بارت مقترح

رواية الصعود للاسفل -1

رواية الصعود للاسفل - غرام

رواية الصعود للاسفل -1

للكاتبه : سامية المقام
عندما يجتمع الحب والعشق في قلب الانسان
والكذب والخيانه في قلب نفس الانسان
عندما تختلط المفاهيم
ويختلط العدو بالصديق
والرفيق بالزميل
والوفي بالخائن
والكلب بالذيب
عندما يختلط الحب والكره والقسوة والحنان
عندما تحب انسانا على قدر كرهك له
وتصدق معه على قدر كذبك عليه
عندما تحول أطباعك وتغير شخصيتك من أجل أشخاص
عندما تبدأ الحياة تبنض بغلطاتك
مع كل نبضة ينبض بها قلبك
هنا تكون بداية قصتي
((الصعود للاسفل))
في أحد أحياء الدولة ، حي غير عن كل الأحياء حي تجولت فيه وعشت فيه ودخلت في كل بيت فيه وعرفت كل قصة تسكنه ،حي يتكون من خمس بيوت
كل بيت ماله اي علاقة بالبيت الي حذاله لا صلة دم ولا صلة صداقة ولا حتى يعرفون حقوق الجار، كل بيت يسكنه أشخاص وكل بيت فيه حكايه بس كل حكايه تختلف من بيت لبيت يشتركون في الحي يشتركون في الجنس البشري بس يختلفون بقصص كل بيت منهم .
أول بيت بيت مهجور كل إلي أعرفه عنه أنه بيت بوسالم من فيه ماحد يعرف ؟ من يسكنه بعد ما أعرف ؟ شو وصفه بيت كبير أوراق الشير الصفر تغطي كل البيت . البيت الثاني ساكن فيه شيبه وولد في بداية العشرين من فترة لثانيه اشوف سايير عند بيتهم وناس داخلين وطالعين لكن هالبيت شو علاقة سكانه ببعضهم ما أعرف ؟ الشيبه كان يقول أن كان عنده ولد ومات بس من هالشاب وليش ساكن وياه وشو سالفتهم يمكن تعرفون بعدين ؟
وبيتين أشبه أنهم بيت واحد، بيتين بحوطة وحدة اكتشفت بعدين أن لأخوان واحد اسمه بوخالد والثاني بوعبدالله أخيراَ في صلة قرابه في هالحي أما البيت الأخير لشخص يسمونه هزاع ساكن مع حرمته وولده ما جد شفتهم يطلعون مع بعض كيف ما كنت أعرف ؟ على فكرة الكلام على لساني يمكن يكون غامض بس أنا مجرد راوي ..أوصف الي أشوفه واسمعه ؟
البيت الأول ا..ثاني.... الثالث.. الرابع... الخامس
مهجور.... بوخالد.. بوعبدالرحمن.. الشيبه ...هزاع
....أم خالد... حصة... الشاب.... فطيم
....خالد... .... شما.. سالم
....عايشة ...عبدالرحمن
...راشد
الجزء الأول
*******
تبسم للألم تكفى
ترى جرح الزمن غدار
وحذاري تذرف الدمعة
لو إن النفس مجروحة
**********
بيت هزاع
فطيم
يالسة في صالة البيت وأنا أطالع برنامج عن الأسر الناجحة وكيف تربي الابن العنيد بدايه اسمي فاطمه ملقبه بفطيم عمري 26 متزوجة من سنتين من ولد عمي هزاع وعندي ولد اسمه سالم ، لحظة لحظة لا يروح فكركم بعيد يوم قلت ولد عمي يعني لا تظنون قصة حب ودنيا وخربطان وعشاق ولا تظنون القصة التقليديه بنت العم مالها الا ولد العم وأني مجبورة لان السالفة غير تقريبا ،
السالفة الله يسلمكم انه أول حفيد وأنا أول حفيدة قرروا انا لبعض وخطبني ما عارضت ولا وافقت وأعتقد ان حاله هزاع نفس الشي يعني بكل بساطه عادي
حياتنا عادي ،لا أحبه موت ولا أكره الحياة بنسبالنا وحسب ما نحن متفقين مجرد قطار يوم يوقف القطار يموت الانسان ودام نحن موجودين على هالقطار يعني مستمرين بالحياة ملزومين نظل مع بعض يعني نحن راكبين قررت محطة القطارات ان لازم نكون مع بعض كل واحد حياته غير كل واحد فينا له اهتماماته
كل واحد عايش حياته مثل ما يبى يعني بالاختصار نحن غير والاجزاء الياية بتبين لكم . قطع علي حبل افكاري صوت الباب وهو يتسكر دخل واحد بكل كبرياء وشموخ انسان عريض طويل مافي انسان يقدر يمر من عنده وما يصد صوبه ،ويه فيه هيبه غير طبيعيه بس للأسف هالهيبه ما كانت تجذبني لاني ما صديت صوبه حتى
هزاع :مساء الخير
فطيم :مساء النور
تجدم ويلس على القنفة الي عندي وهو يتساند عليها
فطيم :يت عندي اليوم وحدة اسمها نورة
طالعني بعدم اهتمام :وشو تبا
فطيم :تقول أنها كانت زوجتك وأنك طلقتها
تنهد بعدم اهميه :وشو يعني ترا هاي مهب أول مرة تيج وحدة أنا مستغرب ما يتوبون يون ونه يهددوني بنخبر حرمتك يا جماعه سيرو زين
مرة ثانيه لو حد ياج اطرديه انا بيتي ما ابغي هالاشكال تدخله
طالعته وقلت بلهجة استفزازية :بس هذيل حريمك
هزاع :حريمي برع البيت ولفترة محدودة بس يعني طويله العمر بالدس انتي الي جدام الناس يعني مرة ثانيه خافي على سمعه ريلج
فطيم : وليش انت ما تخاف على سمعتك
هزاع :أقول ليش تغارين عليه
شفته يطالعني بنظره استفزازيه : أكيد لاء
هزاع وأنا أقول وين الجماد يحس
عويت بوزي وأنا أصد الصوب الثاني
ابتسم وهو يقول :فديتج يا أحلى قطعه اثاث في البيت
قام من جدامي وراح هزاع غرفته وأنا أطالعه بنظرة استهزاء وبعدها هزيت راسي بعدم مبالاة يمكن تستغربون بس يا جماعه ما أعرف ليش الوضع عندي عادي يتزوج شو اسوي به يعني ، يعق رمسات ما أحس بها .

بيت بوعبدالرحمن
عبدالرحمن
دخلت البيت وأنا ضايج راشد ولد عمي ما يرد عليه ما اعرف بلاه متنيحس هذا وأنا أبغيه يطرش لي البروجكت الي بنعرضه باجر أنا حمار مالقيت في الكلاس اتشارك الا وياه هالكسول أوف منه
أول ما دخلت شفت شما أختي يالسة ومنسدحة على القنفه ويالسة تاكل جبس وترمس بالتلفون عقدت حياتي وطالعت الساعه الساعه 10 بليل ترمس من هاي
تجدمت وأنا معصب
عبدالرحمن :ايه أنتي ترمسين من هالوقت
طالعتني بطرف عينها :عواش
عبدالرحمن :لاء والله وما تحلى الرمسة ويا بنت عمج الا بليل يلا صكوا انتو مب ثنويه ما اشوفكم تدرسون اخاف الا ترسبون بس يلا يلا صكي وسيري ارقدي باجر دوام
شما :أوووووف عبدالرحمن زين زين
سمعتها تقول : أوكي تعرفين بعد يا ولي امري شو اسوي يلا يلا اشوفج باجر في المدرسة

تابعت مشيتي لين غرفتي فوق شما أختي الصغيرة عمرها 18 هي السنة ثنويه عامة لاحظت أن بما أن محد في البيت غيري انا وهي وابويه وايد متاثره بتصرفاتي حتى تقلدني بكل شي باليلسة وبطريقة الكلام تحرك ايدها وايد حتى تتعطر بنفس عطوري، العطور الرجاليه غريبه هالبنت احسها عن ميه ريال وهالشي مريحني جزئيا بس مستغرب من تصرفاتها الي تقلدني بها بكل شي
الله يستر عليها ، هيه صح نسيت ارمس عن عمري انا عبدالرحمن 22 سنة ادرس هندسة بالجامعه ويا ولد عمي الي بنفس عمري وبنفس تخصصي حتى عايشة بنت عمي تقريبا ويا اختي نفس الشي واظني ناوين يدرسون نفس الشي
غيرت ثيابي ونزلت تحت اشوفها، شفتها يالسة بمكانها الفرق الوحيد ان مصكرة التلفون
عبدالرحمن :ما عندكم انتو امتحانات ولا شي
شما وهي اطالع تلفزيون : لاء
عبدالرحمن :طالعيني لما ارمسج وشعنه
طالعتني وهي تضحك :ما ادري باجر بسأل المس اخويه يقول شعنه ما تعطينا امتحانات
عبدالرحمن :يالسة تستخفين دمج بعد
حركت راسها بعنى يا ربي منك وهي تتنهد :شو تبغي عبدالرحمن
عبدالرحمن :ابغيج تسيرين ترقدين
قامت من جدامي بترقد ناديتها وهي طالعه :شمو
شما :نعم
عبدالرحمن : اشوف حجرتج كلها عطور رجاليه شو سالفتج انتي
شفتها تطالعني بقلق :شو بتكون سالفتي
عبدالرحمن :وليش خفتي
شما : ما خفت
فجأة عفدت من مكاني وأنا فاج عيني شو ها الي في ايدج حرف منو هذا شمو
شما : بسم الله شفيك حرفي بلاك عبدالرحمن
طالعتها بنرفزة: زين سيري سيري ارقدي
انقهرت كيف ما فرقت انا قمت اخورها يعني هذا حرفها بس الظاهر ان خوفي زايد بس لازم اخاف يعني محد وراها في البيت الا انا، ابويه ريال عود ولازم اشد والا بتروح فيها ، متى تتزوج مثل حصة وبفتك من هالصداع والخوف الي مسببتنه ليه ، يالله الله يستر عليها .
بيت خارج الحي
بيت حصة
يالسة في حديقة البيت وأنا أحس أن الجو بدا يبرد معن الدنيا صيف بس الظاهر البروده الي تسري في جسمي هي الي بردتني طالعت الساعه وأنا اتنهد 3 ونص وما يرد على التلفون بعد زين يا مبارك الحق على الي يلس ويترياك مب منك، يا ربي تأخر وايد، شوي وشفت باب الحوي ينفتح وشفت في ويه مبارك ابتسامه
دخل البيت وقال هو يتوجه صوبي :صدق ما يستحي الي مسهرنج لين الحين
اطالعته وأنا اخزه :زين يوم انه يعرف
فجأة سمعت ضحكته الي رنت في أذني شفته شوي ويا يلس عندي ولوا على جتفي وهو يقربني صوبه :آسف فضى الجرج كنت ناوي ادق لج
قمت من مكاني :أنا مليت الصراحة ،، مليت من كثر تبريراتك الي ما قمت ابلعها
قمت من مكاني وأنا رايحة عنه تعبت كل يوم يقولي نفس التفسير لو يهمه جان جرج التلفون ولا ما تأخر شو هالربع الي ما يسهرون الا لتالي الليل ما عليهم دوامات ولا اهل ولا بيت يسالون عنه ربعه الظاهر مستهترين شراته


مبارك
تيبست مكاني يوم سمعت كلمة مليت ما أعرف شو تقصد وصرت ما أفهم كلامها ،،أكيد قصدها أنه ملت مني ومن الحياة ويايه أكيد بتمل ولا شو تبا بواحد مثلي ما قدرت تيب منه عيال غمضت عيوني بألم فكرة أني ما اقدر ايب عيال تسببلي الم فضيع واذا تعالجت نسبه النجاح بتكون 10 % ألمتني وخلت علاقتي بها وايد حساسه أو بالاصح أنا الي قمت اتحسس منها أو الحساسيات هاي موجودة بيني وبين نفسي تنهدت وقمت من مكاني وأنا ادخل البيت
شفتها فويهي كنها توها بتطلع
حصة : وينك تحيرت
قتلها وأنا اقفل باب الصالة بالمفتاح وخايف لا تشوف عيني : ياني تلفون
بعدها استوعبت شو هالجذبه الغبيه كيف ياني تلفون وأنا تلفوني ما فيه جرج
صديت شفتها اطالعني :ياك تلفون
اطالعتها وأنا متوهق شو اقول الحين : لاء .. قصدي هيه .. يا ربي الي هو
شفتها تجدمت صوبي وهي تبتسم وطبعت بوسة هاديه على ويهي : مبارك ليش ما تعرف تجذب
صديت صوبها : أنا.. (بس ما وحالي أكلم كلامي لانها حطت صبعها على ثمي )
حصة : أنت حبيبي ..
مب وقته يا حصة خليني اقول الي عندي لا تخربطيني )
طالعتها مرة ثانيه :حصة ايل ابغي اقوله أني أنا ردت حطت ايدها على ثمي
حصة : تحبني
ابتسمت وانا أطالعها : خلا نروح نرقد أنتي ما منج فايدة
شفتها تبتسم وهالمرة هي الي لوت على جتفي ونحن ماشين غريبه يا حصة انتي .. أنا ما احبج بس انا اموت فيج انتي الوفيه انتي الغاليه أنتي كل شي بحياتي


بيت بو عبدالرحمن
شما


فتحت عيني شوي شوي وطالعت الساعه كانت ست وربع رديت غمضتهم لحظة لحظة شو السالفه ست وربع
نقزت مرة وحدة يا جماعه في هالبيت ما يعترفون بشي اسمه مدرسة مب جني طالبه في مرحلة الثنويه شو ناوين عليه روحي يالله يالله
قمت من مكاني ورحت اسبح على السريع ،، ولبست مريول المدرسة طالعته بألم وقهر :متى بفتك منك يا ربي .. متى بتخلص هالسنة
طالعت عمري بالمنظرة وانا اربط شعري زيل حصان وادخله تحت المريول اوف متى بيخليني ابويه اقص شعري ونه حلاة البنت بشعرها ماشي مخرب عليه استايلي الا هالشعر الطويل يبت شيلتي ولفيتها على السريع ورشيت عطري الرجالي المفضل وشليت شنطتي الي مرسوم عليها واحد فاج حلجه يصارخ نزلت تحت سرعه سرعه
شفت ابويه يالس يتريق بسته على راسه :صبحك الله بالخير ابويه
بوعبدالرحمن :صبحج الله بالنور والسرور يا بنتي ، تعالي تريقي
شما :شو ما يا الدريول اكيد العاش مأخرتنه
بوعبدالرحمن :بيوصل على شو مستعيله .. وأنتي عوذ بالله من شنطتج متى ناويه تغيرينها
شما : يصير خير ابويه .. يصير خير
اسمع صوت هرن قمت مسرعه وأنا اشرب العصير على السريع واحطه على الطاولة
بوعبدالرحمن : يلسي يلسي ما بيطيرون
شما :برايه ابويه ..يلا فداعته
سمعت ابويه يقول من بعيد الله يحفظج ، يالله يا ابويه كيف اغير هالشنطه وهي تعبر عني تعبر عن الي في داخلي تعبر عن شخصيتي على فكره لا تفكرون وايد فيني وتحتارون باختصار انا سبورتيه او مثل ما يقولون بويه
ليش وكيف بسبب رساله رسالة شو الايام بتعرفكم ...

انتهى الجزء الأول

الجــزء الثاني


أشكيك للزمن؟
ماتهون
تركتني ورحت؟
والله تمون
ماينصفني منك غير
رب الكون

شما

مشيت سرعه سرعه وفتحت باب السيارة وأنا أحط الشنطة واركب :سلامن عليج بنت عمي
عواش:هلا هلا نور المكان
شما :أوف يالله
تنهدت وأنا أعدل شنطتي : ما أصدق أن باجر اخر يوم دوام وبعده امتحانات من الحين أقولج آخر يوم عندي عرس انا،، تعالي عندي
عواش وهي ترفع واحد من حياتها وتطالعني بنص عين :وليش ان شاء الله دوم أنا الي أي شمعنى
شما :لان بيتنا محد فيه
عواش : وبيتنا محد فيه
شما :فيه راشد
عواش:وأنتو عندكم عبدالرحمن
شما قلتلها باستخفاف : و عندكم خالد
عواش :يالله يا الجذب خالد مسافر
شما :حتى ولو ترا مجموع اخوانج اثنين وأنا مجموع اخواني الشباب واحد يعني تعالي واسكتي
شما :أوف منج زين
شفتها تصد الصوب الثاني واطالع برع :اليوم بي عندكم بنشتغل على التقرير باجر آخر يوم دوام وزين المس راضيه ان مجموعتنا مب مسلمه التقرير لين الحين
طالعتها :خلاص تعالي عندي العصر
عواش وهي تتأفف :زين زين .. بي عندكم
شفتها مرة وحدة ابتسمت وصدت صوبي :رمست منصور امس
رفعت ايدي لفوق وقلت وأنا كلي أمل أن يستجاب دعائي :يالله قولي آمين
يزخونج وأنتي ترمسينه يا مسوده الويه عسب تتأدبين
بس ما وحالي أكمل الا واشوف عواش شهقت وكفختني على ظهري بالقو : بسم الله علي .. الله وأكبر عليج
وقالتلي وهي تمد بالرمسة :شمووووووووووووو تراه يحبني
طالعتها باستخفاف :والله زين قلتيلي لانها معلومه يديدة .. ما أقول الا مالت عليج يا الغبيه .. متى بتحسين بس ان يالس يلعب
مهرة :بسج رقي الفاظج شوي ... ولد حشا
ابتسمت بغياظ وقلت لها : هيه عيل شو
طالعتني بطرف عينها وصدت الصوب الثاني وصديت أنا بعد الصوب الثاني في انتظار اوصل المدرسة ،عايشة غير عني بكل شي يعني لما نتمشى ما يخصنا ببعض ، انا امشي سرعه سرعه وهي شوي شوي أنا اعطي في الويه وهي تخاف تجرح أنا ما أحب سوالف الحب وهي شرات غيرها من البنات يعني باختصار ثنائي مختلف بس شو نسوي مبتلشين ببعض
شفتها صدت صوبي كنها ذكرت شي وقالت وهي تبتسم : تدرين شي مفاجأة حلوة
ما اهتمت وتميت اطالع برع الدريشة وقلت لها بدون لا اصد : شو
عواش :خالد بيرد من السفر قريب ، يمكن أول ما نخلص امتحانات وبيكون هو خلص دراسته بعد
طالعتها بعدم اهتمام: وشو يعني
طالعتني بعين مصطنعه فيها البراءة : بس يعني قلت اخبرج ، أكيد يوم بيرد أمي بتفكر تخطبله
، وإذا ما خاب ظني ، ورددت وهي ترفع حياتها : اذا ما خاب يعني تعرفين العين على منو
شما :عواش
عواش: شو
شما : ممن تسكتين
شفتها تبتسم وتصد الصوب الثاني :كيفج
ما بقى الا طاري أخوها تذكره الحين في الصبح عسب يتنكد علي الصبح أنا روحي اتجنب اشوفه او حتى اسمع صوته ويوم اي في الاجازات اروح بيت قوم يدو عسب لا يشوفني ،
هيه بيت عمي بو خالد يتكون من ثلاث أشخاص أكبرهم خالد الي يدرس برع يعني عمره بحدود 23 او 24 ما أعرف ولا يهمني والثاني راشد ويا عبدالرحمن أخويه وعواش عرفتوها توأم روحي غمضت عيني وأنا أتذكر كلمات لين الحين ترن في بالي وحافظتنهم كتبتهم بيوم من الأيام
كرهتك وكرهت الحب وطاريه
أنت يلي لجلك بعت أنا ذاتي
بعد الحب والسهر وأنا أجاريه
بعتني برخيص وأنت الي كنت غالي
تنهدت ونزلت المدرسة وأنا أتأفف من الدوام وطاريه متى بيخلص هاليوم الكئيب ...؟؟؟


بيت الشيبه
الشاب


أووووووووووووف قلتها وأنا يالس على الدجه الي برع البيت ،وينه هالشيبه المخرف نايم لين الحين طالعت ساعتي :خيبه سبع ونص يالله هالبيت صار صعب الحياة فيها وخاصة ويا هالشيبه المخرف ناسي ان غيره في البيت شو متى بيقوم؟؟ فجأة سمعت صوت مفاتيح وهي تفتح الباب قمت من على الدجه وأنا أربع ايدي : صباح الخير ما بغيت
الشيبه : سلطون شو تسوي هني
سلطان: شو أسوي يعني دام أنك خرفت ونسيت أن في غيرك في هالبيت وقافل الباب
مشيت وتخطيته وأنا رايح فوق سمعته يقو : مسود الويه من وين ياي الصبح
وقفت مكاني وأنا اتنهد : من متى بعد قمت تسأل، خلك في حالك أحسن
مشيت عنه وأنا رايح فوق فتحت باب غرفتي وشغلت المكيف وانسدحت على الشبريه وغمضت عيني أبغي أرقد يا ناس تعبان من السهر ناقصني صدعه راس هالشيبه بعد


الشيبه
حسبي الله عليك من ولد جانك مب مريحني عنبو يني مب انسان سهر طول الليل ونوم طول النهار يا ربي الله يصبرني عليه بس الله يرحمك يا ولدي أنت الوحيد الي كنت بار بين أخوانك وأنت الي رحت وظلوا هم،الي ما يسألون عني الا في الشهر مرة ونه يجتمعون شو هالاجتماع الي في الشهر مرة يكون
خليت لي هالعلة، لو مب ولدك جان طاردنه من زمان بس ؟؟كيف أطرده وهو ولدك يا ناصر كيف؟؟ الله يرحمك بس أنت وحرمتك شمسة
هالولد غريب، أمه هالحنونه وأبوه ناصر البار وطالع جذا
الله يهديه و لا يريحني منه ومن بلاويه يلست على الكرسي وزقرت على بشكاري
بوناصر : محمووووود ، محموووووود أبويه أيبلي الريوق محد غيرك نافعني ولا هالتعبان ما منه فايده
محمود :زين بابا
بوناصر :الله يعين ويستر علينا بس
شوي سمعت التلفون يرن منو داق من الصبح بعد يالله خير تساندت على عكازي وقمت وأنا أمشي شوي شوي
بو ناصر :ألووووووو
بو خليفه (بو شمسة) : السلام عليكم
بوناصر :هلا هلا ومرحبا هلا وغلا بو خليفه
بوخليفه : هلا والله بحميد وين وين دنياك لا تتخبر عن حد ولا شياته وقاطع الدنيا
بوناصر:شو نسوي يا أبوك من سلمت الشركة لمحمد وحمد وأنا يالس في البيت ما قمت أقدر للسيرات والييات ريلي ما قامت تشلي
بوخليفه :فيك البركه توك الا شباب
قلت وأنا اتنهد :اي شباب أنا من بعد المرحومة ما تم فيه حال
بوخليفه :الله يرحمها ، وينه ولدنا سلطان ما اي عندنا ولا يتخبر، اهله هني يسألون عنه؟
بوناصر ( سلطان هذا أنا يالس وياه ما اشوفه انتو بتشوفونه ) : نايم والله تعرف ينام الصبح ويسهر بليل شرات الينانوة
بوخليفه :هي هاي حال الدنيا شباب هالايام ما ينعرف لهم الا يدرس هو ولا ودر الدراسة بعد
بوناصر :يقول يدرس العصر ما ادريبه أنا جانه يجذب ولا صادق
بوخليفه : لاء صادق ان شاء الله ما عليك منه ان شاء الله فيه الخير
بو ناصر قلت في خاطري هذا وين بي منه الخير هذا ما اي منه الا المصايب وعوار الراس)


وكملوا بوخليفه وبوناصر سوالفهم عن سلطان وعن الشركة وأحوال السوق


في إحدى الدوائر الحكومية
مبارك
يلست بيأس على الكرسي وانا أطالع الملفات المكوده على الطاولة :يالله مليت من كثر الشغل
شفت علي الي وياي في نفس المكتب رفع عينه يطالعني :هي ترا من زود ما اشتغلت اشوف الملفات على حالهن
مبارك :ههههههههههه شسوي ملان ومب طايق اشتغل
شوي وسمعت صوت حد يدق الباب وسمعت صوت أنوثي يسلم ،هالصوت الي أكره
أحلام :السلام عليكم
قلت مع علي بنفس الوقت :وعليكم السلام
شفت علي يطالعني بنظرات خبيثة وهو يبتسم ابتسامته الي ما تعيبني :هلا هلا أحلام مرحبا بج تفضلي
مطيت واحد من الملفات الي جدامي وفريته جدامي وأنا أتأفف بصوت عالي يمكن تسمعه، هالانسانه متى بتحس أني معرس جد ما تستحي
حسيت احمر ويها من حركتي زين بعد حست، يالله ليت تفارجين بعد
يت صوب مكتبي :شحالك مبارك
قلت وأنا أطالع الملف مب متفيج أرفع راسي وأشوف ويها :الحمدالله
سمعت صوت علي يتحنحن : وقال :الا أنتي شحالج أحلام
أحلام :حمدالله تمام
علي :اقربي اقربي تفضلي ايلسي شو تشربين عازمينج ترانا
أحلام :لا مستعيله بروح مكتبي مريت اسلم بس
علي :فيج الخير بس توج ما لحقتي تنورينا حتى
رفعت عيني وأنا أطالع علي باستخفاف :برايها الحرمه مستعيله لا تعزم عليها
طالعني علي وهو فاج عينه وقالت أحلام وهي رايحه :خلاص بمر عليكم خلاف
أول ما طلعت رفعت راسي لعلي وأنا أعيب عليه: توج يالسة ما نورتينا ،
علي :ههههههههههههههههه ، أغطي عليك تراك ما تستحي شو اسوي مضطر اغطي عليك
مبارك :لا تغطي ولا شي ، أصلا حركاتها مالها معنى أنا ريال معرس ماله داعي كل شوي ونطت عندي
علي :صدق والله ، العمى الحب شو بيذل
رفعت عيني وأنا أطالعه : سخيف يا خي
سمعت ضحكاته ترن في أذني طنشته وشليت مبايلي وكتبت مسج : أحبج موت وطرشته لحصه،
شوي شفت تم تسليمه الوفيه ما اعرف ليش كل ما اتكلم لو من ورا خاطري أو اسلم على احلام احس اني اخون حصة آه يا حصة لو تدرين بس بغلاتج
ما وحالي أطري اسمها الا وأنا أسمع تلفوني يرن والوفيه تنور شاشتي
ابتسمت : مرحبا الساع
قمت من المكتب وطلعت عسب أخذ راحتي
حصة :مرحبتين بحبي ، صباحك ورد، شحالك
تسندت على الايدار الي وراي ونسيت أني في الدوام وأنا واقف في الممر ويمكن اي حد يمر يسمعني : بخير ناقصتني شوفتج بس
شفتها تضحك ليش تضحك هالغبيه انا ارمس جد تتحراني اجاملها شو ؟
حصة : ان شاء الله دوم
مبارك : ان شاء الله دوم شو ؟ اكون بخير ولا تنقصني شوفتج
حصة :أكيد يعني مب الثانيه، المهم
مبارك :المهم
حصة :الله يسلمك شكلك ناسي متى بتمر علي
عقدت حياتي مستغرب : امر عليج ليش
سمعت حصة تصرخ :توقعت والله أوووووف منك بس
ابتسمت وأنا ابعد التلفون شوي عن اذني : زين زين شو فيج، نسيت شو السالفه، واعدنج بطلعه يعني ؟
حصة : لاء مب طلعه ، موعدنا عند الدكتور
اعتفس ويهي وعصبت صراحة ما عندج سالفه
مبارك :والحين داقه عسب جذا
حصة :هيه ، يلا أنا جاهزة أترياك
مبارك :دام جاهزة هاذوه الدرب سيري منو ما سكنج ، وجان من جداي مرخصه فديتج
صكرت التلفون في ويها هالانسانه ما تحس شو، كل ما انسى تذكرني بالسالفه، اي دكتور واي خربطان اذا برع يقولون نسبه النجاح 10 بالميه الي هني بيعالجون من هالعشرة والله صعب علي
اروح وأنا العوق مني أنا الريال كيف ما تفهم هاي جد نرفزتني وعصبتني وأنا يالس وني بتغزل فيها شفتها ادق مرة ثانيه رديت صكرت في ويها وغلقت تلفوني، خلاص حصة أنا ريال ما ايب عيال
تبيني جيه ما تبين خلاص بفج راسج شله هالمغثة كلها
غمصت عيني بعصبيه ورديت المبايل في جيبي وتوجهت لمكتبي


بيت هزاع
هزاع
صكيت باب السيارة بعصبيه، أووووف كارفيني كراف بهالشغل الله يهديك يا أبويه حاط دوبه من دوبي كل ما قالوا شي قال روحوا لهزاع بيحلها، ما أعرف منو هزاع دخلت البيت وأنا أشوف البيت هادي الظاهر
فطيم محد أحسن، أريح من الصدعه، دخلت وأنا أتوجه للصاله عقيت عمري على القنفه وغمضت عيني وأنا اتنهد
هالبيت دومه مرتب عمري ما دخلته ولقيته وصخ صح الخدامه الي تنظف بس بعد ربه البيت يعني لها دور ، عندنا ولد عمره سنه في قمه نشاطه بس بعد لازم كل شي يظل مرتب، فطيم جذا حياتها ماشيه
على الساعه.
حسيت بخطوات صغيره تتقرب صوبي فجيت عيني وأنا ارسم ابتسامه ، صراحة كنت انتظر فطيم تروح عسب يفضى لنا الجو
فتحت ايدي : سالم حبيبي تعال عند بابا
شفته يركض صوبي شليته وأنا ابتسم ضميته لي بالقو من يومين ما شفته، قمت ابوسه وهو يضحك
اخر شي يلس في حظني وطالعني بعيون بريئة : بابا
هزاع :عيون بابا قلب بابا
ابتسمت له وأنا أروح ريحته يمكن اكون زوج فاشل بس متأكد أني ابو زين، يالله في حد يقاوم هالنظرات من كائن يكون ولده
طالعته وقتله وأنا رافع واحد من حياتي : راش من عطر أمك
مالحقت أطريها الا و أنا أشوفها نازلة من الدري بخطواتها الرقيقه عمري ما شفتها تركض ولا تصرخ امشيه عمرها على نظام كأنه الضحك بصوت عالي ولا الصريخ ممنوعين عليها كل شي عندها ببرود وهدوء
مرتبه لابعد حدود حتى أمايه الي كان يضرب فيها المثل، ما كانت مرتبه مثلها، مرتبه في لبسها في شكلها في كل شي كل شي مرتب له في حياتها، الا زواجها مني هالشي الي ما كانت مرتبه له الظاهر .
يلست على الكرسي الي عندي
فطيم :هزاع

يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -