بداية

رواية بعض العيون حقدها في نظرها -11

رواية بعض العيون حقدها في نظرها - غرام

رواية بعض العيون حقدها في نظرها -11

الذي شعرت انه اصبح صحراء قاحله,,,جافه
آرتعشت اطراف اصابعها بكفه الذي احتضنهابدفئ تكره
ياسر بهمس هاآآآتكفين مافيني اكثرماتشوفين حالتي!
حاولت ملوك تسحب اصابعها من قبضت كفهالتفتت ليده الاخرى
تحيط بمعصمها مطوقتهاكآسوار من نارملتهبهتحرقها
كلتا يديه
تخنق روحها
لآتنسى آبداًكلماته
تكررت مراراًوبنماذجوطرق آخرىلغيرها!
تحاول لممت آنفاسها المضطربه والمبعثره من قربه الساخر من روحها
واجرامه في قدسية برائتها
وتهكمه في محرابالحب الذي ينعته بئبشع الكلماتوهو يهينهبخيانته
المتكرره
وآخرهااليوماليوم
وهي تستعرض الرسائل في جوالهلتنصدم برسائل وقحهمنها!
كيف يبتسمفي وجها من جديد
وهو يغرس رمحه في طفولة سقاها وآينعتفـكبرت
من ثم شنقهاليزهق روحهاغير مئسوفٍ عليها
هزهامن جديد
ياسر بهمس آعرف انك تستحينبس لمتى؟آنتي والله ماتصدقين الضغوط الي علي
بس ماحد يهمني منهمدامك معيانتي بس وافقي على اليوم الي تحددينه انتي؟
والله ياملوكآن حطك بحنايا الروح واطلع فيك للغيوم البيض
ليه اشوف في عيونك الترددوالله مآذوقك الي ذاقته خالتيولاآخلي آحد حتى
يجرحك با الهمس
ملوك تقتل الكلمات وتنحرها قبل ان تعلن وجودها على شفتيها بعدني صغيره ياياسر!
خلنا نصبر سنتين صبرتكثيرومابقى الا القليلماتقدر تصبره الحين آنا ماقدر آتحمل حياه زوجيه مافينيوبعدين وين آهد آهلي
تصلبت ملامح ياسر وهو منتبه لمراوغتها الدائمهوبحه بعدك صغيره!وين آودي آعذارك الي ماتخلص ملوك انا
عمري 34 الشيب كسى راسيالي مثلي عيالهم بمدارسوانتي تقولين بعدني صغيرهآذا انتي صغيره
آربيك؟
قالها وهو يبتسمآبتسامه باهتهالتقطتها عيون ملوك المضطربه
ملوك برتباكوهي تبعد خنجر لعينمازال يعبث بؤردتها ويمنعها من مصارحته بما
يبعدها عنهوعن التفكير حتى با الاقتران به
لآتريد هذه الفكره ابداً وغير وارده اطلاقاً
فهو آسرو,,,آسر فقط
يكفي تحطم صورته,,آمامهابخياناتهيكفيها بشاعة الثقه عندما تعلن آنتحارها
على آعتاب الكذب
و
المرواغات الدائمه
تنصلت من الاجابهوهي تسمع اعلان استدعاءياسرللعمليات
رفع عيونه لجهة الصوتمن بعده آنزلنظره لها
ملوك برتباك انا الليله عندي لـ 3 الفجرآشوفك على خير
آنصدم ياسرمن بترها الدائملموعد الزواج
لكنه قرر وانتهىآكتفى با ابتسامهوهو يعلن رحيلهوتوديعهلها
كني طفل تايهٍ في وسط : وجداني
وكن الحزن ( قش ! ) وامآل اللقاء ‘ابره !
مشغل سيوف
دارت با المشغل الانيقوهي تقطعهبصوت كعبها الرنانذهاباً وآياباً
جاكلين شو مدامآنابعرف فيهي الشغلاتبدك آيانيآتركو آلك متل الخاتم بصبعكآنتي بس بتئمري
آغتاضت سيوفووجها آحتقن بدم مابيعمل ياجاكلينآبيه هو بتفاصيله و نبضاته
جاكلين تشرب بقايا القهوه بفنجانها الانيق شي غريبكيف بتتحملي هيكوالله
آلاستاز جسار كتير مهضوم وبيعئدوكتير جنتلبس ها الي آسمو عنادماشفتوآئبلهيك
شوماعندك ائلو شي صوره
آنتبهت سيوفآنها فعلاً لاتحمل لعناد اي صورهسوى واحده وقديمهوتخفيها في علب
مجهوراتها عنديبس مو وقتهامو فاضيه تشوفينه وش تستفدين
جاكلين تطلق ضحكه مجلجله بدي شوفحبك الاولشو من كم سنهوانا بعرف بهي
الموضوعمابيحقائليشوف صورته
جلست سيوفوهي ترتب شعرهابصابعها الرقيقهوتحمل احد الخصل المتمرده وراى
آذنها مو لازم
جاكلين بدك عملراح نعملووخلصبتعيشي معوشومابدك؟
سيوف بعصبيه بس جاكلينأنا ماحب السحور والخرابيط فكيني منهاوعناد
مابيه يجيني وهو مسحورآبيهواعيومن حاله يجيني
جاكلين نتزل الفنجان بصحن الصغير شو من عئلكشو!سوسو حبيبي آنت مرتولأ آخوه
كيف بدك آياه يخونو لآ آخوه!
سيوف وهي في حالة آرتباك تام وين الصورماصورتي جديد
جاكلين ترفع حواجبها وابتسامه خبيثه ولو؟
عجبي من زمانتدنس الحب فيه بقدام حفاة ملئها الوحلولطخ بها
آرضه البيضاء
عجبي من زمانخان فيها الحبيبكل الطهارة الشفافه المصلوب عليه ذاك الحب
عجبي من زمانبقت آوردة الحبمفتوحة عاريهلذرات الرياحوماتحملها من آتربه
عجبي! وعجبي! وعجبي؟
بعد عدة ساعاتوبوقت متئخرمن الليل
با الفور
ياسر يطفئ السيجاره بيده في الطفايه الانيقهوالابتسامه تعلو محياه
على عنادها وطرقها الملتويهيحبهاالى حد الانجراف معهاالى وحل افكارها
الممتلئه بآسم العائله المقدس
يكره عجرفتهاولكنهاترضي غروره بحبها المزعوم له
يعلمعلم اليقينانُهآرض خصبهلآحلامهافي مناطحة السحابوتمعن
في جرهلتلك الاحلام
التي يكرهاحينويتسربل في عشقها حين آخر
بتال يبتر سرحان ياسر عمتك هذي افكارها افكار يهود !
اشعل سيجاره جديده ليتراقص دخانها بجوائه تعجبني بس لو لسانها عليه فرمته شوي
بتال ينزل كاسة المويه على الطاوله آنت ماتركت ها التدخينآتركه
هذا وانت الدكتور الفاهم الي مفروض تنصحنا؟
مالت الابتسامه التي كان راسمها بسرحان على وجه,,,
ياسر ببحه ماحب انصحولاحب اتبع النصيحهمخي كذا ماتركب الا كذا
بتال بهدوءالتفت لشاشة البلازما البعيدهوعيونه تدور في الشاشه بهدوءتمركزة
على الاشخاص الذي يمثلونآدوارفي المسلسل المعروض
ياسر ينفث دخان السيجار عمالحين ليه ماتصفونه بطريقه ثانيه!
بتال بستغراب وهو يلتفت له منجسار؟
ياسر لفقو له قضيهاحبكوهاوحوروهاحطو لها سيناريووجيبو كم ممثلوعطوهم
دور البطولهوجسار الضحيه
عقد حواجبه,,آبعد ظهره عن الكرسي المريحوتحرك للامام قليلاًبستغراب وصدمه ياسر
صدق انك حفيد مقرنزين ان مجالتكم ماهي ملتقيه؟
آبتسم ياسرعلى وكزة بتال
وتم ساكت لفت انتباه صوت الجوالوهو يهتز على الطاوله
استغرب آكثرلما شاف رقم خالته
دب الخوفبعروقهوهو ينتبه لساعه,,,,
رد بخوف يسبقه الارتباك
-هلاخالتي
ماهي الا لحظات وصرخ بآعلى صوته
آيش!
قفلي على نفسك آنا دقايقعندك
سكر الجوال بعصبيه وقام بسرعه
بتال بستغراب وقف معه وش فيكوش فيها خالتك؟
ياسر يمشي بسرعه لجهت البابوالدم يحتقن في وجهواطرافه المتصلبه بعروقه الواضحه آنا ذابحه ذابحهوالله ماخليه حي بعد اليوم
بتال بصدمه آيش؟من الي بتذبحه وش صاير؟
ياسر بقهر الكلب مناف جايب شلته ومقضيها سهره ماجنه عند خالتي قسم بالله
ان اشرب من دمه اليوم لين ارتوى
كني طفل تايهٍ في وسط : وجداني
وكن الحزن ( قش ! ) وامآل اللقاء ‘ابره !
بعد نصف ساعه
بمكان ثاني
فلك في مجلس الحريم,,,,والباب ينضرب بقوى ماعندهويهتز
وصلت الشياطين في سهرتهم لحد الافق
تتراقص بشهوانيه,,,وتمتم با المجون المقترب,,,
فلك وصلت لحد آلانهيار,,,لما طفى شحن جوالها,,,
بكت بحرقهوهي تسمع الضحكاتوالنشوه الماجنه,,,,
حرك مقبض البابكذا مرهمن ثم عاد للهدوء
جعلت هذه الحركاتقلب فلك الصغيريدق بآسرعمن طبول آوقدتها
نيران الحربفتبعث الهلع والخوففي الأطراف المتحاربه
آين المهرب؟
والحامي؟هو الند والضد والخصم؟
رحل العقلفي سبات شتويمع هذه الضحكات
آين الامان
وقد اغتصببخطوات غريبهتذهباياباُ وعودهفي
حرمة هذا البيت التي لم تندس يوم
فيدنسهامن هو بمثابة حامي عرضهم وشرفهم!
اي انينآو دموعتنهي هذه الليلهالثقيله!
واي ذئاباً بشريه تحوم الان حول فريسه مكبله في عشها؟
استجمعت قوتهاالمسلوبه تماماً
التفتت لشباك غرفة الحريم تذكرت انه بدون امان,,,
آقتربت منه بخطوات متعثره
فتحت الشباكحاولت تسجمع قواها لنزولعلى الرغم المسافه القريبه
لكن الربكه والرجفه المجتاحه خلاياهااعجزتهاوتركت لصوت دموعها
النحيب
في ها الوقت
رمى جواله بقوه على المقعد المجاور لهوهو يسب ويلعن
فتح باب سيارته وهو يلتفت لسيارة بتال الي كان صوت فراملها القويه
تطرد هدوء المكان
ياسر بصوت مرعب جوالها متقفل؟؟
مشى بخطوات سريعه
ضرب الباب الرئيسي بركله قويه منهوانفتح على مصراعيهمشى بسرعه لما
استوقفهشبابك غرفة الحريم وشافها,,,,
حس بخلايا جسمه كلها تنتفض
وهو يشوف الحاله السيئه الي وصلهم لها مناف
ركض بسرعه لها وببحه فلك
آنتبهت فلك لياسر وهو يقرب بخطوات سريعه منهلهاوهي باقيه في مكانها عالقه
واضعه ركبتها على الشباك ورجلها الثانيه بداخل على الكنبه
وقد شلت حركتها تماماً من الخوف
ياسر يرفع ايدينهلها تعالي
لفت فلك اذرعها على رقبة ياسر
صمام الامان للجميع
والحضنوالملجىمن الايام
حتى من نفسهاومن كل مايحيط فيهامن وجع والموخوف
بآيديه العريضه
سحبها من الشباك وانزلها على الارض على صوت شهقاتهاورجفتها
ياسر بعصبيه خالتي تكفين صار فيك شيقوليدخل احد عليك
آشارت فلك من بين شهقاتها با النفي التام
آرتفع راسها بتلقائيه لتحضن وجه ياسر
آنصدمت بتواجدشخص
مالبثت ان تعرفة عن تفاصيله الغائبه الحاضره
شعرت بصاعقه نزلت على رأسها شطرته لنصفين وجعلت منه الالاف القطع
فوق رعبها وخوفهاتسلل الم يسري في عروقها وجفاف لآزم حلقهاليعتصر
قلبها المثقل با الوجعوالمرالذي نافس العلقم
تعلقت كل الدموع بين آهدابهاوبين بكائها المر
دفنت وجها وجسمها بصدر ياسر وهي تصرخ ياسر آسترني معك رجال مو محرم لي
رنتة كلماتها بئذنه لتزيد الم والوجع بداخلهوتزيد وتيرة الغضب التي اجتاحت
خلاياهوتفجر عروقه ان لم تنطلق من كبتها
مشى بخطوات سريعه لداخل البيت وضرب الباب الداخلي برجله وانفتح على شلة
مناف متوسطين الصاله والكؤؤس تدور بينهم
ياسر وهو يشوف عمه يدخل البيت عطى شماغه عمتهوبين اسنانهيعطيها مفتاح السياره خليك فيهالآتتحركينمهما سمعتيسامعه
آشارة فلك براسها وهي تترجاه تكفي ياسرلآتخسر نفسك عشان بهايم مو بشر
بعد ياسر خالته ودخل لجوات البيت
فلك قامت بتعب وتوجهت لسيارة ياسر وركبتها وأقفلت على نفسهاوهي تختمر با الشماغ
و
تبكي الملآيتجزءبل يئتي دفعة واحده
ليقتلهاكلما حاولت التفكيربئن السعاده لابد في يوماً ان تعرف الطريق
لحياتها
بين رجفة شفايفها يارب ياربياربمايئذي ياسر منافيارب لاتفجعني
يارب لاتفجع ابوهها العبد الضعيف
يارب لاتفجعه بعد ها العمر وها الشيبات البيضاء
يارب ارحم ضعف ملوكوارحم ضعفي
يارب ارحمنا
لاتشمت فينا عاذل ولاتبكي علينا صديق
يارب
يارب
يارب
ماهي الا لحضاتربع ساعه او آقل
فتحت عيونها ورمشت بسرعه وهي تشوفه من جديدبعد كل ها السنوات
هذا هو جاهابشكل ثانيمتغير حيل,,,,
لكن مو لدرجة تنكره عيونها
ازاداد رجوله وصلت لحد النضج
وتصارعت الوسامه على حنايا وجه الى حد الوجع,,,
حطت يدها الصغيره على صدرها وهي تحس بينخلعمن كثر مآدقوآعلن
عن آختناقه
بتال بفوارن دميسحب آثنينواصلين لحد السكرمن ثم ركبهم شنطة السياره
وضربها بقوهعلى رجولهم
ماشفع لهم آنينهم
ولاغيابهم عن الوعي
من فرط السكر ومن فرط لكمات بتال التي آمتلئت وجوهم
بدم
ضربها مره ثانيه على رجولهمحتىآختفت آصواتهم تماماً
من بعدها دخلهم وسكر الشنطه
اكمامه المنفثه,,وازرة جيبه المتفتحه
والاحمرار الي اكتسى جسمه من العصبيه
الواضحه,,,
فتح باب السياره والتفت بقرف على ياسر الي كان ضارب مناف وساحبه من
ياقته من ورى وصار منآف يزحف
بتال بعصبيه ها الكلبامسح فيه الارضوش تمسح اذبحهالموت فيه حلالها
الي ماعنده غيره على اهله
ياسر فتح باب سيارته الخلفيودف ياسر فيه قسم بالله الموت ماراح يشفي غليلي في
ها الكلبوها الي معك آرمهم في اي زباله
بتال سكر الباب وآشار بيده ومشى بسيارته وصوت فرامل السياره يرن بجواء السكون,,,,
فتح باب فلك في ها الوقتياسر
ياسر ببحه خالتيعطيني يدكأنزلي
الرجفه مازالت متعلقه بآوصال فلكوواضحه لاتحتاج لها تنبئ
ياسر يعيد لها كلامه من جديد بصيغه ثانيه خالتي يالله انزلي قبل يحس علينا احد من الجيران
نزلت فلك وهي تعتمد على يد ياسرالمتحول وجه للون آخرآسود,,
بقتامته
دخلها السور الصغير ودخل البيت جلسها على عتبة الباب الداخلي,,,
سحبت برتباك يده مع جلستها وسحبته لجنبهاوانهارات بين آذرعه الدافئه
ياسر وهو يغرس راسها بصدرهمتجلد الصبر خالتيآوعدكها الموقف ماراح
يتكرر ابدالله يرضى عليك هدي نفسكخليني اخلص شغليوراجع لك
فلك بشهقات متقطعه وش بتسوي فيهوالله انه مراهق والعب عليهمن شلل السوء
تكفي ياياسر لآتنسى انه يتيموضعيفولد خالك ونسيبك
بعد راسها من صدره وين خالي,,,ليه ماهو في البيت,,,
فلك تمسح خشمها المحمر خذوه عيال ابو جار الله لقصيميبون يونسونه معهم يومين
تنهد ياسر الحمدللهوالا كان راح فيها,,,,
وقف ياسر قفلي على نفسك,,,,آنا برجع عندك بس بشوف لي حل مع ها الكلب
سكتت فلك وهي تبكي بصمت
بجناحالظبي,,,,
أستغربة من الرقم الغريب
يتصل من المغربالى ها الوقت والوقت يقارب الفجر
ردة بهدوء
آلو
جاهاصوت صغير الظبي
الظبي بستغراب آمر؟
الصوت الصغير وينتس عن رجلس ياحظييسرح ويمرح على كيفه وانتي لاهيه
لي با الرياض واهلهاالهمام الهمام يا المصروعه على المسايرلآتطير الطيور برزاقها
الظبي بستغراب عفواًوش تقصدين؟
الصوت وش عفواً وشكراً يا سبدي سبداهيا الضعيفهآقولك زين الحلايا طويرق
ماخذأً راحتهومعلي جوهأيه دام القطو غاب العب يافارماعندس احد يفطنس
قلت اسوي خير واعلمسكودتروحين تلحقين على عمرس
الظبي بهدوء اسمعيماهو بطالع الصباح الا انا عارفه من هذا الرقم رقمهومن وين
متصلوساعتها ياحلوهانتي الي الحقي على عمركناس فاضيهماعندهاشي
غيرقذف الناسيالله اقلبي وجهك
سكرت الظبي الخط بوجها
با الجه الثانيه
مناير وجع يوجع حنوكها ايه واللهسكرت الخط بوجهيسويدة الوجه
مناهل ماعليك منها اكيد خلينها الحين تفكر وتهوجس
مناير بخوف وش تفكر وتهوجس يا البقره بكرا بتجيب خبرناوفكينا من عمك وولده
مناهل اهم شي نفتك منها هيونشغلها برجلها
مناير والله ماظنيياخوفي والله ان حنى زدنا النار بنزين

با الجه الثانيه
التفت جهت الحاويه الكبيرهوجزمات واحد منهم طايحه با الازفلت
تف عليهموركب سيارته
آنتبه للجوال
بتال ها ياسر وين الوعدزين,,,خلآص
سكرالجوالورماه على المرتبه الي جنبهعض على شفايفه
حس با الوجع يدخل الى حنايا روحهوينتزعهاعلى مهليتلذذ
في آنتزاعتلك الروح الميتهمنذو زمن بعيد
ينثر دائماً عليه الملحعلى ذالك الجرح الذي لم يندملمن ثم يكبس عليه
بوجع
وحرقهتصل العظمفتعطبه
صورتها الجميله ترجع ترسخ من جديد وتعمق جذورها وترويها بعد الجفاف
ازادادة جمال حتى ارتواء الوجع
خوفها ورجفتها
آنوثتها المتفجرهبعد ما كانت طفله صغيره مائله لنحف
لم يعرفها آبداًلكن ياسرنطق آسمهابخوف
فآوجعه الاسم والنداء
وجها الانثوي الصارخ بنعومه قطعت شريان قلبه بخوفها وارتمائه بحضان
ياسر
يآسر
يآسر
آه
محرمة على آحضانهالمشتاقه والمتعطشهلها
ولجسدها الغض اللين
ورائحتهاالجوريهمعطرة الانفاس
وضع يده على صدرهويده تمر على تلك الازرة اللعينهتخنقه
وتبعد الهواء عنه,,,
فتحها كلهامن ثم سحب الاوكسجينمن جديدمن ثم زفره بحرقه
تصل الى خمسة عشر سنهمن البعد ولوعته!
نقف هنا
أخرج ابن ماجة حديث برقم 3629، و ابو داود برقم 4160، والنص لأحمد برقم 22844 "عن عبد الله بن بريدة: أن رجلاً من أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم رحل إلى فضالة ابن عُبيد وهو بمصر فقدم عليه فقال: أما إني لم آتك زائراً؛ ولكنِّي سمعت أنا وأنت حديثاً من رسول الله صلى الله عليه وسلم، رجوت أن يكون عندكم منه علمٌ قال: وما هو؟ قال: كذا وكذا قال: فما لي أراك شعِثاً، وأنت أمير الأرض؟ قال: إن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان ينهانا عن كثيرٍ من الإرفاه قال: فما لي لا أرى عليك حذاءً !؟ قال كان النبي صلى الله عليه وسلم يأمرنا أن نحتفي أحياناً" اسناد حسن، وهو صحيح على شرط الشيخين [7]
أما قوله: نحتفي، أي نمشي حفاةً بدون حذاء، واحيانا، أي حين بعد حين
~سبحان الله المعنى والفائده يآخوات
هذا النوع من المشي يمد الجسم بالحيوية والطاقة اللازمة فمثلا: تدفق الدم لخلايا الجسم المحمل بالأكسجين، والطاقة، يحارب كافة حالات التعب المزمن والكسل ويعمل أيضا على إزالة الأحاسيس السلبية ويعيد التوازن العضوي والفكري وهذا بدوره يساعد على تجلي الأفكار، وزيادة القدرة على التركيز والإنتباه، ويساعد على إزالة الضغط النفسي الذي يدمر مناعة الجسم، ويجعله عرضة للإصابة بالأمراض العضوية [6]
~وله فوائد كثيره وكثيرهلكن آنا استخلصت لكم القليللضيق وقتي واللهلكن
لنا بقيه مع هذا الحديث
اللقاء يتجدد السبتآذا الله مد لنا با العمر =)
دمتم بحب ضمني بين الاهداب


بسم الله الرحمن الرحيمـ
نظرة حقد ~9~
مدخل
قآل مجـــروح جآوبتـــــــه (نعـم)
قآل مآ أشــــوف بك أثـــــآر دم
قلت وإن كـآن في ذآتي (آلنزيف)
قآل مآ به نزيــــــــــف من عدم
قلت وإن خــآن بي أغــلآ (حبيب)
قآل وهــــــم ٍ بنيتـــــه وإنهدم
قلت مآ عذبـــك يــوم (آلفـــرآق)
قآل درب ٍ وتمشيـــــــــه آلقدم
قلت مآ به سوى جلـدك (شعـور)
قآل غيـــره فـــــلآ أحس بـ ألم
يآ وسيم آلنـآس لو قلبك (وسيم)
وأكرم آلنـــآس في غيــر آلكرم
عنـدك آلظلم عـدل ٍ فى (آلهـوى)
وأعــدل آلعآشقيــن آللي ظلم
إنت لو كـــآن في حبـــك (حيـــآه)
كآن خلى حيآتـــك لـــــــه طعم
أتعـس آلخلق مـن يرجي( هـوآك)
مآ أضيع آلنبض في قلب{ آلــــــصــــنـــــم}
بدايه
هذرتي اليومـ شكلها طويله^_^ بس تحملوني
البدايه اليوم بنحطها كوكتيلرد على ردودكمالي للأسف ظروفي
ماسمحت لي آرد
ومآآآآحب واللهآتعبكمـ با الردود واشغل لكم راسكمـ
وتعنون وتاخذون من وقتكمـواخر شي مارد عليكمـ=فيس مقدر تعبكمـ
و نكشف لكم بعض الغموضـلطفل المفقودوكمان ندردش شوي مع توقعاتكمـ
الي فيه متابعتين بس آصابووالباقي للأسف الأجواء عندهم صآرت غائمه
وتشويش بعض التوقعات خربت عليهم =ماتقصد الشماته ابداً
كل الي يبي يقرا البارت على طوليترك هذرتي وينزل _^
حطيت لكم عدة نقاط هي رد على آغلبية ردودكمالغاليهـ
الصوره وربطكم لها بطفل الضائع وبعناد
1~عناد ملتزم دينياًبمعنى آستبعدوالحبوالغزل ومشتقاته_
2~الطفل الرضيع ترى شلنا الحضر عنهمع انه مافاد معكم فديت فضلوكم الدائم آطرحو اسئلتكم من جديد عنه واستفهامتكم
تناقشو فيها بينكمآنا ماراح افيدكم^_^لسبب بسيطكل شي عندي قلته لكم
مابقى والله الا اصرح بسمه :(
3~سر الطفل واقعيجداًبمعنى شطح با الخيال يا الغالين مآنبي
بطلتي ملوك
من بداية الروايه وجميعكم يستفسر ويلومها على عدم مصارحتها لياسرطيب مانتبهتو على شي
مهم غفلتو عنهابداً ماشفت اي متابعه لمحت عنه من قريب اوبعيد حتى
شي يمكن يكون بنظركم عاديلكنه مهم في سياق الاحداثبسيط جداً ومهم جداً
لكن لآتعبون آنفسكم يا الغالين بعد بارتين بيظهرآوآحتمالآقدمه في نهاية البارت الجديد
اليومفيه سر راح ينكشفمن بداية الروايه تسئلون عنه؟تتوقعون يكون ايشبضبط!
مآيخص الطفلومن بداية الروايه طرحتو سؤال عنه!
ممكن يخص صاحب الزواج السري!بطلنا()
ومضه
من بعد البارت العاشركما وعدتكمنتقل جذرياً
تبداء شيفرات اللغازتنحل =بس فيه آكيد كم مطب هوائي في الطريق_^
والابطال آنفسهم تنقلب شخصيات كذا بطل الى شخصيات آخرى تماماًقدلآتتوقعونها!
من البارت العاشر الى العشرينظهور عائله جديده بروايه وحدث غريب,,؟
من البارت العاشر الى السادس عشرهناك زواجين~انبسطو
من السادس عشر الى العشرين هناك وفاة شخصيه فرعيه و طلاق~خربت وناستكم
-آهم شي يا آنقى من قطرات الماء العذبلآتستعجلونيولآتطالبوني فوق طاقتي
آنا مآنسيت البارتات الي بنصف الاسبوع فيه كم متابعه بردودها تذكرني هذا الشيمستحيل انسى شي وعدتكم فيهلكن والله العظيم
ظروفي الحاليه ماتسمح ابداًفحالياً خلونا على نظاماً المعتادوبذن الله وعد مني تحصلون الي
يرضيكم وفوقه حبة مسك
آرحب با المنظمات
هلا وغلا با النصف الاخرآسعدني تواجدك يا الغلا
بيالة شايلي عوده يا الغاليه لردك المتميزعلى الرغم من انها اطلالتك الاولى بينا
نو ـبنت نايف ــف
سلامة قلبكـ وروحكـ من التعبوحشتينيـ بعدد حروف البارتات الي طافتكـوآكثر
وربيـ يبعد كل كدر عنكـ وعن جميع المتابعاتـ ياربـ
طيـــ آلاحباب ـف
ربي يسعدك على دعواتكلآخلا ولاعدمـ
صبراً يازمن
شكراً لقلبكِ يآ بياض
شبيـــ القمر ــهة
سلآمتكياقمرناطهوراً ان شاء الله=وتخفيف ذنوب^_^
لكل من أرسل على الخاصلآخلاني الله منكمشكراً من القلب
متابعات التقيم اعذروني سميتكم كذا
بس شرفونا بين صفحات الروايه يا الغالينآنا مايهمني التقيمآلمهم عندي تواجدكم
ومناقشتكم معي بين صفحات الروايهلتعم الفائدهلأآخلاني الله منكمومن محبتكم
آوسمتي^_^=فيس دايم يستانس اذا وصل ها النقطه
لبيالة شايآول تواجد لكبيناوتميز جديد ينظم لمتميزات الغاليات على قلبي
ذكرتي نقطه جداً مهمهبس اذا ذكرتها فيها حرق لحدث مهم قادمخليها متخبيه
بين سطور ردك المتميزواذا طل الحدثراح تعرفينه^_
فخوره جداً بنجمه لمعة في سماء بعض العيونتكشف عن تميزها القادم
آتمنى لكم قراءه ممتعهمقدماً
لآتلهيكم الروايه عن دخول وقت الصلاه


ملوك تفتح الستاره الفاصله بين آلآسره بطوارئ
ضوقت عيونها بآستغراب
جالس على احد الأسرهبوضع معتدل
هدوءيفصل عقارب الساعهبحضورهوكئن الهدوءسحابة تتبعه
آو
انخلق الهدوء كاتؤماو تابعاًله
يستحوذ على المكانبعطرهفيجبر المكان على استنشاق ذاك العطر
الخليط من الهدوء والصخب
ملوك بستغراب مآشوف فيك شي!
آداروجهآنشين فقطورفع نظره لجهتهاآبتسم الآطباء هنا ماهم مسلمين؟
ملوك بهدوء وهي فاهمه المقصدوهو عدمـ القائها السلام لآ الآغلبيه مسلمه ولله الحمدممكن تجاوب على سؤاليليش مشرفنا؟
وليه حضرت جنابكطالبني بآ الأسمعرفنا ان المستشفى مستشفى الوالدلكن
هذا مايعطيك الحق ابداًوآساساً لو عارفه ان الي طالبني آنتصدقنيماكنت عنيت
نفسي بنزول لك
عناد تقلصت عضلآت وجهلكن آظهر بحديثه الهدوء آولآقصدك الارتفاع لي!
لئني ماحب كلمة نزولترتبط فينيلو غيرتي المصطلح لـ كان مارحت لككان افضل
وثانياًتفكيرك تفكير بزروش مستشفى ابوكومستشفى ابويبروضه انتي يا دكتوره
ختم جملته بصوت ضحكه هادئه مستفزه
مآتستفزهاها النوعيهماتحبهموتعرف كيف تعامل معهمبصرامه ليش طلبتني؟
عناد متجاهل نبرتها الحادهـ كفي صايبتها رعشه ومادري أيش فيها بضبط من بعد الحادثخياطك الثاني الزفت
يمكنه هبب له بعرقوالا قطع له شي وانتي خيطتي وماشفتي الوضع!لما آنقذتك؟
تذكرين؟
والا بعد ذاكرتك نستمثل لسانكـ؟
آنزلت عيونهالعيونهوبتهكم ترى شكرناك وقتها!وماظن تبينا نشكرك على
الطالعه والداخله
آبتسم موجايآذكركعلى فكرهآنا جايتشوفين يدي وش فيها بضبط؟
آدارت عيونها لطاوله الصغيرهسحبت لها قفازت ولبستها بعصبيهتحكمت فيهالكن
خانتها وظهرت
قربت منهوبهدوء آشوفيدكلو سمحت؟
هدوئه المربك مد كفه
ماهي الا لحضات
ملوك الجرحزال تماماًبس مدام فيه رجفه وتشكتي انت من مكان الاصابه
آتوقع الاشعهتكشف اكثرآعطيك موعدوراح احولكعلى الدكتور علي
قآطعها عناد وهو يسحب كفه لآمافي تحويلحضرت جنابك الي بتعالجيني لو فيها شي!!
ملوك رفعت عيونها بصدمه نعمـآذا آنت بتجلستتئمرشي ثاني؟
وقف عناد وصار مقابلها تماماًلكن تفصل بينهم الكثير من الخطوات آيه نسيتي
انه مستشفى ابوي!!
أنتبهت لنبرة التهكم ذاتها مآتوقع فيك شي يمكن حاله نفسيهلئن الي مثلك
آتوقع التخصصات الي هم فيها ماهم قدها؟
آبتسم ياشيخهيمكن ليش لآعندك اكبر مثال حضرتك مخيطه الجرح والظاهر فيه خطئ طبي
صدقيني ساعتها ماراح آرحمك
بهدوء تئكدمآفي اي خطئ من ناحيتيوالحينتفضل معي لقسم الاشعهبس عشان تتئكد
ان فيه ناس ماهم بمراكزهم الصحيحه
آدار وجه عنهاومشى بخطوات واثقه وطلع من قسم الطوارئ
~~هـات ريـشة نـرسم اللوحـة [ وداع ]
شخص مقفي ،، وشخص واقـف في ضيـاع ،، ~~

يتبع ,,,,

👇👇👇


تعليقات
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -