بداية

رواية تصدق بسمتك تفرح خاطري الولهان -9

رواية تصدق بسمتك تفرح خاطري الولهان - غرام

رواية تصدق بسمتك تفرح خاطري الولهان -9

راحوا كل وحدة في غرفة و دخلوا على كل وحدها زوجها تصوروا وباركوا لهم عرسانهم خخخ وبعدين كل وحدة فيهم سلمت ع اهلها و حبايبها وراحوا مع عرسانهم ع بيوتهم .. ^^
..
{ في سيارة عبد الرحمن و ريمإآ }
عبد الرحمن: اخيراً ياريإآمي صرتي عندي
ريمإآ بخجل: هههههه
عبد الرحمن: يازين الضحكه وراعيها بس ,,
سكتت ريمآإ من الخجل , وبعدين راحوا ع الفندق كان فخمم مرا
خرجت ريما من السيارة بمساعدة دحومي و راحوا ع شقتهم في الدور الـ 4
دخلت ريمإآ وبعدها عبد الرحمن و سكر الباب وراه
عبد الرحمن: هآإ كيف الشقه ريمامي
ريمآإ وهي تشوف الشقه ومنبهره بذوق عبد الرحمن: حلوة ماشاء الله ,,
عبد الرحمن ببتسامه حلوة: انتي الاحلى حوبي , يلآ بروح اطلب لنا عشاء ع بالي ماتفسخين فستانك
ريمآإ بخجل: اوكي
راح عبد الرحمن يوصي عشاء و دخلت ريمو الغرفة كانت كبيره و حلوة مرا فسخت فستانها و اخذت لها شاور بارد
وخرجت لبست لها فستات احمر قصير لحد الفخض و الضهر مفتوح و الصدر فيلو فتحه كبيره ولبست الروب فوقه وراحت عند التسريحه وحطت لها كحل اسود غامق و بلشر و قلووس وردي نعوم ورشت من عطرها المفضل ,, ^^
وصل العشاء و حطوا عبد الرحمن ع الطاولة وراح يتروش خرج واتزبط ولبس له بجامه حلوة بس ماسكر ازارير البجامه كلها ~.~ و راح يدق الباب ع ريمإآ
فتحت له الباب وهي مستحيه حدها وعبد الرحمن خق عند شكلها كانت تجنن مرا
وراحوا ع طاولة الطعام اكلوا وشالت ريمو الصحوت و حطتها في المطبخ
وخرجت للصالة ماشافت عبد الرحمن , دخلت غرفة النوم وهوا كان يرش له عطر مسكها مع خصرها و سكر اللمبات و باسها و ........... ~.~
..
إنتهى البآإرت الـ 29 ~


--------------------------------------

... { البإآرت الـ 30 ~ } ...



{ في فندق خمس نجوم عند نآإيف و ميسم }
طبعاً طول طريق السيارة وهم ساكتين و محد نطق بكلمة وحدة ,, ~.~
و اول مادخلوا الفندق جلسة ميسم في الصالة و نايف دخل الغرفة
ميسم:" إآوووف ياربي لايكون ذا بيخليني جالسة في الصالة كذا ومافي غير غرفة وحدة هينا"
شوي سمعت صوت باب الغرفة ينفتح و التفتت و شافت نايف
نآإيف ببرود: روحي غيري ملآبسكِ إذا تبغي
ميسم بقهر" وجع اكيد ابغى اغير يابرودك ياشيخ": طـيـب
دخلت الغرفة و اخذت لها شآإور سريع وبارد و خرجت من الحمام لبست لها بيجامه خفيفه ورديه لانها عارفه إنه نايف مايبغاها و هوا قال لها إنه متزوجها تسليه فقط .. ~.~
رشت عطر بالفراولة رايق و حطت كحل و قلووس وخرجت ع الصالة و شافته جالس ياكل ولا همه شيء ,,
نآإيف ببرود يقهر: تعالي تعشي ولا ماتبغي !
ميسم بقهر: لا مابغى شبعانه شكراً
نآإيف: براحتك
اكل و شبع قام من الطاولة ودخل ع الغرفة و سكر الباب و النور و حط راسه ع السرسر وراح في سابع نومه ~.~
ميسم: وجعع راح نام وانا مخليني كذا ياربي
جلست ع الطاولة اكلت شوي من الاكل الموجود وشالت السفرة و راحت ع الغرفة ترددت تفتح الباب ولا لأ !
ميسم بقهر: واللهي مو هو إلى ينام ع السرير مبسوط و مرتاح وانا انام ع الكنبة و ينكسر ظهري
فتحت باب الغرفة بهدوء وشافت النور مسكر ونايف باين إنه في سابع نومه
وهي قيدها نعسانه خلقه فراحت بهدوء ع طرف السرير ومن يوم ماحطت راسها ع المخدة راحت في سابع نومه ~.~
آإحلى ليله عمر بس هع ..
..
{ في احدد فنادق 5 نجوم كمان عند فهد و آإمل }
فهد بخوف: يابنتي انتي وش فيكِ امشي اوديك المستشفى بسرعه
آإمل بتعب: لا مافي داعي
فهد: كيف مافي داعي باللهي ؟!. انتي من يوم مارجعتي من الزواج حالتكِ حاله 3 مرات تروحي الحمام { الله يكرمكم } تستفرغي و وجهك اصفر بسرعه البسي عبايتكِ بوديكِ
آإمل بتعب: طيب
راحت لبست عبايتها و خرجت مع فهد ع المستشفى و كانت الساعة 5 الفجر ~.~
دخلوا ع المستشفى و راحوا عند الدكتورة وكشفت عليها و سوت لها تحاليل وقالت لهم دقايق و نشوف النتيجه
آإمل بخووف: ياربي مايكون فيا شيء
فهد: لا تخافي مافيكِ إلا العافية ان شاء الله
وشوي كذا نادتهم الدكتورة و دخلوا عندها الغرفة
فهد بتوتر: هآإ دكتوره ؟!.
الدكتوره بابتسامه: مبروك زوجتك حامل لها شهرين
آإمل بفرحه: جد دكتوره
الدكتوره: إيه يابنتي , بس انتبهي ع صحتكِ كويس
فهد بفرحه: ان شاء الله
خرجوا من المستشفى و فرحتهم كبيره قداً قداً ,, ^_^
..
{صباح يوم جديد و الساعة 9:30 في بيت مآإجد الـ,, }
على طاولة الطعام , كلهم جالسين ياكلون بصمت قطع عليهم الهدوء صوت
ابو فيصل: فيصل ياوليدي
فيصل بهدوء: سم يبه
ابو فيصل: سم الله عدوك , ملكتك بعد اسبوع مع راكان
فيصل ببرود: زين
ام فيصل بطيبه: ربي يوفقك و يهدك ياولدي
فيصل: آإمين
لمى: مبروووك فيصل
فيصل ببتسامه: ربي يبارك فيك
ابو فيصل: لمى وين ثآإمر ؟!.
لمى ببتسامه: يقول مواعد اصحابه اليوم بيرجع المغرب
ابو فيصل: اهآإ
وجلسوا ياكلون بهدوء ,, ~
..
{ في بيت آإحمد الـ,, }
احمد: عبوودي تعال هينا يادوب
جاء عبودي عند ابوه , وجات لهم هنوف و معاها الاكل و حطته ع السفره
وجاء احمد و عبودي و جلسوا
آإحمد ببتسامه تجنن: هنوفه
هنوف ببتسماه: هلآ آإمر
آإحمد: مايامر عليك ظالم , ترا آإموول حآإمل
هنوف بفرحه: من جدك ؟!.
آإحمد: إيه والله من جدي
هنوف: ماشاء الله , مبرووك واللهي , يدرون خالتي و عمي ولا لأ !
آإحمد: لا لسآإ هي تبغى تجي عندهم اليوم وتقول لهم ,
هنوف: اهآإ
آإحمد بخبث: إلا هنوفه , انا بعد ابغى بنت لزوزه كذا
هوف بخجل: لا حمودي لسا عبودي ماله سنتين و نص ,
آإحمد: يووه ياطولها يختي سنتين خلآص مافي ابغى بنوته اقول لك
هنوف ببتسامه: لأ
آإحمد بزعل: خلآص طيب لا
هنوف: هههههههه , حمودي
آإحمد: نعم
هنوف: ههههه ياعيني زعلان الحلو , اقول لك خبر
آإحمد: قولي ياحلوة
هنوف بخجل: انا بعد حآإمل لي شهر ونص
آإحمد بفرحه: جد والله ؟!.
هنووف: هههه إي والله جد
قام احمد من الكرسي و بس خد هنوف
هنوف بخجل: عبودي هنا يادوب
آإحمد: ماعليكِ فيه , ومبروك واللهي ياقلبي اجل اليوم نروح مع آإمل و فهد بيت ابوي ونقول لهم خبر حملكِ
هنوف ببتسامه: هههههه اوكي
..
{ في شقه عبد الرحمن و ريمآإ }
عبد الرحمن ببتسامه: يلآ ريمآإمي , بنسلم ع اهلي ونجلس عندهم شوي عشان اموول مجمعتنا مادري ايش عندها وكمان نروح لاهلك وبعدين نروح ع المطار
ريمآإ: اووكي يلآ انا جاهزة مشينا
عبد الرحمن: يلآ
وخرجوا من الفندق عشان يروحوا ع بيت اهله
..
{ في شقه نإآيف و ميسم }
الساعة صارت 2 ونص الظهر وهذولا لسا نايمين ~.~
شوي كذا بدأ يصحى نآإيف
نآإيف وهو لسا ع السرير: آإه الحمد لله نمت زين اليوم
ويلتف ع الجمب الثاني إلى يشوف ظهر ميسم
نإآيف: بسم الله هذي وش جابها هينا
وصار يهزها ع خفيف: ميسم بنت ميسم قوومي
ميسم وهي لسا نايمه: هآإ شوي لموش شوي بس
نآإيف: ههههههه مي داريه ع الدنيا ذي تحسب اني لموش
قآإم من السرير وشال الشرشف عنها
نإآيف بصوت عالي فيه بحه من النوم: ميسم قوووووووووووووووووووووووومي
ميسم بفجعه وهي تقوم: بسم الله الرحمن الرحيم , وش صآإإآر ؟!.
نإآيف بضحكة: مافي شيء اقول قومي يلآ بسرعه بروح اسلم ع اهلي ونمشي
ميسم وهي تتخصر: طيب بس وديني بيت اهلي كمان
نآإيف وهو يدخل الحمام { الله يكرمكم } : زيييييييين يلآ بس
دخل هو الحمام تروش و تزبط و خرج و ميسم نفس الشيء
نآإيف: يلآ بشتري من برى فطور و نفطر
ميسم: طيب
وخرجوا من الفندق يشتروا لهم فطور و يروحوا ع بيت اهله و بعدين اهلها ,, ~
..
{ في بيت ابو آإحمد الـ,, - الصالة }
عبد الرحمن: يلآ ياست امول قولي وش هو الخبر
آإمل ببتسامه: مامي
ام احمد بحنيه: ياقلبها هلآ
إآمل بخجل: انا حآإمل
ابو احمد بفرحه: جد يابنتي , مبرووك واللهي
آإمل: ربي يبارك فيك يبه
ام احمد بحنيه: مبروك يمه , مبروك فهد
فهد ببتسامه: الله يبارك فيكِ ياخالتي
ريمآإ : مبروووك ياقلبي
إآمل: ربي يبارك فيكِ ريمو , وبغمزه وصوت واطي محد يسمعه وعقبالكِ يارب
ريمإآ بخجل: ههههه ’,
عبد الرحمن: يلآ يمه يبه حنا رايحين
ام احمد بحنيه: ربي يوفقكم يآإرب تتهنوا
عبد الرحمن: آإمين , يلآ ريآإإمي
ريمآإ بصوت واطي: اوكي
سلموا ع ابوه و امه وخرجوا من الفله متوجهين ع المطار ومن المطار ع ماليزيا ,, ^_^
..
{ في بيت ابو فهد الـ,, }
نآإيف: يلآ يمه نشوفكم ع خييير
ام فهد: بحفظ الله , انتبه ع مرتك ياوليدي
نآإيف ببتسامه: ابشري يمه
منإآر: بتوحشيني كثيييير ميسومه
ميسم: وانتي اكثر قلبي
ابو فهد: انتبهوا ع نفسكم زين
وسلمت ع عمها و خالتها وخرجت مع نإآيف ع المطإآر متوجهين ع سويسرإآ ,, ^_^
..
مر الاسبوع سريع مرا , ع الجميع بس بطيء كثير ع منآإر و ديالا إلي يجهزون لملكتهم ,,
{ في بيت ابو فهد بره في الحديقة }
كانت مجهزة بطاولات فخمه كثير و كوشه بسيطه و حلوة , واهم شيء الجو كان بارد وحلو يفتح نفس إلى بيجلس ,, ^_^
جوا وفي احد الغرف
ديالا: يمه خايفه
آإمل: اقول بلا خايفه بلا بطيخ مو صاير شيء ان شاء الله ,,
آإسيل بنص عين: يرحم زمان اول يوم مابي ادخل ومادري ايش , اسكتي بس
آإمل: هههههههههه
ديالا ببتسامه حزينه: ليت ميسم معانا
لآنإآ: هههههههه مو فاضيه لكِ ميسم متهنيه بشهر العسل , في الزواج بتكون موجودة ان شاء الله
منإآر وهي شوي وتبكي: يمه بموووت من الخووف
لمى: ههههههههههه , خووف ايش ياماما مو صاير شيء ان شاء الله وش فيكم انتم ؟!.
ديالا: يووه يعني مانخاف يختي ؟!.
لمى: ههههههههههههههههههههههههههههه
لآنآإ: اقوول لمشمش
لمى بنص عين: خير لبانه وش تبين
لآنآإ: انا لبانه يابقر
لمى: يس , ايوا وش تبين
لآنآإ: امشي نرووح عند الحريم احسن من الجلسة هينا ماتسمعين إلى خايفه ومادري ايش
لمى: ههههههههه امشي طيب
خرجوا لانو و لموش من الغرفة وراحوا ع الحديقة عند الحريم ,,
ديالا: اسوول
آإسيل: هلآلآ
ديالا: كيف شكلي مزبوط الميك اب ؟!.
آإسييل: يب يب روعه ماشاء الله
{ ديالا كانت لابسه فستان وردي وفيه فضي توب وعند الصدر في الجمب في وردة فضيه زغنونه مرا حلوة والفستان ضيق من عند الخصر و الصدر و الظهر مكشوف نصه تقريباً بس دودي حاطه شآإل خخخ ^^ ومن تحت واسع شوي ومره مفصل جسمها ومبينها جونآإن و مكياجها وردي و فضي روعه و مسويه شعرها كيرلي و رافعتوا بكلبسه كبيره شوي ع شكل وردة ومنزله خصلة بسيطه و طالعة تجنن و نعومه حييييييييييل }
منإآر: يووه يووه وانا اسوول كيف شكلي
آإسيل: قمر ماشاء الله , ربي يحميكم جميعاً ,,
{ منآإر لابسه فستآإن مووف فآإتح مرا مخلووط مع وردي و ذهبي توب بدون اكمان بس في زي الوشاح محطوط ع كتفها ومثبت من ورا الفستان مرا جونآإن وضيق من عند الصدر و الخصر لين فخوضها بعدين يوسع شوي مرا جآإي ع جسمهإآ رووعهـ ومكياجها مووف و وردي فاتح شوي ومره جاي خطيير و شعرها مرفوع ع فووق وفي نفخه بسيطه من قدام محطوط فيها زي التاج صغيير مرا ومنزله خصله بسيطه وجإآي شكلها بجد رهييييييييييييييب }
..
دقت الباب ام فهد
ام فهد: يلآ منآإر زفتكي اول
منآإر بتوتر: طيب
نزفت منآإر من باب الفيله ع الممر إلى في الحديقة وفيه ورود من كل الالوان ع مسيقه كلاسيكيه روعه وصلت ع الكوشه و جلست وطبعاً الحريم يذكرون الله و يسمون عليها
وبعدها بربع ساعه كذا انزفت دودي بنفس الطريقه و جلست مع منإآر ع الكوشه
شوي كذا سلموا عليهم الناس و رقصوا شوي مع البنات
ام فهد: يلآ منإآر يمه رإآكآإن ينتظركِ في الغرفة
منآإر: زين
وقبل ماتقوم جات بتسلم عليها بنت كان فستانها قصييييييييير لحد الركبه و حلوة مرا
البنت بدلع: مبروك منآإر
منآإر بستغراب: ربي يبارك فيكِ
البنت بدلع: بتروحي عند ركوني في الغرفة
منآإر بققت عنونها في البنت وشكلها ماكان غريب مرا وقالت ببرود: مالك شغل
البنت بدلع و قهر من رد منآإر: طيب نشوف منوري
منإآر انقهرت منها مرا وراحت ع الغرفة إلى قالت لها عليها امها و دموعها في رموشها
ام راكان: هلآ يمه يلآ ادخلي
ودخلت الغرفة مع ام راكان ,,
دخلت وهي مدنقه وقرب لها راكان وباس راسها و قال لها ببرود: مبروك
منآإر بصوت واطي: ربي يبارك فيك
ام راكان تمد الشبكه لراكان عشان يلبس منآإر
لبسها بكل برود بس منآإر كانت تحترق مع كل لمسه ,,
لين خرجت من عندهم ام راكان وبقيت هي وهو في الغرفة ,, ~
..
ام فيصل: يلآ حبيبتي فيصل ينتظركِ في الغرفة
ديالا وهي شوي وتبكي: طيب خالتي
ديالا في نفسها وهي تمشي:"آإه واسمه زي اسم حبيبي بعد ياربي انك تصبرني يآإرب"
وهي تمشي جات لها لمى طايره
لمى بعجله: دودي خوذي بسرعه كلمي ميسم تبغاك ضروري و مدت لها الجوال
ديالا وصوتها باين عليه الحزن: هلآ ميسومتي
ميسم بعجله: هلآ دودي ياقلبي , الف مبروك وترا في مفاجأة تجنن تستناكِ جوا يلآ باي
وسكرت حتى مايمدي ع ديالا تقول لها باي
ديالا:" غريبه وش المفاجأة ذي , الله يستر يآإرب "
وصلت ام فيصل ديالا عند الغرفة ودخل ام فيصل و بعدها دودي إلى كانت ترجف من الخوف
دخلت وهي مدنقه راسها ع آإخر شيء
فيصل كان جالس و وقف وهو يشوفها استغرب ذا الجسم مو غريب عليه ,,
جاء لحدها وباس راسها: مبروك
ديالا بصوت واطي يادوب ينسمع: الله يبارك فيك
ادت ام فيصل , فيصل الشبكه و لبس دودي ويوم جاء يلبسها الخاتم إلى هي رفعة راسها وهو شافها و انصدم صدمة عمره وهي مانتبهت له زين و رخت راسها ع طوول
خرجت ام فيصل , وفيصل بيطير من الفرحه ومصدوم في نفس الوقت
كانت راخيه راسها طول ماهم جالسين
فيصل بصوت عذب حنون: دودي
ديالا انصدمت مستحيل شخص غريب اول مرا يشوفها يعرف دلعها وبعدين نبرت الصوت ذي مو غريبه عليها رفعت راسها و انصدمت هي بعد صدمة عمرها
ديالا وهي ترجف: فـ..ـصـ,,ـل
فيصل بحب: ياعنونه انتي آإمري
ديالا بخوف: كـ...كيف كذا
فيصل ببتسامه: علمي علمكِ ياقلبي , وربي إني مادري انك انتي خطيبتي كنت في قمه صدمتي
ديالا: ياربي ماني مصدقه هذا انت قدامي يافيصل
قرب منها فيصل وباس خدها و عنونها: صدقي وربي انه آإحلى يوم في حياتي
ديالا وهي مستحيه: يعني هذي هي مفاجأة ميسم
وجلست تقول له عن كلآم ميسم في بريطآإنيآإ , وتكلوا عن كل شيء وكانت ملكتها آإحلى يوم في عمرها مستحيل تنساها لو ايش ,, ^_^
..
{ في غرفة رآإكآإن و منآإر }
رآإكآإن ببرود: كيفك ؟!.
منآإر بهدوء: بخير الحمد لله , وانت ؟!.
رفع راسها راكان وناظر فيها وشاف جمإآل جسمها و وجهها مع إنه مو باين مرا: تمام
ركآإن ببرود: يلآ انا خارج سلآم
خرج ومانتظر ردلها ,,
منآإر بقهر: وش ذا ينكت حظرته , باللهي ذا يوم ملكة ذا وربي انه يوم نكد وبعدين مين ذيك البنت الزفت إلى تقول ركوني ومادري ايش وربي شكلها تعرفه ,, وبعدين كمان شكلها مو غريب علي انا وين شايفتها ياربي !!!! ~.~
اوف ياربي وربي شكل حياتي من اولها نكد , تنهدت من قلب ورجعت عند الحريم وهي تناظر في الناس شافت إنه ديالا مو موجودة قالت اكيد جالسة مع خطيها ياحظها ماشاء الله عساها متهنيه يارب
..
آإنتهى البآإرت الـ 30 ~


--------------------------------------

.. { البآإرت الـ 31 ~ } ..



{ في احد فنادق 5 نجوم - عند فرح & راكان }
فرح بدلع: شوف زوجتك ركوني حلوة بس انا احلى بكثيييير
راكان بحب: ادري انك احلى منها يابعد قلبي انتي
فرح: ركوني انت تبــ,,, وقطع كلآمها صوت جوالها ,,
راكان: مين فروحتي ؟!.
فرح: اخوي , دقيقه ارد عليه
راكان: خوذي راحتك
فرح: الوو
.....: هلآ فرح
فرح: هلآ زيودي
زيإد: هلآ فيك وينك انتي
فرح بدلع: عند زوجي
زياد بقلق: فروح الرجال توه متزوج عليكِ وانتي مبسوطه يعني
فرح بهدوء: لا طبعاً مو مبسوطه ولا حاجه , بس ايش اسوي مثلاً وبعدين انت عارف هو خاطب مين؟!.
زياد وهو يتنهد وبنبرة حزن: يعين ربي , ياشيخه خوذي اختك ذي جننتني تبغى تحاكيكِ
فرح: اوكي اعطيني هيا
... بفرحه: فرووح وحشتيني
فرح: هههههه يابكاشه
رسيل بحزن: ايوا واللهي جد وحشتيني
فرح بقلق: رسلولتي ايش فيكِ صوتك مو عاجبني
رسيل ببكاء: وهو فيه غيره ابوك مطين لي عيشتي بالقوة
فرح: معليش ياقلبي معليش , بكرا اقول لراكان يوديني لكِ إلى زعلكِ الله يخليكِ
رسيل بهدوء: طيب , يلآ باي
فرح بهدوء: انتبهي لنفسكِ زين , باي
وسكرت منها , واتنهدت من قلب
راكان بحب: وش فيكِ ياقلبي
فرح بهدوء: لا مافي حاجه , بس تعرف اختي ومشاكلها مع ابوي
راكان بهدوء: ربك يعين
فرح: اللحين راكان انت خلآص ملكت ونزلت دموعها
راكان بحب: فروحه ياقلبي , وربي بطلقها بس تكمل معاي سنه اوعدك انا
فرح: آإه يارب , بس انت تعرف ايش تعني لي منإآر
ركان وهو يبوسها: سلآمتكِ من الآه يابعد عمري , ولا تخافي انا شفتها مو مرتاحه بالملكه بالمره ممكن تفركش !!
..
{ في بيت جديد وعائله جديدة مازن الـ,, }
زياد بقلق: رسيل خلآص بس ترا وربي انا بعد تعبت
رسيل وهي تبكي: زياد اقول لك يجي آإخر الليل و يطيح فيا ضرب , ايش فيك انت ماتفهم ؟!.
زياد: طيب باللهي عليك انا وش اسوي
رسيل: آإهئ آإهئ آإهئ
راح زياد عندها وحضنها من قلب: خلآص ياقلبي وعد بجلس عندكِ وقت ماهو موجود
رسيل: آإه وينك يايمه وينك رحتي و سبتيني لحالي
زياد بحنيه: وانا وين رحت رسوله
رسيل ببتسامه شاحبه: انت في قلبي ياقلبي
زياد: يلآ امسحي دموعكِ وروحي نآإمي
رسيل بهدوء: زين , يلآ تصبح ع خيير
زياد: تلآقين الخير يارب
راحت رسيل ع غرفتها و جلس زياد في الصالة يفكر في حالة و حال اخواته
{ عائله مازن الـ,, - الاب مازن 50 سنه , الام هدى متوفيه من 17 سنه
الولد الكبير زياد عمره 25 سنه يشتغل في شركته الخاصة مزيون حييييل اسمراني و جسمه معضل و سكسوكته جونآإن , البنت الثانية فرح عمرها 23 حلووة مرا بيضه و شعرها طويل لاخر ظهرها اسود وقاصته مدرج عنونها واسعه و عسليه ناعسه و جسمها جونآإن وطيبه لابعد درجه ^^ , البنت الكتكوته رسيل 17 سنه ثاني ثانوي تجنن مرا تشبه فرح في كل شيء بس هي ملآمحها بيبي فيس و جذابه }
..
{ في بيت ابو فهد الـ,, - الصباح الساعة 8 بعد مرور اسبوعين من ملكة منآإر }
منإآر ودموعها ع خدها: يمه
ام فهد بحنيه و خوف: علآمكِ يمه منإآر
منإآر وهي تبكي: آإه يمه , وربي اكبر غلط سويته في حياتي إني قبلت في راكان
ام فهد بخوف: ليش يمه ؟!. , مسوي لك شيء هو
منإآر وهي تبكي: يمه باللهي لنا اسبوعين مسوين الشبه ماجاء لي ولا مرا ! وماشاء الله ديالا خطيبها كل يوم و هو عندها غير كذا تخيلي يمه رقم جواله ماعرفه , وفي الملكه كان بارد زي الثلج يمه آإهي آإهي آإهي
دخل فجأة عليهم ابو فهد
ابو فهد بحزم: منآإآإر
منآإر وقفه بخوف: سم يبه
ابو فهد: سم الله عدوكِ , راكان موب رجال ! , هذي سوات رجال يسوي كذا في مرته وهو لسا ماكمل معها اسبوعين ماكلمكِ ولا جاء لكِ بنوب بيه ؟!.
منإآر بخوف: إي يبه ماجاء ولا كلمني !
ابو فهد بحزم: تبغينه يايبه ؟!.
منآإر بخوف: لأ يبه ,
ابو فهد: زين اليوم واللهي لاخليه يطلقكِ موب مرجله ذي ولا هو برجال ماشاف زوجته إلى يوم الملكه ولا كلمها ولا شيء !
منإآر بخوف: بس كلآم الناس يبه
ابو فهد بحزم: اهم شيء راحتكِ يبه , ولا كلآم الناس !
ام فهد: راحت بنتي يا ابو فهد
ابو فهد: زين اليوم يطلقكِ , انا بعد ماعجبني يوم الملكه كان مكشر وكأنه مغصوب
وخرج برا البنت
ومنآإر جلست تبكي ع حظها النحس , إلى حتى مالها اسبوعين وهي مملكه بتطلق ! , ومن مين من ولد عمها ,, !
..
{ في شقة راكان و فرح }
راكان: دقيقه فروحه برد ع الجوال
فرح: اوكي
راكان: البو
ابو فهد بصوت حازم: السلآم عليكم
راكان برتباك: هلآ عمي وعليكم السلآم
ابو فهد: وينك انت ؟!.
راكان: انا في بيتنا
ابو فهد بهدوء: زين اختار مكان نتقابل فيه ودي اكلمك
راكان: طيب نتقابل في ..........
ابو فهد: طيب الساعة 7 المغرب كويس
راكان: ايوا
ابو فهد: زين اشوفك هناك فمان الله
راكان: ياهلآ مع السلآمه
وسكر
فرح بخوف: ركوني مين هذا
راكان بهدوء: عمي , ابو منآإر
فرح بخوف: وش يبي
راكان: شكله بيقول لي , وبسخريه طلق بنتي
فرح بتوتر: كيف كذا ؟!.
راكان: عادي انا ماكلمتها ولا شفتها من يوم الملكه
فرح: اها , ياربي ياحضنا النحيس
راكان بحزم: اسمعي فرح
فرح: هلآ امر
راكان: لو طلع عمي إنه يبغاني اطلق منار بطلقها و بقول له اعذرني انا احب غيرها و ابوي خطبها بدون شوري ولا بنتك ماتنعاب وزينه البنات بس انا احب غيرها
فرح بهدوء: طيب
راكان: وبعدها بخطبكي ع طول وبسوي لك زواج وكل شيء
فرح بدلع: جد ركوني
راكان: وجد الجد ياقلبي
فرح: ربي يخليك لي حبوبي
خرج بعدها راكان من الشقة وجلست فرح فوق السرير تفكر
" اعذريني منار وربي ادري انك مقهورة و قلبك محروق سامحيني , بس انا اعرف مستحيل تجلسيني ع ذمت راكان وهو يبيني وانتي في احد يبيك "
..
{ في مآإليزا - فندق من افخم الفنادق عند ريمإآ & عبد الرحمن }
ريمآإ: وآإآإو روعهـ الشقه دحومي
عبد الرحمن وهو يقرب جمبها و يبوس خدها: بس مو احلى منكِ
ريمإآ سكتت من الخجل
عبد الرحمن بغمزه: اقول ريإآمي انا نعسآإن آإمشي ننآإم
ريمآإ: هآإ , لا انا مافيا نووم
عبد الرحمن يشيلها من الكنبة و يدخلها ع الغرفة: انا اخلي النوم يجي لكِ .. ^__*
..
{ في بيت ابو فهد الـ,, - غرفة منآإآإر }
منإآر وهي تبكي ودافنه راسها في المخدمة:" ياربي آإهئ آإهئ ايش يقولون الناس اللحين ملكت على ولد عمها و تطلقت وهي لسا حتى زواج ماسوت , بس اهم شيء راحتي وانا جد مو مرتاحه اول شيء من البنت إلى شفتها في الملكة و تقول لي بتدخلين على ركوني وكمان بروده كأنه بعد مغصوب يتزوجني , بس خلآص انا مابي اتزوج لو إيش يصير حظي نحس اعوذ بالله "
وجلست تبكي لين نامت ,,
تحت في الصالة ,,
عمآإر بصدمة: انتي وش تقولين يمه !
ام فهد بهدوء: زي مانت سامع اختك مو مرتاحه مع الرجال , ومن يوم ماسوا الملكة ماجاء لها ولا مرا ! , وبعد مايكلمها جوال ولا شيء , وفوق هذا كله انا بعد مو مرتاحه له بالمره !
عمآإر بهدوء: اهم شيء راحت اختي يمه ^^
..
{ في سويسرآإ - كمان في افخم الفنادق عند ميسوم و نيوف }
نآإيف ببرود: تعالي معاي الغرفة
ميسم بخوف: هآإ , بس انا بشوف الـ t.v

يتبع ,,,,,

👇👇👇
تعليقات



    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -