بارت مقترح

رواية جرحت قلبك وجرحني القدر -20

رواية جرحت قلبك وجرحني القدر - غرام

رواية جرحت قلبك وجرحني القدر -20

ريم ضامه نفسها تحت الدش وتصيح
نص ساعه مرت من صياحها تحت الدش
بعدها اسيل قفلت الدش وقومت ريم وطلعتها للغرفه
جلست ع السرير ريم
اسيل فتحت الدولاب طلعت بجامه لريم وانفتح باب الغرفه
اسيل ناظرت بحسن وخافت
حسن:اطلعي اسيل
اسيل حطت البجامه عند ريم بس مسكت ايدها ريم وقامت
حسن:ريم ابي اكلمك شوي
ريم سفهته وطلعت بس حسن مسك ايدها
ريم دزته وبصراخ:لاتلمسني وطلعت مع اسيل
وراحت معاها لغرفتها
حسن جلس ع السرير
وكله ندم
ريم دخلت غرفه اسيل وجلست تناظر وجهها اللي كله علامه عقال وصارت دموعها تنزل
اسيل:خلاص ريم
ريم مسحت دموعها:ابي بجامه
اسيل:ان شالله وطلعت بجامه وعطتها لبست البجامه ريم وانسدحت لتغرق ببحر دموعها
بعد اسبوع
ساره حالتها النفسيه نفس ماهي
حمد وجود رغم قصر مده تعارفهم الا ان جود اصبحت تحب حمد جدا وحمد نفس الشعور
حسن وريم
ريم ماكلمت حسن من عقب ماضربها ولشفته بمكان راحت لمكان غيره
على رمال البحر
جود وحمد جالسين
حمد مسك ايد جود
جود حست برجفه حست بكهرباء من مسكت حمد
حمد:جود
جود:لبيييه
حمد لف عليها وحط عينه بعينها:احبك
جود ارتجف كل جسمها ونزلت راسها
حمد رفع راسها:تحبيني
جود:..
حمد.تحبيني
جود مسكت ايده وحطتها ع قلبها:قلبي جاوبك
حمد حس انه مالك الكون كله جاء بيشيلها بس جود دزته وراحت تركض ع البحر وحمد ضحك وركض وراها
حمد بصراخ:جووووود
جود بصوت عالي تضحك:اذا تحبني امسكني
حمد ضحك وراح يركض وراها بسرعه
جود تعبت وطاحت ع الرمل
حمد وقف فوقها:هاه مسكتك
جود تنفس بسرعه:تعبت
حمد:سلامتك وطاح جنبها
جود مسكت ايده:ربي لايحرمني منك
حمد بصدق:ولامنك
<<<<<<
بالريااااااااااض
بيت حسن
ريم جالسه بالصاله تفرج ع التي في
حسن دخل:السلام
ريم:وعليكم السلام وطفت التي في وقامت
حسن:ريم
ريم:رجاء انا ماعاد ابي اتكلم معاك
حسن:بس انتي زوجتي
ريم بسخريه:زين عرفت ومشت
حسن مسك ايدها
ريم:اتركني
حسن سحبها بعنف وضمها:انا اسف ريم انا تعبان ماقدر والله بعادك جنني انا احبك
ريم بكت:دام بعادي جننك ودامك تحبني ليش طقني
حسن:انا اسف
ريم ابعدته:وانا اسفه ماقدر اسمحك وراحت تركض
حسن رمي نفسه ع الكنب ومسك راسه ويحس انه بيموت قهر ندم انه مد ايده ع ريم
<<<<<<<
بجده
بشقه خالد
جالس وماسك صوره لساره ويناظرها ويبكي:اشتقت لك ياساره ياترى ايش مسويه الحين بدوني فرحانه والا زعلانه
فتح جواله وشغل صوت كان مسجله لساره وهي تقول خلودي انا احبببببك
وظل يعيد بالصوت وانسدح ونام ع صوتها
<<<<<<<
بالمستشفي
بغرفه ساره
جالسه ودموعها تسقط
دخلو فارس ود وامها
ود ضمت اختها:حمدالله ع سلامتك ياقلبي
ساره:الله يسلمك
ام ود قربت لساره:حمدالله ع السلامه
ساره:الله يسلمك
فارس:خلصينا قومي بنطلعك الدكتور كتب لك خروج
ود:فارس ماسمح لك تكلم اختي كذا
فارس:ود انا مالي خلق ترا خلصينا انتي واختك
ام ود:يالله ياساره قومي
ساره قامت ولبست وطلعت مع اهلها
راحو بيت ام ود
جت ساره بتطلع لغرفتها
فارس:ملكتك ع حمد عقب اسبوعين
ساره التفت بصدمه:ايش
فارس:نفس ماسمعتي
ساره ناظرت امها:ماما ايش يقول هالمجنون
ام ود:ماقال الا الصدق
ساره بصراخ:لاااااااااااااااا مو بكيفكم
وطراااااااااااخ
كف ع وجهها
لف ساره تناظر اللي ضربها
انتهى البارات
توقعاتكم
حسن وريم؟حسن ايش بيسوي عشان يراضيها؟
ريم بتقدر تسامح حسن بعد اللي سواه؟
حمد وجود؟وعلاقتهم اللي تطورت بسرعه؟
هل ممكن حبهم يتوج بالزواج؟
ساره من ضربها كف؟
هل ساره بتزوج حمد؟
خالد ايش بيسوي لعرف؟
وحمد اللي مايعرف عن هالسالفه شي هل بيرضي يترك جود ويتزوج ساره عشان صاحبه


البارات الواحد والعشرون

راحو بيت ام ود
جت ساره بتطلع لغرفتها
فارس:ملكتك ع حمد عقب اسبوعين
ساره التفت بصدمه:ايش
فارس:نفس ماسمعتي
ساره ناظرت امها:ماما ايش يقول هالمجنون
ام ود:ماقال الا الصدق
ساره بصراخ:لاااااااااااااااا مو بكيفكم
وطراااااااااااخ
كف ع وجهها
لفت ساره تناظر اللي ضربها
ود:انت شلون تجراء وتمد ايدك على اختي
فارس:امدها واكسر راسها
ساره:تخسي انا متزوجه وماحد له حكم علي
فارس:لاياحلوه كنتي متزوجه بس الحين مطلقه
ساره:لا مو مطلقه خالد طلقني طلقه وحده بس وبيرجعني لانه يحبني
ام ود:ساره وقص لسان انقلعي لغرفتك
ساره ناظرت امها بقهر:انا مابتزوج غير خالد حطوها بالكم وراحت لغرفتها ركض
فارس:يالله ود قومي بنرجع البيت
ود قامت وحاسه بحقد وكره ع فارس
طلعو وراحو لبيتهم
<<<<<<
بالغرفه عند ساره
جالسه ع سريرها وتصيح
مسكت جوالها واتصلت بخالد ومارد
رمت الجوال ورمت نفسها ع السرير وتشاهق:ليش ياخالد تسوي فيني كذا ليش
وسمعت صوت جوالها يدق
اغنيه ياحبيبي
وفزت تدوره شافته عند التسريحه
اخذته وردت وهي ساكته تسمع صوته
خالد:الو
ساره:...
خالد:الو ساره
ساره تشاهق:...
خالد يسمع صوت شهقاتها وقلبه عوره:ساره بس اسكتي
ساره بصياح:دامك بتخلي عني ليش خليتني احبك ليش
خالد:آآآه لاني اناني بغيتك لي باي طريقه كان المفروض افكر باهلك وانه مايصير تاخذين واحد لق
ساره صرخت فيه:بس اسكت لاتقول عن نفسك كذا
خالد:هذا الواقع ياساره مهما تجاهلناه
ساره:خالد اهلي بيزوجوني
خالد حس بسكين تنغرس بقلبه ماله اسبوع مطلق ساره والحين بيزوجونها
ساره:خالد
خالد بغصه:مبروك
ساره:يعنى ماتبي ترجعني تبيني اكون لغيرك ترضي احد يل
خالد قاطعها:غيري بيكون زوجك وانتي ملكه
ساره بترجي:لا انا ملكك انت خالد انت بس طلقتني طلقه وحده تقدر ترجعني
خالد:بكرا رايح اطلقك بالمحكمه
ساره زاد صياحها:تكفي لاتطلقني انا احبك
خالد:باي
وقفل
ساره جلست تبكي بشكل جنوني
وقامت فتحت درج تسريحتها وطلعت حبوب كثيره وكلتهم
وجلست تصيح
دخلت ام ود عليها وانفجعت من شكل بنتها اللي كانت تبكي بشكل هستيري وعيونها محمره وشعرها مبعثره بطريقه حوسه ناظرت بالارض عند بنتها علبه حبوب وشهقت
ام ود ركضت لبنتها وتهز راسها:ماكلتيهم صح
ساره ابتسمت ودموعها تسقط
وسقطت ع الارض
ام ود بصراخ:ساره وتضربها ع خدها:ساره قومي
مسكت جوال ساره واتصلت بخالد لانه اخر رقم وهي خايفه ع بنتها
خالد:ساره خلاص افهمي اح
سكت من سمع صوت ام ود: الحق ساره ياخالد بتموت
خالد بخوف:ايش ساره ايش فيها
ام ود:تعال بسرعه بعدين تعرف ساره بتضيع منا
خالد:طيب باي وقفل بسرعه
وربع ساعه وصل لبيت ساره
دق الجرس فتحت الخادمه
قالت له عن غرفه ساره وطلع يركض
شاف امها حاضنتها وتبكي
خالد قرب وشاف حبيبتي قلبه وروحه طايحه
جلس ع ركبه وشالها بيديه وكانت كاخف الريشه كاورق الشجر الذبلان وضمها:ساره جيت اخذك نفس ماطلبتي يالله قومي
ام ود بصراخ:ساره ماخذه حبوب يمكن تموت قوم نوديها المستشفي
خالد من سمع كلمه حبوب
شالها وقام يركض فيها مثل المجنون
ركب سيارته وركبت ام و وراء مع بنتها وحرك خالد بسرعه للمستشفي
<<<<<<
بيت فارس
اول ماوصلو
ود راحت الغرفه رمت عباتها وجلست تفكر باختها
فارس دخل عندها:ود
ود:نعم
فارس:شفيك تردين بدون نفس
ود:مزاج والله
فارس رفع حاجبه:ود ركز على كلامك انا فارس
ود:فارس لاتخليني اكرهك اكثر من كذا
فارس انصدم:تكرهيني ليش انا شمسوي
ود بقهر:قال ايش ماسويت انت شنو انت انسان انت بس تتحكم بحياه الناس احنا مو لعبه عندك تحركنا باصبعك خلاص كافي ظلمت صاحبك وظلمت ريم وتبي تظلم صاحبك مره ثانيه وتظلم اختي
فارس:اختك ظلمت نفسها من اخذت لقيط
ود:اوه لقيط هالقيط مو انسان هاه مو انولد من ام واب
فارس:بس لو ماكان ولد حرام ماكان اهله رموه
ود بعصبيه:وكل اللي اهلهم يرمونها لقيطين يمكن يكون فقراء ماحبو يظلمو عيالهم ويعيشوهم بفقر ويمكن يكونو ماتو وجابوهم لدار الايتام وفي اسباب كثيره غير انه يكون ولد حرام
فارس:ود انا هالموضوع بالذات مابي اتناقش فيه لانه منتهي بالنسبه لي
ود:ولا انا ابي اتناقش معاك بشي لاني صرت اكره كل شي فيك حتى كلامك ومشت
بس فارس سحب ايدها وسطرها كف:صوتك لايعلي والظاهر انا خليتك تمردين كثير بس من هاللحظه برد فارس الاولي بلا قلب عشان تكرهيني صح
ود تركته وطلعت بالصاله وتصيح
بس بسرعه مسحت دموعها ماتبي تبين ضعفها لفارس وحطت ايدها ع بطنها:انت راح تكون قوتي وتاخذ حقي من ابوك لطلعت ع الدنيا
وتمددت ع الكنب وايدها ع بطنها
فارس اتصل بحمد واتفق يقابله بمقهى وطلع شاف ود متمدده ع الكنب ماهتم وطلع ركب سيارته وحرك للمقهى
<<<<<<<
بالرياااااااااض
بغرفه اسيل
ريم جالسه ع السرير وتفكر بحمد بذكرياتها الحلوه معاه
وتبكي كيف هدمت حياتها عشان حسن وبالاخير طلع حسن مايستاهل تضحيتها بحمد واهلها عشانه
اخذت جوالها واتصلت بحمد
تبي تسمع صوته
......الو
ريم:......
......الو الو
قفلت ريم وتصيح بصوت عالي
حسن واسيل دخلو عليها الغرفه مفجوعين
حسن:حبيبتي شفيك
اسيل:ريم ليه تبكين
ريم تناظر بحسن وتشاهق:طلقني انا مابيك
اسيل ناظرت حسن بصدمه
حسن:ايش اطلقك
ريم:اي انا ماعاد ابيك ابي ارجع لاهلي وحطت ايدها ع وجهها:ابي ارجع لحمد
حسن ضحك بقهر:اهلك تبرو منك وماعاد يبونك سمعتي وحمد بعد ماشافك بحضني تحسبينه بيرجع لك
ريم تحس بخنقه وان قلبها يعورها من كلام حسن:حمد يحبني وبيسامحني
حسن:يمكن كان يحبك بس الحين عقب ماعرف انك خاينه ماتوقع انه يحبك
ريم بصراخ:حقير انا اكرهك انت دمرتني اطلع براااااااااا
حسن:لايعورك حلقك بس وانتي تصرخين
ريم دفنت راسها بالمخده وتصيح:اسيل تكفين طلعيه
اسيل حزنت ع ريم واحتقرت اخوها ع كلامه:حسن رجاء اطلع
حسن:طالع وش لي بالجلسه مع خاينه
وطلع

يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -