بداية

رواية ان شكيت من الهوى قالوا فضيحه -5

رواية ان شكيت من الهوى قالوا فضيحه - غرام

رواية ان شكيت من الهوى قالوا فضيحه -5

مزنه : خلوووووووووووود ... خلوووووووووووود .... وقفي ...
وقفت خلود ...وكدها مزنه واصلتنها .... ولفت عليها .....
خلود : مزنه انا السبب .... انا حقيره ... انا حيوانه .... انا عديمه الاحساس ... فكرت في عمري بس .... شو كان بيصير لي لو انتظرته .... بس والله يا مزنه اني ما كنت ادري انه هالكثر يحبني ... والله انه يسوى روحي ....
ولوت مزنه على خلود ..............
مزنه : خلاص خلود فديتج لا تصيحين .... ان شاء الله محمد بيكون بخير ... وحالته النفسيه بتتحسن .. وانت تدرين ان كل شي بيديج الحين ..
خلود : والله لو يطلب روحي ما اغليتها عليه ....انا عمري كله فداه ...بس هو يسامحني .... محمد اكيد كرهني
مزنه : ما ظني يا يا خلود ان محمد كرهج ... لو كرهج ما كانت هذي حالته ........
خلود : مزنه دخبلج اريد اشوفه ................ تكفين ... دخليني عليه ....... بامووووت ان ما شفته ....
مزنه : انت هدي عمرج .... وان شاء الله اذا قدرت بدخلج ... انت تريني هنيه ..
خلود : انزين .... بس لاطولين ...
مزنه : اوكي .... ( وراحت مزنه تشوف اذا حد في طريق غرفه محمد ... بعد ما نقلوه من غرفه العنايه المركزه ... وما لقت حد .... امها وام محمد راحوا البيت يبدلون ويبون ملابس حق محمد ... وبو محمد وبو سلطان وسلطان راحوا الكافي يشربون شي ......
مزنه : خلود تعالي بسرعه ...... محد في الطريق .....بس لا طولين... دخلي شوفيه وطلعي ... وانا با راقب بره ...... ودخلت خلود على محمد ... واول ما شافته ما قدرت تمسك عمرها ... وكان شكله يقطع القرب ..يلست على الكرسي اللي عدال شبريته ... ومسكت ايده ..
خلود : محمد سامحني ... انت يمكن ما تسمعني .... بس محمد ....لا تسوي في عمرك جي ..... والله لتنظرك العمر كله ..... انا كنت انانيه ... بس ما عرفت قيمتك لين ما حسيت اني كنت بخسرك العمر كله ..... محمد ....
احبك ... والله اني احبك .. وما صرت استحمل انك تضيع مني مره ثانيه ... هذا اذا كنت بعدك رايدني ....
ودخلت عليها مزنه بسرعه ....
مزنه : خلود بسرعه طلعي النيرس يايه ... ما ريدها تشوفنا ...............
وفجت خلود ايد محمد .. بس حست وهي تفج ايدها ..انه كان يحول يحرك صبوعه ويمسكها ... بس ماقدر ..... وطلعت خلود عن محمد ....
مزنه : هااااااه رتحتي ....
خلود : فديت روحج ... والله ما بنسالج هالجميل .....
مزنه : انا المهم عندي محمد يشفى ...
( وسكتت خلود ... كانت تفكر في محمد ... وتقول في خاطرها .... ممكن يكون محمد سمعني وكان يريد يمسك يدي ... وله انا كان يتهيألي ..... )
وفي بيت محمد ....كانت ام محمد في غرفه محمد ... وفي هالحظه رن تلفون محمد ... وكان خليفه اللي داق ... طبعا كانت هذي ميت مره يدق ... وكان خليفه يتحرقص يبه يعرف ليش ما حد يرد عليه ... وردت عليه ام محمد ....
ام محمد : الو .. مرحبا ..
خليفه : مرحبا .... شحالج خالوه ...؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ام محمد : بخير......
خليفه : وين محمد ....؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ام محمد : محمد في المستشفى ...
خليفه : شووووووووووووووووووه .... شو اللي صار له .!!!!!!!!!!!!!!!!!!
ام محمد : ..........................................( وخبرته كل شي ) .
خليفه : سمحيلي خالوه .... بس ولدج ما يسمع الرمسه ...كم مره نصحته ... وعلى العموم انا رايح الحين المستشفى ......
ام محمد : خليفه ... فديتك ... انا اعرف انك اقرب الناس لمحمد ..... اكيد تعرف السبب اللي خله محمد في هالحاله .....
خليفه : امممممممممممممممم ... ما عرف شو اقولج ... بس انا بتاكد منه اذا كانت السالفه هي اللي اعرفها بخبرج .........
وسكر خليفه عن ام محمد وطلع بسرعه على امه ..... وخواته ...
حصه : صووووووووووبنا ... صوووووووووووبنا ...
خليفه : مش متفيق لج ....
ام خليفه : شو فيك .؟؟؟؟؟؟؟
خليفه : ما اقدر اقولج بالضبط ...بس محمد في المستشفى ..... والسبب السالفه اللي خبرتج عنها ....
ام خليفه : والله ........انزين فديتك طمني عليه ...........
خليفه : ان شاء الله .....
وبعد ما طلع خليفه عن امه ....
ام خليفه : يا ويلي على هالريال .... ما عقوله في حد يحب حد لهذي الدرجه ....
فاطوم : شو سالفه محمد ... ومن هو اللي يحب ...؟؟؟؟!!!!!!!!
ام خليفه : جب انت مالج خص ....
حصه : فديتج .. اميه شو السالفه .......
وبعد محاولات ... ولواته حصوه ... وتفديات فاطوم .... قالتلهن السالفه كلها
حصه : اااااااااااااااااااااااااااااااه ... با مووووووووووووت ....
فاطوم : يسقى عليه يوم حد يترقد في المستشفى حقيه ..
ام خيفه : انتن ما تستحن .... انا يالسه وجي ترمسين ... والله صدق ما عندكن حيه ... قومن يله قومن ... والله صدق ما تنعطن ويه .......
حصه : شووووووووو ... والله نتغشمر معاج ... حبيبتي انت ....
ام خليفه : انا مش مضيعني غير لواتتكن هذي ....
وفي المستشفى وصل خلفيه عنج ابو محمد ... ووايهه ... ووايه الباقين .... وشوي ان النيرس يايه ...
النيرس: الدكتور .. قول ...محمد قوم ... اذا في هد يريد يدكل عليه .. ما في مشكله ..
وراح بسرعه بو محمد صوب ام محمد كامن توها يايه من البيت ... وخبرها انهم يقدرون يدخلون على محمد .. وان محمد يقدر يكلمنا ... ودخلوا عليه كلهم ... ومعاهم خلود ...... وخليفه تم برى لين ما يطلعون كلهم ...
ام محمد : فدييييييييييييييييتك ... حمود ... ليش تسوي فينا جي ( صاحت )
وضحى : حموووود .... فديتك يا ربي ... والله محد يسوى ... عشان تسوي في عمرك جيه ( وخزت خلود بنظره ...)
مزنه : محمد حبيبي ... يله فديتك قوملنا بالسلامه ....
بو محمد : شعندكن على الريال ... قومن عنه ... خلنه يتنفس .....
والكل تحمد له بالسلامه .... وهو كان طول الوقت عينه على الخلود .... يريد يكلمها بس مب قادر ..... وهي في خاطرها تكلمه ... وبعد مب قادره ..........
وبعد ما طلعوا كلهم ...... دخل خليفه على محمد .................
خليفه : حموووووووود فديتك .... والله اني كنت باموت يوم خبروني .... كان قلبي منحرق وانا اتصل لك .. ومحد يرد عليه ...
محمد : يعلني افداك .... والله لا يحرمني من مخوتك ...
خليفه : كم مره قلت لك حاسب على عمرك .... لا تخلي هالسالفه تاثر عليك .... بس انت راسك يابس ما تسمع الرمسه ........
محمد : والله يا خليفه انه مش بيدي ... حاولت اكثر من مره اني انساها بس ما قدرت ... كيف انسى حب انولد وكبرمعاي ... القلب !
خليفه : انزين ... هي شو سوت يوم درت ....
محمد : ................( وخبره يوم دخلت عيه خلود شو قالت )
خليفه : قووووووووول والله ..... وهذي توها حاسه ....
محمد : والله ما عرف يا خلوف ... هذا حب وله عطف .....
خليفه : ما اعرف شو اقول لك ...... بس ما ظني عطف .... يمكن توها حاسه بغلاتك ... وانها تحبك ... وما كنت عارفه احساسها صوبك شو يعني ......
................ وشوي ان بو محمد داخل عليهم ......
بو محمد : خليفه يعلني افداك ..... بغيت محمد شوي ...
خليفه : ان شاء الله ..... ( وطلع عنهم خليفه ) ....................


.....................................................................................................................................
cut
بو محمد ... بعد ما طلع خليفه عن محمد ... يلس عدال محمد ....
بو محمد : محمد ... الغالي ... بغيت اكلمك في السالفه ...... بس دخيلك تريحني ... وتجاوبني ......( ومسك ايد محمد .... وفي هالحظه ...حس محمد ... تمنى انه مات ... ولا يشوف ابوه يترجاه او يشوفه بها النظره ......
محمد : ابويه .... فديت روحك .... قول اللي في خاطرك ......
بو محمد : ابويه ..... شلي صار لك ..... ليش صارت هذي حالتك .... اذا شي في خاطرك قوله ... انا ابوك ... والله لو تطلب عمري .... والله ما اغليتها عليك .... محمد انت سندي في الحياة .... ما اريد اخسرك .....
محمد : الله يخليك لي .... بس انا ما فيني شي ( ولف ويه عن ابوه ) ................
بو محمد : الدكتور قال..... ان سبب اللي صار لك انها حالتك النفسيه .... شو السالفه ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ دخيلك خبرني .... يمكن اقدر اسوي شي .......
محمد : فديتك ... ابويه لا تسوي في عمرك جيه ..... بس ما اقدر اقول لك .... سامحني ...
بو محمد : محمد .... انا ما بطلع من هنيه لين ما تقولي ..... ( بدى يعصب )..... انا ما بشوفك في هالحاله واسكت سمعت .......
محمد : هد عمرك فديتك ... بقول لك بس لا تعصب ... وله تضايق عمرك ....
بو محمد : عيل قووووووووول ... والحين ......
محمد : ان شاء الله ....... ابوي ... انا ....................( وسكت )
بو محمد : كمل ............................. ارحمني .... وكمل ...................
محمد : اوكي ... ابويه ... انا احب خلود ...... وما ستحملت ان حد ياخذها غيري .... حاولت انسى بس ما قدرت .....
بو محمد : ( تم ساكت من صدم ما كان متوقع ان محمد يحب خلود .... لا ويحبها الهذي الدرجه .... وانا ما ادري ..... كيف ما حسيت فيه .... ) ..... انزين وليش ما خبرتنا ...... كنت رحت خطبتها لك .....
محمد : ابويه .... انا كنت يوم ابغي اخطب خلود ... كنت اريد اروح اخطبها ... وانا اشتغل ومعتمد على عمري ... و باي ويه كنت بروح اخطبها .... انا ما اريد احرج عمي معانا ....
بو محمد : ( يوم سمع كلام ولده ... كبر في عينه ... انه ضحى باللي يحبها .... عشان ما يسوي مشاكل بينه وبين اخوه ..... وانه ما رضى على عمره انه يخطب اللي يباه من دون ما يكون معتمد على عمره ) .......
ويكمل محمد كلامه .... وبعدين ..... انا خليت مزنه تسال خلود اذا كانت بتترياني ... طلعت انها تغليني مثل غلاة
سلطان ........
بو محمد : وعشان جي انت حالتك ادهورت ..... محمد ما في شي يستاهل ... واللي باعك بيعه ....
محمد : بس ... ابويه ... انا احب خلود من يوم ما كنا صغار .... حبي الها كل يوم يكبر عن اليوم اللي قبله .... ربا معايه ..... كيف تباني انساها .... والله اني ما كنت اقدر اتخيل انها بتكون لواحد غيري ...
بو محمد : انت الحين خلي بالك من عمرك ... ويوم بتقوم من بالسلامه ... صدقني ان خلود ما بتكون لواحد غيرك ..... هذا اذا كنت بعدك رايدنها ..... ؟!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!
محمد : لو ما كنت رايدنها ... ما كانت هذي حالتي ...................بس ما اريد مشاكل .......
بو محمد : انا قلت خلود ما بتكون الا لك ............ ( وطلع عن محمد )
وبعدها الكل رجع بيت بو محمد ...... هذاك اليوم الكل كان سهران .............. وضحى ... مزنه .... خلود ..... ندى ...........................
مزنه : ندوي شو سويتي في الامتحانات ؟؟؟؟؟
ندى : اوكيه .....
وضحى : خلود .... اريد اقول لج شي ..... في خاطريه .....
خلود : طلعي كل اللي في خاطرج ......
مزنه : ما في داعي ....... سكتي احسن ....
وندى مثل الاطرش في الزفه .... ما تعرف السالفه .......
خلود : والله تقولين ... مزون خليها على راحتها ..........
وضحى : خلود ....تدرين اني كرهتج .... سمحيلي ...
خلود : ليش عاااااااااد ......
وضحى : خلود .... لو سلطان صار له نفس الشي ... ما كنت بتكرهين اللي كان السبب ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
خلود ( سكتت )
ندى : حووووووووووووووه .... شو السالفه ... وانا يالسه بينكم مثل الهبله ......
مزنه : ماشي ..... وضوح ... لمي ثمج ...
ندى : وضوح دخيلج ... شو السالفه .... باموووت ان ما قلت لوي .....
وضحى : شو في ندوي ... السبب في حالة محمد هذي .... هي خلود ...
ندى : كيييييييييف ....!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!
وضحى : محمد يحب خلود ... و ما ستحمل انها تكون لغيره ..... وعاف الدنيا واللي فيها ....
ندى : آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآه ... خلوووووووووود حراااااااام عليج .... والله ما تستاهلين ان حد يحبج الهذي الدرجه .... ياليت حد يحبني مثل ما محمد يحبج ....
خلود : والله .... ما كنت ادري انه يحبني الهذي الدرجه ... لو كنت ادري .... ما كنت جرحته ... كنت انترضته العمر كله ......
وضحى : انزين ... الحين شو بتسوين ....... بتوافقين على حمدان ....!!!!!!!!!!!!!!!!!
خلود : اذا محمد يريدني ... اكيد برفض حمدان ...... محمد عندي يسوى الدنيا و ما فيها ....
ندى : اوووووووووووووووووووووووه .... الشيخه حبت ....
خلود : والله ... اني كنت قبل كل ما شوفه احس بشي في قلبي بس ما كنت اعرف شو فيه .... ويوم كان عندنا اخر مره ... وشفت حالته ... عورني قلبي ... وبعد يوم كلمني ... وغلات بو خليفه اني ما بت هذاك اليوم .... كنت طول الليل افكر في نظرته اليه ....
ندى : والله وقمتي ترمسن يا خلود ... ما حيدج جي ... اللي في قلبج دايمن في قلبج ما طلعينه حق حد ...
خلود : هذي المره غير ... اريد ارتاح واقول كل اللي في خاطري .... والله اني خايفه انه يغير رايه ويقول خلاص ما اباها ....
وضحى : تدرين ... ان طلع محمد من المستشفى .. و ما خطبج ... والله لذبحه وذبحج معاه .. واخر شي انا انتحر ..
خلود ... مزنه .... ندى ....( هههههههههههههههههه) ....
ويلسن يسولفن ..... لين ما طلع الصبح ....ونامن .....


وكان خليفه في هالوقت يكلم مريوم بنت خالته ........
خليفه : مريووووووووووم .... وينج ... شعندج ما تردين ..؟؟؟؟؟
مريوم : شعندك .... الله يحشرك .... كنت اكلم عنود ...
خليفه : ( وقف قلبه من قرى اسمها ) ...... وشحالها ... القاطعه ..... مره ما تسال .....
مريوم : ههههههههههههههه .... شو تتحراها .. وحده من خايساتك ....
خليفه : يالسباله ...... شعندج .. من دخلتي الجامعه ... وانت طال لسانج ...
مريوم : ههههههههههههه ... امزح معاك .....
خليفه : انزين ..... مريوم دخيلج ..... اريد اخبارها .....
مريوم : وليش ان شاء ......؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
خليفه : ما ادري .... بس كل ما اقرى اسمها ... او افكر فيها ... قلبي يفز ... والله ما عرف ليش ... مع اني ما كلمتها وااايد .. ولا اعرف عنها شي .....
مريوم : اممممممممممممممممممممممم ... اللي انه اعرفه انه هذي الاثار ... بدايه مرض ... يسمونه ( الحب )
خليفه : لا والله ... يا فيلسوفه زمانج ..... وبعدين انت شو دراج ..... ومش بهالسرعه بحبها ... وبعدن لا تنسين اني .... خليفه الكتبي ....
مريوم : وخير عااااااااااد ..الا خلوف ....
خليفه : لا تغلطين ......هذي المره بعديها لك ...
مريوم : انزين .... لحظه ....
وراحت مريوم تكلم العنود ....
مريوم : عنوووووووووود ... بغيتج تقرين شي ...... وقولي رااااايج ...
العنود : انزين ....
وسوتلها كوبي وبيست على الكلام اللي قاله خليفه ...
مريوم : تراااااااااه ... والله ما يدري ... بس بغيت اتفق معاج في شي ... بس بعد ما تقرينه ..
العنود : اوكي ........... .....................................( بعد ما قرته ) ...... مريوم .... اولا ..... ليش يقول جي .... ثانيا ..... واااااااااااااااااايد خقاق ....
مريوم : هههههههههههههههههههه ... ما هو انا عشان جي ... اريدج تيبين راسه هذا الخقاق .....
العنود : وكيف ان شاء الله ....!!!!!!!!!!!!!!!!!!!
مريوم : كل يوم بكلمه عنج .... طبعا مش كل شي .... مثلا : بيب أي سالفه فيها انت ... لين ما يتعلق فيج ... وبعدها ... بنسوي له طااااااف ... شو رايج ...
العنود : امممممممممممممممم ... ما ادري ... خايفه ...
مريوم : انت ما بتسوين شي .....خالي كل شي عليه ...
العنود : طالعوااااااا هذي .. كانج ترمسين عن حد غريب ... مش ولد خالتج ..
مريوم : هههههههههه .. صح ولد خالتيه ... بس واااااااايد شايف عمره ... وانا بنزل خشمه ...
العنود : اقوووووووووول ... باجر بنسوي ... اجتماع عاجل للشله .. وبنتناقش في هالسالفه ... تدرين ما اقدر اسوي شي من دون مت شاوهن ...
مريوم : هههههههههه ... خلاص اوكي ... باجر بنكمل السالفه ..... يله انا باروح انام ...
العنود : اوكي ... باي ...
وفي هذا اليوم .. يلست تفكر الكلام الي كان كاتبنه خليفه ....
معقوله ... يكون صادق في الكلام اللي كان كاتبنه .. وله مريوم سوت جي عشان شي ثاني ....
وثاني يوم في الجامعه .... كانت مريوم توها واصله الجامعه .... وواقفه عند الكانتين ...وشموه كانت واقفه في الطابق الثالث .... وكل وحده تزاعق على الثانيه .. والبنات يمرن يشوفنهن .... مستغربات ..
شموه : مريوووووووووووم ....... مريووووووووووووووووم ( تزاعق )
مريوم : هاااااااااااااااااااااااه .... انزلي ..
شموه : ما فيه .... بعد شوي بيبدى الكلااااااااااااااااس ...
مريوم : انزييييييييييين ... اقووووووووووول ... خبري الشله اني في اجتماع مستعيل في البريك .....
شموه : مااااااااااااااااااعليه ...
وانها العنود وحسنوه ... توهن يايات الجامعه ..
حسنوه : حوووووووووووووووه .. وين نحنا .. فضحتنا الله يفضح العدو .... من اول ما نزلت من السياره وانا اسمع مزاعقكن ..
مريوم : هههههههههههههه ....ندرب اصواتنا ....
العنود : شو بتدخلن مسابقه سوبر ستار ...
مريوم : لا سوبر اكادمي ...
حسنوه : ههههههههههه والله فايقات ... لمشن يله ورانا كلاسات .....
وراحن كلهن الكلاسات ... وبعدها في الكومن بريك ... اجتمعت الشله ...
موزوه : يله مريوم قولي شو عندج ... شموه قالتلنا ان في السالفه ..
ايمان : يا حبج حق العلوم ....
موزوه : الا بخبرج .. انت ليش يالستليه مثل الشوجه في البلعوم .....
ايمان : هههههههههه .. فديتج موزوه ... والله احب اشاكسج ...
موزوه : هذا اللي انا ما خذتنه منج .. تقصين عليه بكم كلمه .. وانا الهبله اصدقج ..
ايمان : ههههههههههه ... كله ولا زعلج ... يلع عاااااد موزوه .. والله امزح معاج .....
موزوه : خلاص .. تدرين .. اني ما اقدر ازعل من الغالين ..
شموه : انزين اسكتن .. بعدين تفاهمن .. وتراضن ... مريوم .... تفضلي على المنصه
مريوم : هههههههههه ... انزين .............................................( وخبرتهن عن سالفه خليفه )
ايمان : من حقه .. انتن شفتنه محلاه .....
حسنوه : حتى ولو انا مش موافقه على الفكره ...
سلامي : انا بغيضيه الريال اللي يشوف عمره .... اقول عنود ...والله لو انا عنج لرويه ... واكسر خشمه ....
ومثل ما قالت مريوم ..... انت ما بتسوين شي ... وهي بتسوي كل شي .....
شموه : انا بعدني ما قلت راي ....
مريوم : هوووووووس ... هووووووووس .... البوس شموه بتقول رايها ...
شموه : شوه تتطنزين ...
مريوم : حشىىىىىىىىى ... ما اطنز ... هوانا اقدر ..
شموه : اتحرى ....المهم .. انا اعرف مريوم زين ... ما بتسوي شي غلط .. ولا بتوهق حد في مشكله .... قبل ما تسوي شي تفكر فيه مليون مره ... وانا واثقه فيها .. وكل اللي بتسويه ...انا موافقه عليه ..
مريوم : فديتج يا شموه ... والله محد فاهمني غيرج .....
العنود : اذا هذا رايكن خلااااااااااص انا ما عندي مانع ... بس شرط ... انا مالي خص اذا صار أي شي ...
وبعدها قامن يمشن ....
مريوم : اقوووووووول ... شوفن هذيج البنت ...
حسنوه : بدينه ... بسج مطالع .....
مريوم : شعندج ... مش حرام .....
شموه : شوفي شوفي ... محد بيمنعج ......
وفي هالوقت كانوا اهل محمد عندهم ...... وبو محمد بعد كان موجود .....
بو محمد : مزنه ... تعالي برى ... اباج .......
مزنه : ان شاء الله ......
وطلع بو محمد .. ومزنه ...........................برى الحجره .......


....................................................................................................................................
cut


بو محمد اول ما طلع من غرفه محمد في المستشفى مع مزنه ......


بو محمد : مزنه .... بغيتج تساعديني في شي ....
مزنه : انا عيوني لك ....
بو محمد : تسلم عيونج حبيبتي .... انا عرفت محمد شو فيه ..... واكيد انت تعرفين ... لان ادري ان محمد يخبرج كل شي ......
مزنه : منو خبرك ؟؟؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!!!!!!!!!
بو محمد : محمد خبرني ......
مزنه : وانا شو بيدي اسويه ؟؟؟؟؟؟؟؟
بو محمد : اباج تكلمين خلود اذا موافقه على محمد وله لا ..... قبل ما كلم اخويه .......
مزنه : ان شاء الله ................... اليوم بكلمها .....
بو محمد : لا الحين اباج تكلمينها .... قبل بوها ما يعطي العرب كلمه ...... بعدين ما بقدر اكلمه ....
مزنه : ان شاء الله
وراحت مزنه عن ابوها .... وطلعت مع خلود ...... وفي هالوقت كان بو محمد في الكافتريه يتريه مزنه ترجع له .....
مزنه : خلود .... ابويه قالي اقولج شي .... واريد رايج الحين ......
خلود : خير مزون .... عمي شو بغى ...!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!
مزنه : ابويه قالي اسالج اذا تبين محمد وله لا .... وبسرعه .... قبل ابوج ما يعطي العرب كلمه ....وبعدين ابويه ما بيقدر يكلم ابوج ...
خلود : مزنه ... انت تدرين اني اريد محمد ...... واني مستحيل اكون لغيره ....
مزنه : يعني اروح اقول حق ابويه انج موافقه .....
خلود : اكيييييييييد .....
مزنه : اوكيه ........
وراحت مزنه بسرعه عند ابوها ...... بس للاسف في الوقت اللي كانت تكلم خلود ....ابو خلود كان توه واصل عند بو محمد ...... وقاله ...
بو سلطان : بومحمد .... العرب توهم مكلميني .... محددنا يوم العرس .... لانهم مستعيلين ....بس انا شرطت عليهم ان بعد ما يطلع محمد من المستشفى .....يعطونا مهر خلود .... عشان تزهب بسرعه ...
بو محمد ..... كا قدر يقول شي .... بس كان حاس انه تمنى الموت قبل ما يسمع كلام اخوه ....
( الحين شو اسوي ... ما اقدر اقول شي .. ما اقدر احير خلود حق محمد ... اخويه عطى العرب كلمه ....وما اقدر اخليه يرد في كلمته )
وبعد ما خلص بو خلود من كلامه .... انه مزنه واصله تبشر ابوها ..... واول ما وصلت ...
مزنه : ابووووووووووويه .....
واول ما شافت بو خلود ... سكتت .. وخاصه يوم لف عليها ابوها .... وكان شكله متغير .... حست ان شي صار ..
بو خلود : مزووووووون ... تعالي فديتج ... ( وراحت له مزنه ) ..... شوفي .... بعد ما يطلع محمد من المستشفى ....اباج انت اللي تساعدين خلود في الزهبه ....
( مزنه من سمعت عمها ... على طول شافت ابوها .... وبوها شافها .... ما كانوا يعرفون شو يسون ....)
مزنه : ان شاء الله ....( وراحت مزنه عن عمها وبوها )
ويوم دخلت على محمد ... وكانت خلود موجوده .... وشافتهم كيف يشفون بعض .... ردت طلعت بسرعه ...
ويلست تصيح ... ما تعرف شو تسوي .....( ليش القدر دايم يوقف ضد خويه .... شو اسوي الحين .... محمد بيروح فيها لو درى ...)
حست خلود ان في شي صاير .... وطلعت حق مزنه ......
خلود : مزون فديت روحج شو فيج ..... ليش تصيحين ...؟؟؟؟؟ ..... عمي شو قالج !!!!!!!!!!!
مزنه : خلود ... اريد ارد البيت ... وبسرعه .... وهناك با قولج شو اللي صار .......
وراحن البنات كلهن البيت ... وفي الطريق كل ما وحده تسال مزنه شو فيها ما ترد ....
واول ما وصلن ..... ودن مزنه حجرتها ... ويلسن يهدنها ..... وبعد ما هدت ..
خلود : الحين مومكن تقولين شو فيج .....؟؟؟؟؟؟؟
مزنه : ................................................................( خبرتهن برمسه ابوها ... وكلام عمها )
خلود : لاااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا ..... ما باخذ حمدان .... ما اريده .....( ويلست تصيح )
ندى : خلود .... فدبت روحج ... لاتزعقين .....هدي عمرج واللي تبينه بيصير .... بس انت هدي ....
وضحى : انا بكلم عميه ......
مزنه : حووووووووووووه ... وين تكلمينه ... اذا ابويه ما قدر يقول شي ......
وضحى : مزنه .. محمد ... لو درى يمكن يروح فيها .....
ندى : لا ان شاء الله .... وعميه اكيد ما بيسكت .... بس المهم ما حد يخبر محمد .....
خلود : اذا خذت غير محمد ... باموووووووووت ... انا السبب ... كله منيه .... انا كنت انانيه ... ضيعت حياتي بيدي ...
مزنه : خلوووووووووووود ... دخيلج لا تسوين جي ......
وخلود كل ما تتخيل انها بتنزف على واحد ثاني .... تصيح .... ( انا شو سويت .... هذا اخر انانيتي وعنادي ... ما كنت اريد اعترف اني احب محمد ... لين ما عقيت عمري في الهلاك ... كيف الحين اقول حق ابويه ما ريد حمدان .. ابويه خلاص عطى الناس كلمه ... وما اقدر اخليه يرد فيها .....) هذا اليوم خلود ما رقدت ... ومحمد كان في المستشفى يفكر .....( خلود خلاص بتصير اليه انا وبس .... ) ... ما كان يدري باللي بيصير .... وكان خليفه يروح ويي .. على محمد ... في اليوم اكثر من مره ...... ويتكلمون ... عن خلود .... وخليفه يقول حق محمد بالكلام اللي تقوله مريوم بنت خالته عن العنود ....وانه كيف تعلق فيها ...
محمد : هااااااااااااه بو شباب ... شكلها بتيب راسك هالعنود ...
خليفه : لا مش الهذي الدرجه .... بس تعلقت فيها .....ومع الايام بيصير عادي ....
محمد : ( يخزه ) ..... بنشوف الايام اليايه شو بيصير فيها ..... ان ما يتني على ركبك .. تقولي ... حمود دبرني .. اموووووت فيها .... تفل على ويهي ...
خليفه : ههههههههههههه ... الظاهر انك نسيت انا منو ؟؟؟؟؟
محمد : لا اعرف ,,,خليفه الكتبي ..... واااااااااااايد مصدق عمرك ..... انت ما بيضيعك ... الا هالخقه ....
ويروح .... خليفه عن محمد ....... وهو يضحك ...... ويوم وصل البيت .............
لقى خالته ... ومريوم ..... كانوا توهم واصلين ....
خليفه : حيييييييييي الله من يانه ... توها ما نورت ابوظبي ....
خالته : الله يحيك .... ووقفت تسلم عليه ......
خليفه : هلا والله بالجامعيه ... شحالج ....
مريوم : ( نافخه عمرها ) ..... بخير ... شحالك انت ؟؟؟
خليفه : دامني شفتكم انا بخير ...


( وام خليفه وخالته يتغامزن ) ..........................
ونزلت فاطوم ....وسلمت على خالتها ... ويوم شافت صكت عليها ... وطولن لاويات على بعض .....
خليفه : القووووووووووم ... بسكن ملاوه ... خنقتن بعض ....
ام خليفه : ههههههههههه ... خلهن متولهات على بعض .....
خليفه : هذيله لو كل يوم يشوفن بعض بيتولهن على بعض .....
فاطوم : تفووووووووووووو حرام .... عن الحسد ....
خليفه : هههههههههههه ... على شو يا حسره .... الا مريوم وفاطوم ....( ريه وسكينه )
مريوم : وانت شو لك خص .... معور راسك فينا ليش ......
خليفه : هيه والله صدقتي انا معور راسي ليش ...
وان حصه نازله من حجرتها ...... ووايهت خالتها و مريوم ... ويلست مع فاطوم و مريوم على طرف الصاله يسولفن ....
خليفه : انا بعد شوي بارجع لمحمد ... الشباب بيونه اليوم المستشفى ....
خالة خليفه : ربه هذا خويك الهاملي ... اللي كان يوم انتوا صغار كل يوم عندنا .....
خليفه : هيييييييييه .. ما شاء الله عليج خالوه ... تذكرينه .....
خالة خليفه : هيه اتذكره ... وما شاء الله لين الحين مع بعض ...
خليفه : لا واكثر عن قبل ....
خالة محمد : الله يديمها عليكم ... انزين خير ... ليش في المستشفى .....
خليفه : خلي اميه تخبرج .. ما فيه اعيد السالفه ...... صح اميه ... ترى محمد خبر ابوه .. وبوه قاله ... اذا بعدك رايدنها .. ما بتكون الا لك .....
ام خليفه : الحمد الله ... والله انه كان بالي منشغل عليه ... ما كان يستاهل اللي صار له ....
وراح خليفه عن امه وخالته .....والبنات من سمعنه يرمس عن محمد صخن ... الا مريوم كانت محتشره ... لانها ما تعرف السالفه ... ويوم انتبهت لبنات خالتها ... صخت .... وبعد ما راح ...
ام مريوم : شو السالفه ؟؟؟؟ ...................
ام خليفه : ............................................................................( خبرتها السالفه )
ام مريوم : يااااااااااااااااااااااااااااويلي .... والله ما يستاهل ...
مريوم : اااااه .... حرااااااام .... وهذي السباله ليش تسوي فيه جي ... والله ما تستاهل ....
ام خليفه : حرااااااااام عيلج ...والله لو تشوفين شكلها يوم زرتهم المستشفى كيف مان شكلها ..... طول الوقت واقفه عند الغرفه ... وشكلها .... تقولون هذي من سنه ما نامت ... ومن سنه تصيح .... والله كانت تكسر الخاطر ....
حصه : بعد كل اللي قاسوه ان ما خذوا بعض بامووت من القهر .....
وبعد ساعتين رد خليفه من المستشفى ....... وكانت الساعه 10 الفليل ... مانت امه وخالته في الصاله الي في الطابق الثاني .... والبنات ملتمات في الصاله التحتيه ...
خليفه : سلاااااااااااام ..
البنات : وعليكم السلام ....
خليفه : الله يستر على لمتكن هذي ...... اللي يشوفكن يقول هذي يخططن على سطو بنك .....
البنات : ههههههههههههههههههههه
حصه : كيف عرفت .... والله ما كنت ادري انك ذكي ....
خليفه : طالع عليج .....( ويكفخها على راسها )
حصه : خلووووووووووف ..... والله تراني ان قمتلك .. ما بيصير لك خير ...
خليفه : لا حراااااااام ... لا تقومين ... قاعد انتفض من الخوف .....
حصه : هالمره بعديها لك ..... مره ثانيه لا تعيدها ..... تفهم ....
خليفه : ان شاء الله ماما ... ( ويرج يكفخها على راسها )
حصه : خلوووووووووووووووووووووووف ... لا تخليني الحين ارقدك في المستشفى عدال خويك .... مثل هذيج المره .... بس هذي المره ... ما بيخلون مكان في جسمك .... الا ويخيطونه ....
خليفه : قومي اشوووووووف .... اريد اشوف شو بتسوين ... يله قومي ... يله .... ( يرد يكفخها على راسها )
فاطوم : حرااااام عليك خليفه .... ارحمها .... ما تستاد تخلف عشان تكفخها على راسها .... هي طبيعي هبله ...
مريوم : ههههههههههههههههه ... انا يالسه في حضانه ... اقوم احسلي .....
خليفه : قومي انزين شو تترين .....
مريوم : لا كون قاعده على قلبك وانا ما ادري .....
خليفه : لا قاعده على راسي ....
فاطوم : انت شكلك ياي .. ومتفيق .....
خليفه : هيييييييييه ... عندج مانع ......
فاطوم : هو انا اقدر يكون عندي مانع ....
خليفه : اتحري .... حصوه ... قومي قهوينيه ....
حصه : لا كون صبيتك وانا ما ادري ....
خليفه : قومي ما دام النفس عليج راضيه ....
حصه : انزيييييييييين ....
وشوي ان رقم مريوم يرن ........... واول ما شافت الرقم ... شافت على خليفه وضحكت ... انتبه لها ... خليفه ..
مريوم : يا مرحبااااااااااا الساع ....
........: مرحبتين ...
مريوم : شحالج حببتي .... والله تولهت عليج ...
.........: وانا بعد ..... الله يعيني على باقي الاجازه ... هذا وتوها باديه ...
مريوم : هيه والله ..... الله يعنى على الفرقا ...
........: انزين حبيبتي انت وين ؟؟؟؟؟
مريوم : في ابوظبي .... عند خالتي ...
.........: والله ..... ومنو معاج يالس ؟؟؟؟
مريوم : بنات خالتيه .... حصوه ... وفطوم ....
........: اها ... سالميلي عليهن ....
مريوم : سلامن يوصل
خليفه يوم ما قالت اسمه .... زعق ....
خليفه : وانا ...
.......: منو هذا .....؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
مريوم : خلووووف ... ولد خالتيه ....
خليفه : انت ما تستحين .... اصغر عيالج خلوف ....
مريوم : السموووووووحه ....الشيخ خليفه ...
خليفه : غصبن عنج شيخ ....
........: يااااااااااااله يالخقه ...
مريوم : هيه والله ما دري على شو .....

يتبع ,,,,,

👇👇👇
تعليقات



    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -