بداية الرواية

رواية مجبور احبك -7

رواية مجبور احبك - غرام

رواية مجبور احبك -7

دق جوال فارس
لورنس : رد سكت جوالك.
فارس: المشفى اكيد حاله طارئه ماني برايق لهم انا بأجازاه.
لورنس: يمكن حاله ضروريه رررد يارجال.
فارس بأستسلام :طيب.
فارس: ايوه.. استغفر الله..لاحوول.... خلاص.. جايكم..
لورنس: يبونك الطوارىء صح.؟
فارس بملل: عليييييك نوررر يلا سلام.
لورنس: مووفق.
&&&&
الدكتور ابراهيم: اتصلتوا على الجراح الدكتور فارس.
النيرس: ايه دكتور بمسافه الطريق هو.
جراح الي كان على اعصابه برا ويشووف الدكاتره طالعين داخليييييين وزااد توتره ونبضات قلبه.
الدكتور ابراهيم: سلام اخووي لازم نسووي للبنت عمليه ونبي موافقتك.
جرااح:اأأ أأأكـ يـد .
د ابراهيم: وقع هنا لو سمحت الأ بسئلك انت شنو قرابتك فيها.؟
جراح: .....
د ابراهي: اسف مكان اسئلك وانت بهالحاله ... وقع لي لو سمحت.
وقع له واستأذنه الدكتور...
&&&&&
رانيا: هالله الله ابييك تحملين وتجيبين بنوته حلووه لولدي .
هاجس:ههههههههههه .
فايزه بحزن: هههه
رانيا والي حست ان كلامها مثل السكاكين على فايزه .. حبت تغير الموضوع.
رانيا: كأن ريم تأخرت وويه ليكون صار شي لولدي.
ريم تحاول تخفي حزنها والأ هي جايه من وراها: لا مصار شي لولدك هذا الي هامك ولدك.
رانيا: ووه خوفتيني.
عبيرر: تصدقين رانيا ولدك انعم وارق من هالعربجيه .
الكل:ههههههههههههههه
ريم : مرض يشيلك ياحماره ولا كمله يلا.
فايزه: يلا قووموا نررقص .
ريم: فكره حلووه يلا ..
قرت تمحي من بالها انساان كذاب ويلعب على بنات خلق الله وتشوف حياتها بدوون حب.
بدأ صووت الاغاني يعلوا بالصاله والكل يرقص ويفق ومبسوطين بأجواء الحفله النأأيس...
حرمه 1: ووه جمال ورزانه وبعد رقص مشاء الله.
حرمه2: اي والله مو ناقصها شي .
أم لورنس بفخر: عشاان تعرفون ان ولدي ماياخذ الأ وحده حلووه بجماله .
هاجس وهي تتمايل بخصرها وترقص مع عبير بنفس الحركات واللكل منبهر فيهم.
&&&&
فارس: خير وش صاير.؟
دكتور ابراهيم وفريق الطبي ورا فارس : حادث اصطدام والبنت بحاله صعبه.
فاارس: طيب فحصتوها.؟ شفتوا وش الخطير.؟
دكتور ابراهيم: فحصناها ولازم عمليه سرريعه ومافي جراحين غيررك يعرفون لهالحالات.
فارس: طيب يلا توكلنا على الله.
دخل غرفه العمليات ولبس البس الخاص فيه
وبدأ بالعمليه وكانت العمليه بساقها والعمليه كاانت مرا دقيقه واأي خطأ ممكن يسير اعاقه وماتقدر تمشي مرا ثانيه.
&&&
بدوا الضيوف بالانصرااف وهاجس ماودها الحفله تخلص
اولا عشان انبسطت حيييل وماتبي تهزيئات وكلام لورنس يخرب عليها.
ثانيا انها بتنام ع الارض.
دخل الكل على غرفه للنوم بعدي يووم كان مرا مرهق بالنسبه لهم.
عبير: يلا تصبحين على خيرر.
هاجس وهي تترجأ عبير: لاتنامين جلسي عندي بليزز.
عبيرر: حبيبتي والله تعبانه وانتي بعدد قوومي نامي يلا.
هاجس بصوت لايخلو من الحزن: تيب ..
لاحظت عبـيـرر ان هاجس تـتحاشى لورنس مهما كاان.وتحاول تبعد عنه.
طلعت بحبات الدرج بكسل وخوف ورجفه من أن تلاقيه.
فتحت بااب الجناح بشوويش وانتشررت ريحه عطرها بالغرفه الي غطت على ريحه عطرره.
توجهت للتسريحه تنزل الاكسسوارات وتشيل الميك أب.
رتبت الاكسسوارات بالعلبه الخاصه فيهم وكان يراقب حركاتها الهدائه وباين عليها الرجفه والخووف منه
ماينكر جمالهااااا الي سحره. انوثتهاااااااا الطاغيه كل ركن بجسمها يصررخ بالانوثه والنعومه.
مسكت قطعه من القطن تمسح الميك إب وهذاا الي زااد من وده لقربها.
مسحت بالقطنه بخفه على بشرتها وعيونهاا ورقبتهااا.
حط رجل على رجل وهو يحاول يمسك نفسه.
راحت للكبت فتحته واخذت قميص نووم طويل لنصف الساق عشان يسترها لكن كانت اكمامه بنص كم وناعم من حرير
ولونه أسوود > هو الون الي يحبه لوورنس > لكن مكانت تعرف ان هذا لونه المفضل..
&&&&
دخلت الحمام اخذت لها شور سريع .
وولبست ملابسها بالحمام عشاان مايشوفها بالروب حق الحمام .
طلعت من الحمام وكانت لافه المنشفه على راسها فكتها ونشفت شعرها بالسشوار
ومابعد انظاره عنها ولا حتى شووي.
وترتها انظاره وسارت بجسدها قشعريره.
هواء السشوار ينفخ على خصلات شعرهاا الذي تتطايرر معه.
خلصت سشوارها .
واخذت بطانيتها ومخدتها من الكبت واتجهت للمطبخ مكان نومتها.
لورنس بغرور: لحظه هه.
هاجس:....................
لورنس: تجين الغرفه وتسوين الي تبين من غير لاتقولين لزوجك تبي شي.
هاجس: بس انت قلت اني خدامه!!
لورنس: لا وبعد تردين من غير نفس.
هاجس الي تتحشاى المشاكل: تيب يازوجي شنو تبي.؟
لورنس والي نفخ صدره وبااااااانت عليه الجاذبيه أكثررررررر واكثرر: ابي تسوووين لي مساج زي الي قبل رااسي يعورني
بسرعه يلا
هاجس اوووووووف هذا وقت صدجق انك غثيث: اووكي.
لورنس: روحي مكانك ع السرير انا باخذ لي شور واجي.
هاجس: تيب.
كلها 10 دقايق وهو عندها لبس البيجامه السودأ بنفس لوون قميص نومها.
هاجس يووه شكله قاصد يقلدني
لالا يمكن يقول انا الي قلدته شلون مانتبهت ملابسه اكثرها أسود قلم الي بجيبه اسوود
وسيارته سودا وفص الخاتم الي بأيده اسوود صدق لايق علييك الاسود لانه زيك عتمه ومظلم وموحش وشرير.
انسدح ع السرير وراسه بحضنها.
كانت تحس بتعب وشووي بتنااااااام مكانهااا من النعاااس لانها تعبت حيييييل بالحفله.
لورنس بلهجه أمره :: يلا أبدي.
هاجس:..................... سكتت وبدت بعمل المساج له.
غرزت اناملها بلطف ونعومه بين خصلات شعره حس براحه مابعدها راحه.
بعد ساعه ..
حاولت تبعد عنه عشان تروح تنام مكانهاا .
تزحزحت ببطء عن السرير لكن ايد لورنس كااان أقوىء
:لالالا يبااااا لاتتركني ووحدي يبااا ليش تركتني وخليت المسؤليات علي وبكى.....
تقطع قلبها عليهاا وحزنت .
بقت مكانهاا وكملت له المساج لحتى ماغلبها النعاااااس والتعب ونااااااااامت جنبه.
&&&&&
بعد 4ساعات في غرفه العملياااات .
الدكتور فارس: الحمد الله تمت على خيرر.
د ابراهيم: كانت عمليه صعبه ودقيقه.
فارس: من جد. انقلوها بغرفه مرتبه ولازم تكون تحت المراقبه لمده 24 ساعه.
د ابراهيم: انشااء الله .. يلا انا طالع ابلغ قريبهاا عنها واضح انه حييل متوتر وخايف عليها.
فارس: ووينه قريبها فيني اشووفه بكلمه عن حالتهاا شوي.
د ابراهيم: اكييد انت تفضل على مكتبك وانا اناديه لك.
..........
د ابراهيم: ابشررك اخووي هي الحين بخيرر والعمليه نجحت بفضل الدكتور فارس بعد الله .
جراح بفرح: صدق والله. الف شكر لك يارب. وينها بشوفها.؟
د ابراهيم: بتشوفها بس قبل د فارس طالبك بيكلمك عن حالتها..
جراح: اكييد وينه.؟
د ابراهيم : تفضل معي على مكتبه.
مشى معه للسيب الطوويل المؤدي للمكتب :
فتح البااب ووقف فارس يحيه:جراااااااااااااااااااح.!!!!!!!
جراح: فااااااااااااااارس.
تلاقت عيووووونهم وكل منهم وده يحضن الثااني
بدوون تردد ضمو بعض لمده طويله
دابراهيم:انتوا تعرفون بعض.؟
فاارس: شلوووووووون ماعرفه هذا اخووي وحبيبي
د ابراهيم:كيف .؟
جراح: طموح الوالد الله يرحمه انه يشووف جراح طيار وسافرت ودرست بالخارج وحققت حلم الوالد الله يرحمه
د ابراهيم: الله يرحمه.
فارس:متى جييت من السفر وليه ماقلت لنا.؟
جراح:اليووم واصل من السفر وتعباااان حييل مهدود حيلي المهم وانا ماشي بالسياره صدمت هالبنت.
د ابراهيم: يعني مالتعرفها.
هز راسه بالايجاب.
فاارس: طيب مو مشكله بس تصحى نعرف منها الحيين لاززم اخووي يرتااح.
جراح: تسلم والله بس بتطمن ع البنت والله.
طق البااب وكان عبد الاله ومرافقين جرااح لما عرفوا انه بالمشفى جو عنده بسررعه خوفاأ عليه .
جراح: شعندك عبد الاله.؟
عبد الله: من عرفنا انك بالمشفى جينا عندك فيك شي يا استاذ جراح.؟
جراح ببأبتسامه وتواضع: لالا مافيني شي وليه جاي متعب نفسك في جوالات.
عبد الاله: قلنا نتطمن عليك أكثر.
جراح: وهذا انتوا تطمنتوا علي .. تعال عبود سلم على اخوي فارس
عبد الاله: اخوك ماتوقعت ان لك اخوان.
فارس: له اخوان بس القاطع 6 سنين غايب حتى اتصالاته كل سنتين مرره يتصل..
جراح: بالمناسبه المشفى خدماته مرا حلووه ومرريح حتى وانا بالانتظار يسئلوني ابي شي ويخدموني.
فارس: ايييه اكييد خدماته زينه دام المدير ولد عمك خالد هذا المشفى لناا بكبره " ورفع ايدينه"
جراااح: مشااء الله .. ومحسووبك كاابتن ومدير الخطوط الجويه السعوديه .
د ابراهيم: الله يخليكم لبعض.
جراح: امين
فارس: امين.
د ابراهيم: يلا نشووف البنت ونعرف مننها مين هي وبنت من.
فارس: يلا.
جراح: يلا.
.......


انتهى البارت تحيااتي لكم
اشوفك بالبارت الجاي انشاء الله.


جــggلـــــي


البارت الحادي عشرر 11

&&&&
د ابراهيم: الله يخليكم لبعض.
جراح: امين
فارس: تسلم والله..
د ابراهيم: يلا نشووف البنت ونعرف مننها مين هي وبنت من.
فارس: يلا.
د ابراهيم بهمس غير مسموع: ادخل بشوويش يااستاذ.
جراح: ولايهمك..
فاارس: خلاص فيك تنصرف د ابراهيم مشكورر.
د ابراهيم: طيب عن اذنكم.
جراح والي مفارق عيوونه عن مشاعل وبنبروه صوته الحزينه :مسكينه حالتها صعبه.
فارس: صادق وانا اخووووك الله يكوون بعون اهلهاا.
فارس: انا برووح اتصل ع الاهل يرتبون لك غرفه بالفيلا شوي ونروح البيت اوكي.
جراح والي انظاره على مشاعل: اوكي..
طلع فاارس وترك جراح لوحده عند مشاعل .
جراح: لو صار لك شي انا السبب وماراح اساامح نفسي وبرجعك لأهلك سالمه .
كان يتمنى يسمع منهااا جوااب اي شي لكن خااب ظنه ومايسمع الأ صووت جهاز نبضات قلب .
فاارس وهو يطق الباب:ممكن أدخل. يؤ للحين وانت تناظر لها عيب لاتنسى انها ماتجوز لك .
جراح: صحييح حراام اناظر لهاا ماتجوز.
فاارس يغمز له : يلا اتصلت على خالتي ام لورنس ومبسوطه مرا ومو مصدقه انك جااي . تصدق اني صحيتها من نومها ههه.
جراح: يووه منك كان خليتني انام بفندق من زين شكلي جايهم بهالوقت انت تدري كم الساعه الساعه 4 ونص الفجرر.
فاارس: وش فييك حناا اأهــل ماافي شي يستاهل.
جرااح:طيب كم بتتنوم البنت بالمشفى,.؟
فارس: أسبووع انشااء الله وتكون بيت اهلهاا ,
وكمل كلامه: يلا مشي البييت انت تعبان وانا كنت بعزومه واتصلوا علي من المشفى.
جراح يلا: وطلعوا براا الغرفه..
فارس كمل كلامه : كنت بعزومه بمناسبه زواج لورنس.
جراح وهو مو مصدق: لورنس تزوووووج.؟
فارس: ايه من حقك تستغرب كلنا استغربناااا.
يالله يالدنيا
جراح: يلا مشي البيت بشووفهم اشتقت لهم.
فارس: يلا.
&&&&&
البااب مكسوور والبيت هادىء وكأنه مهجور .
سارهـ: ياجعلك للمرض فاضيه لك أنااا مشااااااعل مشااااعل ووينك .
عواد: وينهااا .؟
ساارهـ والي تدور البيت غرفه غرفه ركن ركن لكن لاشيء.
مدري ويين راحت.
عواد: ببلغ الشرطه.
ساره: لاتبلغ خليهاا يمكن راحت تسربت بناتك وتربايتك الفاشله.
عواد والي كان مدروخ وتعبان من المشروب:انا طالع انام واذا رجعت احبسيها بالغرفه وريها شغلهاا .
ساره: لاتوصيي حرريص يلاا نوم العوافي حبيبي.
للأسف في اباء كذاا لمى يتزوج ينسى ان له بناات ورباهم وتعب عليهم بمجرد موت زوجته الاولى.
&&&&
جراح: ماتغيرر شي نفس القصرر نفس الحديقه ونفس الكراج والباب الكبيرر الي كنت اخاف منه وان صغيرههه.
فارس وهو يناظر اخوه ويبتسم.
فتح الباب ودخل ومعاه أإٌخووه.
وأم لورنس كانت بأستقبالهم ودموعها بعيونهاا ربت فارس ونواف ورانيا وجراح مثل عيالهااا وماقصرت معهم بشيء.
هرع لأحضانها وبللت دموعهاا ملابسه:لاتكبيين يالغاليه ..ورفع راسهاا ومسح دموعهاا بأيده .
أم لورنس: دمووع الفرح ياولدي من فرحتي فييك وبلمتكم اخيرا بشوفكم كلكم تحت سقف البيت ومجتمعين حولي.
جراح: تسلمين لي يالغاليه.
فارس: يلا خالتي امسحي دمووعك جراح تعبان من السفرر.
ام لورنس بعفويتهاا: تعال معي ياولدي لغرفتك.
جراح: ودي اشوف اخواني وعيال عمي.
أم لورنس: انت نام والصباح رباح.
جراح: شسووي غلبتيني ياخالتي.
دخل غرفته واخذ له شور وانسدح ع السرير وتاهت فيه افكاره بمشاعل البنت الي جمعه القدر فيهاا بيووم الحادث.
ابتسم على الي صار اليووم واستسلمت جفونه للنوم.

يتبع ...

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -