بداية

رواية بعض القلوب مسكره الله يبيح سدها -20

رواية بعض القلوب مسكره الله يبيح سدها - غرام

رواية بعض القلوب مسكره الله يبيح سدها -20

انتشر الخبر في العائلة بإن أمل وافقت ع الوليد .. وبعد أسبوع قضوه العرسان في بريطانيا رجعوا نضال وليلين لجدة والكل استقبلوهم بحفاوة .. وأخيراً راحوا لبيتهم .. أول ما دخلت ليلين البيت راحت تحممت .. ونضال نفس الشي ..
وكان بكره أول يوم في المدارس وأول يوم يتلاقون الصاحبات بعد ما تزوجت ليلين .. حاول نضال يقنعها إنها ما تروح بس هي صممت .. وهو يقولها يا بنت الحلال إنتي عروس .. وهي رافضة إلا تروح .. ..
*&^^&*
في اليوم الثاني .. صحيت ليلين من الساعة 6 الصباح .. لبست مريولها الأصفر وهي فرحانه إنها أخيراً سنة ثالث ثانوي .. شعرها رفعته على فوق ونازل منه خصل .. حطت مرطب خفيف .. الي يشوف ليلين ما يصدق إنها متزوجة .. كأنها بزر .. المهم خلصت .. وأخذت وردة جورية لونها أحمر رشت عليها عطر خفيف وراحت حطتها عند وجه نضال وتحركها على وجهه.. وهو انبسط ع الحركة وابتسم مع إنه لسا نايم .. بس ريحة العطر جذبته .. قام نضال من النوم ..
ليلين: صباح الخير
نضال: صباح النور
ليلين: يلا قوم تحمم والبس وصلي الفجر وأنا أستناك بالقهوة في الصالة
نضال: يا سلااااااام .. كان تزوجت من أول
ليلين: هههههههههههههه
..
قام نضال تحمم ولبس وصلى .. كان لابس جينز أسود وقميص أبيض حلووو مره .. وشعره حط فيه جل .. وطلع للصالة حصل ليلين جالسة ع الكنبة تصب القهوة التركية في فنجالين .. وتأملها .. كان شكلها غريب بالمريول .. كأنها طفلة ..
راح وقرب منها باسها على خدها وهي انحرجت مره .. جلس وعطته فنجاله ..
ليلين: تفضل
نضال: شكراً .. همممم .. تركية؟؟
ليلين: أكيد
نضال: يا سلااااام لذيذة
ليلين: ههههههههه .. تذكرني بالوليد
نضال: فيه سؤال أبسألك بعد ما ترجعين من المدرسة
ليلين: طيب إسأل من الحين .. عشان يمديني أركز
نضال:ههههههههههههه لالا بعد ما ترجعين .. ويمكن أغير رأيي وما أسألك
ليلين: يا ويلك والله لأنط بكرشك
نضال: ههههههههههههههه ولد .. والله العظيم ولد
ليلين: هههههههههههه لا والله كلي أنوثة
نضال: هههههههههههههههههههههههههههه
ليلين: يلا قوم تلأخرت عن المدرسة
نضال: يلا قومي البسي عباتك
ليلين: يلا انتظرني برا
راحت ليلين لبست عبايتها وطلعت لنضال الي كان ينتظرها بالسيارة .. كان الجو بااااااااارد .. وليلين أخذت معاها جاكيت أصفر .. والظاهر إنه بينزل مطر .. كان الجو ضبااااااااب مرررره .. وصلوا عند المدرسة .. ودعته ليلين ودخلت المدرسة .. وأول ما دخلت حصلت صاحباتها جالسين بدائرة .. راحت عندهم وسلمت عليهم وضمتهم وحده وحده .. شوي وتموت من الفرحة .. سلمت على بعض زميلاتها الي معها في الصف .. وفيه بنات ما تعرفهم سلمت عليهم ..
ميار: وحشتيييييييييييييييني وحشتيني وحشتيني وحشتيني
ليلين: وانتي أكثر والله .. آآآآآه اشتقتلكم مووووووووووت
ريماس: خلاص بقي لي شوي
ميار: هههههههههههههههههههههههههه
ليلين: والله فقدتكم
حلا: ما تفقدين غالي
ليلين:حلااااااااااااااااا .. قصيتي شعرك يا دوبه؟؟
حلا: هههههههههههههههههه أكيد
ليلين: أصلاً كان قصير ليه كمان قصيتيه؟؟ بس أحلى والله
حلا: عنونك الحلوة الي تشوف كل شي حلوووووووووووووو
ليلين: وينها نجلا؟؟
حلا: لسا ما وصلت
ليلين: ياالله فقدتكم ياالبايخات .. لا وما تتصلون ولا تسألون
ميار: انتي هبله ليه جيتي؟؟ اليوم أول يوم وانتي عروسة
ليلين: بلاه من قل العقل جيت
الكل:هههههههههههههههههههههههههههههههههه
ميار: كيف بريطانيا؟؟
ليلين: تجنننن روعة روعة .. شفت تماثيل لكل الشخصيات الي أحبها ..
حلا: ونااااااسة .. أكيد فيه الجميلة والوحش من يوم هالبسطة
ليلين: ههههه أكيد .. اشتريت مليون تمثال
ريماس: ووين رحتي كمان؟؟
ليلين: وراني نضال قصر الملكة
حلا: يا عيني يا عيني
ليلين: ورحنا حدائق كنغستون تجنننننننن يا بنات
ريماس: ليه يعني؟؟
ليلين: فيها في النص تمثال كبيييير لروبن هود .. وأنا ونضال تصورنا عنده
حلا: ايه الحب ده كله؟؟
ليلين:هههههههههههههههههه الله يرج شياطينك
ريماس: بنااااااااااااات هذي نجلا
وصلت نجلا وسلمت ع البنات كلهم .. وضمت ليلين .. وجلست معاهم
ليلين: هلا والله بنجيل
نجلا: هههههه هلا فيك وحشتيني يا دوبه
ليلين: وانتي أكثر وربي .. وينك ما تسألين علي؟؟
نجلا: هههه مشاغل الدنيا
ليلين: تكفين يا الوليد بن طلال
نجلا: ههههههههههههههههههههه أنا أهم
ميار: ششششششش ماكنكم دخلتوا في السياسة؟؟
الكل: هههههههههههههههههههههههه
وأخيراً وصلت باقي الشله الي هم سمية وحنان وهناء .. وولاء وخلود نقلوا
وسمية جلست تبكي لأنه آخر يوم لها في المدرسة .. وسلمت على صاحباتها وودعتهم وراحت أخذت ملفها وطلعت وأكيد كان بينهم تواصل والبنتين الباقيات الي هم هناء وحنان فرفشوا وفلوها مع البنات
...... دق جرس الصباح
وراحت كل بنت تشوف اسمها وين ؟؟ ميار ونجلا وهناء علمي والبنات الباقيات أدبي .. ميار ونجلا في فصل وهناء لوحدها والباقيات كلهم بنفس الفصل مع البنت الي تكرهها ريماس وكان اسمها إسراء .. البنات كل وحده طلعت على فصلها .. وجلست بمكانها .. وفي الفصل انتشر الخبر من الآنسة حلا إن ليلين تزوجت .. قاموا البنات يباركون لليلين ويهنونها وفرحانين مررره بيتشققون .. وجلسوا يسألونها عن حياتها مع نضال وهي تجاوبهم وصارت تحكيهم عن زواجها ..
إسراء بدون نفس: مبروك ليلين
ليلين: الله يبارك فيك وعقبالك
إسراء : أكيد كان الزواج مو حلو ؟؟ ما أعرف ذوق صاحبات ريماس كذا .. ما أدري كيف
ريماس: بالعكس الزواج طلع خياااااال .. وليلين طلعت قمممممممر .. ومصممين عالميين هم الي صمموا ديكور القصر .. وأصلاً كانت بتسويه في فرنسا بس عشان أخوها الوليد ما رضي
ريماس: آها .. مفهوم
ليلين: إلا ما انخطبتي؟؟ آه صح جمالك مو عادي .. أقل من عادي وبياضك مره مو حلو .. والشباب هالأيام يدورون ع الحلوات انتي عارفة أكيد
إسراء: أكيد رح أنخطب قريب بس معروف إني مارح أتزوج إلا بعد ما أخلص دراستي
ريماس: ليه كيف معروف؟؟ معلق لوحة عند بيتكم؟؟
الكل: ههههههههههههههههههههههههههههههه
في هذي اللحظة وصلت بنت بينها وبين ليلين وريماس مودة .. هالبنت اسمها:مها .. كانت هالبنت تمووووت في ليلين مره والبنات كمان يحبونها لأنها فرفوشة .. كانت صاحبة أخت ريماس .. بس طبعاً مو بنفس الصف .. لأن أخت ريماس أكبر .. كانت مهاوي فلاوية مره وكل بنات المدرسة يحبونها .. ومعظمهم معجبين فيها.. وهي كانت تحب ليلين .. المهم وصلت .. وجلست ع الكرسي لأنها ما شافت ليلين.. وحطت شنطتها وطلعت عطرها وحطت منه .. ورتبت شعرها بيدها .. شعرها كان مقصوص ولد ..
إسراء: أقول ليلين؟؟
ليلين: هاه؟؟
إسراء: وين شهر العسل؟؟
ليلين: ببريطانيا
إسراء: آهااا.. بريطانيا كمان حلوة
ليلين: أكيد حلوة يكفي إنه حبيبي الي مختارها
البنات: ياهوووووووووووووووووووووو
ليلين ووجهها أحمر: هههههههههههههههههه
إسراء: بصراحة إنتي ما تستاهلين
ليلين طالعت فيها مصدومة من وقاحتها .. يعني هي وقحة بس مو لهالدرجة ..
مها: والله وحده بس الي ما تستاهل الي هي انتي
ليلين: مهااااااااااااا؟؟ كيفك؟؟
مها: هلا والله بالغالية .. هلا ليلين
سلموا البنات على بعض ومهاوي ضمت ليلين بحرارة وبصوت واطي: وحشتيني يا دوبه
ليلين:هههههه وانتي أكثر بعدين أنا جسمي حلوووو
مها: أكيد هههههه
إسراء راحت للزاوية وبكت لأنها هي معجبة بمهاوي .. وعصبت مره لأنه مها دافعت عن ليلين ..
حنان: أقول انتي وياها بقولنا شوي
مها: ههههههههههههههههههه
راحت مها وسلمت ع البنات وقررت إنها تجلس جنب ليلين في ثاني صف وقدامهم ريماس وحلا ووراهم حنان وبنت اسمها نغم ..
يعني بهالشكل::
حلا--------- ريماس
مها--------- ليلين
نغم---------- حنان
إسراء
بعد مده قصيرة كانوا البنات يسولفون عن الإجازة والي صار فيها وليلين كانت تتأملهم وعرفت إن كل بنت مرت بتجربة مثلها ولو ما كانت تجربة الزواج .. مهاوي كانت مره مبسوطة لأنها جالسه جنب ليلين لأنها كانت تحبها ..وليلين بعد مبسوطة .. المهم بعد مدة دخلت التيتشر .. ومرت الثلاث حصص الأولى ونزلوا البنات للفسحة .. وفي الفسحة لعبوا البنات مطاردة .. وحنان هي الي اقترحت عليم اللعب بس هناء وحلا جلسوا هاديين ..
بعد الفسحة طلعوا البنات وتيتشر الانجليزي صممت تعطيهم درس وفي أثناء الدرس ..
التيتشر: ريماس قومي أكتبي الجملة بعد ما تختصرينها
ريماس قامت وكتبت الجملة
إسراء: ما نشوف يا تيتشر
تيتشر: عيدي الجملة يا ريماس بخط أكبر
ريماس مسحتها وعادتها
إسراء: يا تيتشر مووو واضح ..
تيتشر: وضحي الخط يا ريماس
ريماس مسحت الجملة ورجعت عادتها
إسراء: يا تيتشر بالله عطيها لون ثاني ما نشوف
تيتشر:...........................


ريماس كتبت الجملة بلون ثاني
إسراء: يا تيتشر خطها بشع خلي وحد ثانية تقوم
ريماس بكت وليلين عصبت
ليلين تنرفزت مره من إسراء وخصوصاً إن ريماس بدأت تبكي .. قامت ليلين من مكانها وقومت إسراء من شعرها وصارت تمشيها من شعرها .. والبنات فيهم ضحك والتيتشر سكتت لأنه كمان التيتشر ملت .. قومتها واستأذنت حلا
ليلين: حلا حبيبي ممكن شوي؟؟
حلا خافت لأنها أول مره تشوف ليلين كذا : أكيد
ليلين جلستها مكان حلا والبنت صارت تبكي لأن ليلين عورتها من شعرها
ليلين : الحين بتشوفين بوضوح .. طيب؟؟
رجعت ليلين لمكانها وريماس ابتسمت ابتسامة انتصار .. وراحت جلست مكانها الي صار جنب إسراء وهمستلها: ليلين ما ترضى على صاحباتها .. قامت البنت تبكي زيادة .. وآخر شي استسلمت التيتشر وكملت الدرس .. ولما انتهت الحصة مهاوي مامسكت نفسها وضحكت اليييين ما خلاص بطنها تقطع وكمان كل بنات الفصل جلسوا يضحكون على إسراء .. وإسراء رجعت مكانها وصارت تبكي .. والبنات في الفصل يقولون أحسن ماحد قالها حرام الي سوته في ريماس ..
بعد انتهاء الدوام كل وحده راحت لبيتها ونضال تأخر مرررره على ليلين:
ركبت ليلين السيارة وهي متنرفزة شوي
ليلين: السلام عليكم
نضال: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
ليلين: كيفك حبيبي؟؟
نضال: تعبااااااااااااان من الدوام
ليلين: الله يعطيك العافية
نضال: اشفيك؟؟
ليلين: تأخرت مره مافي في المدرسة إلا أنا وبنتين
نضال: يييييييييي آسف روحي والله آسف ..
ليلين: لا عادي
نضال: طيب يلا حكيني عن مغامراتك
ليلين: هههههههههههههه طيب ع الغدا
نضال: وين بنتغدا؟؟
ليلين: في البيت
نضال: لا والله احنا لسا بشهر العسل .. رجعة من بريطانيا قلنا معليش .. روحه للمدرسة قلنا معدل .. كمان غدا؟؟ لااااااااااااا زاد الوضع عن حده
ليلين: بس لازم تذوق أكلي
نضال: ذقته مليون مره في الشرقية
ليلين: أفااااااااااااا يعني بترتاح؟؟
نضال: والله مو كذا السالفة .... طيب خلاص الغدا في البيت
ليلين: ههههههههههههههههه
وصلوا ليلين ونضال ع البيت .. راحت ليلين تحممت وطلعت كانت لابسة تنورة أسود قصيرة وبدي تفاحي وما لبست الجاكيت .. وحطت مرطب بسيييط أورانج.. وراحت على طول للمطبخ تجهز الغدا .. سوت صينية بطاطس مع كبسة ومكرونة.. سوت بس لشخصين .. وخلاص ما باقي شي يمكن ربع ساعة ع الغدا .. وجهزت كل شي ما بقي الا تحول (تغرف لغير الناطقين بالعربية ^_^) ما بقي الا تحول الأكل.. وطلعت للصالة حصلت نضال جالس ع الكنبة .. راحت جلست عنده ..
نضال: أهلييييين .. هههههههه مع إنك كنتي في المطبخ ريحتك عطر
ليلين: شكراً شكراً .. أقول نوني؟؟
نضال: عيون نونك؟؟؟
ليلين:هههههههه خير ؟؟ المزاج اليوم رايق؟؟
نضال: ههههههههه قولي لا إله إلا الله
ليلين: تبارك الرحمن .. أما أنا متنرفزة حدي .. وباقي بس نقطة وأنفجر
نضال:بسم الله عليك من الإنفجار خخخخخخخخخخخ
ليلين:ههههههههههههههههههههه
نضال: فديت هالضحكة .. أنا بروح السوبر ماركت تبغين شي؟؟
ليلين: ليه رايح؟؟
نضال: أبغى أشتري جالاكسي مشتهيه
ليلين:هههههههههههههههههههههه .. أنا أبغى حلاوة مصاص
نضال:هههههههههه بزر
ليلين: لا والله أموووت في المصاص
نضال بهاللحظة تخيل قدامه مريم .. مره كانت جالسه معاه ومعاهم نوار وطلبته مصاص وقالت نفس الكلمه : أموووت في المصاص .. ألحين ليلين تتكلم ونضال شايف مريم قدامه ..
ليلين: أموووت في المصاص .. عشقي الأبدي
نضال بصراخ: أكرهــــــــــــــــــــــــــــــــــــك
ليلين انصدمت من نضال .. كان يلهث وشكله معصب مره وعيونه حمرا ويدخل يده بشعره كذا مره ويحاول يهدي نفسه .. طبعاً ليلين ما تدري إنه قاصد مريم .. تفكر إنه قاصدها ....... وعم الهدوء للحظات وبعدها صارت ليلين تطالع في عينه مباشرة .. ودموعها تنزل لا إرادياً .. حاولت تمنعها في البداية لكن كان صعب مره.. صارت عيونها بعيون نضال ودموعها تنزل ونزلت راسها بألم وانكسار وردت رفعته في وجهه
ليلين: نضال
نضال: ليلين أنا آسف .. أنا .. أنا ما .. مـ
ليلين: نضال طلقني
نضال انصدم .. وحس إنه تمادى في اللعبة كثير .. ما تصور إن هالملاك البريء الي قدامه تطلب الطلاق .. وهي القايله بلسانها أنا تعلقت فيك ..
نضال: أنا .. أنا .. وبحزم: أنا ما عندي حريم يتطلقون
ليلين: كانك رجال تطلقني .. لأن الرجال مايرضى يعيش مع وحده عايفته ..
نضال: ........................................
ليلين:............................................ ...
نضال:أنا قلت كلمه وما أثنيها .. طلاق ما أطلق
ليلين:.......... رايحه أسوي الغدا
راحت ليلين ع المطبخ ودموعها ع الخد سياله .. مو قادرة تتحمل خلاااااص .. الظاهر إن مريوم ساحرته ومو قادر ينساها.. حولت الغدا ورتبت طاولة الأكل وجهزتها أحلى تجهيز ورتبت الأكل ع السفرة وهي أصلاً تعلمت من أثير تجهيز السفر .. ضبطت المكان وبرسمية زاااايدة عن الحد نادته يتغدا .. قام وجلس ع الكرسي الرئيسي.. وأول ما جلس صبتله ماي .. وغرفتله الأكل .. وراحت على غرفتها.. قبل لا تروح مسكها من يدها ..
نضال: وين؟؟
ليلين: الغرفة
نضال: ليه ما تتغدين؟؟
ليلين: شبعانه الحمدلله
نضال: ترى ما يصير انتي جايه من دوام وتعبانه
ليلين: مالك دخل فيني
فكت بأصابعها يده بقوة وراحت الغرفة وقفلت على نفسها وجلست تبكي..
نضال حزت في نفسه كلمتها .. مالك دخل فيني .. وصار يدخل يده في شعره .. كان متضايق . تغدا وعجبه مره الغدا .. بس ما أكل كثير .. مين له نفس ياكل وهو متخاصم ؟؟
المهم .. بعد ما خلص راح للمغسله وغسل ورجع .. حاول يفتح الغرفة بس كانت مقفله بالمفتاح .. وصار يدق الباب
نضال: ليلين؟؟ ليلين افتحي الباب..
ليلين:................................
نضال: ليلين بسرعة افتحي الباب
ليلين قامت وفتحتله الباب كان يبغى يضمها بس بعدت عنه .. وراحت جلست ع الكرسي وكملت بكا .. ونضال واقف يتأملها من عند الباب .. دخل نضال ..
نضال: ليلين أنا آسف
ليلين: من جد؟؟
نضال:................
ليلين: إذا ندمان من قلبك وتبغى تعتذر؟؟ طلقني
نضال قام وهو معصب: لاء .. أنا ما عندي حريم يتطلقن
ليلين: بس أنا خلاص .. ما أبغى أعيش معاك
نضال: مو مهم ..
ليلين قامت تبكي وتتكلم وهي تشاهق
ليلين: نضال .. انت وحش .. غبي تافه .. وحش .. وحش وأناااااااااني
نضال: ......................
ليلين: انت تحب مريم .. كان رحت تزوجتها وفكيتني من العذاااب
نضال: أنا ما تزوجتك عشان أعذبك
ليلين: أجل ليه؟؟ ليه تزوجتني يوم انك ما تقدر تعيش من دونها؟؟
نضال: ليلين أنا.....
ليلين: انت تكرهنييييي .. بس مو ذنبي إني حبيتك .. مو ذنبي انك تحب مريم
نضال: .......................
ليلين: ومو ذنبي انك ما تقدمتلها وتقدمتلي أنا.. انت .. جالس .. تعذبني
نضال: الموضوع مو كذا .
ليلين: نضال في نظراتك كل حنان الدنيا اجتمع .. انت حنووووووووووون
نضال: آآآآآآآآه...
ليلين: أنا خلااااص ماعدت أبغى أعيش إذا بتطريها قدامي
نضال: طيب وعهد علي ما أجيب سيرتها قدامك
ليلين: لااااااااء .. هذي ثاني مره توعدني لكن الظاهر إنك ميت عليها
نضال: ليلين روحي إهدي شوي
ليلين جرت من مكانها ودخلت بحضنه وهو ضمها بقوة ..
ليلين: نضال أنا .. أنا أحبك .. لا تخليني أتعذب.. أنا متعلقة فيك.. لا تذلني
نضال: ما عاش الي يذلك ..
ليلين: نضال .. أنا آسفة .. أنا ما أكرهك.. وانت رجال غصب عن الي يقول لاء
نضال: أنا الي آسف ما أدري وش صار لي
ليلين:وأنا ما عفتك ولا عافك الخاطر
نضال: ........................
بعدت ليلين وسحبت نضال ورجعت جلسته ع الغدا وصاروا ياكلون مع بعض..
بعد ما خلصوا غدا قاموا يغسلون ورجعت ليلين تشيل الأكل ونظفت المطبخ وراحت تنام .. ونضال أبو الإزعاجات فوق راسها..
آخر شي صحيت وماقدرت تكمل .. ودق جرس الباب وراح نضال عشان يفتح الباب وحصل الوليد:
نضال: هلاااااااااااااا والله بالوليد..
الوليد: هلا فيك
نضال: زارتنا البركة ..الله يحييك
الوليد: الله يحييك ويبقيك
ليلين وهي تركض لحضن أخوها .
ليلين: الولييييييييييد وحشتنيييييييييييييييييييييييييي
الوليد: وانتي أكثر حبيبتي
نضال: أقول لا تتغزل بزوجتي
الكل:ههههههههههههههههههههههه
ليلين: مين معاك؟؟
الوليد: ماحد..جيتكم وحيد
ليلين: الله يحييك
الوليد: تسلمين الغالية
نضال: حياك حياك تفضل
الوليد: زاد فضلك ..
جلس الوليد وجلست ليلين بحضنه ونضال ع الجهة الثانية .. نضال يتكلم مع الوليد وعينه على ليلين حاس إنها بحضن أبوها .. وتمنى نضال إن الحواجز الي بينهم بسبب مريم تزول.. تمنى لو إنه بهاللحظة مكان الوليد.. وليلين كانت مستمتعة بحضن أخوها الدافي.. كل العائلة تقول إن الوليد حنووووون موت وأحن ما يكون على ليلين ..
نضال: أقول ليلين؟؟
ليلين: عيوني؟؟
نضال: فديت عيونك
الوليد:هههههههههه لا قوم ضمها ليش جالس؟؟
نضال:هههههههههههههههه زين انت لا تتسمع
الوليد: حلوه هذي عندي وما تبيني أسمعك؟؟
نضال:ههههههههه يعني لا تدقق
ليلين:هههههههههههههههههه
نضال: ليلين وين قهوة الوليد؟؟ ولا تبين أخوك يقول ما أبخل من نضال الا مرته؟
ليلين:ههههههههه ابشر انت والوليد..
راحت ليلين وسوت قهوة تركية لهم .. ورجعت جلست بس هالمره جنب نضال وصبت القهوة في الفناجيل وضيفت أخوها بعدين نضال وأخذتلها واحد
الوليد: نضال طلبتك
نضال: عطيتك
الوليد: أبي ليلين كم يوم تبات عندي
نضال: ليه؟؟؟؟؟؟
الوليد: والله أختي ومشتاق أجلس وياها
نضال: لا والله؟؟.. هذي مرتي
الوليد: خخخخخخخخخ اشفيك زعلت ؟؟ أمزح وياك
ليلين:ههههههههههههه والله انكم بقر
نضال+ الوليد: مين البقر؟؟
ليلين: أنا خخخخخخخخخ
الكل:هههههههههههههههههههههه
الوليد: أقول نضال من بعد إذنك أبي ليلين تروح مع خالتي نوار اليوم
نضال: وين؟؟
الوليد: بيروحون يتفاهمون مع خالتي بدور على سالفتي أنا وأمل
نضال:ههههههههه ما طلبت .. مبروك ياالمعرس
الوليد: إلا صح انت ما باركتلي صح؟؟
ليلين:ههههههههههههههههههههههه علقت بينهم
نضال:ههههههههه .. طيب متى بتروحون؟؟
الوليد: بعد بكره
نضال: زين مو بمشكله
الوليد: آسف لأني قطعت عليكم شهر العسل
ليلين في نفسها: أي عسل
ليلين: ولوووووووووووو حياك بأي وقت
نضال: لا عاد تقول مثل هالكلام
الوليد: حاضر عمي أبو ساري
نضال:ههههههههههههههههه
الوليد: يلا أنا أستأذن
نضال: ويييييييييين؟؟
ليلين: لاااااااااااااااا وين رايح؟؟
الوليد: والله جبيبتي ما أقدر لازم أروح عندي أشغال لفوووووق راسي
نضال: زين أوعدنا تعيدها
الوليد: إن شاء الله بعد ما تنتهون من العسل
ليلين:هههههههههههههه ياذا العسل الي مزهقنا فيه
الوليد: يلا فمان الله الغوالي
ليلين: فمان الله
نضال: بحفظ الرحمن ورعايته ..


*&^الجزء الحــــــــــادي عـــشــــــــر^&*

مرت الأيام بسرعة .. وأمل والوليد ملكوا على بعض وبعدها بأسبوع كان الزواج طلعت أمل خياااااااااااااال بيوم زواجها .. وطبعاً ما يحتاج أخبركم إن ليلين وأثير طقموا الفستان^_^ وصاحوا على أمل اليييين ما قالوا بس .. والنحيسة مريم قالت أصلاً الوليد كان يحبني .. بس الوليد وقفها عند حدها .. لأنه كان رجال بكل ماتحمل الكلمة من معنى .. وأمل بعد ما تزوجت رفضت تكمل دراسة .. وقالت إنها بتتفرغ للوليد وعيالها الي بالطريق ..
مرت ثلاث أشهر على زواج ليلين من نضال .. وكانت ليلين أحياناً توصل لأتعس حالاتها بسبب مواقف نضال المتعمدة والي كان يندم عليها بعدين .. ليلين كل مالها تحلى أكثر وأكثر .. وعناد كل ماله يبتعد عن البيت أكثر وأكثر .. أما نضال فكان محتار ومتردد وخايف من الأيام الجايه .. وحاس إنه مارح يتحمل يخبي حبه لكن بعد فتره .. يهدأ بعد ما يتذكر الي سوته مريم فيه ..
أثير الحلوة .. تقدملها واحد وكان يدخن ويغازل ومسجون بقضية 5 سنين لكن أثير رفضت كل العائلة كانت تبي تزوجها غصب بس الوليد ونضال وعناد منعوهم بعد ما وقفوا كلهم ضد هالزواج الي كانت أثير رافضته لأنه فاشل بكل المقاييس والوليد ما قصر أقنع أبوها إن هالأشكال ما تستاهل أثير.. وإن أثير بتتطلق إذا تزوجت من هالرجال .. وطبعاً شرحله عن الأوضاع وكيف تختلف وإن بنته ما تقدر تعيش مع شخص عايفته من قبل حتى لا تتزوجه .. ونضال وقف ضد خالته الي هي أم أثير وهزأها وقالها إذا تبين بنتك ترجعلك مطلقة فزوجيها ونشوف بعد ما تتطلق من بياخذها .. أما عناد فكان يهدد في الرجال على أساس إنه من أول وأثير محجوزة له ^_^ أما عليه أفكار .. وأثير طبعاً حست بالإمتنان لمواقف الشباب معاها
بعد ما انتهى الترم الأول من السنة الدراسية .. وصلت نتايج البنات ..
ليلين 98 وأثير طبعاً كليه وأمل بطلت دراسة ومريم 84 ولمار 98 وطبعاً الفرحة بالبنات كانت كبيرة ..
بعد ثلاثة أشهر أخرى .. خلصت السنة الدراسية وكانت الإجازة خمسة أشهر بحالها .. وطبعاً رح يقضونها في الشرقية ..ليلين كانت مره متضايقة ومالها نفس تروح لأنها عارفة إن نضال ممكن يحتك بمريم .. بس للأسف كان إجباري إنها تروح ..
..................
في بيت نضال :
نضال: ليلين .. ليليــــــــــــن
ليلين: نعم؟؟
نضال: جهزتي الأغراض خلاص؟؟
ليلين: ايه عيوني خلاص جهزتهم
نضال: زين لأن رحلتنا بكره بإذن الله
ليلين: آها.. لا ولا يهمك كل شي جاهز
نضال بتردد: آها... هممم. ايه زين.. ليلين؟؟
ليلين: عيونها وقلبها وروحها وحياتها
نضال:هههههههههههه كل هذا؟؟
ليلين: وأزود بعد
نضال: ليلين بغيتك بسالفه اجلسي
ليلين بخوف وقلق: آمر
نضال: احم.. والله مو عارف اشلون أبدأ
ليلين: كذا .. ابدأ .. ادخل في السالفة طوالي
نضال: ليلين؟؟
ليلين: هلا؟
نضال: تحبيني؟؟
ليلين: بعد ذي يبيلها سؤال؟؟
نضال: لاء.. مو كذا.. قولي أحبك يا نضال
ليلين بخجل: ايه ..
نضال: مو كذاااااا
ليلين: نضال والي يعافيك خلاص
نضال: مو متكلم
ليلين: أحبك يا نضااااااااااااااال
نضال: حبتك العافية
ليلين: ايه.. وبعدين؟؟
نضال: ليلين؟؟ انتي مستعده تعيشين معاي ولو في الموضوع تعاستك؟؟
ليلين: ييييييه أنا مستعده أموت مية مره باليوم عشان عين من عيونك
نضال ابتسم على تعليقها البريء وهي ذااااااااااااااااااااااااااااابت من الخجل
نضال: يعني حتى لو بتعانين؟؟
ليلين: يا نضال أنا من أول أعاني مو بشي جديد
نضال: يعني مو بسعيدة معاي؟؟
ليلين: أكيد سعيدة لأني معاك هذي هي سعادتي.. لكن أنا للآن ما أحس إني زوجتك .. أحس إني مجرد خيال في عقلك .. أحس إني مجرد تحفة في البيت..
نضال: يعني لأني أحبـ.........
ليلين حطت يدها على فمه
ليلين:ششششششش .. اسمها لا تطريه قدامي
نضال: آآآآآآآآآه
ليلين: سلامتك من الآه.. عيوني نضال؟؟ اشفيك؟؟
نضال: ليلين انتي.. انتي تحبين الأطفال
ليلين: أكيد .. بس ما أحب أعتني بطفل .. أحب أراقبهم وأبوسهم وأضمهم وبس
نضال: طيب .. ولوو..لو لاقدر الله لا قدر الله .. كنتي عقيمه وما تجيبين؟
ليلين: يييه لا تفاول بالشر .؟. بس شي أكيد رح أجبرك تتزوج
نضال: ههههههههههههه تجبريني؟؟ غريبة
ليلين: لأنه لو أنا انحرمت من إحساس الأمومة انت أبداً ما لازم تنحرم من أبوتك .. طبعاً رح أموت باليوم مليون مره .. مليووووون مره وانت مو جنبي على فراشنا .. لكن الله ما يحب الظلم
نضال: ليلين؟؟
ليلين: همممممم؟؟
نضال: أبي أقولك على شي بس .. بس
ليلين: انت عقيم صح؟؟
نضال متفاجئ: وكيف عرفتي؟؟
ليلين: باين من مقدمتك الطويلة العريضة
نضال: وانتي شو رايك؟؟ ترى لو تبيني أطلقك وتكملين حيـ.....
ليلين لثاني مره تحط أصابعها على شفته
ليلين: شششششششش .. أنا مارح أكمل حياتي إلا معاك .. أنا ما يهمني عقمك.. ما يهمني بهالوجود غيرك.. إنت حياتي وبدونك لا يمكن أعيش .. نضال إنت بالنسبة لي مو مجرد زوج .. إنت مكانك هنا (تأشر على قلبها) مكان هالقلب ووريده.. نضال إنت لو بتقتلني مارح أعترض .. أنا حياتي بدونك زيييييرو .. أنا أحبك .. تفهم يعني ايش أحبك ؟؟


يتبع ,,,,,

👇👇👇
تعليقات



    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -