بداية الرواية

رواية انا لوحة حزن تبكي عجز عن رسمها فنان -11

رواية انا لوحة حزن تبكي عجزعن رسمها فنان - غرام

رواية انا لوحة حزن تبكي عجز عن رسمها فنان -11

بعد ماسكتت ،، قالت : شوفي ،، انا اقدر بننفسي
اعطيه اللي يبغاه وزود
وترى كل اللي قلته لك عن الـ 200 الف
كذب بكذب بس ابي اشوف ردة فعلك
حنين : يعني ماطلب هالمبلغ ؟
جوري : طلب ،، بس اقصد ان احنا نقدر ندبر المبلغ
بس حامض على بوزهـ..
عشاان بس يعرف مين يهدد
.. على فكره اليوم بيخلص الموضوع نهائيا
وبس هالمرره ،، لو عدتيها اقسم بالله
لارميك رمية الكلاب
{ حنين }
جوري تعجبني وبنفس الوقت ماتعجبني
تعجبني بذكائها و طريقة حلها للامور
مايعجبني ااسلوبها .. اوقات مو دايما
:::
توقعاتكم لـ8شهور قدام لجميع ابطال القصه
نهاية البارت


الرأإبع عشر

::
شجون :
كانت علاقتها مع فراس من اسوء لاسوء
اما مع فارس على استمرار
مع دارين اخف شوي ،، لان اصلا ماكانت تطلع من غرفتها كثير الا لغرفة فارس
ماكان عندها أي اخبار لاهلها
غير دانا اللي كانت اوقات تزور دارين وتشوفها
ناصر ممكن نقول انه تحسن ،، شوي
بمساعده من ساره
ام دارين و ابوها تطلقو ،، مع ذلك هالشي مااثر على عيالهم
كل هذا صاار خلال 8 اشهر
::
انتقلت لجدهـ .. بشكل اصح هربت من اهلها
بعد ماعرفت معنى الذل بمعنى الكلمه
منهم
وصارت تكلم نفسها : يمكن انا غلطت يوم اصريت انتقم
يمكن غلطت .. يوم اصريت اني عالكل اتغير
يمكن غلطت .. يوم جيت على هالدنيا
آآآهـ ياربي .. وش سويت بنفسي انا
لا لاياشجون لاتضعفين خلهم يتعذبون
وانتقمي لنفسك منهم وااحد وااحد
خل يعرفون من هي شجون ..
وفتحت اللاب .. وفتحت ايميلها
كان الكل ،، اوف لاين
الا ايميل واحد كانت مسويه له بلوك ..
والبيرسونال كان ..
{ مهما اقسى عليك ،، ،، انا اموت فييك }
فتحت البلوك ،، وققالت : مين ؟
....: شجون ليه مادخلتي من زمان ؟؟ { فيس يبكي }
شجون : مين معي
....: انا دانا .. شجون انا اسفه ماكان قصدي اني اغلط عليك
المفروض اني اوقف معاك .. كانو كلهم ضدك ياشجون
والله كنت احس بالمووت وانا اطردك
بس حسيتا نهم كلهم بياكلونك .. ياشجون انتي اكثر من اخت لي
انتي حتى ام ،، تتذكرين كيف كنتي ؟
فجاه تغيرتي وبدون سابق انذار
مع ذلك ماكرهتك
صدقيني ماكرهتك .. انتي يوم رحتي لعند زوجك
كانت والله العظيم حالتي حاله
شجون : هذا جزء مايتجزء من معاملتي للك ..
دانا :لاتقولين كذا .. انا اسفه والله اسفهـ. ؟
وسكتت شجون ..
دانا : متى راح ترجعين ؟
شجون : مستحيل ارجع
دانا :لييش يهون عليك فرقاي ؟؟ طيب الحين انتي وين قاعدهـ وكيف عايشه تحتاجين شي ولالا ؟
شجون : عايشه ولله الحمد .. برب
دانا : تيت
++++++++++++++++++++++
هيا بدلع : ميشووو .. يالله عاد قوم كل هذا نووم
مشاري : الحين اقووووم
هيا : شوف الحين الساعه 2و 4 دقايق
لو صارت 2 و 4 دقايق و 15 ثانيه وماقمت
ماراح تبوسني اليوووم
وماتشوف غير اللي يقوم من السرير ،، على طول
ركضتـ،، لبرى الغرفه
+++++++++++++++
وليد : انتي متى بتفهمين الكلآم ؟
عبير ببرود : أي كلام
وليد : لاتنامين معي بالغرفه فاهمه ولالا
عبير : هههههه
مشكلتك تجي اخر الليالي سكران ماتدري وين تنام فيه
وليد : احمدي ربك اني تبرعت وتزوجتك
مادري مين الغبي اللي راح يتزوج وحده ،، ماهي شريفه
عبير ودمها خلاااص يغلي : احترم نفسك ،، وانا اشرف منك ومن امثالك
ولاتسويلي فيها ،، اصلا انت تزوجني غصب عنك
وليد كان يبي يتكلم بس عبير ماعطته فرصه وكملت :
ومثل مانت مغصوب ،، انا غصبت نفسي
احتراما لرغبة ابوووي فيك
يعني لاتفرح ان وحده مثلي اناا
وتاشر عليه بقرف ( توافق عليك انت )
وليد : محد قالك اغصبي نفسك على شي انتي ماتبغينه
عبير :
انت مو عارف كيف تخلق مشكله عشان تطلقني
وانا بعد ،، ابي افتك
على اتفه الاسباب مشاكل ،، على اغبى الاسباب مشاكل
على اشيااء حقيره .. مشاااكل
لمتى .. فهمني بس
لمتى ؟
،، خلي بنات انصاص الليالي ينفعونك
هم اللي يداون جروحك ،، وانا ولاا شي
وليد : انتي ولا شي ،، وبتضلي ولا شي
لاتظنين بيوووم ،، مجرد يووم
انك بتاخذين مساحه من قلبي
انا قلبي مملكه ،، وموجود من يملكه
عبير بقهر : واللي تملك قلبك حضرتها تدري انك متزوج ؟
وليد : للاسف .. شي مايخصك
وطلع وخلااها بين حيرتها مع هالانسان
والالم !
++++++++++++++++++++++
++++++++++++++++++++++
دانا كانت تكلم دارين .. و تنتظر اختها : اخخ ،، تعبت وانا احاول احبه
صرت اتصنع اني احبه عشان مايزعل
دارين : اجل انتي بكذ1 صرتي تحبينه
طالما انك ماتبين تزعلينه
دانا : مو احبه ،، بس ارتاح له
اعتبره مثل اخوي
دارين : اخوك وتنامون على نفس الفراش
عجييبه .. ولا اقولك كيف ليلة الدخله
كل ماقول بسالك عنها انسى
او استحي .. او مدري وش يصير فيني
دانا ووجها حمر : اصلا مادخل علي ..
دارين :افااااا من جدك انتي ؟ 5 شهور متزوجين
ولا صار شي !!! اظن انه حرام
دانا تغير الموضوع : تخيلي امس يبغاني ،،
دارين تقاطعها : كيف يبغاكي ؟
دانا : اوهو افهمي كيف يبغاني ،،
دارين وهي تعصر مخها تحاول تفهم ..: اهاااااااااااااااا
دانا : اخيرا .. المهم انا صرفته و قلت ماينفع
يقول ليه اقوله عندي عذر .. يقولي وشو العذر
دارين : هههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
.. ممم هذا دليل بان زوجك مستقيم
دانا : وش اللي مستقيم يرحم ابوك
ولا يدخل عليها سامي ..
دانا : يالله دارين بااي
++++++++++++++++++
شجون .. كانت منسدحه على كنب
مخمل .. مافيه أي شي مميز ،، ولونه سماوي
ويدخل عليها فارس،،،
فزت من مكانها على طول
فارس: ارتاحي .. ارتاحي
جلست جنبها وحضنها
ونزلت دموعها بالقوهـ
فارس : لوشو الدموع الحين ؟
شجون : انا خلااص ،، تدمرت يافارس
مافي شي بحياتي سويته صح
كله غلط ،، اكبر غلط اني الحين معك
اخخ انا متى برتاح
حتى هلي ماصارو يبوني
فارس وهو يحط ايده على فمها : اوووص ،، وعطاها بوسه هاديهـ..
تهدي اعصابها
وكمل : حبيبتي ،، اهم شي الحين فراس يطلقك
شجون : مستحييل يطلقني صدقني
هو قاال..
فارس بقهر : ادري ،، بس براحته
انا ماعندي مانع ان انا وانتي نعيش كاننا ...
شجون : كاننا وشو ؟
فارس : كاننا متزوجين
شجون مسحت دموعها وقالت باستهزاء: هه عاد انا اللي عندي ماانع
اصلا صرت كاني شقق مفرووشهـ
كل من يستعملها ثم يرميها
فارس : لاتبالغين عاد
شجون : ......
+++++++++++++++++++++
معاذ < ابو غاده > : يابنتي بتموتين علينا خلااص تعالي تغدي لايصير فيك شي
غاده : مابي خليني امووت احسن
منيره : خليها .. خليها تموت
ترتاح وتريحنا من كلاام النااس
بيصير سنه
واحنا سيره على كل لساان
وطلعت من غرفة بنتها متجهه لغرفتها
لحقها معااذ وهو متعجب من زوجته
معاذ : الحين ممكن افهم الكلاام اللي توك قلته ؟
منيره : افهمه مثل ماتبي انا مو ملزومه اشرح
معاذ : بتركك كم يوم عشان ترجعين لعقلك وبشوف النهايه معك
وطلع من الغرفه وسكر الباب باقوى ماعندهـ
++++++++++++++
عند جهه ال عليها غبره ~. { ال من باب المبالغه يعني }
وما تكلمنا عنهم من زماااان ..
نوره > عمة شجون < : لا وش تبون بالجوال ؟
سهى ونهى بنفس الوقت : نبي نكلم دانا
نوره : شتبون فيها سبحان الله الحين تبون تكلمونها ؟
سهى : يمه نبيها بموضوع يخص النت هي خبره
نوره : لاتطولون فاهمين ؟
نهى : خلااص طيب ..
راحو من عند امهم وهم ينطقون بـ‘‘ الـ اوف ‘‘
نهى : لالا لاتصورين وجهك كامل بس عيونك
سهى : هي قالت تبي صورة وجهي كامل
نهى : اها طيب خلااص صوري
سهى : اوووه وخري وجهك لاترزيينه
نهى : وش يبون بالشين ياحظي
سهى : كلي تبن كلنا نفس الننسخه
نهى : بس انا على احلى
سهى : هاهاها .. ماتضحكين
نهى : بس انا ماطلبت منك تضحكين
سهى : اوهوو فكيني عاااد
نهى : طيب يالله اخلصي بسرعه
سهى : كيف ارسلها بلوتوث ؟
نهى : جيبي ماتعرفين حتى ترسلين بلوتوث فاااشله
ارسلت الصوره عن طريق البلوتوث للجهاز ،،
نهى : ودي الجوال بسرعه لامي
سهى : لا والله ،،
نهى : اافففففف خلااص انا اوديه
+++++++++++++
ربّي يسعدكـ ..
أسعدتني بحبّكـ ..
مسكنكـ قلبي ..
قلبي مسكنكـ ..
وأنا مسكني قلبكـ ..
يا كلّ الهنا ..
يا إنت يا أنا ..
يسعدكـ ربّي
يسعدكـ ربّ(ن) براكـ ..
صوّركـ مثل الملاكـ ..
غالي وتفداكـ روحي ..
الله لايبيّن غلاكـ ..
يا كلّ الهنا ..
يا إنت يا أنا ..
يسعدكـ ربّي
ياهوى بالي تراكـ ..
مافي هالدنيا سواكـ ..
يسعد القلب العليل ..
ويرتوي عمري معاكـ ..
يا كلّ الهنا ..
يا إنت يا أنا ..
يسعدكـ ربّي
العنود : صباح الجوري ْ
بسام : ياصباح الفل والياسسمين
وكل انواااع الورود مع اننا بالعصر
بس بمشيها لك
العنود : حبيبي
بسام : عيوني
العنود : تسلم عنونك ،، حبيبي ادر ازعجتك بالموضوع
بس لازم تصالحها مهما يكون هذي اختك
بسام : ....
العنود : حبيبي لاتزعل
انا احب اشوفك مبسوط ،،
بسام : وتتوقعين ان وحده مثل هيا ،، بتكون سبب لكوني مبسوط ؟
العنود : اكيد
بساام : يالبى قلبك ،، انا ماعمري شفت اطيب منك
بس خليها تاخذ درس
بالاول وتتادب
العنود : يعني هالمده ماكفتها ؟
بسام : اكيد لا ،، بس عشان خاطرك قريب راح اتسامح منها
العنود وهي تبتسم : اوعدني
بسام : وعد ،، يااحلى العنوود
بس فيه شرط
العنود : أإمر ؟
بساام : بوسه ~، وكل اللي تبيه يصير
العنود وجهها حمر وسكتت
بساام : هااااه ،،، شكلك ماتبيني اروح اعتذرلها ؟
باسته على خده بسرعه وخببت وجهها
من الحيا
بساام : لا لا لا ... مو هنا
شال ايدها من وجهها وسدحها عالسريير
العنود ‘‘ تقولكم دوروني ‘‘
+++++++++++++++
+++++++++++++++
سامي بدل ثيابه ،، وجلس قرب دانا
قالها : احبك ~
دانا تسوي انها مو معه وتتفحص الغرفه ..
سامي : عاد لاتسوين انك مو معي
دانا تنهدت وقالت : سامي ،، ااا يمكن انت تحبني بس
لو تبيني احبك انت تطلب مني شي فوق طاقتي
انا مقدر احبك كأخوي .. وبنفس الوقت احبك كازوجي
ا واني احول حبي لك ~.!!
ذا شي مستحيل
سامي : لاتقولين مستحيل ،، مافي شي مستحيل
بس انتي اللي ماتبين تحبيني
صح ولالا ؟
دانا : انا احببك بس مثل اخووي
سامي : وانا هالحب مايكفيني
انا تخيلت انه ممكن بعد مانتزوج تحبيني وبسهوله
بس كنت غلطاان
ماتوقعت انك صعبة المنال لهالدرجه
دانا : طيب شرايك تطلقني ونعيش مثل اخووان
يحبون بعض
افضفضلك وتفضفضلي
سامي : لاتضحكين علي بهالكلاام ،،
انا مو بزر يا دانا
دانا بصوت عالي : اوووف ،، طيب قولي وش اسوي بنفسي اننا
كملت وهي ترجع شعرها على ورى و هالحركه خق عليها ساامي
اذا انا مب قادره احبك غصب يعني ؟
حاولت اوصلك عالمعلومه بشتى الطرق
بس انت مو راضي تفهم
فهمني بس انا وش اسوي بنفسي ؟
قرب منها وحط عينه بعينها وهمس : انا مستعد اتغير ،، مستعد اسوي أي شي تبينه
بس
عشان تحبيني
دانا : تطـ...
سامي بحزن : الا اني اطلقك ،، مجنون اطلقك انا ؟
ماصدقت اني اتزوجك
تبيني اطلقك ..
بس سرعان ماغير كلامه وقال : عندي لك حل يرضينا الاثنين
تحبيني ،، واطلقك
ان ماحبيتيني ماراح اطلقك
دانا : سامي الحب مو غصب ،، ليش مو راضي تفهمني
سامي : انتي اقنعتي نفسك انك مستحيل تحبيني
وهذي النتيجه
عالعموم ،، قلت لك
حبيني واطلقك .. مانتي حابتني ماراح اطلقك
دانا بنفسها : مادري مع أي نوع من البشر قاعده انا
++++++++++++++++++++++++
سامي .. هل هو جاد يوم قال لدانا حبيني واطلقك .. ؟
بسام واخته .. فعلا ممكن يتصالحون ؟!
تهور سهى ونهى وين بيوديهم ؟
اللي صار لغاده بسبة شجون ،، بيمر على خير ولا له عوااقب اليمه؟
هل فعلا شجون تغيرت .. او تمثل هالدور وظبطته
واقنعتني حتى انا بالتغير ؟؟
نهاية البارت


الخأإأمس عشر

::
سامي بدل ثيابه ،، وجلس قرب داناسامي بدل ثيابه ،، وجلس قرب دانا
قالها : احبك ~
دانا تسوي انها مو معه وتتفحص الغرفه ..
سامي : عاد لاتسوين انك مو معي
دانا تنهدت وقالت : سامي ،، ااا يمكن انت تحبني بس
لو تبيني احبك انت تطلب مني شي فوق طاقتي
انا مقدر احبك كأخوي .. وبنفس الوقت احبك كازوجي
ا واني احول حبي لك ~.!!
ذا شي مستحيل
سامي : لاتقولين مستحيل ،، مافي شي مستحيل
بس انتي اللي ماتبين تحبيني
صح ولالا ؟
دانا : انا احببك بس مثل اخووي
سامي : وانا هالحب مايكفيني
انا تخيلت انه ممكن بعد مانتزوج تحبيني وبسهوله
بس كنت غلطاان
ماتوقعت انك صعبة المنال لهالدرجه
دانا : طيب شرايك تطلقني ونعيش مثل اخووان
يحبون بعض
افضفضلك وتفضفضلي
سامي : لاتضحكين علي بهالكلاام ،،
انا مو بزر يا دانا
دانا بصوت عالي : اوووف ،، طيب قولي وش اسوي بنفسي اننا
كملت وهي ترجع شعرها على ورى و هالحركه خق عليها ساامي
اذا انا مب قادره احبك غصب يعني ؟
حاولت اوصلك عالمعلومه بشتى الطرق
بس انت مو راضي تفهم
فهمني بس انا وش اسوي بنفسي ؟
قرب منها وحط عينه بعينها وهمس : انا مستعد اتغير ،، مستعد اسوي أي شي تبينه
بس
عشان تحبيني
دانا : تطـ...
سامي بحزن : الا اني اطلقك ،، مجنون اطلقك انا ؟
ماصدقت اني اتزوجك
تبيني اطلقك ..
بس سرعان ماغير كلامه وقال : عندي لك حل يرضينا الاثنين
تحبيني ،، واطلقك
ان ماحبيتيني ماراح اطلقك
دانا : سامي الحب مو غصب ،، ليش مو راضي تفهمني
سامي : انتي اقنعتي نفسك انك مستحيل تحبيني
وهذي النتيجه
عالعموم ،، قلت لك
حبيني واطلقك .. مانتي حابتني ماراح اطلقك
دانا بنفسها : مادري مع أي نوع من البشر قاعده انا
قالت لسامي : شووف ،، انا ماتمشي علي هالحركات
حبيني ماحبيني
ترى لاتحسبني بزر
تضحك علي بكلمتيين ،، صدق سخيف
سامي باستغراب : توك هاديه وش اللي قلبك ؟
دانا بصوت عالي : مالك دخل ،، قلت لك طلقني
مااببيك ياخي اكرههك اكرههك
مابييك
افهم
سامي بعصبيه يحاول يخفيها : دانا لاترفعين صوتك
دانا : يقالك رجـآـــ.....
‘‘ طرأإأأأأخ ‘‘
عطاها كفف
وطالع فيها بغصب ،، ماكان متصور بحياته
انه ممكن يناظرها بهالطريقه
دانا والدموع متحشره بعينها : يلعن ابووك ياكللب
دخل عليها عمها عند هالكلمه
طالع فيها نظرات العن واخس من نظرات سامي لها
مالقت غير انها تدفن عينها بالارض
حامد ( ابو سامي ) : هذا وانتي بنتي اخوي تلعنين فيني
اجل الغريب وش بيسوي ؟؟
وانت < يطالع بسامي > امش قدامي يالله
بنروح نستقبل امك
سامي : ان شاء الله
+++++++++++++++++++++++
اليوم الثاني ،، عالساعه 9 الصبح
قامت من النووم
وهي كالعاده تحس بالانكسار
طالعت على نفسها بالمرايه بكره
وسلطت نظرها بكره اكبر على بطنها
اللي انتفخ
تكرهـ،، اللي سكن داخل احشائها
دون استئذان
كره مو طبيعي
جاها اتصال من محمد
عطته مشغول وقفلت الجواال
غاده بنفسها :يارب رحمتك !
++++++++++++++++++++++
عبير : ساروه يالله قووومي
ساره : ياربيي عبير وخري عني
عبير : اقوول ترى بعد اممم م{ تطالع بالساعه ]
ساعتين بطلع وبتجين معي
ساره : يالله عبيير تو الساعه 9
عبير : ايه لازم تصحين بدري ياحظي
عشان جسمك يصير صحي
ساره : ااف ياربي كل هذ1 حب لي
عبير : ماخذه مقلب بنفسك ،، اقول قومي لافقع وجهك الحين
ساره : يالله يالله
عبير
كانت دايما ،، تذكر اختها
بجميع الاوقات وكانت تتمنى
انها تكون جنبها
+++++++++++++++++
دانا
كانت توها صاحيه من النوم
و تذكرت اللي صار بينها وبين سامي
حست بالغباء من تصرفها
قالت بنفسها : مع اني انا الغلطانه
بس هين ،، قال اسوي اني احبه قال
بنفس الوقت دخل سامي ..
مانطق ولا بحرف
فصخ جزمته < وانتو بكرامه
و بدون مايبدل ملابسه انسدح عالسرير
وعلى طول دانا قامت
وتوجهت للحمام !
+++++++++++++++++++
عند فراس
كان يتذكر .. كيف شاف
اخوه مع زوجته ،، بنفس الفراش
ماكان متوقعها من فارس ابد
ولا جا على باله
الا متاخر
حس بالقهر ،، اخوهـ
كيف يقدر يسويها ؟!
اما شجون كانت اخر همه
هدفه كان انه يعذبها
بدون أي سبب
بشكل اوضح ‘‘ مزاج ‘‘
++++++++++++++++

يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -