أقسام الوصول السريع ( مربع البحث )

بداية

رواية لا تحسب اني بعد هجرك بناديك -33

رواية لا تحسب اني بعد هجرك بناديك - غرام

رواية لا تحسب اني بعد هجرك بناديك -33

يوم جديد
بلندن
بشقه سعود ونوف
نوف: لا لا لا انت كذاب مستحيل انا مو عقيم
سعود:قرب لها ويحضنها:اهدي حبيبتي سمعيني
نوف:دفته وهي تقول:كله منك انت السبب
سعود:نوف اسمعيني جايبك هنا عشان اعالجك باكبر مستشفى
نوف جلست وهي تصيح:كله منك انت السبب
سعود قرب لها:نوفي حبيبي اسمعيني
نوف تناظره:انا ابي اطفال
سعود مسك ايدينها وباسها:راح تجيبين اطفال ان شاء الله بس ابيك قويه
نوف:طيب الدكتور وش قال
سعود:دكاتره السعوديه مااصدقهم بشي انا
نوف:بس التحاليل ماتكذب
سعود:بنروح مستشفي هنا ونشوف في لك علاج والا لا
نوف:طيب
سعود:قومي اتجهزي عشان نروح
نوف:طيب حبيبي
وقامت تجهزت وراحو المستشفى


بالشرقيه
بشقه وليد ومها
مها قامت واخذت شاور
ولبست فستان قصير وراحت تجهز الفطور
ورجعت تصحي وليد
مها:ولودي
وليد:.....
مها:وليد
وليد:هممم
مها ترفع راسه:فتح عيونك
وليد:مها بنام شوي تعبان
مها:وش تعبان منه يالله قوم
وليد ناظرها وابتسم بخبث:تعبان منك
مها دفته وهي خجلانه:قوم يالله
وليد ضحك وقام وراح اخذ شاور وراح عندها
وليد:يالبي زوجتي الذربه
مها:فديتك انا ياروحي انت
وليد:وش هالسناعه
مها:عشان تعرف ان زوجتك كلها سناعه
وليد:عارف والا كان ماتزوجتك
مها:وجع
وليد:يوجع عدونا
مها تفشلت:امين
وجلسو يفطرون


"


ببيت محمد وسوزان
صحى محمد بدري وجلس يجهز فطور لسوزان
ومهند حاطه بسرير عنده
وراح يصحى سوزان
محمد:سوزان
سوزان فتحت عيونها وناظرته وهي مستحيه:صباح الخير
محمد:صباح العشق يالله قومي
سوزان قامت ومحمد شالها وطلع فيها
سوزان:نزلني
محمد نزلها على الكرسي:تفضلي
سوزان ناظرت الفطور وابتسمت:حمود تسلم لي
محمد باس خدها وهمس باذنها:احبك موت
سوزان بنفس الهمس:وانا اموت فيك
محمد جلس قدامها:افطري
وجلسو يفطرون


"


باحدى شوارع الشرقيه
سلطان جالس يمشي وهو يبكي ومتلثم
ويتذكر حياته الحلوه
اللي هو ضيعها بيده
يبكي من كل قلبه واي احد يمر من جنبه يعرف انه يبكي
جلس على احد الكراسي ونزل راسه وانفجر بالبكاء
وجلس جنبه شايب
الشايب:وش فيك ياولدي
سلطان ناظره وهو يصيح:انا ضعت وضيعت اهلي وزوجتي وكل شي
الشايب:ليه ياولدي وش صار لك
سلطان بضعف:ممكن اضمك انا محتاج اضم احد
الشايب فتح يدينه:تعال يابوك
سلطان ضم الرجال وهو يصيح:طلبتك توصل هالورقه لصديقي
الشايب:من صديقك
سلطان:بعطيك العنوان وصلها له اسمه نايف
الشايب:ابشر ياولدي
سلطان عطاه الورقه وقام:يالله عن اذنك
الرجال :اذنك معاك
مشي سلطان وراح لمسجد ودخل وتوضي وصلي وجلس يقراء قرأن وهو يبكي بحرقه وندم
وسكر المصحف وصلي ركعتين بس مارفع نفسه من سجود
قرب له واحد:اخوي
وسقط على الارض
الرجال يحركه:اخوي اخووي
وكل اللي بالمسجد التمو حوله
ووانتهي البارات
توقعاتكم
هل سلطان مات ؟
وايش الرساله اللي كاتبها لنايف؟
محمد وسوزان ومها وليد؟
نوف تتوقعون بيكون لها علاج؟
ساره وحبها لسعود ياتري بتنساه؟
عبير ونواف؟
مقتطفات البارات ماقبل الاخير
جلس يبكي
دخلت عليه:وش فيك تبكي
ماقدر يمسك نفسه وطلع وركب سيارته وهو يبكي رجال ويبكي
وحرك بسرعه جنونيه بسيارته


يعني في امل والا لا
:ماعرف شقولك لكن الامل ضعيف للاسف مافي امل
طلعت تركض وهي تصيح
انتى نور حياتي انتى فرحتي كل يوم
ابتسمت:وانت السعاده لي الله لايحرمني منك
:ولامنك


قرب لها:دامك تحبيني ليه خليتيني اطلقك
لفت وهي تقول:اللي قال اني احبك غلطان
طلع من جيبه ورقه:وهذي ايش


البارات الاربعون

ماقبل الاخير

-

باحدى شوارع الشرقيه
سلطان جالس يمشي وهو يبكي ومتلثم
ويتذكر حياته الحلوه
اللي هو ضيعه بيده
يبكي من كل قلبه واي احد يمر من جنبه يعرف انه يبكي
جلس على احد الكراسي ونزل راسه وانفجر بالبكاء
وجلس جنبه شايب
الشايب:وش فيك ياولدي
سلطان ناظره وهو يصيح:انا ضعت وضيعت اهلي وزوجتى وكل شي
الشايب:ليه ياولدي وش صار لك
سلطان بضعف:ممكن اضمك انا محتاج اضم احد
الشايب فتح يدينه:تعال يابوك
سلطان ضم الرجال وهو يصيح:طلبتك توصل هالورقه لاصديقي
الشايب:من صديقك
سلطان:بعطيك العنوان وصلها له اسمه نايف
الشايب:ابشر ياولدي
سلطان عطاه الورقه وقام:يالله عن اذنك
الرجال :اذنك معاك
مشي سلطان وراح لمسجد ودخل وتوضي وصلي وجلس يقراء قرأن وهو يبكي بحرقه وندم
وسكر المصحف وصلي ركعتين بس مارفع نفسه من سجود
قرب له واحد:اخوي
وسقط على الارض
الرجال يحركه:اخوي اخووي
وكل اللي بالمسجد التمو حوله
الشيخ قرب له ومسك ايده بعدها قال:الرجال مات
كل الرجال جلسو يترحمون عليه
واحد من الرجال قال:الله يصبر قلب اهله
والثاني:فتشوه يمكن معاه كرته ونعرف من ولده
الشيخ فتش بجيبه وطلع بوكه وفتحه وكانت صوره عبير بالبوك
الشيخ ع طول غطي الصوره وطلع كرت سلطان وقرا اسمه واخذ جواله واتصل بااخر اسم حياه الروح
"


بااااالمستشفي
عبير جالسه مع نواف بالمكتب
ودق جوالها وكان رقم سلطان وماردت بس دق ثاني
نواف:مين
عبير بخوف:سلطان
نواف بهدوء:ردي شوفي شيبي
عبير:هاه لامو لازم
نواف:ردي عادي
عبير اخذت الجوال وردت
عبير:الو
الشيخ:السلام عليكم
عبير حست بشوية خوف:وعليكم السلام من معاي
نواف ناظرها مستغرب
الشيخ:انا شيخ بمسجد وهذا جوال ولدكم لقيت رقمك اخر رقم
عبير بلعت ريقها:اي سلطان فينه
الشيخ:عظم الله اجركم يابنتي
طاح جوال عبير من يدها وانهارت بالبكاء
نواف:عبير شفيك
عبير وهي تصيح:اكيد كذب اكيد
نواف اخذ جوالها وكلم الشيخ وعرف ان سلطان مات
نواف قرب لعبير:حبي
عبير حضنته وجلست تصيح بحراره:سلطان مات يانواف كيف حنقول لااهلو
نواف يحاول يهديها:الله يرحمه حبيبتي كوني قويه عشان تقوين اهله
عبير وهي تشاهق:صعب علي
نواف:حاولي وانا معاك
عبير ظلت تبكي فتره من الزمن بعدها حاولت تهدا


"
بعد مرور اسبوع
الجميع عرفو بوفاه سلطان
وحزنهم حزن
خصوصا بيت ابو سلطان
وعبير


بببيت ابو نايف
اندق الجرس
نايف فتح الباب وكان رجال كبير
نايف:هلا
الرجال:انت نايف
نايف:بستغراب:اي
الرجال:هذي رساله عطاني اياها واحد قبل اسبوع وعطاني عنوانك وانا توني ادل بيتك وافضي وجبتها لك
نايف اخذ الورقه:يعطيك العافيه
الرجال:الله يعافيك وراح
نايف دخل وراح الغرفه وفتح الرساله اللي كانت من سلطان
وجلس يقراها"نايف يااغلي انسان ع قلبي يااعز صديق انا خسرته خسرانك كان صعب ماقدرت اتحمل خسارتك وخساره عبير بس قولي يانايف وش هي الدنيا بدونك والله ولاشي نايف انت النفس
اللي اتنفسه انت الوحيد اللي تفهمني انا تعبان ياخوك تعبان حيل ودي اموت واريحكم انا ادري اني ماعاد اهمك واني ولاشي بس انا يانايف انت بالنسبه لي اغلى شي اتمنى انك تسامحني انا اكتب لك
هالرساله ومادري بشوفك عقبها والا لا بس كل اللي ابيه انك تسامحني ولااوصيك ع اهلي من بعدي وع عبير مع ان حب نواف بيسعدها بس ماوصيك عليها واذا جاك ولد لاتسميه سلطان عشان
لايكون حظه نفس حظي
تذكرني بالخير"
سكر نايف الورقه
وجلس يبكي
وجدان دخلت عليه:وش فيك تبكي
نايف ماقدر يمسك نفسه وطلع وركب سيارته وهو يبكي رجال ويبكي
وحرك بسرعه جنونيه بسيارته
وهي يبكي ويضرب بدركسون


بلندن
بالمستششششفي
سعود:يعني في امل والا لا
الدكتور:ماعرف شقولك لكن الامل ضعيف للاسف مافي امل
نوف طلعت تركض وهي تصيح
سعود لحقها ومسكها:نوف
نوف ضمته وتصيح:انت السبب ياسعود انت
سعود قلبه عوره:لاتصدقينهم انتي ليكي علاج
نوف دفته:كم دكتور سالنا وقالو نفس الشي
سعود:قالو في امل بس ضعيف
نوف:انا ماراح اعلق نفسي على شي انا عارفه انه ماحيصير
سعود:نوف خليك صبوره كل شي دامنا مع بعض يهون
نوف وهي تمسح دموعها:ابي ارجع لشرقيه
سعود:نوف
نوف :ابي ارجع قلت لك
سعود:بالشقه نتفاهم
نوف مشت وسعود لحقها وركبو تاكسي ورجعو شقتهم
سعود:خلينا نتفاهم
نوف:مانتفاهم على شي ابي ارجع لشرقيه خلاص
سعود:بنرجع بس عقب ماتتعالجي
نوف:لو بتعالج بتعالج بالشرقيه هنا لا
سعود:حبيبتي انتي لا
نوف:سعود لو تحبني خلينا نرجع
سعود سكت عقبها قال:اللي تبينه بيصير
نوف راحت الغرفه وهي خانقتها العبره
وسعود اتصل بالمطار وحجز على اول رحله


بالشرقيه

ببيت ابو سعود
عبير:خالي سفرتك مالها داعي
ابو سعود:شغلي كله بنيوزلاند انا هنا تعبان ياعبير ولا احد حاس فيني ابي ارجع هناك خلاص هنا تعبت
عبير:سلامتك خالي بس شمتعبك
ابو سعود:وجودها هنا روحها عيالها كل شي فيها يتعبني
عبير:منهي حبيبتك!
ابو سعود :عبير انا رحت بيتها شفت عيالها كبر سعود ولدي واكبر بعد وقلبي اشتعل تحرك الحب المكتوب
تحرك عذاب خالك من سنين تحرك الشوق ياعبير اااااااااااااه بس
عبير بحزن قربت له:خالي حبيبي ليه تسوي بحالك كذا ليه تروح لبيتها
ابو سعود ناظرها بحزن:شفتي هالقوه اللي انا فيها عندها تروح واصير ضعيف ياعبير
عبير:لذي الدرجه تحبها رغم انك تزوجت وعندك ولد
ابو سعود تنهد:عبير هذي روح خالك انا تزوجت بس اللي بقلبي هي وحتى ولدها الكبير مسميته عبدالله
يعني هي مانستني
عبير:بس خالي
ابو سعود:لا بس ولاشي انا مسافر ابي ابعد عن هنا قلت لك عذاب خالك هنا
عبير:وزواجي
ابو سعود:يوم زواجك بحضره
عبير بضيقه:طيب
ابو سعود قام:بروح ارتاح
عبير:اوكي
"


ببيتت ابو سسلطان
عائشه:يمه اللي تسوينه بحالك حرام
ام سلطان تبكي:.....
عائشه بكت مع امها:ماما لاتبكين
ابو سلطان:لاتعذبين ولدك بقبره يام سلطان
عائشه:ماما خليك قويه
ام سلطان:الغالي راح
عائشه قربت لامها:ماما
ام سلطان وقفت وهي طالعه قالت:راح واخذ روحي معاه
عائشه ناظرت ابوها ودموعها تنزل
ابو سلطان:لاحول ولاحوه الا بالله
عائشه:بابا ايش حنعمل
ابو سلطان:امك للحين مو مستوعبه لازم نصبر
عائشه خنقتها العبره:لمتى
ابو سلطان:الله عالم
عائشه سكتت وهي مخنوقه
ماهي اقل من امها
"


بالـــــــــــــــــــــــــبحررررر
نايف نزل من السياره وهو يمسح دموعه ويتذكر ايامه مع سلطان
ضحكاتهم واحزانهم وهوشاتهم ونقاشاتهم وتحدياتهم وكل شي
وهو مخنوق ويبكي رساله سلطان اثرت فيه حسسته قد ايش
هو كان ظالم وقاسي مع سلطان وتعامله معاه بالفتره الاخيره شبه منتهي
"ليه رحت ياسلطان ليه رحت خليت برقبتي وصيه اكبر مني ليه
ليه انا والله احبك بس بغيتك تعرف أنك غلطان اه ياسلطان لو ترجع والله مازعل منك لحظه
ولا اخليك بس الندم ماحيفيدني بشي اه بس"
وجلس على الرمال وهو يبكي ومره تعباااااااااااان


ببيت جواهر وسعود
جواهر طلعت وهي مبتسمه وجلست جنب سعود
سعود ابتسم لها
جواهر:سعود غمض عيونك
سعود:ليه
جواهر:غمض يالله
سعود غمض عيونه
جواهر مسكت يده وحطتها على بطنها
سعود فتح عيونه
جواهر ببتسامه:انا حامل
سعود بفهاوه:نعم
جواهر بخجل:حامل
سعود ضمها وهو مو مصدق:حامل يعني بيصير عندنا طفل
جواهر:ايه
سعود جلس يبوسها بلهفه:احبك احبك احبك
جواهر تحاول تبعده بس ماسكها حيل_*
"
ببيت مشغل ولمى
لمى:ميشو موج حليبها بيخلص
مشعل:شوي نروح السوبر ماركت ونجيب لها
لمى:طيب
مشعل سند راسه على الكنب:قربي مشتاق لك
لمى قربت:وانا بعد
مشعل:انتي ايش
لمى:مشتاقه لك
مشعل ضمها:احبك
لمى:اموت فيك
وبكت موج
مشعل عصب:وبعدين
لمى بضحكه:حظك نحيس وقامت وراحت لموج
ومشعل منقهر
"


ببيت ام محمد
ساره جلست جنب امها:ماما ماودك نطلع
ام محمد:ليه نطلع وين نروح
ساره بزهق:نغير جو انا والله طفشانه
ام محمد:روحي بيت خالك عند عبير
ساره:طيب بروح وقامت
ام محمد:سلمي عليها
ساره:يوصل وقامت وراحت جهزت ومع السايق
راحت لبيت ابو سعود
عبير:هلا هلا بسوري
ساره:هلا فيك ياعمري انتي وحشتيني
عبير:وانتي اكثر ياعمري
ساره:ضيفيني ياختي جوعانه
عبير:هههههههه جوعانه
ساره:ايه
عبير:انا اروح اجيب لك الحين
ساره جلست:انتظرك
عبير راحت المطبخ
وجلست ساره تفكر بالصاله
وماحست بنفسها الا تقوم
وتروح لغرفه سعود وتدخلها
وتشم ريحته وهي تحس بشوق كبير
واجلست على سريره
وتلمس المخده
وحست بنفسها وان اللي تسويه غلط وقامت وسحبت شنطتها وطاحت الشنطه وطاحت ورقه منها
وماشافتها وطلعت
وجلست تنتظر عبير
ببيت محمد وسوزان
محمد:هالولد ناشب لي مايكفي ان دانه مافكتنا منه ليله العرس وخلتنا نوديه بيت اهلي
سوزان بضحكه:واحنا وش شغلتنا
محمد:علي الطلاق ان دانه افشل كاتبه
سوزان:هيه هيه لاتغلط
محمد يحرك حواجبه:امون وتراك انتي زوجتي تمثيل بس دانه الحب الاصلي
سوزان تخصرت:نعم
محمد خاف:امزح وش فيك
سوزان نرفع حاجبها:ابد سلامتك
محمد:الله يسلمك
سوزان جلست وترضع مهند
محمد:حياتي زعلتي
سوزان:لا
محمد:اكيد
سوزان:اي والله اكيد
محمد:ادري خبله مافي شي يزعلك
سوزان:نعم
محمد:امزح
سوزان:كثران مزحك اشوف
محمد:باقي بارات بس ابيك تذكريني بالخير
سوزان:لاتذكرني بلحظه الفراق
محمد يقرب لها:احبك
سوزان حمر وجهها ولفت عنه
ومحمد يستانس بخجلها
"
بشقه وليد ومها
مها:حبيبي شتبي موكا او نسكافيه
وليد:نسكافيه ياعمري
مها:اوكي حياتي
وسوت له نسكافيه وجابته له
مها:تفضل
وليد:دام فضلك
مها جلست جنبه:وش تتابع
وليد:مسلسل
مها ناظرت التيي في:وشي هوامير الصحراء
وليد:اي شوفي ميساء موت
مها عقدت حاجبها:موت
وليد:اعنيك انتي موت
مها ضربته على صدره:اعقل اقول
وليد يحك صدره:ههههههه ان شاء الله
مها تشرب النسكافيه وهي حاسه بالانتصار وحبت تقهره:فديته انا ماجد
وليد:منهو ماجد
مها:وش عليك مالك دخل
وليد فهمها:اها طيب وماهتم
مها انقهرت بس مابينت له
بعد اسبــــــــــــــوعـين
وابو سعود سافر لنيوزلاند
بس نوف وسعود رجعو الشرقيه
واوضاعهم حليله
عبير ونواف زواجهم عقب اسبوعين
وعبير اخذت اجازه
والباقين عايشين حياتهم بسعاده
ام سلطان حالتها النفسيه تعبانه جدا ماحد قدر يطلعها من الحاله اللي هي فيها
نايف مو اقل من ام سلطان من عقب ماقرأ رساله سلطان
"
ببيت ام عبير
نوف وعبير جالسات بالصاله
وسعود بالغرفه
عبير دق جوالها وكان نواف
عبير:هلا والله
نواف:هلا قلبي هلا ياعمري
عبير:اشتقت لك
نواف:مو كثري وربي
عبير:فديتك حبيبي
نواف:انتي نور حياتي انتي فرحتي كل يوم
ابتسمت عبير:وانت السعاده لي الله لايحرمني منك
نواف:ولامنك
نوف حست جلستها غلط وقامت وراحت لسعود بالغرفه
نوف:سعودي
سعود التفت بسرعه وضب الورقه اللي بيده
نوف:شجالس تسوي لحالك
سعود:ولاشي سلامتك
نوف:اممممممممم اكيد
سعود:اي حياتي
نوف جلست جنبه:طيب
سعود قام:عندي شغل بسويه وارجع اوكي
نوف:طيب براحتك
سعود:سلام
وطلع وركب سيارته وراح لبيت خالته

ببيت ام سلطان
نايف:عمي خلني اشوفها
ابو سلطان:تفضل يابوك
نايف دخل عند ام سلطان وحزن على حالها وجلس جنبها وباس يدينها:يمه
ام سلطان ناظرته ودموعها تنزل :سلطان مات يانايف
نايف وهو يبكي:ادري ووصاني عليك يايمه لاتصيحين
ام سلطان :راح الغالي يانايف شلون ماأبكي عليه قول لي اني احلم
نايف وهو يحضنها:يمه تكفين عشاننا لاتسوين كذا

يتبع ,,,,,

👇👇👇
تعليقات



    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -