بداية

رواية ياخاطفي وين القي عزتي في زمان المذلة -101

رواية ياخاطفي وين القي عزتي في زمان المذلة - غرام

رواية ياخاطفي وين القي عزتي في زمان المذلة -101

بعد مآ رجعوآ سمر وهنادي للبيت
شهد بحقد: بجد أنه حقير
رغد تبكي:كرهت حياتي منهم مدري ويش الذنب اللي سويته حتى تكون هذي عواقبه
شهد تهديها: استغفر الله لاتتسخطين
رغد:قوليلي ويش أسوي انا خلاص بترك الدراسه وارتاح
شهد بعصبيه: مجنونه أنتي هذا الشي شيليه من راسك
رغد تمسح دموعها:مافي حل ثاني ..الكل صار يتكلم والله ياشهد أني ابتعد عنه ودايم اتهاوش معه عشان كذا حاقد علي
شهد: ياربي هذا من وين طلع لك ماحنا ناقصينه
رغد نزلت راسها: انا كل تفكيري بشوق ومرضها شايله همهآ أكيد تعبانه لان الأدويه اللي يعطونها قويه مره وراح تزيد تعبها وهذا الأخ كل يوم يزيد علي
شهد: طنشيه
رغد:تعبت وأنا أطنشه هذا لزقه وربي لزقه مدري متى بيمل قرب الترم ينتهي وهو وراي
شهد تضحك: احسك حاقده عليه
رغد بنبرة حاقده جدا: لو بيدي كان قتلته
شهد: شوفي يارغد الرجال اهتمامه فيك غريب على كثر هواشك له مايمل اكيد براسه موآل
رغد تتخصر: زي ويش ؟
شهد تهز كتوفها: الله أعلم
رغد تهز راسها بعصبيه وتصرخ: أوووف اووف كرهت عمري
شهد:يابنت الناس روقي بعدين تراك مزودتها حبتين ماتسوى انك تعصبين
رغد بكره: هذا اليوم تعيس بكل شي ..ماكان ناقص الا عبدالله
شهد تضحك: ويش السر اللي مخليهم كلهم متيمين بحبك
رغد فتحت عيونها على الاخير وبحده :ويـــش قلتي؟!
شهد بقوة عين:أنا صادقه باين يحبونك
رغد: حبهم قرد أحوول قولي آمين
شهد انفجرت ضحك:يمممه قرد مره وحده "صارت تضحك بصوت عالي"
رغد تقلب عيونها: اكرهم هذول الاثنين أتعسوا حياتي كل ما فرحت نكدوا علي
شهد:قولي لا أله ألا الله وانسي كل اللي صار ترى محد بيتعب ألا أنتي ..فكري بالحفله وايش بتلبسين حتى تضيعيين تفكيرك فيهم
رغد تذكرت: يووه ماشريت فستآن
شهد: ولآ أنا بلبس حق شبكة سحر
رغد :وأنا مثلك مالي خلق اسوي شي اصلا الحفله مالها داعي كآن أخذها محد له نفس لشي
شهد ضربتها بخفه: خلينا نغير جو الحزن ..ياربي منك تحبين الحزن
صباح اليوم التالي
صحت على صوت جوالها المزعج ...قطع أحلى أحلامهآ لفت على الجهه الثانيه متجاهله رنينه المزعج وكملت نومتها بسلام ..رجع يدق مره ثانيه بكل تثاقل ردت
هنادي بصوت كله نوم: نعمم
روان تضحك:صباح الخير
هنادي: الله لا يصبح عليك
روان:قومي يالله غسلي وألبسي بمرك
هنادي تغمض عيونها بقوه وبصوت ناعس: أبي انام ماني فاضيه لك بعدين تعالي
روان صرخت بأذنها:قووووومي يالله بنمرك احنا والبنات
هنادي فتحت عيونها بتكاسل:أووف ابوي مايسمح لي
روان بسخريه: من متى ياعروس ...قومي بسك اعتذار لاحقه على النوم
هنادي بعصبيه جلست: وين بتروحون؟
روان: مايخصك انتي قومي الحين والبسي عشر دقايق ونوصل سيوو
رمت جوالها واخذت منشفتها ودخلت الحمام تغسل وجهها عشان تصحصح ..رجعت صلت صلاة الفجر ولبست بنطلون جينز سكيني وتيشرت تركوآز سحبت شنطتها وجوالها وعبايتها ولبست دخلت المطبخ فتحت الثلاجه أخذت لها كوب عصير ونزلت
أول مادخلت السياره انرعبت من صرختهم: صباااااااااح الخير
هنادي بدون نفس: صباح النور
أية: لآآآآ..عروستنا زعلانه
هنادي: ايه زعلانه ..شايفين اني عروس تنكدون علي نومي ليه
جاتها ضربه بكل دفاشه من علياء:مالت عليك هذا جزآتنا اللي بنروح نفطر كلنا مع بعض قلنا نمرك
منال:كله من روان قلنا لها مانبيك تروحين
هنادي لفت عليها وتخصرت: خيييير ليه ماتمروني ؟
روان نزلت طرحتها:شفتي قلبي مايرضى ينبسط بدونك
هنادي: فديتك انتي مو مثلهم دفشين
علياء بتمد يدها وتضربها مسكت يدها بحركه سريعه: انتي يالدفشه احد قالك يدك ثقيله
علياء:ههههههههه أجل اسكتي لا يجيك اللي اقوى منه
أيه: ماقلتي هنو كيف تحضيراتك لبكره
هنادي ببرود: عاديه حفله مختصره وانتهينا
منال:الله يوفقكم
روآن :راح نفقدك
هنادي تضحك:لآتخافين كل يوم مسنتره عندك
علياء فتحت شنطتها وطلعت بكت الدخان: لاتخلين الرجال يتحكم فيك يقولون الولد على ماربيتيه والرجال على ماعودتيه
منال تضحك بهستريا:شوفوا مين ينصح ..عليان خليك ساكت الله يرحم لي والدينك
روان تسحب سيجاره من علياء:وين نروح نفطر
هنادي صرخت: هيه جايبني وانتم مآ أتفقتوآ ..رجعوني اكمل نومي
أية: اول مره اشوف أنسانه تموت على النوم مثلك تراكِ بتودعين العزوبيه بكره
منال همست لأيه ..وانطلقت ضحكآتهم بالسياره
علياء تنفذ الدخان من فمها:ضحكونا معكم يالعربجيات
هنادي بتطالعهم بنص عين:انا فاهمتهم بس هين بترجع لكم
روان تضم هنادي لحضنها: ماعليك منهم حبيبتي
منال تغمض عيونها بكفوفها:تكفون لا تقلبونها فلم هندي نبي نفطر بدون مقبلات
أيه تدقها: خليهم يعيشون الجو
علياء قرصت أيه:انطمي
هنادي حطت راسها على صدر روان خمست بوجههم: مالت عليكم ...بكمل نومتي لا وصلنا المطعم قولولي
منال تطالع بعلياء وأيه:عجبهآ المكآن الآخت
روان بأنزعآج: منال اسكتي ادوشتي راسي "طلت على هنادي" احبك ياهنودتي
هنادي تغمز لها: مي تو بيبي
وصلوآ للمطعم وكآن شكلهم ملفت للأنتباه خآصه ان علياء وروآن كآشفين وجههم
بعد صلاة العصر
اجتمعوآ الكل ببيت ابو مهآ
{ مها وبنتها – شهد ومشاري – ريم- رغد – سحر-سمر-روآن-هنادي }
مها: واخباركم جميعآ
الكل:الحمدلله
شهد:انتي كيفك ؟
مها تلف : زي مآتشوفين بألف خير
هنادي بكسل: يالله رتبوآ شنطتي أنا عروس مايصير أشتغل
روآن تضحك: متأكده أنك عروس
هنادي تهز كتوفهآ: يقولون وأنا لآ أعلم
ريم وقفت: سحر خلينا نكسب فيها خير ونرتب شنطتهآ والله لو نعتمد عليها ماتسوي شي
هنادي تأشر لهم بيدها:اصلا اغراضي قليله ماراح تتعبكم ساعه بالكثير وانتم مخلصين منها
روان بنذاله: خلوها هي تسوي حاجاتها بنفسها
هنادي تطالعها بحقد: رونا اسكتي انتي هم يبون يكسبون خير
سحر تضحك: بنروح نرتب لك مع انك ماتستاهلين
مها : ويش دعوه تستاهل هنوده كل خير ...من قدهآ بتأخذ أطخم
روان تهمس:ايش قصدهآ ؟
هنادي تضحك: يعني بأخذ وآحد مُزه
روان صارت تضحك على نفسها: آهآ يعني زوجك حلوو يمكن احط عيني عليه
هنادي تتخصر: بس اشوفك توطوطين جنبه بحشلك رجلك
روان كشرت: يؤؤ انا يكفيني أنتي مالي وماله يموت احسن
هنادي تطالعها بنص عين وميلت فمها بابتسامه:ايه يموت ولا تقربين منه
روان تقرصهآ:حقيره المفروض تفرحين اني بشاركك فيه
رغد: لا تقربين منهآ ياروآن هذي شرسه
روآن ابتسمت: توي اكتشفتها على حقيقتها
مها :اقول رغد ليش مآدآومتي اليوم
رغد: مالي خلق ابي اتجهز نفسيا لبكره
روآن: كأنك مره قلتي أنو وليد ولد عمي يدرسك
رغد تعلقت عيونها فيها: ايه قلت
روان تضحك: ياحياتي عليه وليد حبوب ودمه زي العسل
رغد تميل فمهآ( ألا ثقيل طينه ويجلط الواحد ...مالت عليه):بالعكس شديد مره ومتوحش عن نفسي أكرهه ولا أحبه بس حظي الأقشر رمآني عنده
روان عبست:يمكن عشان طبيعة شغله وألا شخصيته طيب وحنون مره مافي احد بالعايله يكرهه الكل يحبونه
رغد عبست ومدت فمهآ:يمكن
روان: مع الأيام بتعرفينه كويس وتعرفي طيبة قلبه
رغد:كرهت الدراسه بسببه يعني لو ينقل من المستشفى برتاح نفسيا
شهد تدقها بخفه ابتسمت لروان: تعرفين الطلاب يكرهون دكاترتهم عشان يشدون عليهم بالدراسه
روان: اكيد ...الله يكون بعونك حبيبتي ويوفقك
رغد :سوري انفعلت شوي بس بجد حاقده على ولد عمك
روان تضحك وتغمز لها: حوصله كلامك
رغد بلا مبالاه:ايه وصليه توفرين علي التعب
شهد ترقع لها: تمزح معك هالايام صايره عصبيه
هنادي موع اجبها كلام رغد: ايييه محد كلم فهد يسأله عن شوق واخبارها
مها: كلمته واحنا بالطريق..يقول نايمه ماصحت للحين
رغد بتألم: ياحياتي عليهآ ...يعطونهآ مسكنآت قويه عشان العمليه
مها: اكثر شي يحس علي ولدهآ رآكآن والله بالحضانه محد يهتم فيه ولا يلتفتون فيه لو يبكي او يجوع
شهد بأنفعال: حسبي الله عليهم ..المفروض فهد يطلعه على مسؤوليته
رغد: مجنونه انتي لازم يحطونه بزجاجه دآفئه على حسب درجة حراره رحم الأم عشان يكتمل نومه ..خاصه انه انولد ببدآية السابع ما أكتملت حواسه
روآن بصدمه: يالله كل هذا عشان جآء بالسابع ..يالطيف
شهد تطالع بميشو وتبوسه بقوه:شوفي المزيون هذآ مآكمل التاسع ببطني وطالع يخقق ربي يخليه لي
رغد عصبت: يالله عليك ياشهد مليت وانا أفهم فيك
مها بترفع ضغطهآ قالت بسخريه: غبيه ويش ترجين منها
شهد شهقت: شنوو؟..مالغبي غيرك
هنادي: اووف خلاص اتركوا المناقرات عنكم
سمر دخلت: احلى قهوه لاحلى صبايا
روان: من يد ما نعدمها
سمر حمرت خدودها :تسلمين ..حياك تفضلي " مدت لها فنجان قهوه"
روان: يعطيك العافيه
هنادي:اقول روان خلاص اليوم تنامين عندنا
روان استحت: مابي اضايقكم
مها: افا عليك ..البيت بيتك
هنادي بأصرار: بتنامين عندنا يعني بتنامين عشان بكره تساعديني
روان: أوك بس اتصل على بابا اقوله
هنادي:اوك

بالرياض

وصلت العصر للرياض اتصلت عليه
صفاء: لازم اشوفك باقرب وقت الموضوع ما يتأجل
فهد: اوك ..حددي مكان نتقابل فيه
صفاء: فندق الـ...
فهد: ربع ساعه واكون عندك
صفاء: انتظرك لا تتأخر لان حتى المدير بيجي
فهد: زين خلاص ..يالله شوي واجي ..ترك كل اللي بيده وطلع من مكتبه الخاص بالشركه
فهد: سلطان عندي مشوار ضروري أي موعد كنسله
سلطان: حاضر ...بس توقيعك للـ..
فهد يقاطعه: ماني فاضي لأي شي أجل كل شي لبعدين..مع السلامه
سلطان :مع السلامه
نزل بأقصى سرعته انتبه لبعض الموظفين اللي تفرقوا اول ماشافوه عدآ الموضوع لأستعجاله ركب سيارته ومشى بسرعه جنونيه كادت تودي بحياته ...وصل للفندق بوقت قياسي .. طلع للمطعم الخاص بالفندق في الدور الخامس
فهد: وينك ؟
صفاء لفت بعيونها تدوره: شوفتك خلاص
فهد: وينك ما اشوفك
رفعت يدها تاشر له لمحها على طول وقرب من الطاوله المتواجد عليها صفاء ومشعل
فهد يسلم على مشعل: كيف حالك استاذ مشعل ؟
مشعل: بخير ..انت كيفك مبروك الولد ولو انها متاخره
فهد:الله يابرك فيك ...صافح صفاء وابتسم..الحمدلله على سلامتك
صفاء: الله يسلمك .خلونا ندخل بالشغل على طول لان رحلتي بعد ساعتين
مشعل: يالله ..هاتي جديدك
صفاء طلعت اوراق من شنطتها اللي من افخم الماركات العالميه:تفضل هذي معلومات عن الشخص المسئول عن العمليه بالرياض قدرت اتوصل لها بطريقتي
مشعل يتأمل الأسم: هذا الأسم تكرر علي كثير لكن دائما يكون بعيد عن الأنظار
فهد بفضول:ممكن اقرأ الورقه
مشعل يمدها له:تفضل ...عليك الباقي
صفاء:انا تكفلت بالمعلومات يافهد وتاخرت بأستقالتي عشانك بس الحين الدور كله عليك لاني قررت اقدمها اليوم لأستاذ مشعل
فهد مصدوم من الأسم اللي مكتوب على الأوراق:صفاء انتي متأكده من الاسم؟
صفاء: ز يماني متاكده من شوفتك قدامي
فهد حط يده على راسه :آآآآآآآآآخ بس من وين تتحذف علي هالمصايب
مشعل حط يده على كتف فهد:اذا ماتقدر على هذي المهمه ..نكلف احد غيرك فيها
فهد:لا ان شاء الله اكون قدها (والله وطحت بيدي يا أحمد نهايتك بتكون على يدي بأذن الله)
بمكآن ثاني بالرياض
فتحت عيونها ببطئ كانت رؤيتها مشوشه وغير واضحه بتاتا ..لمحت احد بجانبها همست بصوت هآلكه التعب :فــهـــد
بدأ هذا الظل بالأبتعاد عنها دب الخوف فيها حاولت تجلس لكن الألم كان اقوى من ان تتحمله نادت بصوت مسموع: فهد ارجع لاتتركني "اصبحت رؤيتها تتضح شيء فشيء مدت يدها لهذا الطيف البعيد عنها"فهد ..فهد أرجع "تهدج صوتها بالبكاء وزآدت نبرة صوتها حده"أبــيــك ..محتآجتك صرخت بصوت عالي: فــــــهـــــــد .. صارت تبكي وتصرخ بصوت عالي وشبة هستري
دخلوا عليها ممرضتين يحاولون يهدونها
شوق تبعدهم عنها بشراسه: بعدوا عني ..توه كان هنا ..انا شفته
الممرضه: ماكان في احد
شوق تصرخ: انا شفته بعيوني ..ليه يتركني
الممرضه:مافي احد ..اكيد يتهيأ لك
شوق تبكي:لا انا شفته والله شفته ..ليش تركني ومارد عليه
الممرضه بهمس:خلينا نتصل على زوجها
شوق تصرخ عليهم: بعدوآ عني ... بعدوآآآآ
الممرضه تحاول تمسكها وتهديها:انتي اهدي الحين نتصل على زوجك
شوق عصبت واحتد صوتها: برآآآآآ ...برآآآآ خلوني لحالي مابي اشوف احد
طلعوا بسرعه وكلموآ فهد
فهد وقف: طيب طيب ..الحين جاي
صفاء بخوف: ايش صاير
فهد:زوجتي تعبانه ...مضطر اروح اذا باقي كلام ماقلتيه قوليه لأستاذ مشعل
مشعل وقف: اعتمد علي ..وانت روح لزوجتك هي بحاجتك اكثر منا
فهد اعطآه الأوراق: اشوفكم على خير ..ماقصرتي صفاء تعبتك معي
صفاء ابتسمت: تعبك راحه يافهد
فهد: مع السلامه ..نزل وكل تفكيره بشوق اول ماوصل المستشفى طلع لقسم العنايه المركزه
فهد: خير ويش اللي صار
الممرضه: ما ادري الدكتور دخل على زوجتك صارت تبكي وتصرخ تقول تركني ..شفته وكلام ماهو مفهوم
فهد ارتعشت كل خلاياه من احساسه بالخوف:طيب ويش السبب
الممرضه: فجاه صارت تصرخ وتبكي ...الحين يطلع الدكتور واستفسر منه
فهد وقف على جنب ينتظر خروج الدكتور بفارغ الصبر لكن طال انتظاره وخوفه يزداد بمرور الوقت عليه
بعد فتره طلع الدكتور مشى له بسرعه ولهفه:طمني يادكتور
الدكتور: حالته ما تطمن بدت تتوهم اشياء وتتخيلها
فهد: يعني ايش ؟!..بيكون له ضرر عليها
الدكتور:هي فاقده اهلها تحس بالفراغ واغلب وقتها تقضيه بالنوم بعد المسكنات وهذا له تأثيره السلبي ...اتمنى تون جنبها وماتتركها اقل شي تتحسن نفسيتها لان علاجها يعتمد على النفسيه اولا واخيرا
فهد تنهد بتعب: إن شاء الله ..الحين اقدر اشوفها
الدكتور: تفضل وحاول تهديها
فهد: اوك ..فتح الباب بشويش ولمحها مستلقيه كالجثه بدون أي حراك كانت هاديه جدا عكس ماكانت عليه قبل لحظات اقتربت خطواته منها اكثر
فهد بهمس:شووووق
دارت عيونها على مصدر الصوت:ويش تبي جاي ؟
فهد وقف قبالها: جاي اتطمن عليك حبيبتي
شوق نزلت دموعها: ليش تركتني كنت اناديك وأبيك
فهدعرف انها كانت تتوهم مسك يدها بحنيه:حبيبتي انا توي جيت اكيد كنتي تحلمين
شوق عصبت:ماكنت احلم انا شفتك هنا ..والله العظيم شفتك
ابتسم لها بتألم:مصدقك ياحياتي
شوق تمسكت فيه اكثر: لاتخليني لحالي
فهد: ان شاء الله ما أخليك
شوق نزلت دموعها بغزاره:خلهم يطلعوني تعبت من جلستي عندهم
فهد: حبيبتي لازم تظلين وقت هنا مايصير تطلعين وانتي ما اخذي كل العلاج
شوق:مابي العملي هوسويتها خلاص صرت زينه
فهد: والكيماوي ؟..لازم تاخذينه
ارتجفت من كلمته: مآآبي ..ماابي منهم شي ابي ارجع بيتي
فهد يمسح على شعرها:مايصير ياشوق ..كل اللي انتي فيه بسبب عنادك هالمره مستحيل اطاوعك انتي لازم تاخذين الكيماوي عشان تتشافين
شوق دفته وكلها فتور وتعب: مابي ..رجعني للبيت مابي اجلس هنا
فهد يحاول معها: شوق الله يرضي عليك افهميني خلي العناد
شوق تصرخ عليه:مآآآبي ...اصلا انت معهم حتى ولدي حرمتني من شوفته
فهد تنهد:شوق افميني اللي نسويه كله عشانك
شوق تحط يديه على انها:كذاااب مابي اسمع منك شي ..أطلع برآآ برآآآ
فهد يحاول معها:كيف طلع وانتي بهذي الحاله ..اذا هديتي بجيب لك راكان
شوق لفت عليه :صدق بتجيبه لي
فهد هز راسه وعلى شفاته ابتسامه شاحبه :ايه بجيبه بس اهدي "مسح دموعها باطراف اصباعه وباسها على خدها " يالله حبي ابتسمي وخلي الدموع عنك
شوق ضمته: لاتروح بعيد عني
فهد: لا تخافين أنا جنبك
شوق ركزت بعيونه المليانه حزن: أبي أكلم أهلي
فهد: من عيوني غالي والطلب رخيص ...أتصل الحين عليهم
هزت راسها بالأيجاب ..طلع جواله واتصل على رقم بيت أبو مهآ من ثاني رنه وصله صوت سمر
سمر:الووو
أعطى الجهاز شوق اللي ردت بلهف: سلام
سمر أستنكرت الصوت المبحوح:وعليكم السلام
شوق بنبره تعب ممزوجه ببحه من البكاء:مشتاقه لك سمورتي
سمر صرخت بصوت عالي: شـــــــــــــوووق
شوق: ياعيون شوق ..كيفك وكيف خواتي
سمر تبكي: بخير ..انت كيفك بموت على مآ أشوفك
شوق نزلت دموعها وصارت تشاركها البكاء:الحمدلله عايشه
سمر تبكي:كيفك الحين وكيف عمليتك
شوق:الحمدلله زينه
جات مها وشافت سمر تبكي:خير ويش فيك تبكين
سمر بلهفه وأشتياق:اكلم شوق
مها شهقت وركضت للتلفون وسحبت السماعه من سمر:شوووق حياتي وحشتيني
شوق:وانتي اكثر حبيبتي
مها: ويش فيه صوتك كأنك تعبانه
شوق:تعبانه كثير يامها
مها : سلامتك من التعب ..خليك قويه وادعي ربك ليل ونهار
شوق: إن شاء الله ..وين البنات ابي اكلمهم
مها: يساعدون هنادي بتحضيراتها
شوق: ياقلبي عليها...مها انتبهي لها الله يخليك ترى هنادي تعاني بس انتم ماتدرون عنها فهميها كل شي قبل تروح عنكم لبيت زوجها
مها:لاتوصيني عليها هذي بنتي قبل تكون اختي
شوق:حسسوها بالفرحه حتى ماتحس بالنقص
مها: يصير خير حبيبتي انتبهي لنفسك ولصحتك
شوق:لا تهتمون لي .. سلمي على الكل
مها بحزن: يوصل شواقه
شوق: مع السلامه
مدت الجوال لفهد اللي كان سرحان بملامحها المصفره والباهته لمت شعرها المتبعثر بجميع الجهات وطاحت خصلات بيدها
شوق: هذي البدايه والله يعلم وين النهايه
فهد مسك يدها ورمى شعراتها على الارض:بطلي تشاؤم وخلي ايمانك قوي بالله
شوق: والنعم بالله
فهد: يالله نامي اليوم باين عليك التعب
حضنته بقوه ودفنت راسها بصدره ملاذها الوحيد ...لمها لنفسه بقوه وانفاسه الحارقه تدفي اطرافها البارده

صباح اليوم التالي

كانت نايمه هي وروان بغرفه مها وشوق .. ومها نامت عند بقية اخواتها..طول الليل مانامت تفكيرها بمتاهات مالها أخر ..خوفها من القادم بدأ يزداد
هنادي(ويش سويت بنفسك ياهنادي..وين هنادي الأولى معقوله تغيرك الحياه وهذي الظروف "رد صوت بداخلها" كيف ارتاح وانا مآ انتقمت لنفسي ..انا طحت وانكسرت ماتت احلامي بغمضه عين اليوم ببدأ حياه جديده وجديه معه كل اللي كان بيننا بيتغير ..كيف بكون معه طول العمر وتحت سقف واحد ..بقابله طول الوقت واتحمله عشان كذا لازم انتقم لنفسي حتى تبرد ناري ) لفت على يمينها وشافت روان نايمه بأنغماس ..قامت اخذت منشفتها ودخلت تأخذ شور ينشطهآ ويخفف شوي من توترها
صحت على صوت بكاء مشاري اللي ازعجها
رغد بتأفف وصوت ناعس:شهد سكتي بزرك هذا ابي انام
شهد:قومي اصحي يالله صرنا قريب الظهر
رغد تغطي نفسها بالبطانيه:خذي ولدك واطلعي ابي انام
شهد: اوف منك تزعجين الواحد ...امري لله باخذ ميشو ونروح برى لا نزعجك
طلعت من الغرفه وسكرت الباب شافت هنادي طالعه من الحمام ولافه منشفتها على شعرها
شهد: صباح الخير ياعروس
هنادي: صباح النور
شهد تغمز لها: ويش عندك صاحيه بدري
هنادي:شبعت نوم وقمت عشان اتجهز من بدري
شهد: ياعيني ياعيني ..يالله تعالي ساعديني بالفطور
هنادي: اوك حطي كل اللي بالمطبخ حتى روان تفطر زين
شهد ترفع حاجبها :ماشاء الله روانا هم منا
هنادي: هي ضيفتنا يالله عاد اسبقيني انا بصحي الكل والحقك
راحت للغرفه تصحي مها وريم والبقيه ..رجعت لغرفة مها وصحت روان
روان: صباح الخير
هنادي تضحك:قصدك ظهر الخير ..يالله قومي غسلي وجهك وتوضي وصلي ..بروح اساعد شهد بالمطبخ
سبقتها روان وطلعت قبل تروح للمطبخ دق جوالها .. شافت الرقم ورتددت قبل ترد عليه لكن قوة نفسها وردت
هنادي: اهلييين
باسل: وحشتيني
هنادي سكتت ماعرفت كيف ترد عليه
كمل كلامه بنبره عاديه:كيف استعدادك الليله
هنادي:زين الحمدلله ..وأنت ؟!
باسل: جاهز من كله وابوي بيوصل العصر مع اعمامي
هنادي :عمري ماشفت ابوك ..ولا قادره اتخيل شكله
باسل يضحك:جنتل مان
هنادي:يالله مصيري اشوفه وأحكم بنفسي
باسل:اخليك الحين بنام لي شوي قبل اروح استقبل ابوي واعمامي
هنادي:اوك..مع السلامه
رمت جوالها بدرج الكمودينه وتنهدت:ليش كل هالبرود ياهنادي ليييه ؟
قامت وطلعت للمطبخ
شهد: يالله بسرعه كلمتني الكوآفيره تقول بعدصلاة العصر أو قبلها بنص ساعه تجي
هنادي بتأفف:مالي خلق عوآر الراس
دخلت رغد على كلمتهآ:تحملي هذي الليله
شهد تمد الصينيه:يالله حطيهآ بالصاله وانا بجيب الثانيه
رغد ابتسمت: فطور يفتح النفس
هنادي: عماتي متى يجون؟
شهد: اكيد المغرب لاتنسين ان خالتي ام يوسف وغدير بيجون
هنادي شهقت: ويش؟!..ماقلنا مختصره وعائليه
شهد فتحت عيونها: خير تراهم منا وفينآ وألا ماتبينهم يحضرون
هنادي: ماقلت كذآ
رغد:بعدين ترآهآ كأنهآ ملكه عاديه خلينا نعزم البيت كبير وبيشيل ان شاء الله
هنادي تتخصر: ماشاء الله والرجال وين بيحطونهم
رغد ترفع يدها للسقف:ماتسمعين الرجه اللي فوق ..ابوي وجلالي يرتبون الملحق وباسل أستأجر اضائه ويركبونها برى
هنادي شهقت:بذمتك؟
رغد تضحك:روحي افتحي الشباك وشوفي بنفسك اللي يركبون
هنادي تحط يدها على راسها:يوووه يعني في معازيم
شهد ابتسمت: ويش يهمك أنتي اصلا ابوي عزم جيراننا وعماتي واحنا واهل سيف ووطبعا اهل حبيبي ونور عيني ..يعني في ناس ايش على بالك انتي لازم الكل يعرف هذا زواج مو لعب
هنادي انصدمت مآكآنت تعرف باللي يصير من ورآهآ كآنت بارده بتحضيرتها ولا سألت أبوهآ عن شي :طيب بروح اودي الصينيه واستعجلوآ أنتم
أجتمعوآ كلهم على الفطور وكآنت الجلسه كلهآ حول هنآدي
روآن: سرحآآآنه البنت ماهي معانا
هنادي تميل فمهآ: لآ حبيبتي معكم بس مطنشه كلامك السخيف
ريم:هههههههه مطنشه وألا خايفه
هنادي توترت:أوووف خلاص "وقفت بتروح الغرفه"
شهد: اجلسي كملي فطورك بعدين محد فاضي يسويلك أكل
هنادي: الحمدلله شبعت ..مهآوي اذا خلصتي احلقيني ابيك ضروري
رغد ترفع صوتهآ: بدينآ الأستشارات من الحين
روآن تضحك:عشنآ وشفنآ ياهنو
هنادي مدت لسانها لهم ورآحت للغرفه ..قبل تفتح الباب سمعت صوت جواله بسرعه دخلت وقبل تقرب منه أنقطع الخط ..اخذته وشآفت 7 مكالمآت
هنادي بتأفف:ياربي منه ويش يبي بعد "ارتفع صوت نغمتها وردت"..هلا
باسل:وينك كسرت جوالك
هنادي:كنت افطر ..خير ويش تبي؟
باسل:ترى عمال الكوشه بعد نص ساعه بيجون
هنادي بأستغراب:أي كوشه؟
باسل يضحك:بعد أي كوشه ..كوشتك والا ماتبين كوشه
هنادي:بس انا قلت لآخواتي مابي زفه
باسل:عاد حجزتها قبل يومين وعليك تجهزين المكآن اللي بتحطينهآ فيه والا عاجبك ادخل لغرفتك يعني
هنادي بقهر:بس أنا مآجهزت شي للزفه واضن الظروف ماتسمح
باسل:اجل لو قلت لك أن في دي جي بعد
هنادي عصبت: تتمسخر علي انت والا مخليني زي الأطرش بالزفه
باسل يضحك على عصبيتها:خلاص كل شي بوصل لحد بيتكم وقبل صلاة العصر بيكون كل شي جاهز ..باااي
هنادي: أنقلع "قفلت الخط بوجهه وصرخت بوصت عالي"..مـــهـــآ
رجعت لهم بالصاله وهي معصبه
مها:خير ويش فيك تنادين
هنادي تتخصر: حاجزين كوشه ودي جي ...ماكان هذا اتفاقنا
شهد :حلوو ..ويش اللي مخليك معصبه كذا
هنادي:ليش محد قالي
مها: تونا درينا مثلك ...ياله هذي فرحه
هنادي تشد شعرها:بجد سخافه
روان:هنو بدل ماتفرحين تعصبين ..خلينا ننبسط وألا ماتبي تكونين عروس
هنادي: أي عروس الله يسلمك هذا بس حفل مصغر عشان الناس يقولون تزوجت بنت محمد القايد
ريم:خلاص هنادي ماله داعي تعصبين
تركتهم ورجعت الغرفه معصبه وتتحلطم بداخلها ..سمعت الباب انفتح وكآنت مها
مها قفلت الباب وقربت منها بحنيه:قلتي تبيني ضروري
هنادي نزلت راسها:كنت بسئلك عن شي بس خلاص تراجعت
مها جلست جنبها وابتسمت: أسئلي باللي بخاطرك
هنادي حمرت خدودهآ وقالت بحياء:كيف أعرف .....
::
::
::
صحى من النوم بسبب ألم ظهره لآنه نايم بوضعيه غير مريحه ..ماحس بنفسه لمآ نآم من كثر تعبه وأرهاقه
فهد:يؤؤؤؤ كيف راحت علي نومه
وقف بعد ماعدل الشرشف وغطآهآ فيه زين وطلع بشويش حتى مايزعجها ...غسل وجهه وأتجه لقسم الحضانه وأحساس الابوه يقوده الى أبنه الوحيد ..طلب من الدكتور انه يشوفه وبعد محاولات من الأقناع قدر أنه يدخل
قرب من ولده وهو يتأمله بدأ يكبر شوي ويخف أحمرآره ..لكن لآحظ عليه التورم بأجزآء جسمه العاريه ووجهه
فهد:ليش متورم كذآ ؟
الدكتور:طبيعي يتورم واحنا متابعينه بالتحاليل بس يأسفني اني اقولك
فهد لف عليه زي المقروص وبصوت حآد:ويش فيه ؟
الدكتور:لاتخاف لاتخاف هو مجرد شك وأن شاء الله يختفي ويكون بخير
فهد بخوف:خوفتني ولدي فيه شي؟
الدكتور: ممكن يكون معه سكري لآن التحاليل نسبة سكر الدم مرتفعه
فهد:يعني في أمل يختفي منه
الدكتور:أن شاء الله كل شي بأرآدة رب العالمين
فهد: دكتور هل مرض أمه يأثر عليه؟
الدكتور:هذآ علمه عند الله اللي اتضح لنا انه سليم ونموه طبيعي جدآ وان شاء الله يكون متعافي بأذن الله
فهد:دكتور اذا ماله علآج هنآ اوديه برى المملكه بس يتشآفى
الدكتور ابتسم: مايحتاج تسافر امكانيات مستشفياتنا متطوره والحمدلله لكن اذا كان مريض من الصغر بالسكري مافي أي مستشفى بالعالم تعطيه علاج لان هذا يكون خلال بافرآز هرمون الأنسولين
فهد تنهد بخوف وحزن وهو يتأمل ملامح رآكآن الصغيره :لاحول ولاقوة الا بالله
الدكتور يوآسيه:أن الله مع الصابرين احتسب أجرك عند الله
فهد: والنعم بالله ..انا حكون على أتصال معك بأذن الله
الدكتور: على خير ان شاء الله
رجع لغرفه شوق وكآسيه الحزن ..قلبه بيتفطر على زوجته وأبنه بنفس الوقت ألالاف الأوهآم أستحوذت على تفكيره حاول يخفي كل شي عنهآ حتى لآيحسسهآ بشي يضآيقهآ ويتعبهآ أكثر
فتح الباب وهو يتصنع الابتسامه والفرح ..شافها صاحيه وماسكه جواله بيدها
فهد: يسعد لي اوقاتك
شوق ابتسمت:وأوقاتك حبيبي
فهد: بشريني ان شاء الله أحسن
شوق هزت راسها بالأيجآب
فهد جلس جنبها وحضنهآ: دوم يارررب
شوق:نادهم خلهم ينزلون المغذي تعبت منه
فهد: أنتي ماتأكلين لازم يستحملين
شوق: نفسي مسدوده عن كل شي خاصة الأكل
فهد أبتسم لها:خليك قويه مآ اخبرك ضعيفه ..لاتنسين ان اليوم بتكون أول جلسه للكيمآوي
شوق غمضت عيونها:انا صرت احسن يعني لازم أخذه
فهد:أيه لازم ..وجهزي نفسك بروح اكلم دكتورك وارجع
شوق: لآ هذاك الدكتور اكرهه ناد الأستشاري أحسن منه
فهد يأشر على عيونه: تأمرين أمر ..عسى بس يكون موجود

يتبع ,,,,

👇👇👇


تعليقات



    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -