بداية

رواية لا تحسب اني بعد هجرك بناديك -24

رواية لا تحسب اني بعد هجرك بناديك - غرام

رواية لا تحسب اني بعد هجرك بناديك -24

بشوارع نيو زلاندا
وليد يتمشي ويحس نفسه مو قادر تعبان جسمه باقي تعبان ماكان لازم يطلع بس عناده خلاه يطلع ومسك جنبه وهو يتألم وتمسك بشجره وهو يناظر لسماء وايده ع جنبه وقال:آآآآه يارب
وكان بيطيح بس كان نواف اقرب ومسكه
نواف:سلامات اخوي
وليد وهو دايخ ومايشوف زين:انا تعبان
نواف:انت اخو عبير صح
وليد هز راسه
نواف:الله يهديك وش طلعك وانت تعبان جسمك مايتحمل
وليد:ابي ارجع القصر
نواف سانده وركبه تاكسي وراحو القصر ونزل وهو يسانده ودق الجرس وفتحت عبير
نواف استانس انه شافها
عبير بخوف ع اخوها:وليد شفيك
نواف:لازم مايمشي هو تعبان وجلس شهرين واكثر ع هالسرير وجسمه تعبان
عبير جت تسانده من نواف وزلقت وطاحت
نواف نزلها بسرعه وترك وليد:بسم الله عليك تعورتي
عبير ناظرت بعيونه واستحت:لا وقامت تساند اخوها
عبير:شكرا
نواف ابتسم:العفو
وراح وعبير دخلت وجلست وليد بالصاله
عبير:ياويلك تطلع ثاني
وليد بتعب:طيب
دخل ابو وليد وام وليد الصاله وعبير ناظرت ابوها وحست بشعور بالحقد بعد ماعرفت ان ام نايف تطلقت بسببه
ابو وليد حس بهالشي بنظراتها وحز بنفسه بس ماقد ر يقول شي
"
بااااالمزرعه
سعود شاف نوف وراح لها بسرعه
سعود:نوف
نوف ناظرته:نعم
سعود:شفيك علي
نوف:مافيني شي بس ياريت تسيبني بحالي
سعود:كيف اسيبك وانا ابيك
نوف بعصبيه:ابعد عني خلاص تكفى
سعود:انا احبك
نوف:خلاص انساني احنا مو لبعض
سعود مسكها وباس شفايفها ومسك وجهها:انتي لي
نوف عطته كف ومسحت شفايفها :وقح
وراحت
سعود حط ايده ع خده وظل متنح
بعد يوومين
بالشرقيه
باحدى الشقق
نايف:يالله يمه
ام نايف:وسوزان
نايف:رفض ابوي يجيبها يمه
ام نايف:الله يعين يالله امش
نايف:بس يمه انا وزوجتي بنرجع الشرقيه وكل يوم بنجيك بالرياض
ام نايف:طيب ياامك مو مشكله
نايف:وجدان
وجدان وهي طالعه:يالله حبيبي
نايف:توكلنا ع الله وطلعو
بببببيت ام محمد
ساره:فرحانه لان كلها يومين وبيرجع حبيب القلب
مها:انا حدي فرحانه
ساره:ياسعدك قرب عرسك
مها:ههههه ياهبله اصلامانخطبنا ولاملكنا عشان يقرب
ساره:اي بيرجع يعنى كلهن بيصيرن سوا
مها:احسن بفتك منك
ساره:انا اللي بفتك وبصير دلوعه اهلي
مها:والله ياحياتي مافرحتي
ساره:اي لاتستعجلين بس تعرسين تشوفين
مها:اي نشوف
بببببيت هادي وعائشه
هادي:دريتي ان خالك بيجي بيجي عقب يومين
عائشه:اي دريت الله لاكان جاب الغلا
هادي:ههههههه وش فيك ماتبينهم يجون
عائشه:وش ابي فيهم هذولا الحقودات
هادي:لابعد وفاه لمياء تغيرو
عائشه:اي نشوف اعرفهم ذولامايتغيرون
هادي:ههههه نصبر وبنشوف
عائشه لفت واخذت الريموت وجلست تطقطق بالقنوات
بنيوزلاندا
بالمطار ابو وليد جايين عشان يسافرون وعبير تودعهم
عبير:لاتنسون كل يوم طمنوني عنكم
نوف:لاتخافين كل يوم بنكلمك
لمى:بنغثك غث
عبير:هههههه احلا غثاء والله
وليد:انتبهي لنفسك
عبير:حاضر
وسمعو نداء لرحلتهم وباستهم عبير بستثناء ابوها وراحو
بس وقفهم صوت
مشعل:وقفو
التفتو كلهم
مشعل قرب بخطواته السريعه وقف قدامهم:لي شي عندكم وجيت اخذه وشال بنته من وليد
ولف بس مسكته يد.........
توقعاتكم
من مسك مشعل؟
ياترى بياخذ بنته؟
سعود ونوف هل هنا ينتهى حبهم؟
عائشه كيف بيكون تعاملها مع بنات خالها عقب كلامها مع هادي؟
نايف وجدان وام نايف وسوزان؟
نواف وعبير ياترى موافقتها ايش بتكون موافقه خير يكمل كل شي والافرحت نواف ماحتكمل؟
مقتطفات البارات الجاي


:وربي لااتزوجك
ضحكت بالم وقالت:لاتحلف لاني انخطبت


اقول فكيني بس وانا جيت هنا عشان اخذها بدون مااشآور احد


من جدك واو تتهنين حبيبتي الف مبروك


:انتي قبل تدمريني دمرتي نفسك
:غلطان انا بالعكس هاللي سويته فيه سعادتي مو دماري


البارات الواحد والثلاثوون

-
-
-
-
بنيوزلاندا
بالمطار ابو وليد جايين عشان يسافرون وعبير تودعهم
عبير:لاتنسون كل يوم طمنوني عنكم
نوف:لاتخافين كل يوم بنكلمك
لمى:بنغثك غث
عبير:هههههه احلا غثاء والله
وليد:انتبهي لنفسك
عبير:حاضر
وسمعو نداء لرحلتهم وبستهم عبير بستثناء ابوها وراحو
بس وقفهم صوت
مشعل:وقفو
التفتو كلهم
مشعل قرب بخطواته السريعه وقف قدامهم:لي شي عندكم وجيت اخذه وشال بنته من وليد
ولف بس مسكته يد عبير
مشعل التفت
عبير:لاتحرمهم من ريحه لمياء
مشعل:اقول فكيني بس وانا جيت هنا عشان اخذها بدون مااشآور احد
عبير:مشعل لاتكون كذا
مشعل:هذي بنتي وماحد له دخل يالله حلو عني وراح
عبير ناظرت وراها شافت اهلها راحو عشان لاتفوتهم الرحله وشافت سعود راح لهم وجت بتلحقها بس سعود مسك ايد نوف
نوف التفتت
سعود:يعني كذا بتروحين بدون توديع
اهلها؟؟؟؟
نوف منزله راسها وصارت تنزل دموعها
سعود مد لها ورقه:انتبهي لنفسك ولف لعبير وراحو
لمى مسكت نوف:امشي حياتي
وليد:هاتي الورقه
نوف طلعت ورقه كانت كاتبتها لسعود بس مادته اياها وقطعتها
وليد بشويه عصبيه:واحد حيوان
ابو وليد:امشو قبل تفوتنا الرحله
والكل مشو
وسعود وعبير طلعو وركبو سيارتهم ورجعت القصر
عبير:انت انجنيت وش هالحركه
سعود:يكفي ان ابوي حرمني منها يكفي مستحيل احرم
نفسي من اني اشوفها قبل تروح
عبير سكتت وصلو القصر وعبير نزلت بس سعود راح
ومن جت تدخل صادفت نواف طالع عرفت ان خالها كلمه
نواف:انا حبيتك من اول ماشفتك وبحبك اكثر واكثر لصرتي لي
عبير ناظرته بحزن:بس انا
نواف قطعها وقال:لاتقولين شي وانا عارف اني مو بقلبك
وراح وعبير تنهدت ودخلت
وراحت لجناحها
"
باااااالشششرقيييه
ببيت ابو نايف جالس وضيقته ضيقه ويقول بنفسه"انت ياراشد تحبها ليش تضحك ع نفسك ليش تسرعت وطلقتها مو كافي انها انكسرت من اعتداء خالد عليها اجي انا واكسرها زياده بس ليش
خبت علي ليش لو قالت لي كنت حرضي واعيش معاها الاكيد لا لان مافي رجال يرضي بهالشي اآآه خلاص ياراشد انسي ام نايف انساها"
سوزان دخلت الصاله:سافرو
ابو نايف رفع راسه:منهم
سوزان:ماما سافرت يابابا
ابو نايف:الله يسهل عليها
سوزان:ليش مو مهتم
ابو نايف:لانها الحين طليقتي مو زوجتي
سوزان:بس هذا مايعنى ان حبها يروح منك بهالسهوله
ابو نايف:من قالك انه راح
سوزان قربت لابوها:اجل رجعها تكفي
ابو نايف:سوزان
سوزان:تكفي بابا تكفي هي شذنبها
ابو نايف وقف وبعصبيه:ذنبها انها خبت عني وخدعتني
وطلع وسوزان مصدومه ولاقادره تستوعب فكره ان ابوها وامها تطلقو
بببببيت هادي وعائشه
هادي:عائشه لو انا اطب من الشباك شتسوين
عائشه:وش ذا الغباء في احد يطب من الشباك
هادي:الا في انا
عائشه:يالله طب اشوف
هادي:شوفي ان طبيت بكون ضحيه حبك
عائشه:يعني تبي تطب من زود حبي
هادي بتنهيده:اي اه من حبك بس بيذبحني
عائشه استحت:سلامتك
هادي استانس ع حياها وقام لها:احبببك موت
عائشه بخجل:وانا بعد
هادي يقرب لها:انتي ايش
عائشه:بحبك ياحمار
هادي:ههههههه ياحمار هاه
عائشه:مو بمعنى حمار بس ذي اغنيه
هادي:ههههههه اغانيك نفس وجهك
عائشه بعبط:نفس وجهي يعني حلوه
هادي:اي حييل لاتصدقين نفسك بس
عائشه:سخيف جد
هادي:هههههه امزح
عائشه رمت المخده عليه:مزحك نفسك سامج
وراحت
هادي جلس يضحك
نرجع لنيو زلاندا
عند بطلي سلطان
وصله كرت وتفاجاء ان هالكرت من خال عبير
دعوه ع ملكه عبير بعد يومين وانجن وركب تاكسي وراح القصر وصار يدق بالجرس وفتحت الخادمه ودخل ع طول بدون مايستاذن وبصوت عالي:عبييييييييييييييير
ابو سعود طلع من مكتبه ومن شاف سلطان فار دمه وعبير نزلت من فوق
ابو سعود:انت ياحشره كيف تجرأ تجي قصري
سلطان:زي ماتجرأت وارسلت لي دعوه لملكه عبير
ابو سعود عصب مافي احد يرد عليه وقرب وبكل قوته عطاه كف لدرجه ان سلطان طاح بالارض
ابو سعود:قم اطلع برا ياحيوان
عبير شهقت وقربت بسرعه:انت شتبي جاي احنا انفصلنا شتبي
سلطان ناظرها وهو بالارض:عبير انتي قبل تدمريني دمرتي نفسك
عبير:غلطان ياسلطان انا بالعكس بهاللي سويته سعادتي مو دماري
سلطان:موافقتك ع نواف تعني سعادتك
عبير بغرور نفضت شعرها:اي طبعا نواف يحبني وبيعيشني ملكه
سلطان:بس انتي تحبيني انا
عبير بكبرياء:كنت احبك ولاحظ ان قلت كنت يعني شي انتهي
سلطان:عبير انتي سعادتك معاي
عبير لفت:اطلع برا يالخاين
سلطان وقف وناظر بخال عبير اللي مبتسم علامه ان كلام عبير عاجبه وطلع بكل انكساار
وعبير ع طول صعدت فوق تداري دموعها ودخلت جناحها وطلعت للبلكونه وتناظر بسلطان وتصيح بحرقه"انت اللي انهيت كل شي انت مو انا
بنفس نيوزلاندا
سعود يتمشي مع مشعل
سعود:ترا اللي سويته غلط
مشعل:لاصح وهذي بنتي وانا اللي بربيها
سعود:فينك عنها طول هالشهرين
مشعل ناظر بنته وتنهد:كنت محتاج ارتاح
سعود:وارتحت وجيت تاخذها وتحرم اهلها من ريحتها
مشعل:انا اهلها وانا كل شي لها
سعود:مشعل لاتصير اناني ارجع السعوديه وخليهم يشاركوك بتربيتها
مشعل:انا شغلي وكل شي لي هنا ماقدر ارجع دحين
سعود:الله يعينك بس فكر زين
مشعل:يصير خير
بببعد يووميين
بالشرقيه بببيت ام سلطان
الكل مجتمع بنات ابو وليد وبنات ام سلطان وبنات ام محمد
عند الحريم
ام وليد:انا ياام محمد بطلب ايد مها لولدي وليد
ام محمد:وليد رجال والنعم فيه ومابنلاقي احسن منه لبنتي
ام سلطان:يعني موافقه
ام محمد:ايه
ام وليد:اجل نبي الملكه عقب اسبوع
ام محمد:مع انه مايمدي بس عشان نفتك منهم بنزوجهم
ام وليد:ههههه والله هالوليد غثني يبي يملك عشان يدبل كبدكم كل ساعه عندكم
ام محمد:هههههه لاوالله ياخذها ويفكنا
ام سلطان:والله عيالنا يحبون من ورانا
ام محمد وام وليد:واحنا ياغافلين لكم الله
"
نروح عند بطلاتي
نوف:اوه وجدانوه طالعه لك كرش
عائشه:هذي مو كرش وجدان حامل
نوف ولمى بصوت واحد:جد
وجدان تهز راسها
ساره:صدق انكم دروج جسمها ماسمن بس بطنها واضح انه حمل
لمى:انا حطيت احتمال انها حامل بس قلت مابي اتسرع
نوف:واحنا شيعرفنا ماحد قال لنا
عائشه:ليش انتم مهتمات باحد
لمى:عائشه احسك شايله بخاطرك علينا ترا اللي فات مات
نوف:واحنا تغيرنا
عائشه:انتم تغيرون ماظن
لمى:ادينا فرصه وحتشوفي اننا تغيرنا
عائشه:طيب نشوف
مها:اقول عبور كيفها
نوف:ملكتها اليوم
وجدان وعائشه بصراخ:نصابه
مها:من جدك
ساره:بلا نصب
لمى:الاوالله ع نواف دكتور هنا
عائشه بصدمه:نواف
نوف:اي ايش بك
مها مسكت جوالها:بدق اتاكد
عائشه:اي دقي
وجدان:معقوله تملك ولاتقولنا
ساره:هاه مها ردت
مها:مقفل
عائشه:انتم متاكدات
نوف:اي والله امس مكلمتنا
وجدان:غريبه ماقالت لنا
لمى:يمكن ماتبي احد يعرف
عائشه:بس احنا مو اي احد
ساره:اي والله
نوف:ماندري والله نحسبكم تعرفون
البنات سكتو فتره وكل وحده تفكر ليش عبير ماقالت لهم
نذهب الى نيوزلاندا
بالقصر
تقع اكبر حفله ملكه تحلم فيها اي فتاه والمعازيم يملؤون القصر والخدم يقدمون الحلا والعصيرات ومن اول الدرج الى جناح عبير كان ابو سعود منسقه لها ورد احمر وسلم الدرج منسق بشرايط
حمر
بجناح العبير
جالسه تناظر نفسها بفستانها السكري اللي راسم جسمها رسم والطويل عاري الظهر شوي وفتحت الصدر صغيرونه
وشعرها مرفوع شوي ونصه نازل ومكياجها الناعم كانت فاتنه بياضها وجمالها الناعم مجملها اكثر جلست ع السرير وتفكر"يارب هاللي سويته انا صح او غلط انا باقي احب سلطان اخاف
اظلم نواف بس هو عارف انه مو بقلبي انا ماخبيت عنه هو رضى" اندق باب جناحها
عبير:ادخل
دخل نواف وهو منبهر بهالانسانه اللي ااسرته عيونها والحين صارت له صارت زوجته وملكه صارت العبير نواف
عبير كانت منزله راسها
نواف قرب لها وجلس قدامها ورفع راسها:صرتي لي
عبير ناظرته وهي مستحيه وبنفس الوقت ماتحس انها تبيه:نواف
نواف:قلب نواف ودنيته
عبير:سيبني لوحدي
نواف وقف وجلس جنبها ومسك ايدينها :لاماحسيبك بعدين احنا حننزف للمعازيم سوا
عبير:خالي فين
نواف:تحت مع الضيوف تعرفي ان نيو زلاند كلها جايه عشان تحضر ملكتك يالعبير
عبير ابتسمت:قصدك ملكتنا
نواف:خفت اقول ملكتنا واضايقك
عبير:لاعادي
نواف:احبك
عبير:...........
نواف:اممم شرايك ننزف
عبير بضحكه:شفيك مستعجل
نواف:انا لي سنه وزياده صابر حرام عليك وتبيني يوم صرتي لي ماستعجل
عبير:بس انت ظلمت نفسك يانواف كان المفروض تاخذ وحده بنت مو متطلقه
نواف:اششش انا ابيك انتي وبس الباقيات ولاشي عندي انتي وبس مافي وحده تسواك
عبير نزلت راسها
نواف قرب بيحضنها واندق الجناح وابعد
عبير:ادخل
دخل ابو سعود وهو مبتسم:الف مبروك
عبير ونواف:الله يبارك فيك
ابو سعود:سعود بيدخل يبارك لك
عبير:طيب دقيقه واخذت شالها وحطته ع شعرها بشكل حلو عشان التسريحه لاتخرب ودخل سعود
سعود:مبروك ياقمر
عبير ابتسمت:عقبالك
سعود ناظر ابوه:امين
نواف:متى حننزف
ابو سعود:اذا تبون الحين عادي
سعود:مستعجل الحبيب
نواف ناظر عبير:جنبي هالقمر وماتبيني استعجل
سعود صفر وعبير استحت
ابو سعود:اجل تجهزو وراح يجهز زفه دلوعته وطفت اضواء القصر واشتعلت اضاءت ملونه بالسقف احمر وازرق واخضر ....الخ والشموع ع الدرج
وطلعت عبير وايدها بيد نواف
وانزفو وكانت المصوره تصورهم والناس منبهرين فيهم
سقطت عين عبير ع سلطان وشافته واختفت ابتسامتها بس حبت تقهره نفس ماقهرها قربت اكثر لنواف وهي تضحك له ونواف مبسوط
ابو سعود بصوت عالي:الان سترقص دلوعتي ملكه هذا العالم مع زوجها الدكتور نواف
وشغل موسيقي رومانسيه وقرب نواف لعبير وضع يده حول خصرها وبيده الثانيه مسك ايدها وعبير ضمته ع طول وهم يرقصون عشان لايشوف دموعها بس سعود شاف دموعها اللي تمسحهم وهي
ضامه نواف
نواف بهمس:عبير احبك
عبير تناظر سلطان ومتضايقه عشان نواف:الله يقدرني واسعدك
نواف:وجودك بحياتي سعادتي
عبير سكتت وهي تحس نفسها ودها تبكي بس ماسكه نفسها
وانتهت الموسيقي وجلسو ع كراسيهم وعبير كانت تعدل بحجابها لان من ظمن المعازيم رجال
:..........عبير
رفعت راسها بسرعه وهي عارفه ان صاحب هالصوت سلطان ناظرته وعقب ناظرت نواف ووو
نذهب الى الشرقييه
عند نايف راح بيت ابوه اشتاق لاخته اشتاق لسوزان ولاابوه اكثر
دق الباب وفتح له ابوه
نايف بفرح:يبه وحشتني
ابو نايف رق قلبه بس تذكر انه انخدع:وش تبي جاي وانا ماني ابوك
نايف:مو شرط تكون ابوي اللي جبتني بس انت ابوي اللي ربيتني
ابو نايف:اذا كنت جاي عشان اختك فاهذي هي داخل واذا جاي عشان شي ثاني انصحك ترجع من مكان ماجيت
نايف:افا يايبه لهدرجه ماعدت تحبني
ابو نايف بعصبيه:انا ماني ابوك
نايف:انت ابوي وبتظل ابوي حتى لو ماتبي ماحد رباني الا انت
ابو نايف ماقدر يرد ابعد نايف وطلع ونايف تنهد ودخل عند اخته
سوزان قامت وحضنته:نايف وحشتوني ابي اروح عند ماما
نايف باس راسها:وانتي اكثر قريب حتروحي بس اصبري
سوزان:بس بابا رافض
نايف:حيوافق بس انتي لاتضغطين عليه كل شوي
سوزان:طيب بس اشتقت لماما
نايف:تحملي شوي
سوزان:طيب
بببببيت ام محمد
هادي ومحمد جالسين يسولفون
هادي:اقول انت وراء ماتجيب مربيه لولدك
محمد:وانا شخانتي ان شاء الله وبعدين مابي ولدي يتعود ع المربيات
هادي:طيب جيب له ام
محمد:اجيب له ام؟
هادي:اي تزوج وجيب له ام
محمد عقد حواجبه:هادي انت عارف اني تركت البيت شهرين عشان سالفه الزواج
هادي:والله انك خبل طيب شجون ماتت خير ياطير ماوقفت الدنيا عليها
محمد:عندك ماوقفت بس انا عندي وقفت ويااخي انا حر وش عليكم مني
هادي:طيب خلاص خلاص هدي ماقلنا شي
محمد سمع صوت ولده يبكي وقام ومزاجه متعكر من اخوه
بببببيت ام سلطان
عند البنات
مها دخلت وجهها احمر
ساره:هاه شكانو يبون فيك
مها بخجل:ملكتي انا وليد الاسبوع الجاي
البنات:واو وناسه
ساره بفرح:من جدك مهاوي واو الف مبروك حبيبتي تتهنين
مها:الله يبارك فيك
لمى:مبروك يامره اخوي
مها بحياء:يبارك فيكم
عائشه:كلنا اعرسنا بس باقي ساره ونوف ولمى
لمى:انا مابي اعرس
ساره:انا ابي بس مو حاصل لي
الكل:ههههههههه
دق جوال نوف وشافت الرقم وقامت وطلعت وردت
نوف:الو
سعود:اشتقتلك
نوف خنقتها عبرتها:شتبي داق
سعود:اقولك اشتقت لك
نوف:سعود الله يخليك لاعاد تدق انا ماني لك احنا مو لبعض
سعود:انا بتزوجك
نوف:هالشي مستحيل
سعود:وربي لااتزوجك
نوف ضحكت بالم وقالت:لاتحلف لاني انخطبت
سعود:شنووو انا قلت لك انت لي والله ماراح تكونين لرجال غيري فاهمه
نوف بصراخ:لاماني فاهمه وسكرت بوجهه وقفلت جوالها وصارت دموعها تنزل
نعود الى نيو زلاندا
سعود من قفلت نوف وهو واقف بالمزرعه والناس والمعازيم داخل وهو متوتر ومعصب حس باللي حضنته شم ريحه عطر نسائي والتفت
سعود:آنا
آنا قربت وباست شفايفه:اشتقت اليك
سعود ناظرها وصار يحسها نوف:وانا ايضا
آنا سحبته لغرفه الخيول وضمته:احبك
سعود مسك وجهها ويشوفها نوف:حتى انا يانوف احبك وجلس يبوسها باس شفايفها وعنقها وفتح سحاب ثوبها وو
انتهى البارات
توقعاتكم
سعود وآنا ايش بيصير بينهم؟
نوف بتعرف باللي بيصير بين آنا وسعود او ماحيصير بينهم شي؟
عبير ونواف ياترى سلطان ليش ناداها؟
عبير معقوله تخونها مشاعرها وتعترف انها تحب سلطان باقي؟
نواف ايش بتكون ردت فعله من سلطان؟
محمد ورفضه لزواج هل بيقتنع من كثر مااهله يزنون عليه او ذا الشي مستحيل؟
ابو نايف بيحن على نايف او مستحيل يرجع نفس قبل عقب ماعرف الحقيقه؟
مها وليد راح تتم ملكتهم؟
مقتطفات البارات الجاي
"
انا شسويت
:ماذا دهاك عزيزي
:لا مستحيل انا مو خاين ابتعدي عني
"
:الف مبروك
:ناظرته ودموعها نزلت:الله يبارك فيك
:قريب بيجيك خبر موتي
"
انا تعبت والله تعبت مو قادر اتحمل ابيها انا صرت اتخيل صورتها بكل بنت
"
:اذا تحبينه ارجعي له
:وانت
:ابتسم بحزن:لاتشغلين بالك انا بعيش نفس هالناس
"
:مو كل مره تسلم الجره
:سامحتك هالمره بس ماحسامحك ثاني
البارات الثاني والثلاثون
-

يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات



    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -