بداية

رواية يا دنيا ارحميني -2

رواية يا دنيا ارحميني -2

رواية يا دنيا ارحميني -2

ساره : زين بس خلاص امشي انروح غرفتنا
ريم : لا انا بقولها .. انتي اول ما انولدتي
ساره : ريم خلاص
ريم : ( احقرتها وكملت ) اول ما انولدتي خالتي امل خذتج وربتج عندها .. بس بالاساس انتي اختنا اللي اولدتج امي مو خالتي امل
ندى : ( تصرخ ) انتي جذابه
ريم : والله مو جذابه .. سامي يصير عمج مو ابوج .. وأمل خالتج مو أمج
ندى : ماراح اصدقج
ريم : يالغبيه شوفي شهادتج شنو اسم ابوج ؟
ساره : ريم اقولج خلااص
ندى : ( تصرخ ) ابوي كان اسمه مشعل بعدين غيره
ريم : غبيه قصو عليج .. والله انتي اختنا والله العظيم ما اقص عليج
ساره : انا راح اعلم امي ( اطلعت من الدار )
ندى : ( اقعدت اتصارخ وتبجي ) جذااابه جذااابه امي امل وابوي سامي .. ليش اتجذبين
فرح : ريم صج ندى اختنا ؟
ريم : اي والله العظيم صج .. بس امي عطتها خالتي امل
( ندى طاحت عالأرض واقعدت ترجف بطريقة تخوف.. وجنان ونوره و فرح اقعدو يصارخون .. و ريم اول ماشافتها اركضت غرفتها واقفلت عليها الباب )
--
- بالصاله –
ساره : يمه .. بكلمج شوي
أمل : تستحين من خالتج سااروو
فاطمة : ( تكلم ساره ) شتبين ؟ تكلمي .. مايصير اقوم عيب قاعدين انسولف انا وخالتج
ساره : بس يمه ...
أمل : ( تبتسم ) خلاص اصلا احنا نبي نروح .. نادي ندوي بسرعه خل نمشي .. و بعدين كلمي امج على راحتج
ساره : ( ساكته )
فاطمة : سويره اشفيج شسويتي ؟؟ اعرفج اذا ارتبكتي
- فجأه وصلهم صوت اليهال قاعدين يصارخون بهستريا وينادون امهم –
أمل : ( امسكت قلبها ) اشفيهم ؟
فاطمة : ( قامت ) يمه ساره قعدي يم فهود خل اشوف خواتج
ساره : يمه ريم قالت حق ندى الصج
أمل : ( تصرخ ) شنو؟؟ اشقالت ؟؟ تكلمي
ساره : ( اسكتت )
فاطمة : ( راحت غرفة بناتها واهي تركض )
أمل : ( الحقتها وايدها على قلبها )
--
- دشو الغرفه مالقو احد لأن اليهال من الخرعه اطلعوا بره الغرفة .. بس كانت ندى ترجف عالارض و رغوه تطلع من حلجها –
أمل : ( اول ماشافتها غطت ويهها واقعدت تصرخ ) بنتي .. اشفيها اشصار لها ؟
فاطمة : ( حاولت تمسك ندى وتهديها بس ماقدرت لأن ندى كانت ترجف حيل ) بسم الله الرحمن بسم الله الرحيم .. بسم الله الشافي .. خلاص ندوي قومي .. أمل دقي عالاسعاف بسرعه
أمل : ( تبجي ) اشفيها بنتي ؟؟
فاطمة : ( تصرخ ) أمل دقي عالاسعاف خلصيني
أمل : ( راحت بسرعه عشان تدق عليهم )
فاطمة : ( اقعدت تمسح حلج ندى بكلينكس وتقرى عليها قرآن )
- بعد دقايق ردت أمل الغرفه .. لقت ندى هدت من الرجفه شوي شوي لين صارت منسدحه من غير حركه –
أمل : ( اقعدت يمها و قلبها بغى يوقف ) اشفيها ؟
فاطمة : ( تمسح على شعر ندى ) ندوي حبيبتي ؟
ندى : ( افتحت عينها طالعت فاطمة مده .. بعدين طالعت أمل .. جان تبجي بصوت عالي ) ماما
أمل : ( امسكت ايدها ) ها ماما انا اهني
ندى : ( لمت أمل ) خل نروح بيتنا مابي ايي اهني مره ثانيه
فاطمة : ( قاعدة يمها ) ليش حبيبتي
ندى : ( دافنه راسها بصدر امل وتبجي ) بس مابيكم انتو جذابين ماتحبوني
أمل : حبيبتي كلنا نحبج
ندى : أدري انتي مو امي بس خذيتيني وحبيتيني بس اهي قطتني ماتبيني
أمل : ( انصدمت اتطالع فاطمة ودموعها تنزل )
فاطمة : ( دموعها انزلت ) انا ماقطيتج انا..
ندى : ( غمضت عينها وراسها بصدر امها أمل ) ماما بروح البيت
أمل : حبيبتي نطري شوي بنروح المستشفى اول خل يشوفج الطبيب
ندى : ( مغمضه عينها وماردت )
أمل : ندوي ؟
فاطمة : ( قامت واهي تبجي اطلعت بره الغرفه وخلتهم بروحهم )
- بعد 10 دقايق اوصلت الاسعاف .. امل شالت ندى واصعدت الاسعاف معاها –
- بالمستشفى –
الدكتور : اهي الحين نايمه لازم تاخذ راحه كافيه .. بس حسب حالتها الصحية اول ما انولدت.. وحسب اللي وصفتيه لنا.. فأتوقع اللي صارلها نوبة صرع
أمل : ( اشهقت ) صرع ؟
الدكتور : هدي نفسج مافيها الا العافيه ان شاءالله .. انا انصحج بالدكتور صالح ال.. اهو متخصص بالأعصاب
- اليوم الثاني عند الدكتور صالح –
د.صالح : نيرس اخذي ندى واشتريلها حلاو
الممرضه : اوكي دكتور
ندى : اتطالع ابوها
سامي : بابا روحي معاها
- بعد ما اطلعو –
د.صالح : مثل ماقال الدكتور اسامه بنتكم فيها صرع
أمل : بس بنتي ماكان فيها أي شي اشلون صار جذي فجأه
د.صالح : البنت انولدت وفيها نقص حاد بالاكسجين .. فجزء من الدماغ تأثر بهالنقص وظهر بهالصورة
أمل : ( دموعها بعينها ) مافهمت وليش يعني توه يالله بيّن هالشي ؟
د. صالح : اهو جذي .. ماله سن معين .. بس اغلب شي يبين بمراحل الطفوله الاولى .. وفي ناس تظهر عليهم اعراض هالمرض فترة المراهقة
سامي : واشلون نقدر نعالجه ؟
د. صالح : اول شي لازم اتعرفون كل شي عن هالمرض .. عشان تتفهمونه اكثر
سامي : اي اكيد
د. صالح : هالرجفه اتصير لأن في اضطراب بالمخ .. وفي فترة معينة مدتها دقايق معدودة ماتتعدى ال4 دقايق بالكثير .. يضطرب المخ وماتوصله ارشادات سليمة فتصير عند المريض حالة تشنجات مايقدر الجسم السيطره عليها .. بس بهالوقت اهي ماتكون حاسه بأي شي حواليها واذا قامت لازم تطمنونها ان ماكو أي شي يخوف .. لازم ترتاح وتنام بعد النوبة
أمل : يعني ممكن ترجع لها الحالة مره ثانيه؟
د. صالح : ترجع من فترة لي فترة وان شاءالله مع الايام تروح هالنوبات .. وانا راح اعطيكم حبوب .. لازم تمشي على الجرعات يوميا وبالظبط مثل ما اقول عشان نسيطر عالحاله .. و انا اقترح ان يشوفها طبيب نفسي .. لأن هالمرض هم يحتاج مساعدة الطبيب النفسي عشان تقدر تتأقلم مع حالتها اليديده .. عندي واحد شاطر وايد بس جلساته راح تكلفكم
سامي : مو مهم الفلوس المهم البنت
امل : ( اقعدت تبجي ) اخ يا بنتي عين وصابتج
سامي : ندى بخير الحمدلله لا تقولين جذي
د. صالح : البنت لازم تحس براحه ومايصير اتشوفج تبجين .. عشان تتفهم حالتها اكثر
- وقعد الدكتور يشرح لهم كل شي عن مرضها .. وقالهم ان قبل النوبة بدقيقتين تقريبا .. المريض يحس بخدر بأطرافه وبراسه وهالعلامات تكون بمثابة تحذير عشان ينسدح بمكان آمن مافي اشياء ممكن تأذيه اذا صارت النوبه -
- بالليل بغرفة ندى –
( سامي وامل قاعدين يكلمون ندى واهي منسدحه بتنام )
ندى : بس ليش خلتني وماتبيني ؟
سامي : اهي ماخلتج .. بس لأن امج امل كانت وايد تحبج وودها تعيشين عندها مثل بنتها .. عشان جذي امج فاطمه وافقـ..
ندى : لا .. امي امل و بس .. مابي ام ثانيه .. ومابي ابو ثاني .. وماراح اروح اهناك كلش
سامي : ( باس راسها ) خلاص اللي تبينه راح يصير .. نامي الحين
أمل : ( باستها ) تبيني انام يمج اليوم ؟
ندى : ( تبتسم ) اي .. وانت بعد بابا
سامي : ( يضحك ) لا ماقدر بعدين ينكسر السرير
أمل : ( انسدحت يم بنتها ) يللا سامي سكر الليت وخلنا ننام
ندى : باي بابا
سامي : تصبحون على خير ( سكر الليت وطلع )
--------


- 3 / دلال –
- صار عمر ندى 20 سنه .. وهذي ثاني سنه لها بكلية الهندسة تخصص هندسة كبيوتر.. و فرح 21 سنه معاها بنفس الكلية ونفس التخصص واهي بسنة ثالثة .. و نوره 22 سنة بكلية العلوم يمهم وهم اهي بسنة ثالثة لأنها كانت محوله تخصصها -
اما الباجي :
( ساره 28 متزوجه وعندها 3 صبيان .. ريم 26 هم متزوجه وعندها ولد وبنت .. جنان 23 توها متزوجة وسافرت مع ريلها يكملون دراستهم بره .. والأخير فهد عمره 14 سنة )
طبعا ماراح يهمكم الا ندى و فرح مثل ماقلنا اول شي .. خل اوصفهم لكم
ندى : ( ناعمه حيل ) بيضة و عيونها ناعسه ورموشها ماشاءالله وايد .. خشمها حلو وحلجها عادي لا كبير ولا صغير .. عندها غمازة قوية بخدها اليسار تطلع حتى لو ابتسمت ابتسامة خفيفة .. شعرها لي نص ظهرها ولونه بني بس بالشمس تبين لمعته ذهبية – مو متحجبه -.. ضعيفه ( من المرض لأن نفسيتها كانت وايد تتعب فما تاكل عدل ) بس عندها صدر فصاير شكل جسمها حلو .. طولها 160..
فرح : بيضه و عيونها كبار وباجي ملامحها متناسقه .. عندها خدود .. نقدر نقول حلوه .. شعرها اسود قصير – متحجبه - .. جسها حلو وهم عندها صدر ( طالعين على امهم ) .. طولها 163 ..
--
من اليوم اللي اعرفت فيه ندى ان امها الصجيه اهي فاطمة .. واهي ماترضى تروح اهناك الا بالمناسبات .. و علاقتها مع خواتها بارده حيل ماعدا فرح كانت وايد تنام عندها وتسليها وصارو وايد قراب من بعض .. اما عن حالتها الصحية ف اهي تروح حق الدكاتره بشكل دوري ( حكم أمل وسامي ) .. و النوبات اتييها بين فترات بعاد عن بعض مرات من غير سبب ومرات من الاضاءة والارهاق .. وطبعا على طول تاخذ ادويه و ماتقطعها..
- كلية الهندسة –
فرح : حياتي ندوي والله امي كل ليلة تبجي حرام عليج عاد .. روحيلها طيبي خاطرها شوي
ندى : اووو فروح جم مره اقولج لاتفتحين معاي هالموضوع
فرح : بس امي..
ندى : اي بالظبط اهي امج انتي مو امي انا
فرح : اوكي خلاص اعتبريها خالتج و طلي عليها
ندى : ماصارت مناسبة عشان اروح .. وصراحه بس اشوفها اتذكر وحدتي طول هالسنين .. واشلون انتو كلكم مع بعض وانا بروحي
فرح : حرام عليج .. انا كل ويك اند نايمه عندج
ندى : انا اتكلم عن لمتكم انتو كلكم خوات مع بعض الا انا .. قطتني لأني مريضة ولأني بنت صح ولا لأ؟؟
فرح : ليش تقولين جذي ؟
ندى : لأن هذا الصج .. انتو بناتها ومافكرت تتخلى عن أي وحده فيكم .. بس انا عادي قطتني بكل سهوله
فرح : لو تبين الصج حياتج وايد احلى من حياتنا
ندى : ( بعصبيه ) مو كل شي ينقاس بالفلوس .. حنان الام يسوى فلوس الدنيا .. صج ان امي مو مخليه علي قاصر وحنانها مكفي وموفي بس هم مادري كل ما اتذكر اموت قهر .. حتى اعيال سارة و ريم مايعرفوني عدل
فرح : انتي اللي قطعتي ريلج عن بيتنا
ندى : منو المسؤول عن هالشي ؟
فرح : حمدي ربج انج عند خالتي امل والله لو كنتي عندنا جان حالتج اسوء
ندى : خلاص عفيه فروح تونا بداية الدوام بليز لا تعكرين مزاجي اكثر .. وفكيني من هالاسطوانه اللي انعيدها كل يومين
فرح : اوكي خلاص على راحتج
ندى : اشعندج وقت الغدى ؟ خاطري اتغدى بره الكلية
فرح : نطري خل اشوف ( اوقفت اتدوّر جدولها بالجنطه )
ندى : وانتي للحين ماحفظتي وقت محاضراتج ؟
فرح : لا طبعا .. تونا بسم الله صارلنا اسبوع مداومين شلون احفظه ؟
ندى : كا انا حافظة جدولي وحافظة القاعات بعد
فرح : انتي مخج كبيوتر ماشاءالله انا مخي على قدي
ندى : ( تضحك ) زين خلصيني اشعندج بعد الوحده ؟
فرح : ( تطالع جدولها ) مممم خل اشوووف .. ماعندي شي فاضيه .. والله اليوم جدولي يهبل الساعة 11 ونص اخلص
ندى : ويي .. انا عندي داتا ستركجر من 11 لي وحده .. خلاص شوفي .. انا احضر اول ساعه بعدين استأذن
فرح : صار عيل اذا طلعتي دقي علي ناطرتج
ندى : اوكي سي يو
فرح : باي
( كل وحده راحت محاضرتها )
- بيت ام فهد ( فاطمة ) –
فاطمة : والله يا أمول اني كل يوم احلم فيها .. احس بعذاب والله
أمل : ( حطت ايدها على جتف اختها ) ادري والله حاسه فيج
فاطمة : ( بعصبيه ) لا مو حاسه فيني .. محد حاس فيني
أمل : والله اني كله اقولها اتطل عليج بس مو راضية وبصراحة اخاف اضغط عليها .. تدرين بعد حالتها الصحية تتعب و..
فاطمة : ادري ادري .. بس والله ولهت عليها وعلى ريحتها مايصير جذي ماتخليني اشوفها الا وين ووين
أمل : ( اسكتت )
فاطمة : وحتى لو ييت بيتكم تحبس روحها بغرفتها .. والله لو مو حالتها الصحية جان اجبرناها بالقوة انها اتزورنا انا وابوها
أمل : ( معصبة ) فاطمة انتي يوم عطيتيني البنت حلفتيلي انج ماراح تطالبين فيها .. وبعدين عن أي ابو تتكلمين ؟؟ مشعل اصلا مو عادها وحدة من بناته .. وهذا احسن عالأقل كان قد كلمته يوم عطاها اخوه
فاطمة : ( اقعدت تبجي ) أمل لا تحرقين قلبي اكثر الله يخليج تره انا اللي سويته حق مصلحتها .. والله لو كانت عايشه عندي جان حالتها الصحية و النفسية اسوء من اللي اهي فيه .. بناتي ما ترقعوا الا يوم تزوجوا .. طفولتهم ماكانت مثل غيرهم .. والحين شوفي نوره وفرح .. اهي سيارة وحده يتشاركونها معاي وكل يوم هوشة عليها
أمل : ( اكسرت خاطرها ) الله يعينكم .. تره والله لج اجر باللي سويتيه فرحتي قلبي بضنى وخليتيني احس باحساس كنت محرومه منه
فاطمة : ( ساكته )
أمل : ( تحاول تغير الموضوع ) وعلى طاري السيارة انا قلت منزمان خليني افتح لكم سيارة ثانيه حق فرح بس انتي الله يهداج مو راضية
فاطمة : لا مشكورة مانبي شي .. كافي بس تخلين بنتي تحبني .. تكفين حاولي فيها
أمل : ( تضايقت يوم اسمعتها اتقول بنتي ) ان شاءالله بكلمها بس ماراح اضغط عليها
- كلية الهندسة -
( بالمحاضرة .. ندى قاعده يم رفيجتها دلال و كل شوي تشوف التلفون وتجيّك عالساعه )
دلال : ( بصوت واطي ) اشفيج كل شوي تطالعين التلفون ؟
ندى : لأني بتغدى مع بنت خالتي فرح تأخرت عليها لازم اطلع الحين
( طبعا جدام الناس اهي وحيدة امها وابوها وماعندها خوات )
دلال : واي عاد انا ميته يوع واكره هالمحاضرة
دكتور ثامر : انتي وياها اذا عندكم سالفة مهمة كملوها بره القاعة
ندى : ( انحرجت حيل ) عفوا دكتور بس انا لازم استأذن عندي شغلة مهمة لازم اروح لها
دكتور ثامر : ( بنفسية ) حياج
ندى : ( بصوت واطي ) يللا اخليج استانسي بالدرس ( قامت )
دلال : ( بصوت عالي ) دكتور انا بعد بستأذن
( ندى طالعتها مصدومه .. بعدين سيدة طالعت الدكتور .. جنها تبيه يعارض طلعة دلال )
دكتور ثامر : روحوا فكووني خل اعرف اشرح
دلال : ( تضحك ) ثانكس داك
ندى : ( تتحلطم بصوت واطي واطلعت )
دلال : ( اطلعت وراها ) عبالج بخليكم تاكلون عني وانا ميته يوع
ندى : ( تبتسم ومالها خلقها ) كلمتي العنتر مالج اخاف مايرضى
دلال : لا ماراح اقوله مو ناقصه عوار راس
ندى : اوكي خل ادق على فروح
- دلال وايد حلوه برونزيه وشعرها لي جتفها كله تسويه كيرلي .. و وايد جريئة .. معنها رفيجة ندى و معاها بأغلب المواد .. بس للحين مو قادرة تتأقلم مع جرأتها سواء بطلعاتها معاها او بطريقة كلامها مع الدكاترة .. وطبعا فرح كلش ما تبلعها وكله تترجى ندى انها تقطع علاقتها بهالبنت –
--
راحت ندى عند سيارتها – بي ام سوده موديل السنة - و كانت فرح واقفه اهناك تنطرها بس اول ماشافت دلال معاها انقلب ويهها
فرح : ( لايعه جبدها ) ها دلال اشلونج
دلال : ميته يوع
فرح : اها .. انا بعد الحمدلله زينه
دلال : ( تضحك ) زين وين بناكل
ندى : بسم الله اول ركبو السياره وبعدين انشوف وين نروح
فرح : ( اتخز ندى ) لا خلينا ناكل اهني بالكفتريا
ندى : فرح صعدي السيارة و بلا سخافه
فرح : اوكي عطيني السويج انا بسوق
ندى : ( بطلت السيارة واقعدت ) لا حبيبتي السيارة سيارتي وانا اللي راح اسوق
( فرح اقعدت يمها .. ودلال اقعدت وره )
فرح : جنج ذالتني لأني ماعندي سيارة ولأنج كل يوم تمريني
ندى : وااي فروح شكو هذا باللي قلته ؟
دلال : خلاص انتي وياها تره اليوع يخليني اعصب الحين انزلكم من السيارة ثنتينكم واروح اكل بروحي
فرح : ( بصوت واطي ) قطييعة يعني شوفوني دمي خفيف
ندى : ( تسولف مع دلال عشان لاتسمع تحلطم فرح ) زين يا ام اليوع وين بتروحين ؟
دلال : لا يبه خلي فرح تختار شكلها معصبه اخاف اختار شي مايعجبها
فرح : ندى وديني ماك البحر
ندى : اوكي
---
- اوصلو ماكدونالز البحر اسفطت سيارتها .. وكان بره متروس سياكل وشباب –
دلال : وااي وناسه .. خل ننزل حدي يعت
فرح : ( لفت على دلال ) والله انج مستانسه عالسياكل مو عالاكل
دلال : وانتي ليش كله حاطه دوبج بدوبي؟
ندى : بس بنات خلاص عاد .. ننزل ولا نروح مكان ثاني؟
دلال : لا شكو مكان ثاني اهي اختارت ماك وراح تنزل ( بطلت الباب وانزلت )
فرح : ويع وييع اشهالبنت ؟؟ ندوي شكو يبتيها تكفين الحين تلم علينا الشباب كلهم
ندى : خلاص عاد لا تنكدين علي .. امشي ننزل وراها دشت بروحها حرام
فرح : حرام؟؟!!! .. والله تلقينها مستانسة عبالج تخاف؟
ندى : زين نزلي عفية قاعدة اترجاج
فرح : اوكي امشي الله يستر
( انزلوا ودشوا داخل لقو دلال حاجزة طاولة قريبه من طاولة شباب وقاعدين يطالعونها كلهم واهي تتبوسم )
فرح : شايفتها ؟؟ والله ماراح نقعد يمها امشي نقعد اهناك ودقي عليها قوليلها اتييلنا ( راحت حق طاولة بعيده ومافي يمها احد )
ندى : آآخ منكم بتحوشني جلطة بسبتكم ( اقعدت يم فرح ودقت على دلال )
دلال : ( ردت عليها بصوت دلع ) الوه .. وينكم؟
ندى : احنا داخل بس صوب الزاوية .. تعاليلنا
دلال : ( تطالع الشباب ) لااا عاااد ندوووي والله حجزتلكم طاولة تهبل
ندى : اوكي ماتبين اتيين خليج اهناك بروحج باي ( سكرت الخط )
فرح : زين تسوين فيها
- ثواني ويت لهم دلال .. تحلطمت شوي وبعدين اطلبو و خذوا الاكل واقعدوا مكانهم ياكلون –
شوي جان اييون نفس الشباب واقعدو جدام طاولتهم .. و بس دلال انتبهت عليهم لأن فرح وندى كانو ماعطينهم ظهر
ندى : فروح اليوم الدكتور ثامر عصب وفشلني شنو تمنيت الأرض تنشق وتبلعني
فرح : ويع ياكرهه هالثامر سامعة عنه وايد ان يغازل البنات
ندى : اي عينه زايغة شوي
- فرح وندى طالعو دلال ولا عينها كانت بعييد مو صوبهم .. متعديتهم .. و شوي من المايونيز موصخ شفايفها وكانت تلحسه عالبطيئ .. فرح التفتت وراها وشافت الشباب قاعدين يخزونهم ويضحكون –
فرح : هي انتي ما تستحين اشهالحركات القذرة ؟
ندى : خلاص فروح .. تعوذي من ابليس
دلال : ليش يمه اشسويت ؟
فرح : ( قامت ) والله ما اقعد وهذي معانا .. لا ليش تلحسين شفايفج جذي روحيلهم وخلصي عمرج
ندى : عيب فرح اشهالحجي
( دلال منصدمه قاعده اتطالع الشباب )
واحد من الشباب : هذي يعني عايشه دور الأم المربية
دلال : ( اضحكت )
فرح : ( خزت الصبي بعدين اطلعت من المطعم )
ندى : ( قامت ) انا رايحه بتيين تعالي ماتبين خلي أي احد يردج
دلال : لا شوي والحقج بس خل اتهنى بالصمونة
ندى : ( خلتها واطلعت ورا فرح )
- بره المطعم –
ندى : ليش سويتي جذي ؟ جان حقرتيها إلا تخربين الطلعه؟
فرح : ندووي اشفييج ؟؟ ماشفتيها شتسوي ؟؟ ماتستحي اشكره قاعده تغازلهم
ندى : أي و احنا شكو فيها
فرح : لا والله ؟؟ اهي طالعة معانا .. لمت علينا الشباب ماشفتيهم غيرو طاولتهم واقعدو يمنا ؟؟؟
ندى : زين خلاص اهدي وركبي السيارة
فرح : ( واهي تبطل الباب ) قطيعة هذا وعندها حبيب جذي تسوي
( اركبوا السيارة وانطروا دلال )


( كان في اثنين واقفين بره يم سيارتهم – لمبرجيني حمره – سافطينها يم سيارة ندى .. واحد من هالشباب كان يدخن .. مز مزة من الزقارة وقطها وداس عليها .. و أشر حق رفيجه عشان يركبون السيارة )
- أول ما يت دلال اصعدت ورى .. والبست الهاند فري وعلت على اغنية بتلفونها –
فرح : سويتي هالحركة السخيفة عشان ما اتكلم يعني ؟
ندى : تكفين فروح خلاص طاف
فرح : زقمتني والله ماتهنيت بالوجبة
ندى : تعالي بيتنا والله امي تسوي احلى من ماك بألف مرة
فرح : اشرايج انتي اتيين تتغدين عندنا
ندى : ( تبتسم ) لا مشكورة
فرح : اوكي انتي الخسرانة
( بعد فتره لفت فرح على دلال لقتها تسمع اغاني ومعليته حده حتى الصوت طالع بره الهاند فري وقاعده تكتب مسجات بتلفونها )
فرح : اقطع ايدي اذا ماخذت رقم واحد فيهم
ندى : زين واحنا شكو فيها ختولي
فرح : لا بس اهي عندها حبيب شكو تاخذ ارقام ؟
ندى : عاد اشدراني عنها .. اتصدقين هالسيارة ورانا من حركنا من المطعم
فرح : تهقين جمهور دلال لاحقنا ؟
ندى : ( تضحك ) يجوز
فرح : الله يستر من هالبنت
---
- بسيارة الشباب –
شاب1 : اي كيفي ولا تتدخل
شاب2 : يعني بنقعد اليوم كله وراهم منصجك ؟
شاب1 : اي طبعا منصجي واليوم ماراح ارجع بيتنا الا واهي ماخذه رقمي
شاب2 : وايد واثق
شاب1 : ( ابتسم وحط زقارة بحلجه وولعها ) بتشوف..

- 4/ عقلية الشباب ماتقبل الرفض –

( اوصلو البنات عند الكلية )


ندى : يللا دلول نزلي انا بمشي
دلال : والله ماتهنيت بهالطلعة كلش .. مرة ثانيه خل نروح انا وانتي بس
فرح : نعم نعم؟!! عيدي بالله منو اللي ماتهنى ماسمعت ؟؟
ندى : خلااااااص ذبحتووني .. دلول نزلي والله مالي خلق
دلال : نازله يللا جاااو حبي ( انزلت وسكرت الباب )
ندى : اشفيج فروح ؟ خلاص عاد كل شوي داقرة البنت
فرح : احسن تستاهل ام الرياييل .. عندها واحد شكو ماتصونه ؟
ندى : اوو خلينا من سيرتها وقوليلي .. بتروحين مع نوره ولا انا اوديج بيتكم ؟
فرح : مادري والله خل اشوفها ( طلعت تلفونها ودقت على اختها )
نوره : الو
فرح : ها نواره خلصتي ولا ارجع مع ندى ؟
نوره : انا اخلص بعد ساعة
فرح : اوكي خلاص ارد معاها .. يللا باي
نوره : باي ( سكرت التلفون )
فرح : ( التفتت على ندى ) اتخلص بعد ساعة .. وديني انتي
ندى : اوكي ( حركت السيارة ) .. امبيه فروح السياره للحين ورانا اتصدقين
فرح : حلفي؟؟!!
ندى : والله اهي نفسها اللمبرجيني الحمره
فرح : ( التفتت طالعت السيارة وردت بسرعه اتطالع جدام ) اي والله للحين .. زين شنو ماشافوها انزلت ؟
ندى : يمكن مايبونها اهي
فرح : عيل اكيد يبونج
ندى : واشمعنى انا يعني؟؟ يمكن حقج انتي
فرح : زين خلاص خيولون مالنا شغل فيهم
- اوقفوا عند الاشارة عالسايد اليسار جان توقف يمهم اللمبرجيني واللي يسوق بطل الدريشه وقعد يأشر لهم –
ندى : واقفين يمج واللي يسوق قاعد يأشر
فرح : ندوي لاتطالعينه خيولي
ندى : اوكي ( لفت ويهها وتطالع الرصيف ) احس شكلنا يفشل جدام السيارات
فرح : اي والله
- صارت الاشارة خضرة و مشت ندى سيدة وبنفس الوقت سيارة الشباب بتاخذ الاشارة يسار .. جان يدعمهم –
( ندى وفرح اشهقو من الخرعة )
ندى : دعمني ويعه تويعه ان شاءالله
فرح : ( ماسكة قلبها ) دش فيني
ندى : ( تأشر حق الصبي ) هي انت اشفيك مينون ؟؟
شاب1 : ( يأشر لها تروح يسار وتسفط )
( ندى راحت يسار واسفطت واهو سفط وراها ونزل شاف سيارتها بعدين راح عند دريشتها )
- الشاب حنطاوي طويل وعريض .. جسمه رياضي .. شعره مخففه .. عيونه طوال وحواجبه مرسومين وعراض .. خشمه عادي .. وشفايفه غامجه من الزقاير .. مخفف شواربه ولحيته ديرتي –
شاب1 : اختي بس بفهم شغلة وحده.. متى خذيتي الليسن ؟
ندى : نعم ؟؟!! انا متى خذيته ولا انت ؟
شاب1 : لا والله انتي .. يعني حضرتج واقفه عالسايد اليسار وبتاخذين الاشارة سيدة؟؟ اشلون فهميني ؟
ندى : شنو شلون تعلمني بالقوانين يعني؟؟ اي عادي بروح سيدة مافيها شي انت تبي يسار جان وقفت ورانا ولا لأنك بتغازل واقف يمنا وعلى كيفك بتلف يسار
شاب1 : صارلي ساعتين أأشرلج عشان تخليني اروح يسار ويعني داقة الثقل وماتبين تشوفيني
ندى : انا ثقيلة غصبن عليك
فرح : ندوي خلاص مو وقته هالحجي .. اقول اخوي الحين شنو انكلم اهلنا يعني ولا الشرطة ولا اشلون ؟
شاب1 : ( ابتسم ) اقص الساني قبل لا افكر انادي الشرطة
ندى : ( اتطالع فرح ومبطلة عيونها ) عشتووو
فرح : ( خزت ندى بعدين طالعت الصبي ) زين اندق على اهلنا ؟
شاب1 : شوفي صراحة اهي غلطانة لأن اللي واقف عاليسار لازم يلف مو يمشي سيدة .. يعني الحق معاي وبجذي القانون يقول انها تصلح سيارتي فوق سيارتها بعد .. بس انا بسامحها عشان خاطر عيونج انتي
( ندى توها تبي تتكلم جان فرح تمسك ايدها عشان تسكت )
فرح : تسلم
شاب1 : زين اقدر ايي شوي عند دريشتج ؟ اخاف اقول شي بعدين هذي اتطقني
فرح : اشدعوه مو لهالدرجة ؟ قول اشبغيت
شاب1 : لا والله بروح صوب دريشتج ( راح من جدام السيارة ووقف عند دريشة فرح )
فرح : ( بطلت الدريشة ) هلا اشبغيت ؟
شاب1 : اظن انتي شفتيني لاحقكم من البحر لي اهني عدل؟
فرح : ( انحرجت ) اي
شاب1 : من غير لف ودوران انا سمعت اللي صار مع رفيجتكم والشباب وعجبني موقفج وصراحة حاب اكلمج
فرح : ( تبتسم ) يعني دام سمعت الموقف واني كنت رافضة هالشي عيل اشلون تطلب مني هالطلب؟
شاب1 : يعني انتي رافضة تكلمين نهائيا ً؟؟ ولا كنتي معصبة لأنها لمت عليكم الشباب بتصرفاتها ؟ ابي الصراحة
فرح : ( اسكتت وطالعت ندى )
شاب1 : يللا عاد والله اني ميت يوع وكنت بدش آكل بس انتي خليتيني للحين على لحم بطني وفوق هذا ادعمتني هذي اللي يمج
ندى : انا دعمتك ولا انت دعمتني؟؟ وبعدين هالشي صار لأنك غشيم
شاب1 : ( يكلم فرح ) وهم متحمل اهاناتها عشانج ماكسرت خاطرج ؟
فرح : ( تبتسم )
شاب1 : يللا سجلي رقمي عندج وبعدين فكري فيني وانا متعذب يوع ودعمة واهانات
ندى : ( بطنازه ) اتصدق قطعت قلبي
شاب1 : ( حاقرها و يكلم فرح ) ها ؟ اشقلتي
فرح : ( امسكت تلفونها وماتكلمت )
شاب1 : ( واهو يبتسم ) 9905 ( وكمل لها الرقم واهي تسجل بتلفونها )
فرح : سجلته
شاب1 : دقي علي رنه
فرح : انت مو قلتلي فكري خلاص بفكر
شاب1 : زين دقي اشتخسرين والله والله ماراح ارفع الخط وماراح يروح من رصيدج ولا فلس .. بس بجرب شغله دقي انتي الحين
فرح : لا خلاص قلت افكر
شاب1 : يللا عااد
ندى : لو سمحت انا ميته يوع وراي اقطها بيتهم بعدين برجع البيت عشان آكل ممكن تتكرم وتروح ؟
شاب1 : توج ماكله ماك
ندى : ماكلينا شي و مو مجبوره اشرحلك
شاب1 : ( يتنهد ويكلم فرح ) خلاص انا بخليكم بس تكفين فكري واكثر شي ابيج تتذكرينه الاهانات اللي حصلتها
فرح : ( تبتسم ) خلاص بفكر
شاب1 : الله يجبر بخاطرج .. ( يطالع ندى ) ولاتخافين سيارتج ماصار فيها ولا شي .. مجرد خدش .. يللا ديرو بالكم ( رجع سيارته )
ندى : ( مشت ) بتدقين عليه؟؟!!
فرح : مادري والله
ندى : ماحبيته كلش حسيته سخيف
فرح : ( تبتسم ) لا بالعكس والله دمه خفيف
ندى : والله من هالجملة متأكدة انج راح تدقين عليه
فرح : مادري مادري
ندى : توج زافه دلول .. والحين مفكره تدقين على هذا ؟؟
فرح : اتشبهيني فيها ؟؟؟ اهي وين ماتروح تاخذ ارقام .. يعني عندها حبيب وتكلم غيره الف ؟؟ تشبهيني فيها ؟؟
ندى : لا والله ادري انج احسن منها بألف مره
فرح : عبالي بعد
ندى : بس تبين الصج .. ويهه حلو
فرح : اي شفتيه .. لونه عجيب
ندى : اي صح


يتبع ,,,,,

👇👇👇
تعليقات



    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -