بداية

رواية واخيرا حسيت يا مغرور -11

رواية واخيرا حسيت يا مغرور - غرام

رواية واخيرا حسيت يا مغرور -11

مصعب بطفش : خلاص انا بجيك لا تجين ارتاحي .... قرّب لها : ابغى بوسة
وخرت لجين وجهه من قدامها بيدها : يووووووووه مصعب؟؟!!!!!!!!!! >> مستحية خخخخخ
مصعب : ههههههه وش فيك .... ترى ما قلنا لك اقتليني ... كلها بوسة ثغنووونة يللا عاد ولاّ ماااافي روحة مع مجود
لجين : حراااام عليك مصعب .. يااشين هالحركات اللي تجيك ... مو لازم
مصعب بنفس اسلوبها : ايه مو لازم تروحي مع ماجد .. اجلسي في بيتنا فكري فيني على ما ارجع من الدوام >> ثقة
لجين : مصعب لا تستهبل
مصعب : انا ما استهبل ... بوسة تروحين .. مافي بوسة اجلسي
قامت وهي متضايقة وجات جنبه : طيب بس اوعدني توافق مو تسوي حركات اكثر
مصعب : هههههههههه يا لبى عيوووونك وعــــد حياتي هذا انا وعدتك .. يللا عاد تأخرت
باسته بسرعة ورجعت مكانها وعيونها بالارض ومصعب سوّى نفسه ميّت عالكنبة
طالعته لجين وماتت ضحك على شكله وهو يستهبل .....
مصعب : لجون .. ( وهو يلبس جزمته )
لجين : هلا ؟
مصعب : الحين ايش بينك وبين ماجد بالضبط ؟ ليش ناشب لي هنا ( يأشر على حلقه )
لجين : مصعب وش فييييييييك ؟؟؟ ماجد اخوي مو عمي وبس ... انت ناسي؟
مصعب بضيق : لا ما نسيت .... وبعدين ليش تروحين معاه ؟؟ انا مو مالي عينك ولا كيف؟
لجين : مصعب خلاص ... ماجد هو اللي يبغاني في موضوع يخصه لا تسوي قضية
مصعب : طيب طيب انا ماشي ... شوفي .. قللي هالطلعات معاه ترى وصل حدي منه
ضحكت لجين على غيرته الواضحة : طيب حبيبي .... انتبه على نفسك
باسها بخدها على السريع ومشى ....
ماجد : هلا صعوب .. صباح الخير يا حلو
مصعب : اهلين .. صباح النور .. شوفها بالبيت
ماجد : ههههههه ما شاء الله عليك دريت ..
مصعب : اصلا انت من عرفتك ما تجي الا عشانها روح بس وراي دوام
تركه ماجد ودخل الشقة ...
ماجد : لجوووني ... وش فيه زوجك الاهبل
لجين : مافيه شي ... الناس تصبح بالخير وانت تحش في مصعب
ماجد : يووووه نسينا انه حبيب القلب
لجين : يللا عاد لا تمصخها ... ترى عطيتك وجه
ماجد : يللا مشينا .. عشان لا نتاخر
لجين : اوكي .................................
بالسيارة ...
لجين : وين بنروح الحين ؟؟؟ عساه بيتها؟
ماجد : لالا مو بيتها .. المستشفى .. عندها اليوم موعد واكيد بتجي
لجين : أكششششخ ... حافظ المواعيد
ماجد : يالخبببلة انا دكتورها شلون ما احفظ؟
لجين : هههههه مزحة عاد وش فيك؟
ماجد : ادري فيك تمزحين .. شكل مصعب عداك بالمزح السامج هع
لجين : تدري شلووون ... مو منك .. من اللي يتكلم معاك
ماجد : ياااااااااااشين الدلوعين ... انا بعد امزح
لجين : ساااااااااااااااامج
ماجد : مسوية تردينها يعني؟؟ طيب طيب .........
لجين : هي دارية انك ......
ماجد : لا لا ما تدري ..
لجين : ليش طيب؟
ماجد : اخاف تفهمها غلط .. وتعتقد اني استغلها
لجين : اووف لهالدرجة عاد ....
ماجد وهو يناظر ساعته : بعد شوي بتدخل
وبعد ساعتين ونص ..............
ماجد بقلق : تأخرت صح ؟
لجين : لا أبدا ..... وش راااااااااااااااايك؟؟
ماجد : وش دخلني انا ... لا يكون صاير فيها شي
اتصل ماجد على تلفون بيت ابوها ...بس ما احد يرد
ماجد : انا قلبي ناغزني ... قومي خلينا نروح لهم
لجين : لا يا ماجد صعبة ... اهجد وفكر بعقلك
ماجد : اقول لك قووومي
لجين : بصفتك ايش تروح لها؟
ماجد : الدكتور المسؤول عنها ... يللا قوووومي
راحوا لبيت ملاك ........... دقوا الباب كثير ما احد فتح
ماجد : ليش ما يفتحووون ؟؟
لجين : يمكن مو في البيت
ماجد : الا هم في البيت .... لحظة .. ملاك قالت ان فيه مدخل ثاني
طب (= نقز = نط ) على سور البيت وفتح للجين الباب
لجين : ماجد .. ما يحق لنا ندخل بهالطريقة
شوي الا ويسمعون صرخة من جووة البيت
قرّب ماجد للباب المسكّر وسمع ....................
ملاك : تكفين .. طلبتك لا تسوين فيني كذا انا ما سويت لك شي خااافي ربك
ام وليد : اقووول يللا البسي الفستان وادخلي عنده ولاّ ترى دخلتك كذا
ملاك وهي تبكي بحرررقة : طلبتك خااااااااااااافي ربك فيني
ام وليد : هههههه من متى التزمتي؟؟؟ وش رايك ,, عشان تتقبليه تصوري انه خويك هذاك شسمه هو ؟؟ ايه ايمن
ملاك : انطمي يااااااااااااا حقييييييييييييرة
انقهر ماجد ما حس بنفسه الا وهو جوة البيت بعد ما فتح الباب
ملاك بصدمة : د.ماجد؟؟
ماجد : البسي عبايتك وعلى السيارة .. صرخ فيها .. بسررررررررررررعة
ملاك اللي مبين عليها مضروبة ومتسندة على الدرج وهي بوسطه
ملاك : دكتور .. انا مو قادرة امشي


لجين : ماجد اطلع
ماجد : تعااالي لجين .. ربي جابك ,, روحي لها وساعديها تنزل سريييع
ام وليد : انت بصفتك مين تدخل بيتي بهالطريقة
ماجد : بصفتي انسان ياااا واطية .. وبعدين هذا بيت ملاك بالاول والاخير
لجين جابت عباية ملاك وساعدتها شوي شوي تنزل
ماجد : يللا انتي وياها بسررعة عالسيارة
ملاك : دكتوووور انتبه وراااااااك
اول ما التفت ماجد جاته ضربة قوووية من الرجّال اللي كان بالغرفة طاح ماجد عالارض الضربة كانت قوية بعصا
لجين بصراخ : مااااجد
ملاك : لا تروحين له
الرجّال : يا ام وليد وش السالفة ؟؟ اذكر انك وعدتيني احنا ما اتفقنا كذا
ام وليد : يللا انتي تحركي
ملاك : مووووو رايحة ,, انا مو لعبة بايدك ,,, روحي له انتي
ام وليد : ياااااااااا واطية
ملاك : ما الواطي الا انتي
قام ماجد بشويش بالقووة يشيل جسمه الثقيل بعد الضربة العصا مرمية اخذها وعلى راس الزفت
ماجد : عالسيااااااااااااااااااارة
ركضت لجين وهي تساند ملاك .... ولحقهم ماجد ..
بالسيارة ...........
ملاك : شكرا د. ماجد
احمروا خدود ماجد ولجين جالسة جنبه تناظره من فوق لتحت
ماجد : احم .. ما سوينا شي
ملاك : غريبة .. ليش جيت بيتنا؟
ماجد : لأنك اشغلتي بالي لما تأخرتي عالموعد
ملاك : ما قدرت امشي بالقوة اسحب رجولي بالارض سبحانك يا رب والله لو ما طلعت من الغرفة كان بيصير شي ثاني
لجين : الحمدلله على سلامتك .. ماجد , ما عرّفتنا على بعض
ماجد : ههه ايه والله نسيت .. هذي لجين بنت اخوي اللي خبرتك عنها
ملاك : تزوجت مو؟
ماجد : ايه تزوجت حبيبها مصعب هههههه
ملاك : الف مبرووك مع انها جات متأخرة
لجين : يبارك بعمرك ههه عادي .. يللا عقبالك وناظرت ماجد اللي عطاها نظرة حاااادة
ملاك : تصدقون حسبتها زوجتك
ماجد : وشلوووون ؟؟ هههههههههه
لجين : ليش ما تعرفين انو مش متزوج؟
ملاك : لا والله,, كنا بس نتكلم عني .. ماقد تكلمنا عنه
لجين : أفااااا يا ماجد ؟؟ ليش كذا؟
ماجد : لولو وبعدييين ؟
ملاك : هذا شي طبيعي هو دكتور وانا مريضته
ماجد : مين قال انك مريضة ؟؟ ما شاء الله عليك هذا انتي ... تراك كذا توهمين نفسك انك مريضة بجد واللي مرّت عليك مجرد صدمة
ملاك : يعطيك العافية
لجين : ملوكة .. مدامك ما تطيقين مرة ابوك ليش ما تروحي لاعمامك؟
ملاك : للأسف عندي عم واحد وعمة وحدة عمي كان دايم يتطاق مع ابوي ومتزاعلين ولا هو يحبني ولا انا احبه لا هو ولا عياله
وعمتي في المانيا شلون اروح لها ومرة ابوي واقفة بحلقي
لجين :وخوالك؟
ملاك : ما عندي خوال امي كانت وحيدة امها وابوها
لجين : طيب ما تقدم لك اي شخص؟
ملاك : هه وشلون بيصير كذا ومرة ابوي مشوهة صورتي قدام الكل
لجين : يعني الحين اذا تقدم لك واحد بتوافقين؟
ملاك : على حسب شخصيته .. انا ما ابغى واحد يعذبني يكفيني اللي شفته
ماجد : واذا كان اللي بيتقدم لك دكتور .. مثلي
ملاك : هههه يا حظي اذا صار مثلك انسان واعي
ابتسم ماجد ... ولجين حسّت ان الوقت جاء لازم تتكلم الحين
لجين : اممم طيب ملاك؟
ملاك : هلا؟
لجين : ماجد خبرني انو معجب فيك وبشخصيتك ووده يتقدم لك بس كان خايف لا تفهميه غلط ..
ملاك استحت وفضلت الصمت
لجين : عيوني خذي راحتك .. فكري وردي لي خبر متى ما انتهيتي
....................... في بيت ابو عبدالله ....نورة زايرة عند اهلها
نورة : عبووودي عطيني جوالك باخذ ذيك الصورة اعجبتني
عبدالله : اوكي .. خذيه
وهي تدوّر الصورة
عبدالله : نويّر خذي الصورة وبس لا تلفلفين بالجوال ثواني وراجع لك
نورة تسلّك : طيب طيب
وهي تدور وتسمع وتشوف لقت مقطع صوتي .. مكتوب عليه ( احلى صوت ,, جننتيني يا بنت )
فتحته وقامت تسمع وركزت كويس عادت المقطع ثلاث مرات عشان تتاكد مووو راضية تصدق هذا صوت بشرى وهي تغني
وهو راجع للصالة سمع صوت بشرى جاااااااااااها يركض ونتف الجوال من يد نورة
عبدالله منقهر : انا ما قلت لك لا تتلقفيييين؟؟
نورة : وانا ايش سويت ؟؟
عبداللله بصراخ : تلقفتي يالملقوووووووووفة
نورة : وجع .. اكلتني بقشوري وكل هذا عشان مقطع صوتي بجوالك
عبدالله : شكلي بحرم اعطيك جوالي مرة ثانية يالملقوووفة
نورة : ايه على طاري الصوت مين هذي ؟؟
عبدالله : نهى
نورة : كذاااااااااب.. نهى صوتها خايس انا سامعته قبل .. تكلم
عبدالله : طيب مو نهى وحدة مدري مين هي صديقي معطيني اياها بالبلوتوث
نورة : ياكذااااااب ياكذااااااااااااب استحي على وجهك تكذب عيني عينك؟؟
عبدالله : وش عندك ؟؟ لايش حابة توصلي يعني؟
نورة : حابة اوصل للوقت اللي تعترف فيه ان هذا صوت بشرى
انفجع عبدالله وانخطف لونه ..
نورة : بسم الله عليك وش قلنا؟؟
عبدالله حاول يرجع يضبط الوضع
عبدالله : احم .. بذمتك ما تقولين لي ايش درّاك يالجنيية
نورة : ببساطة انت وياها تحبون بعض
عبدالله : والله؟؟ تحبني ... هههه ادري
نورة : ياااااااااااااا نهى جيبي حبل لا يطير علينا عبدالله
عبدالله : نورة يا زفت قصري حسك
نورة : خلاص ولا يهمك بقول لامك تخطبها لك روقنا
عبدالله : تسوييين فيني خييير انا المسكين ... والله منحرج من امي اطلبها هالطلب ,, فدييييييييت النوري يا ناس
نورة : لا والله؟؟ توك تقول زفت


عبدالله : لساني هذا يبغاله قطع .. ولا يهمك يا عسل
نورة : ههههه شلون بتكلم بشرى بعدين ؟
عبدالله : انا بلسان ولا من غير لسان ما اقدر احكي قدامها
ام عبدالله : ومين هي هذي اللي ما يقدر ولدي يتكلم قدامها
انخطف لون عبدالله وشات نورة برجله وغمز لها بمعنى لا تتكلمين
نورة بلعانة : انا اقووول لك يمممة .. هذي............
عبدالله : يمة انا رايح مشوار تبغين شي؟؟ طيب مع السلامة >> ماعنده وقت
باااااااااااااااااي
نورة : ههههههههههههههههههه تعااال وين رحت ؟؟ استحيت ياا بعد قلبي
ام عبدالله : ومين هذي ؟
نورة : بشرى بنت خالي يمة
ام عبدالله : ما شاء الله يبيها؟؟

نورة : ايه يقول توسطي لي عند امي تخطبها لي
ام عبدالله : ما يحتاج واسطة ولا شي يقول لي انه يبيها وانا رأسا اخطبها له
نورة : شفتي شلون عيال آخر زمن
ام عبدالله : على طاري العيال مافي شي بالطريق؟
نورة : يمممماااااااااه .. وش يدريني انا ؟؟ بعدين ليش الاحراج؟؟ عن اذنك
ام عبدالله : تعااالي ما صارت كلمة ..
نورة : بجيك . بس بطل على نهى واجيك

نهاااااااااااااااية الباااااااااااااااارت اتمنى ينال اعجابكم .... الى الان ظروفي مستمرة
لكن بس لقيت الفرصة كتبت ونزلت لعيووووووووونكم بس .. اعذرووني عالتأخير
تراه مو بايدي
عالعموم يا حلوين اللي عندو توقعااات يورينا شطارتو


<< البــــــــــــــــــــارت الــ24 >>

بعد اسبوعين .. ملاك جالسة ببيت لجين وماجد بعد عند لجين اخذ اجازة من الشغل وجاء عندهم هو ومصعب بغرفة الضيوف
ولجين وملاك جوة البيت ..
لجين : ملاك .؟؟ انتي دارية ان مرة ابوك تدور عليك
ملاك : ايوة دارية .. بس ما ودي ارجع عندها
لجين : وميييين قال لك ان ماجد بيخليك تروحين لها او حتى انا ارضى بهالشي وبيتي موجود ؟؟
ملاك : يا حياتي انا ادري اني مضيقة عليكم .. وبعدين انتوا توكم متزوجين يعني ما ينفع اكون هنا
لجين : عاااادي يا عيوني ,, وبعدين مو انتي بس حتى ماجد هنا
اول ما انطرى ماجد البنت بلّمت ...
لجين : ايه صدق , على طاري ماجد وش قلتي؟؟
ملاك : في ايش ؟؟
لجين : في زواجك منو ؟
ملاك : اممم انا ... الصراحة .. انا اممم اااا
لجين : ههههه شوفي بوفر عليك هالحوسة كلها .. اذا موافقة قولي ايه
ملاك بصوت واطي: ايه
لجين : ههههه الف مبرووووك اول وحدة >> عديتوني بسالفة اول من يرد الله يرجكم هع هع
ملاك : الله يبارك فيك حبيبتي
لجين : ايش كنتوا تسولفون انتي وماجد ؟
ملاك : ابدًا .. عنك انتي ومصعب .. وعن صاحبه هذاك المسكين
لجين : اي واحد؟
ملاك : اللي تزوج وحدة وماتت صباحية عرسه .. وبعدين راح امريكا و
لجين : ايييييوة عرفتها عرفتها
ملاك : والله قطع قلبي مسكييين ينرحم
لجين : ايه ادري .. وما قال لك اسم صاحبه هذا ؟
ملاك : لا ابدًا بس قال لي انه الحين احسن من بعد الصدمتين ,, الله يرزقه ببنت الحلال
لجين : الظاهر انه لقاها
ملاك : مين هي؟؟
لجين : بنت الحلال
ملاك : صدق؟؟ تصدقين ودي اشوف شكله من كثر ما تألمت لقصته
لجين : ما يحتاج تشوفينه مرة ثانية هههههه
ملاك : ليه؟
لجين : لأن المسكين قدامك
ملاك : مييين هو؟
لجين : صراااحة انا مستغربة انه ما قال لك
ملاك : مين اشغلتيني ؟؟ مصعب؟
لجين : لالالا بسم الله على صعوبي .. يا عيوني هو ماجد نفسه
ملاك اللي انصدمت : بلا استهبااااال
لجين : هههه وش فيييك ؟؟ والله هو
ملاك : طيب ليش ما قال لي انه هو؟
لجين : مدري .. يمكن ما يبغى يشوف نظرة الرحمة على وجهك ؟؟ مسكين انكسر قلبه بعد موت قمر
ملاك : مستحيل... بس هو دكتور شلون صار له كذا؟
لجين : ليش الدكتور مو انسان؟.. بعدين يمكنه ما قال لك لانه اساسا ما يحب يحكي بالسالفة
ملاك :يا بعد عمري ... شكله كان متعلق بقمر
لجين : مو مثل ما تعلق فيك
ملاك : لا يا لجين انا لاحظت لمعة عيونه وهو يتكلم عنها
لجين : اكيد يا عيوني لانها الله يرحمها ما شاف منها شي مسكينة .. بس اللي صار بينك وبينه كثير وتعلق فيك مليوون مرة اكثر من قمر
ملاك : والله؟
لجين : يب .. انا ماجد اعرفه زي ما اعرف نفسي .. احنا اعز من الاخوان علاقتنا ببعض مو بنت وعمها بس
ملاك : هههه ايه ملاحظة هالشي , مبين من طريقة معاملتكم لبعض
لجين : هههههههه تصدقين مصعب يغاااار منه
ملاك : اما عااااد ... هههههه
في بيت ابو محمد ...........
علا تفكر شلون تقول لتركي انها تحبه ؟؟؟!!!! ...... علا الجريئة المعروفة بهالعايلة عكس اختها سامية تماما
اختها هادية وخجولة بس علا العكس.....
اليوم الثاني امطرت السماء مطر خفيف وصار الجو خياااااااااالي
ابو محمد : يللا يا بنات وش رايكم نروح البر؟
علا : والله ؟؟ احسن من قعدة البيت بهالجو والله ما تنفع
سامية : انا ماني برايحة معكم ..
بشرى : سامية والله البر بعد المطر فللللللة قومي معنا
سامية : ما ودي
علا : يااا شين الخراب يا ناس ,, ابوي اتصل على عمتي ريم خليهم يجون معنا
طالعتها بشرى من فوق لتحت ,,,
سامية : صادقة علا ..ودي تصير معنا نهى
علا : مو انتي ما ودك تجين؟
سامية : اذا بيجون والله اروح .. اجل تبغيني اجلس مقابل خشتك هناك .. لا عيوني اسمحيلي
علا : تكفييييييين من زين خشتك يعني؟؟
ابو محمد : ما تستحون انتي وياها تتناقرون قدامي
....................... المهم راحوا البر هم وبيت ابو عبدالله وابو مهند
في البر علا ما شالت عيونها عن تركي بس هو مو منتبه لها
نورة : اوووف قهر ,, لجين ما راح تجي
بشرى : ليش انا ما مليت عينك؟
نورة : مو كذا بس .... والله سواليفها عن صعوب فلة ,, دلخة هالبنت
بشرى : افاااا بعلّم دحوم خلاص ما علي بعلّم... حاطة عينك على زوج لجين؟؟
نورة : وججججع ان شاااء الله ...
المهم جات لجين طبعا متاخرة ملاك جالسة بالبيت لحالها ما رضت تجي معهم وماجد راح يهجول
وخالد جاء في نفس توقيت مصعب ولجين
عند الشباب ...
خالد : سلام .. يا دب
تركي : هلا والله .. حياك تفضل
خالد : لا ما ودي اجلس قوم معي نتمشى شوي
تركي : براحتك
وطول ما هم يمشون وعلا تطالع تركي خالد لاحظ هالشي
خالد : تروك
تركي : هلا؟
خالد : ما كأن ذيك تطالع فيك
تركي : مين هي؟
خالد : ذيك ..لالا تطالعها
التفت تركي وعلا قامت تصرف وتكلم نهى
تركي: ذيك
خالد : ايه .. من يوم جيت وانا اشوفها تطالعك الظاهر انها حتى حبات الخال عدتهم
تركي: ههههههههههه .. وش عليك منها بكييفها,, قاعد تطالع بالحريم وبالك مو معاي
خالد : لاوالله معاك .. بس نظراتها لك غريبة
تركي : يااااليل ما اطولك .. خليها يا شيخ خليها بكيفها
نهى وعلا وسامية راحوا ورى الجبل اللي فوقه خالد وتركي
نهى : يووووه نسيت جوالي
سامية : وانا بعد نسيت شنطتي فيها شي خطييير مرة حلو بوريك اياه
نهى : مشينا نروح نجيب شنطتي وجوالك من هناك
علا : لالا روحوا انتوا انا بنتظركم هنا لا تتاخرون
سامية : بكيفك
راحوا البنات وعلا بدت تفكر هاه اسوي اللي براسي ولاّ لا؟؟؟ اوووف يااارب تضبط
خالد وتركي يدقدقون الكورة لبعض فوق الجبل >> ام المسكة
شات تركي الكورة وطاحت بالجهة اللي فيها علا
خالد : يااااا حمار الحين انزل وجيبها زي ما طيحتها
تركي : انت اعمى ما تشوووف؟
خالد : ليه؟
تركي : في هناك بنت
خالد : طيب؟؟ روح جيب كورتك وتعال وانا بروح اجيب لنا بيبسي قبل لا يخلصونه
تركي : طيب
شافت علا تركي وهو جاي قريب منها ياخذ الكورة وخالد مو فيه احسن فرررصة انها تقول له
مشت علا قدام تركي ورمت له ورقة صغيرة عالارض وهو انتبه لهالحركة
ناظرت فيه ورجعت تناظر الورقة ومشت وخلته
استغرب تركي ... مشى واخذ الورقة لقى مكتوب فيها :


( تركي.. ما ابيك تفهمني غلط ,, انا ما احب اللف والدوران وبصراحة
انا معجبة بشخصيتك لي فترة تقريبا 3 سنين بعدين حسيت اني بديت احبك .. ايه يا تركي
احبك ..... لا تعتبرها وقاحة , انا احب اقول اللي في قلبي وما احب اجامل بليز رد لي خبر
انتظرك ,, بنت خالك : علا )
انقهرررر منها تركي .. هو عارف بالاول ان علا جريئة بس ما توقع توصل لهالمواصيل
تركي ما يداني هالحركات هو صح فرفوش وفلة لكن الا هالموضوع عكس صاحبه خالد
مشى تركي وحرق الورقة بسرعة وجاه خالد
خالد : وش فيك منقلب وجهك ؟
تركي : ما فيني شي حبيبي
خالد : صاحبي واعرفك زيييين
تركي : يرحم والديك خلاص .. لا شفت انه وقته خبرتك
خالد باستهبال : الحين وقت مناسب
تركي : خلووود
خالد : اوووكي امزح


الحين نهااااااااااااية البارت ...
تتوقعون شلون بيرد تركي على علا؟؟؟
وش بيصير على ملاك وماجد هل راح يتقبلون اخوان ماجد زواجه ولاّ بيصير شي ويخرب هالزواج؟
وش بيصير بملاك ومرة ابوها ؟
هل راح تنكشف علا ولاّ ؟؟


اشووووووووووفكم بالبارت الجاي ولا تنسو التوقعااات

<< البــــــــــــــــــــارت الــ 25 >>


وهم بالبر جاء وقت الروحة للبيت .. علا ما زالت تنتظر رد من تركي او اي حركة
طالعها تركي بنظرة غريبة لاهي استحقار ولا هي رضى باللي حصل منها نظرة محيرة وغرييبة طالعها بنظرة وانقلب وجهه وطّى راسه وركب سيارته


علا تكلّم نهى : تتوقعين مين هي اللي براس تركي ؟؟
نهى : لا عيووني ترووك غير .. ما يحب هالحركاااات ابدا ابدا .. احبك واكلمك وتكلميني هذا مووو عنده هذا لو كان يدري اني اكلم خالد قبل الخطوبة علّق حبل مشنقتي
علا : يؤ؟؟!! اماا عاد لهالدرجة؟
نهى : ايش على باااااالك ؟؟ ما تذكرين يوم احنا صغار لما نوقف عند باب البيت يخاصمنا ويدخلنا جوة؟
علا : الا بس حسبته تغير
نهى : ههههه هذا يتغير؟؟؟ لا ااااا احلمي , بالعكس الحين تقولين له احب فلان يستحقرك وتطيحين من عينه
خااافت علا من هالكلام ولأووول مرة تكره جرأتها , صارت تلوم نفسها طوول ماهي بالسيارة آآآخ يالقهر لييش سويت كذا
بعد اسبوع وثلاث ايام ... في بيت ابو محمد
رن تلفون البيت ردت علا : ألوو؟
: الو السلام عليكم
....... في المجلس ابو محمد رد عالسماعة جاء بيقفل بس حب يشوف شلون تتصرف بنته مع الصوت الرجالي
علا : وعليكم السلام .. مين معي؟
تركي : مين ؟؟ علا؟
علا : ايه اخوي تفضل مين انت؟
تركي : هه ... ما ظني تعرفين من انا وتقولين اخوي ,,
علا : اخلص ولاّ اقفل بوجهك
تركي: تركي ولد عمتك ريم ..
علا ببلاهة : هاااه ؟؟ ايه يا هلا بنادي لك ابووي اصبر
تركي : لا ما يحتاج .. اسمعيني زين , الحركة اللي صارت بالبر ما هضمتها منك ابدا .. انتي وبعدين من جرأتك هذي؟
لازم تحطي حد لها يا علا .. تراها بتنهيك ايه انتي جريئة انا معاك بس مو توصل فيك لهالدرجة ما تستحين؟!!
علا بضيق : طيب مع السلامة
تركي بحدته اللي تخوف : أنا لسة ما خلصت كلامي .. علا انا ما احب هالحركات ابدا واللي تسوي كذا تطيح من عيني
واللي يسلمك اعرفي شلون تتصرفي المرة الجاية وشيلي هالتهور من راسك , انتي مثل اختي وانا ما ارضى لاختي تصير كذا الله يستر عليك يا بنت الناس
انا مابي فضايح خلّي الموضوع يعدي بسكات ولا تتعرضي لي مرة ثانية بحركات زي هذي وانسي هالتفاهة اللي اسمها حب وترى الحب ما يجي بالغصب ولا يجي لما انتي تفصخي الحياء عنك وتتصرفي بوقاحة ولا تعتقدي اني راح افكر بهالموضوع ابدا , هاللحظة هذي بس اسكر بنسى اللي صار
واذا احتجتيني كأخ انا حاااضر وانتي بعد اتمنى تنسي اللي صار كأن مافي شي
انقهررررت علا من رد تركي لها بهالشكل وكأنه مستصغر سنها وعقلها يتكلم معاها كأنها بزر رفع ضغطها
علا : ومييين اللي قال لك انه صار شي ؟؟ ادري انه ما صار شي انا بس كنت اختبرك >> قامت تخبص هالبنت
ولا تتوقع اني بحتاجك في يوم من الايام وبعدييين انا موو بزر عشان تكلمني كذا ولا تصدق نفسك بزيااادة فااااهم؟؟
تركي وده يضحك عاارف انها تنرفزت : شوفي عاااد .. ( بنبرة جدية ما يبي يكسر هيبته وتزودها معاه )...
انا ما قلت لك كذا عشان تزعلين وتشيلين علي .. راعي مشاعري اذا انتي تحبين هالحركات انا ما احبها
علا : أعصاااااااااابك انت ومشاعرك واحاسيسك .. تكفى ياااا جون أبراهام يا احلى ولد بالعااالم انت .. المهم تبي شي ثاني
ولاّ اقفل السماعة ؟؟ عندي شغلات اهم من سماع صووووتك
تركي : هه .. طيب , لا ابدا سلامتك ما ابغى شي , ان شاء الله بس ما تكونين زعلتي وان زعلتي بعد ما همني>> وده يحرق اعصابها عشان يأدبها


علا : تخيييييل عاد ازعل منك انت حبيبي انا ما ازعل انا ازعّل >> يااا قوية
ونام وانت مرتاح مافي قلبي عليك شي ولا لك بعد
تركي : هههه اوكي باي
................. بالمجلس قفل ابو محمد السماعة وهو منصدم ,,, علا بنتي انا تسوي كذا ؟؟؟ >>> طبعا كلامهم كان وااااضح ان علا صارحت تركي بحبها له بالبر

يتبع ,,,,,

👇👇👇
تعليقات



    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -