بداية الرواية

رواية اما غرام يشرح الصدر طاريه ولا صدود -43

رواية اما غرام يشرح الصدر طاريه ولا صدود  - غرام

رواية اما غرام يشرح الصدر طاريه ولا صدود -43

وأنا صار لازم أوفي بديني..
أتتكلم عن الأمانة..
وعن أية أمانة..؟!
هي تحت التراب..
تنتمي لعالم الــ لا عودة..
لم يعد للأمانات أهمية..
ولا لرغبات الاموات إستحقاق..
هادي عندي لك أمانة من سعود...
رفع راسه بغضب..
كيف يتجرء يجي لعنده وبكل ثقة يعتقد انه ممكن يطلع سليم ومتعافي..
كيف يتباهى بقتله لسعود ويوصل امانته..
هل سمح له يتشهد قبل موته..؟؟
هادي انت لازم تسمعني وتفهم وش اللي صار..
غازي بحدة لاتحفر الماضي..
لا أنا ولا انت بنرجع اللي ماتوا..
أياً كان اللي عندك ما أبى أسمعه..
تساوت الروؤس يالقاتل وصرنا سوى..
أخرج ولا اشوفك إلى يوم يبعثون..
هادي باندفاع بأخرج بس لازم أتمم يميني..
وعدت سعود أوصل وصيته لك..
بدأ هادي يتكلم ويشرح كل اللي صار معه هو وسعود..
كان ناوي يرميه برا قبل لا يتكلم ويبرر جريمته..
بس كان لازم يواجه الماضي وحقيقته..
وقف مصدوووم مقبوض القلب..
تقدم منه شده من مقدمة قميصه بقوووة..
غازي بصوت مكتوم قلي أنك ظلمته..قل أنك عذبته وقطعته قبل لا يموت..
قل أنك شربته السم..وأنك أحرقته وجلدته..
قل أنك شوهت رووحه وكرهته بدنياه وأخرته..
قل انك دفنته حي وحرمته الهواء والضي..
قل أن ربي غضب عليك لقسوتك عليه..
قل أنك ندمااااان والحسرة تأكل بقلبك..
وأنه مابقى لك شيء تعيش له وتتمناهـ..
هادي بضيق هذا اللي صار يا غازي...
ويشهد الله ماكذبت عليك بحرف...
يوصيك على ولدهـ غازي وزوجته..وعلى أمه وأخته..
اللهم أني بلغت اللهم فأشهد..
رماهـ من بين يديه بقوووة وضرب في الأرض..
يدينه ترتجف من شدة قهره وإحساسه بالضعف..
بلحظات صار المكتب وكأن إعصار مر عليه..
المكتب الرئيسي مرمي على الأرض..
الأوراق والأجهزة متكسرة ومرمية بقوة..
شال فازة ورمى فيها النافذة الزجاجية وصار قطع متناثرة..
خرج لــ الشارع يمشي من دون وعي بطريقه..
لو يقدر يحرق العالم..
يحكمه غضب كرهـ إحتقـــــــار..
لنفســـــــه لــ رحيلها الجائر..
لــ ظلمه الكافر...
أبتعد عن الناس..
عن الطرقات ..
أستند على شجرة خالية من الأوراق..
متجمــــــــــدة..
وعيونه تحترق لطيفها وذكراها...
مايكفي أنه مانساها..
ولا نسى همسها بدعواتها..
مايكفي صبره لفراقها وشوقه لها..
حتى يجي هادي ويكملها بزيادة ذنوبه وإجرامه..
يدري أنها مالها ذنب..
بأي حق عاقبتها ذليتها أهنتها...
بأي شرع ودين غربتها وقطعت وصلها لأهلها..
حسستها انها جارية ومضيعة الدين والسلم..
تخجل من إنعكاس صورتها بالمرايه..
لأنها صارت بلاشرف..
سلبتها حقوقها..
كإنسانة..أنثى..زوجة..إبنة..
وسلبتها امــــــــومتها المبتـــورة..
أخذتها أعاقب اخوها اللي قتل أخوي..
أعاقب أبوها اللي فرط فيها..
أعاقب نفسي لأني ظلمتها..
أعاقبها لأنها أنتمت لكوكبنا..
بس ماكنت أبي أأذيها..
كنت بأرجعها بس أعلنوا وفاتها..
دفنوها بعد ماقلت لهم ما أرجعها..
كان لازم أحتفظ فيها ماهو علشانها ولا علشانهم..
لأني كنت أبيها..
أبيــــــــــــــــــــها..
؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛
ناظرت بعلب الأدوية والفيتمينات..
أرتجفت بخووف ويدها على بطنها..
اللي قتل ضناهـ يقتل غيرهـ..
هو اللي صرفها لي وجابها لعندي..
يمكن هذي سم او مثل اللي عطاه مرام..
ناظرت بمرام النايمة قريب منها..
أنهارت بشكل يقطع القلب..من كم يوم وحالتها حالة..
حاول تركي يتفاهم معها ويهديها بس هي كانت تعبانة وماسمحت له يقرب منها..
ولأنها ذكرت كل اللي صار لهديل فعادت لها المخاوف وأيام مرضها..
أهتز جسمها لما تذكرت كلام مرام وكيف وصفت لها اللي صار..
مرام بصوت مخنوق كنت مبسووطة فيه..اول تجربة لي وأول طفل..
وزوجي حبيب روحي وقلبي..يعني هالولد بيقوي علاقتي فيه أكثر..
بــ...ـس النذل المجرم قتله من دون ما أدري..
شربني السم وذبح ولدي..
هديل تبكي معها وتضمها حسبي الله ونعم الوكيل...أحتسبي أجرك عند ربك..
الله مايضيع حق أحد يا مرام..
مرام بتعب كنت بأموت من بعد مانزل الجنين..ماتدرين كم عانيت..
نفسيتي صارت بالحضيض..
مرضت وظليت أحتضر لمدة طويلة بس مامت..
مرت الأيام والأشهر والسنتين وأنا ماعندي خبر باللي صارلي وأن تركي هو السبب..
تسألت طفلي ليه مات..
قالوا قضاء وقدر...قلت لا اله الا الله..ربي يعوضني..
لحتى أعترف تركي بجريمته وهو ندمان لأني ماحملت مرة ثانية..
ماحملت لأن اللي شربته ذبح ولدي وذبحني..
هديل بألم يمكن ماكان يقصد..مستحيل أب يذبح ولده من غير سبب..
مرام بكرهـ أنتي ماتعرفين تركي...
إنسان حقود كريه بغيض..قتل طفله ببرود قلب...رمى أخته بآخر الدنيا وظلمها..
تركها تموت لوحدها وأبوهـ يترجاه يدله على مكانها..بس مسفر هو اللي قدر يلقاها ويدل عمي عليها..
أما المجرم فأجبرني أجي معه وأتعالج..
كيف يجبرون المكسور ما أدري...ينسون الدنيا تدور..ولهم رب يحاسبهم على سواياهم فينا..
هديل بمحبة وعلاجك ان شاء الله يكون مفيد لك..
مرام بسخرية هههههههههههههه لي فوق السنتين أتعالج..بس مستحيل نعرف النتيجة تدرين ليش؟؟
هديل ببرائة لا ما أدري..
مرام بحنية لأنك صغيرة عشان كذا ماتدرين..
هديل بنظرات غير مستوعبة قصد مرام..
مرام تتنهد لأني مستحيل أسمح له يقرب مني..أو يلمسني..
هههههههههههههههه هددني كم مرة يقول الملائكة بتلعنك لأنك ماتطيعيني و أنام غضبان عليك...
بالله شوفي كيف يفكر..لأني ما ارضى بمجرم يلمسني بتلعني الملائكة..
أما هو اللي يعصي ربه ويقتل أطفال بغير حق مابيغضب عليه الله ولا يعاقبه..
قتل طفلي...كيف أثق فيه كيف أسلمه نفسي وأعيش معه كييييييف؟؟
هديل تمسح دموع مرام وتقرأ عليها أهدي وأحتسبي أجرك عند ربي..
وكل اللي صار لك مقدر ومكتوب..
مرام بنحيب أكرهه أتمنى يموووت...
هديل بهدوء مادمتي كارهة حياتك معه..
ليش ماطلبتي الطلاق..
مرام بحسرة لأني ما أبيه ينساني وينسى ولده..
ما أبيه ينسى انه كان سبب في عقمي ومنعي من الأطفال..
إذا طلقني بيتزوج وبيعيش مع أولاده وينسى أنه حرمني من نعمة ربي..
بس مادمت زوجته وعلى ذمته فماراح يقدر يتزوج أو يتهنى بحياته..
هديل بإعتراض الشرع محلل أربع..يقدر يتزوج عليك وأنتي بذمته..
مرام بتعب حقير ويسويها..
بس هو حلف وحرم مايتزوج غيري...
هديل حرم..؟؟مايجوز يحرم على نفسه شيء ربي محلله له..
( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ لاَ تُحَرِّمُواْ طَيِّبَاتِ مَا أَحَلَّ اللّهُ لَكُمْ )
مرام بحزن الله لا يسامحه ولا يحلله..
قامت من مكانها بسرعة خايفة لا تسمعها مرام..
شالت كل العلاجات والمقويات ورمتها بالسلة..
مستحيل تأخذ شيء منهم..
زاد خوفها أكثر...
ماتبي تظل بها البيـــت..
بس وين تروح؟؟مالها مكان مالها أحد..
ع الأقل هالمكان بيوفر لها الأمان من غازي..
إذا عرف مكانها ماراح يسمحون له يأخذها غصب عنها..
مع أنهاتعرفه زين...ومتأكدة من أنه بيأخذها غصب عن الكل..
بس من اللي بيحميها من أهل المكان..؟؟
أنا مستحيل أظل معهم..
ماني مرتاحة لهم ولا لحياتهم..
أريد أمي..
آآآآآآآآآآهـ يومه ما ابي من الدنيا شيء..
الا شوفك وأمانك...
قربت من مرام وهزتها بخفيف تبي تصحيها..
هديل بهدوء مرام يالله اصحي..
مرام تغطت بفراشها ومارضت تفتح عيونها..
تذكرت حالها لما تنهار وتتعب نفسيتها..
تحبس نفسها بالملحق و تظل نايمة طول الوقت..
ربما هذا شعور يهاجم بعض أو أغلب المكتئبين..
يهربون من الواقع بالإختباء في الظلام..
تركتها على راحتها بدلت ملابسها لبست حجابها ومعطفها وخرجت من الغرفة..
ترددت شوي رجعت وأخذت شنطتها الخاصة فيها..وطلعت مرة ثانية..
أنتبهت لتركي جالس بالصالة فوق شكله ينتظر مرام..
نزلت بسرعة قبل لا يشوفها او يحس عليها..
خرجت من البيت في بالها ياسمين..
تبي تروح لها تحس انها راح تكون بخير معها..
هي واثقة أنها تعرف الطريق لبيت ياسمين..
لأنها دلتها عليه..
ما أنتبهت لــ الشخص اللي يمشي وراها..
وناوي عليها..
مشت ومشت لحتى ...........................
؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛
نزلت الدرج وهي تركض بعد ماسمعت صوته يبكي ويصارخ..
عالية بعجل يوووومه وش فيه..وش صار عليه؟؟
أم فهد بغضب فهيدان عضه حسبي الله على ابليسه..
عالية شالت غازي وهـ فديته حبيب خالته ياقلبي انت..
الدوب عضك..عورك هنا؟؟
غازي يتكلم بسرعة وزعل كب كب الوح ماما..<<أروح لماما
عالية أنا اوريك فيه بس انت أصبر..
نزلت غازي وركضت لفهد اللي كان جالس يضحك على غازي وصراخه..
فهد بتحذير علووي لاتقربين ترى بأطقج..
عالية بقوة تعقب أجل تعض ولدنا ونسكت لك ؟؟
فهد ههههههههههههه والله أنج فلته..
ملاحظة من يوم جاء وانتي قالبة علي وأنا كنت دلوعك..
عالية تعضه على كتفه وتضربه قدام غازي الصغير عشان يرضى..
بعدت عنه وجلست جنب غازي..
عالية مبسوطة هاه وش رايك مجودي كوفنته الدوب..
غازي بكره كب حسيس..
عالية هههههههههههههههه فديت المنطووق ياعرب..
فهد هيه نتفة ترى بأدووس في بطنك..وش ذا اللسان عليك؟؟
عالية فيك خير قرب منه بس..
أم فهد باستغراب علووي...ليه قلتي مجودي؟؟
عالية بثقة بأغير اسمه..بنسمه ماجد..غازي مايناسبه وعع اسم مو بحلو..
أم فهد بغضب ووجعووه ان شاء الله ياللي ماتستحين..
مابقى إلا تغيرين اسم ابوه وهله بعد..ابوه اللي مسميه..
لا أسمعك تنادينه الا باسمه فاهمة..؟؟
عالية بهدوء يومه فديتج روقي شوي واسمعيني..
الحين من بيعرف ان انا غيرت اسم مجودي ما حد..
انا وأنتي وفهيدان نناديه مجوود وهو بياخذ على اسمه..
ام فهد بنت أنتي جنيتي؟؟الولد له اسمه من قبل لايولد وابوه ينادي اختك ام غازي..
ولا ناسية كيف اختك مبسوطة باسمها ام غازي نسيتي ولا اذكرك..؟؟
عالية بزعل لا مانسيت..هذا الاسم مايناسبه..
يربطه فيهم بأبوه وعمه ومرت ابوهـ بهم كلهم..
عامر بسخرية بس اذا غيرتيه لماجد عادي يصير مو ولدهم صح؟؟
فزت بسرعة وطلعت الدرج ركض قبل لا يدخل عامر اللي كان واقف ورى الباب..
أم فهد تعال يومه عامر خلاص عالية طلعت..
عامر السلام عليكم..
ام فهد وفهد وعليكم السلام..
غازي الصغير سعدون انا..
الكل ألتفت لغازي يناظرونه مو فاهمين هو وش يقول..
عامر شاله وحطه بحضنه حي الله الشيخ وش قلت يا ابوك.؟؟
غازي طنشه ومد يده لجيب ثوب عامر العلوي..
طلع قلمه ونظاراته والأوراق اللي بجيبه..
عامر عقد حواجبه لا لا خذ القلم والنظارات بس الاوراق لا يابطل..
غازي يحط النظارات ورى ظهرهـ هق بابا<<نظارات بابا
عامر يبتسم لا مو هق باباتك حقي انا..
غازي عصب لا هقنا..
عامر ههههههههه طيب حقكم ولا يهمك..
فهد ياخي ماودك تاكله؟؟
عامر لا بس ابي اعض خدودهـ المكورة..
فهد غويزي تعال وانا خالك ابي اعضك..
غازي بحقد كب حسيس..
عامر هههههههههههههههههه فلته الولد..
فهد يقرب منه ويعضه على خده بقوة..
ام فهد مسكت فهد وضربته تبي تراضي غازي بس ماسكت..
عامر صار يلاعبه ويرفس فهد قدامه بس مافاد معه..
ام فهد بصوت عالي علوووي تعالي خذي الولد..
نزلت وحجابها عليها قربت بتاخذ غازي من عامر بس مارضى يجيها تعلق بعامر بقوووة..
وكل ماحاولت تاخذه صرخ بقووة ويزيد ببكاهـ..
عالية بقهر عسى سنونك الكسر يافهيد قووول امين..
وش يسكته الحين..وهو بالموت يسكت مو كفاية طول الليل يبكي ماينام..
عامر يهديه خلاص يابطل عيب تبكي أنت ريال..
هشششش تروح معي الألعاب..
عالية هاته أنا اعرف كيف اراضيه..
عامر أنا بأخذه الألعاب وأونسه من يوم جاء وهو مقابل خشت بعض العرب..
عالية تشهق يامال الباطح اللي يبطحك هات الولد يامعقد..
عامر يبتسم ولا يرد عليها فهيدان تروح معنا..
فهد ايه باروح وليه ما اروح..علوووي يالله خاوينا..
عامر لا ممنوع تطلع من البيت ولا نسيت انها معاقبه..
عالية جلست جنب امها والله لو ماطلبتني أمي أنفذ كلامك وأجلس في البيت ولا كان طلعت وماعلي فيك فاهم..
عامر بسخرية جب لاتحلفين..تنفذين غصبن عليج..
عالية بهمس يومه تكفين حلليني من حلفج خليني اخرج واكسر عينه..
ام فهد بحدة بعد تبين تكسرين عينه طيب والله ما تطلعين الا بأذنه انزين؟؟
عالية عساني ماطلعت لو يطق ماخذت الأذن منه..
عامر بمحبة تخاوينا يام فهد؟؟
ام فهد تبتسم لا فديتك أنا باجلس مع علوي وأنتوا الله يسهل لكم..
عامر بخبث ترى إذا بخاطرج تجين أسامحها وأسمح لها تطلع وش رايج..
عالية بسخرية عشتووو صدق عمره..
ام فهد تدزها انجبي أشووف..ولا لك لوى مالي خاطر اطلع من البيت..
عامر اجل فمان الله بنطلع نتونــــس ونغير هواء من جلست البيت والمغثة اللي فيه..
طلع وهو يسمع عالية تتحلطم وامها تحذرها لاترفع صوتها..
عالية بزعل عاجبج الوضع يومه هذا هو جاي من برا ويقول بيطلع يتونس..
وأنا طلعت المغثة..تكفين تكفين خلينا نطلع أنا وأنتي بروحنا..
ام فهد علووي صدعتي راسي متى بتكبرين؟؟
عالية بضيق ألحين أنتي امه ولا امي..ليه تحبينه أكثر مني؟؟
ام فهد ياربي منك متى بتهجدين أنتي؟؟
عالية تحب كتف امها يومه تكفين خلينا نطلع لا يجي وأنا بمووت من حرتي..
أم فهد موافقة نطلع بس نروح الحديقة..
عالية بتقردن موواافقة أي حديقة تأمرين عليها نروح لها..
أم فهد حدييقة بيتنا..
عالية بصدمة هــاهـ ..؟؟!
ام فهد هههههههههههههههههه طيب يوم نفسج بالطلعة كان قلتي لعامر ماهو تعاندينه..
عالية لاوالله تبيني استئذنه ماابى..من زينه مع وجهه..
ام فهد علووي لاتنسين انه عامر للي خذاج من عمامج غصب عنهم ورجعج لي..
ولا كان الحين الله العالم بحالج وحالي..يومه عامر طيب بس أنتي الله يهداج..
عالية بصدق الله يجزاه الخير..ويحفظه لنا..بس عشان يكفخ عمامي ويردهم عني..
أما ملاقته علي وتسلطه ما ابيه..
ام فهد قومي انثبري هناك أنتي ما منج فووود..
عالية بعناد قامت وجلست بحضن أمها بالغصب..
ام فهد هههههههههههه يابنت كبرتي قومي عني كسرتيني..
عالية تبوس راس امها وعيونها وخشمها أمي وبكيفي لا تدخلين بينا لو سمحتي..
؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛
وقفت وهي تتنهد متأكدة أنها مضيعة الطريق..
وأول مرة تشوف هالشارع الغريب عليها..
اللي يخوف هو الهدووووء وعدم تواجد ناس بهالمكان..
تعترف أنها جبانة وخوافة ومرعوووبة..
ألتفتت بسرعة ناوية ترجع من نفس الطريق اللي جات منه وعلى نفس المسار..
بس صرخت بررررعب لما شافت جدار أسود واقف قدامها..
سلاسل يمكن بالعشرات معلقه على رقبته..
يدينه وصدره موشوم بشكل مقرف..
تراجعت على ورى بخوف وهي ترتجف..
وشوي شوي بدأ المكان يظهر على حقيقته..
بأن الشارع اللي هي فيه شــــارع الزنوووج ..
شارع معرووف في ايطاليا..
سكانه كاافة من الزنووج المسلحين والخطرين..
لصقت بالجدار وراها وتحس الدم تجمد بعروقها من الخوف..
ماقدرت تتنفس أو تتماسك..
ياربي ياحبيبي لاتخلي نهايتي على يدهم..
يارب أرحمني وأفتحها بوجهي ياااارب..
عيونهم مركزة عليها بغضب وعدم رضى بتواجدها بممتلكاتهم..
هي مو مثلهم واللي زاد قهرهم حجابها ولثمتها على وجها..
قرب واحد منها سحب حجابها بقووة من عليها وقطع خصلة من شعرها..
طاحت على الأرض تصرخ وتبكي بخوووف..
هديل برعب لا تلمسوني أرجوكم أبتعدوا عني..
لاتقتربوا مني...
قرب منها نفس الشخص مبسوط بخوفها وضعفها..
سحب شنطتها من يدها..تركتها من دون مقاومة..
وهي تضم نفسها وتتشهد وتستغفر..
اللهم لا تمتني موت الأشقياء..
اللهم لا تمتني موت الأشقياء..
هذي نهايتي بشارع زنوج كفار مايعرفون الله..
آآآآهـ يوبه الله يسامحك..
غـ.....ـازي الله يسامحك..
الله يسامحكم كلكم..حللتكم وأبحتكم من رب العالمين..
يارب ارحمني ياااارب..
صرخت بصوت عالي لما سمعت إطلاق نار..
ضمت نفسها متكورة على بطنها ماتبي يئذون جنينها..
حست بيدين ترفعها بسرعة..
صرخت بيأس وضربته بقووة تدافع عن نفسها..
مسفر هشششش أهدي أهدي هذا أنا..
ركزت عيونها فيه وهي ترتجف..
تمسكت فيه بقوووة وهي تبكي..
هديل بخوف ببــ...ـ بـ يقتــ...ـلوننننني..
مسفر رفعها قومي معي لاتخافين منهم مايقدرون يسوون لك شيء..
هديل ترتجف لا لا مما ابيهم بعدهم عني..
مسفر شالها بشكل سريع ومشى جنب تركي اللي كان ماسك الفرد بيدهـ ويهددهم فيه..
خرجوا وأسرعوا بخطاهم لحتى وصلوا أحد المقاهي..
دخلها وهي ترتجف وتبكي..
جلسها على أحد المقاعد وهي تئن بصوت مكتوم ويدينها على بطنها..
مسفر بإهتمام تتألمين؟هم ضربوك أو أذوك..
هزت راسها بنفي ماضربوني..آآآآآآآآآآهـ..
مسفر ألحين يجي السائق وأخذك المستشفى وش تحسين فيه؟؟
هديل بأموووت ألم مو قادرة..آآآآآآآآآآآهـ يوممممممممممماهـ..
مسفر تركي تعال شف وش صاير فيها..
تركي جلس قريب منها قمر كيف الألم اللي تحسينه..؟؟أشرحي لي وين بالضبط..
ماقدرت تتكلم ماتعرف كيف تشرح له مو قادرة..مستحيل ماتقدر..
كانت تبكي وتنادي أمها ولاترد عليهم..
مسفر بارتباك قومي معي ل السيارة..
تقدرين أو أشيلك..
هديل بتعب لاتلمسني..خلك بعيد..
مسفر بتفهم طيب مثل ماتبين بس عطيني يدك أساعدك..
خف الألم شوي وقدرت تتنفس بعد ماكان الهواء يوصل لبدايت صدرها ويطلع..
وقفت برجفة ويدينها على بطنها..
مشت خطوتين ووقفت ..
مسفر مو قادرة تكملين؟؟
الغصة بحلقها مو قادرة تتكلم..
أشرت على الايشارب اللي ملفول على رقبته..
أستغرب حركتها..
شاله من عليه ومده لها..
لمته على راسها تحاول تغطي شيء من شعرها..
فهم عليها وصد عنها بسرعة..بس ظل قريب منها..
مشت السيارة بسرعة..
تركي قدام جنب السائق ومسفر ورى ...
كانت عاضة على شفايفها ماتبي تطلع صوت أو تتألم قدامهم..
مو قادرة تتحكم برجفتها بعد اللي صار..
كانت بتموت بين أياديهم..
أبى أرجع لهلي..
أبى أكون بأمان..
تعبت من الغربة تعبت من التعب نفسه..
ابى أرتاااح..
هديل بألم آآآآآآآآآآآآآآآهـ ..
مسفر بعصبية أوقف السيارة...
السائق وقف السيارة مرعوب من صرخة مسفر عليه..
مسفر بهدوء الخبل مايدري أنك حامل..سحب بقووة..تحملي زين..
نزل من مكانه فتح باب السائق سحبه وخرجه ركب بمكانه وساق السيارة..
تارك السائق مستغرب من ردت فعله..
تركي ألتفت عليها يكلمها..
بس لما شافها رامية راسها ورى من غير حركة عرف أنها غابت عن الوعي..
تركي ياخوفي يكون مات الجنين..
مسفر ناظره بحدة ولا رد عليه..
حتى راكان متعلق فيها وبطفلها..
بس والله ماتأخذونه..
؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛
صار الخطاء وشلون ما هو بيدي
لحظة غضب نفقد بها أعز انسان
عزيت نفسي كنت احسبه تحـدي
ولا دريت انـك بطيبـك تحـدان
صحيح انا يمكن تعديـت حـدي
واسرفت بالغلطات وكان الذي كان
وشلون ابنسى من خذا كـل ودي
واقفى وخلاني على حد الاحـزان..؟!
مسح الثلج اللي على قبرها..
وهو يودعها بصمت..
لا ياغلاهم ماكنتي غلطة ولا جبر خاطر..
ولا بدل مفقود...
أنتي الذنب اللي أرتكبته بكل وعيي..
أنتي أول سنة بعمري وأخر سنيني..
أربعين سنة يا الروح..
مالها عندي قدر ولا مكانة..
السنة اللي قضيتها معك كانت أول سنيني..
حاكمتك بقسوتي..
مالك ذنب من أولتها..
وتوئمك ماله ذنب ياغلاي..
قتل أخوي وقتلت أخته..
قتل بقلب رحوم وعطوف..
وقتلت بقلب حاقد ومغبون..
من أعاقب في مماتك..؟؟
أنتي أغلى من ناسي وربعي..
أنتي عصبت الرأس..
لو لي مثل قلبك الطيب..
كان رضيت بوفاة أخوي وذكرته..
يرجع كلامها له يهاجمه..
أنتوا ماتخافون الله ماتعرفونه..
ناس مايخفون الله ينخاف منهم..
أنا بأرجع لأمي لأبوي وهلي..
ما أبي أظل معكم ما أبي..
أنا لو فقدت أخوي بأبكي عليه..
بأذكره ومابأنساه..بأرتجي ربي يجمعني واياه بالجنة..
مستحيل أسوي سواتـــكم..
أنتوا مو بشــــر مو بشــــر..
كنت بأرجعك لهم..
بس أنتي مارضيتي..
علقتيني فيك..زرعتي نفسك بالغصب بقلب حقود غاضب..
والله كنت بأعتقك..
تملكتيني حبيت حياتي لأنك فيها..
صرت أناني وما أبي أتركك..
وهذي أخر ذنوبي..
دفنتك بيديني..
؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛
دخلت غرفته من دون إستئذان ولاحظت أنه يرتب شنطته ويبي يسافر..
تبي تسأله اذا بيروح الكويت ويجيب غازي..
ليش مايروح يجيبه خلاص شافوه وعرفوه المفروض يرجعونه هنا..
طيب أنتي وش دخلك فيه خذوه خواله ولا عمامه أنتي مالك شغل فاهمة..
ايه مالي دخل فيه ولدهم وبكيفهم..
راجح أهلين بخاطرك شيء..؟؟
رشا بهدوء وين بتروح؟؟
راجح بأسافر دبي كم يوم وراجع أنتي جهزي نفسك أوديك عند ام غازي..
رشا بأروح معك..
راجح ايه بأوصلك لها في طريقي لـ المطار..
رشا لا بأروح معك دبي..
رفع راسه مستغرب كيــف؟؟
رشا أبى أروح معك..
لأول مرة ترضى تسافر معه أو تخاويه بشيء..
كانت دائماً تتعذر بغازي..وهو يدري أنها تاخذ غازي كحجة وعذر..
راجح متأكدة..؟؟
رشا اذا ماعندك مانع..
راجح يبتسم بمحبة ألف طلب مثل هالطلب..
رشا بصد متى رحلتك..؟؟
راجح بعد ساعتين..يمديك تجهزي نفسك؟؟
رشا ايه..
طلعت من غرفته من دون ماتلتفت عليه..
دخلت غرفتها نزلت شنطة صغيرة وبدت ترتب ملابسها على جنب..
عطوراتها وأغراضها الخاصة..
مثل اللي انكب عليه ماء بارد همست لنفسها..
وهذاالفراغ اللي بالشنطة لمن..؟؟
أنتي ماعاد لك ولد ترتبين أغراضه بشنطتك..
ولا تشركينه بحياتك..
لمن هذا الفراغ من اللي بيملاهـ..
حياتي مالها معنى..
مالها لون..
وقفت وهي حابسة دموعها..
فتحت درج غازي وناظرت بملابسه..
بدلاته بجاماته ثوب العيد اللي مالبسه..
شمت ريحته بقميصه وهي تبكي..
رشا بحنين ياربي صبرررررني..
أخذت ملابسه ورتبتها بجنب ملابسها..
أبتسمت وهي تمسح عليها..
حرموني منك..
وكل ذنبي أني حبيتك...
فديتك يــا قطعة من قلبي ..
؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛
فتحت عيونها وهي تنادي على القلب الحنون..
هديل بألم يــ...ـوممه...
مرام بحنية قمر حبيبتي تسمعيني..
هديل من غير وعي أبى أمي..رجعني لأمي..
مرام تمسك يدها اصحي ياقلبي..
أنتي بخير فتحي عيونك وناظريني..
لما شافت وجه مرام بكت بيأس..
هديل بتعب والله تعبت خلاااص ابى ارجع لأمي..
ماعدت ابي أظل هنا..رجعوني لهلي رجعوني لأمي..
مرام بخوف بسم الله عليك قمر اذكري الله..
وش مخوفك كذا..؟
هديل ليه غربوني..ليه تركوني
والله ماسويت شيء..والله أحبهم ومشتاقة لهم..
ليه ظلموني ليييييه..؟؟
مرام طيب أرجعي لهم وش اللي مانعك عنهم؟؟
هديل تناظرها بإنكسار ................................
وش أقول لها..
أقول لها انهم دفنوني وأنا حية..
ولا أنا حامل بولد غير شرعي..
وأبوه يدورني ولما يلقاني بيذبحني..
مسفر يدق الباب مرام...
مرام راحت له هلا مسفر..
مسفر صحت؟؟
مرام ايه بس تعبانة..
مسفر ليش ماقلتي عشان انادي الدكتور..
شوي ويجيكم أنتبهي عليها..
مرام طيب لاتعصب علي..
رجعت لهديل وعطتها حجاب من كيس كان بيدها..
مرام مسفر بينادي الدكتور..غطي شعرك..
هديل خذت الحجاب ولفته عليها..
دخل الدكتور وفحصها مرة ثانية..
سألها عن الألم..
وهي أستغربت ليش ماعادت تحس بالام كانت تظن انها ممكن تموت..
والحين ماتحس بشيء..
هديل بخوف هــ...ـل مـات؟؟
الدكتور لا طفلك بخير لاتخافي..
هديل لكني لا اشعر بالألم...
الدكتور لا بأس في ذلك..ألمك كان بسبب الخوف والصدمة فقط..
هديل بغصة إذن هو بخير..
الدكتور نعم هو بخير..هل تريدين أن تعرفي جنس الجنين؟؟
هديل تهز راسها لا...لا أريـــد..
نزلت راسها ومسحت دموعها..
الدكتور هل تتألمين؟؟
هزت راسها بالنفي..
الدكتور يجب أن أنصحك لمصلحة طفلك..تجنبي الإكتائب فقد يؤثر ذلك سلباً على طفلك..
سأصف لك دواءً يساعدك ويساعد الجنين..حمض الفوليك..
طلعت من المستشفى ومرام ساندتها..
وصلوا البيت وهي تحس بانها بخير..
بس لما تتذكر اللي صار لها ترتجف بخوف وتحس بانقباضات في بطنها..
ناظرت بمرام كيف تهتم فيها وخايفة عليها..
مرام بزعل ماراح اعاتبك لانك طلعتي من دوني..
هذا درس لك مرة ثانية ماتعيدينها..
هديل تبتسم يعني لو كنتي معي وش بتسوين؟؟
مرام أحميك بروحي..أنتي حامل يعني بوصايتي..
هديل مرام أنا مراح أظل معكم على طول..
بيجي يوم ويمكن قريب هذا اليوم وأرجع لهلي..
مرام بزعل ماهو قبل لا تولدي ..
طلعت مرام وتركتها لما شافتها
ماردت عليها وسرحت بطفلها..
ناجته بصمت بينها وبينه..
تترجاه مايطلع ويظل جواتها..
خلك جواتي وأوعدك مايلمسونك..
مالي غيرك تكفى خلك معي..
؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛
خرجت من دورة المياه وكان واقف قدامها بغرفتها..
لمت الروب عليها مستغربة تواجدهـ..
آخر مرة تكلمت معه من ثلاث أيام..
عصب عليها وهاوشها...اتهمها بأنها على حافة الجنون..
بسبب تفكيرها الدائم بهديل واللي صار لها..
طالب بكره بنطلع الشاليهات مع ثامر وهله تعرفينهم جاو يزورونك بأول أيامك هنا..
شوق هزت راسها ايه أعرفهم..ماتقدر تأجلها او ماله داعي روح أنا..
طالب بلى اقدر أأجلها بس ما أبى..عندك إعتراض..؟؟
شوق براحتك..
طالب يناظرها بتأمل تعالي..
رفعت راسها وناظرت فيه باستفهام..
طالب قلت تعالي..
هزت راسها بالنفي..تراجعت خطوتين وعينها عليه..بس كان أسرع منها..
وبلحظات صارت بحضنه وهو يضمها..
طالب بهمس بسك هجر وبعاد..
شوق تبكي لاتخليني..
رفع راسها له ومسح دموعها..
طالب ما ابى أشوف دموعك..انسي اللي صار..
ترى الهم يكون سبب لـ الجنون..
شوق ما ابى أنجن....أبى ارتاح...
طالب قبلها على عيونها الله بيشرح صدرك وبترتاحين...
شوق ضمت نفسها له اللهم آآآآمين ...
طالب احم وش عندك متشبثة فيني..ماتستحين..
شوق دفته بقووة جدااار ماتتغير..
طالب ههههههههههههههه لبى عصقولتي ياناس..
مسكها قبل لا تبعد عنه ...
؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛
لاحظ سرحانها والضيق على ملامحها..
جلس جنبها وحط يده على كتفها..
راكان بمحبة في أيش سرحانة يا قلبي؟؟
غادة بزعل في أبوي..حاله مايطمن..
من بعد الجلطة وهو زعلان ودمعته بعيونه..
يبكي وهو مايحس بنفسه..
راكان حتى انا ملاحظ عليه...
بس لو ندري وش الي قلب حاله..
حتى ابوي ماهو أحسن منه..فيه شيء مضايقهم بس مايقولون..
غادة كله من سفرتهم الله لا يردها من سفرة..
أنجلط أبوي..وعمي الله العالم بحاله..
المفروض ماتركتوهم يسافرون لحالهم..
راكان وش كان لازم نسوي نضربهم ولا نربطهم..
غادة مدري عنكم..هذي ثاني مرة أشوفهم على هالحال..
راكان باستفهام ليه متى كانت اول مرة؟؟
غادة لما غابوا ثلاث أيام لاحس ولاخبر أيام وفاة هديل أختـــي..
راكان بتفكير يابعد السالفتين من بعض ياغادة..
غادة لا مو بعيدة من بعض..
حال ابوي بعد سفرته أسوء وأردى بكثيييير من حاله بعد وفاة هديل..
راكان تذكرت شي غريب ..........
قبل لا يكمل راكان كلامه رفعت غادة جوالها وشافت رقم صديقة لها..
كانت بتقفل جوالها إحتراماً لوجود زوجها عندها..
بعد مايروح بتتصل عليها..
راكان عادي ردي عليها بس لاتطولين عندي لك خبر يحبه قلبك..

يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -