

جوود:فديتكم يآبنآت عمي.

(أصآيلٌ وشمآيل وسيوف وجوود جهزو الكروسآن والورق عنب)

أصآيلٌ:يلأأأ ترى حنآ بنروح واللقآء العصرٍ .

سيوٍف: وٍين تجلسون مآفي رٍوٍحه.

شمآيلٌ:لأ بنروح نصليٌ ونجيكم بعدينٌ.

جوود:لأ واللـه ألغدآء عندنآ مآفيٌ رٍوٍحهٌ .

أصآيلٌ:طيبٌ طيبٌ بسٌ بآلأول بعطيٌ مآمآتي خبر.

أصآيلٌ:ألووو

أم سعود:هلأ أصآيلٌ مآجيتو .

أصآيل:مآمآ حنآ بنتغدىٌ بيت عمي وبعدهآ بنروح ألسوبر مآركت وبعدين السوق وبنجي بعدهآ .

أم سعود:ليه عآد أنآ مسآع أنتظركم .

أصآيلٌ:وأفقي وأللي يسلمك.

أم سعود:طيب خلأص بس أنتبهو علىٌ أنفسكم .

أصآيلٌ:طيب سي يو .

جوود:هآه وش صآر .

أصآيل:وأفقت أمي يعني أليوٍم كله عندكم بتملون.

سيوف:لأ عآد أقوٍل قوٍمو بس نروح نصلي بعدهآ ننزل للفدآء .

شمآيل:يلأأأأأ.

أصآيلٌ:أنتو أسبقوني وأنآ جآيه ورآكم .

جوود وشمآيل وسيوف : طيبٌ.

( في غرفه جوود )

جوود:شمآيل والله مآني مصدقه أليوم كله معآنآ أحس من زمآن عن هآلحركآت.

شمآيلٌ:ايه والله بس الجآيآت بتملون منآ .

سيوف:يويو أفآ عليك حنآ نمل منكم


يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -