بداية

رواية لا تحسب اني بعد هجرك بناديك -27

رواية لا تحسب اني بعد هجرك بناديك - غرام

رواية لا تحسب اني بعد هجرك بناديك -27

وصلوو لبيت ام عبير ونزلوودخلو
عبير سحبت يد نوف:تعال نروح غرفتي
وسعود جلس بالصاله
بس ابو سعود راح غرفه اخته
"
ببيت هادي وعائشه
كانو توهم داخلين
هادي:عيوشه مره مشتاق لك
عائشه جلست وهي تعبانه:وانا اكثر
هادي:وش فيك
عائشه:تعبت اليوم والله كثيراليوم ياكثر الحالات بهالطورئ
هادي:الله يعينك بس عادي انتي متعوده على كذاا
عائشه:اي بس اليوم تعبوني مره
هادي:سلامتك
عائشه:جاني سلطان وزودها
هادي:اوه ياهالسلطان مصخها
عائشه:تراه اخوي ومارضي عليه
هادي:وش قلنا عن اخوك
عائشه:انت شفيك لجبت طاريه تبين لي انك تكرهه
هادي:وانا فعلا اكرهه
عائشه:وش سوا لك اكل عيشك هو
هادي:هههههههههه روحي تدوشي بس
عائشه انقهرت من اسلوبه المستفز وراحت غرفتها


"
باحدى الشقق
مشعل جالس يرضع بنته
لان من وصل راح لحاله
وجالس يفكر"يارب كيف بيكون وضعي اليوم هنا انا محتاج زوجه تربي بنتي
بس من بترضي تتزوج واحد مقطوع من شجره ولا له احد
وعنده بنت بعد اه يارب لازم اكلم عمى ابو سعود وهو بيلاقي لي الزوجه
الزينه اكيد
"


ببيت ام عبير
بغرفه عبير
نوف شافت عبير نامت اخذت شرشفها وطلعت
راحت المطبخ لانها جوعانه
وسوت لها ساندوتش وجت تبي تطلع طلع لها سعود
سعود:نوف
نوف وقفت ولاتكلمت
سعود:وحشتيني وربي وحشتيني موت
نوف:سعود ابعد
سعود:نوف حسي فيني ابوي خطب لي بنت خالتي بس انا ابيك انتي
نوف حسيت بغصه:ابعد عني قلت لك
سعود:احبك
نوف:قلت لك احنا مو لبعض ابعد عني
سعود سحبها بقوه وقال:ماكنتي لي بالحلال بتكونين لي بشي ثاني
نوف بصراخ:اتركي يالوسخ
سعود طيح شرشفها وسحبها وايده على فمها
ودخلها غرفته وسكر الباب ودفاها على السرير
نوف ابعدت بسرعه:سعود ابعد عني اللي يحب مايسوي كذا
سعود قرب لها وهي لصقت بالجدار وسعود يلمس وجهها ويبعد شعرها وهو يحس بانفاسها ورجفتها
وخوفها:لازم نسووي كذا لازم عشان يرضون يزوجونا
نوف صارت تبكي:لا مو بهالطريقه سعود ابعد عني
سعود ضماها وقال:خلاص يانوف مافي الا هالحل ضحى عشاني
نوف تدفه بس تحسه اقوى منها:لالالا سعود لاتضيعني ابعد عني
سعود:سامحيني ابوي ماحط قدامي اي خيار
ودفاها على السرير وقرب لها ونوف تدفه وتبكي
بس سعود كان يبي يسوي هالشي عشان ابوه يقتنع يزوجهم
نوف بصياح وهو يبوسها:سعود تكفي لاتضيعني ابعد عني
سعود يبوسها ولا حاس بشي ولا بمقاومتها له ولا بترجيها له
نوف:سعود انت تحبني ليه تدمرني
سعود فتح ازاريرها:ابوي اجبرني سامحيني نوف
نوف تصرخ فيه :لالالا
ووو انتهي البارات
توقعاتكم
نوف وسعود وش بيصير بينهم؟
ياتري ابو سعود بيقتنع نفس ماقال الا هالشي مستحيل يخليه يوافق نفس ماسعود مفكر؟؟
عبير صحيح تكره سلطان؟
نواف ممكن يخلي عبير تحبه؟
وليد ومها بتكمل ملكتهم؟
ساره بتوافق على سعود؟
محمد ابو سعود بيخليه يتزوج؟
عائشه بتزعل من هادي على كرهه لسلطان او بتمر السالفه عادي؟
نايف بعد شوفته لعبير وبعد ماقدر يحضنها ويعترف بحبه لها هالشي بيكون له تاثير بنفسيته ونفسيت اللي حوله؟
"
مقتطفات البارات الجاي
:سامحيني كنت مضطر
:جلست تبكي بحراراه:اكرهك الله لايسامحك
"
:لا مستحيل
قال بحده:ماهو على كيفك انا قلت لك بتتزوج بتتزوج
وقف وبصراخ:مو على كيفك ماني متزوج
جلس وحط رجل على رجل:عقب اسبوع ملكتك
"


:انا ماحبك ماحبك احب غيرك انجبرت فيك
حست بغصه وقالت:اجل ليه خطبتني
مسكها بقوه وهزاها:انجبرت فيك
"


:احبك احبك موت
:ابتسمت:وانا احبك بعد
ناظرها بفرح:جد والا بس كلام
ضحكت بدلع:لا جد
"

البارات الرابع والثلاثوون

-
-
-
-
ببيت ام عبير
بغرفه عبير
نوف شافت عبير نامت اخذت شرشفها وطلعت
راحت المطبخ لانها جوعانه
وسوت لها ساندوتش وجت تبي تطلع طلع لها سعود
سعود:نوف
نوف وقفت ولاتكلمت
سعود:وحشتيني وربي وحشتيني موت
نوف:سعود ابعد
سعود:نوف حسي فيني ابوي خطب لي بنت خالتي بس انا ابيك انتي
نوف حسيت بغصه:ابعد عني قلت لك
سعود:احبك
نوف:قلت لك احنا مو لبعض ابعد عني
سعود سحبها بقوه وقال:ماكنتي لي بالحلال بتكونين لي بشي ثاني
نوف بصراخ:اتركي يالوسخ
سعود طيح شرشفها وسحبها وايده على فمها
ودخلها غرفته وسكر الباب ودفاها على السرير
نوف ابعدت بسرعه:سعود ابعد عني اللي يحب مايسوي كذا
سعود قرب لها وهي لصقت بالجدار وسعود يلمس وجهها ويبعد شعرها وهو يحس بانفاسها ورجفتها
وخوفها:لازم نسووي كذا لازم عشان يرضون يزوجونا
نوف صارت تبكي:لا مو بهالطريقه سعود ابعد عني
سعود ضماها وقال:خلاص يانوف مافي الا هالحل ضحى عشاني
نوف تدفه بس تحسه اقوى منها:لالالا سعود لاتضيعني ابعد عني
سعود:سامحيني ابوي ماحط قدامي اي خيار
ودفاها على السرير وقرب لها ونوف تدفه وتبكي
بس سعود كان يبي يسوي هالشي عشان ابوه يقتنع يزوجهم
نوف بصياح وهو يبوسها:سعود تكفي لاتضيعني ابعد عني
سعود يبوسها ولا حاس بشي ولا بمقاومتها له ولا بترجيها له
نوف:سعود انت تحبني ليه تدمرني
سعود فتح ازاريرها:ابوي اجبرني سامحيني نوف
نوف تصرخ فيه :لالالا
وسعود مو حاس بشي اللي بين يديه حبيبته قلبه وروحه عمره ودنيته كان يبيها ويبي يسوي هالشي عشان تكون له له لحاله ونوف تبكي وتدفه
وتقاومه بس للاسف ماقدرت له وسعود دمرها واخذ اغلي شي هي تملكه وتبي تحافظ عليه
سعود ابعد عنها وجلس ع طرف السرير وهو متضايق لان نوف بس تبكي وبنفس الوقت مو حاس انه اغتصبها ولا انه قضي عليها بالعكس فرحان وحاس انها صارت له خلاص
نوف ضمت الشرشف ع جسمها وتشاهق:انت ماتحبني انت كنت تبي تدمرني
سعود:سامحيني كنت مضطر
نوف جلست وتبكي بحراره:اكرهك الله لايسامحك
سعود لف لها وجاء بيقرب لها بس نوف بسرعه ابعدت:لاتقرب لي يالوسخ
سعود ماهتم لكلامها وقرب لها وضمها لصدره:احبك واللي خلقك ماسويت كذا الا عشان تكوني لي
نوف تشاهق وتضمه اكثر هو ضيعها بس هو حبيبها هي بحاجته يطمنها لان هاللي سواه خلاص قضي عليها
سعود يمسح ع شعرها:لاتبكين ياروح سعود
نوف ببكاء:الحين ايش حنسوي
سعود:راح نقول للكل اننا غلطنا مع بعض ولازم نتزوج
نوف ابعدته:لالا تبي وليد يذبحني
سعود:مايقدر يسوي لك شي وانا موجود
نوف:انت شفيك انت مجنون احنا بسعوديه مو نيوزلاندا
سعود ناظرها بحب ونزل نظره ع جسمها وابتسم:انتي صرتي لي
نوف صدت بسرعه وهي تغطي جسمها بشرشف:سعود ابعد عني ولاتناظرني
سعود قام وانحنى عليها وباس خدها:احبك وراح الحمام
نوف جلست تبكي رغم حبها له الا انه جرح انوثتها وقامت ولبست وطلعت من الغرفه قبل يطلع سعود وشافت ابو سعود طلع من غرفته وركضت لغرفه عبير ودخلت وسكرت الباب
وانسدحت جنب عبير وحضنتها وهي تبكي ونامت وعبير ماحست فيها
اما سعود طلع من الحمام ومالقي نوف تنهد وابتسم وهو يتذكرها وهي بحضنه رغم مقاومتها بس مجرد احساسه انها بحضنه يسعده وقف قدام المرايا وناظر بجرح بصدره من نوف وابتسم:احلا
جرح انجرحته بحياتي
ابو سعود دخل غرفه سعود وشاف الغرفه شبه حوسه:سعود
سعود ارتبك ونزل بلوزته عشان ابوه مايشوف الجرح
ابو سعود بشك:من كان عندك
سعود سكت فتره عقبها قال:يبه انا دخلت ع نوف
ابو سعود طارت عيونه انفجع كيف ولده يسوي كذا:شقلت
سعود:يبه انا دخلت عليها ولازم اتزوجها
ابو سعود بصراخ وهو مهتز:تحسب لدخلت عليها تمسكني من يدي اللي توجعني
سعود:انا بتزوجها سوا وافقت والا لا
ابو سعود عطاه كف وحده معصب:اذا فيك خير تزوجها والله انك بكرا تملك ع ساره
سعود حس انه داخ من كف ابوه رغم انه رجال:يبه لاتخليني اظلم بنت اختك
ابو سعود بقوه:كان فيك خير اظلمها وطلع والشر يتطاير من عيونه
سعود جلس ع السرير وشد شعره وقال"مستحيل اتخلي عن نوف بعد مادخلت عليها مستحيل"
"

يوووم جديد

بببيت ام نواف
نواف طالع من غرفته ويغني:في كل يوم احس اني عايش بخير وانت معاي اشوف الدنيا بعيني غير
حتى الهواء اتنفسه مسك وعبير
ام نواف ببتسامه:الله الله يانواف طربان
نواف بتنهيده:يالله انا بروح اشوف العبير
ام نواف:يوه مو جالس معانا
نواف:اشتقت لها يمه موت
ام نواف ابتسمت:الله يسعدكم يمه ولا يفرقكم
نواف:امين وشاف ريناد تلعب ومن شافته ركضت له
ريناد:نواف
نواف شالها:رنوده وحشتيني
ريناد باست خده
نواف مسكها وجلس يبوس فيها :وحشتيني وحشتيني
ام نواف تضحك:بس موتها بوس
نواف ياخذ نفس:وحشتني هالفصعونه
ام نواف:مو بتروح لعبير
نواف:اي صح يالله رنوده اشوفك بالليل طيب
ريناد ابتسمت:جيب لي حلاوه
نواف:طيب ياقلبي
ونزلها :يالله مع السلامه
ام نواف :مع السلامه
وطلعوركب سيارته وحرك لبيت ام عبير
"
ببيت ام عبير
عبير صحت وشافت نوف ضامتها واستغربت
عبير ابعدت وتصحي نوف:نوف نوف
نوف فتحت عيونها وحسيت انها مخنوقه ودها تبكي :ها عبير
عبير:شفيك
نوف:مافيني شي
عبير:اكيد احس فيك شي
نوف قامت :مافيني شي قلت لك بسرعه ابي ارجع بيتنا
عبير:ايش بك
نوف ماقدرت ونزلت دموعها:مافي شي ابي ارجع بيتنا مابي اجلس هنا
عبير:طيب خلاص مسحي دموعك ببدل ونروح
نوف تمسح دموعها:طيب وراحت الحمام واخذت شأور وهي تذكر امس وكارهه نفسها
ولبست وطلعت
وجلست تسرح شعرها وعبير لبست وطلعت
عبير:خلصتي
نوف وقفت واخذت عباتها:اي يالله
عبير:يالله حبيبتي وطلعو
وابو سعود وسعود جالسين بصاله
سعود ناظر نوف نظره ابد ماريحتها
ابو سعود ناظر نوف بقرف:وين بتروحين
عبير:بوصل نوف خالو وبرجع
ابو سعود:يكون احسن تقلعينها من هنا
عبير:خالي
ابو سعود:عبير لو تعرفين اللي اعرفه تذبحينها بس هم كذا بنات خالد
نوف صارت تبكي وسعود قلبه يدق بسرعه
عبير:ايش صاير فهموني
نوف طلعت تركض بسرعه
عبير:خالي تكلم
ابو سعود:مافي شي بس انتي تعرفيني ماحب بنات خالد
عبير:بس خالي عشاني على الاقل
ابو سعود:ان شاء الله
عبير:يالله باي
سعود وقلبه عند نوف :باي
ابو سعود:الله معاك
طلعت عبير وجت بتركب الا تشوف نواف واقف
نواف نزل وقرب لها:وين وين
عبير:بوصل نوف بيتهم
نواف:بس انا مشتاق لك
عبير:بس اوصلها وارجع
نوف بصوت مبحوح من البكاء:لا روحي السايق يوصلني لاتخافين علي
عبير:اكيد
نوف:اي اكيد
عبير:اوكي اشوفك ثاني
نوف:اوك قلبي
راحت عبير لنواف والسايق حرك بنوف وهي طول الطريق تبكي بحراره
اما عبير ركبت مع نواف وراحو
نواف:فين تبين نروح حبي
عبير:امممم المستشفي ابي اشوف عويش وحشتتني
نواف:ههههههههه اي انا بعد بشوفها قاهرتني
عبير:ههههه ليه
نواف:كله تجعمني لسالت عنك
عبير:اي ماكنت حلالك بس الحين انا لك
نواف ناظرها وتنهد:عقبال ماتكوني عندي وبحضني
عبير استحت وسكتت
نواف:احبك احبك مووت
عبير ابتسمت:وانا احبك بعد
نواف ناظرها بفرح:جد والا بس كلام
عبير ضحكت بدلع:لا جد
نواف وقف السياره:اكشفي
عبير بصدمه:هاه شفيك انت انجنيت
نواف:مالي دخل اكشفي
عبير:انت مجنون نواف حرك احنا بضحى النهار
نواف:اجل تروحين معاي بيتنا
عبير:يوه منك نواف ابي اشوف عويش
نواف حرك وهو يقول:عقب ماخلص منك تروحين لعويش
عبير استحت :نواف
نواف مارد عليها وقف عند بيتهم ونزل ونزلت عبير
عبير:انت مجنون والله مجنون
نواف سحب ايدها:اي مجنون فيك
ودخلو وفك غطوتها وضماها ومسك وجهها وجلس يبوسها:انا احبك
عبير مستحيه ووجهها احمر:سيبني
نواف باس شفايفها:انتي ملكي وضماهاااااااا بقووووووووووه
بهالحظه طلعت ام نواف وشافت نواف ضام عبير
ام نواف:نواف
نواف ابعد عن عبير بسرعه وعبير اخذت غطوتها ووجهها احمر استحت
نواف ناظر عبير:هذي عبير يمه
ام نواف وتطمن قلبها:غربلك الله احسبه بنت من هالبنات
نواف:افا يعني انتي شايفتني صايع يمه
ام نواف :ههههه وخر بس وتقرب لعبير وتسلم عليها وعبير باقي مستحيه
نواف:شرايك فيها يمه قمر صح
ام نواف:ماشالله تبارك الله بعذرك مابغيت غيرها
نواف:اااه بس تلوميني يمه
ام نواف:ادخلو طيب
عبير ناظرت نواف بنظرات ترجي ماتقدر تدخل محرجه
نواف:يمه احنا مستعجلين بنروح ونجي بعدين
ام نواف:ليه وش عندكم مستعجلين
نواف:اي خال عبير يبيها
ام نواف:اها طيب يامك وانتبهو لنفسكم
عبير ونواف:ان شاء الله
عبير حطت غطوتها وطلعت مع نواف
وقبل يطلع نواف مسكت ايده امه
ام نواف:اعقل
نواف باحراج:ان شاء الله يمه
وطلع وام نواف ضحكت ودخلت
ونواف ركب جنب عبير
نواف:ايش بك
عبير :احرجتني نواف
نواف:يالبي المحرجه انا ياقلبي انتي
عبير لفت وجهها لشباك وماعلقت
نواف شغل السياره وتنهد تنهيده طويله وحرك متجه للمستشفي
"
ببيت ابو وليد
نوف دخلت وهي تحاول تمسك حالها
لمى:بدري فين عبير
نوف:من عمرك راحت مع رجلها
لمى:اها طيب وش كانت تبي فيك
نوف:ولاشي بس تبيني اسليها
لمى:يانصبك وش معني بس انتي وليه انا مااسليها يعني
نوف:مادري عنها
وليد:انتي جيتي
نوف:شوفت عينك
وليد:وعبير ماجت
نوف:كانت تبي تجي بس رجلها جاء واخذها
وليد:اها طيب وش فيك احسك باكيه
نوف ارتبكت:لا بس توني قايمه من النوم
لمى توها تلاحظ:اهاا
نوف:ابوي وامي فين
وليد:بالصاله
نوف:يالله بروح غرفتي انا
لمى:بجي معاك
وليد:الله معاكن
لمى ونوف راحو الغرفه
لمى:قوليلي شفيك
نوف :مافيني شي
لمى:اقول تخبين عني يعني قوليلي شفيك
نوف جلست على السرير:مافيني شي رجاء ابي انام
لمى:ماتبين تقولين طيب بكيفك
وقامت وطلعت
ونوف انسدحت وضمت مخدتها وهي تبكي:وش تبيني اقولك يعني اقولك سعود اعتدي علي
وابوه مستحيل يزوجنا يارب ارحمني يارب

بببيت ام محمد
ام محمد:ها يمه وش قلتي
ساره بخجل:موافقه يمه
ام محمد:خالك يبيكم تملكون اليوم
ساره:يوه مايمدي يمه
ام محمد:ملكه صغيره دبري نفسك باي فستان
ساره:ليه مستعجلين طيب
ام محمد:مادري انتي تعرفين خالك يبي كل شي بسرعه
ساره:طيب
مها دخلت:مبرررررروك يالعروس
ساره:الله يبارك فيك
ام محمد:الله يسعدك
محمد دخل:السلام
الكل :وعليكم السلام
محمد حط مهند بحضن امه:انا بروح لخالي طالبني
ام محمد ابتسمت وهي عارفه اخوها شيبي:الله معاك
محمد:سلام
الكل:بامانه الله
طلع محمد وساره ومها يخططو كيف تكون ملكه ساره بسيطه وحلوه
ومحمد ركب سيارته وحرك وراح بيت ام عبير ودق الجرس
فتح سعود
محمد:هلا والله سعود
سعود يسلم عليه:هلا فيك شخبارك
محمد:بخير الله يسلمك والله محلو وكبران
سعود ابتسم بضيق:الله يخليك
محمد:خالي وين
سعود:داخل يالله انا بطلع
محمد:دربك سمح
ودخل محمد وسلم على خاله وجلس
ابو سعود:ايوا وش اخبار شغلك وانت وش مسوي
محمد:الله يسلمك خالي كل شي تمام وانا الحمدلله بخير
ابو سعود:مو ناقصك شي
محمد:لا الحمدلله مو ناقصيني شي
ابو سعود:ولاحتى زوجه
محمد تغيرت ملامحه:زوجه
ابو سعود:اي زوجه وش فيه لونك انخطف
محمد:لا خالي انا مابي اتزوج
ابو سعود بهدوء:لا بتتزوج وراح اخطب لك سوزان اخت نايف
محمد:لامستحيل
ابوسعود بحده:ماهو على كيفك انا قلت لك بتتزوج بتتزوج
محمد وقف وبصراخ:مو على كيفك ماني متزوج
ابوسعود جلس وحط رجل على رجل:عقب اسبوع ملكتك
محمد طاير عيونه:انت ماتقرر عني انا مو بزر
ابو سعود بصوت شوي عالي:انا قلت لك ملكتك عقب اسبوع وعلى سوزان وغير هالكلام ماعندي
وجهز نفسك وخلي يجي يوم الخميس وماتجي للملكه والله ماهو من صالحك واليوم ملكه سعود على ساره
محمد جلس وهو عارف خاله مستحيل كلمه تمشي غير كلمته:بس انا مابي اتزوج
ابو سعود:النقاش انتهي وملكتك عقب اسبوع جهز نفسك
محمد:تبيني اظلم بنت الناس معاي
ابو سعود:قلت النقاش انتهي
محمد وقف وبضيق:عن اذنك
ابو سعود:اذنك معاك
طلع محمد وهو بحاله ضيق مايبي يتزوج بس خاله تدخل بالسالفه
وتدخل خاله مو اي تدخل تدخله قوي وكلمته تمشي تمشي رضي او مارضي
ركب سيارته وحرك للبحر


بببيت ابو سلطان
سلطان:انا رايح لدوام
ام سلطان:سلطان يمه تعال ابي اكلمك
سلطان جلس عند امه:امري يالغاليه
ام سلطان:وش رايك اخطب لك لمى بنت خالك
سلطان:نعم
ام سلطان:وش فيك
سلطان:اخطب وحده مستعمله
ام سلطان:سلطان وقص لسان يالله ماتستحي لاتقول عن بنت خالك كذا
سلطان:هذا الصحيح
ام سلطان:اذا ماتبيها اخطب لك اي وحده
سلطان:لا مابي اخطب مافكر فيه الحين
ام سلطان:ليه شوف عبير تزوجت ولا هميتها انت
سلطان:يمه ابي انساها لاتجيبين لي طاريها
ام سلطان:لو تبي تنساها صح كان تتزوج
سلطان وقف:تبين شي انا طالع
ام سلطان:ابي سلامتك
سلطان:الله يسلمك يالله سلام
ام سلطان:الله يسلمك
طلع سلطان وركب سياره وبخاطره"قال اخطب لك قال"

بالمستشفيييييي
عبير ونواف راحو لمكتب عائشه
عبير:انتظر هنا انا بدخل اول
نواف:طيب
عبير طقت الباب ودخلت
عائشه وقفت وبفرح:عبور
وقربت لها وحضنتها
عائشه:والله والله وحشتيني
عبير:وانتي اكثر ياحياتي
عائشه:كذا يالدبه يالظالمه تملكي لا وعلى مين على نواف الغثاء
نواف دخل:افا انا غثاء
عائشه ابعدت عن عبير وانحرجت:اي غثاء بصراحه
نواف وعبير:ههههههههههه
عبير:مارضي عليه
نواف:عادي تمون
عائشه:انت الحين زوج عبير
نواف:هههههههههه وش رايك انتي
عائشه:مابي مابي مستحيل
عبير :ليه قلبي ترا نواف صار زوجي وانا احبه
عائشه طيرت عيونها:لاااااااااتحبينه
عبير تقرب لنواف:واموت فيه
عائشه:شلون هو غثيث كيف ينحب
نواف:يوه عائشه ماخذه عني صوره غلط
عائشه:ماظن انها غلط بس طالما انك زوج عبير ملزومين اننا نتقبلك
نواف:تسلمين طيب

يتبع ,,,,,

👇👇👇
تعليقات



    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -