بداية

رواية خذاك الزمن مني وترك لي اشواقي -1

رواية خذاك الزمن مني وترك لي اشواقي - غرام

رواية خذاك الزمن مني وترك لي اشواقي -1

ممكن تتفاعلون معي بالروايه
معليش راح أتكلم بالعاميه"
قد تضرب بنا الأمواج من كل جهه وقد ترمي بنا في مكان لاندري عن خفاياه وقد تقتلنا ولكن هناك بصيص من الأمل إنه بعد الله الصديق الوفي والقلب الحنون ولكن نادرا مانجده في هذاالزمن القاسي الذي أصبح هم كل من البشر إتباع مايريد حتى لو أصبح هذا في معصية الخالق إن بعض البشر يظن أن الحياة تستمر باتباع مظاهر الحياة ورغباتها ولكن الحياة جمالها في بساطتها"

"خذاك الزمــن مـــنـــي وتـــرك لـــي أشـــــواقــــي"

للكاتبه:التفاؤل في حياتي نسمه"
أبطالنا:
نجود + العنود أصدقاء من كانوا في الروضه أعمارهم نفس بعض ١٧سنه يحبوا بعض حيل يفهموا بعض بلغة العيون نجود أحلى من العنود بكثير ((طويله وجسمها شوي مليان شعرها تحت كتوفها أسود حالك وارثته من أمها بيضاء فيها غميزه مع جهة اليمين على عمها سلطان شفايفها توتي تحب تكتب دايم الخواطر يتيمه الأم ماتت وهي تولدها عايشه مع أبوها فهد وجدتها أم فهد"
سلطان عم نجود عمره ٣٠سنه مو متزوج يقول الزواج وجع رأس وروتين يومي وهو يحب التجدد في حياته دايم مواصفاته وسيم فيه لحيه خفيفه محليته فيه غميزه مع جهة اليمين دايم مناقر مع نجود"
ريم عمة نجود متزوجه من صديق أخوها بندر لها سنتين متزوجه عندها بنت إسمهارهف عمرها ستة شهور*
@@@@@@@
العنود صديقة نجود مملوحه حيل لون بشرتها مره رايق برونزي متوسطة الطول شعرها تحت كتوفها مدرج بندقي تعشق شعر خالد الفيصل تحب الظحك والسوالف وماترضى أبد في نجود تحبها موووت عايشه مع أمها ام نايف وأبوها ابو نايف*
نايف أخوها متزوج من بنت عمه عبير عنده ولدين فيصل ١١سنوات وخالد٨سنوات* هيفاء أخت العنود عمرها٢٢سنه أطول من العنود مملوحه بيضاء شعرها تحت كتوفها لونه غجري تدرس في الجامعه مستوى ثاني تخصص رياض أطفال تعشق الأفلام الهنديه))
الشخصيات الباقيه بنذكرها في الأجزاء القادمه"
@@@@@@@@

((الجزء الأول))

في بيت أبو نجود"
أبو نجود وهو يحب رأس أمه:صبحك الله بالخير يالغاليه"
أم فهد:صبحك الله بالنور والسرور يالغالي أجل ياوليدي وين نجود ماشوفها بالعاده ماتنزل إلا هي معك*
نجود وهي تحب رأس جدتها: أنا هنا ياروح نجود صبحك الله بالخير يأحلى جده"
سلطان وهو نازل من الدرج:أقول نجود بعدي عن أمي ولاتلعبين عليها بها الكلام سلطان وهو يحب راس امه صبحك الله بالخير يأحلى أم"
أم فهد وهي تضرب راس سلطان بخفيف: ترى كل شي ولا بنتي نجود واي شي تقوله نجود يطلع من فمها عسل"
نجود وهي تطلع لسانها لعمها:هههه موووت حررره ياسليطين"
سلطان:سليطين في عينك ياقليلة الأدب تراني عمك ولاشفتيني أضحك معك قلتي يله بفلها معه تراني ثقيل لايغرك شكلي وأنا أضحك ترى ضحكتي ماتطلع إلا مره في السنه عشان كذا لاتشيلين الميانه يابنت أخوي وبعدين سليطين مايقولها إلا أم عيالي مفهوم"
نجود:هههه حلوه ثقيل بعدين ياسليطين خل تجي أم العيال بالأول بعدين يجون العيال يالثقيل"
أم فهد:إيه والله وأنا أمك متى بتعرس إلاكبرك عنده عيال"
سلطان وعرف حجم الخطا إللي سواه:إنشاء الله يمه قريب بس إصبري علي شوي"
أم فهد:من متى وإنت تقول إصبري علي بتطق الستين وإنت تقول إصبري"
سلطان وهو يتلوم على نجود:لا إنشاء الله قريب وإنتي يانجيد تعرفين تفتحين أبواب مسكره"
أبونجود وهو قايم:بنتي ماتقول إلا الصدق يله يبه نجود تأخرتي عن المدرسه"
نجود وهي قايمه باست راس جدتها ودنقت على عمها وقالت:ههههه ياثقيل إذا ماكان زواجك على يدي مأكون نجيد وحبته على راسه وطلعت"
@@@@@@@
في المدرسه:
العنود:نجووود وربي خفت عليك وشفيك تأخرتي"
نجود:هههه تدرين لأزم المناقر أنا وعمي سلطان ولا يصيرفيني وفيه شيئ وقالت لها السالفه كلها"
العنود:هههه وربي كنك وحده وزوجها عمك سلطان هذا تحفه يجنن أنا أبغى أعرف اهو ليش رافض الزواج رغم إنه مو ناقصه شي"
نجود:يقول إن الزواج وجع راس ومسؤليه وبعدين إيش رايك فيه مادامه عاجبك لها الحد"
العنود:إنتي تدرين إني أعتبره مثل أخوي نايف وإنتي مشاء الله عليك كل شي تدققين فيه يأختي هذا بس راي"
نجود:أقول يأم راي ماتلاحظين إن الساحه خاليه إحنا جايين بدري ولا إيش السالفه"
العنود:بدري في عينك لنا ربع ساعه ياحظي متأخرين وأبشرك علينا إستاذه مريم حقت الكيمياء والله إن تغسل شراعنا"
نجود:إيش وجالسه ياحظي إنتي تسولفين يالله صباح خير بس"
وراحو للفصل "
على فكره نجود والعنود ثالث ثانوي أدعولهم"
@@@@@@@@
المغرب في بيت أبو نايف"
هيفاء وهي جالسه عند فلم هندي ومبققه عيونها على الآخر:يمممه إلحقيني قلبي بيوقف يجننن يهبل أبي وأحد مثله"
أم نايف:بسم الله عليك يمه منهو"
هيفاء وهي ذايبه:يمممه هذا البطل إللي في التلفزيون"
أم نايف:هيفووه ياقليلة الأدب تاركه دراستك وجالسه تتمقلين في الرجال صدق إنك ماتستحين الله يعين إللي بيأخذك بس وعلى الأطفال اللي بتدرسينهم"
هيفاء:يمه الأطفال أمرهم بسيط أقدر ألعب عليهم هم بس يحتاجون كم إبتسامه على كم هديه على كم كلمه حلوه حبيبي عمري وإنحلت مشكلتهم بس المصيبه في الأول وشلون بجيبه"
أم نايف:أيا قليلة الأدب صدق إنك ماتستحين عقب هالكلام ماتوقع بيتقدم لك أحد"
أبو نايف وهو يضحك:هههه وهو يطول هيفاء بنت أبوها"
هيفاء إستحت من كلام أبوها"وقالت أم نايف:إلا أشوفك يابونايف مستانس اليوم لاتكون سويتها من وراي وأنا مادري"
أبو نايف:وأنا أقدر إنتي الغاليه ومابلقى مثلك بديل بس تدرين من وين أنا جاي"
أم نايف إستحت من الكلام إللي قاله وقالت:عسى ماشر من وين"
ابو نايف:من بيت أخوي أبو زياد أمس ولده زياد جاء وهو رافع رأس أبوه ومعاه شهادة الدكتوره ويقول تعالو الخميس الجاي إنت ويا أبو نجود للعزيمه في إستراحته إللي في الخرج بمناسبة تخرج ولده"
أم نايف:الف مبرووك والله يستاهل زياد"
هيفاء وهي فرحانه:وااااوو وناسه الله يعافي عمي فرج لنا اففف مابغت تنفك أزمتنا ونطلع من البيت بروح أقوم هالخايسه إللي نايمه فوق عشان نروح مع بعض السوق"
أبو نايف:وهي لهالحين ماقامت روحي قوميها بسرعه تصلي يله أنا بروح أصلي صلاة العشاء وبقول لأبو نجود وخوه سلطان عن العزيمه يله مع السلامه"
أم نايف:مع السلامه"
@@@@@@@@
في غرفة العنود"
هيفاء طفت المكيف وشغلت الأنوار وبصوت عالي:عنوووده إصحي يالخايسه عندي لك مفاجأه"
العنود وهي ترفع عيونها بثقل:
إطلعي برى وإنقلعي عني ومستغنيه عن مفاجأتك"
هيفاء بصوت عالي:عمي ابو زياد مسوي عزيمه يوم الخميس في إستراحتهم إللي في الخرج عشان زياد جاء أمس ومعه شهادة الدكتوراه"
العنود من الصدمه طار النوم وجلست على السرير:ها....ز..ز..زياد..و..صل"
هيفاء:هدي هدي أنا مثلك إنصدمت من الفرحه عشان بنطلع يوم الخميس أجل لو أقولك المفاجأه الثانيه إيش بتسوي أكيد بتجيك جلطه"
العنود وهي للحين منصدمه:ألف ألف مبرووك"
هيفاء:وأنا إيش دخلني قولي لأمه وأبوه الله يعينا على أمه يوم الخميس هيه إنتي ماسألتيني عن المفاجأه الثانيه"
العنود:وإيش فيه بعد ((في نفسها ماتوقع فيه أحلى من هالمفاجأه))
هيفاء:نجووود بتروح معانا للإستراحه عمي عازمهم "
العنود:ياسلاااام نجوده بتكون معي ماصدق بس تعالي يبيلنا سوق"
هيفاء:وانا ليش جايتك لايكون على سواد عيونك أنا جايتك عشان بكره نروح السوق أنا وإنتي ونجود ها إيش رايك"
العنود:أحلى خبر بكره في المدرسه أقولها يله يأختي الحبيبه إطلعي بره عشان أبدل وأصلي"
هيفاء:هاذي جزاتي بدال ماتعطيني هديه ولا على الأقل تحبين رأسي عشان بشرتك تتطرديني "
العنود:إبشري تبغين بشاره أنا كم عندي من إخت قامت فسخت الشبشب ولحقتها به وهيفاء إركضت برى الغرفه وهي تتحرطم"
العنود إرجعت للسرير وجلست سرحانه تتذكر ذاك اليوم إللي زارو بيت عمها أبو زياد ثالث العيد شافت فيه زياد يوم كان عمرها ١٥سنه كان جالس مع إخته رحاب في الحديقه يسولفون كان جاي في إجازة العيد وهي تلحق خالد ولد أخوها نايف كان ماخذ شنطتها شافته بس أوهو ماشافها وإنعجبت فيه بالحيل))
وتذكرت أبيات لخالد الفيصل:
ياروحي أحيا بك وحنا غريبين*
مانيب أشوفك وإنت ياروحي ذاتي*
في داخلي واشكي معك لوعة البين*
بعيد عني وإنت نبضة حياتي*
يالحظتي لو الزمن بيننا سنين*
ويامنوتي لو ماحصل لي مناتي*
آآآه يازياد بيجي اليوم إللي تحس فيني"
@@@@@@@




((الجزء الثاني))

قبل الأحداث اللي راح تكون في الإستراحه إبي أعرفكم على عايلة أبو زياد"
ابو زياد: يكون أخو نايف بالرضاعه وهو تاجر كبير له إسمه ومكانته بس جدا متواضع ومسالم حنون على عياله بالحيل"
أم زياد:شخصيتها متناقضه مره تطلع وديعه ومره تطلع شرسه تحب دايم عيالها يكونوا أحسن الناس حتى لو على حساب غيرها"
رحاب أخت زياد:جميله بشرتها قمحي مايل للبياض شعرها مقصصته إلى تحت كتوفهاعسلي جسمها مليان شوي طولها وسط عمرها٢٢سنه تعشق القراءه "
زياد: شاب وسيم حيل أسمراني حاط سكسوكه ماطلعته جنتل مان جسمه رياضي طويل عليه خشم تقول سيف حاد ولاعيونه قتاله عمره ٢٧سنه يحب يأخذ أرائه بنفسه وإذا إستشار إستشار صندوق أسراره رحاب"
@@@@@@@
في الإستراحه:
هيفاء وهي تسلم على رحاب:وينك يالقاطعه مانشوفكم إلا في وقت الإجازات قولي عندي بنات عم على الأقل عندي عم"
رحاب:أووف أووف كل هذا أولا تدرين كل يوم عمي أشوفه ياعندنا في البيت يافي المزرعه وإذا سئلته وين البنات يقولي البنات نايمين البنات في السوق البنات عند الجيران البنات سافروا لخالتهم في الطايف الحين مين إللي قاطع أنا ولا إنتو"
العنود وهي تسلم عليها:ماعليك من هيفاء دوريها بس في التشره ولا ماعندها سالفه"
هيفاء:أنا إللي ماعندي سالفه أوريك فصخت الجزمه عشان تضربها لين أم زياد جايه وهي تناظرهم مستغربه وش هالمجانين إللي عندنا"
أم زياد وهي قاصده تنرفزهم:رحاب من البنات إللي عندك إللي مسببين لنا إزعاج تدرين إني عازمه صديقاتي ومابي أتفشل قدامهم "
رحاب:يمه الله يهداك هاذولا بنات عمي أبو نايف"
أم زياد:أووه سوري بنات ماعرفتكم وصافحتهم بدون نفس أهلين بنات"
هيفاء والعنود:وعليكم السلام ياخاله وقربوا يحبون رأسها بس هي إبعدتهم وقالت:هيه إنتم تبغون تفشلوني قدام معازيمي وأشوف وحده تقول خاله قدام الناس قولوا أم زياد فاهمين وراحت عشتوا بنات سلمى يقولون لي خاله"
أم زياد ماتحب بنات أبو نايف عشان أمهم سلمى يوم تأخذ أبو نايف كانت فقيره وأبو نايف تاجر كبير عشان كذا تحس إنهم مو من مستواها الإجتماعي"
رحاب:بنات معليش والله إني منحرجه منكم بس صدقوني إني تعبت معها وأقولها لاتكلمين ولاتعاملين الناس كذا بس إذن من طين وإذن من عجين"
هيفاء:صدقيني لومأنتي وعمي ولاكان لبست عباتي ورحت أجل أنعزم ولا بعد أنهان ماعاش من يقلل قدر بنات سلمى"
رحاب:معليش تكفون إمسحوها في وجهي لو يدري أبوي والله مايخليها تمر بساهل"
العنود:لا يارحاب لاتقولين لعمي شي موإحنا إللي نخرب البيوت بيدينا ومرت عمي الله يسامحها بعدين تعالي مو كنك مجلستنا عند الباب"
رحاب:يوووه فشله سامحوني تفضلوا"
وراحو البنات للمجلس"
@@@@@@@
في مجلس الرجال:
أبو نايف:مبرووك ياولدي يازياد والله إنك رفعت رأس أبوك"
زياد:الله يبارك فيك ياعمي البركه فيكم وبدعاويكم"
أبو فيصل أخو العنود:مبرووك ياولد العم والله إنك بيضت وجيهنا"
زياد:الله يبارك فيك يابو فيصل ماتقصر"
سلمان صديق زياد:أقول لاتنشق بس خشتك تراك غثيتنا بروح يومنا في مبروك والله يبارك فيك إللي يشوفك الحين بقول هذا أول دكتور سعودي"
زياد:وإنت إيش حارق رزقك كل هاذي غيره خلك بس في شركات أبوك أنفعلك لو مو شركات أبوك ولا كان هالحين فراش"
سلمان:فراش في عينك ماتشوف إني عطيتك أكبر من حجمك يازيود"
زياد:زيود في عينك لو سمحت الدكتور زياد قم بس خلنا نشوف المطعم إيش سوى بالعشاء"
سلمان:يالأخو تراني معزوم يعني حالي من حال الضيوف"
قام زياد سحبه من يده وطلعه برى:إمش بس قال ضيف إنت حدك جبنه وقشطه وتخب بعد"
سلمان: طيب هذا قدري عندك ألحين أدخل على أبو زياد وأقول إللي قلته"
زياد:لالاقصدي إنت أخو موضيف والإستراحه إستراحتك بس أبي أشوف العشاء عشان يكون من مقامك وهذا مكانك وإنت ذبيحه ماتعشيك"
سلمان:إيه ناس مايجون إلا بالعين الحمراء يله خلني أشوف العشاء يازيود"
راحو وهم يضحكون على بعض"
سلمان صديق زياد من يوم متوسط زياد سافر برى يدرس وسلمان درس الجامعه تخصص إدارة أعمال ومسك شركات أبوه سلمان مو أقل وسامه من زياد عمره ٢٧سنه مو متزوج يحب شي إسمه ظحك وغشمره"
@@@@@@@
"عند الحريم"
هيفاء:مو كأن نجود تأخرت"
العنود:إلا تأخرت بروح أدق عليهاوطلعت برى"
نجود:الوو أهلين عنوده"
العنود:وينكم تأخرتو"
نجود: قريب شوي وعندكم مامداك تشتاقين لي توني مكلمتك العصر"
العنود:إشتغلت الثقه عند نجود شغلك إنشاء الله إذا جيتي يله باي عشاني أسمع صوت رجال شكله يبي المطبخ"
نجود:باااي"
العنود شافت زياد في المطبخ وهو للمره الثانيه مالمحها كان طالع شكله بالثوب يذبح"
إرجعت العنود لمجلس الحريم وجلست جنب إختها"
هيفاء:عنوووود وشفيك"
عنود وهي سرحانه:ها ش..شفته"
هيفاء: عنوده من هو ذا إللي شفتيه"
العنود بعد ماستوعبت:ها أنا قلت شفته قصدي شفت حديقة عمي من الجهه الثانيه تهبل"
هيفاء:صدق قومي خلينا نشوفها"
العنود: إحلفي وأنا إيش رجعني غير الرجال في المطبخ"
هيفاء:أها طيب كلمتي نجود"
تو العنود بتتكلم يوم دقت نجود"
نجود:يله ياحبي إستقبليني عند الباب الشيخه نجود وصلت"
العنود:وأنا أقول إيش هالغبار إللي جانا صرتي إنتي"
نجود:غبار في عينك يله حبيبتي عشان معي جدتي"
العنود:يله مع السلامه"
راحت العنود تستقبل نجود هي وجدتها"
العنود وهي تسلم على:نجوووده إيش هالكشخه وربي غطيتي على إللي داخل"
نجود:من يومي وأنا كشخه صح ياجده"
أم فهد:إيه والله بنت ولدي من يومها وهي كشخه"
العنود:تكلمت الخارجيه أجل مافيه تعليق"
أم فهد:إيش خارجيته يابنيتي"
العنود:أبد ياخاله هذا برنامج يجي في التلفزيون تفضلوا ياخاله" وراحو معها لمجلس الحريم أول مادخلت نجود الكل إنبهر فيها وأولهم أم زياد بس أم زيادبعدين غيرت رأيها عشانها تبي بنت أختها ندى لولدها زياد وهو مايبيها"
@@@@@@@
إيش راح يكون في الإستراحه نجود والعنود إيش نهاية صداقتهم وزياد إيش دوره في القصه؟!!
إيش راح يكون في الإستراحه نجود والعنود إيش نهاية صداقتهم وزياد إيش دوره في القصه؟!!


"الجزء الثالث"

في الإستراحه عند الرجال"
أبو نجود:مبرووك ياولدي يازياد"
زياد:الله يبارك فيك ياعمي"
أبو زياد:أقول ياولدي يازياد رح شف كانهم جابو العشاء"
زياد:إنشاء الله يبه"
@@@@@@@
عند الحريم"
رحاب:مشاء الله عليك يانجود كبرتي وحلويتي"
نجود:عيونك الحلوه ويدق منبه جوال نجود معليش يارحاب موعد إبرة جدتي حقت السكر قلت للشغاله تحطها في الثلاجه"
رحاب:عادي حبيبتي روحي خذيه محد قبالك"
نجود:معليش بأخذ معي عنوده"
العنود:لا والله وأنا سكرتيره حقتك"
نجود:قومي وبلا هذره إذا جلست أجادلك بروح موعد إبرة جدتي"
العنود: ترى بس عشان أم فهد ولا كان علووم يله قدامي"
ومشوا مع بعض وهم لطريقهم المطبخ شافت العنود عيال أخوها نايف فيصل وخالد يتضاربون عشان الكوره"
العنود:معليش نجوده بروح أشوف توم وجيري إيش فيهم إنتي إسرعي عشان تلحقين على دواء جدتك"
نجود:يله إنشاء الله"
وصلت نجود للمطبخ ودخلت وكان زياد في المخزن حق المطبخ يشوف الأغراض الناقصه للعشاء وكان فيه كم شغاله"
نجود:روز وين علاج ماما كبير"
روز شغالة أم فهد"
روز:هدا في تلاجه كبير في مطبخ ثاني روح جيب"
نجود:لا ياحظي إجلسي تفرجي عليه إيه بسرعه"
زياد وهو مايدري إنه محد في المطبخ طلع وشاف نجود نجود كانت معطيته ظهرها جالسه تكلم ميري شغالة أم نايف كانت لابسه فستان نمري المزين بوجه نمر مشكوك ..موزع على فستان كامل ... كان موديله هاي نك من غير أكمام وله ذيل شوي طويل ...وفاله شعرها بطوله كانت رووعه إنبهر من شكل جسمها والأعظم شعرها الأسود قال في نفسه أجل لو تلتفت"
ميري وهي منصدمه بابا زياد إيش سوي هنا"نجود من الصدمه إلتفت وإنهبلت من هذا وإيش جابه هنا "
زياد:إيش هالقمر ياربي يذبح وين هاذي جايه منه لايكون أنا بس في حلم"
نجود بعد ماستوعبت سحبت الفوطه من يد ميري وتغطت بها وقالت بصعوبه:تس...تسمح تطلع عشاني ماقدر أطلع كذا قدام الحريم والفوطه فوق رأسي"
زياد وعجبته حركتها:معليش سامحيني وهو ماشي قال:أنا أخبر إن القمر في السماء مو في الأرض وطلع"
من الصدمه نجود جلست على الكرسي وقالت:ياويلي أنا وش سويت الحين إيش بقول عني وجالسه بعد أكلمه أنا أصلا إيش جابني للعزيمه لو إني رايحه لعمتي ريم كان أحسن عسى مايقول لأبوي بعدين وش هالجراءه إللي فيه بس عليه عيون تذبح أنا وش أقول أكيد إنجنيت"
العنود:نجووود هيه وين رحتي بعدين إيش هالفوطه إللي فوق رأسك"
نجود:ها ولا شي"بعد ماستوعبت خفت أحد يدخل ويشوفني يوووه وين علاج جدتي"
روز:هدا هو ماما"
نجود:يله بسرعه تأخرنا عليها"
راحت وهي مو مثل أول ماجت بس سرحانه والعنود إنتبهت لها"
العنود:نجود وش فيك مو على بعضك"
نجود:آآآه ياعنود بعدين أقولك هاذي رحاب شكلها جايه"
رحاب:يله بنات حياكم الله على العشاء"
@@@@@@@
عند الرجال"
زياد بعد ماطلع من المطبخ وهو يفكر ياربيه وش هالقمر إللي شفته ولا غميزتها تجنن أجل لو تبتسم بروح فيها أناليش ماسئلتها عن إسمها صدق إني غبي فالح أقول قمر وماقمر ألحين بتقول وش ذا اللي مايستحي بس صدق قمر ماحس إلا بالخبطه إللي جت فوق رأسه"
سلمان:ياهوووه وين وصلت له"
زياد:سلوم إلحقني شكلي طحت ومحد سما علي"
سلمان يستهبل عليه: إنت قلي وين طحت فيه عشان اشوف البلاط تكسر ولا لا"
زياد:هههه ياخف دمك تستهبل صدق أحس إني مو قادر أصلب طولي إحس بعد ماشفتها إني مثل التايه"
سلمان:ول ول من هاذي إللي شفتها وهذا كله من نظره هاذي أجل حوريه"
زياد في نفسه إيه والله صدق حوريه:آآآه خلني بس ساكت إللي قهرني ماعرف حتى إسمها بس مالي إلا أسأل إختي رحاب"
سلمان:لا يأخي عادي فضفض أبيك توصف إللي شفته عشان أقدر أشاركك"
زياد وعرف قصد صديقه:أي ياقليل الأدب تبغاني اوصف لك إنشاء الله زوجة المستقبل تحلم"
سلمان:السالفه وصلت للزواج أجل عليك العوض ومنك العوض"
أبو زياد:يله ياعيال خلنا نقلط الرجاجيل على العشاء"
زياد:إنشاء الله يبه راح وقلبه مع اللي سرقته من لحظات"

بعد العشاء إستأذن أبو نجود وعمها سلطان عشان الجده تنام بدري"
نجود وهي طالعه:مع السلامه يارحاب وترى رقمي معك يعني معاد فيه عذر للقطاعه"
رحاب:هههه إنشاء الله حبيبتي يله مع السلامه"
وسلمت على العنود وهيفاء وطلعت"
العنود رأحت تشوف أمها أما رحاب وهيفاء إجلسوا يتمشون في الإستراحه"
رحاب:أقول هيفاء إيش رايك في نجود"
هيفاء:ياليت كل البنات مثل نجود مسالمه لدرجه إنتي ماتتوقعينها وقلبها طيب إنتي شفتي كيف منبه الجوال عشان علاج جدتها"
رحاب:صدق والله كبرت في عيني إيش رايك أخطبها لخوي زياد"
هيفاء مصدومه: جد طيب وأمك مو هي تبي ندى لزياد"
رحاب:إنتي قلتي هي بس زياد مايبي ندى يقول طبعها مثل طبع أمي"
هيفاء:صح ماشفتها في العزيمه وينها"
رحاب:الفكه رايحه مع أمها للشرقيه تزور جدتها تعبانه"
العنود وهي جايه: هيفووه تقول أمي يله عشان أبوي طالع من زمان يقول بكره جمعه يله مع السلامه رحاب موتقطعين "
رحاب:لا إنشاء الله معاد فيه قطاعه"
راحت العنود ومسكت رحاب هيفاء وقالت لها لاتقول للعنود ولا نجود شي لين تستشير أهلها"
هيفاء:إنشاء الله يله مع السلامه"
وراحو لبيتهم"
@@@@@@@
أما أهل زياد ففضلوا يناموا في الإستراحه والعصر بكره يروحوا لبيتهم"
رحاب وهي جالسه عند المسبح تقرا كتاب جاء زياد من وراها وخرعها:بوووو "
رحاب:كنت شاكه إنك بتجي عشان كذا ماخذه إحتياطاتي اللأزمه"
زياد:دايم كاشفتني أنا أبغى أعرف وشلون تكشفيني "
رحاب: بتتعب وإنت ماعرفته قل إيش عندك مو لله جاي"
سكت زياد فتره طويله ثم قامت رحاب وقالت:تصبح على خير شكلك جاي تبيني أشوف مدى صبرك في السكوت"
زياد:لا خلاص بتكلم أمممم منهي إللي لابسه فستان نمري في العزيمه"
رحاب إنصدمت:نعم ياخوي العزيزتارك الرجال وجالس تناظر بنات الناس ماتوقعت الغربه بتغيرك كذا ياولد أمي وأبوي"
زياد:لافهمتيني غلط بقص لك القصه كلها بس بشرط تقولي لي إسمها"
رحاب:أول شيئ أسمع القصه وكاني إقنعت بلي قلته بقول إسمها"
قالهازياد قصة المطبخ كلها"
رحاب:والله مانتي سهله يانجود والله وكبرتي في عيني أكثر"
زياد إستوعب الإسم إللي قالته إخته:إسمها نجود لايكون إللي عمها سلطان"
رحاب:إيه إسمها نجود إللي عمها سلطان"
زياد:وأنا أقول هالغميزه وين شفتها فيه صار عمها سلطان"
رحاب:مشاء الله عليك حفظة شكلها"
زياد:لا والله مامداني على طول سحبت الفوطه وتغطت بها"
رحاب:أحلف بس ليه ناوي تفصلها لي عيب إستح"
زياد:هههه أمزح معك بعدين تعالي كنك قلتي كبرتي في عيني أكثر ليه مسويه شيئ ثاني"
رحاب قصة لخوها قصة المنبه وعلاج جدتها"
زياد وعجبته حيل:رحاب أبيها"
رحاب وتبيه يروح يخطبها عشانها تحس إن هاذي إللي تليق لخوها:وأنا إيش دخلني رح قل لبوي ترى كل إللي في الإستراحه يسئلون عنها وجدتها بس تسمي عليها"
زياد وهو قايم إمسكته رحاب :وين وين"
زياد:بروح أقول لبوي يخطبها لي هالحين"
رحاب:هههه يالمهبول أبوي الحين نايم بكره إنشاء الله"
زياد:وأنا إيش يصبرني لبكره على مايجي بكره لين البنت في بيت زوجها "
رحاب:هههه الحمد لله على نعمة العقل أروح أنام أحسن تصبح على خير ياقيس وراحت تنام"
أما زياد جلس يفكر في نجود وشلون بلحظه دخلت قلبه وأتذكر شكلها يوم سحبت الفوطه وتغطت منه آآآآه يانجود أحبك معقوله حبيتها من أول نظره كل شيئ جايز"
وإتذكر هالأبيات:
من شافها يشوف شي غريب*
فيهاحنان وظلم ودموع وحراب*
وفيها كلام وسر وأمر عجيب*
لي شفتها دنياي عني تغيب*
يلفني موج الهوى بين الأهداب*
إن كان ذبحي من عيونك نصيبي*
أموت لعيونك ولا أحسب حساب*{خالد الفيصل}
@@@@@@@
أم زياد هل راح تقتنع بزواج زياد من نجود وندى هل بيكون لها دور في القصه والعنود إيش موقفها من هذا كله"
@@@@@@@

"الجزء الرابع"

عند نجود والعنود"
في الفصل"
العنود بصوت واطئ:نجووده إيش فيك سرحانه"
نجود:ها لا مافيني شي"
العنود:مو علي هالكلام ياحبيبتي اليوم راح أجيك البيت وعرف وشفيك مفهووم"
نجود:خلاص وأنا أنتظرك"
إستاذه مريم:نجود عنود إسكتوا ولا طلعوا برى بسرعه"
نجود تناظر العنود:لا خلاص إستاذه بنسكت"
نجود والعنود من المتفوقات عشان كذا مايحبون يزعلون الأساتذه"
@@@@@@@@
في بيت أبو زياد المغرب"
زياد:رحاب إيش رايك أفاتحه في الموضوع ألحين"
رحاب:كيفك كانك تبي البنت تطير منك لاتفاتحه الحين"
زياد وبدون تردد:يبه أبي أفاتحك في موضوع ضروري"
رحاب جلست تضحك على أخوها"
أبوزياد:اللهم إجعله خير قول ياولدي"
زياد:الخير بوجهك بس أبي اقولك الموضوع على إنفراد"
أم زياد:عادي قل مابينا أسرار"
زياد:معليش يمه موضوع خاص بعدين أقولك"
أبو زياد:تعال وانا أبوك للمكتب"
@@@@@@@@
في بيت أبو نايف"
هيفاء:أقول نايف أخوي حبيبي"

يتبع ,,,,,

👇👇👇
تعليقات



    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -