بداية

رواية بعض العيون حقدها في نظرها -90

رواية بعض العيون حقدها في نظرها - غرام

رواية بعض العيون حقدها في نظرها -90

رفع يده لـيلقي نظرته لـ ساعته مو كثيرأنا المدير ولآزم اتأخر حبتينلزوم البرستيج
آبعد مفرشه منه وهو يقف ويتوجه لـ دورة المياهـ
رهف مفروض تلتزم ب الموعد لأنك المدير؟
يآسـر بخبث تبين تعطيني محاضرات الصباح قبل الدوام ؟
رهف ولآمحاضرات ولآشـيبنزل اجهز لك الفطور على ماتخلـص,
يآسـر لآتنزلين بشكل هذا بتال عمي تحتوآبوي مايحب القصير!
آبتسمت اولاً عمك بتال طلع لـ الشركه من بدريثآنياً ابوي مقرن ب المجالس الخارجيهوشكله ينتظر له ضيف مهمـلأني اشوف الخدم مجهزين ضيافه ومطلعينها هناكوكانت الظبي جايه من عندهـولما سألتها قالت ضيف خاص لـ ابوي بيزورهـ؟
آرتفعت حاجبي ياسـروهو يدخل ب استغراب لـ يتحمم من ثم يكتشف قصة ذاك الضيف
فـ سينفجر تماماً اذا علم ان الضيف [سآري] الـمفقود هذه الايامـ عن الشركه وعن المكان!
خرج من الحمامـ
وشعره المبلل يجففه ويتخلل اصابعه بين خصلاته لـيبعثره
رهف وضعت عربة الافطار بقربه
لـتجلس وهي تسكب كوب من الحليب الساخن من ثم تدهن توست ب الزبده والمربى
يآسـر لـيش ماقلت لي قبل عن قصة عساف؟
آنتفضت بتوتر وهي تنزل التوست بصحن الـصغير قصه من الماضيماعتقد في يوم تكون حاضر
وماشفت له داعي افتح اوراقها المبعثره بكل مكانالموت في بعض الاوقات راحه لـ الماضي!
آرتفع حاجبه تتفاولين على اخوك عساف الراسي؟
آبتسمت ما اتفاولبس احتمال كبير
يآسـر ليه ماقلتي لي قبل ان امك كانت مرتبطه ب سطام بن عناد الراسـياو حتى لمحتي لي؟
رهف واذاليش ضروري هذا الشي ينحكى؟
آرتبك بس بينا وبين واحد من اولاده الـصفحي جسآر عداوهـ قديمهومن فتره دخلنا بمشروع مع بعض وصرنا شبه متقاربين من بعضوشفته عند امك وانصدمـت
ارتفع كتفيها بعدم اهتمام ماتابع جرايد اولاً ثانياً مالي دخل ب عدواتكمـ وصداقاتكمـ
ثالثاً انت مناسب الدايس مو الـراسي انتبه لـهذي النقطه ولآتخلط الامور ببعضها!
آبتسم بعد ان افحمتهوتناول الكوب من يدها لـيهمس الـغريب ان الصوره الـي تقولين لـ اخوك احمد
هي نفـس الملامح لـ واحد من عياله
آلقى كلماته بتهكمـ لآيكون سطام خاطف ولدكمـو انتم تدورون في حلقه مغلقه من سنين!
آردف بجديه لآتصدقين خرابيطي بوقت الصبحترى تكون الآجواء عندي غائمه وضبابيه!
رهف بجديه يشبه احمد كثير؟
يآسر وهو يتذكر ملآمح وجه عناد البغيضه له يآبنت الحلال يمكن انا مـشبه لا اكثراو كذا يتهيئ ليلآتحطين ببالك
خرج بعد ان ناولها الكوب واعتذر بقبله عن اكمال افطارهـ!
يا[حضرة] جناب الضيقمآ للصدور [أزرار]!
بعد نصف ساعه
ب المجلس
جسآر مترقب لـ دخول الـظبيوعقله متخبط بين ذاك الـشرط الذي تريدهـ؟
آيكون عمل لها؟
ام
بيتاً خاصٍ؟
ام
تريد ان تسكن مع والداها؟
ما الـشرط الذي تريدهـومربك لـ مقرنكما ارى؟
لآ
ادري لما انا ب الاصل متمسك ب ذاك الزواج
لكن اصبح الامر الان حتمي ويجب ان اكمله
مقـرن بهدوء جسآرهذي الظبـي؟
آرتفعت اعين جسآر
لـتتوقف عند أمرأهـ واقفه بطرف الباب
متوشحه ب السواد
من قمة رأسها لـ اخمص قدميها
لآيتضح منها شـي
دع ذلك جسار فوراً لـ اخفاض نظره لـ الارض!
لـ حظات متوتره كسرها صوت جسار الـهادئ الواثق
جسآر يآبنت مقرنطلبت القرب من ابوك وانا طامع في قربه ونسبهوبلغني انك موافقه لكن عندك شـرطآمري!
جآء له صوتها الانثوي الكاسح لـ جميع تخيلاته مايامر عليك ظالمـشـرطي ماتقدر تطلق عليه مسمى شـرط!
آردفت بثقه متأصله هو توضيحاوورقه بيضابنسبه لـي قبل ان ابدى معك او مع غيرك حياه جديدهـ
انا بزواجي الاول آستمريت سنوات معه وماالله كتب لي حمل تامـ كل ماحملت وتم له شهور اسقط
وهذا الي الله كتبه لي وانا راضيه بهذا الشي
هذا الشي انا وضحته لك الان وانت ب البر
آذا شفت انت ان هذا الـشي مآيشكل مشكله بنسبه لك ولآ لـي بعدين
وحتى ماتظن ان احد غشك او كذب عليك في شي
صمتٍ امتد لـثواني
زاد بها توتر مقرن الذي كان يعتصـر مقبض عكازه
وهو يرى ملآمح الجمود على وجه جسآر
جسآر وانا علي بنتين من زواجي الاولوامهمـ تخلت عنهم بشكل قطعي
آذا بتكونين لـهم ام و حضن دافي هم محتاجين له
فـ انا بكتفي بها البنتين ومآبي غيرهمـ
الظبي وعينيها تلتقط ملآمح والداها بكون لـهم ام بدل امهمـ اذا الله قدرني
آنسحبت بهدوء بعد كلماتها
لـيردف جسآر الملكه الليله يا ابو الظبيدام كل شي خلص!
نقف هنا
همسة محبه فل نصـلي عشر مرات على خير ألآنامـاللهم صلي وسلم عليهعدد ماذكره الذاكرون
لـقاءٍ السبت اذا كتب الله لـي عمر=)


بسم الله الرحمن الرحيم
نظرة حقد 64
مدخل
مالي جدا والحظ هدم صروحي
والدرب عثر خطوتي والفضا ضاق
ارجاك ياباب الفرج رجوا نوحي
مفتاح بابك با الهوا يعتق اعناق
هات الفرج ياباب رجوا هو انت توحي
رد الكسير الي على ضيعته ساق
قدمه غصب ماقال من طيب روحي
ولاكان لعروق المتاهات تواق
واوصيك يامواج البحر لاتروحي
الا معك من محجري ملح الاحداق
واسالك ياغيمة حشاي وشحوحي
ياوين ابلقى ف الظما بلة ارياق
من يستفز بداخلي كل جموحي
اليا صهلتي وامتطي فيك الافاق
فصل الجفا قد حان واجتاح روحي
والله يعين الروح في موسم فراق
مثل الشجر صارت بقايا جروحي
يبست حزن ودموعها صفر الاوراق


بدايه,
آوقاتكمـ نفحه رحمانيه تحفكمـ من ربـي
آشتقتمـ لتواجدي=)>تسئل عن غلاهـا^^
وربـي انا اكثر آشتياقان شاء الله وعـد آكون بقربكمـ آكثر بعد حل مشكلة اتصالي
رابطة عناد
بزوغ فجر قادمـ وآبتعاث قطرات مطر تبلل الـخطوات الـمنزلقه تحت وحل الفـراق
آتسعت دائرة الأبطال الذين يحملون خيوط خطفه!
هل انتمـ مستعدون لـ البارتات القادمه الحاسمه بحياته؟
رابطة ياسـر
بدايات آيناع عاشق !
فـ هل الـقلب يعشق اثنتين؟
دعوهـ لنقاش جاد من فـضلكمـ
النقاش مفتوح بين بارت السبت والاثنين =)
موضوع نقاشنا
[هل القلب يعشق لـ مرتين]!>>الحب الصادق يا الـ بعض العيون =)
الـسؤال حساس يا اخوات
والنقاش يجب ان يكون له جانب مصداقيه كما عودتموني
بمعنى تجربه خاصه او من حولكم=)
بمناسبة الحديث عن ياسر
قصة ياسـر كما هي بوجعها آجمل
أن يتعذب من الحب
لأنه ب الفعل هناك اشخاص كـ حالته ب الضبط
فـ هناك احبابيلوموني ب شخصيته
خفي عنهشوفي لك غيرهأنتي ليه كذا معه>>=)
حبكة قصة ياسر ماتجي الا كذا يا اخوات
خيط رفيع من الوجعوخيط اخر من الوجع=)
حتى لو بنى له حب جديد=)
آستمتعو فقط بشخصيته فـ آلآكيد ختامها حبتين مسك,
رابطة جسآر والـظبي!
قصه جديده راح نبدأ فيها
من غآب من متابعاتي من ثم عاد لناوبين خطواته
سؤال عذب
فقدتيني ضمضموالآلآ
آنا بصدق
آفقد كل قلب ينبض بين حنايا هذا المتصفحوكل عين عانقة حروفه المتواضعه
لكن بصدق آضع عذر لـغيابكمـفـ الحيآهـ لآتخلو من [ آلآعباء]
والكتابه و الـقراءههي هوايه لـنابجانب حيآهـ عريضه تشـغلنا,
فـ التمس لـكم آلآعذارفـلآيـحز بخاطر البعض على ان عدم سؤالي عنه هو تجاهل او عدمـ آهتمامـ
كل من سئل عن صحة الوالده ب الخاص او ب العامـ
وكل من يجدد السؤال دائماً لـي لـ الاطمئنان عن الغاليه,
الله يجزاكمـ خير ويخلي لكم امهاتكمـ ويرحم من تركنا منهم لـ دار الحق
الوالده بصحه وعافيه والحمدلله
وهذا ب فضل الله من ثم الدعاء
الدعاء ياخوات لآ حد يستهين فيهسبحان اللهوالله انه مثل مشكاة النور ب الظلامـ
حبل متين بينكم وبين اللهفلآ احد يترك او يهمل هذا الحبل المتين
الوالده هي بصحه وعافيه من كذا شهـركنت اطمن الاخوات الي يسئلوني عنها ب الخاص وماحصل لـي فرصه الا اليوم اطمن جميع الغوالي عنها
عسى ربي يطمن كل قلب عن حبيبه يارب ولآيشغل قلوبنا الا بطاعته
وهذي هي منورتنا ب بيتاً الله لآيخليني من نورها,
آبشركم بارت اليوم طويل=)
و
هديه صـغيره في جعبتي اذا سـهل ربـي اتصالي
و
برافو على وحيده كا القمرتنبئت لها على مشهد ب البارت=),
ومضه
يظـن!
حين أتحدث عن ذكرياته أنني لا زلت أحبه ؟
ويظـن حين أكتب عنه بعين
الرضا
أني لا زلـت أتمنى عودته
ولا يدرك أنني منـذ أن فارقته عددتـه
ميتا!
فحديثي الأبيض عنه لايعد إلا إمتثالاً لقول المصطفى صلى الله عليه وسلم
اذكرو محاسن موتاكم !
لآتلهيكمـ الروايه عن الصلاة في وقتها,
جلـست ب الأريكه وهي تنزع غطاء وجها وقفازتها
مناهل ب استغراب وين كنتي!
الـظبي قريب لـيش؟
مناهل شـفتك رايحه جهت المجالـس و عمي شكل عنده رجآل
آردفت ب استفسار خوالك؟
آشارت الظبي برأسها ب النفـي لآ
مناهل من؟
الظبي رفعت كتفيها خاطب جديدوطلعت له
مناهل بصدمه طلعتي لهليش؟
الظبي انا ابي كذاعندك مانع؟
مناهل وهي تلتقط تهكمـ الظبي الظبي وش ها الخطبه متى صارت وكيف طلعتي يعني الامور كلها صارت جديه وماهي مثل أي خطبه تخبين عني؟
الظبي وهي تحرر شعرها لآواللهوليش اخبي عنك بس ماصار شيآذا صار شي انتي اول من يدري عنه!
وقفت الظـبي وصعدت لـ الطابق الثاني
مناهل لـ مناير خطبه يامناير وها الـظبي ماتقول شيمكتمه على كل شييمه منها يمه
مناير ببرود خطبه؟
مناهل ايه خطبه ماتشوفينها جايه من مجلس الرجال اكيد اكيد موافقه عليه والا كان والله ماتطلع لـو ايش ماصار
بنت ابوها صدقمايطلع منها الخبر الا اذا هي تبيه يطلع
يآقو راسها!
مناير كيف يفرحون وبنتي توها مدفونههم مالهم احساس ومايحسون بشي؟
ارتفعت حاجبي مناهل يامنير ياقلبيقوي قلبكايه والله بيفرحون وبيرقصون وبياكلون وبيشربون بعدهذي الدنيايوم تغدى فينا ويوم تعشا في الي جنبنا
ومامات احد عقب فراق خليله
مناير بوجع انتي تقولين هذا الكلام عشان قلبك ماشال ضنىلو قلبك شايل له ضنى ماكان هذا ردك وهذا كلآمكروحي روحيحظك كبير ماذقتي الي ذقته!
تركتها مناير
لـتغلي مناهل من وقع تلك الكلمات الجارحه لـ الروح
تدري هـ الليله / طويله : وإحتياجي لك عذاب
بسيارة يآسـروهو يدخل الـحي المحبب لـروحه
رهف وين داخللك احد هنا؟
ياسـر ايه خالـتي فلك هنابنسهر معهمـ سهره خفيفه ونطلع كلمتها قبل شوي وكأن صوتها ضايق
شكل هي ومناف ماهم متفقين ومضيق صدرها
رهف ب شجن انت حنون كذا دايموالابس على ناس وناس؟
آبتسم تبين الصدقالحنان مني شـرق وانا منه غـرببس انا كل شـي يخص خوالـي اعشقه
حتـى الشقوق الي بجدران بيتهمـ حافظها من كثر ما آغلـي الي ساكنه
رهف غـريب امركاول مره اصادف شخص يحمل لـ خواله هذا الحب والاحترام كله
شد اصابعها الموضوعه ب حجرها لـيعانقها ب انامله وكفه خـوالي!
آردف بعد زفره ثقيله على روحه عشت معهمـ ثلاث انصاف العمرتدرين خط الشنب وانا عندهمـ!
آنحنى ب انظاره بتجاها
لـيبتسم على معانقة انظارهـ
لـمحياهـ
يآسر بشجن اساساً ابوي عبد العزيز كان عايش تقريباً في هذا البيتبعده توفى الله يرحمه
وكان بين ابوي وجدي تحدي قديم وزعل كبير ماانحل الا بعد وفاة ابوي الله يرحمه
وجدي مقرن آنهار بعد وفاة ابوي مع انه ماوضح هذا الشي لكن السنين وضحته اكثر واكثر
لأنه كل سنه يقول السنه الجديده بيجي لي عبد العزيز يعتذر ويطلق الي خذاها والي كانت سبب هذا كله
بس ابوي كان راسه مافيه الا العناد والكلمه اذا قالها مايثنيهاومايرجع من طريق مشاهـ
يعني تقريباً عاجي ولد عاجي
آبتسمت رهف لـفضفضت ياسـر وبحذر ليش بقصتك ماتقول ابوي مقرن
الظاهر انها آول مره اسمعك تقول جدي
باقي لك احقاد قديمه عليه صح والا انا غلطانه وها القصه تألمك وانت تحكيها؟
تجاهلها ب ابتسامه بارده وفي ها البيت الي مقابلك تربيت!
آشاحت ب انظارها لـ البيت وآبتسمت بتلقائيه
اردف بوجع فيه الان خالتي فلك وولد خالـي منافوبنت خالي ملوكـ
طبعاً فلك وملوك مايجون هنا الا زيارات لانهم متزوجات
آردف والابتسامه على محياه وهو يقف لـيلمح مناف ب القرب من الشجرهـ المتلعقه ب السور وهذا الخبل ولد خالييحبني بشكل ماتتصورينه!
رهف راقبت قفز مناف والابتسامه تعانقه ليرحب ب ياسـر
ياسر يفتح الشباك وبتهكمـ منيف ترى أهلي معي عطني عرض مقفاك مابيك تشوف محارمي !
ماان اتم يآسـر كلماته
الا
ومناف مبتعد ب الكليه عنه!
وعلى بعد خطوات كثـيرهـ
آبتسمعلى تقريع رهف الرقيق
رهف وربي مالك داعي ليش احرجته بشكل هذاياربي منك
آبتسم وهو يسابقها على الباب
وهي تأخرت قليلاً ب السياره
دلـف الباب!
ملوك بوقتها كانت ب الباب الـداخلي المطل على السورتنتظر دخول مناف لـ تعتذر له
فقد شدة عليه بأكثر من المعتاد
وفلك كانت ب وقتها بدورة المياهـ
آرتفعت انظار ياسـر لـيجدها واقفه ب الباب!
ب
حلة موجعه لـروحه!
آلتهمـ الملامح الـمدفونه ب اضلعه!
كـ
الضرير الذي ما ان رئ بصيص النور الا وتخبط من فرط مفاجئته!
لم يستطيع منع عينيه المتمرده!
وان منعها
عصته
و
اعلنت ثورتها عليه!
ثواني كـ انفاسٍ متسارعه!
وآختفتكـ رماح غائره!
وآقف بمكانه
كـمن انسكب على قمة رأسه آكاليل من الـوجع
لتعانقه!
رهف بهمس ادخل لـيش واقف؟
آلتفت وبنفسٍ منقطع آدخلي شكل عندهم ناس كأني سمعت حس حريمانا بوقف مع مناف شوي وبدخل
دخلت رهفوتركته
يتراجع بخطواته حتى اغلق الباب وخرج
وجلـس على العتبه الخارجيه!
يآرب
آغثتني ب قمراً منير بعد ان حرمتني من بدر مكتمل
فـ
آمطر على روحي نسيان ذاك البدر فما عاد ب الروح حصون!
صداع اجتاحه
لـيقتلع
كل نبضٍ بين جنباته
من منكم تذوق الحب!
لوعته؟
جمرته؟
حرقته؟
آختناقه!
طعم الدمع ب غصته!
بتأكيد سـ يتفهمـ معاناتي ألآ آنف ذكرها!
مناف ب استغراب وفزع يآسـر تشكي من شيوش صار ؟
يآسـر بنهيار يآخي حرام على اختك ها الي تسويه فيني والله العظيم حرام
هي ليش هنا الليله
ليش ماقالت لي فلك انها هناليش ماقالت لي لآتجي
سمك ودواك هنا!
حسبت اني داله وسالي مع حبٍ جديد
مادريت ان القديمـ يقول صبرك علي من قال لك اني عتقتك؟
آختنق مناف يآسـرلآتجلس تخبص الامور وتقط خيوطهاملـوك عند رجال
تدري لو غيرك يتكلم بهذي الطريقه عنها قسم بالله مايخلصني شرب دمه
آشار بيده من دون اهتمام انت خبلرح بس عني بعيد
مناف آنت ماتزوجتماهو مفروض الي خذيتها تحبهاوتنسى الماضي خاصة ان ها الماضي مايبيك وغارق بحبٍ مايبي غيرهـ
داري ان عناد عند ملوك يسوى عيونها
مع انه في بعض الاوقات احسه قاسي معها لكن تعشقه عشق!
تعمد مناف الضغط على مكان الـم حتى وان حصل نزيف
فـلآبد لـذاك ألم ان يلتئمـ
يآسـر وهو يتلقى خناجر ب صدراً عاري تماماً وليش قاسي معها ولد سطامـ
مايشكر فضل ربهانه حرم غيره وعطاهـ؟
آبتسم مناف بتهكمـ ماجاوبتني انت تحب زوجتك؟
يآسـر أنت وش تحسب الحب!آبعد بس خلني ادخل؟
تدري هـ الليله / طويله : وإحتياجي لك عذاب
ملوكـ و وجها محتقن تماماً ب الأحمرار
وهي تستأذن من رهف
لـتدخل المطبخ
وتتجه لـ الماء فـ تبلل وجها المحتقن ب قطراته!
انا ليش طلعت ؟
لو جلست داخل وانتظرت مناف
يآرب وش سويت
ماتوقع زوجته انتبهت لـهذا الشي
هذا ياسـر ماتغير
مبقق عيونه على النسوان
الله يعينها عليه
والله العظيمـ اذا حبته بجدبتتعب معه
يآرب اغفر لي
والله انها نظرة الفجئه
مادريت ويمكن هو بعد مادرى
بس على الاقل الله يهديه يغض البصر
ماهو يطلقه
يآسر
انت
ياسر ماتغير فيك شـي
بآقي على اكبر عيوبك!
تدري هـ الليله / طويله : وإحتياجي لك عذاب
ب المجلـس
فلك ب ابتسامه ايه هذي زوجة عناد الي هو اخو صديقتك شهد
آختنقت بوجع وهي تتذكره ماتذكرها او ب الأحرى ماشفتها زين
آقبلت ملوك بخطوات مرتبكه لتجلس ب القرب من فلك
ملوك ب ابتسامه اخبارك رهف ان شاء الله بخير
رهف برقه بخير ياقلبي
آبتسمت رهف ترى حضرت زواجك
آبتسمت ملوكـ لآتسأليني عن من حضر ومن ماحضر مع انه عائلي بس وربي ماشفت الا مسكتي ورجوليورجول زوجي
غرقت ب الضحك فلك ورهف
لـتبتسم رهف وهي تخرج من محفظتها صوره قديمه لـ احمد غير تلك الصورهـ
لـتبتسم وهي تمد الصوره لـ ملوك هذا زوجكترى قبل زاوجي كنت لافه عليه مع اخته شهد بس الله يهديك تعلق فيك وتركني!
كادت ملوك ان تغتص ب آنفاسها من كلمات رهف
فـهي وان كانت واثقه من دينه و اخلاقه وحيائه!
الا
ان الماضي يرهقها لـ حد الأختناق!
ما ان اطلت ب الصورهحتى ابتسمت تمزحين هذا مو عناد!
آردفت وهي تشد الصوره برفق بس سبحان الله لو له نسخه كان هذا الشخص نسختهيشبه حيلمن وين لك ها الصوره؟
آبتسمت رهف بوجع ماشاء الله عليككيف فرقتي بينهمـ ؟
ملوك بغمزة عين انا زوجته وحافظتهفيه اختلافبس مو كثير
رهف بألم بس انا احسهم نسخة بعض كربون!
ملوك لآ بجدمن وين لك الصوره؟
رهف بشفافيه هذا اخوي الله يرحمهاحمديشبه اخو شهد عناد!
آنصدمت ملوك تماماً وهي تلتهم تفاصيل الصوره
وحكاية الشبه الاكثر من غريب
سبحان الله
ايعقل؟
ملوك برقه حانيه الله يرحمه
من ثم اردفت ممكن آخذ منك الصوره بس عشان عناد يشوف النسخه الثانيه لـهوبرسلها لك مع فلك اول مااخلص منها
آبتسمت بألم مو مشكله
صوت هاتف رهف يعلن عن آبيات شعريه عذبه
بصوت [السامر]
لفتت آنتباهـ ملوك وفلك
لـتبتسم هذا ياسـر يمكن يبي يسلم عليك فلك وبعدها نمشي
ردت بلطف لـتبتسم بعدها وتغلقه قلت لكيالله ياقمر
آبتسمت فلك وهي تقف بثقل شوفي هو انا قمر بس بعد شهور ان شاء الله الحين قولي بطريقفيلدب قطبيكل الي يخطر على بالك بس قمركثري منها !
آبتسمت رهف والله انك حلوه ماشاء الله ماتحتاجين شهاده مني
آحاديثهم الوديه غابت عنها ملوك
وهي تتأمل الصوره ب استغراب شديد,
تدري هـ الليله / طويله : وإحتياجي لك عذاب
يآسـر متمدد على ارضية المجلـس و مستند رأسه على [ المركى]
بـشجن موجع آطلق صوته ب خفوت
و
عينيه مطبقه ب هدوء
يلي تجيب الخبر لآهنت له ودهـ
مرسول من خاطري قد سكر الحالي
قل له صحيبك حزين طول ها المده
انته نسيت الخوي والا يورالي
يابوحمد صاحبك حال الهوى هده
الله ياما اكبر همومي وغربالي
آبتلع ريقه لآوو جودي على الي ناعم خده
شهانة تطرق الاول على التالي
في الزين مقياسـها ماحداً وصل حدهـ
ماهي خرافه ولاهو قول جهالي
بنت الدلع في دلعها ماحداً قده
مدلعه في ذرى من يحتمي التالي
يوم عيني لـصوب الحزن ملده
مافي غيره يخلي خاطري سالي
انا اشهد انه سكن وسط الحشى وده
ياوجد حالي على ما شوفه قبالي
اثر المفارق عذاب نعنبو جده
وانا كما تايه في وسط الخلا الخالي!
فلك ب ابتسامه وهي تقف على قمة رأسه الله اللهكله ها الآجواء الشعريه والشجن في الـزين هذا!
آبتسم بخفوت وهو يقف لـيحتضنها بهدوء آفآ عليك ونصـير لـعيون رهوف شعار!
فلك وهي تفلت من احضانه برقه شدو حيلكم اجل نبي نشوف لـ عزوز عروس!
غرق بضحك هادئه خلـي المعرس الحين يشرف
تدري هـ الليله / طويله : وإحتياجي لك عذاب
متمدد على الآريكه
و
فكره تماماً مشوش على ملوكـ
ب اتصاله بها
قفز النوم بعيداً عنه منذو ان سمع ذبذبات صوتها
الذي يحمل كمية عتبٍ تغلغل لـروحه
لـم ينتبه!
او
ب الآحرى مشوش ولـم يكن تأهب عناد الـمعروف عنه!
لـيلآمس جبينه
جسم بآرد
ويخترق آذانه صوتٍ جامد كش ملك!!
فتح عينيه
لـيصدم تماماً ب الشخص الواقف امامه والذي رفع آداة حاده معه وبتهكمـ عندهمـ حق لما استبعدوكتفقد كل مميزاتك وحده ورى الثانيه!
قفز عناد ب غضب
لـيشد الجيب العلوي لـيوسف
ويـقذفه بقوهـ على الحائط ويضغط على صدره وبحده انت كيف دخلت لـهنا
ماتدري ان للبيت حرمه
بدوسك الحين برجلي وبدفنك بمكانك !
سعل يوسف وهو يحاول التخلص من ايدي عناد والله العظيم مادخلت الا انا عارف ان زوجتك ماهي هنا
مستحيل ادخل وزوجتك هنا
حبيت افاجئك لآ اكثر واسوي فيك مقلب مرتب
آتركني بتخنقني!
تخلص من عناد لـيلقي جسده على الاريكه وانفاسه المتحلاقه يحاول استردادهـا لصدره ويضحك بجلجله كنت بتذبحنيمنت بصاحي!
عناد بغضب شديد واشرب من دمك اذا رجعت لـهذي الحركه السخيفه مره ثانيهمن أي شباك دخلتيآ شبيه القطو!
غرق بضحكه خبيثه لآدخلت من الباببابك ماعليه امانآنتبه له مره ثانيه
لآتعصب كذا ترى كنت مراقب طلعتك انت وزوجتك من البيت ورجعتك لحالك
وشفت معكم شنطه خفيفه قلت اكيد بتبات عند اهلها!
القى عناد بجسده ب الكرسي القريب وهو يسب يوسف من اعماقه لآترجع لـهذا الشي مره الثانيه اذا انت تبي روحكصدقني بذبحك بيدي بيوم من الايام؟
ابتسم ماتقدر انا صديقك وانت ماتخون في الرفيقآعرفك!
آردف بخبث تخون!
نظرات عناد المحتدهـآشاحها عنه ب قرف
تدري هـ الليله / طويله : وإحتياجي لك عذاب


بعد عقد القران
سطام يهمس لولآ مستشفى ابوك يآ جسآر مآصآرت الفحوصات بهذي السرعه العجيبه
جسآر بنفـس الهمس حافظين لك حقكآشوف الواسطه دخلت معي حتى بملكتي
ماهي دنيا غريبه يبه!
آشاح سطامـ ب انظارهـ الشبه غاضبه على جسآر
فـ لو لآ
الوضع الحرج الذي يرى جسآر يغرق به لـ اذنيه
لما وافق ابداً على جنونه
فـ
لو كان جسآر بوضعه الطبيعي
ماكان
اليوم هنا!
مقرن ب ابتسامه مثقله الف مبروك عليكم الله يتمم لكم ب الخير ويسعدكمـ
بتال الف مبروك يابوسطامـ
جسآر الله يبارك فيكمـ جميع
سطام ب استغراب وين ياسـر ماشوفه؟

يتبع ,,,,

👇👇👇


تعليقات
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -