بداية

رواية دريت انك بنت -3

رواية دريت انك بنت - غرام

رواية دريت انك بنت -3

انوار : ابي اروح البيت بسرعه
جراح : طيب وصدقيني ما راح اتعرض لك
انوار : يكون احسن
جراح بفضول : وش فيك تصارخين قبل شوي
انوار : ما فيني شي
جراح : عادي ما راح تطلعين من هنا الا لما تقوليلي
انوار : اوووووف شفت برعصي
جراح : خير وشو
انوار ترص على اسنانها : برعصي ما تفهم
جراح : الحمدلله على نعمه العقل

اما في مكان ثاني عن المزرعه في بيت ابو جراح

رعد : ياربي من البنت اللي مع جراح وليش راح السكن الجامعي و هو عنده خير لا لازم اتاكد بس شلون اووووف تعبت من التفكير بكره اشو فان شالله

اما عند نوره
نوره تحط مناكير : امووووووت و اعرف من هذي اللي عند جراح
لالا اخوي جراح مؤدب مستحيل يسويها
اما ريم
ريم ولا هامها الموضوع وجالسه تكلم
ريم : خلاص بكره ........ لا ولا يهمك .....ان شالله ...ز يابنت خلاص باي


في مكان ثاني بعيد عن بيت ابو جراح
نايف : فواز وش تتوقع جراح و فارس يسوون وين رايحين
فواز بحيره : و الله اني مدري بس الظاهر ان فارس لعب بعقل جراح ولا جراح يطلع مع واحد زي هذا
فواز في نفسه ( اكيد هذا مع فارس مع بعض يا ربي وش اسمها ما ينفع فارس بنت لا اكيد اسم حلو مشالله اذا هذا ولد و حلو كذا اجل شلون لو بنت )


اما عند مها
مها : يا بنت يا بنت انا بنت ما ني ولد عشان تقولين ابي اخاويك
ملاك : ليه يا حبيبي انا وش فيني
مها : كم مره اقولك لا تقوليني حبيبي
ملاك بدلع و صياح : حرااااااام عليك انا احبك ليه انتي كذا ما تحسين فيني و الله حرام
مها ابتلشت وش اللي يسكتها : خلاص خلاص بسكر وبكره في المدرسه نحكي


جراح جالس و يتذكر الكلام اللي دار بينه و بين انوار
جراح : انا بسالك بصراحه واذا تبين تطلعين تجاوبيني بصراحه
انوار : اوكي اووووووووف
جراح : ليش تحبين فواز ؟
انوار استغربت سواله وردت : انت ليش دايم تقول تحبين فواز انا ما احبه لا بس يذكرني با فارس
جراح ابتسم براحه و ما غابة هذي الابتسامه عن انووار اللي ستغربت اكثر : ليش تبتسم
جراح توهق : هاه لا بس ههههههههههه اتخيل فواز اذا درى وش شكله
انوار : وش فيه
جراح : هاه لا مافيه شي
انوار : جراح بطلب طلب منك
جراح : يعني اذا قلتلك لا تطلبين منتي طالبه
انوار ولا اهتمت : ابي ارجع بيتنا
جراح : هاه
انوار : ابي ارجع بيتنا
جراح :........................


نكمل اليوم الليل
ان شالله

جراح جالس و يتذكر الكلام اللي دار بينه و بين انوار
جراح : انا بسالك بصراحه واذا تبين تطلعين تجاوبيني بصراحه
انوار : اوكي اووووووووف
جراح : ليش تحبين فواز ؟
انوار استغربت سواله وردت : انت ليش دايم تقول تحبين فواز انا ما احبه لا بس يذكرني با فارس
جراح ابتسم براحه و ما غابة هذي الابتسامه عن انووار اللي ستغربت اكثر : ليش تبتسم
جراح توهق : هاه لا بس ههههههههههه اتخيل فواز اذا درى وش شكله
انوار : وش فيه
جراح : هاه لا مافيه شي
انوار : جراح بطلب طلب منك
جراح : يعني اذا قلتلك لا تطلبين منتي طالبه
انوار ولا اهتمت : ابي ارجع بيتنا
جراح : هاه
انوار : ابي ارجع بيتنا
جراح :بس ليش يا انوار
انوار : لانك موجود ما ابي اجلس عندك
جراح : لاني موجود طيب انا وش سويت
انوار : ليش !!! مو انت اللي عذبتني مو انتي اللي ذليتني و مو انت اللي اهنتني و لا لا مو انت اللي ضربتني
جراح :.............
انوار : شفت لانك داري انك مسوي كل هذا و ماتبيني اروح و الله حاله
جراح هنا حس بالذل : من قال اني ما ابيك تروحين ابيك تروحين و تفكينا من مشاكلك
انوار : طيب اانا ابي افتك منك بكبرك وحبيتا قولك شي انا اكرهك
جراح طعنته هذي الكلمه في الصميم : و اانا اكرهك
راحت و تركته مطعون في الصميم
طلعت انوار من المزرعه و لحقها جراح و طلعت معه لـ الشقه
في السياره الصمت سيد الموقف
قطع عليها صوت جراح : لو سمحتي دقي على جوالي
انوار : ليه ادق
جراح : لان يوم حضرتك تصارخين و مسويه مناحه علشان البرعصي على قوللتك طاح يمكن في السياره مع اني مدري هو في أي مكان
انوار من غير نفس : عطني الرقم اووووووووووووووووووووف
جراح : ******0555
انوار : اخس رقم مميز
جراح بغرور : وش على بالك انا جراح بن عبد اللطيف الـ.....
انوار :بدينا بل غرور دقت انوار دق مره مره مره ما فيه رد
انوار : ما فيه رد
جراح : كله بسبتك
انوار : جراح ابي اغراضي من سكن الجامعه
جراح : اوكي بس عطيني موبايلك
انوار : لا
جراح : ليش
انوار : كيفي
جراح : اووووووف كله عشان ما يخلص الرصيد انا بعبيلك با 500 ريال بس هاتي
انوار :قلتلك لا يعني لا ...................... بعدين مستغنيه عن الرصيد والجوال وعلى فكره بتتكبر علينا بهل فلوس
جراح وقف السياره على جنب ونزل من السياره وراح جهة انوار وبهل وقت انوار خافة منه لانها عارفته انه يسوي الي براسه .......................فتح جراح الباب وسحبها بقوه وطلعها من اسياره وشدها من شعرها
جراح وهو يصارخ :قلت لك عطيني اياه يعني بدون ما تتكلمين تعطيني فاهمه
انوار :فك شعري وماراح اعطيك اياه
جراح وهو وصل لاخر عصبيته :عطيني اياه بسر عه لاني خلاص طفشت منك واذا ما اعطيتيني راح انطلك عند الكلابه وانتي عارفه انا اسويها
انوار خافة واعطته الجوال لانها عارفه انه يسويها
جراح اخذ الجوال وكلم زياد
زياد :الو
جراح :الو زياد ابيك تروح للسكن وتاخذ اغراض صديقي فارس ال.........
زياد :طيب من انت ؟؟
جراح :انا جراح
زياد :حاضر طال عمرك
جراح: بسرعه
وصل زياد للسكن واخذ اغراض انوار
اما عند انوار
انوار : لو سمحت يا جراح ابي تلفوني بسرعه
جراح : خذيه
انوار : يا كرهي لك
جراح : طيب انزلي
نزلت انوار و علطول راح جراح


في سياره جراح

جراح بصوت عالي يوصل لـبرا السياره : آآآآآآآآآآآآآآ آآآآآآآآآآآآآآآه تعبت و الله العظيم تعبت
شغل اغنيه يحبها من يوم ما جت انوار
ا حُبّي الأوّل وَالأخِير تَدري فِي غِيابِـك وِش يِصيـرْتِظلـم فِـي عِينـي دِنيتـي وَأصبِـح بَـلا شُوفـك ضَريـرْ
أبكِـي وَ تِسألنِـي الدّمُـوع مِتـى مِتـى وَقـت الرّجُـوعْوَ الشّوق اللّي بِين الضّلوع أَتعَبنِي فِي غِيابك كِثيـرْ
وَحشنِي صُوتـك يَاغـلاي يَـا فَرحِـي وَبسمَـة شِفـايتِوحَشني يُوم انتَ مَعاي وَتخيّل إن غِبت إِيش يصِيرْ
أشُوفِـك بِكـلّ الوُجـوه وَفــي زَحـمـة أفـكَـارِي أَتُــوهأَنــا بِـرجـا كِلـمـة أَلُــو تِجـبـر بِـهـا قَـلـبِـي الكِـسـيـرْ
يَاحبّـي لاَلا لاَ تِغيـب وَارجـع لِــي يَــا أغـلَـى حَبِـيـبفِي غِيبتك كَأنّي غَرِيب أمشِي وَلا أدرِي وِيـن أسِيـرْ
يِظلم فِـي عِينـي كِـلّ شَـي مَعـد تَـرى فِـي دِبـيّ ضَـيّوَالشّـوق لَـك يِقسـى عَلـيّ وَأنـا بِـدُونـك مُــو بِخـيـرْ
نِصف القِلادة لِي مَعاك ذِيك اللّـي قَلـب اللّـي هَـواكوَالنّصف الآخَر مِن غَلاك مِن شُوقِي لَك وِدّه يِطيـرْ
طَمِـنّـي يَــا خَـالـد عَلِـيـك مِــن لَهـفِـتـي وِدّي أَجِـيــكتِدري بِأنّه أَمُوت فِيك وِبقربَـك أَصبِـح شَخـص غِيـرْ
يَا حُبّي الأوّل وَالأخِير تَدري فِي غِيابِـك وِش يِصيـرْتِظلـم فِـي عِينـي دِنيتـي وَأصبِـح بَـلا شُوفـك ضَريـرْ


اما عند انوار
اول ما دخلت بيتها سمعت اصوات في الدور الثاني رقت و ياليها ما رقت لانها سمعت و شافت اخوها سكران وعندها بنات و شباب يعني دعاره وقفت منصدمه من الي شافته اخوها وسمعت الكلام اللي قال : يا حبي ليه ما تججين و الله اني مشتاق لك
لالالا اختي في سكن الجامعه ههههههههههههههه ايه افتكيت منها ههههههههههههه لالا قلت لها اني بسافر امريكا و سافرت و رجعت عقبها با راسبوع ايه ايه يالله تعالي
طاح الموبايل من انوار والتفتو عليها المجودين
فارس : صلوووووووووح الحق بنت جديده اووووووووووه ا تطير عنك <<<<<<<<<<<< طبعا سكران ما يدري منهي
صالح : اووف تعالي يا حلوه هان قربي جنبي
اعرفكم على صالح


صالح : شاب 28 سنه غني يعني تقريبا نفس جراح حلو ما عليه بس عيبه انه يسكر


صالح : ههههههههه خجلانه البنت جايه هنا و خجلانه تعالي يا حلوه انتي
محمد : اقول فروس مو كنها تشبهك ههههههههههههههههههه
فارس : هههههه موب يقووولون يخلق من الشبه تسعه و تسعين هههههههههه
محمد : ايه هههههههههههههههههههههههه
راح صالح عندها و سحبها و هي لهلحين مو مستوعبه ان هذا اخوها اللي دايما يقول لها عقب و فاة امها و ابوها اان بحميك محد مقرب منك انتي اختي نور عيوني مو مستوعبه انه بيدمرها
انوار و اخيرا استوعبت : اهــــــــــــــــــــــــــــــــــــــى فااااااارس انا انوار وخر يا حيوان يا واطي
لا و خر فاااااااااارس
فارس : لا لالا تعرف اسم بعد


انوار دفت صالح وو اخذت التلفون وركضت و ضغطت ىعلى جراح من غير ما تعرف


اما عند جراح في المزرعه
كان يدور الموبايل
سمع صوته : ههههههههه سبحان الله كنت ابي احد يدق عليه و دق راح لحل الصوت شاف الرقم غريب
رد : الوو سمع صوت احد يناديه و يستنجد فيه عرف هذا الصوت الصوت اللي يشتاق له الصوت الي كان يبي يسمعه
جراح : انواااااااااااااااااااااااااااااااااار حبيبتي وش فيك
برضوا ما سمع صوت
عرف انها في بيتهم راح لهم ركض حتى بدون الموبايل اما عند جراح في المزرع
اما عند انوار فكانت حالتها حاله
كانت مرميه على الارض غايبه عن الوعي
و صالح كل ماله يقرب منها يقرب منها الين ما وصل عندها ابتسم بخبث : امممممممممم اوف جمال ههههه يالله يا قمر اصحي ورانا شغل اصحي
اما انوار فكان غايبه عن الوعي
قرب منها جاب يطبع بوسه على خدها بس صوت وقفه
: محلـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــك ان قربت منها ذبحك على يدي
صالح ابتسم بمكر و خبث الدنيا كلها : خلاص النص بالنص
اما جراح تقزز من كلامه الوصخ صطره كف خلا وجهه يدور : قلت لك اترها
صالح : تمد يدك على اانا صالح احمد الـ.....
جراح انصدم : انت و لد احمد ال......... يا حسافه و الله و بصرخه ارعبت الكل : وخررررررررررررررر تفهم
وخر صالح من عندها
وراح جراح و شالها معه شالها من بين الناس اللي استغربت من هو هذا اللي يشيله الولد هذا
ودها فندق لانه صعبه عليه يوديها لـسكن
اما انوار حست ان احد يمسح على شعرها : آآآه فاا...فارس
جراح : مو فارس هذا انا
انوار نطت من السرير : انت !!! وش جابك هنا و انا ليش هنا و انت باذن مين تمسح على شعري
جراح : بل بل عليك انا وش جايبني هنا ؟ خفت عليك يصير فيك شي يعني مو خفت لا يعني كلشي بيصير بمسوليتي
و انتي ليش هنا ؟؟ حوالي تتذكرين ليش انتي هنا انوار تذكرت و بكت بكى يقطع القلب اما باذن مين امسح على شعرك اغراني شعرك ومسحت عليه
فيه شي ثاني آنسه انوار تسالين عنه
اما انوار فكانت تبكي بالم و حرقه و لا هي سامعه كلام جراح
جراح ابتسم بحنان : خلاص انوار حبيبتي لا تبكين عشان هذا الخايس الكلب الحيوان
انوار بعصبيه : لا تقول حيون انتي الحيوان و انت الكلب و انتي الحقي و الخايس
جراح شد شعرها : الظاهر انك ما راح تتعلمين كم مرهاقول لا ترفعين صوتك كم مره
انوار : وخر و خــــــــــــــــر
جراح : ما ني موخر زين
انوار : مالك حق تسوي هذا اشي
جراح : لي حق تدرين ليه لي حق انك انتي اللي جبرتيني انه يكون لي حق
دق جوال انوار
فارس : الوو
انوار بشوق و حب : الووو فارس وينك انت ليش كذا تسوي يا فارس ليش
فارس : انوار حبيبتي اانا اسف صدقيني كله من صالح هو اللي قال لي اني اشرب و لا انا كنت ناوي اكلمك صدقيني
انوار : ايه مصدقه لكن الكلام اللي قلته امس
فارس : مو قلتلك ما كنت في وعيي و الله يا انوار اانا اسف
جراح مرتفع ضغطه للاخر
فارس بخبث و مكر : خلاص نوونو بكره تعالي اوكي لبيتك
انوار : صعبه فارس و الله صعبه
فارس : ليش صعبه
انوار : بعدين اقولك انا برجع بعد اسبوعين ان شالله
فارس : اسبوعيني
كان صالح جالس جمبه و يقوله قوها لا لا
فارس : نونو حبيبتي و الله وحشتيني تعالي
انوار بقتنا عان اخوها مسكين : اوكي خلاص بكره برجع سكرت منه
جراح : خلصتي
انوار : ايه خلصت
جراح / ما فيه روحه
انوار : بروح غصب
جراح : السانك طال انتي هذي الايام
انوار : اقول مالك دخل فيني انا ابي اطلع من هنا
جراح طلع و قفل الباب : صدقيني اللي بسويه لمصلحتك
و راح و خلاها
في سياره جراح جالس يفكر في المكالمه اللي امس جته
: انت جراح ال..
جراح : ايه نعم امر
: هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه ما عرفتني تراني توني امس شايفك
جراح اللي عرف الصوت \ نعم و عمى وداق بعد صدق ما تستحي
صالح : ههههههههههههههههههههههههههههه انوار هاها جبت كل شي بس صدقني ما راح تهنى بها انا دخلتها مزاجي و الله ما تهنى بها و سكر
جراح ضرب الدركسون بقوه : يا انا يا انتي يا صالح




اممممممممممممم نكمل البارت الجاي ان شالله ان كنت مسويه لكم بارت طويل لكن نزلت اليوم نصه الساعه 7 و هذا الباقي و ان شالله بنزل الباقي
لان فيه احداث راح تغير كل حاجه


محبتكم : امل العين


البااااااااااااااااااااااااااااااااااااارت وسوري على التاخير

في سياره جراح جالس يفكر في المكالمه اللي امس جته
: انت جراح ال..
جراح : ايه نعم امر
: هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه ما عرفتني تراني توني امس شايفك
جراح اللي عرف الصوت \ نعم و عمى وداق بعد صدق ما تستحي
صالح : ههههههههههههههههههههههههههههه انوار هاها جبت كل شي بس صدقني ما راح تهنى بها انا دخلتها مزاجي و الله ما تهنى بها و سكر
جراح ضرب الدركسون بقوه : يا انا يا انتي يا صالح


اما عند صالح كان في سيارته وغارق في تفكيره
( لا بعد اسمها انوار حلو وهي حلوه بعد امممممم شلو يا صالح
تاخذها وشلون ايه فارس وشلون نسيته ايه اقوله اني ابي اختك و ادفع كل اللي تبيه و اكتب بيت با اسمك و اخذها هههههههه حلوو)


ااما عند فارس مان يكلم اخته انوار
انوار : فااااااااااااارس خلاص عاد انا برجع البيت بصير انوار اللي قبل خلاص انت جيت
فارس : انوار حبيبتي صدقيني بترجعين بس لما اقولك
انوار : طيب متى
فارس : بعدين ... المهم انتي و ينك
انوار خافت تقول له انها في فندق و مقفول عليها باب الغرفه : انا في السكن اذاكر
فارس : انوار انتي بتبقين طول السنه يعني شدي حيلك
انوار : اهــــــــــــــــــى تبغاني اجلس عند هذول المجانين """"" تقصد جراح
فارس : واذا قلت لك عشاني بتوافقين
انوار بياس : طيب عشانك
فارس بخبث : هذي اختي المطيعه الحلوه
ابتسمت انوار : طيب فروس انا بسكر لاني بذاكر
انور : اووك باي
فارس : باي
سكر فارس و هو يفكر بطريقه يخلي فيها انجي تكتب له املاكها بس قطع عليه حبل افكاره صوت جواله بالنغمه المخصصه لصالح
فارس : الوو
صالح : هلا هلا بالحلا الو من صاحب الصوت
فارس استغرب ترحيب صالح فيه بس ابتسم : هلا فيك اخبارك
صالح : بـ خير يا النسيب
فارس استغرب اكثر : النسيب ؟ وش عندك
صالح : ايه النسيب و لا ما تبيني اناسبك
فارس بستغراب : صالح اكلت مخي وش فيك
صاالح : و الله يا فارس انا ابي اطلب يد انوار منك
فارس فرررررررررررح مره و ابتسم بخبث : لي الشرف وانا اخوك لوهي ذبيحه ما عشتك
صالح : يعني اضمن انها لي
فارس : وش رايك اعطيك كرت ضمان
ابتسم صالح بكر : يا حبيبي انا قايل فرووس ما يرفض لي طلب
فارس : ولو يا بو احمد
صالح : اجل انت وينك فيه اجي اتكلم معك
فارس : في قهوة ابو سعاد
صالح : اوك جايك
وسكر
اما عند بطلنا فكان يسوووق بسرعه متهوره قطعكم اشاره ما يدري وين رايح و من وين جاي عقب كلام صالح له
جراح : ياربي انا وش فيني قبل ما كانت تهمني وش فيني ياربي
هذا الشعور اللي يجيني يمكن رحمه او شفقه عليها بس اهي اذا راحت احس اني بموت لا هذا مو رحمه و لا شفقه هذا حب ايه و اانا احاول اتجاهل هذا الشعور بس ما فيه فايده شكلها سيطرت علي آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآه يا انوار آآه و الله لا صالح و لا اشكاله ياخذونك مني يا خذون روحي ولا يمسونك آآه
رن جواله بنغمه مخصصه لزياد
زياد : الو مرحبا طال عمرك
جراح : هلا زياد
زياد : طال عمرك الناس اللي تبغاهم يراقبون صالح سمعوه يقول في القهوة ابو سعاد اللي على الدايري انه بيتزوج اخت الطالب اللي عندكم ان شالله
جراح بعصبيه : وانت وشلون دريت
زياد : مو قلتلك ان الناس اللي خصصناهم يراقبون صالح سمعوه يقول هذا الكلام
جراح : زين وسكر بوجهه
جراح : ياربي وش السواه يارب انوار بتروح لالا مي رايحه لازم اشوووف حل لا
دق على زياد
زياد : امر طال عمرك
جراح : جهز طيارتي الخاصه بسرعه
زياد " بس طال عمرك
جراح بعصبيه و صراخ : لا تبسبس اخلص قلتلك
زياد : تم طال عمرك
مشى جراح متوجه للفندق حق انوار بسرعه جونيه متهوره
وصل و علطول توجه لــــــــ الجناح حق انوار و فتح الباب
جراح بعصبيه : بسرعه شوفي الشنطه تحت السرير البسي منها و تعالي بسرعه
انوار : عمــــى لا تصارخ
جراح ك لا تردين اخلصي
انوار : لا انا بروح لفارس و خلاص ما ني مواصله في الجامعه لاني بتزوج
جراح بعصبيه و قهر و صرخه : زواااااج انسي قلت لك بصرااااااااااخ اخلصي تفهمين
انوار : فارس بياخذني
جراح : البسي
خافت انوار و علطول راحت البست لبس رجالي و طلعت بتنزل لقت فارس و معه صالح يوم شافهم جراح راح لانوار و اخذه وركض و فارس و صالح يركضون وراه
لين وصل سيارته و ركب انوار و انوار تصرخ تبي ترجع حق فارس
اما عند صالح : ارجع البيت يا فارس اكيد بترجع صدقني و الله
فارس : لالا ما ينفع
صالح : اقوووول لك ارجع
فارس : اوكي
رجع صالح و فارس البيت
انوار و جراح
انوار : جراح رجعني البيت باخذ اغراضي
جراح بعصبيه : لا تفهمين من اليوم وانتي تحنين لا يعني لا
انوار بصرخه : انا ما ابيك ابي بيتنا
جراح : هذا اللي اسويه بيصير في مصلحتك
انوار تحن عليه :رجعني رجعني انا ما احبك انا ما ابيك
جراح :بكيفك
انوار : يكون احسن
جراح دعس على قلبه دعسه بنت كلب ودهاه
بيتهم
اما عند صالح راح لبتها و خش غرفتها لانه عارف انها بتجي
جراح نزلها و راح على طول
في سيارة جراح
جراح : الوووو زياد حراسه على يت فار ضروري بسرعه
ز : تم طال عمرك
في بيتبو جراح
كانوا العايله متجمعين
ابو جراح : وين جراح من زمان ما شفناه
ام جراح : اي و الله
رعد : يمكن مشغول بالدراسه تعرف هو ساكن في سكن الجامعه
ابو جراح : ابي اعرف بس هو ليش ساكن في السكن ما عنده بيت ها الولد بيجنني
ام جراح تبرر : ايه تدري انه السنه اللي قبل الاخيره لازم يشد حيله
ريم بهمس لـ نوره / ايه تبرر و احنا ما اذا طلعنا لصديقاتنا ما فيه تبرير لنا
نوره : اي و الله مع انتي مدري وش الفرق بينا و بين العيال
ريم بغباء : الفرق يا هبلاء انا انثى و هم اولاد
نوره ارتفع ظغطها وبصوت عالي : غبيه انتي هم اولاد زيهم زينا و حنا بنتا ما فيه فرق
: الا فيه فرق البنت عوره و الرجل لا
ريم و نوره : جراااااح و نطو عليه
وسلمو عليه
جراح بصوته العالي : انتوا مين
انوار وريم يبتسمون : خواتك اللي اعز من حياتك صح
جراح يبتسم : انتوا خواتي حبيباتي انتو اللي اعز ممن حياتي
رن جواله بها الوقت
زياد : الو طالع عمرك
جراح خاف و طلع برا في الحديقه : هلا زياد فيك شي
زياد : طال عمرك البيت اللي حطيت حراسه عليه يقولون واحد من الحراسه انه يسمع صوت داخل البيت و الصوت كل ماله يعلا
جراح : زياد بسرعه جهز الطياره حقتي و قول للحراس لا يتحركون الا لم ااجيهم


انتهى البارت ان شالله يكووووووووون طويل زي ما بغيتوا
ابي توقعاتكم حبايبي




اما عند انوار اول مادخلة بيتهم .................
انوار : فروس فارس انا جيت
فارس : اهلا اهلا باحلا اخت في الدنيا كلاها يا توئم روحي يـــــا يايــــــا عروس
انوار مو مصدقه كلمة عروس على با لها انه سكران
انوار: شكلك سكران انا طالعه من البيت ومتى ما صحيت من الغيبوبه كلمني
فارس :لا انوار انا ما شربت
انوار : اجل تعلب علي وش كلمة عروس هذي
فراس :اجل ماتبين الزواج
انوار :شكلك مستخف اليوم انا بروح اغرفه اريح
انوار اول ما دخلة الغرفه ما سمعت الا صوت احد يقول
ياااااااحلو انت يا احلى عروس
انوار اول ما التفتة
انوار بخوف :اــــــنــــت وش جــ جاااااابك هنا
صالح : اول مره اشوف وحده تخاف من زوجها شدد عى هذي الكلمه
انوار خايف اما صالح قرب من انوار وقرب اليما ما تفصل عنهم اربع خطوات انوار بد تستوعب الامر فراحت تبعد واهو يقرب اليما وصلت للجدار هو قرب قرب قرب قرب بعدين طرررررررررررررراخ على الارض
لان انوار دفته بقوى ما عندها وراحة تركض وتدور في البيت ولا احد فيه الا صالح واهي بـــــس ركضة با سرع ما يمكن بس ما قدرة لان صالح يلحقها وهي مسكينه كل ما يمسكها تصاااارخ وتحاول تبعد لكن ما في مفر ابد مسكها ووقفها في الزاويه وهي مسكيينه تصيح
اما صالح يحس انه في جنه وانقطع عليه ااحساس لما صرخ جراح بقوه صرخه وقفة الزمن من قوتها
جراح :اتركها يا حقير
صالح :ومن انت عشان تتـــ
جراح قطع عليه :انت الي بصفتك مين
صاح :زوجــــــــها
انصدم جراح من الكلمه
انوار: كذاب كذاب انت مو زوجي
صالح :ولا كلمه انتي ولاكمه انا الي ائمر هنا
جراح :تخسي
صالح :انت الي تخســـ
انوار قطعة عليه : ولا كلمه يا حقير يا ابن الكلب
صالح عطى انوار كف طيحها على الارض
انوار وهي تصيح يا واطي
صالح :شكلك تبين كـــــ
جراح قطع عليه بكــــف من قوته صقع على الجدار
جراح :انت الي شكلك تبي تربيه جديده
انوار استغلة الفرصه وراحة تركض عند جراح
صالح منصدم من الكف الي اخذه من جراح
انوار وجراح استغلوا لفرصه وطلعو من البيت بسره
جراح : زياد تفاهم مع الى داخل
زياد سم طال عمك
زياد وانوار بسرعه على المطار
جراح انتي راح تسافرين معي
انوار :وين
جراح انتي وين تبين
انوار انا ما ابي اروح محل
جراح اوكي راح احجز فندق
انوار ما ترد
جراح حجز لها بفندق لها جنا ح وله جناح
انوار ما كات يوم كا مل لا عشا ولا غدا
على الساعه 1 ونص
جراح :انوار لازم تاكلين لا زم انتي ما كلتي شي من جينا هنا قومي كلي امانه
انوار بدوووون رد
جراح :انوار طيب فضفضي لي
انوار :انا ما اصدق ان اخوي الي من احمي ودمي يسوي معي كذا ما اقدر اصدق أي صار من اسبوع والي صار اليوم اصرخ ولا احد سمعني لو انت ما جيت كان انا رحت ما اقدر اصدق ان اخوي يبي يزوجني هذا
القذر وهنا بدت تصيح وينك يمه و ينك يبه انا ماقدر اعيش اكثر منن كذا ما اقدر انا ما عندي ام ولا ابو ولا اخو يساندني ولا اهل انا يتيمه


يتبع ,,,,,

👇👇👇
تعليقات



    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -