بداية

رواية لا تحسب اني بعد هجرك بناديك -15

رواية لا تحسب اني بعد هجرك بناديك - غرام

رواية لا تحسب اني بعد هجرك بناديك -15

لكن مهما صرخت لن تفلت من يديه
وبعد مانتهى منها رفسها وتفل عليها
لمى ضمت نفسها وتبكي بحرقه
سوسن:خلصت منها
ايمن:اي اتصلي بابو سعود
سوسن:اوكي
واتصلت
سوسن:الو
ابو سعود:سويتو اللي طلبته
سوسن ناظرت لمى:اكيد طال عمرك وصورناها بعد
ابو سعود:راح تلاقين بحسابك خمس ملايين
سوسن شهقت:خمسه
ابو سعود:تستاهلين اكثر ع هالشغل
سوسن:احنا مانطلع من جزاك
ابو سعود:افتحي السبيكر ابي اكلم لمى
سوسن:ابشر وفتحت السبيكر
ابو سعود:قولي لابوك عبدالله خال عبير وفاء دينه بس باقي صفقه ثالثه قريب بتجيه هذا بس عشان يعرف ان من يجرح عبير بكلمه اجرحه عمره كله
ابوك انكر ان عبير بنته بس عبير بنته غصب عنه وهي ماهي بحاجه اعترافه طول ماانا موجود عبيري مابتحتاج لشي وانتم دفعتو ثمن شركم وشر ابوكم وسكر
لمى وقفت وكلام خال عبير يتردد باذنها وتشاهق لفت جسمها بعباتها لانه مزق ملابسها وطلعت لسايق وركبت وهي تصيح
السايق:ايس في ماما
لمى بشهاق:ودني البيت بسرعه
وصلها ونزلت ودخلت شافت ابوها جالس وجلست تشاهق
والكل وقفو
نوف بخوف:شفيك
ابو وليد ناظر فيها بشكلها وبخوف:تكلمي
لمى جلست تصرخ وهي تصيح:كله منك انت مو ابو انت دمرتنا عسى الله لايسامحك عبير اختنا ليش تكذب ليش ماتبي تعترف فيها ليش لمياء ضاعت بسببك وانا تدمرت بسبتك
والحين باقي بس وليد كله منك
خال عبير جالس ينتقم منك فينا وانت مبسوط اناااا ضعت تدمرت ضاع مني اغلي شي املكه حسبي الله عليك وراحت تركض فوق
ابو وليد جلس وايده ع قلبه:وليد راح يموت
ام وليد:وشو لالا ياخالد الا وولدي اعترف فيها تلاحق نفسك بس ولدي مايصير له شي
ابو وليد ناظرها بعيونها:حتى لو اعترفت ماراح يتراجع
نوف بصراخ:ليششش الدنيا سايبه له
ابو وليد:بنفوذه وفلوسه تنساب الدنيا له
ام وليد وقفت وتبكي بهستريا:والله لو يصير بولدي شي ماسامحك عمري كله
وركضت فوق
ابو وليد طلع وركب سيارته وحرك
ونوف طلعت لاختها لمى




بجده

بشقه عائشه وهادي
عائشه:هدوي بنطلع البحر دحين
هادي:لاشمس وحر خليها الفجر
عائشه:لاوالله احنا جينا نتونس موب ننحبس
هادي:بس انا تعبان
عائشه:وانا شذنبي
هادي:حبي
عائشه:طيب انت نام وانا بطلع لوحدي
هادي رفع حاجه:نعم
عائشه:وش بك ترانا بجده موب برياض يعني فري
هادي:لاياحبي غلطان انا ماعندي شي اسمه فري
عائشه:يالله بيبي
هادي:قلت لا
عائشه:طيب انا زعلت
هادي:عندك الجدار
عائشه:طيب اوريك وطلعت
هادي انسدح وسحبها نومه
بشقه نايف وجدان
وجدان جلست جنبه:تعبان حبيبي
نايف ابتسم:شوي بس شوفتك تريحني
وجدان استحت
نايف حط راسه بحضنها:احبك
وجدان تلعب بشعره:وحتى انا احبك
نايف:وجداني ودك نطلع
وجدان:اذا ارتحت نطلع
نايف:اوكي حبي




بالمستشفي
عبير اتصلت بسلطان استغربت انه مارد
بس ظلت تتصل بالحاح لين رد
عبير:سلطان
سلطان:نعم
عبير حست انه فيه شي:حبيبي فيك شي
سلطان:خلصيني شتبين
عبير:خلص دوامي ماراح تجي
سلطان:اطلعي تلقيني برا
عبير:اوكي
قفلت ولبست وطلعت وركبت مع سلطان
عبير:السلام
سلطان:وعليكم السلام
عبير:سلطان شفيك
سلطان:مافيني شي
عبير:اكيد
سلطان ناظرها بعصبيه:اي اكيد انتي ماتفهمين
عبير:اوكي براحتك
ومن وصلو البيت نزلو
وعبير دخلت الغرفه وحاز بخاطرها تصرف سلطان معاها واسلوبه
سلطان جلس بالصاله وهو منقهر




ببببيت ام محمد
مها اخذت مهند وراحت لغرفه محمد قالت يمكن تحنن قلبه
طقت الباب
محمد:تفضل
مها دخلت وشايله مهند معاها
محمد لف:طلعيه عني
مها قربت له:هذا ولدك يامحمد
محمد:قلت لك طلعيه مابيه
مها:هذا وانت العاقل تقول كذا
محمد:طلعيه احسن لك
مها:ماراح اطلعه
محمد بصراخ:طلعييييييه
مهند صحى وبكاء ورق قلب محمد
مها:حرام عليك وش هالقساوه
محمد:اطلعي برا
مها:الله يهديك وطلعت فيه
محمد ناظر بصوره شجون:ماقدر احبه ماقدر
ومها راحت لامها:يمه طردني
ام محمد:لاحول ولاقوه الا بالله
هاتيه واخذت مهند
ومها راحت لغرفتها واخذت جوالها واتصلت بوليد وجواله مقفل
وقفت عند الشباك شافت واحد واقف ويناظر شباكها بس ماهتمت حيل ورجعت وجلست ع سريرها وانسدحت
بغرفه جواهر وساره
ساره:تصدقين جوج شحس فيه
جواهر:وشو
ساره:ان دانه مابتزوجني لين تنتهي الروايه
جواهر:هههههههه وش دعوه عاد
ساره:والله احسها بتظلمني
جواهر:توك صغيرونه
ساره:وش صغيرونه هذا سن الزواج
جواهر:خلاص انا بتوسط لك وسمعت صوت امها تناديها وقامت وطلعت لامها
جواهر:سمي يمه
ام محمد:ملكتك الاسبوع الجاي
جواهر تنحت:نعم
ام محمد:ملكتك الاسبوع الجاي
جواهر:ع مين
ام محمد:سعوود
جواهر طارت عيونها:نعم
ام محمد:نفس ماسمعتي جهزي نفسك
جواهر:بس يمه انا
ام محمد:انا ماخذيت رايك انا عطيتك خبر بس
جواهر حست بقهر وراحت غرفتها وهي ودها تبكي
ساره:ايش بك
جواهر:سعود لعب علي وامي تقول ملكتي عليه عقب اسبوع
ساره:شلون مو هو تاسف لك
جواهر:ضحك علي
ساره:حيوان
جواهر:والله لا اوريه




بببيت ام سلطان
ابو سلطان:وصفى علينا البيت ياام سلطان
ام سلطان:اي والله
ابو سلطان:وش رايك نخلي سلطان وزوجته يجونا
ام سلطان:وشوله يوم ثاني انا احس نفسي تعبانه محتاجه ارتاح
ابو سلطان:سلامتك
ام سلطان:الله يسلمك




المسسساء"بجده"
بشقه هادي وعيوش
هادي صحى وجلس يتمغط وقام اخذ شآور ولبس وكشخ وطلع شاف عائشه تفرج ع التي في
هادي:حبي قومي نطلع
عائشه:اطلع لحالك انا موب طالعه
هادي:ليش
عائشه:بس ابي اطق راسي بالجدار
هادي حس انها زعلانه وجلس جنبها:حبيبي
عائشه:لاتحاول تراضيني
هادي:افا وباس كتفها:احبك
عائشه:كذاب
هادي:طيب تبيني اطق راسي نفسك
عائشه:اي وبقوه بعد
هادي:ابشري وقام للجدار وضرب راسه فيه:اح وحس بدوخه وطاح بالارض
عائشه نقزت له:شفيك هادي وترفع راسه:اسفه انا كنت امزح انت ليش تصدق كل شي
هادي فتح عيونه وجلس يضحك
عائشه طارت عيونها:سخيف ودفته عنها
هادي يضحك:هههههههه امزح بس جد عورني راسي
عائشه:جد خوفتني
هادي:فديت الخوافين انا وباس ايدها:هاه نطلع
عائشه:اي يالله
وقامت تجهزت وطلعو
اما بشقه "نايف ووجدان"
وجدان:حياتي فين حنروح
نايف:بكل مكان بنتمشي وعقبها نروح البحر
وجدان:طيب
نايف:يالله ومسك ايدها وطلعو




ببببيت سلطان
عبير طلعت عند سلطان وجلست جنبه
عبير:انا سويت حاجه تزعلك
سلطان:عبير مابي اتكلم
عبير:طيب انا شسويت
سلطان ناظرها بعصبيه:ليش كنتي واقفه معاه ليش هاه
عبير:مين
سلطان مسك فكها:عشيقك نواف انا غلطت اني حبيتك
عبير دفت ايده:انت شتخربط
اندق الجرس وسلطان قام فتح الباب وكان"خاااااااااااالد"
سلطان:خالي
ابو وليد:عبير وينها
سلطان:داخل بس ليش
ابو وليد ابعده ودخل بسرعه وسلطان لحقه
عبير من شافته وقفت
ابو وليد:انا بعترف فيك بس تكفين طالبك وليد ولدي لايصير له شي
عبير:شنو انت شتقصد
سلطان:خالي شسالفه
ابو وليد طاح عند رجولها:تكفين ياعبير تكفين لايموت وليد انا ماعندي غيره
عبير ابعدت عنه وحست بخوف ع وليد:وليد شفيه
ابو وليد:خالك جالس ينتقم مني بعيالي وقال ان انتقامه مني بوليد راح يكون بحياته
عبير انصدمت:خالي
ابو وليد:اي انا رحت لنيوزلاند قابلته وقالي انه بينتقم لك وبنتي لمياء هو السبب باللي صار لها وبحملها ولمى خلى ناس يعتدون عليها وباقي وليد طالبك تكلمينه
عبير:انت كذاب خالي مو كذا
ابو وليد:والله اني ماكذب
سلطان:يعنى بناتك تدمرو بسبب عبير
ابو وليد:اي بس انا بعترف فيك بس يفك عني
عبير جلست تبكي:انت تكذب اطلع برا وراحت الغرفه تركض
ابو وليد طلع
سلطان جلس يبي يستوعب
اما عبير جلست تبكي وهي مو مصدقه"موب معقوله خالي مو كذا خالي مو انسان حقود ولاراعي انتقام اكيد انه يكذب يبي يتبلاء ع خالي"




الييييوووووم الثاني
بجده
عائشه قامت اخذت شآور وربطت شعرها وجلست تصحي هادي
عائشه:هادي
هادي:......
عائشه:هادي
هادي:......
عائشه جتها فكره وراحت طلعت الريش حقاتها ومكياجها وجلست ترسم ع وجهها وتحط روج ع شفايفه ورسمت حواجبه وحطت له ظل
وقامت وجلست تفرج بالصاله
شوي وقام هادي وطلع الصاله ويحك شعره
هادي:صباح الخير
عائشه ناظرته وجلست تضحك
هادي مستغرب:شفيك
عائشه:آه بطني هادي شوف وجهك
هادي راح ناظر نفسه بالمرايا وانجن كان ارقوز
وعصب وراح لعايشه وسحبها وعائشه تضحك
هادي ماتحمل شكلها وهي تضحك وجلس يضحك معاها
بشقه "نايف وجدان"
نايف طلع لوجدان شافها تجهز الفطور:صباح الخير
وجدان ناظرته وابتسمت:صباح النور
نايف:بافطر من يدين حبي اليوم
وجدان:اي
نايف جلس ع الطاوله:بكرا بنرجع ترا
وجدان:اي عارفه
نايف:اعذريني حبي بس جلستك يومين
وجدان:عادي المهم اني معاك
نايف ابتسم:الله لايحرمني منك
وجدان:ولامنك




بببيت ابو نايف
ام نايف اخذت دواها وجلست جنب ابو نايف:قرب يومي
ابو نايف:عمرك طويل يالغاليه
ام نايف:قالت لي الدكتوره ان السرطان انتشر بجسمي بسرعه ماكانو يتوقعونها
ابو نايف بغصه:ظلك تاخذين دواك وبتكونين بخير
ام نايف:ان شاء الله بس طالبتك يابو نايف لمت تنتبه لنايف
ابو نايف:لاتوصيني بولدي وان شاء الله مابيصيرلك شي
ام نايف:ان شاء الله




بببيت ام محمد
بغرفه البنات
مها:كان يضحك عليك يالخبله عشان تكون صدمتك اقوى
جواهر:اي ادري بس امي كيف وافقت
ساره:تعرفين انتي لعانه سعود واكيد اقنعها
مها:اي والله
جواهر:طيب انا اوريه بس يصبر
ساره:ايش بتسوين يعني
جواهر:لاتستعجلين كل شي بوقته حلو
مها:المهم لاتسوين شي تندمين عليه بعدين
جواهر ابتسمت بخباثه:اي ان شاء الله
بالصاله
ام محمد جالسه لحالها
ومهند نايم بحضنها
محمد طلع من غرفته:يمه
ام محمد:هلا يمه
محمد:جوعان ابي اكل
ام محمد:طيب تعال
محمد قرب وجلس جنب امه:هلا
ام محمد حطت مهند بسرعه بحضنه:انتبه له لين ارجع وراحت
محمد بصوت عالي:يممممممه
بس ماردت ومحمد ناظر بولده ولاشعوريا ابتسم حس انه يشبه شجون مع انه توه بس يحس انه يشبه امه
لمس خد ولده وباسه وهمس باذنه:ولدي
ام محمد جابت الاكل وحطته قدامه
محمد:خوذيه
ام محمد اخذته:الله يصلحك
محمد جلس يأكل عقبها قام وشال اكله وداه المطبخ وراح لغرفته




ببببيت سلطان
عبير من امس مانامت جالسه ع السرير وتفكر بكلام خالد
مو مصدقه ان خالها ممكن يعمل كذا
دخل سلطان بدون مايناظرها
طلع له ثوب وراح لبس وطلع
عبير:سلطان
سلطان:نعم
عبير:انا محتاجتك
سلطان:صدق روحي المستشفي بتلاقين نواف هناك
عبير طارت عيونها:شنو سلطان شفيك
سلطان:اقول بس بس لايكثر
وطلع من الغرفه
عبير رمت المخده وراه:تافه وحقير انا الغلطانه اللي سامحتك انا الغلطانه




بببيت ابو وليد
بغرفه لمياء
جالسه وتكتب بمذكراتها لبنتها"طفلتي موج ليتك تعلمين مدى لهفتي لان تخرجي وتنيري حياتي وتصبحين انتي سبب حياتي والرغبه بالحياه ربما جدك لن يحبك ولاكنني انا احبك وهذا كافي"
اما اابغرفه ابو وليد وام وليد
فاام وليد بس تبكي وخايفه ع ولدها
وابو ولييد وقف عند الشباك وضيقته ضيقه
ام وليد:ليش واقف ليش ماتروح تدور ولدك
ابو وليد:مابيدي شي اسويه
ام وليد:لو صار بولدي شي حتندم صدقني بقتلك
ابو وليد هز راسه ولارد
اما بغرفه لمى
فانوف من امس تهديها
لمى:عبير اختنا وابوي يكذب احنا بسببه ضعنا
نوف:هدي حبيبتي
لمى بصياح وصراخ:اقول بسبببه ضعنا وايمن صورني يعني بننفضح
نوف شهقت:صورك
لمى وقفت وراحت الحمام:اي صورني
وسكرت الباب
وجلست ع البانيو واخذ مشرط وجلست تذكر كل شي مر بحياتها وتشاهق
مسكت ايدها اليسار وشرطتها بالمشرط وطاحت بالارض ودمها ينزف وينزف وشوي شوي بدت تغيب عن الوعي
وانتهى البارات
توقعاتكم


البارااات الواحد والعشرون

-
-
-
-
بجده"هادي وعائشه"
جالسين يتمشون
عائشه اشتغل غبائها:هادي لو قطيت نفسي بالبحر شبتسوي
هادي بسوي نفس الافلام بجلس اصرخ واقول:النجده النجده
عائشه:وش تستعبط انت وش النجده
هادي:ماعرف اسبح يااختي اخاف ع عمري
عائشه:طيب لو احد جاء ينقذني
هادي:اذا حرمه عادي اما اذا رجال لابصرخ عليه واقول انت هيه ابعد عن حرمتي
عائشه:يعني بتخليني اموت
هادي:اي احسن تموتين بشرفك والا رجال لامسك
عائشه:وش شرفه هادي لاتجنني هو بس بينقذني
هادي:وليش ينقذك وش دخله فيك
عائشه ولعت:بس هادي بس اسكت خلاص
هادي:شفيك
عائشه:ولاشي بس اسكت
هادي:طيب لو انا قطيت نفسي وش بتسوين
عائشه تحمست:أجلس اضرب نفسي نفس المصريات واشغل اغنيه صاحبي مات
هادي:ههههههههههه وطاح ع الرمل ويضحك
عائشه كتفت يدينها:شيضحكك
هادي سحبها وخلاها تجلس جنبه:انا متزوج مهويه
عائشه ضربته ع صدره:انت المهوي
هادي:بس فوق هذا احبك
عائشه:وانا بعد يالبي هدوتي انا
هادي:لبى انتي يابعدي
عائشه ابتسمت:نرجع شقتنا
هادي:يالله حياتي
وقامو وراحو شقتهم


بشقه نايف وجدان
نايف:وجداني
وجدان:لبيه
نايف:ابي اقولك شي
وجدان:قولي
نايف:وجدان لو عرفتي عني شي بتسيبيني
وجدان:شي نفس ايش
نايف:شي وبس واذا كان هالشي متعلق بخالك وعبير بتسيبيني
وجدان بخوف:نايف خوفتني شسالفه
نايف:راح تعرفين قريب لاتستعجلين
وجدان:طيب وحست بخوف من كلامه




بيت ابو وليد
الدكتور طلع من غرفه لمى
ابو وليد:طمني
الدكتور:رغم انها فقدت دم كثير بس قدرنا ننقذها وهي الحين نايمه بس بكرا لازم تجيبونها المستشفي
ابو وليد:ان شاء الله ع خير
راح الدكتور ودخلت نوف وام وليد عند لمى
ام وليد مسكت ايد بنتها وباستها:ليش سويتي كذا يايمه ليش
نوف:يمه انا خايفه ع وليد
ام وليد زادت بكائها:وانا بعد شاب قلبي عليه
نوف:ان شاء الله مايصير فيه شي
ام وليد هزت راسها وبداخلها نار ثائره لن تنطفى حتى تطمأن ع وليد




بعدددد اسبوووووع
بببيت سلطان
عبير:تراك مسختها عاد ماتبيني اتركني بس ماتهجرني
سلطان:انتي اللي طلعتي ماتستاهلين حبي
عبير:طيب انا شسويت
سلطان:اسألي نفسك
عبير شدت شعرها:بالطقاق اصلا موب هامني وراحت الغرفه
سلطان:عارف اصلا مايهمك الا نواف بس انا اوريك
وطلع وعبير تجهزت ولبست واتصلت بسايق امها وركبت معاه وخلته يوصلها لبيت خالتها




ببببيت هادي وعائشه
هادي راح المطبخ وشاف عائشه حايسه فيه


هادي:اساعدك
عائشه:تعال قطع الدجاجه ماعرف
هادي بضحكه:انتي شتعرفي له اصلا
عائشه:اعرف لبيض واندومي وبطاطس مقلي واعرف لسندويتشات ومكرونه بلبن وبس
هادي:لابصراحه طباخه انتي فنانه
عائشه:تطنز حضرتك
هادي:انا اتطنز ليش اقدر
عائشه عطته نظره حاده ولفت
هادي دخل وجلس ع الطاوله:هاتي الدجاجه
عائشه استانست وعطته الدجاجه وجلس هادي يقطعه
هادي:هاه شوفي الفن
عائشه شافته شايل نص الدجاجه وكابها ومقطعه صغار:وش ذا
هادي:رهيب صح
عائشه:انا بسويه شوي مو كذا
هادي:طيب انا قطعته صغار حلو
عائشه:قم اطلع برا
هادي:شفيك
عائشه:اطلع برا قلت
هادي وقف:انتي الخسرانه اصلا
عائشه:وش بخسر يعني
هادي:شوفتي
عائشه:ياواثق برا اشوف
هادي ضحك وطلع
وعائشه ناظرت بالدجاج:هذا شسوي به الحين اوف بس




بببببيت ابو نايف
وجدان جالسه مع سوزان
سوزان:تعرفي الفيس بوك

يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات



    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -