بداية الرواية

رواية اما غرام يشرح الصدر طاريه ولا صدود -12

رواية اما غرام يشرح الصدر طاريه ولا صدود  - غرام

رواية اما غرام يشرح الصدر طاريه ولا صدود -12

اللي مازالت الى الآن عايشة بدوامة وصدمة من الخبر اللي قاله لها ماكس..
صوفي بألم هجرته بينما كان يموت..تركته وهو في أمس الحاجة الي..
كنت غارقة بحزني على نفسي بحيث اني لم أرى احتضاره أمامي..
اوووه يا اله السماء..ما اللذي فعلته أنا؟؟
كنت اعتقد بانه لايريدني لتأخره الدائم عن المنزل..
عصبيته المستمرة واهماله لي..سرحانة والأدوية اللتي كان يتناولها..
لم أرى أبعد من أنفي..لم أرى الا الخيانة فقط..
هديل السلام عليكم..
لم يرد السلام الا هو فقط..وهمسة خفية لم تتعرف على الشخص اللذي أصدرها..
تاهت عيونها بأرجاء الصالة..بالمقاعد بباقي الأثاث..
تتحاشى مواجهة نظرات تشعر بها تحرق كيانها..
غازي تعالي هنا..
هديل تقدمت كم خطوة بس ظلت بعيدة عنه..كان جالس على كنبة وبجنبه حرمه..
تكهنت ان هذي الحرمه ممكن تكون أمه لأنها أكبر المتواجدين..
وقف غازي جنبها هذي الوالدة..وسيدة القصر والأمرة الناهية هنا..
ماردت ولانطقت بحرف..
أشر على حرمه ثانية جالسة وبحضنها طفل وهذي رشا أم غازي..
غازي وهذي الحلوة شوق ..
لا ردت فعل لا منهم ولا من هديل وهذا يزيد الموقف توتر..
غازي يأشر على هديل وهذي رسل..
شوق باستنكار ميييين؟؟
قبل لا يرد غازي ردت هديل بحدة..
هديل يقصد هديل الجاسم هذا اسمي..
لاحظت نظرت غازي النارية لها..
شوق بقهر سميتها رسل مالقيت غير هالاسم تسمي هذي الحقيرة فيه.؟؟
هديل كانت بترد بصراخ بس غازي منعها لما لوى ذراعا ورى ظهرها..
غازي بحدة اكتمي نفسك ياشوق..
شوق ليش سميتها رسل لييييش؟؟هذي وحدة ماتسوى..
هديل رغم الألم الاسم هذا مايشرفني ولايليق لمقامي..اسمي هديل الجاسم مو رسل..
شوق تقرب منها وناوية على ضربها بس رشا سحبتها وبعدتها عن غازي وهديل..
شوق اتركيني ماتسمعي هذي المجرمة وش تقووول..؟؟
غازي هي كلمة ولا راح أثنيها..اجلسي بصمت او اطلعي..
رشا جلستها جنبها بالقوة..وغازي شد أكثر على يد هديل وقربها من أمه..
اللي كانت ساكتة وصاد عنهم وعن صراخ شوق ..
غازي هذي خادمتك يومه..
وبحركة سريعة حط رجله ورى أرجول هديل وجلسها على ركبها قدام أمه..
هديل رفعت راسها وناظرت بوجه الأدمية اللي جالسة قدامها..
ملامح هادية جداً وبنفس الوقت صارمة..هل تعرف الحنية أم تعزف فنون القسوة..
أم غازي لفت بوجها ما أريد خدمتها..شيلها من قدامي..
وبلمح البصر كانت واقفة على أرجولها مرة ثانية..
حست بالخدر في يدها الأسيرة ليده..
حاولت تحررها منه بس الألم زاد عليها..بسبب شده عليها..
شوق ماراح أناديها رسل..
هديل بسخرية لاتناديني أبد..لاني ماراح أرد عليك..
شوق لايكون ناسية أنتي وش تكونين هنا؟؟تراك مجرد خادمة..
رشا احترمي المتواجدين واعرفي كيف تتكلمي مع أسيادك..
هديل بدري عليكم مررررة تصيروا أسيادي..
غازي بغضب رسل اخرسي..
هديل بتحدي هديل..
ترك يدها ومسكها من حجابها وشعرها وسحبها خارج الصالة..
دخلها المكتب ورماها على الكنبة بقسوة لحتى ضرب جبينها بيد الكنبة..
ظلت منزلة راسها وماسكة على جبينها متألمة من الضربة..
رجع يمسكها من شعرها ويرفعها له مرة ثانية..
غازي وعزة الله وجلاله..لو رفعتي صوتك مرة ثانية بتواجد الوالدة ليكون ومايكون..
واياااك ورد الكلام على شوق أو رشا..
ولا تتلاعبين با الألفاظ وبطلي تمرد على الأوامر..
وبكرة الصباح تباشرين بخدمت الوالدة..
ماردت ولارفعت عينها فيه الألم براسها أقوى من قدرتها على الكلام..
رماها مرة ثانية على الكنبة وطلع من المكتب..
تحاملت على نفسها وطلعت من المكتب ومن القصر وتوجهت للملحق..
رمت نفسها على سريرها وماتدري وش الأقوى في الألم..
الضربة اللي بجبينها أم المواجهة مع عائلة غازي..
أو المواجهة مع غازي لوحده..
بس كل هذا يهون أمام فكرة واحدة غفت وهي ترددها..
أهله معه وأنا حارمني من أهلي...
وبكفة الميزان الفكرة كانت الأكثر ألماً ومرارة..
؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛
كانت تحط أخر شنطة لها في السيارة تبع ماكس..
ناظرت باتجاه الملحق وتمنت لو تشوف هديل..
من عادتها هالوقت تكون صاحية..
بس هديل ماطلعت..
جلست على المقعد بهدوء..وماكس حرك السيارة..
بس صوفي صرخت عليه أوقف السيارة ماكس أرجوك أوقفها..
ناظرها باستغراب من بكائها ومن رجائها له..
نزلت من السيارة بسرعة وراحت للملحق وهي تركض..
دقت ع الباب بقوووة وهي تنادي على هديل..
انفتح الباب بعد دقايق وقفت هديل ع الباب تناظر بصوفي..
صوفي حضنت هديل أنا راحلة من هنا..وكان يجب أن أودعك..
هديل ظلت متجمدة بمكانها وماردت على صوفي..
صوفي لن أنساكي أبداً..أعدك بذلك..
بعدت عن هديل مستغربة ردت فعلها..
هديل ما الأمر؟؟
صوفي أنا راحلة..
هديل راحلة؟؟
صوفي أجل سأعود الى العاصمة..
هديل متى ستعودين؟؟
صوفي لن أعود..
هديل هل ستتركينني؟؟
صوفي أنا مجبرة على ذلك..
هديل بدموع لاتذهبي أرجوكي..
صوفي تناظر بجبين هديل وتمسح على الضربة..
صوفي ذاك الحقير..سأبلغ الشرطة بمايفعله بك..
هديل تضم صوفي بقوووة لاتذهبي أرجوووكي ليس الآن ليس الآن..
صوفي لا أريد الرحيل..
هديل سأحتاجك كثيراً لاتذهبي..سوف أعاني الكثير..
صوفي سأتذكرك دوماً..وسوف أعود من أجلك..
هديل لماذا الآن قررتي الرحيل لمااااذا؟؟هذا لايجوووز هذا ظلم كبيييير..
صوفي تمسح دموع هديل أيتها القزمة الغالية سوف أراسلك دوماً..
هديل ألن تعودي من أجلي؟؟
صوفي سوف أعود بيوم ما..
هديل تذكري دوماً بأني أكرهك..
صوفي اياكي أن تنسي مدى كراهيتي لك..
هديل اياكي ان تهجري ماكس ثانيتاً..
صوفي سأستعيد حبه لي..
هديل لاتفشلي في الأزياء مرة أخرى..
صوفي لن أفعل ياملهمتي الريفية..وداعاً..
هديل بعبرة وداعاً..
طلعت صوفي وخرجت من المزرعة وهديل تراقبها..
رفعت نظرها للقصر اللي يحوي أعدائها..
وشافته واقف يراقبها..
لفت وجها عنه بتحدي..
دخلت الملحق وقفلت الباب معلنة العصيااااان والتمرد عليه وعلى عائلته..


كونوا بالقرب من هنا ,,,
كونوا بخيــــــــــــــــــــــــــــــــر ,,,
صدووود’’’
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
لا احلل مسح اسمي من على الرواية ..
تجميعي : ♫ معزوفة حنين ♫..
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

البارت الحادي والعشرون

كنت بريئا
فجَّ الإحساس
لا أبصر فرقا بين الناس
الكل سواء
الكل لآدم من حواء
ووقفت على هذا الميناء
فرأيت صغيرا وكبيرا
ورأيت حقيرا وخطيرا
هذا يجلس والناس وقوف
هذا يمشي فتسير صفوف
هذا يستقبله الحجاب
هذا يترك خلف الأبواب
وأصبت هناك بحمى المجد.
المرحوم غازي القصيبي ,,,
لاحظ سكونها الغريب..وعيونها الزايغة..
ولمعة الدمعة المحبوسة..
ماكس ما الأمر؟؟
صوفي لقد ضربها..هناك علامة كبيرة على جبينها..
سيقتلها ذاك الهمجي الحقير..
ماكس لن يقوم بايذائها فهو يهتم لأمرها..
صوفي بقهر تباً له ولاهتمامه..كم أكرهه..
ماكس أوتعلمين صوفي انه لايهتم مثقال ذرة برأيك به..
صوفي لن أسمح له با الاستمرار في سجنها..
ماكس ماذا تعنين؟؟
صوفي سوف أخرجها من ذاك المكان..
ماكس تباً صوفي ألن تكفي عن حشر أنفك فيما لايعنيك؟؟
صوفي لا لن أكف عن ذلك..وسوف أنقذها من ذاك المتنمر..
ماكس ارحلي صوفي ولاتعودي الى هنا أبداً..
صوفي حسناً أيها السيد لن أنفذ هذا الامر فهنا كانت نشئتي وساعود دوماً..
وان كنت لاتريدني في حياتك سأنسحب منها..ولكن تذكر بأني لم أكن انا السبب
في دمار حياتنا فلقد كان لك النصيب الأكبر من اللوم..
كنت مريضاً لم أكن أعلم ذلك..ولكن هذا لن يكون عذراً لخيانتك لي..
ماكس وقف السيارة نزل ونزلها معه بقوة..
دخلها البيت وجلسها على الكنبة بقوة..
ماكس واثقة جداً من خيانتي اليس كذلك؟؟
صوفي توقف اياك أن تعاملني بهذا الاسلوب الهمجي..
لاتشبه ذاك الحقير..وأنا لست تلك الصغيرة السجينة..
ماكس ربما أنا أرى بأن معاملته ليست منصفة لصغيرتي ولكنها منصفة معك صوفي..
صوفي أيها الحقير لن أسمح لك بضربي..سأقتلك..
ماكس لم أنتي واثقة من خيانتي لك؟؟
صوفي لأني رأيتك بعيني أيها الخائن ..
ماكس بصدمة رأيتني؟؟
صوفي تضربه على صدره وتبعده عنها..
صوفي أجل أيها الحقير رأيتك مع كييف وأنت تحتضنها وتقبلها..
ماكس لاتكذبي صوفي..
صوفي لست أنا الكاذبة..هل تذكر ليلة عيد زواجنا..
ذهبت للبحث عنك وأراك تحتضن تلك التافهة وتقبلها..
ماكس كتف صوفي وجلسها بس صوفي تضاربت معه وحاولت تبعده عنها..
سدحها ع الكنبة وثبتها بقوة..
صوفي اتركني ايها الكريه الخائن..
ماكس بحدة سأضربك ان لم تخرسي فوراً..
صوفي حقير جبان أكرهك أيها الخائن ..
ماكس حط يده على فم صوفي يمنعها من الكلام..
ماكس استمعي الي أيتها المتوهمة..بتلك الليلة أتت كييف الي وهي تعلم بمرضي..
لم أكن أريد ان تعلم هي او غيرها..ولكن طبيبتي كانت صديقتها وأخبرتها..
كنت اعلم بانها معجبة بي ولكني لم أكن أرى الا امراءة واحدة فقط..
لم اهتم لأمرها قط..وهي من قبلتني ولكني ابعدتها عني..
صوفي بعدت يده وحاولت تبعده عنها بس ماقدرت..صرخت فيه بس ما تركها..
صوفي لن أصدقك عذبتني كثيراً..
ماكس كنت أعلم بما تظنين ولم أشا مواجهتك..
صوفي كنت تعلم باني سوف أهجرك..
ماكس ظننتك سترحلين بنفس الليلة..ولكنك لم تفعلي..
صوفي لم أفعل لأني كنت غبية..
ماكس يبتسم بل لأنك لم تقدري على الرحيل وتركي..لأنك لم تصدقي مارأيتي..
صوفي تبدو سعيداً بما أنجزته..
ماكس أحببتك بتلك الليلة كما لم أفعل في حياتي..
صوفي وكرهتني بعد أن هجرتك..؟؟
ماكس هل لك أن تكفي عن النطق بلساني..؟؟
صوفي كرهتني؟؟
ماكس كرهت نفسي..فما كان لي أن أجرحك بذاك الشكل..
صوفي بعدته عنها وجلست وهي تقاوم دموعها..
ماكس لاتحزني صوفي..يمكنك الرحيل وأنا سأكلم المحامي..
ليبداء بمعاملات الطلاق..
صوفي ............
ماكس أعذريني على تصرفي القاسي معك..ولكن كان يجب أن تعرفي الحقيقة..
لم أخنك قط..
صوفي مسحت دمعتها أكرهك..
ماكس ههههههههههههههههه أعلم ذلك..
انفجرت في بكاء حاد..أنصدم ماكس من ردت فعلها..
حاول يتكلم بس مايدري وش يقول..
طوقها بيدينه وحضنها..
ماكس لم كل هذا البكاء؟؟
صوفي أشعر بحزن كبير..لا أريد الطلاق ماكسي لا أريد..
مللت من المكابرة والكذب..كرهتك عندما رايتك بأحضان كييف..
ولكني كرهت نفسي أكثر لأني لم أكرهك كما يجب..كنت أعلم بأني أحبك..
وعندما هاجمتني الصحافة وخسرت عرضي الأخير..لم أفكر الا بك فقط..
وأتيت الى هنا لأني أريد أن أكون بالقرب منك..أردت أن أشعر بوجودك قربي..
ماكس بهمس لاتريدين الطلاق؟؟
صوفي تمسح دموعها وتبعد عنه وتناظر بعيونه..
صوفي لا أريده..ثلاث سنوات لم أكن أشعر بها..
مرت علي كالجحيم..عدت الى هنا وأنا أرجو العودة اليك..
ولكن تلك الريفية الصغيرة كانت تسبب لي الحيرة دوماً..
وأنت كنت تساعدها..وبذلك غيرت رأيي وقررت الطلاق..
ماكس يبتسم اذن لازلتي تحبينني؟؟
صوفي قبلته على شفايفه وهمست أحبك رغم كرهي لك..
ماكس حضنها بقوووة هههههههههههههههههههههه حسناً يجب أن اعترف لك..
بأني ماكنت لأسمح لك بالرحيل..
صوفي لقد هددتني القزمة ان لا أهجرك ثانيتاً..
ماكس يقبل صوفي هل تعلمين بأني أحبها كثيراً؟؟
صوفي سأشتاق لها كثيراً..
ماكس لاتستحق مني الرحيل دون وداع..سأعود لتوديعها..
صوفي سأعود معك..
ماكس لا لن تفعلي بعد تهديداتك بتهريبها..
لن أسمح لك بالعودة اليها..
صوفي سأفعل ذلك ماكسي..وعدتها بالعودة..
ماكس يقربها منه عودي متى تريدين..فلديها من يحرسها ويمنعها عن الرحيل..
وأنتي لديك أنا..
؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛
قفت بك الدنيا ولا أدري على وين
وفيني بعد ماغبت الايام بارت
كلن توسع خاطره دمعة العين
وانا دموعي داخل العين حارت
لا عتني الفرقا على بعد غالين
ياشينها الايام لاقفت وجارت ..
آآآآه يا هديل كل يوم أنتظر منك اتصال ولا رسالة..
وش الدنيا معك يا الغالية..والله الندم ذابحني ليتني ماطاوعتك..
ليتني فقدت الكبير والصغير ولا فقدتك..
قلتي بأطمنك علي وباهرب منه..تسع شهور يا الغالية ماوصلني منك خبر..
أبوراكان ياحسين؟؟وش فيك ياأخوي ماترد علي؟؟
أبوعلي هاه هلا ما أنتبهت عليك أعذرني..
أبوراكان يجلس جنب أخوه عسى ماشر ياأبوعلي؟؟
أبوعلي مابه الا ماأنت خابر..
أبوراكان وش سويت يوم رحت جده؟؟
أبوعلي ماله أثر باع بيته ومزرعته ولا أحد يعرف مكانه..
ابوراكان وبيته اللي هنا باعه..
أبوعلي ماهو في الديرة..وبنتي معه..
راكان منهو اللي بنتك معه؟؟
أبوراكان و أبوعلي وقفوا بصدمة من دخول راكان عليهم وسوئاله لهم..
أبوعلي راكان؟؟
راكان بعصبية منهو اللي بنتك معه ياعمي..؟؟
أبوراكان قصر حسك ياولد..
راكان من عطيت البنت علمني..؟؟
أبوعلي جلس بهدوء ونزل راسه البنت راحت والعوض على الله..
راكان بصراخ لا ماتروح وأنا حي..ماتروح..
أبوراكان الميت مايرجع يا أبوك..
راكان بجزع بسم الله عليها من الموت..
ياعم بنتك نبض في قلبي..وتاج على رأسي..
ما أبيها ومتمسك فيها الا من غلاها..ولو تدللت وتغلت مالها الا أنا..
هي بنت عمي وأنا أولى فيها من اللي تبي تعطيها له..
أبوعلي مصدوم أنت عن من تحكي؟؟
راكان غادة..أبيها أميرة لي ولبيتي..
لاتشرف غيري بنصيبي تكفى..
أبوعلي مارد خذاه التفكير ومقارنة الحال..
ياعزة الله كيف فرق السماء عن الأرض بين الأختين..
راكان كيف يطلب غادة أميرة..
وغازي طلب هديل جارية..
عطى بنته يوم أنطلبت جارية..
كيف مايعطي الثانية وهي أنطلبت أميرة..
أبوعلي راكان ياولدي والله منى عيني ماياخذها غيرك..
ولا أبدي غيرك وأخليك..وغادة لها الراي وهي اللي تقرر..
حلفت ياولدي ماأجبرها ولا أضيمها..
راكان وأنا ما أرضى بضيمها..ولا أرضى بصدها..
هي لي ياعمي من الحين لين أموت مالها غيري..
أبوراكان بعون الله انها لك..
أبوعلي يبتسم أبشر بالخير ياراكان..
راكان يقبل كتف عمه الله يبشرك بالجنة..
؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛
مر يومين وهي ماطلعت من الملحق مقفلة عليها من بعد سفر صوفي..
مستغربة ليش الى ألحين ماكسر الباب وكسر ضلوعها..
معقولة رضى بالحال وعرف اني ماراح أخدم أهله..
لا والله ماهو بهو اللي يرضى بغير رأيه..
لمست جبينها..خف الورم بس مازال الألم موجود..
واللون لازال واضح بشكل بشع..
ناظرت حواليها بأسف..
فضى الملحق من صوفي وبلاويها..
الحمارة أخذت الثوب اللي عجبني..
الله يكتب لي ألقاها مرة ثانية وأكفخها..
لفت حجابها عليها وطقت لثمتها وطلعت من الملحق..
فكرت تمر على ماريا من الباب الخلفي بس تراجعت..
لأنها ماتبي تقابل أحد من أهل القصر..
توجهت للأسطبلات ودخلت الحضيرة..
قبلت الفرس والمهرة وضمتهم بشوووق..
هديل كيفك عسولة؟؟كيفك أم عسولتي؟؟
أعذروني على الغيبة اجازة تمردية ..
غمزت للفرس وكأنها تفهم عليها..
بدت في ترتيب الحضيرة وتوزيع القش..
حست بوجود أحد يراقبها رفعت عيونها وشافت ماكس واقف عند باب الحضيرة ويبتسم لها..
ماكس مرحباً..
هديل بفرح أهلاً بك..كيف حالك؟؟
ماكس أنا بخير..وأنتي؟؟
هديل الحمدلله..
ماكس كيف حال مهرتك الصغيرة؟؟
هديل تبدو بخير..والان أخبرني كيف حال صوفي؟؟
ماكس حسناً أنتي تعلمين تلك المتكبرة..لاتستطيع تركي أبداً
هديل ههههههههه اذن هل أثبت برائتك لها أيها الخائن؟؟
ماكس ههههههههههه أجل أثبت برائتي وعفت عني..
هديل اياك أن تفرط بها مرة أخرى..
ماكس هههههههههههه انتي لاتكفين أبداً عن التهديد لي أو لها..
هديل بلاكم مضيعين الدين لازم أوجهكم ل الطريق السليم..>>بالعربي
ماكس >>كلام غير مفهوم
هديل لم أفهم ماتقووول..
ماكس وأنا لم أفهم ماتقولي..
هديل بقهر اذهب الى عملك أيها المهمل..
ماكس هههههههههههههههه يجب أن أخبرك أمراً..
هديل ماذا؟؟
وقبل لا يتكلم ماكس وصل صوته القاسي يقطع عليهم الكلام..
غازي أعتقد بأني طلبت منك الرحيل من أملاكي..
ماكس يناظر غازي سأفعل ذلك أردت توديع صديقتي..
غازي لم أسمح لك بذلك والآن غادر فوراً..
هديل بصدمة ما الأمر؟؟
غازي السيد ماكس تم طرده من مزرعتي..
هديل بجزع ليييش؟؟
غازي ماعاد ينفعني..
هديل لا لا مايروح كيف يروح..مالك حق تطرده مالك حق..
غازي من يمنعني؟؟
هديل هو ماسوى شيء ليش تطرده ليش..؟؟
غازي أنتي السبب..
هديل ليش تطرده..؟
غازي ما ابيه في أملاكي وهذا يكفي..
هديل شهقت بس هو ...هو
سكتت لما شافت ماكس يتكلم مع غازي بلغة ثانية..
لماشافته طلع من الاسطبلات..
خرجت من الحضيرة وركضت ورى ماكس..
هديل ماكس لاترحل أرجوك..
ماكس بابتسامة يافتاة لاتقلقي علي سأكون بخير..
هديل بدموع لاترحل..
ماكس لدي أعمالي الخاصة..يجب أن أذهب لادارتها..
هديل لا لا لن ترحل..أرجوك ماكس لاتتركني أرجوك..
ماكس كنت سأرحل دون وداعك..
ولكنك تستحقين ان احترمك واعود لأجل وداعك..
هديل تبكي لايحق لك الرحيل وتركي وحيدة هنا..
لا أشعر با الأمان الا بوجودك..
ماكس استمعي الي ان حاول أحد العمال ايذائك فلا تتواني عن اخبار السيد..
هديل وان أذاني السيد..؟
ماكس لايسعني عمل شيء لذلك..ولكني اثق بانه لن يفعل..
هديل لن اسمح لك بالذهاب..
ماكس تذكري بأني أحبك..
هديل بألم لاتتركني..ليس الآن ..
ماكس يوسفني عدم قدرتي على اكمال تعليمك ركوب الخيل..
هديل هل حقاً أنت راحل من هنا؟؟
ماكس نعم..
هديل فلتصلي لأجلي ماكس..
صلي أن يهبني ربي القوة وارحل من هنا..
ماكس سأفعل..احذري من فكتور..
هديل ليتك لاترحل ..
ماكس صوفي تبلغك التحية..
هديل ماردت عليه..قفا عنها وتوجه لسيارته..
لوح بيده لها وقال الكلمة الأخيرة
ماكس الوداع صغيرتي..
خبت وجها بين يديها وبكت بقهر..جلست على الأرض..
على ركبها..حست فيه لما قرب منها..
غازي كيف راح تحسين بالأمان في غياب ماكس..؟؟
هديل وقفت مسحت دموعها وقفت عنه متوجهة للملحق..
غازي وقف قدامها وين؟؟
هديل جهنم..
غازي يمسك يدها ويسحبها وراه..
غازي جهنم في القصر مو من هنا..
هديل سحبت يدها منه وهي ترجف ماراح أخدم في القصر..
غازي متناااقضة جداً مو انتي طلبتي العمل في القصر ورفضتي العمل في المزرعة..
هديل والحين غيرت رأيي..وأبي اشتغل في المزرعة..
غازي مسك يدها مرة ثانية مافيه مشكلة في القصر وفي المزرعة..
هديل لا القصر ما ابي ادخله..
غازي وأعتقد اني قلت لك ارادتك مالها أي أهمية..
هديل اتركني..
غازي مو فاضي أنا لمراقبة الخدم..قومي بعملك..
هديل رفعت راسها له لا..
غازي عقد حواجبه ومد يده على وجها..انتفضت بخوف وغطت وجها بيدها..
لحظاااات مرت ماصار شيء نزلت يدها وناظرت فيه..
مسك يدها وأسرها مع يدها الثانية في يده الشمال..
لمس جبينها بهدوء..بس هي غمضت عيونها من الألم..
وبعدت راسها عن ملمس يده..
هديل ايه أدري انك قوي مايحتاج تثبت هالشيء..
غازي توجعك؟؟
هديل بسخرية لا..
حط اصبعه على الكدمة وضغط بقوة وألحين؟؟
هديل صرخت من الألم آآآآه
غازي بسخرية حسبتها ماتوجعك..
هديل رفعت يدينها اللي بيده وحطتها على جبينها تحاول تخفف الألم..
غازي تبين مسكن؟؟
هديل تبكي اتركني..
فك يدينها وظل واقف قرييييب منها..وهي كانت حاطة يدينها على راسها..
مد يدينه وحطها على يدينها وضغط عليهم..
هديل لاتلمسني ابعد عني ابعد..
غازي هشششش بيعورك أكثر اذا تكلمتي..
بعدت نفسها عنه وقفت راجعة للملحق..
صداااع قوي هاجمها وهي مع الحركة يزيد عليها..
دخلت غرفتها وحطت راسها على المخدة..
ماهدء الألم وهذا خلاها تزيد في البكاء أكثر..
بكت بصوت مخنوق وهي دافنة وجها ..
حاولت توقف من البكاء بس كل ماتذكرت رحيل ماكس..
وأهل غازي ..والالم اللي تحس فيه..
ماتقدر تهداء..
بعد مروور ساعة تمكن منها النوم وغفت ...
ولاكانت تدري بوجوده معها بنفس الغرفة..
؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛
قفلت الجوال بعد ماوصت محمد على وسائل هي محتاجتها..
والجدة جالسة عندها وتناظرها بحدة..
الجدة غادة..
غادة لبيه..
الجدة وش تبين من محمد؟؟
غادة طلبت منه يجيب اغراض للمدرسة..
الجدة اااه أجل كلميه وقوليله مايحتاج يجيب شيء..
غادة واشلون مايحتاج..أنا محتاجتها..
الجدة لا ما انتي في حاجتها..لانك ماانتي مداومة بعد اليوم..
غادة نعم..
الجدة نعامة ترافسك..مثل ماسمعتي ماعاد فيه دوام..
غادة وليش مافيه دوام..؟؟
الجدة وراك عرس وبيت لازم تديرينه خلي المدرسة للفاضي.
غادة تماشيها ولايهمك متى ما اعرست تركت المدرسة لا تحاتين..
الجدة عرسك بعد الفطر..
غادة يومه عسى ربي يخليك ويحفظك اتركي عنك موضوع زواجي..
تراني ما اابي اعرس ولا اطلع من بيت أبوي..
الجدة وراكان يبي يعرس ولا عندك مانع..؟؟
غادة الا ألف مبروووك وعسى ربي يبني بيته..
الجدة يعني موافقة يالغبراء؟؟
غادة أكيد موافقة يومه ..
الجدة تهلل وجها الحمدلله كنت أدري ما انتي برادتني..
غادة افا عليك وكيف اردك يالغالية..
بس يومه منهي بنته اللي بياخذها راكان؟؟
الجدة عقدت حواجبها وش منهي بنته؟؟
غادة يعني منهي عليه من العرب..نعرفها تصير لنا ؟؟
الجدة أمك ياحسين البنت تبي تجلطني..
غادة هههههههههههههههههه فديتك يومه وليش اجلطك..؟؟
الجدة رويكن يبيك زوجة له..وزواجكم بعد الفطر سمعتي ولا انطقي..
غادة ماله عندنا نصيب الله يحفظه..
الجدة اقربي مني انتي بس اقربي..
غادة لا والله ما اقرب تبين تمصعين رقبتي..
تمت الجدة تتحلف وتتوعد في غادة وان مالها الا راكان..
بس غادة كانت مريحة بالها بعد ماوعدها ابوها مايجبرها على شيء..
انتبهت على مجلس الحريم ينفتح ويطلع ابوها منه..
وانصدمت لما شافت سارة بنت عمها خارجة ورى أبوها..
وقفت ببطء ونظراتها عليهم..
شافت أبوها يبتسم لها وهو اللي صارله زماااان ماشفت بسمته ,,
قرب منها وباسها على جبينها ألف مبروك يا ابوووي عسى بيتك عامر..
انخطف اللون من وجها وركزت عيونها على سارة اللي كانت تبتسم مبسوطة..
الجدة وش تبارك لها عليه؟؟
ابوعلي ابارك لها براكان يومه..
الجدة بالمبارك يا ولدي با المبارك..
غادة بهمس يوبه...
ابوعلي سارة فهمتني سبب رفضك..بس مايحقلك يابنتي..
تحرمي نفسك من السعادة علشان أحد..
والله ما اتمناك الا لراكان..ولو تدرين كيف فرحتي اليوم
من زمان يا ابوووك مافرحت من زمان..الله يتمم لكم على خير..
خرج أبوها من الصالة وسارة أستئذنت منهم بان زوجها عند الباب..
بس غادة كانت في عالم ال لاوعي..
رافضة وغير مدركة للي يصير حواليها..
علي دخل وحضنها بقوووة وبارك لها..اعتذر منها على صراخه عليها..
وطمنها ان راكان مابيضيمها..
أمها خفت الدموع من عيونها وسمحت لشفايفها تبتسم وتبارك..
حنان وولدها عبدالله..
وحتى محمد لما دخل عليهم صار ينشد للعرسان واهلها يضحكون..
انسحبت من بينهم بهدو وطلعت تايهة توجهت لغرفة هديل..
انسدحت على سريرها وانتحبت بصوت مخنوووق وهي تشم ريحة أختها المرحومة..
؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛
كانت في المطبخ تساعد ماريا لما سمعت صوت قريب منهم يكلم طفل..
شوق فديت غازي وقلبه..فديت غازي وأمه..فديت غازي وخاله..
فديت غازي وربعه..الدبدووب الحبوووب..
دخلت شوق وهي تلاعب غازي الصغير وتضحكه..
لما رفعت عيونها وشافت هديل كشرت ونفخت بقهر..
شوق تشوف غزوي الحثالة هنا..
طنشتها هديل وخرجت من المطبخ متوجهة للمكتب..بعد ماوصلتها أوامر غازي بتنظيفه..
سكرت الباب وبدت بشغلها..فتحت الطاقات ونفضت الغبار..
طلعت على السلم الخاص بالمكتب..رتبت الكتب بس بشوية لعانة..
سحبت كتاب من تحت كانت دائما تشوفه على المكتب ورفعت فووق باعلى رف..
غيرت أماكن الكتب وهي تبتسم بنذالة..
وفي لحظة تحرك السلم بقوة وزلت أرجولها وطاحت وهي تصرخ بصوت عاااالي..
بس قبل لا توصل الأرض حست بيدين تلمها بقوة وتمنعها من الوصول للأرض..
فتحت عيونها برعب..وفي لحظات ماقدرت تشوف شيء غير الظلام..
بس أول مابانت لها الروياء..
أكتشفت انها بين يدينه وقريبة منه مرررررررررررررة....
وجها لاصق برقبته ويدينها حوالينه..
هديل برجفة نزلني..
غازي مال بجسمه ونزلها على الأرض..
هديل السلم كان ثابت أول مرة يتحرك..
غازي يمكن بفعل فاعل..
لحظة وفهمت قصده يعني هو اللي حرك السلم وطيحها..
هديل ضربته على صدره بقوة انت تبي تذبحني يامجرم..؟؟
غازي ما أقوى ..
هديل لاتقرب مني مرة ثانية فاهم..
غازي يناظر بالكتب الحين تطلعين على السلم وترجعين كل كتاب لمكانه..
هديل ماراح اطلع عليه مرة ثانية..ما اضمنك ..
غازي رجعي كل كتاب بمكانه..
هديل مكتبتك انت رتبها انا ما اعرف..
غازي تطلعي او اطلعك غصب..
بعدت عنه بسرعة بس هو مسكها وقربها من السلم كان راح يرفعها عليه لما سمع ..
شوق غازي الخدم اذا مانفذوا الأوامر ينضربون..
فكت يدينه من حواليها وبعدت عنه..
غازي تعتقدي كذا ياشوق؟؟
شوق ايه..
غازي لا فيه ناس مانرضى عليهم..
هديل لمت الأغراض وتوجهت لباب المكتب تبي تطلع ..
بس شوق مدت أرجولها وكانت هديل راح تطيح على وجها بس تماسكت ..
شوق سوري ماقصدت..
ووقفت بثبات ناظرت في شوق بتحدي وفكت علبة المنظفات وطاحت على أرجول شوق.
هديل مو سوري لأني قصدت..
كملت طريقها وجت بتطلع من المكتب بس التفتت على صوت..
شافت غازي ماسك شوق ويسحب كتاب من يدها كانت ناوية ترمي هديل فيه..
شوق هذي يبيلها تكسير رأس..اتركني غازي..
هديل تمنيتك سويتيها..عاد أنا عندي دروس فن التشويه..
كنت راح أشوهك مزبوووط..
شوق ياحثالة يا حقيرة اللي مثلك مايرفع راسه ولا يتكلم..
هديل ألفاظك سوقية..احترمي أخوك
شوق بقهر والله لا أطلع كل هذا من عيونك..
هديل مشت ولاردت عليها..بس كانت حاسة في غازي لما مشى وراها..
دخلت المطبخ رمت الاغراض وكانت راح تهرب لغرفة ماريا بس غازي مسكها..
غازي ماني مجبور على طولة لسانك..ولا حركاتك..
هديل بتحدي ماني مجبورة على لسان اختك ولا حركاتها..
غازي واختي مالها ذنب في حالتك..
هديل بغصة وانا لي كل الذنب في حالتكم؟؟
غازي
ما هوب لا ذنبك ولا ذنب الأقدار
النار ما تختار حزمة حطبها..


كونوا بالقرب من هنا..


صدووود’’’
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
لا احلل مسح اسمي من على الرواية ..
تجميعي : ♫ معزوفة حنين ♫..
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

البارت الثاني والعشرون ...

و أعجب كيف أخوض الجموع
بدونك
و أرقص فوق الحراب
بدونك
المرحوم غازي القصيبي ,,
وهذه أبيات تمثل هديل برأي الغالية رسووو..
قِفـوا ...
لن تَبلُغوا مِنّي وُقُوفَ النّدِّ للِندِّ ِ.
مَتى كُنتمْ مَعي.. حتَى
أُضارَ بِوَحشةِ البُعْـدِ ؟
قِفـوا ضِـدّي .
أنا حُـرُّ .. ولا أرجو بَراءةَ ذِمَّةٍ
مِن ذِمّـةِ العَبْدِ .
خُـذوا أوراق إثباتي .
خُذوا خِزْيَ انصهاري في ذَواتٍ
أَخجَلتْ ذاتي .
سَفَحتُ العُمْـرَ
أُوقـِظُ نائِمَ الإنسان في دَمِها
وَحينَ تَحرَّكَتْ أطرافُ نائِمِها
مَشَتْ فَوقي .. تُجدِّدُ بَيعةَ القـردِ !

يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -