بداية

رواية رجيتك عني لاتغيب -3

رواية رجيتك عني لاتغيب - غرام

رواية رجيتك عني لاتغيب -3

امجد : لأنهااا مثل لوون قلبك ..
راما استحت وماردت ...
امجد : هههههههههههههههههههههه شفيك استحيتي ؟؟
راما : هههههههههههههههه شوي
في هالوقت دخل خالد الغرفه معصب ,
خالد : راما وش فيك صار لي ساعه اناااديك ؟؟
رامااا خافت ولا شعوريا قفلت الجوال ..
راما مرتبكه: سوري ماسمعت ليش وش كنت تبي ؟!!
في هالوقت اتصل امجد على جووال راما لأنه كان يفكر رصيدها خلص
رن جوال راما ولما شافت راما الجوال ارتبكت وشهقت
دخل خالد واخذ الجوال من يد راما ونااظر بالشاشه
جيدووووو يتصل بك
خالد معصب : رقم مين هذا ؟
يتبع
انتظرونا في الجزء القــآدم

الجزء السادس

خالد : رقم مين هذا ؟
راما : هذا رقم صديقتي وجدااان وكاتبه اسمها جيدوووو اسم الدلع
خالد بنظرات قوووويه : متأكده ؟؟
راما : ايه متأكده واذا مو مصدق رد انت وشووووف
طبعا راما ماقالت كذا الا لأنها متأكده انوو خالد خجول ومايحب يحتك بالبنات ومستحيل يرد على مكالمات البنات
رمى خالد الجوال على سرير :: اقووول انا جاي ادور ساعتي شفتيهاا ؟؟
راماا : لا طبعا انا وش دراني ؟
خالد : اخر مره اعطيتها رنا ورنا تقووول انها بالغرفه عندك ..
راما : ماادري بس مااتوقع انها هنا ...
راحت راما تدور للساعه ماحصلتهااا دورت في الدولاب وجميع الأدراج وكل مكان مالها اثر
راما : شفت قلت لك انها مو بغرفتي
خالد : طيب خلاااااص ومره ثانيه اذا ناديتك ردي ...
راما : ان شاء الله
وبعد ماطلع اخووها من الغرفه اخذت الجوال وارسلت مسج اعتذااار لأمجد واحتجت بأنها كانت مشغوووله ..
اليوم الثاني في الصباح
كانت رآما عند المرايه تمشط شعرهاا وتحط ميك آب خفيف
رنآ : يلا بسرعه ياراما خالد ينتظرنا برا ترا راح اتاخر على المدرسه
راما : طيب جايه جايه
اخذت راما شنطتهاا وفي الطريق كالعاده تبووووس راس امها وابوهااا وتقول ادعو لي ..
.........................................
في بيت ابووو محمد ..
محمد معصب : يممممه يممممممه وينك ؟؟ ..
ام محمد : هلا وليدي محمد وش مصحيك مع الصبح ابوك ماقال لك لاتداوم هذا الأسبوع كله ؟
محمد : انا لازم اداووم الجامعه اليوووم وين كتبي واغراضي انا ماقلت الف مره الشغاله لاتدخل غرفتي ..
ام محمد : مادخلت الشغاله غرفتك بس رغد فديتها رتبت غرفتك وغرفة امجد ..
محمد : يااااااااااااااااااااااااارغد
رغد جايه تركض من غرفتها ولابسه مريولها وشنطتهاااا : نعم ناديتني ؟!!
محمد : ايه وين الكتب واغراضي ؟
رغد : شوووفهااا في المكتب الجديد الي بغرفتك
محمد : انا احطها على المكتب القديم مين سمح لك تغيرين مكانها ؟؟
رغد : بسسسم الله كل الموضوع اني رتبت غرفتك قلت اسوي لك مفاجأه يعني هذي جزاتي ؟؟؟
محمد هدى شوي : انا اسف رغووووده بس مزاجي مو رايق الصباااح سامحيني
رغد : لا عااادي اخوووي يلا انا رايحه مع السواق الحين باااي ماما باي حمووودي
محمد : رغد لاتنسين وانتي طالعه مري على امجد قولي له ينتظرني اليووووم لأني بدااوم ..
رغد مبسوطه : طيب من عيوني
طبعا رغد منجذبه لشيء اسمه امجد بس ماتبي تبين اعجابهاااا فيه لأهلها عشان مايطردونه برا البيت
باب غرفة امجد يدق
طلع امجد توووه اخذ شووور في الصبااح وشعره مبلل و توه لابس ملابس الجامعه
العاده مايدق باب غرفة امجد الا محمد ولا ابو محمد ..
امجد راح يفتح الباب وانصدم لما شاف رغد ..
رغد انهبلت لما شافت شكل امجد
رغد < يالبيييييييييييييه يالبى الشعررر المبلل والعيوووون ولبس الجامعه عليه كل شيء فيه احلى من الثااااني
وسرحت رغد تناظر في امجد من فوووق لتحت بنظراااات انجذاب ...
امجد : هلا رغد امري تبين شيء ؟
رغد : لااا بس محمد يقول لك انتظره لأنه يبي يداووم معاك الجامعه
امجد : مجنووون هالولد توه طلع امس ويبي يداوم اليوووم ؟؟ اوكي خلاص راح انتظرهـ
رغد : اممممم ماقلت لي وش رايك بترتيب الغرفه ؟!!
امجد استغرب من السوؤال : حلووو
رغد بكل غرور : اكيد طبعا انا الي رتبت الغرفه اي شيء انا اسويه يطلع حلوووو
امجد يناظرها بأستحقار ويضحك على سخافتها : ههههههههههههههههههه
امجد يكره الغرور والكبرياء والتغطرس
صحيح يحب عزة النفس والكرامه بس ماتوصل لدرجة التعالي والثقه العميااااااااء بالنفس
رغد : اوووه تأخرت على السواق هو واقف برااا يلا باااي
امجد : الله معاااك
...............................................

في الجامعـــه

راما : صباااااااااح الخيـــــــــــر هلا والله سارونه نورتي الجامعه وتضم سارهـ وش هالحلاووه اليوم طالعه قمر
ساره : منوره بوجودك تسلمين عيونك الحلوووه ياحياتي .. كيفك ؟
راما : بخيررر انتي كيفك ؟
ساره : تماااام بشوفتك .
دخلت ايمان الجامعه وسلمت على راما وساره وتحمدت لساره بالسلاااامه
لما كانو الثلاثي يسولفون ووسط الضحك والقهقهه
دخل امجد ومحمد للجامعه :
امجد : الله يهديك ليش تداوم اليووووم يعني انت تعبااان المفروض ترتاح ؟؟
محمد : الله يخليك اسكت عني مو كافي كلام ابووووي اليوم تجي انت تكمل الباقي.
امجد : كل هذا لمصلحتك
محمد : انا اسوي الشيء الي يعجبني واذا ...
في هالوقت طاحت عين محمد على ساره وهي واقفه وتسولف مع ايمان ورااااما
لاشعوريآ صررررخ محمد بأسم سااااااااااااااااااررررررررررره صرخه هزت كل الجامعه
ساره التفتت يم الصوووووووووووووووووت شافت محمد جااااي يركض لهااا
شهقت ساره من الفرح مو مصدقه عيونهااا : محمد ... وراحت تركض يمه
وعانقووو بعض وضمووو بعض بلهفه وشووووووووووق وكأنهم في عاااااااااااالم ثاااااااااااااااااني مووو مع البشششر
وجلست سااااره تبكي : وحشتني ياعمممممممممممممممري
محمد : وانتي أكثــر ...
ودمعت عيوووون محمد شوووي وهو يحاول يهديها وقفت راااما بعيد وامجد بعيد وكل الي بالجامعه يناظرووووون لمحمد وساره
الي منهم بكى والي خنقته العبره والي حزززن على حالهم لأن محمد مشهووووووووووور بالجامعه كلهاااا بفلوسه واول مره يشوفون الطلاب محمد في هذا المنظر
كلهم يعرفووون عنه انه مغرور وشايف نفسه على الكل بس هالمره مبيييين غييييييير حتى راما الي كانت ماتحبه صارت تعزه وتغليه من غلااا ساره ..
بعدهااا مسك بيدهااا وراحو يجلسووون مع بعض ويسولفووووون وكأنهم صار لهم سنين ماشافوووو بعض ....
قرررب امجد يم راما
امجد : صبااااح الخير
راما : صباااااح النوووور
امجد : كيفك ؟
راما : تمام انت كيفك؟
امجد : الحمد لله
والتفتو سواء يناظرووون لساره ومحمد وهم يسولفووووون ومحمد مره يبوووس يد ساااره ومره يضحكوووون مع بعض ومره يضمهاا
امجد : حلوووووووووووين مووو ؟؟
راما : حييييييل حلوين الله يخليهم لبعض .
امجد :آمين يارب .
وابتسمو الأثنين وناظرووو في بعض ومرت لحضة صمت ..
في هالوقت رن جوال راما :
راما : هلا امل
امل تتكلم بسرعه : كيفك وش اخبارك ؟
راما : تمام كيفك انتي ؟
امل : انا بخيـر ماعندي رصيد بس اليوم بعد الجامعه راح اجي اتغدى عندكم اهلي كلهم بيطلعووو عند البحر يتغدوووون وانا راح اتأخر بالمحاظره
راما : ههههههههههههههههههههههههههه احسن
امل : طيب زين ... اضحكي يوم لك ويوم عليك المهم لاتنسين مري علي نهاية الداوووم
راما : من عيوني
امل : تسلم عيونك يلا بااااااااااااااي
راما لأمجد : هذي اموووله بنت خالي تقووول جايه عندنا اليوووم و راح تتغدى معانا
امجد : ماشاء الله واضح انك تحبينها مرررره وتمونون على بعض
راما : اكيد هذي تؤام روحي
امجد يناظر في الساعه : يؤ الساعه 7 ونصف المحاظره بدأت الحين
راما : جد يالله الوقت يمر بسرعه يلا برووووح انااادي ساره
مسك امجد بيد راما
امجد : لا خليهم يجلسون مع بعض اليوووووم ولو سااعه ماتدرين وش كثر مشتاقين لبعض .. ولا انتي وساره دوافير ماتبون يفوتكم محاظره وحده ؟؟؟
راما : ههههههههههههههههههههه لا وش دعوووه بس ....
امجد : بلا بس بلا اعذار خليهم يستانسون ويلا نروح احنا المحاظره
راما : يؤ وين صديقتي ايمااان شكلهاا راحت مع الدافور لؤي للقاعه وتركتني هذي ماتحب يفوتها محاظره
امجد : وليش تدورين ايمان يعني انا مو مالي عينك ؟؟ّ!!
راما : هههههههههههههههههههه لاااا ماليهااا ونص
امجد : اجل يلا قدامي الحين للقاعه
دخلوووو امجد وراما القاعــه ولأنهم جوو متأخرين ماحلصو كراسي الا اثنين جنب بعض اخر القاعه راح امجد وجلس على الكرسي
وراما استحت تجلس جنبه وجلست تدور كرسي فاضي بس للأسف ماحلصت
امجد : وش تدورين ؟
راما : هاااه بس ادور كرسي فاااضي
امجد : طيب وهذا الكرسي ؟
راما : يؤ معليش ماشفته << تبي تصرررف بس ماتعرف
امجد : ههههههههههههههههههههههههه اجل ماشفتيه هااااه << كاشف كذبتهااا
راما اخذت شنطتهااا وجلست جنبه كل عيوووون البنات على امجد من يوم دخل وكانت راما مستحيه ومرتبكه في البدايه بس اسلوووب امجد ولباقته وسواليفه ومزحه
نستها هذا الأرتباك والخجل
وحسستها انووو هي تعرفه من زمااااااااااان وصارت تدردش معاااه طول المحاظره وتمزح هم بآخر القاعه
القاعه في عالم .. وامجد وراما في عاالم ثاااني
امجد كان يحكي لراما قصص عنه وهو صغير ووش كثر كان شقي وعذب امه وابوووه
ضحكت راما بصووووووت عالي
امجد : اشششششششششش ويضربهااا على ظهرهاا اسكتي بس فضحتيناااااا عند الدكتور الحين يطردنا براااا
راما دمعت عيوونها من كثر الضحك : الله يرجك ماتوقعتك شقي لهدرجه !!
امجد : ليش انتي ماكنتي شقيه ؟؟
راما : هههههههههههههههه الا كنت شقيه مووت لدرجة اني اول يوم في اول ابتدائي هربت من المدرسه وصرت اتمشى بالشوارع
امجد بصوووت عااالي : هههههههههههههههههههههههه
راما : اشششششششششششششششششششش وترد له الضربه على ظهره ...
. راما : مين الي فضحنا الحين ؟؟؟!!!
ومسكووو سوالف مع بعض وفي نهاية المحاظره حضرووو انفسهم وراما حضرت ساره وامجد حضر محمد عند الدكتور
وطلعووو برا يدورون على ساره ومحمد لقوووهم تحت الشجره الي بالجامعه وساره متكيه براسهااا على كتف محمد
ومحمد يلعب في شعرهااااا ..
راما اول ماشافتهم شهقت
راما : امجد شوووف شوووف العالم في دراسه وهذولا في جوو ثاااني
امجد : هههههههههههههههه تعااالي نروح عندهم نخرب عليهم
راما : يلااااا
امجد : محمد هيييييييييييييييييييييه وين وصلت في عالم الخيااااااال صحصح ترى حنا في محاظرات وجامعه
محمد : الله يقلع ابليسك خوفتني انت وصوتك هذا الخشن خربت ابووو جوي وش تبي انت ؟؟!!
امجد : وش ابي هاااااااااااااااااه ؟!! الحين وش ابي ؟؟ من لقى احبابه نسى اصحابه ؟!!
راما وساره : ههههههههههههه
راما تهمس في اذن ساااره : كيف محمد معاك عسى مازعلك بشي ؟؟
ساره : لا فديته ... احلى من العسسسل
رامااا : عساااهااا دووووووووووم هالسعاده
امجد ومحمد يناظرووون في البناااات
امجد : هييييييييييييه انت وياهااا وش عندكم هاااااه ؟!! صااار لكم وقت توتوتن في اذاني بعض وش تقولون عسى ماتحشووون فيناا بس ؟!!
راما : هههههههههههههه لا حشى بس يعني كلااام بناااات
ساره : ههههههههههههه ايه صح كلام بنااات عيب نقول لكم
امجد : اجل خلااااص مالت عليكم مسووووين عندكم اسرار ..
محمد : اقووووول احس اني انا وساره عطيناكم وجه يلا يلااا بس تقلعووو انت وراماا ؟!!
راما وساره وامجد : ههههههههههههههههه
امجد : الشرهه على الي يحضركم في المحاظره الأولى ..
ساره : جد ياراما حضرتيني فديتك امووووووووااااح
محمد لأمجد : يالبى قلبك ياشيخ
امجد ينااظر في محمد : الحين هذا الي قدرك ربي عليه ؟ شوووف هذي تبوووس خويتها عشان حضرتها وانا يالبى قلبك ياشيخ قووم قووم عطني بوووسه مثلهم ؟!!
محمد نط يبوووس امجد وصاروو يتضاربووون امجد يقوووول بطلت لاتبوووسني وووع ومحمد مصمم الا يبوووووووس امجد
والبنات ميتين ضحك على اشكالهم ..
دخلو الأربعه القاعه للمحاظره الثاااانيه
وكان منظرهم ملفت للقاعه يعني كأنهم ملوووووووووووووك
كل العيووووووووون عليهم ..
جلس محمد وساره في كراسي جنب بعض
ووراهم على طووول جلسو امجد ورامااا
وهم داخلين جووو سواليف مع بعض حتى دخل الدكتوووور ..
مرت ربع ساعه ماقدروو يمسكون انفسهم ...
اخذووو راما وامجد ورقه : وكتبو فيها تعليقات ويحشووون في الدكتووور واعطوها لمحمد وساره
محمد وساره قرأؤها كانو بيموتون من الضحك ويعلقووون على كلامهم ويرسلون الورقه وراء
وطووول المحاظره كذا
مرت لحضة هدوووووء
مسكت رآما القلم وكتبت على طاولتهااا اسمهاا رآآآمــآ بخط روووعه
ناظر امجد في خطهااا واعجب فيه واخذ القلم من يدهااا وكتب على طاولته (امجــد ) خط امجد كــآن جنااااان
وصار تحدي على افضل خط وارسلو ورقه للي قدام يكتبوووون اسماءهم على طاولاتهم ونشوووف مين افضل خط بعد المحاظره وله جائزه يقطووون له بريـآل
خلصت المحاظره ,,, وجاء وقت الحكم ....
وبدووووووون منااااااافس طلع خط امجد هووو اجملهم وقطوو كلهم بريال له
وامجد كان ميت ضحك ووعدهم امجد يحتفظ بالرياااال هذا ذكريات وكتبو كلهم عليه حروفهم s+ m+ a+r
طبعااا هالطولات والمكان خلااااااص صار مايجلس فيه احد غير الأربعه وفعلا كانو لايقين على بعض
وكل الي بالقاعه عارفين انهم فريندز بقووووه من اووول يوم اجتمعو فيه ...
في نهاية الدووام كان جوال راما يررررن ويقفل
فتحت راااما الجوال شافت اسم امل ...
راما تصرخ : يؤ ياربي نسيت امل ...
امجد : هههههههههههه يلا رووحي لها قبل تعصب ..
راما : اكيد ولا راح تذبحني ههههههههه يلا محمد امجد ساره باااي
امجد وساره ومحمد : مع السلاااامه .. الله معاااك
طلعت وكالعاده يمرهااا اخووها خالد نهاية الداوووم
كان خالد واقف برااا ..
ركبت راما السياره : هلا خلووودي انتظر لحضه لاتمشي بتجي وحده معانا ؟
خالد كان جاي من الداوم وطفشااان : مين هذي الي بتجي انا تعبااان مو ناقص اوصل صاحباتك لبيوتهم .
راما : لاا هذي امل بنت خالي راح تجي تتغدى عندنا اليوم
خالد مصدوووم : امل ؟!!
يتبع

الجزء السابع

خالد مصدوووم : امل ؟!!
راما : ايه بس رصيدي مخلص وهي ماعندها رصيد عطني جوالك اتصل عليها تطلع برااا
عطاها خالد الجووال واتصلت منه على امل
راما : الو امل اطلعي براا؟
امل : الوووو مين معااي ؟
امل : هذا انا راما
امل : وجع خوفتيني انتي ورقمك الجديد اقوول ياربي مين هذا متصل مع الظهر لا ويقول اطلعي برا بعد هههههههههههههههههه
راما : هههههههههههههههههه هذا رقم خالد مو رقمي يلا انتظر ك انا برااا مع خالد
امل : طيب جايه ..
ركبت امل السياره وكانت متعطره بعطرر يجنن ويدوووخ روعه وراما رحبت فيهااا وجلسوو يسولفوون بعض
خالد شم ريحة العطر وعجبه حيييييييل ذوقها نزل المرايه وهو يسوق على جهة امل وهي تسوولف وداخله جووو مع راما يحاول يسرق النظر ويتأمل جمالهااا
طبعاا امل متكشخه ومتعطره قبل لاتطلع لأنها عارفه بتروح مع خالد وتسولف وتدردش مع راما بس تراعي كل كلمه تقووولها لأنها تعرف انهاا مع حبيب عمرهااا خالد
كانت تبي تلفت نظره لها بأسلوبها وكلامها وصوتهاا ولبسهااا وفعلآ نجحت في هالشيء وبقووووهـ لأنها اكثر من مره تشوووف عيونه في المرايه
يناظر فيهاا ويتأملهااا وتقرا في عيوووونه كلااام ...
بين يوم وليله صار خالد مجنووونهااا
تغدت راما وامل مع بعض وراحوو غرفة راما ينسدحوون شووي ويدردشووون مع الظهر
راما سمعت صوووت امها تناديهاا وراحت
امل كانت منسدحه على سرير راما وتتأمل زخارف الجبس الي في السقف والأضاءه وتفكر في خاااالد مو مصدقه انها قدرت تجذبه لها بعد هالسنين كلهااا
لاشعورياا حطيت يدهااا تحت المخده .. حست انها مسكت شيء سحبته
لقت بيدهاا ساعه رجاليه فخمه .. مسكت الساااعه وقلبتهاا لقت منقوووش فيها اسم خاالد ال علي
مو مصدقه عيونها قدرت تلمس شيء له مسكت الساعه شمت ريحتها والعطر الي فيهااا وضمتها على صدرهاا
قررت تاخذ الساعه وماتقول لأحد حتى راما وخاصه انو راما ماتعرف ان امل معجبه في خالد ...حطت امل الساعه بشنطتهااا وسكرت الشنطه
في العصر جاء اخو امل الصغير زياد ياخذهااا عمره 15 سنه دق الباب وفتحت له رنااا ووقفت تناظر فيه وتتأمل وسامته رغم صغر سنه
لأنه خالد وراما دائما يعيرون اختهم رنا وينادونها بأسم زياااد ويحرجوونها لأنهم لما كانو صغار
زياد ورنا ماكانو يلعبون الا مع بعض بس من بعد ماكبرووو ابتعدوو عن بعض
زياد تغير كان ابيض وشعره طويل واشقر وشفايفه ورديه الي يشووفه يقوول تركي مو خليجي بسم الله عليه طبعا هوو طنش نظرات رنااا
ودخل وسلم على عمه ابو خالد وام خالد واخذ امل وراحوو لبيتهم
رنا جلست مقهوووره طوول الوقت لأن زياد مااعطاها وجه ولا اهتم لهااا
دخلت غرفتها تبكي حست راماا انوو رنا فيها شيء ودخلت وياها الغرفه وجلست تسألها
حكت لها رنا كل شيء ابتسمت راماا وقالت : رنااا لاتيأسين ياعمرري مصيره بيجي يوووم ويعرف انك تحبينه .
اقتنعت رنا بكلام اختهااا ..
راما : يلا قومي معاي وش رايك نروح نتابع فيلم سواء الحين ؟!!
رنا مبسوطه : جد .؟!! طيب يلاااا
..............................................
في بيت ابو محمد الساعه 12بالليل
رغـد داخله البيت تركض يمــه يمــه وتصيح
ام محمد : بسم الله الرحمن الرحيم وش فيك ؟؟
كان محمد جاي معصب من براا وفي عيونه الشرار وامجد يحاول يهديه
محمد : بنتك هذي الي ماتربت لقيتهااا بالأستراحه هي وصديقاتها ومعاهم شباب يرقصوووون ..
محمد يكلم رغد : تدرين من هذولا الشباب يالي ماتربيتي هذولا اصحابي ؟؟ متصلين علي اجي اشووووفك يالي ماتستحين ...
واخذها يشد شعرهااااااااا ورغد تصارخ وتبكي ..
ام محمد تحاول تفك بينهم : خلاااااااااص محمد خلاااااص
رغد : يمه مااعرفهم كانو صاحباتي مسوين بارتي وحفل وحلويات ومااكنت اعرف ان فيه شباب هنااااك
محمد : ماكنتي تعرفين وانتي كنتي ترقصين مع واحد منهم وتبتسمين له ويشربك العصيررر ؟!!!!!!
وقرب يبي يضربها ثاني مررره بس امجد تدخل
امجد : خلااااص محمد لاتضربهاااا اتركهااا وهد نفسك انت تعبااان ..
رغد فرحت لما شافت امجد يدافع عنهـآ كانت تناظر فيه وكـأنه فاااارس احلامها والبطل الي تتمنـآه ..
ام محمد : رغد اطلعي على غرفتك يلاااا
راحت رغد تركض مع الدرج طالعه لغرفتهااا وماانتبهت للخادمه الي بالقصرر كانت نازله مع الدرج
اصدمت رغد فيهااا وطاحت كأسات المويه الي كانت بالصحن الي في يد الخادمه وتكسرت ..
محمد يصارخ عليهااا : لاتفرحين وتفكرين انوو الموضوع انتهى خلي ابوووي يرجع من الشركه واقوووول له عن الي سويتيه ..
طبعآ رغد داااهيه وكانت خايفه من ابوهااا لأنها تعرف ابوها صحيح مدلعها لأنها بنته الوحيدهـ بس اذا عصب عصب
فقررت تقلب الموضوع كله محمد و تسبق محمد قبل ابوها مايجي للبيت ويقول له عن الي صار ويعصب
اخذت جوالها رغد واتصلت على ابوها
ابو محمد : هلا رغوودهـ
رغد تتصنع الدموووع : هلاا بابا
ابو محمد : وش فيك ؟
رغد : تخيل يابابا الليله كنت معزومه على بارتي مع صاحباتي بالاستراحه ووحده من صاحباتي جابت شباب
طبعا انا اخاف منهم مااحبهم وانت مربيني اني ما احتك بالشباب انا تربيت يدك يابابا
وقلت لصاحباتي انا مستحيل اجلس معاكم ولا راح امشي معاكم بعد اليوووم
وعلى طول اخذت جوالي واتصلت على محمد يجي ياخذني من هالمكان
ومحمد جاء ياخذني ولما شاف الشباب عصب وجلس يضربني .. ماترك لي فرصه اشرح له الموضوع
وتصنعت رغد الدموووع
ابو محمد : خلاص اهدي ولا تبكين وانا عندي شغل اظافي الليله نص ساعه واخلص واجيكم و راح اتفاهم مع محمد ..
رغد : اوكي بابا بااااي
قفلت رغد الخط وابتسمت ابتسامة خبث والشر يلمع في عيووونهااا ...
بعد نصف ساعه
دخل ابو محمد البيت ..
كانت رغد بغرفتهااا وبجناحها الي بالقصرر وتناظر من الدريشه ولما شافت رغد سيارة ابوها
نزلت تركض من الدرج يم الباب
وبالصاله كان محمد وامجد وام محمد جالسين ويناظرووون لرغد وهي نازله تركض يم الباب
قام محمد يبي يلحقهااا ويبرد خاطره فيهااا للحين وهو حااقد عليهاا
فتح ابوهاا الباب وتفاجأ برغد تضمه وتبكي
ومحمد كان جاي وراها معصب
ابو محمد يكلم محمد : خيــر وش عندك جاي وراء البنت ؟
محمد : يبه بنتك هذي ....
قاطعه ابو محمد : انا عارف الموضوع كله رغد حكت لي كل شيء ياليت بدل ماتشوووف اخطأ غيرك تشوووف اخطأئك انت وتعدلهااا
ولو تمد يدك مره ثااانيه على رغد راح اكسر يدك فااهم ولا لا ؟
محمد : بس يبه انا ماسويت الي هي سوته اناا وانا ولد مااسهر في استراحه مع بنااات اخر الليل بس هذي اللي ...
ابو محمد : بسسس ولا كلمه يلا انقلع غرفتك ولا اشووفك تمد يدك مره ثانيه على اختك ..
رغد وهي بحضن ابوووها ناظرت في اخوها محمد وابتسمت ابتسامة سخريه
محمد ماكان يقدر يقوول شيء انقهرررر مرررره وطلع لغرفته وامجد لحقه في غرفته
امجد : محمد خلاااص اتركهاا هي مراهقه وصغيره وحتى لو غلطت لا تتعامل معها بهذا الأسلوب
محمد : طيب لو انت مكاني وش بتسوي ؟
امجد : وربي اني اشووف رغد مثل اختي وانقهرت صحيح بس انت لا تتعامل معاها كذا حتى لو فرضا هي غلطت خل اسلوبك ارقى
محمد : انا اعرف رغد من يوم كنا صغااار عنيده مايمشي الا الي براسهااا بس والله لأربيهااا ..
امجد : لا تقول كذا قول الله يهديهاا ..
بعدهاا سهرووو مع بعض وامجد يحاول ينسي محمد هالموضوع عشان يروووق ومايتضايق ولا يتعب نفسه ..
...................................
في الجامعه ...
ساره وراما : كانو يدردشووون مع بعض
جو محمد وامجد عندهم ساااره راحت تركض وتضم محمد
مد يده امجد وصافح رامااا
راما : مرحبااا
وجلسووو يدردشون ودخلو القاعه مع بعض وكل واحد جلس مكااانه
وكل الي بالقاعه يقرؤون السعاده بعيووونهم سواليف وضحك عايشين كل لحضه بحيااتهم
راما وامجد مايملون من بعض سواليف وحكايا وشخصياتهم قريبه من بعض .. كأنهم يعرفوون بعضهم من زمان
امجد كتب في المحاظره الأخيره ورقه لراما : راما بعد هذي المحاظره انا عازمك على كووفي وش رايك تجين معااي ؟!!
راما مبسوطه : اوكي ياقمرر
كانت راما تعد الدقايق والثواني متى تنتهي المحاظره عشان تطلع معاااه للكوفي ويجلسوون مع بعض
بعد المحاظره ...
امجد وراما : ساره محمد توصون شيء بنطلع احنا مشوووار
محمد وساره مستغربين : خيــر على ووووين !!!!

يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات



    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -