رواية يا حظ عينه تنام الليل مرتاحة -15

رواية يا حظ عينه تنام الليل مرتاحة - غرام

رواية يا حظ عينه تنام الليل مرتاحة -15

ملاك وهي جايه: مامي هذي لعبتي الباربي من زماان وهي عندي ..
الله ابيها عشان بوريها عيالي..
ابتسم سلطان على كلامها..
أم نواف: خذيها يابنتي . فداااك انتي وعيالك..
قاام وقال: يلا ملاك سرينا..
ملاك: ووين.؟
سلطان بمكر: بنمشي ويناظر بأم نواف ويبتسم فهمت عليه..
مللاك بدلع: لا انا ماابي بجلس غند لمي بشبع منتها تكفى سلطان خليني..
سلطان: لالا خلاص يكفي شفتيها وش تبين بعد.؟
أم نواف: هذا زوجك يابنتي واسمعي كلامه ..
ملاك بعصبيه: ماابي مابي..
خذا عبايتها وحطها على راسها وهي موفاهمه شي حملها على كتفه ..
وملاك تستنجد بصراخها وامها تضحك على حركات بنتها وزوجها ههههههههههه
سلطان: مع السلامه خالتي..
أم نواف: مع السلامه ..
ركبها بالسياره وقفل الباب..
وحرك السياره ..
وتغير طريقه عن البيت..
ملاك: وين موديني انشاء الله .؟
سلطان بحب: مكااان حلو ..
ملاك: مابي معك اااي مكاااااان رجعني عند امي احس فيها ..
سلطان: مافيها الا العافيهـ...
بلا دلع ترين ماحب دلع البناات الزايد..
ملاك: احسسسسسن .. وتبرطم وتناظر للعالم من الشبااك ..
&&&
كحت كحت وتدور على علاجها الربو ومالقته ..
طلعت ع الدرج تحاول تحرك رجلينها للصعود للدرج لكن لا فائد واخيرأ تجمعت قوتها وطلعت ع الدرج ..
وصلت اخرره .. وتذكررت عيالها الي تزوجوا وكانت تتمنا بنتها تجلس عندها اكثر من كذااا بس زوجها مجهز لها مفاجئه..
كحت بصوت عالي والدم يخرج من فمها وهي تكح..
حست بدوووووووخه وو.
وقعت من الدرررررج ..
وصقطت مغمى عليهااااا ع الارض....
ولا احد حس فيها ........واليت هادي والجيران كانوا ملاحضين..
اصبحت
شبه ميته...
بل ميته .!!!
&&
طقت الباب وفتحت لها الخادمه وقالت: هذا بيت ابو شوق.؟
الخادمه : نعم مين .؟
ام فيصل: قولي لهم ام فيصل..
وثوواني وام شوق عندهم ابتسمت لهم . ودخلتهم
ام فيصل وغدير وفيصل وابوه بمجلس الرجال..
ام فيصل: والله مدري منين ببدأ بالكلام ..
انا جايتكم بطلب يد بنتكم شوق لبنتي فيصل..
فرحت ام شووق واخيرا احد خطب بنتها ...
أم شوق: هذي الساعه المباركه..
بس بنسئل البنت..
ام فيصل.:خوذوا راحتكم ..
طلعت لغرفه شوق وشوووووق كانت متشققه من الفرحه....
أم شوق: يابنتي تقدم لك واحد اسمه فيلص والولد ماعليه من كلام امه وش قلتي عشان نرد لهم.؟
شووق بخجل:.........
أم شوق : شكلك مو موافقه.؟
شووق: الا موافقه يمه قولي لهم اني موافقه ..
ابتسمت امهاا .. ونزلت ترد للحريم..
أم شوق: البنت موافقه ..
ام فيصل: كلووووووووووولللللليييييش
مبروووووووك مقدماأ..
نبي نقدم العرس..لأن الولد مستعجل....
نخليه بعد ثلاث شهور والملكه والخطبه مع بعض وش قلتوا.؟
أم شووق : تمااام عين العقل..
وثواني والشيخ عندهم..
ملكوا على بعض وفيصل وشووووق مبسووطييييييين مراااا..
طلعت غرفتها شوق وخذت جوالها كلمته على طوووووول..
وغرقت معه بالكلام..
انتهى الباارت .......
انتظروني بالقادم..
ودي..
جوولي

البارت الثالث والعشرون 23

وثواني والشيخ عندهم..
ملكوا على بعض وفيصل وشووووق مبسووطييييييين مراااا..
طلعت غرفتها شوق وخذت جوالها كلمته على طوووووول..
وغرقت معه بالكلام..
&&
وصلت سيارته قداام الشاليه الي حجزه لهم ..
فتح باب السياره لها : انزلي..
لفت وجه عغليه بعصبيه وقال:. واذا مانزلت.؟
سلطان: لاتطينين علي عيشتي بتنزلين ولا انزلك بنفس الطريقه الي تذكرين ( قصده انه يشيلها ههه)
ملاك بسرعه: لالا بنززل ونزلت ..
كلها وثواني الأ وهم في الشالليه الي سحرهاا
كان قمه بالفخامه والي شدد اعجابها أكثر الورد الاحمر المتناثرر من عند عتبه الباااااب لكلك انحااء البيت ..
كانت عيونها مشتته انظارها لكل نواحي الشاليه ..
اتجهت انظارها لغرفه النووم .
الورد الاحمر منتشر على غطاء السرير والارضيه والكنبه الموجوده بالغرفه ونازله منها شيفونه برتقاالي خطيرره ..
والاناره الخافته بلون احمر واصفر.
كل شي بالشاليه كاااااااان منسق بأهتمام. واضح.!
سلطان وهو جاي من وراها وضامها لصدره وايدينه محاوطه خصرها : عسا اعجبك بس.
ملاك:..............مذهوله من روعه المكان وصدق كانت مفاجئه ولا بالحلام تتتخيلها ..
..
طبع بوسه قويه على رقبتها .. وسحبها من ايدها اتجه للبكونه الي ع البحر وكااااان المنظر رومنسي وفيه كرسين وطاوله صغيره ع البكوونه ..
جلس وسحبها على الكرسي الي جنبه ..
وقال: بنظل ثلاث ايام هنا واذا تبين زوود انا حاظر كله لعيوون ملاك..
ملاك بصوت غير مسموع: أحبك..
سلطان: عيدي وش قلتي.؟
ملاك بخجل.: عن اذنك .
سلطان: وين رايحه عيدي وش قلتي..
ملاك: بروح اخذ شاور وابدل ملابسي..
سلطان بزعل: تيب انتظرك ..
اخذت لها شارو
فتحت الكبت لقته ملياااان ملابس وعلى مقاصها كلهاا حتى الملابس ياسلطان جايب لي اااه بس وين اودي كرمك وطيبتك اكون هبله لو اضيعك مني..
طاحت ايدينها بفستان حلو
اصفر ناااااعم مرا وتركت وشعرها مسدوول بحريه ..
طلعت له بالبلكونه وكان جالس وحاط رجل على رجل ويفكر بحياته معها وكيف يسعدها... اكثر واكثر ..
جت من وراه وسكرت عيونه بأيديها ..
ملا: بأيش تفكر حبيبي.؟
سلطان: هلا قلبي تعالي..سحبها لحضنه.
سلطان: افكر كيف اسعدك ياروحي..
ملاك: بس انا الحين حاسه انو اسعد وحده بالعالم ..
سلطان: بس هذا مايكفي انتي تستاهلين اكثررررر..
طبعت بوسه على خده ..
لمس شعرها كان مبلول والهواء يلفحه..
سلطان بخوف: يووه نسيت انك متسبحه تعالي داخل..
ملاك: ههههه لاعادي قلبي..
سلطان: لا مو عاادي فديتك..
ملاك: انا نعساااانه مرا اليووم وبناام اوكي.؟
سلطان بفرح: يلا نام مع بعض ..
ملاك: هههههههه يلا تصبح على خير.. ماردت عليه ههه لانها استحت من كلمته الاخيره..
بدلت ملابسها ولبست. بيجامه حمرا ناعمه مرا
وانسدحت بتعب على السريررر الخشبي الي تحاوطه الستاير المخمليه ..
بالون الاحمر والبرتقالي القاتم..
والاناره الخافته تدل على رومنسيه الجو..
تسلل النوم لجفونها واستسلمت له ونااااااامت بعمق..
ماجاه نوم . واستغل الفرصه الي يكون فيها قريب منها وهي نايمه كالعاده يأمل وجها ببطء ويداعب خصلات شعرها ..
حتى استسلم هو الاخر على النوم ونااام جنبا بهدوء..
• بعد ثلاث ايام*
طول الثلاث ايام الي مضت
ملاك وسلطان من اسعد مايكون بهالكوون اسعد زوجييييين في الوجود.. عاشوا اجمل ايامهم بالشاليه ايام لاتنسا استسلمت له ولحبه وغمرها برجولته الطاغيه ..
شوق وفيصل كاااان مرا متعلق بشووووق لدرجه الجنون مايقدر عنها دقيقه اذا سكر منها يبدون رسايل طول اليل مكالمات بالجول وهمسهم الوحيد هو المسموع .. وشوق ذايبه فيييه ومرا مبسوطه بزواجها من فيصل الانسان الي كان جنبها طول الوقت ومو شايفته ..
نواف وساره عاشقين بعض لدرجه الجنون ومرا النبسطوا بشهر العسسسل وقرر يرجعون بعد اسبووع .
&&
ابو ساااالــــــم: تشمووون ذي الريحه ياعيال ..؟
( ابو سالم جيران أم نواف وبيتهم ملاصق لبعض)
أم سالم: انا من يومين اشمها خنقتنا بصراحه .!
سالك: يبا الريحه مصدرها بيت جيرانا .!
غزل: بابا سالم صادق كل ماقربنا من بيتهم زادت الريحه.!.
ابو سالم : ماينسكت عن هالوضع يلا انا رايح اشوف وش مصدرهااا..
سالم: جاي معك يبا..
كان الحقيقه المره ان الريحه مصدرها بيت أم نواف..
طق الباب مره مرين عشره حتى قرر يكسر الباب..
سالم: يبا يمكن مسافررين..
ابو سالم: ماعتقد ياولدي عيالها تزموجوا وهي لحالها الله يستر بس..
سالم: طيب ابتصل ع الدافع المدني والشرطه..
دقيق كلها والدافاع والشرطه عندهم..
وقرر اخيرا كسر اللباااب..
تفاجؤوو بالجثه الهامده لها ايااااام وهي على حالها .. واضح كليا انها ميته.. وريحه الجثه طالعه ..
..
ابو سالم انفجع من المنظر وسالم وكل الي معهم وكانو يرددون: لاحول ولا قوه اللأ بالله الله يرحمها.. وين عيالها لازم يعرفون..بالي صار لأمهم..
ودو الجثه للمشفى لازم يشرحونها يعرفون سبب وفاتها..
ابو سالم وهو رايح لبيته ومتضايق من الي صار..
أم سالم: طمنا وش صاير.؟
ابو سالم: ااه وش اقول ياام سالم الله يرحمها برحمه..
من معاه رقم احد من عيالها ماتعرفونهم.؟
غزل: بابا انا معي رقم جوال ملاك..
ابو سالم : زين اتصلي عليها وخبريها لازم تعرف. . وبالحسنا يابنتي لاتصدمينها..
غزل: تيب بابي.
&&
سلطان: وين الغدا حبيبتي انا جعااااان حدي..
ملاك: حبيبي ثواني والغداء يجهز انا رايحه اشوف الخدم ..
رن جوالها..
ناظرها سلطان بتعجب .
ملاك: رد حبيبي انا رايحه ..
سلطان: الوو.
غزل: السلام عليكم..
سلطان: وعليكم السلام من معي.؟
غزل: انا غزل بنت ابو سالم الي جنب بيت ام نواف..
وبتكمل بس قالت خليني اقول لملاك نفسها ..
غزل: وين ملاك.؟
سلطان: انا زوجها قولي خير وش صاير.؟
غزل: خالتك ام نواف.. عطتك عمرهااااا... لقيناها متوفيه من ثلاث ايام ومجحد داري فيها والمشفى يبون يتخذون الاجرأت عشان يشرؤحون الجثه..
سلطاااان وهو مصدووم كليأ من الي يسمعه ..
ملاك: حبيبي الغدا جاهز قوم غسل ايدينك وتعال.. لاحضت جوالها بأيده وكملت: مين المتصل.
سلطااان: ...........
سحبت الجوال منه : الو من معي.
قاالت لها غزل كل شي..
ضربت الجوال بكل ماعطاها الله من حيل .
وصراخها واصل للجيران ونوبه بكاها العاليه..
حاوول يهديها لكن قلبت عليه: انت السبب كان حاسني قلبي ان فيها شي. ااااااه يايماه رحتي وتركتيني ماااااااالي غيرررررك بهالدنيا بعد الله ..
اتصل ع الدكتور يوم شاف حالتها ..
وصل الدكتور.. فحصها وحطاها ابره مهديه ..
• بعد ثلاث ايام من العزاء*
كانت طول الوقت بيتهم وسلطان احترم رغبتها ..
وتتذكر ايامها مع اخوها وامها الحلوه والمره ..
نواف اول ماسمع بالخبررر جاء على طووووول للسعوديه..
اشتااااااق لملاك مرااا ويفقدهااا حييييييل ..
تعذب اكثر واكثر يوم كانت تلوومه بوفااه امها ..
ليشششششش ماخليتني اجلس معهاا
كنت حاسه فيها شي.
انت استعجلت ااااااه ياسلطااان كله منك..
طرد افكاره من باله وقرر يتصل على ساره عشان تواسي ملاك.
سلطان: الو كيفك ساره.؟
ساره: تماام ياخوي انت كيفك.؟
سلطان: مااشي الحال..
ساره بطلبك طلب.؟
ساره: تاامر امر ياخوي.؟
سلطان: ابيك تشوفين ملاك واسيها حاولي تخففي عنها عشاني .
ساره: من عيووني ماطلبت شي.. انا فوق الحين وبنزل لها ..
سلطان: فديتك .
ساره: هههه نبدأ غزل يلا مع السلامه بروح لزوجتك الدلوعه..
سلطان: هههههههه طيب مع السلامه ..
نزلت لملاك الي كانت جالسه بالمجلس. وافكارها ماتركتها بحالها.
ساره: الحلووو بأيش يفكررر.؟
ملاك:........
ساره: ملاك الي صار صار وامك هذا يومها وسلطان ماله بالي صاار لاتلوةمينه الي بالي تسوةينه هذا حرااام هذا قضائ ةقدر مثل ماوضح بالتشريح امك توفت بمرض السل جاها فجئه وتوفت الله يرحمهاا ..
ادعي لها وصلي مو بكين وتلومين زوجك المسكين..
ارتمت بحضن سااره وتبيك وتبكي..
قالت: انا مشتاااااقه لسلطان ولكل شي فيه ومدري كيف بعتذر له وانتي صادق بكل كلامك ياساره..
ساره: حبيبتي ملاك سلطاااان يحبك لو اقوله الحين تعال بيجي.
ملاك بفرح: صدق والله انا مرا مشتاقه له خليه يجي تكفين .
ساره بحب: تيب بتصل عليه الحين بس اوعديني مو تلومينه وتعصبينه منه.؟
ملاك: خلاص خلاص وعد وعد ..
ابتسمت ساره لعى دلع ملاك وبراتها..
اتلصل على حبيب القلب وثواني وهو عندهم
جاا بكل شووقه لهاااا يحبها من كل قلبه ..
تصالحوا اللاثنين ورجعت ملاك لبيتها مع حبيبها وزوجها سلطااان ..
ورجعوا لأياامهم الحلوووووه الي ماتنسي
ورضت بقدر ربهاا ..
• بعد اربع شهور *
تزوجوا شوووووق وفيصل.. ولما عرف فيصل ان شووق حامل كاااان طاااير فيها..
ونواف وساره سعدين بحياتهم وللحين ساره مابين حملهااا
ونواف وملاك سعدين مرا وحياتهم صافيه..
&&
فيصل: ليه تعبين نفسك بالشغل انا جايب لك خدم وحشم ليه تشتغلين تعالي اوريك وحملها وحطها على كنبه ..
تنفس بسرعه وقال: ااااه صايره مرا سمينه هذا منك ولا البيبي مثقل عليك.؟
شووق: حراااااام عليك هذا ولدك هو الي مسمني..

يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -