بداية الرواية

رواية الله خلقني مالي العز عيني -10

رواية الله خلقني مالي العز عيني - غرام

رواية الله خلقني مالي العز عيني -10

من قال هذي العباره وليش؟
من هي اخت ساميه ومن البنت اللي طاير عقلها فيها ؟
بدر شو اللي صاير وياه ..وهل بياثر ع مستقبله وحياته؟
نوره بتنتقل مدرسه يديده ..ياترى شو اللي ينتظرها؟
مانع بيوصل لبدور؟...وشو بيكون ردت فهد اذا عرف انها اخته المقصوده؟
نواف من اللي سببله هالعاهه وشو بيسوي؟
كلمه ع الموبايل ومصر انه يلاقيه بس ليش؟
(ارجوان روايتي تكون عايبتنكم )
مع تحياتي :
اصداء الحنين
يـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــتـــ ــــــــــــــــــبــــــــــــــــــع
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
البارت الرابع عشر
....: كنت افرح كل ماوصلت للدوام واشوفها يالسه ع مكتبها..ولا مره شفتها تكشر في ويه اي مراجع ايي يخلص معاملته..كل يوم يزيد اعجابي فيها...وفي يوم قررت ارمسها..خذت كمن معامله وسرتلها ..
..:السلام عليكم
....:وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
...: ممكن خدمه اختي
...: اذا اقدر ليش لا
...:تسلمين ..اذا ممكن تخلصين هالمعاملات عشان اليومين اللي غبتهم كثر عليه الشغل ..وبكون ممنون لج
..: هاتهم بخلصهم
...: تسلمين عن اذنج
...: تفضل
....: وبعدين شو ستوى؟
...:ولا شي خلصت المعاملات وطرشتهم مع العامل
....: اها طبعا تمنيت انها بنفسها تيبهم لك؟
...: اكذب عليج اذا قلت لا...بس هذا اللي صار
...:اقول...برمسك بعدين حد يدق ع الباب
...:اوكي اشوفج ع خير
...: مع السلامه
...:مع السلامه
هند: تفضل
تدخل ساره وياها ليلى بنت عمها
(ملاحظه: بسسبب تكرار الاسامي في القصه بغيير اسم ليلى خالة نوره الى ميره..وبيتم اسم ليلى بنت عم ساره وهند مثل ماهو)
ليلى:السلام عليكم
هند:وعليكم السلام هلا ليول
ليلى: الحين هذي اللي يايه اطلب منها العون
هند:شو هناك؟
ليلى: كنت اباج تيلسين ويا هاجر وتحاولين طلعينها من العزله ويلست النت وباين انتي بعد تبين من يساعدج
هند:حرام ليول مايلس وايد حتى سالي ساره....ساره صح؟
ساره: لا حرام ماتيلس وايد كلها كمن ساعه
هند: شبلاها هجور؟
ليلى: مادري ياهند بس احسها صارت بعيده عنا ولا همها غير النت ...قلت دامكم في مدرسه وحده تيلسين وياها
هند:ان شاء الله ياليلى بيلس وياها بس اذا امنتني ع شي ماقدر اقولج
ليلى: المهم طلعينها من الحاله اللي هي فيها
راح يشوفه حسب الموعد اللي بينهم دخل الكوفي واتجه صوبهم
عيسى:السلام عليكم
...:وعليكم السلام
سعود: هلا عواس شحالك؟
عيسى:هذا انته
سعود:هيه ياعواس انا سعود ولا نسيت اسمي مثل مانسيت الجرح اللي سببته
عيسى: سعود كان خطا مب مقصود
غانم:بس ماكلفت خاطرك تعتذر
عيسى: قلت بالغلط ياغانم
سعود: بالغلط؟..ياحيف ...
قاطعه بعصبيه: قل الحين شو تبا؟
وهو ينزل نظارته السوده عن عيونه قال: ابا ثمن هذا
يرن موبايله بس محد يشله كان محطاي ع التسريحه ..كان هو في الحمام ياخذ شور..طلع من داخل وهو لابس فانيله بيضه ووزار..وينشف راسه بالفوطه ..يتوح الفوطه ع الكرسي ..خذ موبايله وشاف ثلاث مكالمات من نفس الشخص ..مابغى يتصل به وحطه مكانه ..يندق الباب
محمد: تفضل.._ ينفتح الباب وتدخل امه..استقبلها بابتسامه عذبه_ هلا بام محمد
شيخه: هلا فيك ياميه
محمد: خير يالغاليه امريني بغيتي شي؟
شيخه: هيه ابا تحدث وياك
محمد:تامرين طال عمرج حياج_عقب مايلسو _ خير
شيخه: ياميه ترى حالكم مب عايبني
محمد: الحمدلله حالنا مافيه شي واذا على خواني مب ناقصهم شي
شيخه: انا ماتحدث عن خوانك اتحدث عنك وعن حرمتك
بان عليه الضيق :امايه...
شيخه: ياميه انته حتى ماتيلس وياها وترمسها
محمد: شايفتني فاضي..شغل الشركه ومتابعت فروعها وعقد الاتفاقيات والسفر واستقبال الوفود والمناسبات الرسميه ماعندي وقت لسوالف الحريم..مالقيت غير هالساعتين ييت ريحت والحين بطلع
شيخه: الله يكون في عونك
محمد: امايه اللي يهمني هو رضاج عليه والباجي يهون
شيخه:راضيه عليكم كلكم والله يوفقكم
محمد: تسلميلي يالغاليه
شيخه:انزين عيل_نشت واقفه_ الحين بودرك عشان تتجهز
يت ساعيه عسان تصلح بين ولدها وحرمته..وحرمته تسعى عشان تفرق بينها وبين ريلها ..تناقض غريب بين حب الام اللي تبا تشوف سعادة ولدها مع حرمته وحقد الكنه اللي تبا تهدم بيت صارله اكثر من 26 (وهذا هو عمر محمد) قايم على الحب والالفه بين افراده
(محمد:26 ,منى:25 ,سرور:23 ,ريم:22 ,خوله:20 :حمد:19 ,لطيفه:17 ,اليازيه:15 )
انصدم من اللي يشوفه ورجعت ذاكرته لذاج اليوم اللي صارت فيه ضرابه بينهم هم الاثنين
وعيسى دز سعود بقو وضرب في اليدار..نزف راسه بسبب الضربه القويه ودخل في غيبوبه ويوم نش صار اعمى....رجعه للواقع صوت سعود
سعود: عواس
عيسى وهو يحاول يكابر تاثره: والمطلوب
سعود: ابا الديه
عيسى_باستغراب_: اي ديه؟
سعود بابتسامه: مب انت السبب في اني فقدت بصري يعني لازم تدفع الديه
بدى عيسى يتملل : وجم تبي؟
سعود: كم بتدفع؟
عيسى: مية الف
سعود: موافق ..كلمة ريال
عيسى: اكيد بس خلني اجمعلك المبلغ
سعود: موافق جم بتاخذ
عيسى: اسبوع
سعود: اربعة ايام
عيسى:انزين اترخص
عقب مارح عيسى حطى غانم كفه ع كتف سعود: اخيرا بسوي العمليه
سعود: ان شاء لله خير
استغرب غانم من رده ..مب هذا اللي يباه انه يوصل لعيسى وياخذ منه حقه مع ان الطبيب طمنه وقاله يقدر يسوي العمليه اللي كانت نسبتها 99% بس هو اجلها لين يوصل لمراده والحين ماله عذر تحقق اللي يباه...
كل يمعه تكون الجمعه في بيت واحد من الاخوان وهذي اليمعه بتكون في مزرعة سيف وراح تقضي كل العوايل الجمعه والسبت في المزرعه ويردون عقب العصر لبيوتهم عشان الاحد بداية الدوامات (ملاحظه: الاجازه الرسميه في الامارات هي الجمعه والسبت ).
قرر سيف انه يسبقهم يوم الخميس ع المزرعه عشان يهتم بالترتيبات بنفسه ..عقب صلاة المغرب جهز نفسه وراح ع المزرعه وراحت وياه لطوف لانه وعدها انه بياخذها وياها عشان كل واحد منهم مايصبر عن الثاني ..لطوف شايفه ابوها مثلها الاعلى وتحب تكون مثله تحب تقلده في كل شي في الكشخه في التصرف في السلوك في التعامل مع الناس.. قوة الشخصيه ..الهيبه..الاعتزاز بالنفس من صغرها وهي متعلقه فيه ماتنام الا في حضنه وماتاكل الا وياه وان سافر تتصل به في اليوم اكثر من مره..وسيف توام روحها مثل ماهي توام روح محمد ..تعلمت من ابوها وايد وبعدها تتعلم منه باختصار هو مدرستها اللي تتعلم منها وهي الصوره المصغره من سيف...
سيف يملك الشركات والمال والعيال وعنده مزرعه... مزرعته كبيره فيها الفاكهه والخضار والمواشي من اغنام وبقر وماعز هاذا غير الخيول واللي لها اسطبلات خاصه لان سيف من صغره يعشق الفروسيه وتربية الخيل..
وبجانب المزرعه عزبة البوش (الجمال..والعزبه هي مكان مخصص لتربية الجمال والمواشي) والمزرعه مقسمه ومصممه بشكل حلو هاذا غير البيت اللي فيها هو اصغر بشوي عن البيت اللي يسكنه وهو مقسم القسم الرئسي له ولعايلته وكمن قسم في حال حب خوانه يباتون وياهم في المزرعه هاذا غير المظلات والاستراحات ..يعني مزرعه نموذجيه..سيف وايد يهتم بها وكل سنه يطلع عنها زكاه عشان جي تشوفها تكبر وتحلى...
الجمعة..عند الساعه 9 ..بدا الكل يوصل للمزرعه واول من وصل عايلة سيف..كان كل شي جاهز لاستقبالهم...وعقب ما ستراحو من طول الطريج ..كان محمد يتمشى مع ولد عمه خالد اللي دافن عمره في الشغل عمره يمضي والحياه تتغير من حوله وهو كل همه مهنته اللي اخذته عن دنياه اللي هي الطب كان يتمشي مع محمد وهو مستغرب من امره
خالد: الله جو المزرعه يرد الروح..من زمان شايفنها
محمد: انته اللي حارم نفسك ..طوال وقتك في المستشفى..
خالد: معاك حق بس شوا سوي واجب ..مب كانت المزرعه اصغر
محمد: هيه بس ابويه خذ الارض اللي حواليها ..
سيف ماكان في استقبالهم نش الصبح هو ولطوف وتريقوا وبعدين خذولهم جولها في المزرعه ع ظهر الاحصنه ..كان محمد وخالد سايرين صوب الاسطبلات وشافوهم وهم رايحين يوصلون الخيول
خالد: هذا عمي سيف...بس منو اللي وياه؟
محمد: هذي لطيفه اختي
خالد استغرب :اتذكر اخر مره شايفنها كانت باول ثانوي
محمد: ههههه ..ياحليلك ياخالد..الحين هي بثالث ثانوي
خالد: السنين تركض وانا مب داري بعمري (خالد هو اكبر واحد بين عيال عمومته الاولاد والبنات وهو الحين بالثلاثين من العمر..)
محمد: لازم تاخذ اجازه ياولد عمي
خالد: ان شاء الله
تجمع الريايل في بيت الشعر ..والحريم برع في الاستراحه التابعه للبيت ..والبنات داخل البيت...كانت عايشه يالسه تلاعب ايمان بنت اخوها ...تطلع منى وشمه كانن ناويات يروحن برع..وشافنها
شمه: ليش عواش مب يالسه مع البنات؟
منى:مادري..احسها وايد انطوائيه
شمه: هي تيلس وايد ع النت
منى: مها تقول عنها انها مب وايد
اتي يزوي وسلامه صوبهن وهن يضحكن
شمه:تعالن انتن الثنتين ليش ماتيلسن ويا بنت عمكن؟
يزوي:اي بنت عم؟
شمه: عواش
سلامه: مول ماترمس >>>سلامه من نفس عمر يزوي يعني 15
يزوي: مثل خوله
منى: روحن يلسن وياها
يزوي:انزين هاجر ولطوف من سنها يلسن وياها
شمه: سلامه روحن يلسن وياها
سلامه: انزين...ياللا يزوي
يزوي:افففف ياللا
شمه: حشا شو هذا
منى: ياللا خلينا نظهر
نشت من نومها وراحت للحمام ..بعدين طلعت..خذت فونها ولقت رسالها ..فتحتها وقرت شو مكتوب...
Happy birthday...Sweet heart
ابتسمت تعودت ع مثل هالرساله كل مامر عيد ميلادها بعدين بين عليها الحزن وقالت
""9\3 .._بالميلادي_..كيف انسى هاليوم وهو تاريخ مولدج ومولدي واليوم اللي فيه رحلتي وخليتيني فيه اعيش على الذكرى"".......
(ملاحظه:غيرت التاريخ عشان مجريات الاحداث)
دخلت للفيلا وقصدت الصاله حيث يالسه امها تتقهوي
سميه: السلام عليكم امايه
امها: وعليكم السلام ..هاه وين سرتي؟
سميه: ازور ناس
امها:ومن هالناس؟
سميه: مابقولج عن اخرب عليج يلستج
امها: ياميه قولي
سميه: مهره
حطت الفنجال ع الطاوله وقالت بعصبيه: مهره ماغيرها؟
سميه: هيه ماغيرها
امها: سميه ترا ابوج لو درى بيعصب وتعرفينه لعصب عشان جذا ماباج تزورينهم
سميه: امايه انتي تدرين بالسالفه وانا مخبرتنج كل شي
امها: هيه قلتيلي بس انا ماباج ترابعينها ورمسه في هالسالفه مابا
سميه: امايه تدرين مهره من مرابعه؟
امها: ومن مرابعه ان شاء الله؟
سميه: مرابعه لطيفه...لطيفه سيف محمد سرور مبارك ال.... واللي ابويه مشارك باسهم في وحده من شركاته
امها:وهذي كيف رابعتها؟
سميه:مادري..بس اكيد بعرف
9\3 اليوم حفلت ميلادها ..كانت تتمنى لو ابوها وامها وياها ..بس عشان راحوا للعمره اضطرت تحتفل بدونهم..هي ماعندها خوان غير ساميه ..كل ربيعاتها ين ..بس هي كانت تتريا ربيعتها اقرب وحده حقها.. كانت ساميه تباها طفي الشموع وتقطع الكيكه بس هي حبت تتاخر شوي...كانت واقفه مع ساميه ..يندق الجرس
ابتسمت: هذي هي
وركضت تفتح الباب قبل ماتوصل الشغاله
فتحته : اخيرا ييتي
...: هابي بيرث داي تو يو...هاج هديتج
...: تسلمين._.وخذتها عنها_...تعالي حياج
كانت ساميه تبى تشوف ربيعة اختها..كانت مبتسمه ..ويوم شافتها ياها شك
...:تعالي بعرفج على اختي_تجدمت وياها من ساميه_..ساميه اعرفج هذي ربيعتي بدريه...بدريه هذي اختي ساميه
مدت بدريه ايدها تسلم عليها ..ساميه من باب الذوق والادب سلمت عليها...بدريه كانت لابسه عباه مفتوحه وبنطلون جينز واسع وفانيلا وشعرها قصير لغاية كتفها ..وهذا اللي خلى ساميه تشك ان اختها مرابعه بويه ...كانت تراقبهن من بعيد وهن واقفات قرب الكيكه وياهن البنات الثانيات يضحكن ويسولفن ..صح انها باين عليها عاديه ولا عندها دفاشة البويات وشكلها ناعم بس لباسها وبعض الحركات اللي تخص البويات...خلصت الحفله وراح كل لبيته وساميه راحت لاختها في حجرتها اللي كانت يالسه تفتح الهدايا
دخلت وشافت هديه محطايه على صوب فوق السرير والباجي جدامها يالسه تفتح فيهن
ساميه: وهذيج بنت البطه السوده؟
...: هههههههههههههه لا بس هذي هدية بدور بفتحها اخر شي
تجدمت ويلست ع طرف السرير واختها يالسه ع الارض
ساميه: عذاري
عذاري:هلا
ساميه: بسالج عن بدريه
عذاري:وشو فيها؟
ساميه:هي بويه؟
عذاري:ههههههههههه ساميه حرام عليج الحين بدور بويه
ساميه:ليش انتي تعرفين كيف البويات؟
عذاري: هيه ..
ساميه: وكيف عرفتي انها مب بويه؟
عذاري: حبوبه طيوبه ..
ساميه: حبيبتي...ترا البويات مب بس اللي يلبسن لبس اولاد ..ويمشن مشيه غريبه ودوم متجهمات وصوتهن خشن ..هذيل المسترجلات وفي الصنف الثاني اللي الصنف الناعم اللي يخليج ماتشكين فيهن
عذاري: لا مستحيل تكون بويه
ساميه: هي وياج في نفس الصف؟
عذاري: لا هي سابقتني بسنه
ساميه:لاحظت انها اكبر عنج...انزين كيف تعرفتي عليها؟
ابتسمت وخذتها الذاكره لذاج اليوم اللي تعرفت فيه ع بدور
عذاري: ماراح انسى ذاج اليوم ...
سعود وصل لغريمه اللي هو عيسى فياترا بيكون عيسى عند كلمته وبيعطيه الفلوس؟
وشو بيصير ع سعود هل بيسوي العمليه ؟
ليلى راحت لهند عشان تساعدها فهل بتقدر تعرف شو اللي مستوي مع هاجر؟
ساميه يتها شكوك اتجاه بدريه فياترى وين بتوصل؟
ليش ابو سميه بيعصب اذا عرف ان بنته راحت لمهره وليش؟
يـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـتـــــــــــــبــــــــــع
مع تحياتي
اصداء الحنين


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
شحالكم ان شاء الله بخير؟
رجعتلكم مع بارت يديد ..ارجو لكم قراءة ممتعه
البارت الخامس عشر
ابتسمت وخذتها الذاكره لذاج اليوم اللي تعرفت فيه ع بدور
عذاري: ماراح انسى ذاج اليوم ...كانت توها داخله المدرسه ..كانت تمشي وهي تسمع تمصخر وحده من البنات عليها مع انها شكلها عادي ولا ينقصها شي اوفيها عيب يخلي الغير يتمصخر عليها..ماقدرت تتحمل مصخرتها وقررت تروحلها...يت عندها
عذاري: ممكن تفهميني شو عندج من صباحة الله خير؟
البنت: ماعندي شي
عذاري:عيل شوفيج يالسه تعقين (ترمين) رمسه؟
البنت: انتي حد كلمج؟
عذاري: رمستج عليه؟
البنت: انا مارمستج؟
عذاري: كل كلمه قصدتيني بها
البنت: والله هذي مشكلتج
وصلت بدور عندهن: شو فيكم؟
البنت:هذي مادري شو فيها... معقده
عذاري: انا المعقده ولا انتي اللي تترمسين عليي وانا خاطفه
بدور _موجهه كلامها للبنت_: هذي مب اول مره سمعتج اكثر من مره تتمصخرين..واذا مايزتي (تركتي) عن هالسوالف ياويلج سامعه..خلج منها تعالي_راحن وخلنها_
عذاري: هذي شو مشكلتها؟
بدور: هذي وحده فاضيه لا تحطي راسج براسها ودريها عنج
عذاري بابتسامه: مشكوره على اللي سويتيه
بدور: لا شكر على واجب يو ولكم اني تايم
عذاري: اول شي كنا نتلاقى ونسلم على بعض بعدين صرنا ربع
ساميه: مادري مارتحت حقها؟
عذاري:سموي والله ان بدور طيبه وتنحب وماعليها كلام انتي بس يلسي وياها والله بتحبينها وتحبين سوالفها
نزلت دمعتها وهي يالسه متاكيه ع السرير وماسكه في ايدها السلسال الهديه اللي عطتها اياها...خذها الشوق والوله حقها بس القدر حط بصمته ع نهاية رحله مادامة وايد ..واللي يعرف فصولها هو بدور..
طلعت برع عشان تاخذ راحتها وهي تتحدث وياه ...
ابراهيم: منى انا ماصدقت اشوفج وايلس وياج ونفسي نيلس مع بعض مره ثانيه
منى: انا بعد ابى
ابراهيم: انزين متى؟
منى: خلها للظروف
ابراهيم: خليتها قبل للظروف بس الحين مابا اريد اشوفج وايلس وياج
منى:ان شاء الله_تسمع ريم تزقرها_ ابراهيم انا مستعيله لازم اسكر يبوني
ابراهيم:اتصلي عليي يوم تكونين فاضيه
منى:ان شاء الله...مع السلامه
ابراهيم: فمان الله ..مع السلامه
في مكان ثاني من المزرعه حب ثاني من نوع غير كانت تتمشى لابسه جاكيت اسود طويل وقميص وبنطلون من نفس اللون ونظاره شمسيه والشيله ع الكتوف والسماعات في اذنيها والموبايل في ايدها ..تسمع همساتها لها
امل: وحشتيني..مشتاقتلج وايد..ياريتني وياج الحين
لطوف: ياحياتي يا امول...اموله؟
امل: عيونها
لطوف:تسلملي العيون وراعيتها...حبي لو فرضنا في يوم افترقنا شو بيستوي؟
امل:الله لا ييب هاليوم ..اكيد يا اموت او انتحر اذا الحين وانا مب قادره على بعدج ..الله يخليج حقي... لطوف انا من غيرج عدم
لطوف: ياروحي .._ياها اتصال ثاني طالعت الشاشه_حبي ياني اتصال ثاني برمسج بالليل امل:اوكي ..باي
لطوف: سيات .._سكرت عن امل ..واتصلت على اللي يتصل فيها_ الو هلا
...:وينج طولتي
لطوف: كنت ارمس ع الفون..خير
...:فكرتي في طلبي؟
لطوف: لا ولا بفكر بعد
...: لطوف طلبتج وانتي لبيتي
لطوف: لا انا قلت اذا اقدر بشري باللي تبينه
...:وانتي تقدرين ولو ماتقدرين ماكنت طلبت منج
لطوف: وتبينلي اني ماقدر
...:الا تقدرين..لطوف..لطوف حرام عليج انا مشاعري نجرحت كله ولا جرح المشاعر
ضحكت لطوف من غير ماسمعها اياها_حطت ايدها في جيب بنطلونها_: سمعي بييبها لج من الاخر هذا مب اسلوبي واللي تبينه مستحيل ..اسلوب رخيص ماتعامل به ...بعدين اذا على حبيبتج راضيها بهديه وبترضى..وابوها ماله يد في السالفه..وانا مابستغل نفوذ ابويه لمثل هالشي
...:لطوف لطوف طلبتج
لطوف: الوقت بدا يليل وانا لازم اسير باي
..سكرت عنها..ومشت وفعلا المسا بدا يقترب عشان يبدا يمسح شوي شوي اللي صار بالنهار ويختم احداث يوم ويفتح صفحة يوم يديد...بس قبل مانختم اليوم ..في شي صار ..اسبح وتلبس كندورته وطوى الغتره على راسه..وتعطر ووتدخن وطلع راح يشوف ربعه اللي لزموا عليه يسيرلهم مع انه يبا ييلس مع عيال عمومته ..وعدهم انه مابيطول وبيرد المزرعه قبل العشا...
وصل الخبر لبدور اللي تصلت على لطوف ..اللي كانت في حجرتها منسدحه ع سريرها فاصخه بس الجاكيت ..وبدور بعد كانت في حجرتها يالسه جدام اللاب
لطوف: حشا مسرع ماتشكت
بدور:حرام لا تلومينها محتره من حبيبتها اللي زعلتها
لطوف: ياسلام يعني الحين كل وحده بتزاعل مع حبيبتها تصلت عليه جيه عايلتنا مافيا
ابتسمت بدور:لا محشومين ..باجر ترجع المياه لمجاريها بينهم وبتنسى السالفه
لطوف: اتمنى
وصل عند ربعه ودخل قبله جاسم ولد خاله مرحب فيه
جاسم: حياك حياك بو شهاب
دخل حمد بويهه البشوش:السلام عليكم
رد الكل السلام ..وبدا حمد يصافح الموجودين ..كان فهد ونواف موجودين وصل عندهم صافح فهد ومد ايده صوب نواف اللي كان يالس ولا نتبه على حمد يوم وصل كان منزل راسه وهو سرحان ..ماحس الا بفهد اللي واقف ينبهه
فهد: نواف الريال ماد ايده
وما ان رفع راسه صوبه الا وسعت عيونه وبانت عصبيته حتى حمد خاف وتراجع لورى صابته حاله هستيريه وماحس حمد الاوهو هاجم عليه وقام فيه ضرب بكل قوته وهو يسبه ويشتمه غضب حقد كره كل هذا تجمع فجاه في قلبه يوم شاف حمد ..ليش محد يدري..الكل مستغرب من تصرفه ..قام كل الشباب يبعدونه عنه عشان مايموت بين يديه وباقوى ماعندهم بعدوه في هذي اللحظه كانت قوته تفوق قوتهم وهم حسو بهالشي بس ماطلع خسران يت ضربه قويه منه ع قلب حمد اللي هو اساسا مريض بالقلب..جاسم وباجي الشباب كانو يحدثونه ويحاولون وياه بس الويع اكبر منه وطلبوا الاسعاف.
اما نواف خذه فهد بعيد عنهم ..كان بعده على عصبيته وهيجانه ..
فهد وهو يأنبه على فعله: شلسويته..انته تعرفه يعرفك بينك وبينه شي..تحدث رمس
نواف ماعلق على كلام فهد عشان النار اللي في قلبه بعدها مانطفت
فهد: خذ بنصيحتي يانواف وشرد (هرب) وندس (تخبى) لان اهله لو مسكوك اهلك مابيدلون مكانك ..تعرف هو من ولده ..ولد سيف محمد سرور ال..
طالع صوبه بعدين راح عنه من غير مايكلمه
فهد: وين ساير؟!
بس نواف مارد ولا لتفت صوبه وكمل طريجه...
ايي صوبه ربيعه: فشلتوني جدام جاسم وحمد..الحين وين اودي ويهي منهم ..هذي سواه يسويها ..الا هو وينه؟
فهد:راح
..:عساه مايرد
وصل الخبر للعايله ..وعشان انهم وايدين بس اهله اللي ساروا للمستشفى ..كان سرور واقف مع ولد خاله جاسم
جاسم: هذا كل اللي صار
سرور: انزين هو يعرفه؟
جاسم: ماظن عشان هو ربيع ربيعي وهذي اول مره يشوف حمد ..لو شفته ياسرور ماتقول بني ادم مثل اللي فيه لبس (مس) وقوته عادلت قوتنا كلنا
سرور: لا حول ولا قوة الا بالله
شيخه كانت يالسه ودموعها على خدها تحاتي ولدها اللي ماتعرف شي عنه كانت ريم عن يسارها ومنى عن يمينها يواسنها ويرفعن من معنوياتها ويزوي وخوله يالسات قرب بعض ولطوف واقفه ومتاكيه ع اليدار..ايي سرور صوبهن ويروح لطوف
سرور: ياكم خبر عنه؟
لطوف_وهي تحاول تقوي نفسها وماتنهار_لا
سرور: بروح اشوفهم
وقبل مايخطي خطوه وحده وصلو ابوه ومحمد عندهم..الكل فز من مكانه
شيخه: سيف شو قالولك؟
سيف:ادعوله الله يلطف بحاله
شيخه: ولدي شو فيه ياسيف؟
محمد _والغصه في حلجه_ حمد في العنايه وحالته خطره_خانته عبرته ونزلت_
شيخه انفجع قلبها وبدت تصيح وتدعي:حسبي الله ونعم الوكيل ع اللي كان السبب ..حسبي الله ونعم الوكيل
منى: امايه الله يخليج لا تسوين بعمرج جذا
ريم: امايه ان شاء الله بيكون بخير
سيف: ذكري ربج ياشيخه
لطوف سحبت نفسها من المكان ..خافت تنزل عبرتها مثل محمد
...: شحالج من زمان ماسمعت هالحس
...:هالكثر متوله
...:و مقصدي ياسيدي روياكم
..: مانع خل عنك الهذره وقول شو تبا
مانع:بلاج معصبه..اشوفج الليله مب ع طبيعتج
..:وانته شدراك فيني؟..المهم شو تبا؟
مانع:ابا الحلوه مشتاقلها
..:هي مب فاضيه لامثالك واسمعني زين خلها في حالها
مانع: ماقدر ..الا هي تذكرني؟
..:مادري ومالك خص
مانع:هههههههه بعدها مكبره راسها ..بصراحه خذت قرار وهو اني ارمس واحد من خوانها
...: انته واحد ماتستحي
مانع: خليت المستحى حقج وحقها ..بلغيها باللي سمعتيه ..اتريا ردها سلام
عقب ما انهى المكالمه: يسويها النذل ..بس لازم هي تتصرف ولا تصرفت بنفسي
في ركن من المستشفى وقفت تتريا اقرب الناس لقلبها الشخص الوحيد اللي مايتردد اذا نادته ..وصلت ووقفت حذالها
بدور_وبنفس نبرة الحب الرقيقه الهاديه اللي يكلمها بها محمد_قالت:الحلو شو فيه؟
طالعت صوبها وعيونها شايله الحزن: بدور خلينا نطلع من هنا حاسه عمري بختنق
بابتسامه رقيقه :اوكي ياللا _لفت بذراعها ع كتوف لطوف وسارن_
ركبن السياره وراحن بعيد عن المستشفى..وقفت سيارتها بعيد عن الشارع ..وهن يالسات فيها ..لطوف تفكر في اخوها حمد..وهي متاكيه ع الكرسي
لطوف:خايفه على حمد
بدور:لا تخافين ان شاء الله ازمه وبتروح وبيطلع منها
لطوف:ان شاء الله ..
اما شيخه فردت البيت وسارت حجرة ولدها ويلست ع سريره وبين يديها شماغه الابيض وتصيح تدخل ريم وهي شايله لها حبوب الضغط وكوب ماي..تجدمت ويلست
ريم: امايه حرام اللي تسوينه..دوج(خذي) حبوب الضغط..اكيد ضغطج ارتفع
شيخه:عساني الموت ..ولا اشوف واحد من عيالي فيه شي
ريم: الله يطول لنا في عمرج امايه ادعيله الله يشفيه
شيخه:الله يشفيه ويعفو عنه
في ملحق الفيلا المكون من اربع غرف وثلاث حمامات بالاضافه للمطبخ والمخزن هذا هو بيتها مع بناتها والفيلا بس لامها وابوها وخوانها ..البيت او الملحق اذا صح التعبير ناقصنه اغراض وايد طلعت وسارت للفيلا عشان تطلب السياره وتروح تشرى اللي ناقصها ...دخلت كانت امها وخواتها يالسات وياهن خالتها اخت امها في الصاله
..:السلام عليكم
ومن غير نفس ردن: وعليكم السلام
خالتها: جى مابسلمين عليه؟
...:شحالج خالتي
وبنرفزه ردت: بخير
حبت تخلص بسرعه عشان مالها خلج لهن: ابا الدريول بروح السوق
وحده من خواتها: الدريول مب فاضي اليوم ..اول شي بيوصل خالتي بعدين بياخذنا السوق
امها: هيه بعدين هو روح
بينت عليها ابتسامة سخريه وتهكم وبصوت خافت:روح...بس ابا افهم كيف انتي وخالتي..._زمت شفايفها وسكتت_
خالتها: شفينا انا ومج مب عايبينج
...: الحين بذلوني عشان طلبت الدريول؟
وحده من خواتها: التكاسي وايد طلبيلج تكسي
اختها: ولا خلي اللي ساعدج بنصاص الليالي اييج ولا ماعطاج رقمه؟
...:يعني دريتو ..ولا حد منكم كلف خاطره وسأل ...الام مدرسة _ابتسمت ساخره من العباره_ مادري كيف انتي ام..ويقولون الخاله حنانها بحنان الام ..والخوات الصدر الرأوم ..ما قول الا مالت
امها:سلمى قصري الشر وروحي بيتج
وحده من خواتها: ولا بس يايه تكدرين يومنا
سلمى:لا يومج ولا يومي
خلتهن وطلعت ..كان السواق يسقي الزراعه
سلمى:راجو
راجو:نأم ماما
سلمى:روح هاتلي تكسي
راجو:انا يوصلك ماما انته وين يبي يروه؟
سلمى:لا ياراجو.._في نفسها_مابا منتهم...روح هات التكسي
راجو:هادر ماما
راح راجو ييب لها التكسي...سلمى: قالي خليني اعلمج السواقه وبتاخذين الليسن بس انا ماطعت بس اذا فات الفوت ماينفع الصوت..وهذيل اهل وماهم باهل كأنه بايدي اللي صار واستوى
بصوت امر وهو يرمس ع الموبايل:باجر عقب المدرسه ابا اشوفج؟
...:هيه بس..
قاطعه: ماشي بس لازم...سمعي ..طلعي من المدرسه بكون موقف بعيد اتين عندي
...:انزين قول اللي تباه الحين
...:ماينفع لازم ارمسج ..ولا تراج بتشوفين اللي محد شافه انتي سامعه..وطبخ طبختيه لازم تذوقين منه
اضطرت توافق ..نبرة صوته خوف ويمكن مب تهديد يعني جايز يسويبها شي اذا رفضت
حمد دخل العنايه المركزه فهل بيعيش ولا لا؟

يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -