بداية الرواية

رواية الا الكرامة حبيبي اعمل حسابك -33

رواية الا الكرامة حبيبي اعمل حسابك - غرام

رواية الا الكرامة حبيبي اعمل حسابك -33

ناصر:وسام بك
وسام دفته:برا وسكرت الباب وجلست بالارض وهي تبكي
ناصر ركب سيارته بانكسار وحرك
نرجع لشجن وعزوز
شجن:عبدالعزيز هدي السرعه
عبدالعزيز مسرع ولاهو راد عليها
شجن:عبدالعزيز
عبدالعزيز التفت عليها وبصراخ:سكتتتتتتتتتتتتي
شجن بصراخ:عزوز انتبه
عبدالعزيز شاف سياره قدامهم حاول يسيطر ع السياره بس ماقدر
شجن بصراخ:لا
انتهى البارات
توقعاتكم
هلا وغلا بنات
سورى لتاخر
وكل عام وانتو بخير
بنزل لكم نص البارات
وبكرا التكمله
مع البارات الثاني بدمجهم سوا
وانزلهم ان شالله
يالبي قلوبكم
>>
بنوتات شوفتو اللي بدور جالسه تسويه
انا صار لي نفسها
واللي جالسه اكتبه من حديث يدور بينها هي وعبدالرحمن صار لي
انا
بس باختلاف انها هي متزوجه وانا لا
بس كل حاجه حتصير لها
صارت لي انا
ويعلم الله اني ندمانه ندم عمري ماندمت نفسه
............

البارات الثلاثووووون

بيت اهل عبدالعزيز
ام عبدالعزيز طاحت السماعه وجلست وصرخت:ولدددددددددددددي
ابو عبدالعزيز دخل مفزوع:شفيك
ام عبدالعزيز:عبدالعزيز سوا حادث
ابو عبدالعزيز:وشو
ام عبدالعزيز:خلنا نلحق ع ولدنا يابو عبدالعزيز
ابو عبدالعزيز:قومي بسرعه
ام عبدالعزيز قامت لبست عباتها وطلعو ركبو سيارتهم وراحو المستشفي

بيت ماجد
ماجد دخل البيت وراح الغرفه فتح الباب وشاف فاديه نايمه ع السرير ع بطنها ودافنه راسها بالمخده عرف انها نامت وهي تبكي قرب لها وعدلها وباس خدها
ماجد قرب لاذنها وهمس:وربي احبك ولاخنتك
فتحت عيونها فاديه وقامت بسرعه وجلست ع الكرسي وحطت ايدينها ع وجهها وجلست تبكي
ماجد قرب لها:فدو
فاديه ابعدت ايدينها عن وجهها:انا شسويت لك عشان تخوني
ماجد:اناماخنتك
فاديه بانفعال:اجل رسايل الحب والغرام اللي بالملف هذي من مين
ماجد:ماقدر اقولك شي الحين بس تاكدي اني ماخنتك
فاديه قامت:كافي كذب ياماجد كل حاجه واضحه
وطلعت من الغرفه رمت نفسها ع كنبه الصاله ورجعت تبكي
ماجد طلع وشافها منسدحه وتبكي تنهد بقوه ورجع الغرفه


نرجع للمستشفي
ابو عبدالعزيز وام عبدالعزيز وصلو المستشفي
ابو عبدالعزيز راح لرسبشن:لو سمحت بسال عن ولدي عبدالعزير ال صار له حادث
الرجال:عبدالعزيز بغرفه رقم........ بالطابق.......
ابو عبدالعزيز:وزوجته
الرجال:الحرمه اللي كانت معاه وضعها حرج بالعنايه
ام عبدالعزيز شهقت
ابو عبدالعزيز:لاحول ولاقوه الا بالله
ام عبدالعزيز:خلنا نروح نشوف ولدنا يابو عبدالعزيز
ابو عبدالعريز:يالله
وراحو لغرفه عبدالعزيز
شافو ولدهم ايده مجبره ولزق ع جبهته
قربت ام عبدالعزيز لولدها وباست راسه ودموعها نزلت:انا السبب انا اللي سويت فيك كذا اه ياعبدالعزيز لصحيت ودريت ان وضع شجن حرج ايش بتسوي
ابو عبدالعزيز:احنا السبب باللي صار لولدنا وشجن هم يحبون بعض احنا نخطب له ونقرر من وراه ليش
ام عبدالعزيز مسكت ايده وباسته:سامحني ياولدي
فتح عيونه عبدالعزيز
وناظر باهله
رجع سكر عيونه وبهمس:شجن
وفتح عيونه
ام عبدالعزيز:حمدالله ع سلامتك يمه
ابو عبدالعزيز:حمدالله ع سلامتك يابوك
عبدالعزيز رفع نفسه:ااااااه
ام عبدالعزيز:بشويش يمه
عبدالعزيز:شجن وينها
ابو عبدالعزيز وام عبدالعزيز بان عليهم الحزن
عبدالعزيز فز:شجن شفيها وقام من السرير
ام عبدالعزيز مسكته:هدي ايش فيك شجن بخير
عبدالعزيز:وينها ابي اروح اشوفها وفك المغذي
ابو عبدالعزيز:عبدالعزيز شجن حالتها حرجه وبالعنايه الفائقه
عبدالعزيز جلس ع السرير:ايشششش وتذكر لما صار لهم الحادث وشجن مسكت ايده ولاول مره تنزل دموعه مسحهم وقام
ام عبدالعزيز:عبدالعزيز
عبدالعزيز رفع ايده بمعنى بس وطلع وراح للعنايه الفائقه يدورها
وشافها والاجهزه عليها والاكسجين وجلس يبكي
انحطت ايد ع كتفه والتفت شافها ممرضه
عبدالعزيز:ابي ادخل لزوجتي
الممرضه:حالتها حرجه اسفه الزياره ممنوعه عنها
عبدالعزيز:تكفين الله يخليك
الممرضه:اسفه ماقدر والله
عبدالعزيز هز راسه بحزن وطلع شاف امه وابوه ناظرهم بعتب:انتم السبب
ام عبدالعزيز:سامحنا ياامك
عبدالعزيز دخل غرفته وجلس:شجن بين الحياه والموت بسببكم
ابو عبدالعزيز:يابوك سامحنا
عبدالعزيز:سيبوني لوحدي
ام عبدالعزيز ناظرت بابو عبدالعزيز واشر لها بمعنى نطلع وطلعو
عبدالعزيز انسدح وهو متضايق


بيت ام هاني
وسام قامت من الحوش ودخلت وهي تبكي
ام هاني:شفيك يمه
وسام ناظرت امها بحزن:شفته
ام هاني:لاحول الله هذا مايفهم وانتي ليش تبكين
وسام:لاني اكرهه لاني محطمه يمه انا محطمه في حاجه داخلي انكسرت
ام هاني:ياقلب امك مايستاهل والله ولا دمعه منك
وسام هزت راسها وراحت لغرفتها
ام هاني هزت راسها بحزن وراحت الصاله عند وئام
وئام:اقول يمه مافي اخبار عن ابوي
ام هاني:لاوالله وحتى جواله مقفل
وئام تنهدت وقامت
راحت غرفتها اخذت جوالها وفتحته لقت سبع اتصالات من منصور
زفرت بقوه"خلي انجلي تنفعك"
بيت ام فهد
سلطان:انا رايح لبيتنا
ام فهد:تروح وترجع متنكد
سلطان:آه بس يمه وربي النفسيه زفت
ام فهد:تحمل عاد شتسوي
سلطان:لو ماحبها كان والله من زمان متزوج
ام فهد:عنبوك يالرجال لو ماحملت قلتو ماتجيب عيال ولحملت وتوحمت عليكم ماصبرتو
سلطان:ههههههههه ايه شنسوي بعد حريمنا عيفاينا
ام فهد:هو بكيفها عافتك من وحامها مو منها
سلطان:واحنا شذبنبنا
ام فهد:برا لااشوفك ترجع هنا برا
سلطان:ههههههه يمه شفيك امزح
ام فهد:برا لاشوفك ترجع وطردته وسكرت الباب
سلطان:هههههههههه من جدها الوالده طردتنا لاحول الله
وراح لبيتهم
دخل وشاف رحاب جالسه ع الكنبه وتفرج
سلطان:السلام
رحاب ابتسمت:هلاوالله وعليكم السلام
سلطان استغرب والتفت:تكلميني
رحاب:لا خيالك اكيد اكلمك انت
سلطان قرب لها وهو متشقق من الوناسه:يابعد طوافي وحشتيني
رحاب:وانت كمان
سلطان ناظر بطنها الكبران وقرب لها
رحاب حضنته:لاتسيبني ولالحظه انا احبك
سلطان بفرح وحب:وانا اموت بك
رحاب انسدحت ع رجوله:حاسه قلبي حيطلع من جوي من كثر الدق
سلطان انحنى عليها وطبع قبله كلها شوق:اجل ان شقول
رحاب ابتسمت بخجل وبخاطرها"حفرجيك ياسلطان بس اصبر"


بيت ابو هاني
ابو هاني بضيق:هند انتي شحاطه بالشراب
هند:سم جعلك تموت ونفتك منك ياشايب قريح
ابو هاني جلس يكح:هند
هند دفته بالارض:موت وفكني انت بلواء ابتليت فيها انا موت وفكني منك
ابوهاني طاح بالارض:انا حبيتك
هند:وانا اكرهك ياهالشايب اوف منك استح ع وجهك تراهق ع كبر وربي حقير وشرك ناشره ع الارض ورفسته
ابو هاني جلس يكح وطلع دم من فمه
هند مشت بكعبها من عنده وطلعت
ابو هاني زحف واخذ جواله وفتحه ودق ع نايف
ابوهاني:نااناا
وطاح الجوال منه


بيت نايف
نايف ماسك الجوال:الو الو يبه الو
نجود:ايش بك حبيبي
نايف:مادري شفيه ابوي دق علي ومادري شقال وسكت جلست اناديه ولايرد
نجود:طيب روح له حبيبي يمكن صاير له شي
نايف:الله يستر
وقام وطلع
بايطاااليااا
نادر يتمشي مع سوزان
سوزان:نادر انت متى حترجع لسعوديه
نادر:ليش مليتي مني
سوزان:لابالعكس ياقلبي بس انت مشتاق حق ناس واهلك اكيد مشتاقين لك
نادر وقف وناظر بسوزان:سوزان ليش تحاولين تخفين حبك لي
سوزان ارتبكت ارتجفت وتحاول ماتناظره:هاه من صجك انت يانادر انا احبك بس مثل اخوي
نادر:طيب حطي عينك بعيني
سوزان رفعت نظرها وناظرت فيه ودموعها نزلت صدت ومسحتهم:نادر انا تاخرت باي
نادر سحب ايدها:تزوجيني
سوزان لفت بسرعه وصدمه:شقلت
نادر:تزوجيني
سوزان:انت انجنيت شكلك
نادر:لاليش انجنيت اني بتزوجك
سوزان فكت ايدها:نادر بلا هبل انت تحب نرجس وانا مريضه
نادر:نرجس حب من المستحيل يكون لي وحتتعالجي وانتي زوجتي
سوزان:انا مابي شفقتك وراحت تركض وهي تبكي
التكمله

بايطاااليااا
نادر يتمشي مع سوزان
سوزان:نادر انت متى حترجع لسعوديه
نادر:ليش مليتي مني
سوزان:لابالعكس ياقلبي بس انت مشتاق حق ناس واهلك اكيد مشتاقين لك
نادر وقف وناظر بسوزان:سوزان ليش تحاولين تخفين حبك لي
سوزان ارتبكت ارتجفت وتحاول ماتناظره:هاه من صجك انت يانادر انا احبك بس مثل اخوي
نادر:طيب حطي عينك بعيني
سوزان رفعت نظرها وناظرت فيه ودموعها نزلت صدت ومسحتهم:نادر انا تاخرت باي
نادر سحب ايدها:تزوجيني
سوزان لفت بسرعه وصدمه:شقلت
نادر:تزوجيني
سوزان:انت انجنيت شكلك
نادر:لاليش انجنيت اني بتزوجك
سوزان فكت ايدها:نادر بلا هبل انت تحب نرجس وانا مريضه
نادر:نرجس حب من المستحيل يكون لي وحتتعالجي وانتي زوجتي
سوزان:انا مابي شفقتك وراحت تركض وهي تبكي
ونادر واقف ومو مستوعب
حس نفسه تسرعه وانصدم من نفسه تنهد ورجع لشقتهم


بالشرقيه
بتول:محمود نفسي اقولك شي
محمود:قولي حبيبتي
بتول:ابي اروح لرياض
محمود بستغراب:الرياض ليش
بتول:بقولك بس بليز تفهمني
محمود:طيب عمري قولي وانا بفهمك
بتول:طيب تعرف راكان زوج ابتهال اللي يرحمها
محمود:ايو ايش بو
بتول:ابي اوصل له ابي اقوله الحقيقه وانه ظلم اختي وانها تحبه
محمود:واذا قلتي ايش حتستفيدي وابتهال ماتت الله يرحمها
بتول بكت:بس لازم يعرف ان ابتهال تحبه ولا تكرهه ولا خانته وانه مهدي
جبرها
محمود:لاتبكين ياقلبي وعد اضبط امورنا ونروح لرياض
بتول ابتسمت:مشكور
محمود:بس مشكور
بتول:لا مو بس وقربت له وباست خده
محمود حضنها:فديتك انا

بالرياض
بيت ام هاني
بغرفه بدور
جالسه تطقطق بالمسن مع دحوم
بدور:اقول دحوم
عبدالرحمن:لبيه ياقلبه
بدور:انت عندك فرند صبايا صح
عبدالرحمن:ايش
بدور:شوف دحوم انا ادري انو عندك فرند صبايا
بس عادي المهم انا اكون سيده قلبك
عبدالرحمن:بدور انا ماعندي هالحركات ولا عندي فرند ولا شي
بدور:مافي شاب ماعنده فرند
عبدالرحمن:ماعندي الا انت ولاا ابي غيرك انا
بدور:اوكي بس انا حبيت اقولك ان هالشي عادي دام مابقلبك غيري
عبدالرحمن:لاحول رجعنا ع الطير ياللي
بدور:شفيك انا بس حبيت اوضح لك وجه نظري
عبدالرحمن سجل خروجه وطلع
بدور انقهرت وتفاجات:لايكون زعل اوف ياربي
وطلعت
واخذت جوالها واتصلت فيه
ولا رد
وظلت تدق بالحح اكثر من عشر مرات وترسل ولا يرد
رمت جوالها بقهر وجلست على السرير وهي شوي وتبكي
دخل هاني وشافها
هاني:شفيك
بدور بنرفزه:مافيني شي
هاني:من مزعلك سلامات
بدور بصراخ:قلت لك مافيني شي انت شلون تفهم
وقامت
هاني شد ايدها وغرس اظافره بيدها:خفضي صوتك وتكلمي بادب انا زوجك مو وحده
من صاحباتك
بدور :ايه صح زوجي اللي عادني انا والطوفه واحد لاعمره سولف معاي
ولا عمره قال لي كلمه حلوه من تزوجني ولا عمره شاف شبي او شنو محتاجه
هاني فك ايدها:انا ماني مراهق
عشان اسوي لك رومانسي
بدور:ماطلبت منك تكون رومانسي بس ابي حنانك انت حارمني حتى من حنانك
وضحكك
هاني :بلا بربره زايده متاثره شكلك بالروايات
بدور ضحكت بسخريه:مشكور
وطلعت
هاني:اووووووووووف قالت حنانك الحب كله لاافنان بس افنان راحت مني خلاص
بيت ابو هاني
نايف دخل وشاف ابوه طايح بالارض
ركض له وشاله:يبه يبه شفيك
وشاف دم من فم ابوه وخاف
شال ابوه بثقل مو قادر وركبه لسياره ويحس ظهره انقص
وحرك بسرعه للمستشفي


بيت بدر
تهاني:بدر ابي اروح بيت اهلي انا مره طفشانه
بدر:الوقت مو مناسب الحين قلبي بكرا نروح
تهاني:اوكي
بدر:طيب شرايك نشغل الفديو نتفرج على فلم
تهاني:شنو الافلام اللي عندك
بدر بخبث:علاقات زوجيه
تهاني باحراج:سخييييييييييييف
بدر:ههههههههههههههه امزح افلام اجنبيه
تهاني:لا ابي مصريه
بدر:مافيه
تهاني:اوف بس طيب شغل يمكن يعجبني
بدر:شتبين اكشن او رومانس
تهاني:لارومانس
بدر:هذي حلاتها
وجاب شريط رومانسي
وطفي الضوء وشغل الفديو
وجلس جنب تهاني
وجلسو يتفرجون وتهاني حاطه راسها على صدره
وجت لقطه بالفلم تهاني سكرت عيونها
بدر استانس ورفع راس تهاني:فتحي عيونك
تهاني تفتحت عيونها
بدر قرب بيبوسها
بس تهاني لفت وابعدت
بدر شبك اصابعه باصابعها:ارحميني
تهاني:بدر سيبني
بدر قرب لها وباس كتفها ورقبتها
تهاني ماقدرت تتحمل وقامت وراحت للغرفه
بدر زفر وابتسم:نصبر وش ورانا


بيب ام فهد
بغرفه فهد
فهد شاف لولده بتطيح من على السرير
ومها بالحمام تاخذ دوش
فهد يبي يحرك الكرسي بس علق
ويحاول ماقدر طاح بالارض ويزحف لولده
وصار يضغط على نفسه ويحاول يوقف
ودموعه تنزل من الوجع اللي يحس فيه
وقف وشال الوليد وضمها وهو ساند نفسه على الجدار
مها طلعت وشافته وشهقت:فهد
فهد ابتسم:عمره
مها جلست تبكي وقربت له:انت وقفت
فهد:مو قادر يامها رجولي تعورني
مها اخذت الوليد وسندت فهد وخلته يجلس
فهد تنهد براحه
مها:حبيبي هذي بشاره حلوه انت لازم تتعالج العلاج الطبيعي
فهد :ان شاللله
من بكرا بروح ان شالله
مها حضنته:فهد انا حموت من فرحتي
فهد:ياقلبي انتي
نرجع للمستشفي
نايف:دكتور يعني قصدك ان ابوي ماحيعيش
الدكتور:اخ نايف هالشي بيد الله واحنا سوينا اللي نقدر عليه
وابوك متسمم
والسم انتشر بجسمه وانت تاخرت بجيبتك له وهو حالته خطيره جدا
نايف جلس على الكرسي وهو مو مصدق
وخايف وش لون يقول لاهله ولعرفو ايش حيعملو
قام ورجع للبيت
نجود:حبيبي بشر
نايف بحزن:ابوي حيموت
نجود:ايششششششش
نايف:ابوي بين الحياه والموت واحتمال ضعيف يعيش
نجود حضنته:اهدي حبيبي
وان شالله حيقوم بالسلامه
نايف:كيف حقول لاهلي كيف
نجود:لاتخاف اهلك قويين وانا معاك وحنقول لهم
نايف:ااااااااه بس
بعد مرور يومين
والكل عرفو باللي صار لابو هاني
وحالتهم ماتسر
..
وفاديه وماجد علاقتها من اسواء لااسواء
..
شجن الى الان ماحد عرف عنها شي من اهلها
وحالتها نفس ماهي
وعبدالعزيز مايطلع من المستشفي يناظرها من القزاز
وينام على الكرسي اللي برا
..
وسام وئام حالتهم نفس ماهي والحين حزنهم زايد بسبب اللي صار لابوهم
..
بدور نفسيتها زفتتتتتتتتت
لان عبدالرحمن لها يومين تحرق جواله ومطنش
وترسل ولايرد تحس نفسها حتموت
..
بتول ومحمود ينسقون امورهم عشان يجون لرياض
..
نادر من يومين يتصل بسوزان ويحاول يكلمها
بس هي ماترد عليه ومطنشته
..


بامريكا
لونا:سوف اريه هذا الحقير كيف
ياخذ ابنتي مني
مارك:لاتقلقي عزيزتي فالسفاره معاك ايضا حضانه ابنتك معاك
لونا:اجل ساجعله يخضع عند قدامي ولن اشفق عليه
مارك ابتسم:حسنا حبيبتي دعينا ننام فغدا لدينا سفره شاقه
لونا:انت محق


بالشرقييييه
محمود:ها قلبي جهزتي
بتول طلعت وتسحب شنطتها:اي حبيبي
محمود:اوكي ياللي روحي نمشي ورانا طريق
بتول بضحكه:كلها نص ساعه يابكاش
محمود:هههههههههههه بس نبي نجلس ندور لنا شقه
بتول:معليش حبيبي تحمل بس عشان ارتاح لعرف راكان الحقيقه
محمود ابتسم بحب:اتحمل اي حاجه انا لعنونك
بتول:الله يخليك لي
محمود:ويخليك لي يالله ومسك ايدها
وطلعو ركبت بتول ومحمود ركب جنبها عقب ماركب الشنطه


بايطالياااااااااااااا
نادر جالس يتمشي مع اصحابه
خالد:نادر شفيك
نادر:هاه ولاشي عن اذنكم
راشد:وين بترووح
نادر:ابي اتمشي لحالي
وراح يمشي وشاف سوزان تمشي لحالها
نادر بفرح:سوزان
سوزان التفتت:نادر
نادر قرب لها بخطوات سريعه:يالظالمه يومين مطنشتني
سوزان:انت اللي خليتني اسوي كذا
نادر:انا بس قلت بت
سوزان قاطعته:نادر بليز اذا تحترمني سكر الموضوع
نادر:طيب سامحتيني
سوزان:ايه
نادر ابتسم:سوزان وربي اشتقت لك
سوزان ضحكت بحزن
نادر:شفيك
سوزان:ولاشي
نادر:طيب شرايك نتمشي
سوزان:اوك
نادر:ايوا شسويتي بغيابي
سوزان:ولاحاجه وانت كلمت نرجس
نادر:لا
سوزان:ليشششش
نادر:انا جاي هنا انساها
سوزان:اها اوك
نادر:ودك ناكل شي
سوزان:لا انت جوعان
نادر:اي جوعان
سوزان:اوكي نروح للمطعم
نادر:اوك


بالرياض
بيت ابو عبدالله
البندري:شنو
عبدالله:سيف صاحبي خطبك
البندري:قوله البنت رافضه
عبدالله:وليشش
البندري:كذا مابي اتزوج
عبدالله:وان شالله هذا كله عشان فارس
البندري:اي
عبدالله:هو متزوج ومبسوط وانتي محزنه
البندري:خلاص عبدالله انا موافقه
عبدالله:البندري ابيك تفكرين زين وعقب تردين
البندري:اوكي
بيت سلطان ورحاب
سلطان:رحاب خلاص تراك طفشتيني ابي اطلع
رحاب:وتسيبني لحالي
سلطان:لي يومين وانتي مو سيبتني اطلع
رحاب:اخاف لصرت لحالي
سلطان:سبحان الله من متى هالخوف
رحاب:من يومين جاني هالخوف
سلطان:رحاب فكيني
رحاب جلست تبكي
سلطان:لاحول خلاص يابنت الحلال لاتبكين
رحاب:ماحتسيبني
سلطان:لاياروحي مابسيبك
رحاب مسحت دموعها وابتسمت
سلطان جلس جنبها
رحاب مسك ايده وحطت راسها ع كتفه وبخاطرها"والله لا اجننك ياسلطان بس اصبر"
بيت ام فهد
مها بفرح:خالتي افنان تعالو طالعو
ام فهد وافنان وامل دخلو وفرحو
ام فهد:مو مصدقه
افنان بفرح:فهد وقف ع رجوله يمه
فهد ابتسم وهو مستند ع مها:مها تعبت بجلس

يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -