بداية الرواية

رواية الا الكرامة حبيبي اعمل حسابك -21

رواية الا الكرامة حبيبي اعمل حسابك - غرام

رواية الا الكرامة حبيبي اعمل حسابك -21

اخذته من امل وماعندي شي بس عادي حبيت ان ولد خالتي يكون عندي باايميلي
من يناظر عيونك لازم يذوب فيها
بسألك:انت اخذت الزين والاعطيته؟!
اها تسلمين
هلاليه ومن شافني فز ليا
الله يسلمك اقول ندور تلعب قيمزر
من يناظر عيونك لازم يذوب فيها
بسألك:انت اخذت الزين والاعطيته؟!
ايوا اكيد طبعنا
هلاليه ومن شافني فز ليا
طيب ايش رايك تدخل معاي وراسك حكسره
من يناظر عيونك لازم يذوب فيها
بسألك:انت اخذت الزين والاعطيته؟!
ههههههه اتحدك انتي ايش نكك
هلاليه ومن شافني فز ليا
نفس نكي هذا
من يناظر عيونك لازم يذوب فيها
بسألك:انت اخذت الزين والاعطيته؟!
انا نكي ولد الرياض
هلاليه ومن شافني فز ليا
اوكي ادخل روم......
من يناظر عيونك لازم يذوب فيها
بسألك:انت اخذت الزين والاعطيته؟!
اوكي
ودخل نادر وارسل لنرجس دعوه وقبلتها وجلسو يلعبون قيمزر
واللي فازت هي نرجس
ودخلت عليه بالمسن
هلاليه ومن شافني فز ليا
فزت عليك
من يناظر عيونك لازم يذوب فيها
بسألك:انت اخذت الزين والاعطيته؟!
اوخص طلعتي خطيره والله
هلاليه ومن شافني فز ليا
اجل شتحسب انا ماحد يتحداني
من يناظر عيونك لازم يذوب فيها
بسألك:انت اخذت الزين والاعطيته؟!
بس لاتاخذي بنفسك مقلب
هلاليه ومن شافني فز ليا
ولو اخذت فايحقلي
من يناظر عيونك لازم يذوب فيها
بسألك:انت اخذت الزين والاعطيته؟!
ع ايش ياحظي
هلاليه ومن شافني فز ليا
اقول ندور انا حخرج باي
من يناظر عيونك لازم يذوب فيها
بسألك:انت اخذت الزين والاعطيته؟!
باي
ونادر جلس مستغرب كان حاب ينرفزها بس تفاجاء انها ماتنرفزت
بغرفه فهد ومها
فهد:حبي
مها:لبيه
فهد:شرايك نطلع في بيت لحالنا
مها:يكون احسن
فهد:ايوا انا حابك تاخذ راحتك
مها ابتسمت:لبي قلبك
فهد:فديتك وباس راسها
اليوم الثاني
باامريكا
نايف:نجود ماوصيك ع جولي
نجود:نايف انت حاتجي بكرا صح
نايف:ايوا حاجي
نجود حضنته:انتبه لنفسك
نايف:من عيوني
جولي:دادي ستاتي اليس كذالك
نايف:اجل طفلتي وباس بنته
وسمعو النداء للمسافرين
نايف:يالله روحو لاتتاخرو
نجود:طيب وشالت جولي ومشت فجاه وقفت قدامها وحده وصرخ نايف:نجود اهربي
بسس........
بجده
ماجد:فاديه
فاديه:هلا
ماجد:خلصتي الاكل
فاديه:باقي شوي ويخلص
ماجد:بسرعه انا وراي طلعه
فاديه:طيب وراحت تشوف الاكل
شوي ونادت ماجد
ماجد اكل لقمه وجلس يكح:ايش هالاكل كله سكر
فاديه:هاه سكر انا حسبته ملح
ماجد:ايش هالغباء ماتفرقي بين ملح وسكر
فاديه:انا حاطتهم بعلبتين وهم نفس الحجم ولخبطت
ماجد:وليش ماتذوقي الطعم
فاديه:خلاص غلطنا هالمره ايش صار يعني انقلبت الدنيا
ماجد قام وشد ايدها:نعم فوق ماانك غلطانه تردين ودزاها فاديه ضرب كتفها بحافه الدولاب وصرخت:آآآآه
وجلست وايدها ع كتفها
وشافت بيدها دم وصارت تبكي
ماجد خاف وقرب لها:فاديه شفيك
فاديه حضنته وبكت:انجرح كتفي شوف دمي وتوريه دمها
ماجد خاف ونزل كم ابلوزتها وشاف جرح خفيف بكتفها وزفر براحه:تعالي
وقامت فاديه معاه وجلست ع السرير
ماجد جاب معقم ولزق وعقم جرحها ولزقه
فاديه:شكرا
ماجد ابتسم وقام
وفاديه انسدحت
بالندن
رحاب وسلطان
رحاب تركض:سلطاني خلينا نتسابق
سلطان:مالي خلق
رحاب:افا قول انا دب وماعرف اركض بسرعه ونفهم لاتصرف
سلطان:هههههه لاوالله بس خايف ابكيك لفزت
رحاب:هاهاي بدري عليك
سلطان:اوكي نشوف
رحاب:يالله
سلطان ورحاب وقفو جنب بعض
سلطان:شفتي هذايك الشجره
رحاب:ايه
سلطان:هذي وجهتني يعني نتسابق لها
رحاب:اوكي
سلطان:يالله واحد اثنين ثلاثه
وركضوو
وسلطان وصل قبل رحاب
رحاب:غشاش غشان
سلطان:وش غشاشه حبيبتي انا ماحد يتحداني
رحاب ضربته ع صدره:روح بس ومشت
سلطان لحقها وضمها من وراء:انا قلت لك مابي ابكيك
رحاب:عادي هذا اللعب
سلطان:فديت روحك الرياضيه
رحاب ابتسمت ودزت سلطان وركضت وسلطان يركض وراها
بباريس
شجن:عزوز انا مشتهيه العب هاللعبه
عبدالعزيز:شجن هاللعبه خطيره وانا اخاف عليك
شجن:تكفي انا ابيها
عبدالعزيز:اوكي
شجن بفرح:يسس
وخلها عبدالعزيز تركب اللعبه العاليه وتدور
وظل يناظرها وشجن تاشر له وتضحك
بعد ماخلصت اللعبه نزلت شجن وتحس بدوخه
عبدالعزيز:شفيك
شجن راحت تركض وجلست تستفرغ
عبدالعزيز قرب لها ومسكها:انا شقلتلك لاتركبين بس ماتسمعين
شجن:بس دخت شوي
عبدالعزيز:اخاف عليك من نسمت الهواء افهمي
شجن بخجل:ربي يخليك لي
عبدالعزيز ببتسامه:ويخليك لي
بعد اسبوع
نادر ونرجس صارو بس سوالف بهالمسن
فاديه وماجد ماجد قاسي جدا مع فاديه وبس مخدمها بهالبيت
شجن وعبدالعزيز
من اورع مايكونو هؤلاء الاثنان
رحاب وسلطان العشاق بجنون
فاهم يحبون بعض جدا
وئام ومنصور لاجديد
مرام وابراهيم سعيدين وفرحانين بالطفل اللي ينتظرونه
وسام نفسيتها زفت لان ابوها بيزوجها غصب
افنان لها اسبوع ماكلمت بندر
تهاني صارت بس تفكر باللي يحبها من ست سنين وتحاول تذكر منو هالشخص
بيت ابو هاني
دخل ابوهاني الصاله:وسام يالله البسي عباتك وخذي اغراضك زوجك ينتظرك برا
وسام:هاه يبه انا
ابو هاي:قومي خلصيني
هاني يناظر ابوه بعتب
ام هاني:قومي يمه وحسبي الله ونعم الوكيل
وسام قامت اخذت اغراضها ولبست عباتها وطلعت
وتقدم خطوه وتاخر خطوه
وشافته نزل لها وشال شنطتها
وركبها
ركبت جنبها وركب جنبها وحرك
وسام منزله راسها وخايفه
وقف عند بيت
ناصر:انزلي
وسام نزلت ودخلت معاه
واستقبلتها حرمه كبيره بالسن
وسام ناظرتها وانصدمت:هذي انتي
ام ناصر:اي انا مستغربه صح وانا قايله لك عقب ست شهور بس ولدي رجع وهذاك صرتي زوجتي ولدي وحتعري ايش ابي منك
وسام:بس انا ماعرفك ولا اذكر اني قد ضريت احد
ناصر سحبها من يدها:كل شي بوقته حلو ياحبي واخدها للغرفه وقفل الباب
وسام بخوف:شتبي
ناصر ضحك بسخريه:واحد توه متزوج ايش بيكون يبي من زوجته يعني وسحبها لصدره وو_
بالشرقيه
محمود اتصلت فيه الدكتوره عشان بتول وعلى طول راح المستشفي
محمود:دكتوره خوفتيني بتول فيها شي
الدكتوره:لاتطمن بس بتول طلبت تشوفك
محمود بفرح:صدق طلبت تشوفني
الدكتوره:ايه وهي تنتظرك بالغرفه حقتها
قام محمود بسرعه وراح لغرفه بتول
دخل وبتول وقفت ولحظات من الشوق الحار اختلج قلب كل منهم
بتول كانت تناظره وقلبها لم يتوقف عن النبض
ومحمود اللي مشتاق لها اكثر ماهي مشتاقه له
قرب لها بخطوات سريع وحضنها بكل قوته
وبتول ضمته اكثر وبكت
محمود وهي يشد بضمته اكثر:ليش تبكين
بتول بكاء:اشتقت لك محمود لاتسيبني
محمود:وانا اشتقتلك حيل يابتول حيل وانا مستحيل اسيبك مستحيل بس لازم نصبر شوي عشان تطيبي من الادمان واتزوجك وتصيري زوجتي وملكي
بتول ابعدت ومسكت وجهه بيدينها:انا احبك
محمود فرح لان بتول اول مره تقولها له:وانا اموت فيك
بتول ابتسمت:محمود ايش عملت طول هالفتره
محمود:كل يوم اجي عندك واظل اناظرك ولااحس بالوقت وماروح الا لجيت انام
بتول:صدق
محمود:اي والله
بتول:ياعمري انت
محمود مسك ايدها وباسها:لبى قلبك
بجده
ماجد:فاديه ترا بكرا حانرجع لاهلنا جهزي اغراضنا
فاديه:ان شالله
ماجد:انا طالع وحارجع متاخر
فاديه:طيب طالما انه اخر يوم لنا خلني اطلع معاك
ماجد:لاتحلمين
فاديه:وانا كل ماقلت لك حاجه قلت لاتحلمي
ماجد:مو عاجبك كلامي بعد
فاديه:ليش انت تتكلم اصلا انت بس تتامر
ماجد ضغط ع يدها:انا كم مره قلت لك لاتردين
فاديه:انا مارد بس اقولك عن اللي يضايقني
ماجد دزاها:يضايقك او مايضايقك بالعنه
فاديه:طيب
ماجد:انسانه تجيبي الغم وطلع
فاديه:ماحد يجيب الغم غيرك
وراحت لغرفتها تجهز اغراضهم
بالندن
رحاس وسلطان يتمشون
امطرت لندن
ورحاب جلست تركض بالمطر
سلطان جلس يركض معاها
رحاب جلست تغني
........................
والله احبك احبك ويشهد الله علي ولما اشوفك ابتسم صدقني ماهو بيدي
لاحسد يقدر يبعدنا انا وانتا لو شوي
يالله احفظ حبي لي يالله ربي ياقوي
مافي غيره سكن روحي حبيبي وانا احبه لو قالو تمنى اتمني عمري قربه
يعشقني يعشقني من قلبه وقال انا ادري يحبني بس شوي اتغلي عليه
...............................
سلطان شالها وجلس يدور فيها بالمطر:فديت هالصوت انا ياحبي لك
وباس شفايفها
رحاب نزلت نفسها منه وراحت تركض وهي حتطير من الفرح
وسلطان يركض وراها وماهو اقل منها
باريس
عبدالعزيز:يالله شجني بسرعه حتفوتنا الرحله
شجن:طيب وطلعت وركبو السياره وراحو المطار ورجعو لرياض
بالسعوديه
بيت منصور
وئام منسدحه بالصاله سمعت جوالها يدق قامت اخذته شافتها ندى
وئام بفرح:ندو
ندى:وئام وحشتيني
وئام:وانتي اكثر
ندى:اخبارك
وئام:تمام وانتي
ندى:تمام اخبارك مع
وئام قاطعتها:زفت اوف صاير غثيث صايره مااطيقه ونفسي اليوم قبل بكرا افتك منك
ندى:تحملي حبيبتي شتسوين بعد
وئام:ايه الاكيف المعهد معاك
ندى:تمام وراجعين انا وحمود عقب يومين
وئام:ترجعون بالسلامه قلبي
ندى:الله يسلمك يالله وئام انا حقفل الحين بس حبيت اطمن عنك
وئام:تسلمين يالله باي
ندى:باي
قفلت وئام ودخل منصور
منصور:من كنتي تكلمين
وئام:مالك دخل
منصور:انا زوجك ولي دخل بكل حاجه
وئام بضحكه ساخره:زوجي الخاين
منصور صفقها كف:اشش مابي اسمع صوتك
وئام دزته:ماهو بكيفك انا لبغيت اكلمك ماحشاورك
منصور مسكها مع عنقها:تحسبي عنادك حينفعك
وئام:سيبني
منصور:قومي حطي لي الاكل
وئام دفته وقامت
منصور جلس وزفر بقوه وضيق
بيت ابراهيم
مرام:برهوم شفيك مو مخلينني امشي حتى خطوتين
ابراهيم:حبيبتي انتي حامل وانا خايف عليك
مرام:طيب بس عطني فرصه اتنفس
ابراهيم:انا اتنفس عنك
مرام ضحكت:تونا بالشهور الاولي وكذا اجل لصرنا بالشهور الاخيره ايش حتعمل
ابراهيم:ماحطلع من البيت
مرام:هههههه برهوم مو كذا عاد
ابراهيم:الا كذا
مرام رضت بالامر الواقع وحطت راسها ع كتفه
بيت ام راكان
بندر:يمه
ام راكان:سم يمه
بندر:ابيك تخطبين لي
ام راكان فرحت:صدق يمه
بندر:اي يمه صدق
ام راكان:انا من زمان حاطه عيني ع بنت جيرانا غرام بنت تجنن وش زينها
بندر:خلاص اجل كلميهم اليوم وخطبيها واتفقو ع كل شي
ام راكان:ان شالله
قام بندر راح لغرفته وجلس ع السرير"ماتركتي لي خيار ثاني ياافنان"
بغرفه تهاني
دق جواله ونفس صاحب الرقم
تهاني:وبعدين معاك
:..........احبك
تهاني:اذا تحبني زي ماتقول واني اعرفك قولي من انت
:...........حابه تعرفين انا مين
تهاني.ايه
:............انتظرك بمطعم.......عند......
تهاني قفلت بوجهه:الوقح يبيني اقابله بس انا لازم اقابله عشان اعرف من هالشخص حتي لو شفته من بعيد
بيت ام فهد
فهد:مها يالله
مها:فهد جد ماله داعي روحتنا للمستشفي
فهد:لا لنا داعي وانت من قمتي بس تستفرغين
مها:عادي تعب حمل
فهد:لابنروح يعني بنروح واخذ عباتها واعطاها اياه
مها:طيب
ولبستها وفهد مسك ايدها وطلعو
امل:يمه وين طلعو هذولا
ام فهد:وانت شدخلك ياحبك للقافه
امل:اي هم معانا بنفس البيت لازم نعرف فين حيروحو
ام فهد:خل اللقافه عنك
نادر دخل عند اهله:هاي
امل وام فهد:هايات
دق جواله نادر وشاف الرقم وابتسم
امل:صديقتك اللي دقت عليك صح
نادر طنشها وطلع ورد
امل:شفتي كيف ابتسم ولدك راعي بنات
ام فهد شدتها من اذنها:اتركي اللقافه ياام لسانين
امل:ان شالله يمه بس اح اذني عورتيني
ام فهد تركت اذنها وامل ظلت تفرك باذنها لانها عورتها
عند نادر اللي يكلم
نادر:هههههه قسم انك رهيبه ويني انا عنك من زمان يانرجسي
نرجس بضحكه:اسأل نفسك
نادر:اقول نرجس انا اشتريت لك هديه وحطيتوا بمكتبه
نرجس:احلف
نادر:والله
نرجس:ايش هالدلاخه تراك ولد خالتي وش مكتبه ومامكتبه
نادر:ولد خالتك بحكم ايش مهديك وايش المناسبه
نرجس:اي صح
نادر:شفتي انك انتي الدلحه
نرجس:هههههه طيب مكتبه ايش
نادر:مكتبه........
نرجس:اوكي ان شالله حاخذها واشوف وشي
نادر:ان شالله تعجبك
نرجس:دامها منك اكيد حاتعجبني
نادر:يالبيه يابنت خالتي
نرجس:بنت خالتك بس
نادر:وقلبي بعد
نرجس ضحكت بدلع:طيب انا حقفل باي
نادر:لحظه
نرجس:لبيه
نادر:احبببببك
نرجس:باي وقفلت
نادر ضحك وباس جواله بشغف:آآآه بس شلون حبيتك بهالسرعه مادري
ودخل
بغرفه افنان
دخلت مسنجرها
وشافت بندر متصل
افنان
هاي بندر
بندر
اهلين افنان
افنان
كيفك
بندر
تمام وانتي اخبارك
افنان
تمام
بندر
افنان انا اسف ع كل حاجه والحب عمره مايجي بالغصب وانا ححذفك دحين لاني خطبتك باي وطلع
افنان ظلت منصدمه وكلمه بندر خطبت تردد عليها:خطب حذفني من ايميله
نزلت دمعتها ومسحتها بسرعه"من جدي ابكي عشانه انا اصلا ماحبه وكذا احسن وحذفته من ايميلها
بيت ناصر
وسام كانت توها طالعه من الحمام وناظرت بناصر بحقد وهي تذكر كيف عاملها
ناصر:خير تناظرين هالنظرات ماحنا عجبينك
وسام طنشته وجلست تسوي شعرها
ناصر قام وطلع مقص من الدرج ومسك شعرها:انا ماحب الشعر الطويل
وسام دزته ومسكت شعرها:ماحخليك تقصه
ناصر سحبها ورماها ع السرير ومسكها ومسك شعرها وسام تصرخ وتدزه:لاتكفي الاشعري لاتقصه
ناصر:اشش
وقص شعرها الطويل لرقبتها
وسام جلست تبكي:حسبي الله عليك انت انسان مريض من جد
ناصر صفقها كف وسحبها:الحين تروحين تشوفين امي اذا محتاجه شي
وسام:انا مو خ
وطراااااخ
صفقها ناصر كف ثاني وسحبها:ولااسمع حرف واحد مادفعت لابوك ثمانين الف عشان سواد عيونك
وسام انصدمت:ثمانين الف
ناصر:اي ابوك ماعطاك مهرك اوه نسيت ان ابوك مفجوع فلوس فاكيف هايديك مهرك وفتح الباب ويسحبها من يدها
وسام:سيبني وانا ماسمح لك تحكي عن بابا بهالطريقه
ناصر:سمحتي او لا انا ماخذت الاذن منك ودفاها عن رجول امه
ناصر:هذي هي عندك يمه اعملي فيها اللي تبغي
ام ناصر رفست وسام برجلها:قومي اكنسي
وسام قامت بضعف وجابت المكنسه وجلست تكنس
بيت ابو هاني
نرجس منسدحه وتفكر بنادر"صدق خبل بسبوع قدرت اطيحك بس بخليك تحبني اكثر بخليك تعشقني"
وصارت تذكره من قالها احبببببك
هاني جالس بالصاله ويتفرج من الطفش
وجت بباله افنان"ياترى ايش مسويه الحين ياافنان"
ام هاني طلعت الغرفه وقفت عند الباب وتسمع ابو هاني يكلم
ابو هاني:ياعمري انتي انا كنت معيش نفسي بجحيم مع هالعجوز بس من عرفتك وكلمتك وانا عايش بنعيم هههههه الله يخليك لي
ام هاني نزلت دموعها وقالت بحسره"هالحين انا يابو هاني صرت عجوز الله يسامحك وراحت لغرفه وئام عشان ماحد يشوفها وهي تبكي
بامريكااا
باحدى المستودعات
نجود تصرخ:آآآآه نايف الحقني
لونا:لن يسمعك ايتها الحقيره تريدين خطف ابنتي وضربتها بسوط طويل ع ظهرها
نجود جلست تصرخ
انفتح الباب ودخل مارك
لونا:اهلن عزيزي
مارك:هل ندخله كي يرى زوجته
لونا:اجل ادخله
مارك اشر لرجاله ودخلو نايف وشاف نجود كيف مربطينها وكلها دم تنزف وملابسه كلها دم
نايف هجم ع لونا وخنقها:حقيره ايش سويتي بزوجتي
مارك حاول يسحبها ماقدر كان ماسكها بكل قوته
مارك طلع سكينه وغرسها بظهر نايف
نجود صرخت:ناااااااايف
انتهي البارات
توقعاتكم
وئام ومنصور؟
نادر ونرجس؟ واذا عرف نادر ان نرجس حبت تكسر قلبه ايش حتكون رده فعله؟
نايف ونجود؟وايش حيصل لنايف؟
وسام وناصر؟
سلطان ورحاب؟
وفهد ومها؟
مرام وابراهيم؟
افنان وبندر؟ياتري خلاص كل واحد حيروح بطريقه؟
بتول ومحمود؟

البارااااااات التاسع عشر

الجميع اشكركم ع طلتكم
ومتابعين خلف الكواليس مانحرم منكم
/
/
/
/
بامريكااا
باحدى المستودعات
نجود تصرخ:آآآآه نايف الحقني
لونا:لن يسمعك ايتها الحقيره تريدين خطف ابنتي وضربتها بسوط طويل ع ظهرها
نجود جلست تصرخ
انفتح الباب ودخل مارك
لونا:اهلن عزيزي
مارك:هل ندخله كي يرى زوجته
لونا:اجل ادخله
مارك اشر لرجاله ودخلو نايف وشاف نجود كيف مربطينها وكلها دم تنزف وملابسه كلها دم
نايف هجم ع لونا وخنقها:حقيره ايش سويتي بزوجتي
مارك حاول يسحبها ماقدر كان ماسكها بكل قوته
مارك طلع سكينه وغرسها بظهر نايف
نجود صرخت:ناااااااايف
ونايف طاح بالارض ودمه ينزف
نجود فكت نفسها وركضت لنايف وطاحت عندها وجلست تبكي:نايف لاتتركني قوم
وجلست تصرخ:ناااااااااااااااايف
وضربتها لونا ع راسها وطاحت نجود جنب نايف
مارك:ماذا نفعل بهم
لونا:ارمهم بالخارج

يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -