بداية

رواية ليه الصدف تجمعنا -8

رواية ليه الصدف تجمعنا - غرام

رواية ليه الصدف تجمعنا -8

((الــــريــــاض))
((الساعه 4:00))
((أمل))
قمت أنا وغلا الساعه 2:00وتغدينا وجلسنا سوااالف راشد مايجي داخل قسم الحريم كله جالس في الدوانيه
أمل:وين العنود الجاسم نقلوا ولا؟؟
غلا:لا لا أن شاء الله لين اللحين موجودين بس طالعين بريطانيا أخوها يدرس مع شموخ وأمهم في الشرقيه
أمل:أهااا يعني جمعه وونااااااسه
<بلا حب بلا وجع قلب وش جانا من ورى هالحب>
رفعت أمل جوالها :غريبه شيبي دااااق؟؟
غلا:من؟
أمل:المدير
فتحت جوالها وردت
أمل:ألو
المدير:هلا أنسه أمل كيف الحال؟؟
أمل:هلا أستاذ تركي أمرني
تركي:لا بس حبينا نتطمن عليك
أمل داااخت وأشرت على الجوال:هااااااااا
غلا تأشر تحط سبيكر وحطت أمل سبيكر
أمل:أقصد أنا بخير بس طالعه للرياض
تركي:والله تصدقين أني بجي الرياض بكره
أمل بأستغرااب ولقافه البنت بايعتها: لييييه؟
تركي أستانس عطته وجه:لا بس ملكت صديقي بعد شهر
أمل:والله حتى أنا بنت خالتي بعد شهر
تركي:أيش أسم رجالها
أمل:بندر الفارس
تركي:ذا صديقي بندر يا سبحان الله قالوا الدنيا صغيره
أمل حست أنها طولتها:طيب تامر على شيء
تركي:سلامتك مع السلامه
أمل:مع السلامه
<سكرت>
أمل تسوي نفسها ذايبه:آآآآآآآآآآه يازين صوته يالبيه
غلا:والله وطلع رفيق زوجي
أمل:بسم الله زوجي مره وحده لسه ماملكتوا
غلا حست على نفسها:هااااا لا مو قصد
أمل:ماعلينا خليني في تركي
غلا:والله ما شاء الله يا صوته باين ثقل بقووووه
أمل:طبعا شيء أكيد لأنه رفيق خطيبك هههههههههههههههه
غلا:هههههههههههههههههه
أنتهاء البارت14
وأن شاء الله أشوفكم يوووووم الأثنين
تحيااااااااااااااااااااتي
شموخي

الـــــبــــــارت 15

((بـــــــــــريطانيا))
((راكان))
كنت جااالس بغرفتي الساعه 7:00 بعد ماطلعنا من المطعم عزمنا سلطان على العشاء في بيته عشان عمته والكل وافق أنه يجي
كنت جالس وماسك دفتر قديم جايبه معي من السعوديه لأنو شيء غاااالي علي حييييييل كان دفتر قصايدي أنا وأبوي كان دفترنا واحد وكاان قديييييم حيييييل ما أقوى أخلي شيء بالسعوديه يذكرني بالغالي
فتحته ولقيت قصيده لأبوي قديمه رفعت عيني لفوق وأنا أدعي له بالرحمه ولما نزلت عيني لمحت العود وحبيت ألحن القصيده لأني أقدر وسبحااان الله كأنه قايلها فيني وفي حالتي مع شموخ مشيت للعود بخطوات سريعه وأنا أفكر باللحن ورجعت على سريري ومسكته وثبته ومسكت أدفتر قداامي وأنا أقول القصيده وأغني وكأني أشوف شموخ
وحطيت أصابعي على العود وأخذت نفس قوي وغنيت
<لي حبيباً من يحبه ما أستراح *خلى حياتي كلها هم وعنا>
<أن قلت ما أحبك زعل مني وراح *وأن قلت أحبك قال وش معنا أنا>
<أن حكينا جد يقلبها مزاح*وأن مزحنا ما يعجبه مزحنا>
<أن وعدنا الليل جانا في الصباح*هذا أذا أنه ما تناسى وعدنا>
<أن هدينا الورد يهدينا الجراح*وأن ما هدينا الورد قال الله لنا>
<ما لقينا في محبتها أرتياح * ما نبي فرقاه لكن حدنا>
آآآآآآآآآآآآه لو أني أقدر أغير اللي يصير أستغفر الله ................
خليني أجهز للعزيمه وأخلص وقفت وسمعت صوت تصفيييق
العنود:وااااااااااااااااو جنااااااان يا أخوي
راكان:تسلمين ياقلب أخوها
العنود:لحظه ..لحظه هذي من قصاايد المرحوم صح
راكان بأبتسامه هاديه:صح
العنود:راكان شفيك صاير مو على بعضك
صااير ...صااير ....أنا كلي مو على بعضي من يووووم شفتها آآآآه بس مو أنا اللي أحكي يا أختي أنا الكبير ومايصير تهتز صورتي
راكان بخنقه من التفكير:أحم....لا بس أفكر بالوالده
العنود:ترى هي عند أهلها ......بس تدري مشت علي والله أنك تعرف ترقع
راكان:ههههههههههههه يلا يلا روحي تجهزي
العنود:طيييييب
طلعت العنود وخلتني أفكر بحااالي يعني قلنا أني تغيرت بس مو لهذي الدرجه أنه يكون التغير الكل ملاحظه
بس الشكوى لله .............الله يصبرني
لبست تيشيرت أسود وبنطلون جينز وطلعت أنتظر طلال والعنود

((عند شموخ وعلياء))
علياء:يلا شموخ ما بقى شيء الوقت راح وأنتي ما لبستي
شموخ:ماااااااابي أروح مالي خلق
علياء:ياشين الدلع عليك ياشيخه خلصي علي
شموخ بدلع تقهرها:مااااااااااابي يابنت أفهمي
علياء بغباء:أذا أنتي تسووين كذا عشان أترجاك تروحين ترى ما راح أترجاك أحلمي
شموخ بجد:لا والله مابي أروح بقعد بالبيت
علياء:براااحتك طيييب باااااااااااااااي
شموخ:باااي
طلعت علياء وركبت سيارة شموخ و راحت
((شموخ))
اليوم با خذ أستراحه بقعد في البيت تعبت من كثر ما أطلع وبعدين بقعد أذاكر من زمان مافتحت الكتاب فتحت كتاب ولقيت كلام مكتوب
بخط يد
<مكتوووووووب>
<شموخ راكان اليوم عذاااب مره صح
أنا:لا مثل كل مرره
علياء:يووووه عمرك ماراح تفتحين عيونك وتشوفين اللي الكل يشوفه>
شموخ:هههههههههههههههه والله البنات من يشوفون واحد مزيون ويناظر فيها قالت خلاص ذا يحبني هههههههههههه الحمد لله والشكر
نزلت تحت وأنا أنادي على الخداامه أبي عشاء جوعااااااااانه
((قصر سلطان))
دخل راكان وحاط العود على كتفه ومعه بيده دفتر جلس وهو يدور بعيونه على شموخ يدور على اللي بس بنظره غيرت كيانه
فــــــــــقــــــدهـــــــــا................فـــ ــــــــقــــــــــدهـــــــــــا
الجلسه من بعدها سخييييييييييييفه مايحس بالوناسه مايحس بالمرح
يحس النور ضعيف وينه نورها وين صدى ضحكتها آآآآآآآآآآه
آآآآآآآآآآه عرف من بعد كل ذا التفكير أنها ما جت يعني مو موجوده يعني بالبيت حاااول يفكر لييييييييييييه ما جت معقوله ماتبي تشوفه معقوووله ماتطيق حتى تلمحه .....معليش....معليش ياشموخ على قلبي مثل العسل
كذا راكان بلحظة ماشافها
سلطان جنبه وبصوت واطي:بس بس خلاص والله مفضوح ياراكان معقوله؟؟ معقوله؟؟كذا ياراكان أستر حالك لا تطيح من عيون أخوانك
أطـــــــــــيــــح من عيونهم أقوووووووووووول خلاااااص أخر همي
بس والله مو ذنبي فقدتها تعلمني تعلم راكان علم قلبه وفهمه أنها ماتبيه
مـــــــــــــــــــــا تبــــــــــــيهـــ
ماتبيني ياسلطان ماتبيني يا أخوي والله لو أشكي من اليوم لبكره
والله همي عمره ما راح يخف ألا أذا ضميتها .....ضميتها لصدري
بس عاااارف أحلااااااام عااااف أوهاااااام بس قلت لك راكان ماتعلمه راكان يعلم بلد بناسه بس من يعلم قلبه؟؟؟؟؟؟
سلطان:فهمت؟
راكان:لا
سلطان:راكان تكفى ياخي قلت تكفى
راكان:تأمر وأنا أخوك
سلطان:هذا راكان اللي أعرفه
راكان:خلك من ذا الكلام وقلي شموخ يوه أقصد ملاك وين؟؟
سلطان:الله الله تسهى بأسمها تنطقه بدون لا تحس والله وقدرت عليك
راكان:وتلومني ؟؟؟؟؟ حراااااااااااام عليك
علياء برجه:بس بس خلاص كل واحد فمه بأذن الثاني
جود:وحبيت لك مرجوجه يا طلال
طلال وهو جنب علياء ويقرب منها:وأحلى مرجوجه
سلطان وقف ومشى لعند جود:وأنا وش حبيت؟؟
علياء:وحده مصدقه نفسها بزياده
سلطان:ههههههههههههههه
جود:وتضحك بعد أعجبتك يا المغرور
علياء وهي تقلد طلال وتقرب لجود:أحلى مغرور على قلب جود
راكان:هههههههههههه
علياء:وأخيرا ضحك سمو الأمير الحمد لله شفنا ضروسك
راكان:شدعوه؟؟؟
ملاك بغرور:سلااااااااااااااام
كانت قمه في الروووعه بفستانها الأسود القصير ورافعه شعرها الأحمر وحاطه روج أحمر كااااااااااانت روووووعه
كلهم:هلا والله
سكتوا كلهم
ملاك:شفيكم سكتوا..........أها أدري أني أحبس الأنفاس بجمالي
علياء تعوج بفمها وتقول بنفسها<وينك يا شموخ تجي توكليها تبن>
العنود<وش ذا كتله من الغرور>
جود<الحمد لله أنها عمته ولا كان أنتحرت>
طلال<عندي علياء تسوى ألف من أشكالها هي وغرورها>
راكان<الحمد لله على نعمة العقل>
علياء:أعذروني بطلع أكلم جوال
وقفت وراحت بعيد شوي وفتحت جوالها وأتصلت على شموخ
شموخ والأغاني عندها أعلى شيء:نععععععععععععم
علياء:وينك؟؟
شموخ وهي تنزل صوت المسجل:في البيت ليه؟؟
علياء:شموخ تعالي تكفين طفش بدونك
شموخ:أيه والله حتى أنا طفشت توقعت أستانس
علياء فرحت:والله طيب تعالي وألبسي أكشخ شيء عندك
شموخ:ليه؟؟مثل أيش؟؟
علياء:تذكرين فستانك الأسود اللي كان عزيمت العنود أول مره شفتيها
شموخ:أهااااا بس خليته عند غلا
علياء:يوووووه طيب ألبسي الفستان الزيبرا ولا الأصفر
شموخ:طيب الأصفر
علياء:ما أوصيك أكشخي
شموخ بأستغراب:أوكي طيب
<وسكرت>
علياء رجعت وعليها أبتسامة رضى على اللي سوته تبي تكسر غرور ملاك بشموخ وحلاها وجمالها الجذااااب
علياء:سوري على التأخير
راكان:لا عادي ولو ياعلياء<قالها وهو يتميلح عشان تقول شيء عن شموخ>
علياء ضحكت بخفيف:هههههه والله فاهمتك ترى شموخ بتجي
راكان يكابر:شنو يعني وأذا وشنو يعيني فاهمتك
علياء:يعني هذا التميلح ليه؟
راكان:ولو يا حماتي أنتي الخير والبركه ترى أنتي زوجة طلول
طلال يخزه:زوجة من ؟؟؟
علياء ضاعت من الحياء مو كأنها أولى تلاسن برجه
راكان:لا سلامتك لا زوجه ولا شيء تسمع غلط
طلال وهو يخزه:على بالي شيء ثاني
ملاك:سلطان متى العشاء؟؟
سلطان بدون نفس:تو الناس
علياء:على فكره شموخ بتجي تقدرون تنتظرون
راكان:أكيييييييييد
ملاك بغرور:حمد لله هذي ماطرى عليها تجي ألا الساعه 10
علياء:والله البنت غيرة رايها وبعدين الكل بينتظر شمعنى أنتي
شموخ:السلام عليكم
دخلت...... دخلت....ودخل معها الفرح في قلب الكل لأن شموخ الكل يعزها ........دخلت الأميره دخلت بفستانها الأصفر القصير الضيق بشريطه سودا تحت الصدر فاتحه شعرها وحاطه مكياج أسود بعيونها العسليه الناعسه مبين عيونها الحلوه عــــــــــــيــــــون النداااااوي لو بغيت أقول
بصراااااحه قدامها تسطر كلمات الجمااااااااااال بأنواعها
كانت فتنه بينهم كانت قمرهم كلهم بهذي اللحظه راكان خانته مشاعره
خانته كل قصيده كتبها وينها ؟؟؟وينها أيام حسه الشعري
شموخ بهذي اللحظه فجرت كل مشاااعره كالشاعر وبس كاراكان يندم ويندم ثم يندم على أنه لقاها بفتره تحطم يلاقي فيها اللي تستاهل حبه لكن شموخ هي صاااااارت ملهمته
سكووووووووووووووت بشوفتها ماسمعوا ألا شهقة ملاك من حلى شموخ
شموخ خافت وصارت تقرأ المعوذات
شموخ بأبتسامه هاديه:قلت السلام
راكان وقف مايدري ليه بس وقف يضبط نفسه مايدري ليه يحس أنه يعرق مايدري ليه يحس دقاااات قلبه خانته وصارت تصرخ
شــــــــــــــمـــــــــــــوخ
راكان يرقع:وعليكم السلام ...........أعذروني بطلع الحمام
راح بخطوات سريعه .........................
شموخ جلست جنب العنود:كيفكم كلكم؟
الكل:تماااام
شموخ بين العنود وعلياء
العنود:وش ذا الحلى ما شاء الله زين أنك جيتي عشان تكسرين خشمها
شموخ:مييييييييين؟
علياء:السحليه اللي قدامك بسم الله شوي وتطردني
شموخ:ليه حرام عليكم وش سوت؟
وجلسوا العنود وعلياء يقولولن لها شلون دخلت ويقلدنها
شموخ بضحكتها الحلوه:هههههههههههههههه
علياء:أصبري نرجع البيت وأقلد لك أياها
شموخ:طيب ننتظر
العنود:يووووووه طول راكان
شموخ:ليه شفيه؟؟
العنود:مدري ما جاء من الحمام
علياء بضحكه:حاله طارئه
شموخ والعنود:هههههههههههههههههههه
طلال:وش ذا الحلى وش ذا الزين والله وراح فيها ............أقصد راحوا فيها البنات
علياء تخزه بغى يزل ألسانه بقووه:أيه راحوا فيها

((راكان))
كل هذا كل هذا لأنك شفتها ياراكان خانتك مشاعرك بسهوله
عيونها وياويل حاااالي ياعيونها والله ما قد أحد ألهمني قدها
رجعت فيني روح الشاعر ..............................
طلعت من الحمام وأنا أحاول أتحكم بمشاعري لا تفضحني
راكان أفهم البنت ماتحبك قالت ياكرهي شفيك متعب نفسك
يوه يوه والله فاهم بس القلب أقسم لو بكيفي شلتها من العقل بس من يعلم القلب
دخلت عليهم وجلسنا شوي وبعدين تعشينا وطلعنا بالحديقه وجلسنا على الكراسي الراقيه وجبت معي عودي والدفتر
راكان:شباب بنات جايب معي اليوم شيء غالي علي بالحيل وفي نفسي أسمعكم أياه
العنود:سمعنا
سلطان:طيب يلا
راكان:طيب أدور على القصيده اللي أبيها
شموخ بصوت خفيف لعنود:أخوك شاعر؟؟
العنود:أيه بس من زمااان ماكتب وأذا سألناه يقول مالقيت ملهمتي
راكان:يلا ببدأ
بدأ يعزف على اللحن وهو تفكيره بعالم ثاني بعالم شموخ حتى أنه غلط باللحن وعاد مره ثانيه
تولعت بك والله كتبلي على فرقاك حسبي على الحظ الردي قالها أشقاني
*
أنااللي يسليني على مشاهدة ذكرارك أنامستحيل أنساك أخاف أنت تنساني
*
سقى الله ليالي خالده عشقها وياك درب الثمامه بين عشب وغدران
*
أنا ماشعرت أني مع الناس قبل ألقاك ولا ذقت للدنيا عن قبلتك يا سلطان
*
ترفع طرف ملبوسك ضيق بجسمك شلال شعرك يطلع فوق الأمتاني
*
تذكرت يوم أقبلت كأنك تحسب أخطاك تمايل بعود ذارف الطول رياني
*
ياخي أنظر لحالي وش جرالي سلب عقلي غزال الصالحيه
*
كان يغني وأبتسامه هاااااااديه على وجهه كان اللي فاهم سلطان وطلال وعلياء بس أما الباقي مجرد أغنيه وعدت
سلطان:وش ذا الابداااااااع ياصاحبي
راكان:تسلم
طلال:والله ونعم الأخو
راكان:تسلم ماعليك زود
العنود قامت وباسته على راسه:وفديتك من أخو
راكان:بعد قلبي والله
علياء:وقسم جنااااااااااااااان والله ما شاء الله ياصوتك
ملاك بدلع:وااااااااااااااااااااااو روعه
شموخ:صراااااااااحه يسلم راسك على أغنيه وصوت زي كذا من جد قمه في الروعه
راكان:وراسك ماقصرتوا والله وهذا لعيونكم<قالها وهو يناظر شموخ>
((راكان))
والله لعيونك ياقلبي ....لا ياراكان وش قالت؟؟قالت قمه الروووعه والله مافي غيرك في قمة الروعه أنتي قمة الروعه والحلى والذوق بس للأسف ما أقدر أقول قمة الأحساااس
بس والله مرات أقول لما كتبوا أغنية منتهى الرقه أحسها مكتوبه فيها أكيد شاعرها لما كتبها شاف شموخ آآآآآآآآآآآآآآآآآه وقسم عذااااااب

تفرقنا والكل طلع لبيته خلااااااص ما بعد الساعه 1:00 سهر

((الــــريـــــاض))
((بغرفة غلا))
((الساعه 3:00 بالليل))
أمل منسدحه على السرير وغلا جنبها
أمل:توقعين أنا أذا تزوجت أخذ واحد مزيووون؟؟
غلا:يووووووه ترى غثيتيني أنتي أبي أعرس وأبي أتزوج شكلك بتعنسين والسبه كلامك الفاضي
أمل:يابنت شفيك أخطط للمستقبل
غلا:يازينه من مستقبل ....قولي بأخذ واحد والنعم فيه رجااااال مو مزيون ومدري أيش مالت عليك
أمل بمزح:أقول نااامي بس عمرك ماراح تفهميني أيه أيه أخذت واحد مزيون وأرتاحت ...وأنا شسوي لازم أخذ واحد مزيووون عشان نجيب عيال مزاااين
غلا وهي تمسك راسها:حتى العيال ماسلموا منك أقول نااامي وأحلمي بعريس الغفله
أمل وهي تحط البطانيه عليها:هههههههههه أن شاء الله


صارت الغرفه هدوء وفجأه فزت أمل من مكااانها و مشت بهدوء تولع النور وبعدين راحت للمرايه وصارت تمشط شعرها وتعدل بشكلها
غلا بنرفزه:أنتي شفييييييييييك؟؟الحمد لله والشكر قامت من النوم عشان تضبط نفسها عشااان مين ياحظي؟
أمل تستهبل:مو أنتي تقولين أحلم بعريس الغفله هذا أنا أتكشخ عشانه
غلا ضحكت على هبالها:هههههههههههههههههه...أقول نامي بس نامي
أمل:ههههههههه شفتي خليتك تضحكين قبل النوم....آآآه يناااس يابخت اللي بياخذ وحده زيي
وأخر شيء أستسلمن للنوووووم
إنتهاء البارت 15
أنتظروا البارت 16 يــــــــــوم الأربعاء
تـــــــــحـــــــيـــــــاتـــي
o0oشوخيo0o

وهذا البارت 16

((بـــــريـــطانيا))
((الصبااااااح في غرفة شموخ ))
أنفتح الباب ودخلت علياء تقوم شموخ للجامعه
علياء:شموخ شيموووو شموخه
شموخ:هممممم
علياء:يلاااا الساعه 8 قومي الجامعه
شموخ:طيب طيب
قامت شموخ ودخلت الحمام وعلياء لابسه ونزلت تحت
علياء تمشي وهي لابسه تي شيرت وبنطلون جينز ورافعه شعرها ماكان لها خلق
شموخ نزلت بتي شيرت عادي وبنطلون اليوم فيهم خمووووول
شموخ:صباااااااحو
علياء:صبااااحو...باين مالك خلق على هذا الصباااح مثلي
شموخ:وأنتي صادقه أحس فينا شيء غلط
علياء:أي والله مدري وشو؟؟
شموخ:يوووووه مالي خلق جامعه
علياء:حتى أنا
شموخ:دريتي بعد بكره طيارة العنود وطلال
علياء:أهااااااا كيفهم
شموخ:شفيك بارده كذا
علياء:مدري أحس اللي أسويه غلط أني طايحه حب وغرام كذا أهز صورتي قدامه
شموخ:زين أنك عرفتي
علياء:طيب شسوي؟؟
شموخ:معااااد نجتمع معهم ونحط بينا حدووود وخطوووط حمراء
علياء:طيب أنا ماعندي مانع لأن حالنا قبل هذي الجمعااات كويسه
شموخ:صدقتي
علياء:طيب طيب خلينا نطلع و نحاول مانقرب منهم
شموخ:يلاااا أوكي
وطلعوا وهم يفكروووون بكل شيء
<علياء:>
اللحين لو درى راشد بس أني أكلم عيال الجاسم كان ذبحني وبعدين أنا أستغفلته ممكن بأي لحظه يدري... أنا كل اللي أسويه غلط المفروض ماقربت لطلال أكثر من كذا بعدين هو يمكن أستغل هذي الفرصه صحيح أنا فري بس مو لدرجة أني أكون معهم بعد فري
<شموخ:>
يوووووه أخر همي أكلمهم ولا لا صحيح طيبين بس هذا مايمنع واقع أنهم أغراب بس حنا كنا غافلين واللحين أنتبهنا
وصلوا للجامعه ودخلوا متأخر وعلى طول للكلاس
شموخ بصوت خفيف:سلام جود
جود بنفس الصوت:هلا شفيكم تأخرتوا؟
شموخ:مو بكيفنا أخذتنا السوالف
جود:أهاااااا طيب أسكتي نسمع
علياء:هاااي
جود:وش فيك تقولينها من غير نفس
علياء:مالي خلللللللق
جود:كلنا
علياء:المهم اليوم فتحنا قضيه لازم تشاركين أقولك بعد الكلاس
جود هزت راسها بمعنى أوكي


((عند راكان و سلطان))
راكان:هااااا وش وصلت له في الكتاب؟؟
سلطان:لسى بالصفحه الأولى
راكان:لا ياااااشيخ الصفحه الأولى وأنا معطيك أياه أسبوعين
سلطان:ياخي في أحد يقرأ كتاب أنجليزي ولا 3000 صفحه أنا يالله أهذر أنجليزي تبيني أقرأ
راكان:يارب لك الحمد أسكت أسكت أنت مامنك رجاء
سلطان هز راسه بتفهم
بعد الكلاسات طلع الكل شموخ و علياء و جود في الكفتيريا
جود:أيه والله صرااااحه أنا وعلياء تعدينا حدودنا
شموخ:اصلن أنتوا مخفات كل وحده على هواها
علياء:والله صدقتي أنا خفيفه أوكي بس جود أيش اللي قلب حالها؟؟
جود:طيب كيف نبين لهم ونقولهم عن الأخطوط الحمراء
شموخ:أول شيء بكره نروح نودع العنود عشان مانروح بعد بكره للمطار ونتقابل جوالات مانرد على أرقامهم وأذا قالوا صباح الخير قولوا هلا وأسكتوا
جود:ما شاء الله مرتبه كل شيء
شموخ:أيه أنا من زمان ملاحظه حركاتكم وأنتظركم تنتبهون
علياء:طيب خلاص أتفقنا
طلعوا من الجامعه لأن عندهم محاظره وحده والثانيه غايب المدرس وطلعوا البنات


سلطان:غريبه ماشفت جود اليوم وولا وحده منهم بعد
راكان:دق عليها
سلطان فتح الجوال ودق:ماترد
راكان:سحبت عليك
سلطان عصب:الله لا يقوله
راكان:طيب طيب لاتعصب يارجال
سلطان خزه:عصب عنك
راكان:أقووووول سلاااااااااام
سلطان:سلاااااااااااام وطمني أذا لقيت أحد على الطريق
راكان:طيب

و طلع راكان وخلى سلطان ............العيال باقي عليهم أسبوعين ويعطلون ويتخرجون بالشهاده 7 سنوات دراسه وولا مره سقطوا أو عادوا والحمد لله بيتخرجون
((الــــــــريــــــــاض))
((العصر في غرفة غلا ))
أمل حاطه السماعات بأذنها وترقص:غنوا معاي أيوا ايوا
غلا تفتح الباب:هييييييييييييييه شتسوييين ألبسي ألبسي عباتك وتعالي كلنا مجتمعين
أمل:ماااااااااااابي
غلا جلست على السرير:لييييييه أن شاء الله؟؟
أمل:فشله كل يوم وأنا رازه نفسي عند أخوك ولا عمك
غلا:أي و الله صادقه
أمل نقزت على السرير:طيب شرايك نطلع للمول
غلا:والله فكره متى تبين؟؟
أمل:المغرب
غلا:يووووه أجل يودينا راشد ترى مايرضى نطلع بالليل مع السوااق
أمل:أهاااا مو مشكله بس معه ما ناخذ راحتنا طيب نروح اللحين
غلا:أوكي أقول له
طلعت غلا لعند الصاله كلهم هناك وجلست جنب راشد
غلا تهمس بأذن راشد:رشود نبي نطلع اللحين المول عااادي
راشد:طيب عادي بس مع السواق؟
غلا:أيه تكفى
راشد:طيب أي مول
غلا:يمكن للحياة مول
راشد:اللي قريب من هنا؟
غلا:أيوووووه قريب من هنا
راشد:طيب خلاص أنتبهوا على أنفسكم
غلا تغمز له:تامر ياعمي
وطلعت لأمل اللي ليما اللحين ترقص
أمل بكل أحسااااس:Its Real love that……
غلا:هيه هيه بس خلاص ماتعبتي
أمل:حرام عليك كنت مندمجه بقوووووه
غلا:أحلى يامندمج أموت أنا
أمل:كذا ولا كذا ماتعقلين...المهم أخوك راشد وافق
غلا بفرحه:أيه أيه وافق يلا أجهزي
أمل:أوكي يلا
ولبسوا عباياتهم و غلا لبست برقعها وأمل تلثمت
أمل:يعنني برقع خلاص كبرة تراك بزر
غلا:لا يابنت الشرقيه يعني تلثمتي صرتي مره ترى أنا أحلى
أمل:وهذي المشكله عندك برقع زايد؟؟
غلا:هههه أيه حق علياء بس ماتلبسه أخذيه
ولبسوا البراقع وطلعوا طبعا تفحصهم راشد وتفحص لبستهم وبعدين خلاهم
ركبوا السياره
أمل:يوووووووه أخوك مره حكر شلون خلا علياء ترووح
غلا:راشد ما له كلمه بعد كلمة عمي عبد العزيز
أمل:أهاااااا وأنا أقوووول غريبه
غلا:طيب ماعلينا خلينا ننبسط ونستانس
أمل:أي والله في بالي أهستر
((بــــريـــــطانيا))
((العنود))

أتصلت علي شموخ وأعزمتني على العشاء بكره بس حنا يابنات أستغربت ووافقت وعلى أن بكره أنا عندهم
دخلت على راكان وقلت له ووافق وجلست أسولف معه شوي
العنود:ألا طلول وينه ماينشاف؟؟
راكان:طلع يشتري هداايه لأصحابه وربعه وأمي وخالاتي
العنود:أخوي ذا فيه صلة رحم عجيبه غريبه مو فينا حنا
راكان:هههههههههههه وأنتي الصادقه
العنود:طيب شرايك نطلع أنا وياك المول نتمشى شوي
راكان:اكيد موافق أنا ماطلعت معك في مانشستر
العنود:أوكي بروح أتجهز
((ملاك))
ماتوقعت بيصير كذا طفش مو وناسه أبد أصلن أحلى شيء فيها أني قابلت ...............
سلطان:ملااااكوه ملاك وصمخ
ملاك:وجع بقلبك ياخي أحترم خصوصيتي أنا جالسه أفكر وسرحانه أنت وش حاشرك
سلطان:يامسكين ياللي تفكرين فيه
ملاك:لا والله...اللي ماخذ عقلي يتهنى فيه
سلطان:ألا قولي حظه ردي
ملاك:ياخي أنت ماتمل هواش أنا صرااحه تعبت
سلطان سكت شوي:طيب طيب سوري
وطلع لغرفته يريح وملاك جلست تكمل تفكير

يتبع ,,,,

👇👇👇


تعليقات
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -