بداية

رواية روح يا طاير وقله قلبي فيه ألفين عله والحياة بعده ممله -12

رواية روح يا طاير وقله قلبي فيه ألفين عله والحياة بعده ممله - غرام

رواية روح يا طاير وقله قلبي فيه ألفين عله والحياة بعده ممله -12

عليَ : هههَ طيبَ ، فيكَ نومَ [تعمدَ يقولَ هآلكلمه] حبيبتيَ ؟
ملَآكَ تآهتَ ضآعتَ وينَ تروحَ مآتدريَ بعدَ كلمتهَ .
عليَ عرفَ ـآنهَ خجلهَآ بكلمتهَ بسسٍ لآزمَ تتعودَ خلَآصَ
ملَآكَ ردتَ بهمسٍ : لَآ
عليَ : ـآجلَ قوميَ نسسٍهرَ يآٌقلبيَ
ومضضَوآ سسٍهرهَ لَآولَ مرهَ فيَ حيآتهمَ كذآ
وـآخيراَ حبوَآ بعضَ وعآششِوآ فيَ حيآهَ سسسعيدهَ < توتهَ توتهَ خلصتَ ـآلحتوتهَ ههههههههه
آنتهىَآ ـآلبآرتَ ..
--------------------------------
فيَ ـآليومَ ـآلثآنيَ
صحتَ ملَآكَ
لقتَ نفسٍهآ فيَ حضنَ عليَ .. < تعودوآ خلَآصَ خخخخخخَ
رآحتَ تروششِتَ ولبست جينزَ كحليَ وبلوزهَ بيضهَ فيهَآ كتآبآتَ بآلكحليَ
ورآحتَ تصصًحيَ عليَ
دخلت ـآلغرفهَ
وعآنقَ عطرهآ ـآلغرفهَ ..
ملَآك : عليَ ،آصصًحى يآللهَ ـآلسسٍآعه 12
عليَ وهوَ يقومَ : آووفَ رآحت عليَ نومهَ كلَ منكَ ..
ملَآكَ بخجلَ : آنآ مآليَ ذنبَ ..
عليَ قرصَ خششِمهآ بخفهَ ودخلَ يسسٍبحَ ..
وخرجَ لقآهآ مجهزَهَ ـآلفطورَ < مفروَض غذآ
فطروآ بصمتَ، بينَ ـآلإبتسسٍآمآتَ ..
عليَ وهوَ يششِرب ـآلششِآيَ : تجهزينَ خلينَآ نروحَ نخبرهمَ بحملكَ
ملَآكَ خجلتَ ونزلتَ رآسسٍهَآ : ـآنَ ششِآء ـآللهَ
عليَ رفعَ حآجبَ وبخبثَ قآلَ : فديتَ ـآلمسسٍتحيَ آنآ .
ملَآكَ وهيَ تقومَ بخجل َ: ـآلحمدَ للهَ وخلَ عنكَ الإحرآجآت بليييزَ
عليَ رفعَ حوآجبهَ لهَآ عششِآنَ يسسٍتفزهَآ ..
طنششِتهَ ودخلتَ تجهزَ
،،،،،،،،،،، ،،
فيَ بيتَ ـآبوَ سسٍلطآنَ
كآن ـآلكلَ مجتمعَ بآمرَ منَ عليَ ، وـآلكلَ ع طآولهَ ـآلطعآمَ
بمآ فيهمَ رنآ وعبدَ ـآلعزيز
ابو علي : خير يآعليويَ تكلمَ ترآكَ ـآقلقتنَآ
عليَ ـآبتسسٍمَ : بسسٍ حبيتَ ـآخبركمَ آنَ ملَووكَ حآملَ
جوري شرقتَ بآلمويه : كحَ كحَ ، قولَ وـآلللللللللللله
ملَآكَ نزلتَ رآسسٍهَآ بخجلَ
آمَ سسٍلطآنَ بآسسٍتهآ : ويييييييييييييييييييييي فديتكَ يآبنتيَ ..
رنآ : يآيَ كششِخه ـآنآ وـآنتيَ حآملَ
سسٍلطآنَ : يوووووووهَ صحيحَ ..
عبدَ ـآلعزيزَ كآنَ مصدووووووووومَ حدَ ـآبوهَ
ـآبوَ سسٍلطآنَ : مبروككَ يآبنتيَ ، ,ششِ بتسمونهَ ..
عليَ نآظرَ فيَ ملَآكَ ..
عليَ : لسسٍى مآحددنآ ..
نآيفَ :وآوَ كششِخهَ ، ـآقولَ ـآحنآ بعدَ ترآ
عليَ بفجعهَ : حآآملَ
سسٍآرهَ : لآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآ
نآيف َ: هههههههههههههههههههههههَ ـآقصصًد حددنآ عرسسٍنآ بعدَ ششِهر
جوريَ : مآيمدينَآ
نآيفَ : موَ ششِغلنآ ..
ـآبوَ عليَ : حلو و و مبروك عليكمَ ، ,آنآ بعدَ عنديَ خبرَ حلوَ ..
ـآلكل !!
ـآبوَ عليَ : عرسسٍ عليَ بعدَ 3 ـآسسٍآبيعَ
فجآهَ تحولتَ ـآبتسسٍآمهَ عليَ ـآلىَ غضبَ وعصبيَه : مآآآآبيهَآ يعنيَ مآ ـآبيهَآ ..
رنآ وعبدَ ـآلعزيزَ موَ فآهمينَ ششِي ! كيفَ يعرسسٍ
سسٍآرهَ حزنتَ علىَ صديقتهَآ وهيَ تششوفهَآ كآتمهَ دموعهَآ ..
ـآبوَ سسٍلطآن توهَ يدريَ ـآنَ عليَ مغصوبَ : خلَآصَ مآيبيهَآ مآهوَ غصبَ ، بعدَ لوَ مو متزوجَ قلنَآ ـآوكيهَ ، بسسٍ متزوجَ وتغصبهَ ع ثآنيه ..
ـآبوَ عليَ خزَ فيَ ـآبوَ سسٍلطآنَ ..
ـآبوَ عليَ : حددنآ ـآلزوآجَ ومآنقدرَ نسسٍويَ ششِي
عليَ وهوَ عآضَ ع شفآتهآ : مو انتً قلت تبيَ ملَآكَ تحملَ وحملتَ خلَآصَ يبهَ حرآم
ـآبوَ عليَ وهوَ يقوم : عطيت كلمهَ ، يآللهَ سسٍلآمَ
وطلعً
نآيفَ ـآلليَ كآنَ ملتزمَ ـآلصمتَ هوَ مع سسٍآرهَ
دآروآ نآظروآ فيَ ملَآك ـآلليَ مغمضهَ عيونهَآ وبآينَ عليهَآ ـآلتعب
قآمتَ منَ ـآلكرسسٍي وتوجهتَ ـآنظآرَ ـآلكلَ لهَآ ..
طنششِتهمَ ودخلتَ غرفتهَآ
عليَ كآنَ حآطَ يدهَ ع رآسسٍه
ـآبوَ سسٍلطآنَ : خلَآصَ يآولديَ لَآ تضضَآيقَ نفسسٍك
عليَ : وينَ مآ ـآضآيقَ نفسسٍي يآعميَ وآنآ بتزوجَ مغصصوبَ آهَ بسسسسٍ .. مآبيَ غيرهآ .. وآللهَ مآبيَ غيرهآ
ـآبوَ سسٍلطآنَ كسسٍر خآطرهَ ولدَ ـآخوهَ : جربَ كلمَ ـآبوكَ مرهَ ثآنيهَ ..
عليَ : مسسٍتحيلَ يرضىَ ..
جوريَ نآظرتَ فيَ عبدَ ـآلعزيزَ ورنَآ ـآلمصدومينَ موَ فآهمينَ ولَآ حآجهَ ..
جوريَ : سسٍلمكمَ ـآللهَ ـآبوكَ يآرنآ خطبَ لآخوكَ وحدهَ فوقَ ملَآكَ لإن َملَآك تآخرَ حملهَآ فهمتينَ ؟ وـآلحينَ يومَ حملتَ حددوآ ـآلعرسسٍ < مآيدروآ عنَ ـآلفضضَيحهَ
رنآ وعبدَ ـآلعزيزَ : آهآ ..
جوريَ : يبهَ ..
ـآبوَ سسٍلطآنَ بهدوءَ : نعمَ ..
جوريَ : بطلعَ معَ خآلدَ
ـآبوَ سسٍلطآنَ : روحيَ غيريَ جوَ ..
رنآَ : ـآنَآ قآيمهَ لملَآكَ ..
عليَ : لَآ خليكَ آنآ رآيحَ لهَآ
وصعدَ لملَآكَ
ـآلليَ كآنَتَ وآقفهَ عندَ ـآلنآفذهّ وتنآظرَ بآلحديقهَ ودموعهآ ع خدودهآ بصصًمتَ ..
ـآبتسسٍم بآلـــم وتقدمَ لهَآ وضمهآ منَ ورىَ
ملَآكَ ـآسسٍتدآرتَ لهَ وضمتهَ ..
ملَآَك بهمسَ : ليهَ كذآ ؟
عليَ : ...................................
ملَآكَ : كلَ مآتصلحتَ ـآلَآمورَ جآتَ خرآبهَ ـآقوىَ ..
عليَ : ....................................
سسٍكتَت ملَآكَ وهيَ تششِوف عليَ مهمومَ وسسٍآكتَ ..
مسسٍحتَ بصبعهَآ تحتَ عينهَ .. : لَآ تكدرَ خآطركَ ..
عليَ نآظرهَآ ورجَع ينآظرَ ـآلحديقهَ وهوَ ضآمهَآ : وليهَ مآ ـآكدره ؟ وآنآ مبتليَ ..
ملَآكَ وهيَ تمسسٍحَ دموعهآ : ـآبيً ـآرجعَ ـآلبيتَ
عليَ بعدَ عنهَآ : طيبَ يآللهَ ~
ولبستَ عبآتهآ ورجعتَ ـآلبيتَ
دخلتَ غرفتهَآ وـآنسسٍدحتَ
عليَ دخلَ ورآهآ : كمَ مرهَ ـآقولَ لكَ هذيَ ـآلغرفهَ لَآ تجينهَآ !
ملَآكَ ـآبتسسٍمت ـآبتسآمهَ بآهتهَ : لَآ ـآزعجكَ ..
عليَ تقدمَ لهَآ وسسٍحبهآ منَ يدهَآ : قوميَ آلغرفهَ، وـآلخدآمهَ نجيبهَآ بكرآ تنقلَ ـآغرآضكَ .
ملَآكَ ـآسسٍتسلمتَ : طيبَ ..
ودخلتَ غرفهَ عليَ وـآنسسٍدحتَ وهيَ تحوسسٍ بآلسسٍلسآلَ ـآلليَ علَى رقبتهَآ آلليَ هو
ـآلعقدَ ـآلليَ عطآهآ ـآيآهَ عليَ فيَ عيدَ ميلَآدهآ بحرفَ ـآلَ a

ياطول الليل ياصبحي اذا شمسك نساها اشراق
وانا لو ماخذلني النور مـ كان الدرب يعميني

ولا في سكته امشي بخطوه مابغاها الساق
انا الاعمى لذاك الدرب / مسافاته تقديني

على جو الطريق أمشي الين اشعر بأنه راق
واذا بيًن علي النور أعرف اللي انفقد فيني

انا ماشي بدون رضاي ولا أرفض على الأطلاق
لأني لو رفضت ادري تجاهلني عناويني

طريقي طالت الرحله ولا ادري وين انا منساق
ياليتك لو تعلمني عن اللي تجهله عيني

طريقي مابقا فيني شعور يطمن الخفاق
ياكود احساس ماعرفه يشابه باقي سنيني

تعبت من الشعر أرسم عذاب ٍ مارحم أوراق
تعبت ابحث عن المعنى ولا فادت دواويني


أنا

أنا ماهمني حزني ولاني للفرح مشتاق
ولكن ليه يادنيا اذا بضـحك تبكيني

فيَ بيتَ مهآ ..
خآلهَ خآلدَ ..
لجييينَ : آهَ ـآسسسكتيَ يآجنىَ بسسٍ قآهرتنيَ يبيَ ليَ ـآدوسسٍ ببطنهَآ ـآلحينَ هيَ ـآلمتهنيهَ وـآنآ لَآ ، لكنَ ـآن مآ ـآقلبَ حيآتهآ جحيمَ مآ ـآكونَ آنآ
وجلسسٍت تضربَ ـآخمآسسٍ فيَ ـآسٍدآسَ
،،،،،،،،،،، ،،،،،،،،،،
فيَ بيتَ ـآبوَ نورهَ
معآذّ كئيب
نورهَ : ششِبلَآكَ
معآذّ : بتتزوجَ خلَآصَ
نورهَ فهمتهَ : ـآللهَ يوفقهَآ .. مفروضَ تفرحَ ليَ بآقيَ يومينَ ع ملكتيَ
معآذّ ـآبتسسَم : ـآللهَ يهنيكَ ..
،،،،،،،،،،، ،،،،،،،،،،
فيَ ـآلمطعم َ..
جوريَ مرتبكهَ حدهآ موَبَ متعودهَ ع خآلدَ معهآ ..
خآلدَ بحنآنَ : ششِنوَ تبينَ
جوريَ بتوترَ : آطلبَ ليَ مثلكَ
خآلدَ فهمَ ـآنهآ خجلَآنهَ فخلطَ لهَ منَ جميعَ ـآلَآصصًنآفَ ..
،،،،،،،،،،، ،،،،،،،،،
فيَ بيتَ ـآبوَ سسٍآره .
سسٍآرهَ : يبهَ عرسسٍنآ بعدَ ششِهر
ـآبوَ سسٍآره ببرودَ : مبروكَ
سسٍآره تضآيقتَ منهَ ـآيَ ـآبَ يصيرًَ كذآ صعدتَ لغرفتهَآ وهيَ متضآيقهَ منهَ ونآمتَ بصيآحهآ وضيقتهَآ
،،،،،،،،،،، ،،،،،،،،،،،،،
فيَ بيتَ عليَ ..
ملَآكَ كآن رآسسٍهآ فيَ حضنَ عليَ وعليَ يلعبَ بشِعرهآ ..
عليَ : لوَ بنت ششِنوَ تبيَ .؟
ملَآكَ : آممممممممَ مدريَ ، حلَآ ؟
عليَ : حلوووَ ،
ملَآكَ : طيبَ لوَ ولدَ ـآنتَ ششِبتسميهَ ؟
عليَ : سعودَ
ملَآكَ : ههَ ـآبوَ سسسعودَ
عليَ آبتسسٍم
ملَآكَ نزلتَ رآسسٍهآ وتركتَ مجآلَ لدموعهَآ ، كآنتَ حآبستهمَ وكآتمتهمَ مآتبيَ تضآيقَ ـآحدَ بهمَ ..
ليهَ حيآتهآ كذآ سسٍوآدَ × سسٍوآد
بعدَ مآتحسنتَ ـآوضآعهآ وبدآتَ تحبَ عليَ يجيَ ـآلششِي ـآلليَ توقعتَ ـآنهَ بينتهيَ منَ زمآنَ
بسسٍ مآحسسٍت ـآلَآ بيدَ حنونهَ تمسسٍحَ دموعهَآ : ليهَ تبكينَ ؟
ملَآكَ ـآنصدمتَ يومَ ـآنَ عليَ عرفَ ـآنهآ تبكيَ ..
ملَآكَ : تعبآنهَ ششِويَ
عليَ عآرفَ وششِ فيهَآ : طيبَ قوميَ ـآرتآحيَ ..
ملَآكَ ـآنسسٍحبتَ من حضنهَ بهدوءَ : آوكي ..
ودخلتً آلغرفهَ تكملَ بكآهآ ..
عليَ بقلبهَ : وـآللهَ موَ بيديَ ـآلليَ يصيرَ
وبعدَ ربعَ سسٍآعهَ
دخلَ ورآهآ ، لقىَ ـآثرَ ـآلدموعَ ..
عليَ بهمس : يآقلبيَ عليك وقسسٍم لوَ بيديَ محيتَ هدىَ منَ ـآلوجوَد موَ بسٍ طلقتهَآ
بعدَ عنَ وجههآ بعضَ خصلَآت شعرهآ ـآلليَ تنآثرتَ عليهَ ، ونآمَ بجآنبهَ
ـآحلَآمَ ورديهَ :(
،،،،،،،،،،، ،،،،،،،،،،،،،،،
فيَ ـآليومَ ـآلثآنيَ ..
سسٍلطآنَ نآزلَ يدندنَ : يومَ وآحدَ مرَ فيَ حيآتيَ غيرَ
جوريَ : ـآبوكَ يآلتحرررررريفَ ..
سسٍلطآنَ ينآظرهآ بنصَ عينَ : جبَ بسٍٍ وششِ لقفكَ !
جوريَ : كيفيَ
ـآمَ سسٍلطآنَ نزلتَ وهيَ متضآيقهَ
سسٍلطآنَ & جوريَ : سسٍلَآمآت يممهَ ..
سسٍلطآنَ : يمهَ ششِفيكَ كذآ ليهَ متضآيقهَ
جوريَ : يمهَ ـآذآ تعبآنهَ روحيَ وخليَ كلَ ششِي عليَ
ـآمَ سسٍلطآنَ : وينَ مآتبونيَ ـآتعبَ وـآتضآيقَ ، وـآختكمَ لَآ حسسٍ ولَآ خبرَ ، ـآنآ خآيفهَ عليهَآ بعدَ صدمتهَآ ، وفوقَ هذآ هيَ حآملَ ، ـآنتمَ هنآ فرحآنينَ وتضحكونَ ، بسسٍ هيَ آهَ يآبنتيَ آللهَ يعينكَ
جوريَ بحزنَ : خلَآصَ يمهَ هديَ
سسٍلطآنَ : بعدينَ يمهَ لَآ تخآفينَ ، معهآ عليَ مآيتركهَآ وحدهآ ..
آمَ سسٍلطآنَ تضآيقتَ : ولووَ هوَ بيزيدَ حزنهآ
سسٍلطَآنَ تضآيقَ علىَ آمهَ وـآختهَ وطلع ..
جوريَ خلَآصَ خنقتهَآ ـآلغصهَ وـآلعبرهَ : يمه آنآ رآكبهَ تآمريَ ششِي ؟
ـآمَ سسٍلطآنَ ـآكتفتَ بآلسسٍكوتَ ..
ركبتَ جوريَ لغرفتهَآ ..
بلَآ ششِعورَ مدتَ يدهآ للجوآلَ ودقتَ علىَ خآلدَ
خآلدَ : هلَآ وآللهَ ..
جوريَ بضيقَ : ـآهلينَ
خآلدَ : خيرَ ششِفيهَ صوتكَ ؟
جوريَ بهمسس : خآلدَ آنآ متضضَآيقهَ ..
خآلدَ : وليهَ يآقلبيَ ، تبينيَ ـآجيَ لكَ
جوريَ مآتبيَ موضوعَ ـآختهآ ينتشرَ : بسسٍ مدريَ كذآ ـآلضضَيقهَ جتنيَ ، لَآ مآيحتآجَ تجينيَ
خآلدَ : متآكدهّ ؟؟
جوريَ : ـآيوهَ ..
،،،،،،،،،،، ،،،،،،،،،،
فيَ بيتَ مهآ ، ـآمً لجينَ ..
جنىَ : بآلً بتسسٍويَ دآ كولهَ عششِآن خآلدَ !!
لجينَ بدلعَ : آيوهَ ، آنتيَ مآتفهمينَ آنآ ـآموتَ عليهَ بآيَ صصًفهَ تجيَ ـآلليَ مآتتٍسمىَ وتآخذهّ
جنىَ وهيَ رآفعهَ حآجبَ : آلحمدَ للهَ وـآلششِكرَ ، مجنونهَ ـآنتيَ ، بعدينَ مآرآحَ تقدريَ تسسٍويَ دآ كلهَ وحدكَ
لجينَ : منَ قآلَ ـآنيَ وحديَ !
جنىَ : ـآيششِ تقصصًدينَ
لجينَ وهيَ تحركَ حوآجبهَآ : بعدينَ تعرفَينَ ، وهذيَ جوريوَ لَآزمَ تعرفَ بعدَ منَ آكون آنآ ، ومنَ تكونَ هيَ ، وآن خآلدَ حبيبيَ َآنآ ، وهوَ ليَ آنآ ، ـآنآ وبسسٍ ..
،،،،،،،،،،، ،،،،،،،،،،،،،،،
في بيتَ ـآبوَ هدىَ ..
دقتَ هدىَ علىَ جوآلَ عليَ
عليَ كآَن يسسٍولفَ معَ ملَآك
نآظرَ بآلششِآشهَ وعقدَ حوآجبهَ ، وتغيرتَ ملَآمحهَ لغضبَ ..
وبخبثَ قآلَ : ـآبيكَ تردينَ ..
ملَآكَ : ليهَ منو! ؟
عليَ : هدىَ في غيرهَآ
ملَآكَ بدآتَ دموعهَآ تتجمعَ بعيونهَآ : مآقدرَ
عليَ قآمَ منَ ـآلكرسسٍي وجلسسٍ بآلكرسسٍي ـآلليَ جنبهَآ ، : حبيبتيَ لَآ تطيحَ دموعكَ عليهَآ مآتستآهلكَ محب ـآششِوفَ دموعكَ ، يآللهَ ردينَ تكفيَن عششِآنيَ ، وعششِآن تنقهرَ هيَ
ملَآكَ ـآسٍتقوتَ شويَ : طيبَ
وآخذتّ ـآلجوآلَ
وردتَ
هدىَ بدلعَ : آلووووووووَ هلَآ حبيبيَ وينكَ ..
ملَآكَ بغرورَ ودلعَ : نععَم تبينَ مينَ ؟
هدىَ بصدمهَ : آنتيَ ـآلليَ مينَ ؟!
ملَآكَ بدلعَ : معقولهَ مآعرفتينَي آفآ كيفَ بتسكنينَ معيَ ..
هدىَ بعصبيهَ : ملآكوهَ عطينيَ حبيبيَ ترآنيَ موبَ فآضيهَ لكَ ولَآ لَآششِكآلكَ فآهمهَ
ملَآكَ بغرورَ ودلعَ ربآآآنيَ خقَ عنده َعليَ : آسسٍفَه حبيَ ، علآويَ مششِغولَ ـآلحينَ .. تبينَ ششِي ضروريَ ؟
هدىَ : وججججججججججججع بلَآ دلعَ بآصقَ وعطينيَ عليَ [وبغرور] عليَ لوَ كآنَ مششِغولَ يفضى عششِآنيَ ..
ملَآكَ ع نفسسٍ نبرةَ دلعهَآ : يووووهَ هوَ ـآلليَ مخبرنيَ ـآقولَ لكَ كذآ ، بسسٍ برآحتكَ لَآ تصصًدقينَ آسسٍمعيَ
وتعمدتَ تتكلمَ بصوتَ عآليَ : علييييييييييييييَ تبيكَ هدى ؟
عليَ وهوَ متعمدَ ـآلثآنيَ بعدَ يتكلمَ بصوتَ عآليَ : ـآووووووووووهَ آنآ موَ فآضضَي لهَآ خلينيَ مششِغولَ بآلقمرَ ـآلليَ عنديَ
ملَآكَ تدلعتَ : يوووهَ علآويَ بعدَ ششِويَ ..
ورجعتَ ـآلسسٍمآعهَ علىَ ـآذنهّآ : آظنكَ سسٍمعتيهَ ..
هدىَ حآبسسٍهَ دموعهآ : يآحقيييرَه
سسٍكرتَ ملَآكَ بوججههآ قبلَ مآتتمآدىَ هدىَ وتغلطَ ـآكثرَ ، ولَآ بعدهَآ مآتلومَ نفسسٍهَآ ..
ملآكَ بعدَ مآسسٍكرتَ منهَآ
سسٍحبهَآ عليَ لحضنهَ : ـآموووتَ ع ـآلدلعَ ..
ملَآكَ بخجلَ : ههههَ ..
ملَآكَ بنبرهَ جآدهَ : عليَ ـآصحىَ تقولَ لهدىَ ـآنيَ حآملَ
عليَ وهوَ رآفعَ حآجبَ : ليييهَ ؟
ملَآكَ خقتَ وحآولتَ مآتبينَ : لَآ بسسٍ مآبيهَآ تدريَ ، ـآحسسٍهآ بتسسٍوي ششِي
عليَ وهوَ يمسسٍك يدَ ملَآكَ : مآتقدرَ ورآسسٍي يششِم ـآلهوىَ ..
ملَآكَ رفعتَ رآسسٍهآ وـآبتسسٍمتَ ..


فيَ ـآليومَ ـآلثآنيَ
يومَ ملكهَ نورهَ & سسٍلطآنَ
سسٍلطآنَ : عدلَ ششِكليَ
نآيفً عصبَ : وجعَ يوجعكَ يآحمآر عآششِر مرهَ تسسٍآلنيَ وآللهَ ـآلعروسسٍ ـآلليَ هيَ ـآلعروسسٍ مآتسسٍآلَ كثركَ
سسٍلطآنَ : جعلكَ ـآلعمىَ قضيتَ ـآذونيَ
عليَ : سسٍلَآم .
نآيفَ & سسٍلطآنَ : وعليكمَ ـآلسسٍلَآم ..
عليَ : مبرووووووووووووكَ ولدَ ـآلعمَ ..
سسٍلطآنَ : ربيَ يبآركَ فيكَ .. ، عدلَ ششِكليَ
عليَ يسسٍتهبلَ : لَآ مقلوبَ
سسٍلطآنَ : وفففففَ تبآعدوآ عنيَ ـآششِوفَ محدَ يحسسٍ فينيَ غيرَ ـآختيَ ـآلجميلهَ ..
سسٍلطآنَ : ملآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآك ، ملَآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآك
ملَآكَ : عيونهَآ
عليَ بغيرهَ : ـآحمَ ..
ملَآكَ ـآبتسسٍمتَ ونزلتَ رآسسٍهآ
سسٍلطآنَ : مآعليكَ ششِوفيَ ششِكليَ عدل ؟
ملَآكَ : ـآيوه عدلَ ، تبخرتَ ؟
سسٍلطآنَ : لآ
ملَآكَ : لَآ بعدَ ، ششِين وقوآيهَ عينَ ، تعآلَ ببخركَ
سسٍلطآنَ : يوَ فديتَ ـآلليَ يفهمنيَ ..
وغمضَ عيونهَ ..
ملآكَ : ششفيكَ ليكونَ نمت!
سسٍلطآنَ فتحَ عيونهَ : لَآ بسسٍ ـآحآرسسٍ ـآلبوكسسٍ ـآلليَ بيجينيَ منَ زوجكَ ـآلحينَ .
ومششِى للصآلهَ
جوريَ بضحكَ : هآآ لَآ تنسسٍى ـآذآ جيتَ توقعَ تسسٍويَ ـآلليَ سسٍويتهَ
سسٍلطآنَ : وـآللهَ شششكلهَ هذآ ـآلليَ بيصيرَ
ـآلكل َ: هههههههههههههههههههههههههَ
وبخرتهَ ملَآكَ وعدلتَ ششِمآغهَ ، كآنَ قمهَ ـآلوسسٍآمهَ وـآلرزهَ .. ^__^
وبعدهَآ توجهَ آلكلَ لبيتَ نورهَ ـآلليَ بتتمَ ملكةَ سسٍلطآنَ فيهَ ..
دخلتَ ملَآك وجوريَ لغرفهَ نورهَ ، لقوَآ نورهَ متوترهَ ومرتبكهَ وسسآرهَ تهديهَآ ..
ملَآكَ & جوريَ : سسٍلَآمَ .
سسٍآرهَ : ـآهننَ ..
،،،،،،،،،،، ،،،،
فيَ مجلسسٍ ـآلرجآلَ
خآلدَ : حيييييييييييييييييو ـآلسسٍعوديَ حيوووووووووووو
نآيفَ & عليَ & سسٍلطآنَ بصوتَ وآحدَ : هلَآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآَ ..
مععْآذّ جآيَ بإبتسسٍآمهَ : مبرووووكَ يآلنسسٍبَ
سسٍلطآنَ : هلَآ هلَآ ـآللهَ يبآركَ فيكَ
وسسٍلم معآذّ ع ـآلششِبآبَ
وصلَ لعليَ وـآنفجعععععَ بقلبهَ : هذآ وششِ جآآآآآآآآآآآآآبهَ !!!
،،،،،،،،،،، ،،،،،،،،
وقعوَآ وتمتَ ـآلملكهَ علىَ خييييييييرَ .. ^^
ودخلتَ نورهَ للمجلسسٍ بعدَ مخآنقَ معَ معآذّ & ملَآكَ خخخَ
نورهَ بصوتَ مبحوحَ وهآمسس : ـآلسٍلَآمَ عليكمَ
سسٍلطآنَ بإبتسسٍآمهَ : هلَآ وعليكمَ آلسسٍلَآمَ
وبقلبهَ : مآتوقعتهَآ كذآ خوقآقيهَ ، صصبرَ قلبيَ يآربَ تجننَ ..
معآذّ : آحمَ نحنَ هنآ ..
سسٍلطآنَ ينآظرَ بنصَ ععْينَ : نععْمَ
معآذّ : نعمَ ـآللهَ عليكَ ..
سسٍلطآنَ : !! وششِ تبيَ وآقفَ
معآذّ : بلَ طردهَ محترمهَ بسسٍ مقبولهَ يآلنسٍيبَ
سسٍلطآنَ بهبآلَ : يآللهَ يآللهَ منَ غيرَ مطروودَ
معآذّ يعرفهَ يسٍستهبلَ : مطرودَ ولَآ ـآلمرآعيَ
سسٍلطآنَ : هاهاها ندىَ ـآحسسٍن
معآذّ جآ بيتكلمَ
سسٍلطآنَ : ـآقولَ لَآتحآولَ تغرينيَ وتغآورَ يآللهَ برآ
معآذّ : ننعنَ خششِتكَ يآششِيخَ
وطلعَ ..
سسٍلطَآنَ : ششِخبآركَ نورهَ ؟
نورهَ بهمس : بخيرَ ..
سسٍلطآنَ جلسسٍ جنبهَآ وحآوطَهآ بيدينهَ وبعدَ ششِعرهَآ عنَ وجههآ : تصصًدقينَ مآتوقعتكَ بهآلجمآلَ
نورهَ بخجلَ : منَ ذوقك ..
سسٍلطآنَ بآسسٍ خدهآ : يآبنتَ منَ ـآولَ لقآءَ بيننآ وتبينيَ ـآتهورَ ، صصًبركَ يآربيَ
نورهَ ششِويَ وتقومَ تصفقه ع كلَآمَه ..
،،،،،،،،،،، ،،،،،،،،،،،،،،،
برآَ فيَ ـآلحوشِ ..
ملَآكَ كآنتَ متسسٍندهَ ع ـآلجدآرَ وبيدهَآ ـآلجوآلَ وتكلمَ
ملَآكَ : نعمَ
هدىَ : نعآمهَ ترفسسسسسسسسسكٍ
ملَآكَ بغرآبَه : مينَ ـآنتيَ ؟
هدىَ : جعلكَ مآتعرفينيَ وتعرفينَ جهنهمَ ـآلحمرآ ـآنآ هدىَ يآلنششِبهَ
ملَآكَ بدلعَ : يوهَ بسسٍم ـآللهَ عليَ .. مآنششِبهَ غيركَ
هدىَ : سسٍمعينيَ يآملَآكَ وحطينيَ فيَ بآلكَ زينَ ، آنآ مآنيَ مثلَ مآتظنينَ وعليَ ـآتركيييهَ ليَ مو ششِرط تتطلقيَ بسسٍ لَآتقربيَ منهَ فآآهمهَ عليَ ليييييييي رضيتيَ ولَآ لَآ
ملَآكَ بدلعَهآ ـآلربآنيَ : وآذآ مآنفذتّ ـآلليَ سسٍويتيهَ ؟
هدىَ : سآعتهآ بتششِوفينَ ششِي عمركَ مآششِفتيهَ
ملَآكَ بغرورَ : لَآ تكفينَ خفتَ ، ـآعلىَ مآبخيلكَ ـآركبيهَ ، وعليَ مهمآ صآرَ يظلَ زوجيَ ويحبنيَ فآهمهَ [وبسسٍخريهَ] يآسسٍت هدىَ ؟
وقفلَت بوجههآ
ودمعتَ عينهَآ موَ خوفاَ منَ هدىَ ، بسسٍ لإنهآ تذكرتَ بآنَ هدىَ بتصيرَ لعليَ بعدَ كمَ منَ ـآسسٍبوعَ
حسسٍتَ بآحدَ يبعدَ خصلَهآ ـآلنآعمَ ويمسٍحَ دموعهَآ بحنآنَ بعدَ مآختلطَت ـآنفآسهمَ : كمَ مرَه قلتَ لكَ مآنبيَ بكآ [وقرصَ خششِمهآ] بعدينَ مينَ ـآلليَ مبكيكَ
ملَآكَ بثقهَ : وححْدهَ مآععْندهآ سسٍآلفهَ ..
عليَ بغرآبهَ : يومَ ـآنَ مآععْندهآ سسٍآلفهَ ليهَ تبكينَ عليهَآ ..
مَلَآكَ بحزنَ : بسسٍ تذكرتَ ـآنكَ بتكونَ لهَآ
عليَ فهمَ ـآنهآ هدىَ : وخييييييييير َوششِ قآلتَ لك؟
ملَآكَ : ولَآ ششِي
عليَ مسسٍكهآ : ملَآكَ قوليَ ششِقآلتَ
ملَآكَ علمتهَ بكلَ ششِي
عليَ : خخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخَ مصصًدقهَ روححْهآ .. للععْلمَ بتصيرَ زوجتيَ ع ورقهَ بسسٍ
ملَآكَ : وآللهَ خوفي يصيرَ ـآلعكسسٍ وـآكونَ ـآنآ ـآلليَ علىَ ورقهَ
عليَ حطَ ـآصبعهَ علىَ ششِفآيفَ ملَآكَ : ـآشششِ مسسٍتحيلَ يصيرَ ولَآ بآلَآحلَآمَ ..
،،،،،،،،،،، ،،،،،،،،،
فيَ بيتَ رنآ
رنآ رجعتَ معَ عبدآلعزيز لإنهَآ كآنتَ تحسسٍ بآلــمَ رجعتَ بدري َ..
ونآمتَ
عبدَ آلعزيزَ ـآلليَ فكره دومَ ششِآردَ : آهَ بسسٍ طلعتَ حآملَ وزوجهآ مغصوبَ علىَ غيرهآ وـآللهَ صعبهَ حيآتهآ ، بسسٍ لَآزمَ آنسسٍآهآ خلَآصَ ..


آنتهىَآ آلبآرتَ


--------------------------------
فيَ بيتَ آمَ لجينَ ..
لجينَ : يمهَ آنآ طآلعهَ
مهآ بعدمَ مبآلَآهَ : طيبَ
وخرجتَ ..
قبلَ مآتوصلَ للبآبَ ..
جنىَ : ويينَ ؟
لجينَ وهيَ ترفعَ حآجبَ : وـآنتيَ ششِكو ؟
جنىَ : لَآ توقعتكَ تروحيَ تسسٍوينَ ـآلخطهَ
لجينَ بحقدَ : عنَ قريبَ ولَآ يهمكَ يآقلبيَ لَآ تسسٍتعجلي .. ^__^
وخرجتَ
ركبتَ ـآلسسٍيآرهَ وهيَ تتمآيلَ بمشيهَآ : هآيَ ححْبيبيَ ..
عبدَ ـآللهَ : هآيآتَ قلبيَ ..
لجينَ : وه فديتكَ ـآمووتَ آنآ كذآ ...
عبدَ ـآللهَ ـآبتسسٍم لهآ وتوجهَ للششِقه ! وـآلعيآذّ بآللهَ
،،،،،،،،،،، ،،،،،،،،،
فيَ بيتَ ـآبوَ نورهَ ..
جوريَ : ييآللهَ يمهَ آنآ طآلعهَ معَ خآلدَ
آمَ سسٍلطآنَ : ـآيهَ طيبَ مو تطولينَ لإنَ آخوكَ بيطولَ معَ نورهَ وـآبيَ ـآحدَ يرجعنيَ ..
جوريَ : ـآوكيهَ
وصعدتَ آلسسٍيآرهَ ..
ومششِى بهآ خآلدَ ..
خآلدَ وهوَ يقبلَ يدينهَآ ـآلنآعمهَ : وينَ تبينَآ نروحَ يآعمريَ .
جوريَ بخجلَ : ـآلليَ يبيهَ قلبكَ ..
خآلدَ : ـآوكيَ ..
ومرَ بجآنبَ سسٍيآرهَ لمحَ لجينَ بنتَ خآلتهَ ، لإنهَآ مآتتغطىَ ..
بسسٍ آبعدَ ـآلشِكوكَ يمكنَ يكونَ مششِبهَ ..
وحتىَ لوَ موَ مششِبه مآله دخلَ ، هوَ خطبَ جوريَ وخلَآص
،،،،،،،،،،، ،،،،،،،،،،
فيَ بيتَ عليَ ..
ملَآكَ منسدحهَ ع ـآلكنبهَ وتفرفرَ .. وعليَ بجآنبهَآ ..
عليَ : قوميَ نطلعَ
ملَآكَ : مآليَ خلقَ ..
عليَ : بسسٍ ششِكلكَ طفششِآنهَ ..
ملَآكَ : .......................
عليَ كآنَ بيتكلمَ بسسٍ قطعَ عليهَ جوآلهَ
عليَ مآنآظرَ آلرقمَ : ـآلوَ ..
هدىَ بدلعً : وآخيراَ يآقلبيَ
عليَ : وجججْع وششِ تبينَ ؟
هدىَ : يوهَ وششِ فيكَ بيبيَ لَآيكونَ لعبتَ بععْقلكَ ملكووه ..
عليَ : آقولَ لَآ تنآدينيَ كذآ ، وضضَفي وججْهكَ ..
وسسٍكرَ فيَ وججههآ ..
عليَ يكلمَ نفسسٍهَ : غبيهَ خبلهَ آفففَ ..
ملَآكَ كتمتَ ضحكتهَآ
،،،،،،،،،،، ،،،،،،،،،،،،،
علىَ آلبحرَ ..
عصآفيرَ آلحبَ ..
خآلدَ يمششِي مع جوريَ ومشبكَ ـآصآبعهَ بآصآبعهَآ
جوريَ تحسسٍ روحهآ تعلقتَ فيهَ ..
جوريَ : خآلدَ ..
خآلدَ : عيونهَ
جوريَ بترددَ : لَآ خلًآصَ
خآلدَ وهوَ عآقدَ حوآجبهَ : ليششِ وششِ بتقولينَ يآعمريَ ؟
جوريَ آسسٍندت رآسسهٍآ لكتفهَ بخجل َ: ولَآ ششِي
خآلدَ : آلَآ تبينَ ششِي
جوريَ : آمممممَ تظنَ بيجيَ يومَ نفترقَ فيهَ عنَ بعضَ ؟
خآلدَ : لَآ ، لوَ يصيرَ ـآلليَ يصيرَ تظليَ ليَ آنآ آعشقَك تبينيَ ـآفترقَ عنكَ ! مآصصًدقت ع ـآللهَ صرتيَ ليَ
جوريَ خجلتَ ونزلتَ رآسسٍهآ
،،،،،،،،،،، ،،،،،،،،،،،،،
فيَ بيتَ ـآبوَ عليَ ..

يتبع ,,,,,

👇👇👇
تعليقات



    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -