بداية

رواية مشهور وش يعني مشهور تلعب بمشاعري لا منت معذور -13

رواية مشهور وش يعني مشهور تلعب بمشاعري لا منت معذور - غرام

رواية مشهور وش يعني مشهور تلعب بمشاعري لا منت معذور -13

حس الياس بالتوتر لما مسكت يده
قربها له وناظر بعيونها
Just know that I'm sorry
I never wanted to make you feel so small
Our story is just beginning
But let the truth break down these walls (oh yeah yeah)
And every time I think of you
I think of how you pushed me through
And show me how much better I could be
Here I am with all my heart
I hope you understand
I know I let you down
But I'm never gonna make
That mistake again
You brought me closer
To who I really am
Come take my hand
I want the world to see
What you mean to me (yeah)
You make me feel like I'm myself
Instead of being someone else
I wanna live that every day
You say what no one else was saying
تذكرت لميس لما تعاند الياس ومسكت ضحكتها
You know exactly how to get to me
You know it's what I need
It's what I need yeah
دق قلبها زياده وهي تتذكر كلامه يوم كانو لحالهم
Here I am with all my heart
I hope you understand (I hope you understand)
I know I let you down
But I'm never gonna make that mistake again (that mistake again)
You brought me closer
To who I really am
So come take my hand
I want the world to see
What you mean to me
What you mean to me
هدوووء
كان الياس شـآبك آصـآبع يده بيدها
ويناظر بعيونها
الجمهور لحظة صمت => خخ
الياس : Can you forgive me
: تقدرين تسامحيني
الجمهور بصراخ : Say Yes come on
لميس بإحراج : yes
الياس بإبتسامه : I can not hear you
: ما اسسمعك
لميس بضحكه : yes yes i forgive you
آي آي سـآمحتك
الياس : I really lick this girl " ناظر بعيون لميس " I Love you
بـآسها من خدها الجمهور كله قـآم يصارخ => آحرآآج
ديف اشر للألياس يعني خلص
رجعو لورا المسرح
لميس بإحراج : MYSTRY انا
الياس حط يده على شفايفها : آووص اجلي الكلام للبيت اوك
لميس : اوك
__________________________________________________
_____
ترـآ بداية البـآرت جريئ ..

آلبــــــــــــــــــــآرت الحـآدي عشر ..=)

__________________________________________________ ___________
خلص الياس الحفله وآتجهو للفيلا
دخلت لميس تـآخذ شاور
وطلعت وقعدت على السرير متوتره
آتجهت للبراد وآخذت مـآي وآتجهت للكبت وطلعت منه حبوب وخذت منها قبل لا يدخل الياس
آخذت نفس ولفت على الباب
" اليـآس "
دخلت وانا مبتسم وجلست قبالها
ناظرتها بالنظرات اللي تضعفها
لميس : آليياس لا تناظرني كيذا
الياس : لسه بـآقي حواجز
لميس : لا بس " تغير الموضوع " شلون آقنعت المنتج
الياس : رحت له وقلت له ببساطه ما بشارك بفلمك لو بكذب عشان اشارك فيه وقلت انه وجودك بحياتي صحيح سكت وبعدين قلت له سررني التعامل معك قـآل وانا ايضا بس لا تنسى التصوير اليوم
لميس بحماس : يعني لسه بتشارك
الياس : يب
لميس : بنرجع لراس الخيمه بكره
الياس : اذا تبين مافيه مشكله بس مابطول لأن ورانا سفره لفرنسا
لميس : آمم طيب
الياس قربت منها وصرت الفلف شعرها بأصابعه : وش كان شعورك لما سمعتي اسمك
لميس تنهدت وبحالميه : حسيت كأن احلامي تحققت تدري كان شي ودي اسوي انك تناديني انت يا مستري من بين بد الناس وتغني لي لا وشلون لو تعتذر
الياس : طيب آنتي سويتي اللي تبينه معليه آسوي اللي آبيه بسويه لا تتحركين
لميس جات تعارض بس قاطعتها: لا تتحركين لا تقولين شي
ثوآني وما كان يفصل بينا شي
لأول مره شفايفي تعانق شفايفها
ما ادري وش كان احساسي حسيت اني تخدرت
مـآ آخذت راحتي عشان ما اضايقها
حسيت آن جسمي نفضته كهرب من قربها
آه بس آبتسمت ابتسامه جانبيه وجيت اقوم بس ما قاومت ورجعت قعدت
ورجعت قربت منها من جديد
ثواني يتهيأ لي ولا لميس جد تبي تكمل اللي بديته
أكد لي الموضوع يوم قعدت على ركبها وحاوطت رقبتي بيدينها
شوي واطيح من السرير بس مسكت نفسي عشانها
خقيت خقه مو طبيعيه يوم خللت اصابعها بشعري
وتعرفون انه ضعفي شعري
ما قدرت اقاوم ابد
مسكتها من خصرها ورميتها بخفيف على السرير
الياس : خير هبال اطفال مطولين ردي الباب وراك
اححم سمعتووه خلوهم بروحهم
__________________________________________________ ___________
برآس الخيمه ..
ميرا بصراخ : حناااااااااااااان قـآم آبوك قـآم
حنان بعدم تصدقين : كذآآبه
ميرا : والله والله وربي
حنان : ششلون حالته
ميرا : ما ادري يقول الدكتور ان شاء الله خير
حنان من قلب : ان شاء الله
ميرا : دقيقه حنان " تكلم خالد " هلا .. طيب طيب .. اوك بتصل فيهم .. " تكلم حنان " حنون انا بسسكر الحين عندي اتصالات لجده ولوس انجلوس
حنان : سلامات ليه
ميرا : قال خالد انه ابوك قال يبينا كلنا يعني كلمي الباقي وخلهم يجون للمستشفى
حنان : يفضل نتصل بكره الحين نايمين
ميرا : اوك يلا
حنان : سلام
ميرا : سلام
سكرت ميرا وتنهدت
ميرا : خالد وش قال الدكتور
خالد : يقول حالته مو مسستقره
ميرا : الله يسـآعده
خالد من قلب : آمييين
__________________________________________________ _________
في اليوم التالي
بجده .. عروس البحر الأحمر => تذكرت القراءه خخ
صحى على رنة جواله
طلال رد بصوت كله نوم : الو
ميرا : طلال
طلال بإستغراب : ميرا
ميرا : اي طلال انتو لازم ترجعون الإمارات
طلال بإستغراب آكبر : لييه
ميرا : امم " تحاول تبين انها طبيعيه " جدك بالمستشفى
نقز طلال وبصدمه : آييش
ميرا : اهدا طلال " بكذب " حالته مو خطره بس هو يبينا كلنا حوله
طلال : آوك خلاص اليوم اكون عندكم
ميرا : اوك
سكرت ميرا
وهي ما تدري انها دخلت طلال بدوامه افكاره
لف على جهة مي كانت مو موجوده
شكلها صاحيه من فتره
قـآم طلال ودخل للحمام يـآخذ شاور وويتوضى
عند مي كانت صـآحيه من فتره وجالسه بالمطبخ
تسوي كوفي لها ولطلال
طلعت للصاله وحطتهم على الطاوله وراحت تصحيه
واستغربت انه صاحي
مي بنفسها : غريبه صاحي بدري
شوي وطلع طلال من الحمام ابتسم لمي ودخل غرفة تبديل الملابس
شكله مسستعجل بس وش عنده
طلعت للصاله تنتظره
شوي وجلس جنبها
باسها من خدها : صباح الخير
مي انتبهت : صباح النور
طلال : آمم مي احنا اليوم لازم نرجع للإمارات
مي بإستغراب وخوف : ليه
طلال : لا تخافين بس آمم جدي يبينا كلنا
مي بعدم تصديق : اها
__________________________________________________
_______________

في لووس انجلوس

طلعت من غرفة تبديل الملابس وابتسمت يوم شافته نايم
شكله مطول خخ
طلعت من الغرفه ودخلت للمطبخ سوت بلاك كوفي وفتحت البراد
وحطت بـآنتي هذا يموت عليه الياس
حطته ع الصينيه وحطت كـآس ماي وطلعت للغرفه
دخلت الغرفه وناظرت نفسها بالمنظره
تحسست الجرح وآحمر وجهها يوم تذكرت اللي صار امس
صادقه مي يوم تقول آظفر البنصر عنده يبي له قص خخ
آشك انه اطول من اظفر ميرا هع
راحت على السرير وجلست على الطرف
لميس بنعومه : الياس
الياس .. لا حياة لمن تنادي
لميس مررت اصبعها على خده : اليــآس اليــــــــــآس
الياس فتح عين : خمس دقايق بس
لميس : لا خمس ولا عشر يلا قوم الساعه 12 ونص
الياس يناظرها : ناسيه متى نمنا امس
لميس بإحراج : ايه محد قال لك
الياس : هههههههههههههههههههههههههههههههههه آمانه
لميس : قوم قوم بس
ضحك وهو يقوم : اوك
دخل الحمام الله يعزكم
لميس بنفسها : الا يبي يحرجني اصبحنا واصبح الملك لله
لفت على جواله اللي دق
شافت المتصل عامر
توترت ترد ولا لا
لميس بصراخ : اليوووس
الياس : هلا
لميس : جوالك
الياس : متصبحين بوجهي مين
لميس بإرتباك : عامر
الياس ببرود : ردي
لميس بصدمه : هاا لا مابي مستحيل
الياس : لو عمار رديتي يعني
لميس : بعد لا ما يخصني
الياس : ردي بس انا وانتي واحد
لميس : بس كل واحد له شخصيه مسستقله
الياس : ههههههههههههههههههههههههههه فديت الشخصيه المستقله ردي بس
شالت الجوال
وردت وجاها صوته : بدري كان ما رديت
لميس بإحراج : هلا عامر آمم الياس بالحمام
حست بصوته تغير : اها اوك بس قولي له لا طلع يحجز لكم ع الإمارات
لميس بإستغراب : لييه عسى ما شر
عامر بضيق : ما ششر بس جدي بالمستشفى
لميس : حالته خطيره
عامر : لا هو حالته مو خطيره بس يبينا كلنا حوله
لميس بهدوء : اوك بقول لإلياس وعلى اقرب طياره
عامر : اوك
لميس : طيب سلآم
قبل لا تسكر : لمييس
لميس : ها هلا
عامر بحزن واضح : مستانسه
لميس برجفه : على
عامر : مع الياس
لميس : الياس ما يتعوض
عامر : لأنه مشهور ولا لأنه جرحك ما حددتي
لميس بقهر : لآني آحبه والياس عمره ما قصد يجرحني => وآضح
عامر : آلله يوفقكم
لميس : تقول مي بيخطبون لك
عامر تنهد : اي رغد خويتكم
لميس بصدمه : رغد
عامر بإستغراب : ايه ليه
لميس : لا آبد يلآ مع السلامه
عامر : توصلون بالسلامه سلام
سكرت لميس وهي مصدومه
لا اكيد ام الياس تخبلت رررغد
المغروره ما لقت غيرها
وش كرهها هالإنسانه مدري ليه ميوش مرافقتها
مي قالت انها بتخطب له ريماس هم صدق صديقات الروح بالروح
بس الفررررق واضح بينهم
قامت وطلعت لإلياس ملابس وهي بقمة سرحانها
قعدت ع السرير : يالله منك يا الياس بردت القهوه
الياس : كاني كاني خلصت
طلع الياس وجلس جنبها : وش عنده عامر
لميس : يقول انه يبونا نرجع للإمارات
الياس : ها لييه
لميس : جدي بالمستشفى
الياس بصدمه : ايش
لميس : آيوه بس حالته مو خطره
الياس : اوك بدق على ديف
لميس : يفضل نحجز عشان ديف احس سوينا له شوشره
الياس : اوك بدق عليهم واشوف لو فيه حجوز لو مافي نسافر بالطياره الخاصه
لميس : امم اوك
الياس : فيك شي
لميس : عامر بيخطبون له
الياس بعصبيه : وش اللي قاهرك
لميس : ههههههههههههههههههههههههههههههههههه يا زينهم اللي يغارون ابد بس بيخطبون وحده كريهه وما تنبلع
الياس : مو قصة اغار بس يعني انتي وش لك
لميس : امم ما تغار ابد بس احس انه حرام عليه رغد لو ماخذين له وحده زيي يعني
الياس بتهديد : لميس
لميس : ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه تبيني اسسكت قول انك تغار ادري انك تغار اصلا
الياس ببرود مصطنع : عادي
لميس : امم بكلم خالتي لا رجعنا ع الموضوع حرام عامر ما يستاهل
الياس بنرفزه : لميس ناظرتي وجهك اليوم بالمنظره شفتي الجرح اللي فيه
لميس تجاريه : ايوه
الياس : لو زودتي كلام صدقيني بتلقين مثله بكل مكان
لميس : ههههههههههههههههههههههههههه " باسته من خده " يا علني افديييهم اللي يغارون
الياس : يالله ع الأمل
لميس : آمم اصصلا انتو دومكم كيذا يعني لو تغارون ما تقولون كأن فيه شي بينقص جزء من كرامتكم
الياس : هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
لميس تغير الموضوع وبهدوء : ع فكره امس يوم طلعت من الحمام قبل لا تدخل الغرفه آخذت حبوب منع حمل خذتهم من مي
الياس بهدوء : آمم نفس التفكير
لميس سكتت
الياس : لا تضربين اخماس بأسداس بس الين تهدي الأوضاع من حوولنا ولما نخطط تحملين بنزلك الإمارات تقضين حملك وانا بين كل اسبوع بتلقيني عندك الين تولدين
لميس : امم طيب
الياس مسح على خدها : ضايقتك
لميس قامت بهدوء وفتحت الدولاب : لا ابدا
طلعت الشنط وحطت ملابس لها وله تكفيهم اسبوع
حضنها من ورا وهمس بإذنها : لا اكيد فيك شي
لميس بإبتسامه : بس متضايقه عشان جدي
الياس همس : آمم لالا فيك شي ثاني لميس ما اتوقع يحتاج تسأليني اذا اغار عليك لأنك تعرفين الجواب آكيد آني اغار عليك انا اغار عليك من نسمة الهوا
لميس لفت له : انا ادري بس جد متضايقه عشان جدي خالد يقول انه بالمستشفى بسببنا
الياس بإستغراب : وش لنا احنا
لميس : مدري لا تسألني
الياس باسها من خدها : اوك انا بروح اشوف اذا في حجوز
لميس : آوك
طلع الياس
ولميس لمت ملابس لهم تكفيهم اسبوع
__________________________________________________ __
حنان : ما يصيير حرام عليكم
ابو ماجد : حنان خليهم يحسون انهم غلطو
حنان : يحسون انهم غلطو بس مو يحملون ذنب
ابو جسار : احنا غلطنا يوم قلنا لك
حنان : عبدالعزيز انا ما قلت الا الصصدق حرام يحملون الذنب غلط كيذا
ابو الياس : انا مع حنان كيذا ما يصير واول من بيتضرر لميس
ابو خالد : لالالا احنا ما اتفقنا كيذا تطلع براس لميس لا
ابو بسيل : راح يتحملون غلطتهم بهالشكل وليه براس لميس عادي الموضوع ما راح يضر احد
حنان : عبدالعزيز لميس حساسه حيل لو سمحتوو حرام عليكم تسوون كيذا محد يرضاها
ابو ماجد : هي كلها اليوم خليهم يعرفون انه اللي سووه غلط
تنهدت حنان : بس اليوم
ابو خالد بعصبيه : وانتي جاريتيهم
ابو الياس بنفس العصبيه : انتو من جدكم وش فيكم على العيال
ابو خالد : بعدين احنا عيالنا واحنا نتصرف معهم مو تسوون فيهم كيذا
ابو الياس : وكيف تستغلون الموقف بهالشكل عشان توضحون لهم انهم غلطانين
حنان : بعدين بالعكس كل ما شافوكم كيذا بيزيدون لأن كل ممنوع مرغوب والياس وانا اعرفه عنييد واللي براسه بيسويه برضاكم ولا بدونه
ابو ماجد : شوفو وكلمتي ما اثنيها بنسويها بنسويها لو ما راح تـآخذ الا ساعه وحده يعرفون انه مو لحالهم بيتضررون
حنان : صالح ما عطيتنا رايك
ابو فهد : حنان اخوانك معهم حق خليهم يحتملون الغلط لو ساعه وحده يعرفون انه كلنا بنتضرر من تهورهم
سكتو كلهم
__________________________________________________
___________
ع الساعه 7 بالليل
الكل كان هناك
لميس والياس تو ما وصلو
مي وطلال وصلو ..
محد درى بالسالفة الا الأعمام وميرا اللي خبرتها حنان
اندق جوال خالد
خالد : هلا لميس
الكل التفت على خالد
لميس : هلا خلود
خالد : وصلتو
لميس : يب وصلنا انتو اي مستشفى
خالد : دقيقه من بيجيبكم
لميس : طلوول
خالد : خلوه يرتاح تووه واصل انا بمركم
لميس : اوكيك
خالد : اوك يلا سلامو
لميس : سلام
سكر خالد
خالد : وصلو بروح اجيبهم
الكل ناظروه وهز راسهم بالإيجاب
طلع خالد من المستشفى واتجه للمطار
__________________________________________________ ________
صصصصصصدمه
الياس بصدمه : آيش
ابو ماجد : آييوه الحين اييش آسسمعوني زين سوالفكم ذي تبطلوووووونها شفتو وش سويتو
ابو فهد : ابوي لو مات ذنبه برقبتكم
الياس يناظر ابوه : يببه صدق
ابو الياس سـآكت يناظر حنان
ابو خالد ناظرهم
ابو جسار : آسمعوني عدل تلقوون حل للموضوع
لميس ناظرت الياس بصدمه
لميس : مسستحيل جدي اقوا من كيذا مسستحيل هالشي يهزه
ابو جسار : محسسبين اللي سويتوه سهل
لميس خنقتها العبره : ولو ما طلعنا سمعنا كم كلمه واذا طلعنا بعد سمعتونا كم كلمه حرام عليكم
الياس يكمل : لا سوينا حقوقنا الزوجيه على اكمل وجه قلتو لنا غلط واذا نقصنا بحقوق بعض بعد قلتو لنا غلط احترنا
لميس تنهدت ودموعها بدت تنزل لفت على الياس : شكل آببد ما لنا ايام سسوا
الياس ناظرهم بحده : لو تطلقنا بيريحكم الوضع
ابو الياس وابو خالد ناظرو بعض بعدها لفو عليهم
ابو جسار : هذي احسن حل برايي
قبل لا يردون لفو على الدكتور اللي دخل بسسرعه للغرفه
ولحقوه دكاتره ونرسات
واحد داخل وواحد طالع
طلع الدكتور بعدها ونزل الكمامه من وجهه بخيبة امل : الأعمار بيد الله وانتو مؤمنين بالقضاء والقدر عطاكم عمره
هدوووووء قطعه صرخة حنان : لالالالالا كذاب ابوي ما مات
جات تدخل بس الدكتور واقف : يا آنسه ادعي له بالرحمه هذا يومه
حنان تدفه بقوه : آبعد ابوي ما مات ابوي لسسه عايش لسسه بعدوووووو
بعد الدكتور لها
دخلت حنان شالت الغطا عن ابوها
حنان تصيح من قلب : ييييييبه قوم قوم قوول لهم انك ما مت قوووم وكذب اخواني اللي تبلو على احفادك يييييبه قوم لاتهدني بروحي انا وامي وين بنقعد وين بنعييش حطت راسها على صدر ابوها وهي تبكي من قلب
حست احد يسحبها بهدوء
حنان تشاهق : ادفع عمري يا ميرا وهو يعييش ادفع عمري عششـآنه لو انا مت ماحد بيتضرر بس هو يوم مات كلنا بنتضرر
ميرا مسحت دموعها بحنان : حنون قلبو ما يصير تسوين كيذا بعمرك هذا يومه ورب ضارة نافعه ما تدرين
حنان طلعت مع ميرا اللي سحبتها بهدوء
لفت حنان على اخونها اللي كانو متجمعين
ميرا مسكتها : لميس اغمى عليها
حنان : تحسسسب انها هي الغلطانه امي ميرا امي وش صار فيها
ميرا تنهدت : امي ما درت لسسه للحين نايمه
حنان : ياربي تجيب العواقب سسليمه
ميرا : آمين حنان لميس والياس لازم يعرفون مسستحيل يظلون كيذا
حنان : ما بسسكت ابوي ما بيرضى على لميس ابدا
في الليل
فضت المستشفى
الشيبه ظلو عشان ينهون اجراءات الدفن
وظلو ميرا وحنان وخالد والياس ولميس وجسار
ميرا تتنهد : آستغفر الله يـآربي واتوب اليك حنان تكفون خلاص ابوس ايدك بسك صصييياح لو الدموع ترجع الميت كان كلنا بكييينا خلالاص
حنان مسحت دموعها
ميرا بحنان : حنوون غلالاي انتي كيذا تعذبيينه
حنان سكتت وناظرت بالفراغ اللي قدامها
لفت على ميرا اللي قامت من شافت ابو خالد
ميرا : عمي حسن
لف عليها : ها هلا
ميرا : لميس والياس لازم يعرفون انه مالهم ذنب
ابو خالد : ادري والله ادري بس
ميرا : حرام ينظلمون كيذا ترا لو تطلقو بهالسبب ذنبهم جد برقبتكم وذنب ابوي بعد لأن بنيتو كذبتكم عليه
ابو خالد تنهد : خلاص انا بحاول وان شاء الله خير
ميرا قعدت على الكرسي : ان شاء الله
التفتت على جسار اللي قعد جنب حنان
جسار : ها حنون اخبارك الحين
حنان : شلون اخباري يعني بطير من الوناسه مثلا
جسار : امم انزين تعالي صفقيني بعد شسمه جبت لك ليمون بالنعناع
حنان : مالي نفسس شي
جسار : لالا مالي دخل بتـآخذينه
طلعه من الكرتون ومده لها : يلالا
حنان : جسسار مالي نفس
جسار : ترا لو ما شربتيه بصبه عليك بكيفك
حنان خذته منه
ميرا نطت : عسى بس لي محصصول كافيين من بين هالأكياس
جسار : هوو شوفي بصراحه انا جبت لك بس طاح من كثر الأغراض فعشان كيذا بعطيك حقي لأن انا ماودي بكوفي الحين
ميرا : لا خلاص مو لازم اقوم اجيب لي
جسار : لالالالاحول نستهبل اقول لك انا ماودي " مد لها الكوفي " خذي
ميرا ناظرته ثم خذت الكوفي
قام جسار
حنان : وين
جسار : برووح آودي الأغراض اللي طلبوها خالد والياس
لف على ميرا اللي كانت تشرب من الكوفي بسرحان
جسار كاتم الضحكه : مييور
ميرا : هلا
جسار : تذكرت شسسمه تراني شـآرب من الكوفي على فكره
ميرا : طيب ويعني
جسار بإبتسامه صفر : تعجيبني قسسم
حنان ناظرت ميرا : يا حلوك احنا تصدقين البنات لو والله زوجها اللي شارب ما شربت من بعده
ميرا : تستهبليين صح
حنان : هو مو كلهم بس مـآ يرضون
ميرا بإستغراب : وليه
حنان تناظر جسار اللي يناظرها بخبث : هذي الحركه عندنا يسوونها المتزوجين بس واذا سووها اللي مو متزوجين يعني اللي شربتي من بعده تحبينه
نقزت ميرا وانصب الكوفي على ثيابها وعلى الأرض : وشششششهو
جسار : ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه يـآ قلبي عليك يا حنووون عليك تبهيرات مو صاحيه ابد
ميرا بعصبيه : مالت عليكم وجع آآآآح يعوور
جسار بإهتمام : يعورك
ميرا : لالا شوفني مثل الحصان اكيد يعور
جسار : عششان تعرفين شلون تلبسين عباية لو لابسه كان ما احترقتي
ميرا : آحمد ربك مو لابسه الشورت
جسار عصب : جربي
ميرا : يالله مو وقته ترجعني البيت بروح ابدل
جسار : آمشي
__________________________________________________ __________
عند لميس
فتحت عيونها وكان الياس وخالد وابوها عندها نايمين
تنهدت وناظرت الباب وخنقتها العبره
احنا وش اللي سويناه بالضبط
يـآربي سـآعدني خلالاص والله ما عاد افكر اخطي الإمارات حتى
بس يقولون انه انا والياس مالنا يد بالموضوع
التفت على خالد اللي كان مبتسم لها ويلعب بشعرها
لميس : خلود بطلبك طلب
خالد : عيوني لك
لميس : قول انه اللي صار حلم
خالد سكت
تنهدت لميس بضيق : جدي مو ضعيف عشان تهزه هالنزوه البسيطه بعدين يوم دخلت حنان ليه بوجهه جروح

يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -