بارت مقترح

رواية كلي عذاب -2

رواية كلي عذاب - غرام

رواية كلي عذاب -2

في بيت الجد عبد السلام الحين الساعه 12 بالليل
ابو محمد اقول ابوي
الجد عبدالسلام هلا ياوليدي
ابو محمد ايش رايك نطلع المزرعه
الجد عبدالسلام اي والله من زمان ماطلعنا وهو يلتفت لعياله ها نروح
والكل وافق على الطلعه لانها اوامر الجد عبدالسلام ومحد يتجرأ يقول لا وصل خبر للبنات والشباب والحريم الكل فرح
الجازيياااااااااااااااااي وناسه بنطلع المزرعه
رؤياي والله مابقي شي عن الامتحانات الواحد يبي يغير جو
راويه يابنات تجهزو ابوي يقول يوم الأحد نطلع
طبعا كان في اجازة عيد الاضحى عشان كذا الكل وافق محد عنده شي
طبعا الكل راح يروح ماعاد ابو يوسف لانه مايقدر يترك الشركه على قولته
وبعد الاتفاق الي صار انهم يروحون المزرعه الكل راح لبيته على الساعه وحده
***__ _________***
عبدالرحمن بعدم الف كم لفه بالسياره لين الساعه 12 راح البيت وطلع غرفته وحط راسه ونام من التعب
وصلو الكل للبيت بس في ناس كانو خايفين على ولادهم اللي هم بيت ابو محمد
ام محمدياويلي اولدي وينه
ابومحمد اصبري الحين اشوفه ودق ابو محمد على محمد مره مره لكن الجوال مغلق محد يرد
ابومحمد بصوت عالينووووووووووووووووووووووووووووواف
نواف هلا يبه
مكالمة اخوك محمد بعد ماطلع من بيت جدك
نواف لا والله يبه بس خالد يقول اكيد راح لعبدالرحمن يراضيه لانهم تهاوشو
ابومحمد طيب دق على عبدالرحمن اسأله عن محمد
نواف طيب ودق نواف علي عبدالرحمن لكن لا مجيب ودق مره ثانيه وثالثه ما يرد يايبه
ابومحمد دق يمكن الحين يرد دق نواف وبرضو مارد ابومحمد قلق عليهم
ونواف انا الحين اعرف اذا عبدالرحمن معه ولا لا
نواف الجاااااااااااااااااااااااااازي
الجازي وهي فيها نوم نعم خير ايش تبي
نواف محمد لحد الحين ما رد البيت نبي نعرف اذا عبدالرحمن معه ولا لا
الجازي طيب وانا ايش دخلني بالسالفه
نواف وضربها على كتفها دقي على هيفاء اسأليها عن عبدالرحمن
الجازي وراحت عند ابوها شفت يايبه ضربني
ابومحمد اقول الجازي بلادلع دقي على هيفاء
الجازي بدلع انا بدق بس عشان ابوي ومحمد وتناظر نواف عشانهم مو عشانك
نواف غصبن عنك تدقين يلا دقي
دقت الجازي على هيفاء
يوو هذي الجازي ايش تبي خلني احقرها اكيد طفشانه وتبي تسولف مالي خلق لها
ودقت الجازي مره ثانيه لا اكيد الجازي عندها شي خلني ارد
هيفاء ها ايش تبين
الجازيه يهواكي الناس تقول نعم مو ها
هيفاء ايش الصوت الي عندك هذا
الجازي هذا نواف يصرخ علي ويقول يلا اسأليها
هيفاء بتعجب عن شنهو
الجازي عبدالرحمن جاء البيت
هيفاء والله ماادري
الجازي في احد مايدري عن اخوه
هيفاء اي انا
ابومحمد عصب واخذ الجوال من الجازي وقال لهيفاء تطلع لغرفة اخوها وتشوفه (صدق بنات اخر زمن احر ماعندها ابرد ماعنده)المهم طلعت هيفاء لفوق ولقت اخوها نايم
هيفاء عمي اخوي نايم بغرفته
العم من جدك
هيفاء أي والله
العم ابو محمد طيب طيب مع السلامه
وفي هذا لحظه نزلت الدرج وسمعت باب غرفة اخوها ينفتح طلعت بسرعه عبدالرحمن عبدالرحمن التفت لها ها نعم ايش تبين
وين رايح ابي اشرب ماي عندك مانع
هيفاءاقول دحوم ماتعرف وين محمد
عبدالرحمنليش وينه
هيفاء والله ماادري بس عمي اتصل يسأل عنك ولما قلت له انك نايم سكر وقال خير ان شاء الله
عبدالرحمن خاف على محمد وقال لازم يتصرف
***________*** *
جيت من الاستراحه الساعه 3 ونص لقيت البيت مظلم اكيد الخادمات ناموا لان البيت مافيه غير انا بعد وفات ابوي
جلست افكر بكلام صالح اني لازم اشتغل وانا معي شهادة حلوه وعندي شركة ابوي بس آآآآآآآآآآآآآآآه لو تدرون على الي فيني
بس ليش بعد كل هالسنين اسأل عنها واحاول اشوفها ولااعرف اخبارها طلعت الغرفه وغيرت ملابسي وفكية الدرج وطلعت الصوره
وانا اتأمل فيها ويينك ليش تركتيني ليش ماتسألين عني لهالدرجه هنت عليك انا دريت انك تزوجتي وجبتي عيال وبنات بس ماادري عنك وين
لوادري جيتك ركض وارتميت بحضنك بدون ماافكر آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآه بس لو تدرين شكثر وحشتيني
لما ناظرت الشباك والنور بدى يطلع رحت لعنده وفتحته وجلست اتنفس الهواء وانا ودي اطير فوق ودي اغمض عيني وافتحها والقى نفسي عندها بس متى متى يا دنيا تجمعنا بعد فراق سنين بعد ماقفلت الشبك رحت على فراشي الا الجوال يدق وانا اطالع بالرقم ماعرفته ورديت
.......مرحبا
المتصل مرحبتين
......خير اختي
المتصله هذا جوال خلود
.....لايااختي غلطانه
المتصلة طيب انت منهو
.....لا ياشيخه اقول بلا قلة ادب وسكر الخط بوجهها
دقت مره ثانيه اقولك شي وماتزعل
.....لالاتقولي وسكر بعد دقايق وصله مسج تدري ان صوتك حلوه
صدق بنات اخر زمن وقفل جواله ونام
****__________ _________***
عبدالرحمن طلع وراح يدور على محمد بعدين تذكر ان محمد يحب يروح في مكان إذا تضايق اللي هو مكان صحراوي تقريبا وراح عبد الرحمن للمكان
وشاف سيارة محمد وفرح وقرب من السياره ووقف سيارته ونزل وراح لعند سيارة محمد ودق الكزاز
عبد الرحمن محمد محمد وهو يدق القزاز لكن لا مجيب وبعدها شاف الزر مفتوح وفتح باب السياره وحط يده على كتف محمد وهمس بأذنه محمد محمد
محمد اهممممممممممممم
عبدالرحمنقوم قوم
محمد وهو يفتح عيونه عبدالرحمن وينك ليش ماترد علي
عبدالرحمن بعدين نتفاهم بس يلا الأهل خايفين عليك الله يهديك
محمد طيب ولما عبدالرحمن قرب يدخل سيارته
محمد عبدالرحمن عبدالرحمن التفت له خير محمد ايش تبي عبدالرحمن سمر ايش فيها ليش ماتبني اتزوجها
عبدالرحمن خلاص بعدين وركب سيارته وقال له وهو فاتح الباب محمد ترى امك وابوك واخوانك خايفين عليك لاتسوي بحالك كذا عشان وحده ماتستاهل روح لهم يلا بسرعه
محمد وهو يفكر طيب بروح بس اوعدني تقول لي
عبدالرحمن وعد بس يلا روح لاهلك
وراح عبدالرحمن لبيتهم ومحمد كمان وبكذا انتهى اليوم بهذه الاحداااااااااااث
***** البااااارد الثاني *****
اليوم الثاني
فيصل وهو في الدوام جالس يفكر في حسن وقال خلني اتصل عليه ودق ولقى جواله مقفل قال اكيد نايم الحين
***__ ***
محمد طبعا مانام يفكر في كلام عبدالرحمن ودق على عبدالرحمن اكثر من مره بس مايرد عليه
جات الساعه 11 الضحى وقد ورد عبدالرحمن وهو توه صاحي من النوم
عبدالرحمن اتصدق انك قلق ماخلتني انام وجع ايش تبي
محمد اول شي قول السلام عليكم وثاني شي وجع يوجعك اذا انت نمت انا من امس افكر بكلامك وما منت
عبدالرحمن بخبث ليش انا ايش قلت
محمد اقول يا الدحمي والي يرحم والديك فكنا قوم افطر وانا مسافة الطريق واكون عندك
عبدالرحمن اقول خلك مكانك لوجيت بتصير سالفه مع زياد اسمع انا اول ما اخلص ادق عليك ونشوف مكان نتقابل فيه
محمد طيب بس لا تتأخر
على فكره عبدالرحمن أعطى محمد ااااااااااااف ورجع نام لانه اصلا مايبي يقوله سالفة سمر لان في شي في باله يقول ان محمد ماراح يصدق بس لازم عبدالرحمن يثبت له
مررررررررررررررره 5 ساعات ومحمد بس يدق على دحوووم بس مايرد عليه اكيد عارفين لانه نايم
محمد والله لاوريك يالدحمي انا تعطيني طاف طيب انا الحين اكون فوق راسك وفعلا ما مرت نص ساعه الا محمد فوق راس عبدالرحمن
وينك ياوليدي متى تجي والله ولهانه عليك ترى لازم تكون معنا بالمزرعه ترها ماتحلى بدونك
فيصل انشاء الله يمه اكون عندكم بكره يلا تامرين على شي من تبوك
ام فيصل ابي سلامتك
ماما ماما ابي اكلمه
فيصل وش الصوت الي عندك يايمه
ام فيصل جود تبي تكلمك
فيصل ياقلبي عليها هاتيها يمه
جود فيصل انا زعلانه منك
فيصل ليه ليه كله الاجود عاد
جودابي عروسه ابي باربي
فيصل ابشري كم جودي عندي بكره اجي واجيبها لك يلا هاتي امي ماما فيصل بيكلمك
ام فيصل هلا يمه
فيصل هلا فيكي انا بسكر تبين شي يايمه
ام فيصل ابد سلامتك وهي تضحك وتقول جود تبي الباربي
فيصل طيب يمه مع السلامه
ام فيصل مع السلامه
بعد ماخلصت من امي وطالعت الساعه الحين الساعه 4 العصر خلني ادق على حسن بس سبحان الله القلوب عند بعضها اول ما رفعت الجوال الا هو داق علي
فيصلالو
حسنالسلام عليكم
فيصل وعليكم السلام والرحمه والله توني بدق عليك
حسن القلوب عند بعضها انا اول مافتحت جوال لقيت رقمك وقلت ادق عليك
فيصل انت فاضي
حسناي
فيصل طيب نتقابل
حسن طيب وقال فيصل لحسن وين يقابله
في الرياض
فهد بسم الله انت من وين طلعت
محمدهههه من الدولاب
فهد بس اتصدق احلى شي سويته انك جيت عندنا
محمد بتعجب ليش يا اخ فهد
فهد مدري بس كذا
عبدالرحمن وهو يتهرب من محمد اقول فهد خذ محمد معك تحت انا ابي اكمل نومي
محمد قوم والله منت نايم الا لما تقول السالفه كلها
فهد وهو يغمز لعبدالرحمن اشوف بينكم اسرار والله حاله بس انا بجلس على قلوبكم لما اعرف السالفه
***وماتدرين ايش كثر فرح عبدالرحمن لانه اصلا مايبي يقول لمحمد السالفه
محمد اقول فهد نواف اخوي يبيك في البيت
فهد ههههاي العبها على غيري انا ما اتصرف بسهولة لا تحاول تصرفني وهو يبتسم انا احبك وابي مصلحتك
محمد وهومعصبدحمي شوف اخوك وانت بس تبي اتنام
عبدالرحمن مالي شغل جني يخلص من منكر ورجع غطى نفسه بالمخده
محمد وهو واقف عند الباب بعصبيه وبصوت عالي شوف يا دحوم انا بتزوجها غصبن عنك وماعلي منك وخرج وسكر الباب بقوه
فهد وعلامة الدهشه مين هذي الي يبي يتزوجها
عبدالرحمن قام بسرعه ولبس ولحق محمد عشان يقوله بس لما وصل عند باب البيت رجع للغرفه
فهد دحوم اشبك ليش رجعت
عبدالرحمن انا لازم اثبت له مو اقول له اخاف مايصدقني
فهد تثبت شنو وتقول منو
عبدالرحمن اوووووووووووو فهد فكنا واللي يعافيك
فهد طيب طيب لاتعصب وفهمني يمكن اقدر اساعدك
عبدالرحمنفهد لوسمحت اطلع بره واتركني لحالي فهد سمع كلام اخوه وطلع لانه عارفه اذاعصب مايعرف يتكلم
***_______***
محمد وراح نفس مكان امس وهو يفكر اكيد عبدالرحمن يعرف شي انا مااعرفه ولا دحوم يحبني ويتمنى لي الخير معقول يكون يحبها عشان كذا عصب آآآه بس ليتك تقولي وتريحني يادحوم
الساعه 7 الليل تقابل حسن وفيصل وجلسو يسولفون وكأنهم يعرفون بعض من سنين
فيصل اقول حسن ليش ماتجي معي الرياض اعرفك على أهلي في شباب كثير عندنا بالعائله اكيد راح ينبسطو بشوفتك
حسن وهو متكي على يده بالطاوله وبصوت تعبان اتصدق عاد ودي اغير جو وأخرج عن بيتنا بس احس احراج
فيصل يلا عاد بلا شغل الرسميات بكره الظهر اجي اخذك جهز نفسك اوكي
حسن اوكي امري لله
وبعدها كملو لين الساعه 9 وكل واحد راح للمكان اللي يبيه
***_______***
يوسف كان متضايق ودق على نواف
يوسف الو
نواف هلا يوسف
يوسف السلام عليكم
نواف وعليكم السلام
يوسف اقول نواف اناطفشااااااااااااااان تجي عندي
نوافالحين صحيت من نوامك وانامكسر الجوال عليك انا بيت عمتي سلوى عند زياد
يوسفطيب خلاص
نواف شنو طيب خلاص اقول يلا تعال عندنا
يوسفلانواف مالي خلق
نوافاقول ربع ساعه وانت عندنا بلا دلع ترى الدلع للبنات مو للشباب يلا تعال اوكي
يوسفاوكي
الكل كان يتجهز روحة المزرعه والكل كان مبسوط وكانت الجمعه عند ام فيصل والكل موجود
هدى يوسف توك صحيت يلا ودني عند عمتك سلوى الحريم كلهم هناك
يوسف حاضر يمه بس اغير ملابسي واجي
والكل كان موجود وجاء يوسف وأمه عندهم كانو يتكلمون عن المزرعه وايش ياخذون
روايه اقول بنات ايش رايكم نخلي احد من الشباب ينزلون السوبر ماركت بكره بنروح المزرعه ومامعنا شيء نبي بيبسي وبسكوتات ومن هذي
الجازي اي والله صادقه راويه لان هالمره بنجلس اسبوع في المزرعه
هيفاء و مين بيوديكم
الجازي كلمي اخوانك
هيفاء طيب اصبرو ودقت على عبدالرحمن
عبدالرحمنهلاهيفاء
هيفاء دحوم فاضي
عبدالرحمن لاوالله جدي راسلني اجيب اغراض المزرعه بكره
هيفاء يعني مشغول
عبدالرحمن للأسف يااختي العزيزه أي بس ليش السؤال
هيفاء كنا نبغى نروح السوبر ماركت نشتري اغراض لبكره
عبدالرحمن طيب دقي على فهد
هيفاء طيب
وسكرة من عبدالرحمن ودقت على فهد
فهد خير ايش تبين
هيفاء فهودي حبيبي انت فاضي
فهد جالس اطلع اغراضي عشان بكره
هيفاء طيب تودينا للسوبر ماركت
فهد لا مشغول وسكر الخط بوجهها
هيفاء خلاص اخوني ومافي امل ولفت للجازي
الجازي لا والله محمد ما يرد
هيفاء طيب نواف
الجازي مستحيل أمس متهاوشين انا ويا تبيني اكلمه
طيب جنى شوفي اخوانك جنى طيب مافي غير زياد الحين ادق
الجازي لا لا لا خلاص تكفين لاتدقين
البنات بدهشه ليش ماتدق
الجازي بس منحرجه منه بعد ذاك اليوم
البنات طيب بس مين يودينا وجلس يفكر وووووووووووو
ودخل يوسف هلا بنات شخباركم
البنات تمام وانت شخبارك
يوسف انا بخير
رواية يوسف يوسفي
يوسف وهو يضحك عليها هلا امري
راويه مايامر عليك عدو بس انت فاضي
يوسف لو ماني فاضي افضى لك
الجازي تدق رؤى الله الله الحقي يتغزل بـ اختك رؤى ميته قهر تقول عادي هو يعتبرها اخته
رواية نبي نروح السوبر ماركت نبي اغراض ناخذها معنا للمزرعه
يوسف تجهزو انا اوديكم بس دقايق بكلم امي
البنات عاش يوسف عاش
عبدالعزيز يوسف باللوح منكم(ابي اروح معاكم )
يوسف طيب تروح معنا
روايه لا ماتروح لاانت ولا جود ماحنا ناقصين نسحب معنا بزارين
يوسفحرام عليكي **عزوز وجود يمسكون ثوب يوسف نبي نروح
يوسف طيب طيب بتروحين ونزل لمستواها وسلم عليم وقال لهم طيب تروحون بس بشرط
عزوز+جودايس(يعني ايش)
يوسفتبوسوني
جود+عزوز طيب وباسم يوسف ومن كثر ما يلعبون معه طرحوه على الأرض وجلسو يضحكون كلهم
فيصل ها حسن جهزت اغراضك
حسن أجهزتها
فيصل طيب ممكن ازورك
حسناء ممكن وصف حسن لفيصل مكان فلة
فيصلاوي خلاص دولية مكانها مسافة الطريق واكون عندك
***____***
راح فيصل عند حسن وتكلموا وتغدو بعدين صلوا الظهر ونزلت للرياض
صح النوم ههههاي شكلك كيوت وانتي صاحيه من النوم لفة سار ولقت فهد في الصاله على طول راحت للمطبخ لانها طلعت بدون شال على راسها وهي ماتدري ان فهد موجود عندهم في البيت
فهد ههههههه وربي شكلها جنان الدخل نواف
نوافمن هي
فهد ارتبك وقال ههههاي لابس كانت في ممثله بالتلفزيون شكلها جنان
نواف وانت ماتبطل من سوالفك
فهدالا
نوافمتى
فهدلمااكبر ههههاي
في السيارة عم السكوت بين حسن وفيصل لما كسر فيصل هذا السكوت وشغل الراديو وكان حسن سارح وناظر القزاز
فيصلحسن حسن
حسن وهو مهموم هممممممممممممممم
فيصل اشبك يا حسن كأنك شايل هموم الدنيا كلها على راسك
حسن وهو ياخذ نفس عميق الوحدة تذبح يافيصل من توفى ابوي وانا تعبان اخوات ولا اخوان ولا ام ولا اب ولاشي بس الحالي في البيت انا والخدم
فيصل هونها واتهون يابن الحلال ترى الدنيا ماتسوى وضحك فيصل
حسن ليش تضحك
فيصل عندنا ثلاثة العائله لو تجلس معهم يخلوك تنسى حتى اسمك
حسن العايش اسم الشباب عندكم
وجلس فيصل يقوله عن كل واحد وشخصية كل واحد منهم وكملو الطريق وحسن يضحك على كلام فيصل بن فهد ولد خالتي
وبعد كم ساعه وصلوا قريب من الرياض
ساره يمه يمـــــــــه يمـــــــــــــــه
ام محمد سارونه وصمخ انا جنبك فقعتي اذني
ساره يمه يمه محمد خرج ومعه سكينة
ام محمد وينه ليش ايش في من هو ها تكلمي
ساره يقول بيذبح عبدالرحمن ولد عمتي سمية
ام محمد وهي تركض تدور أبو محمد ولقت فهد ونواف بالصاله
ام محمد يمه نواف ساره تقول ان محمد اخوك خرج وبيده سكينه يبي يذبح عبدالرحمن روح يمه شوف اخوك
قامو نواف وفهد بسرعه وراحو لبيت ام عبدالرحمن ودخلوا وسألو عن عبدالرحمن وقال لهم عزوز انه خرج من ربع ساعه وكان معصب
في السياره فهد الله يستر منهم لايسون في نفسهم شي
نواف وهو ماسك الطاره بقوة ويسرع
فهد نواف خفف السرعه واللي يرحم والديك
نواف ويزيد السرعه
فهد وهو يهز نواف .اقولك خفف السرعه وصرخ نووووووووووووف خفف الس.... وماحق يكمل الكلمه الا وهم صادمين بسياره كبيره
ام محمد ساره يمه دقي على نواف
ساره انشاء الله يمه دقت ساره على نواف مره مرتين ثلاث مارد
ام محمد دقي على فهد
ساره وعلامة الاحراج ماعندي رقمه يمه
ام محمد طيب خذيه من هيفاء
ساره لا احسن اخلي هيفاء تدق عليه
على فكره ساره عندها رقم فهد بس ماتبي تدق بعد الموقف الي صار
هيفاءالو
ساره السلام عليكم
هيفاء هلا وعليكم السلام
ساره هيفاء دقي على فهد شوفي هم وينهم
هيفاء ليش خير في شي
ساره دقي الحين وبعدين افهمك
هيفاء انشاء الله
دقت هيفاء على فهد وهو بعد ما يرد تورتة هيفاء ودقت على ساره
سارهها رد
هيفاء لا والله أكثر من 14 مره دقيت مايرد
ساره طيب مع السلامه
هيفاءساااااااااااااااااره وجع سكرة الخط بوجهي هذي ايش فيها اكيد في شي
ساره يمه ما يرد فهد
ام محمد الله يستر
اشوي ويدق تلفون البيت
ساره بسرعه راحت وردت الو ........... أي مستشفي طيب طيب
ام محمد خير وهي تهز ساره تكلمي ايش في
ساره يمه اهدي الله يخليكي
ام محمد بعصبيه سارونه تكلمي فقالت ساره مها ان فهد ونواف صار عليهم حادث
ودقت على ابوها وعلى هيفاء وخبرتهم
عبدالرحمن تكفى يا محمد لا
محمد ورابي الذبح حلال
عبدالرحمن طيب اصبر خل افهمك
وصل فيصل وحسن للرياض وراحو على بيت ابو فيصل ودخل حسن بالمجلس ودخل لااهله
ام فيصل بفرح هلا وليدي فيصل وقامت وحضنته
فيصل سلم على الكل
جود وفي اخر الصاله مسويه انها زعلانه
فيصل الكل سلم الاجود من زعلها وراح عندها وجلس جنبها
جود فيصل مااحبك
فيصل ليش
جود بس
قام فيصل واخذ الكيس الي جنب الشنطه وقال لجود حتى لو جبت لك باربي بتظلي زعلانه مني
جود بسرعه جات عند فيصل ونقزت عليه وسلمت انا احبك يا فيصل
فيصل وهو يضرب جبهته بخفه يووووووووووه نسيت الضيف
زياد منهو
فيصل تعال يازياد تعال يايبه اعرفكم عليه
جود واناماازي(انا مااجي)
فيصل تعالي وراحو للمجلس وعرفهم فيصل على حسن وجلسو يسولفون
تكملت الباااااااااارت الثاني
عبدالرحمن هذا اللي كنت بقوله لك يا محمد بس انتظر الفرصه المناسبه
محمد ليش ماقلت لي يا عبدالرحمن ترى انا تعبان
عبدالرحمنمحمد والله انها ماتستاهل
محمد وهو يبكي بس انا حبيتها يا دحوم والله حبيتها ليش تخدعني ولا مع من مع باسم اعز اصدقائي خانوني يادحوم خانوني اقرب الناس لي
عبدالرحمن احمد ربك ياابن الحلال انك الحين عرفت من بعدين تتزوجها وتكتشف انها خاينه
محمد آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآه يا دحوم الحين عرفت ليش انت ماتبيها وفي هاللحظه يدق جوال عبدالرحمن
ابو محمدعبدالرحمن وينك ماشفت محمد ايش صار له مقفل جواله مايرد
عبدالرحمن هدي ياعمي محمد معي وهو بخير وحنا الحين راجعين للبيت
ابو محمد لا روحو للمستشفى
عبدالرحمن وعلامة التعجب بوجهه ليش المستشفى طالع محمد في عبدالرحمن ينتظر يكمل يبي يعرف ايش صاير
عبدالرحمن خير انشاء الله الحين نروح وقفل الجوال
محمد ايش في مين بالمستشفى
عبدالرحمن فهد ونواف صار عليهم حادث يلا خلنا نروح لهم وراحو
في بيت ابو فيصل الكل مستانس برجوع فيصل وزياد مبسوط بوجود حسن لانه حبه ودق سولف معه كأنه يعرفه من زمان
(((والله حاله ناس تبكي وناس فرحانه بس اكيد بيوصل لهم الخبر وبيزعلون حتى بيت بو فيصل)))
ابو محمد خير يادكتور ايش فيهم
الدكتور والله نواف حالته مستقره بس فهد يحتاج لعملية بس ممكن والد فهد يوقع
ابو محمد انا خاله وقع أبو محمد
وفي هاللحظه انتشر خبر حادث نواف وفهد والكل جاء للمستشفى
عبدالرحمن ها خالي بشر ايش فيهم
ابومحمد نواف يقولو حالته مستقره بس فهد في غرفة العمليات
عبدالرحمن الله كريم
والحريم في بيت ابو محمد متجمعين
ام روئه دي يا ام عبدالرحمن انشاء فهد بيقوم بالسلامه
ومرت ساعه طلع الدكتور لازم ننقل له دام بأسرع وقت ممكن
الكل سارع عشان يتبرع بس اللي كان يقدر يتبرع لفهد هو حسن
عبدالرحمن لا ماتتبرع
حسن وعلامه الدهشه ليش
عبدالرحمن مين انت اصلا عشان تتبرع
ابو فيصل عبدالرحمن هدي ياابن الحلال خلي الرجال يتبرع لخوك
عبدالرحمن وهو يبكي
محمد اجل تبغى اخوك يموت ترى الوقت مو من صالحنا
وقام فيصل وحسن لعند الدكتور واخذ دم من حسن لفهد وجلسو بالاستراحه بعيد عن الرجال
حسن وهو حاط راسه على الجدار ايش فيه عبدالرحمن ليش مايبغاني اتبرع لخوه
فيصل لاتلومه يابن الحلال هذا اخوه وهو يخاف عليه
حسن الله كريم وانا عارفه بس انشاء يقوم فهد بالسلامه
فيصل الله يسمع منك
أبو رؤى وهو يدق زياد زياد مين هذا الي مع اخوك فيصل
زياد هذى صاحبه حسن جاء معه من تبوك

يتبع ,,,

👇👇👇
تعليقات
تعليق واحد
إرسال تعليق
  • غير معرف 15 أغسطس 2022 في 10:38 ص

    مرهه تجنن

    إرسال ردحذف



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -