بارت

رواية ماكل من يضحك مع الناس مبسوط ياكثرمن يضحك ونفسه حزينه -2

رواية ماكل من يضحك مع الناس مبسوط ياكثرمن يضحك ونفسه حزينه - غرام



 رواية ماكل من يضحك مع الناس مبسوط ياكثرمن يضحك ونفسه حزينه -2



*حـــــــــــنـــــــــــــــان *


بدلت ملاابسي ونزلت باتجاه غرفة المكتب ابي اكلم ابووي اني


ماابي عرس وطقطقه لكن بصراحه تلعثمت يووم شفت عمي


عنده ماعرفت شقووول


عمي : هلااا بحرمة ولدي تعالي هنااا ويأشر لي اقعد جنبه


ابتسمت له رغم كل شي عزيز وغالي : هلاا عمي


ابوي قاالي : حنان من عيونك ورااك ساالفه


قلت له : مايصير اجي اسلم يعني


قالي : يصير بس انتي ماجيتي تسلمي بنتي واعرف زيين


عمي وقف : اتركم اناا


قلت له : لاعمي وين انا يهمني تسمعني


عمي جلس : خير ياابنتي


قلت واناا ابلع ريقي بصعوبه : انا ماابي عرس


طالعوني منصدمين عمي سالني : حنان انتي ماتبين عرس او


ماتبين تعرسيين اصلااا


قلت له : انا ماابي عرس ياعمي


ابوي : ليه مااتبين


قلت : يبا كلها مناظر كذابه وانا ماابيهاا


عمي قال : حنااان يابنتي مافي بنت ماتبي عرس


قطعته : عمي احنا تونا خارجين من عرس نور وتركي وصارفين


فيه وفوق كذا النااس تكلمت ليه المصاريف الزااايده



ابوي قال : حنان احنا الله عاطيناا ليه نبخل ياابنتي


قلت له : وربي ماايرضى بالبطر بعديين عمي ا ..وسكتت


عمي مسح على شعري : شنو ياااحناان


قلت : عمي شلون انت وابوي تبون تقربون الزواج فجأه مافكرتو الناس شبتقول


اختها اعرست قبلها باسبوع ليه ماكان عرسهم مع بعض لو كنا


موزعين الكروت قبل كان قالو عادي يبون يتمظهرون لكن ترتيب


زواج وتوزيع كروته بنفس الاسبوع بتخلي النااس تتكلم وتقول


اكيد بنتهم سودة وجيههم ويبون يسترون الفضيحه قبل


لااتفووح ريحتهاا


ابووي : يخسووووون حناان مفروض انتي ماتفكرين كذا انتي


طول عمرك وااثقه بنفسك وماهمك النااس هم كذا ولا كذا تكلم


قلت له : بس احنا مو عايشين بمقطعه عن النااس يباا وبعدين


العيار الي مايصيب يدوش وانا عندي خواات وافكر فيهن


عمي باسني ع جبهتي وقال : اشهد انك ربيت يااخوي ..بنتك


عندها بعد نظر احسن مني ومنك ...لك ماطلبتي يااحنااان


قلت له : تسلم عمي


جيت لب اطلع لكن تفاجأت بليى عند الباااب دمووعهاا على


خدهاا واول ماشافتني ارتمت بحظني ..حسيت بخوف رهيييب


عمي وابو اول ماشافوهاا فزوو لعندها


ابوي : ليلى شصاار


ليلى : كانت تشاهق وتبكي وتاشر بيدهااعلى فووق


على طوول حسيت بقبضه بصدري وصرخت : مرييييييييييييم


تركت ليلى ورحت ركض لغرفتي لحقني ابوي وعمي امي


طلعت على صوت صريخنا هي وعمتي وجدتي من المطبخ


امي : شفيييكم


محد كان متفرغ يرد عليهااا ليلى اول ماشافتهاا ارتمت عليهاا


ودفنت راسها بصدرهاا


امي ماغير تشووف ناااس ترااكض قدامهااا


عمتي دقت على بندر تساله ايش صااير خافت تكون نور او تركي


فيهم شي لكن بندر ماكان يعرف ومو قادر يدخل يشوف الي صاار


لوجودي انا وخواتي بالبيت


اول مادخلت غرفتي لقيت مريييم متمدده ع السرير حااولت


اصحيهاا هزيتها ناديتها مافي رد جيت ابي اضربها على خدها


خفيف احرقتني يدي من الحرااار ه


ابوي وصل عقبي : حنان شفيهاا


قلت وانا احاول اتمااسك : يباا مغمى عليها وحرارتهاا عااليه


ابووي لبسيهاا عبااتهاا بسرعه


لبستهاا عباااتهااا ابويحملها زي ماتكون طفله نزل بيهااا


بسرعه جريت ع الدولاااب سحبت البعااايه ولبستهااا وجري ورااهم


نزلت مالقيت ابوي ولا عمي مافي غير امي تولول وتصيح وحولها


عمتي وجدتي وليلى ضامه امي وتبكي


سالتهم : وينهم


قالت لي عمتي: راحوو المستشفى


قلت لهم : اناا بلحقهم


مااستنيت أي كلااام طلعت جرري من البيت الا وان ايد تمسكني من ذراعي


*بـــــــــــــــــــندر


شفتها طالعه طيران ماتشوف الطريق الي قداامهاا مسكتهاااا من ذراعهاا


قلت لها : هي ووووووووووين


ناظرت يدي باشمئزااز : اتركنييييي


انتبهت ليدي واستحيت : ااسفه ماكنت اقصد بس وزين طالعه


قالت لي تتمصخر: ابد مواعده خويي


صرخت بوجههااا : حناااااااااااااااااااااااااااااااان


قالت لي : لاترفع صوتك انت ساامع ..مالك أي حق تسألني وين رااايحه


قالت لها : لا والله خارجه من بيتكم قريب العشر وماتبين اسأل


قالت لي وهي معصبه: اعتقد شفت ابووي صح وهو خاارج


بمريم يعني وين برووح اللحين اكيد بلحقه ع المستشفى وخر عني


وجااات بتمشي نااديتهاا : اصبري هناا مع من بترووحين


قالت لي : اكبر برى بخليه يوديني


قالت لها وانا اتقدمهاا : اكبر راااح مع عمي تعالي انا بوووديك


مشيت قدامهاا ولحقتني



*حنــــــــــــــــــان *


كان نفسي اصرخ واقوله ماني راايحه معااك بس هذا مو وقت عناادي الان مريم بخطر وانا لااازم اكوون معاهااا ...طول


السيااره كنا سااكتين ماتكلمناا ولاا كلمه


مع بعض او ماوصلناا المستشفى نزلت اركض لقسم الطوارىء


شفت ابووي واقف ساند راسه ع الجداار وعمي جنبه


ابوي اول مااعرفني : انتي من جابك هنا كيف تخرجين وحدك


جاوبه بندر من ورااي : انا جبتهاا ياااعمي نزلت بتلحقكم بس


مالقيت احد وانا جبتهااا


قلت لاابوي : شلووونهااا


قالي : ماادري الدكتور عندهااا من اوول وماطلع


شوي وخرج الدكتووور


عمي : خير بشر يادكتوور


الدكتور : بالواقع ياابو نور مريم صار عندهاا انتكااسه


شهقت وحاولت اكتم شهقتي بايدي ...اااخ احنا ماصدقناا حالتهاا


استقرت واتوقفت عن جلساات العلااج والمسكنات من فتره


ترجع تنتكس


بندر سال : زين دكتور اللحين شبتسون لهااا


الدكتور احنا رح نخليهاا عندناا بالمستشفى الين ماتنزل الحمى ورح نبدأ بجلسات العلااااج من اول وجديد


قلت للدكتور : ممكن اشووفهاا


الدكتور: بعد شووي اول ماننقلهاا غرفة خاصه ممكن تشوفينهااا


رن بهذي الاثناء تلفوون ابووي : خذ يابندر رد عليهاا


بندر : هلا عمتي ايه ...لاا مافيهاا الا العااافيه ...بيرقدونها اليوم الين ماتنزل


حرارتها ...لاا ماله دااعي ....تطمني مافيها الا الخير بامان الله


اول ماطلعو مريم غرفتهاا دخلت عندهااا جلست قرب سريرهااا


اتأملهاا ااااخ لما تتعب يكبر شكلهاا وااااايد


دخل ابوي وعمي شافوهااا ...عمي اول مره يشووف مريم بلى


شااال انصدم ولمعت الدموع بعيوونه على طوول طلع من


الغرفه ماقدر يتحمل


قلت لابوي : يبا روح ارتاح انا بقعد عندهاا


قااالي: انا بقعد معاااك مايصير تقعدين لحالك


قلت له : يباا انا كل مره اكون لحااالي معااهاا


قالي: بس هالمره غيير


قلت له يباا ماله داعي خوفك انت رووح والصبح ان شاء الله انت بتكوون هني


خرج ابووي مع عمي وبندر الي عارض وجودي لحالي بحجة اني


ممكن احتتااج شي لكن ابوي طمنه اني اقدر اتصرف زيين


وماله دااعي يخااف علي



* نـــــــــــــــــور *


طوول ماكنا بالسياره ماتكلمنا هو ماكلمني وبصراحه انا استحيت اكلمه شقووله غير كذاا تفكيري كله بالكلاام الي قالته


حناان ..معقوول تركي ممكن بيوم يتركني يتزوج علي ...وليش


لااا تركي رجال مااينعاااب ....ااخ منك ياحنااان دخلت بالوساوس


بعقلي وصلنا الفندق


اول مادخلناا الجناح اتجهت للغرفه ابي ابدل ملابسي بصرااحه


احترت واااايد ايش البس سحبت لي بجامه حريره ودخلت اتسبح


وانا امشط شعري سمعت طق ع البااب طبعا كاان تركي


قالي : نعيمااااا


ابتسمت : الله ينعم عليك


قالي : ممكن اللحييين ادخل انااتسبح احس نفسي خلاااص معفن


قلت له بمزح : من غير ماتقوول ريحتك طااالعه


شفت نظرة صدمه بعيوونه : جد والله وقام يشمشم جسمه


ساعتهاا ضحكة من كل قلبي عليه


قالي بعتب : تقصيييييييييين علي


قلت له وانا ابتعد عنه : مو ذنبي انك مقصه


تركي : انا مقصه ؟ ان ماراويتك


وقاااام يركض وراااااااااااااااي عاد اناا قمت احاااول اهرب درت


بالغرفه كلهاا الين ماخرجت منهااا ورحت اتخبى ورى الكنب في


الصااله كاااان بالغرفه ماااخرج سمعت صوووت المويااا عرفت انه


يتسبح ..هني تنفست الصعداء زي مايقولون


جلست ع الكنبه الكبيره وشغلت التلفزيوون كانوا جايبين


مسرحيه عادل اماام الواد سيد الشغال هذي المسرحيه كل


ماتنعرض نقعد انا وخوات قدامها مانتحرك نجيب الفشااار


والعصيرات والشكلاتااات والشبسااات حتى الفصفص والشاي


بس عشان مانتحرك من قدااامهااااااا وبوسط مااكنت مندمجه


مع المسرحيه حسيت بشي على رااسي ويطيح ع وجهي كاان


ابيض وزي الرغووه كاان هذاا تركي اخذ رغوة الحلاااقه وفرغها


على شعري !!!


هني خلااص انقهرت من تركي انا متسبحه ونظيفه يجي


يعدمني لا وقاااام يضحك على شكلي


تركي : خخخخخخخخخخ روووووووووووووووووعه ههااااااااااي


قلت له بغيض : شهالحركااات


قالي : يااسلاام تقصين علي وماتبيني اردهاا لك


قلت له : والله انك بزر


قااالي : بزر بزر المهم قهرتك وقام يلعبلي حواجبه


ماقدرت استحمل قمت لحقت وراااه ابي اضربه قام ينقز فووق


السرير سحبت فرشة الشعر رميتهااا عليه بس ماصاابته


تركي : ويك ويك حوووووووووووووووله


سحبت الجل رميته عليه رميت اكثر من شي وهو يتجنبهاا


ويضحك الين ماوصلت لعطرته

صررخ : حناان يااااويلك ان رميتيهاا الا عطري جديد بعدني


مااستخدمته


قلت له : ماافي

وقمت اقهره احاول افتح العطر وانزلها من كرتونهاا ماحسيت


فيه الاوهو يركض اتجااااهي بسرعه مسك ايدي وصاار يحااول


يجر العطر وانا اسحب احرك ايدي يمين احرك ايدي شماال وهو


يحاااول يسحبهاا كان صغر حجم جسمي يسااعد على اني


اتهرب من تركي وباللحظه الي قدر يمسك يدي رميت القااروره


*تركـــــــــــــــــــي *


لا اناا ولاهي اهتميناا للقااروه اللي طااحت ع الارض بذيك


اللحظه كنت ماسك ذرااعي نور من معااصمهااا كاانت قريبه


مني وااااااايد اول مره نكون على ذاا القرب وجهي بوجهااا


عيووني لصقت بعيوونهااا اول مره مااحسيت بالخووف الي


كنت اشووفه منهااا تمنيت اضمهاا لصدري اقووولهااا شكثر


احبهاا اقولهاا اني مستعد ادفع عمري كله ثمن لكلمه احبك


تنطق بهاا شفاايفهااا لكن الوعد الي قطعته


لهاا حاال بين كل هذااا ... تركت ايدهااا وابتعدت عنهااا باتجاه الصاله



نادتني : ترررركي


كان نفسي اقولها " لبيه ياكل تركي "


قلت لها : اامري


قالت لي : اسفه ماكنت اقصد


قلت لهاا : ولااا يهمك فدوة رااسك .. بس بالله لاتفتحين الكرتون


عن يتناثر القزااز شيليها بيه وارميهاا


قالت لي : ان شاءالله


جيت ابي اطلع رجعت وناادت : تركي


"ااه ياااعذااب تركي "


قلت : نور صدقيني مو زعلااان


قالت : ماتبي تتسبح


ابتسمت لهاا : تصدقيين نسيت .. شكلي اتعودت ع العفن خخخخخخخ


ضحكت نوور علي: خخخ زين ادخل اتسبح واناا بطلع ثيااابك


قلت لهاا : اعتقد انتي مفرووض تتسبحيين مووو اناا شووفي


شعرك كيييف


قالت لي : ههههههه هذي بركااتك


قلت لها : ادخلي اتسبحي انتي بالاول


قالت لي بعناد طفوولي : لا انت الاووول


قلت لهاا : انا قلت انتي بالاووول


قالت لي : لا انت اووول ياللاا قداامي وجات تسحبني من يدي


قلت لهاا : هي وين موديتني .....ماردت علي الين ماوصلنا باب


الحماام (وانتو بكرامه)


قلت لهاا : اللين هناا وبسسسسسسسسسسسسس


وبحركه سريييعه سحبتهاا من يدهااا : يالله قدااااامي ودفيتها ع


الحماام (وانتو بكرامه ) وقفلت الباااب وصرت ماااسكه عن تفتحه


سمعتهاا تصرخ علي وتتوعد : تركي افتح اقوولك افتح ...ان مااوريتك


قلت لهاا وانا اقرب راسي من الباب عشان تسمع : نووور


تسبحي بالطيب لاا ادخلك اسبحك بنفسي


سمعت الباااب ينقفل بالمفتاااح اكثر من طقه ضحكت باعلى


صووتي وخرجتاجلس بالصااله ...حسيت برااحه كبيره نور بدت


تتخلى عن خوفهااا وتحفظها معاااي والشي هذاا زيين الا ممتاز


بعد مرور يومين بس على زواجنااا يااااارب تستمر كذااا


وماايغيرهااا شي


*نـــــــــــــــور *


خرجت بعد ماتسبحت وقمت احووس ابي بيجاامااا لكن للاسف


ماالقيت البيجاما الوحيده كانت الي لبستهاا طبعا مستحيل اقعد


كذاا رحت سحبت لي قميص نوم محتشم وطوويل لبسته


ولبسة عليه الروب وشديته باحكااام طلعت ملاابس لتركي


وخرجت الصاله كاان مرجع راسه ع الكنبه شكله يفكر او تعبااان


ناديته : تركي مابتتسبح


ابتسملي وقاااال : الا ااا


قاام بيروح يتسبح عدى من جنبي وقهم بأذني : حلوو عليك الوردي


حسيييت خدودي صاارو حمر من تعليقه


رحت وجلست ع الكنبه واناا افكر شلون حالي انقلب بين يووم


وليله هذانفسه الرجل الي امس صرخت منه شقلب حاالك


يااانور معقول كلاام حنااان معقوول


حسيتي بالخوف لمجرد التفكير ان تركي بيوم ممكن يتركك


عشان وحده ثااانيه ممكن يجي يوم خلااص حبه لك ينتهي ...


طيب وانتي ايش مزعلك ؟! مو تقولين ماتحبينه وماتبينه...لا


يكون ياانور ؟!! مستحيل.... مستحيييل ...


احبه متى حبيته ...شكلي قمت اخرف ...قولي عقلتي لا تنكرين


انك تحبينه من زمااان لاتنكرين انك انقهرتي يوم تزووج وفرحتي


انه طلق حرمته لاتنكرين ان وسط كل دمووعك وغضبك عليه


قلبك عياا يكرهه ...بس هو هو السبب باللي صاار لو ماصااحب


خااالد لو مادخله بيتناا ماااكان صاار هو المسئول عن كل شي


هو المسئول عن اهاانتي عذاابي نظراات الاشمئزااز هو مسئول


عن عذاب الليالي


حسيت بغصه خاانقتني ابي ابكي ابي اصرخ اااخ يااتركي ليت


بيدي انسى ليت بيدي اساامح لكن ماباليد حيله تنهدت بحسره


بالم تصادفت مع خرووج تركي من الحجره جا وجلس قريب مني


سالني : تبغين اطلب العشاء الان او بعديين


قلت له: اذا انت جيعان اطلبلك انا داخله اناااام ... تصبح على خير


*تركــــــــي *


مدري اشفيهاا توهاا كانت تضحك ومستانسه شقلبهااا سالتها :


نور شصاارلك شكلك مضاايقه .. توك كنتي تضحكي


ردت علي : مافيني شي


قلت لها : شلون مافيك شي وانتي من شوي تضحكين


ومشتانسه والان هم الدنيا كله فووق رااسك


قالت لي بصووت عالي : قلت لك انا مافيني شي شلون تفهم


ودارت بتمشي للحجره


مسكتها من ذراعهاا وشديتها باتجاهي وقلت لهاا : لما اكلمك لاا


تعطيني ظهرك ساامعه ولاترفعييين صوتك بوجهي انا زووجك


مو اصغر عياااالك تفهميين


تركت ايدهاا وجلست ع الكنبه بعصبيه بعييد عنهااا جلست


استغفر واتعوذ من ابليس ماابغى افقد اعصااابي او اسوي شي


اندم عليه خلاص هذي البنت بتجنني كل شووي بحاال


سالتني من بين دموعهاا : ليه تزوجتني ؟


طالعتها بذهوول ماتوقعت هالسؤال بذي اللحظه قلت لها : انتي


تدرين زين ليه تزوجتك وسبق وقلت لك


ارتسمت على وجههاا ضحكت استهزاء : تحبني موو كذبه حلووه


حز بخااطري انها تستهزاء بمشااعري : تبين تصدقين كيفك


ماتبين برضو كيفك مو قلتي بتناامي روحي نااامي لو سمحتي


قلت لي بعصبيه : ماني رايحه قبل ماتقول السبب الحقيقي


لزواجك مني


وقفت وقلت لها : انا بسيب لك المكان بكبره


سحبتني من كم البلووزه : ليه خذتني يااااتركي ... ليه اخذت


وحده مستعمله وحده تمتع فيهاا احد قبلك وحده انت جنيت


عليهاا وحده اجبرت تعيش معااك بااقي عمرهااا لييييييييه


يااااتركي ليه تااخذ وحده عاااااايفتك ماتطيق اسمك ولا شوفتك .


مسوي نفسك راعي نخووه ماااتبيي تلمسني غصب عني ..انت


خذتني غصب عني شتفرق عندك هذا انااا قداامك تفضل


(وفتحت الرووب ) شنو تستنى خذ الي بغيته واعفيني من


الاحساااس انك متفضل علي


ماحسيت بنفسي الا ويدي على خدهاااا


شفتها مصدوومه مني ..اعترف صدمتي بنفسي اكبر ماتوقعت بيووم اني ح امد


يدي على نوور حبيبتي لكن مااتحملت


كلامها عن نسهاا تكمت عن نفسها كانهاا انساانه رخيصه ..كيف بترحمها النااس


وهي مارحمت نفسهااا ..مااتحبني ماتبيني كلامتهااا جرحت قلبي ماكنت اتصور


كم الكره هذاا منهاااا !!!


كان نفسي اضمها لصدري اقولها اسف لكن مااقدرت جرحتني واااايد غلطت واايد


يمكن طريقتي غلط وكان مفروض اتمالك اعصاابي ماقدرت ..ماقدرت اتحمل انهاا


تعرض نفسهاا علي كأنهاا بنت ليل مو زووجتي بشرع الله


السابع عشر

شفت المقفي وربي ما اتبعـه لـو خطوتيـن

و أصبعي وهو أصبعـي لا غدرنـي أقطعـه

و بسألك سـؤال واحـد و الجـواب كلمتيـن

لا صار قدرك والهوى خصمين من تاقف معه


*تركــــــــــــــي*


سحبتني من كم البلووزه : ليه خذتني يااااتركي ... ليه اخذت


وحده مستعمله وحده تمتع فيهاا احد قبلك وحده انت جنيت


عليهاا وحده اجبرت تعيش معااك بااقي عمرهااا لييييييييه


يااااتركي ليه تااخذ وحده عاااااايفتك ماتطيق اسمك ولا شوفتك .


مسوي نفسك راعي نخووه ماااتبيي تلمسني غصب عني ..انت


خذتني غصب عني شتفرق عندك هذا انااا قداامك تفضل


(وفتحت الرووب ) شنو تستنى خذ الي بغيته واعفيني من


الاحساااس انك متفضل علي !!


ماحسيت بنفسي الا ويدي على خدهاااا


شفتها مصدوومه مني ..اعترف صدمتي بنفسي اكبر ماتوقعت


بيووم اني ح امد يدي على نوور حبيبتي لكن مااتحملت


كلامها عن نسهاا تكمت عن نفسها كانهاا انساانه رخيصه ..كيف


بترحمها النااس وهي مارحمت نفسهااا ..مااتحبني ماتبيني


كلامتهااا جرحت قلبي ماكنت اتصور كم الكره هذاا منهاااا !!!



كان نفسي اضمها لصدري اقولها اسف لكن مااقدرت جرحتني


واااايد غلطت واايد يمكن طريقتي غلط وكان مفروض اتمالك


اعصاابي ماقدرت ..ماقدرت اتحمل انهاا تعرض نفسهاا علي


كأنهاا بنت ليل مو زووجتي بشرع الله


قلت لها : ماكنت اعرف ان تفكيرك ضييق لها الدرجه معقول


هذي نظرتك لنفسك؟!! كيف تتكلمين عن نفسك بذي الطريقه


كأنك غرض مو كأنك بدم ولحم مو مهم انك تعرفي ليه تزوجتك


لان لو فكرتي بشكل منطقي كان عرفتي وياابنت عمي عمر ما


ربط الزوج بزوجته الفراااش الزواج موده ورحمه تفااهم وتآزر مو


مجرد متعه انا لاا ني ملااك ولاا انساان مثاالي انا بشر زي زي


الناااس اغلط واتعلم من غلطي تلوميني ع اللي صار زمااان انا


شذنبي النااس تعيش عمر مع بضعهاا ويكتشفون انهم انخدعواا


ماتبيني واناا مراهق انخدع هل اناا الي قلت له تعال اسكر


واغتصب بنت عمي كيف عقلك يصورلك هالاشياااء واذا نظرتي


لك على انك مستعمله (اوجعتني هالكلمه ) ماكان قبلت اني


اخذك .انا اعرف زيين ان مالك ذنب ولو بحط الذنب عليك كان قلت


شجابهاا غرفة واحد وهو ماهو فيهاا اكيد عندهاا شي ولا الجو


ماااطر ومافي احد بالحديقه ؟!


صرخت : انا كنت طفله


قلت لها ابغى احسسها بشعور المظلووم : مااايمنع ... نور


صعب النااس تحترمك اذا مااحترمت نفسك وقدرتهاا ..عن اذنك


سالتني : ووووين


قلت لهاا : ماا اعتقد يهمك ... تصبحين على خير


*نـــــــــــــــور*


خرج وسابني وحدي انفجرت ابكي لعنت نفسي ملااين المرااات


لاني تكلمت معااه بذيك الطريقه لعنت نفسي لاني جالسه اكذب


عليهاا لعنت نفسي لاني اهنتهااا كنت باادق على حنان


افضفض لهاا اسمع مشورتهاا لكني تراجعت باللحظااات


الاخيره الين متى رخ اعتمد على غيري بحل مشااكلي ؟!!!


عزمت انه لو جااء باعتذرله ...


جلست استنااااه عدت 12 وعدت 2 وهو لسى ماجااا خفت عليه


واااايد خفت يكون صارله شي مااعرف شسوي ادق على من


واسأل من عنه ويلي مااارتحت الا يوم سمعت الباااب ينفتح


خانتي رجلي ماقدرت اجري واقوله والله اسفه مو قصدي


بسرعه دخلت غرفتي وقفلت الباااب عشان يفكرني ناايمه


جلست على سرير لكن دمووعي خانتني بديت ابكي بلاا صووت


*تركــــــــــــــــــي*


رجعت متأخر على امل انهاا ممكن تكون تستنااني .. تكون تبي


تعتذر لكن كل ظني خاب يوم دخلت الصاله ومالقيتهااا عرفت ان


كلااامي كله ماله اهميه عندها عرفت ان انااا كلي على بعضي


مالي أي ذرة اهتماام وان وجودي زي عدمه بحياااتهااا


قررت عناد فيهاا ادخل الغرفه واناام فيهااا اذا هي مااهتمت


فيني انا ليه اهتم فيهاا فتحت الباااب بشويش مااحبيت اني


ازعجهااا لكني تفاجأت يود دخلت ولقيتهااا صااحيه ودموعهااا


على خدهاا.... اول ماانتبهت لي مسحت دمووعهااا ..


كانت ابي اسالهاا شفيهاا شصاار لكن ماهنت علي نفسي


خلاص النفس ماعاادت تحتمل أي اهاناااات


من لايوك لاتوده ارفــــــــع مـــقامـــــك ياعزيز المقاامي

حي يوريك المذله وتغليه انا اشهد انك ميت القلب عامي


جلست ع الطرف الثاني من السرير كناا عاطين بعض ظهورنا


سالتني بصووت مبحوح من البكااء : شتسووي هني ؟


قلت لهاا من غير نفس : الغرفه اعتقد لي ولك واناا بنااام هني من الليله


قالت لي : بس انت قلت انك


قاطعتهاا اقهرهاا : انتي بكبرك ماعدتي تهميني المعزه الي


كانت لك بالقلب خلااااص انمحت والخير والبركه فيك وانسدحت


وتغطيت يااقال اني بااناام ولكن وين يجي النووم وانا حااس


فيهاا وبارتجافة جسمهااا واسمع صوت بكاها المكتوووم



*حـــــــــــــــنان *


طوول الليل مااااقدرت اناام او حتى اخذ غفووه مريم كاانت تهذي طوول الووقت بفعل الحمى .. قلبي يااكلني عليها شلون برووح


واخليهاا من رح يكون جنبهاا نور بعيد بالرياض وليلى ماتقدر


تستحمل هالضغط يالله ياامريم رح اسيبك لميين ؟


شفتهاا بدت تفتح عيونهااا اقترب من سريرهااا


قلت لها : حمد الله ع السلاامه كذا فجعتينااا


مريم : وين اناا


قلت لها : بالمستشفى امس اغمى عليك وجبناك


مريم : انتكااسه مووو


حسيت بغصه قلت لهاا : اااايه


مريم وهي تطالع جهت الشبااك : كنت حااسه بهالشي الوجع


كان يجي ويرووح


قلت لها : ليه ماااتكلمتي


قالت لي : كناا مشغوولين بعرس نوور ماحبيت انغص عليكم


الفرحه ..بس حساافه جات على راسك انتي


قلت لها : ولاايهمك


مريم عيونهاا بدت تجمع فيها الدمووع : ااسف حنااان دوووم


اتعبك معااااي حتى بالوقت الي مفرووض تتحضرين لعرسك


حرمتك منه


قلت لهاا : بلاا غبااء انا اول شي مابسووي عرس وقايله لابوي


وعمي هالكلاااام وثااني شي انتي اختي حبييييييييييبتي اذا


ماوقفت معااك بشدتك مع من اووقف هااا ؟! يعين انا لوكنت


مكانك مااكان وقفتي معااي ؟


مريم : بسم الله عليك لا تتفاولين على عمرك


مسحت على راسها : ياعيني ع الصلعا الحلووه تلق لق خخ


مريم : خخخخخ عااجبتك اتحدااك تسويين زيهاا


حنان : كااان ودي لكن ابووك مهددني المقص يدخل بشعري


شوفي طوول ولااني قاادره اقصه


مريم : ايه باااين وااصل الين الارض من الطوول


حنااان : خخخخ تخيلي انا شعري طوويل ويلي كيف بمشي


وقامت تهز راسها يمين وشماال


مريم : ههههه


انطق الباااب ودخلت عليناا ليلى وامي وعمتي وعمي وابووي


ليلى وهي تحط القهوه ع الطاوله والشوكلاته : جبناالك


الشوكلاته من باااتشي مع انك ماتستاهلين


مريم : لااااااا ؟


ليلى وهي تقرب وتبوسهاا على خدها : ايييه لانك طيرتي قلبي من مكاانه


قلت لهاا : مو ذنبهاا انك جباااااااااااااانه


ليلى : محد حطك محامي


امي : بس انتي وهي تراكم بالمستشفى وقربت من مريم


وبااستهاا على جبينهاا


امي : شلووونك مريوووم


قالت لها: الحمدالله بخير يمه لاتخاافين


سلم الكل عليهااا وجات جدتي بعد تسلم عليهاا وقالت لها :


مالقيتي تمرضين الا يوم قرب عرس حنااان لايكون غرتي منهاا


قهرتني صح انهاا قالتها مزح بس خفت تجرح مريم .. مريم بفترة


مرضها تكون حساااسه نوعاا مااا وعصبيه بفعل الادويه


قالت لهاا : لا مو غيره بس خليني اتدلع عليهاا قبل لا تتركنااا


لاطحت مره ثانيه مارح القاهاا


جدتي: ان شاء الله مارح تطيحين بس كلي زي الناااس شوفيك


عصلاا مافيك جسم زي خلق الله كذا ماتقاومين كله طااايحه


قالت لهاا : ان شاء الله


امي تسأل ابووي : متى بيطلعونهاا


ابوي : اليوم بيعطونهاا جلسه ويبقالهاا جلستين براحتها تبيها


بالمستشفى او تجي وترووح


مريم بسرعه : بطلع يباا واجيهم وقت الجلسااات


ابووي : متأكدة من كلاامك مارح تتعبين


مريم : والله مايتعبني الاالجلسه هني


ابووي خلااص اناا بكلم الدكتوور واشووف متى يطلعونك اووكي


مريم : زييين


طلعوو اهلي من عندنااا وخلوا ليلى معانا يااقاال تسليناااا حاولو


معي ارد البيت بس بصراحه ماقدرت اترك ميوم اخااف تتعب


وليلى توقف تتفرج ماتسوي شي بلغنا ابووي ان مريم بيقعدونهاا


الين الليل اذا تمت الحرااره طبيعيه بتطلع


*مريــــــــــــــــــم *


تعرفون جو المستشفيااات يجيب الهم هذي اووول مره من ثلاث


اسنيين ارقد بالمستشفى عشان العلااااج واحسن نفسي


خلااص مو قادره اتحمل لكن شنسووي هذا ابتلااء من رب


العبااد واحنا مااحليتنا الا رجا الاجر والثوواب


طالعت وجوه خوااتي طالعت نظرااتهم على كثر ماااطالعهن


ماامل احس ان كل وحده فيهن تكملني احس انفسناا زي


الباازل كل وحده تكمل الثاانيه لكن للاسف احناا بديناا نفترق


خلاااص يااعاالِم متى رح ننجمع ؟!!!


نور مااجات اليوم اصلاا محد علمها اني بالمستشفى وتعبااانه


حرام يخربون شهر عسلهاا وحناان كلهاا ايااام وتتركنااا بترووح


عالم غريب مع شخص غريب شلون بتتحمل الغربه حناان الي


من تفاارق جده تحن الين مااتردهااا شلون رح يكوون حاالي من


غيرهاا اتعودت امسك ايدهاا واضغط عليهاا افرغ فيها كل الآلام


الي أحسها اثناء العلاااج هي نفسهاا الصدر الي ابكي عليه


نفسهاا الشخص الي كان مستعد يضحي بجزء من جسمه


ويعرض حياته للخطر بس عشاان يخلصني من آلامي .. مارح


يفضل غير ليلى ليلى الطيبه ليلى وحلمهاا بالطب بكره بيجيهاا


ولد الحلاال الي يستااهلهاا الي رح يحب حيويتهاا رح يحب طيبت


وبراءة الطفووله ليلى الي متى يحتااجها الشخص رح يلقااهاا


جنبه عوون وسند لكن يووم مانكون احنا خواتها في موقف تعب


زي حالتي تخونهاا شجاعتهاا وتبدأ عاطفتهاا تسيطر عليهاا زي


اللحيين تناظرني وتبتسم ولكن عيونهااا فيها خوووف الدنيا كله


جا صووت حناااان : يااااااااااااااالحبيبه مطوله كثير


قلت لهاا : هااا


ليلى : اعترفي اللحين وين كنتي شاارده بمخك هذااا لاايكون وغمزتلي


حنااان تكمل على نفس المووجه بالمصري : اخس عليك يابت


يامريم كدا برضو بتخبي عليااا دنا اختك حبيبتك ماتأوليليش


مريم : شنو اقولك علامكن انتن


ليلى : شوفو ياخواتي البت بتستعبط ازااااي آل ايه ياخواتي


مش عاارفه عن ايه بنتكلم اخ منكم ياابناات النهرده دنتو بلوه


مسيحه بتفضلو تتمسكنو لحد ماتتمكنوو


مريم : الوو الووو الارساال انقطع


ليلى وحنااان : خخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخ


مريم : هيهي ماايضحك تصدقووون


ليلى وحنان بصووت واحد : لاااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا


قلت لهم وانا منغااضه : احسسسسسسسسسسسسسن


ليلى : حنان تبين شي اجيبه لك معاااي


حنان سالتها : وين بترووحين


ليلى : بروووح بشتري من الاله اجيبلك شي معااي


حنان : ايه جيبي وااحد m&m الي بالشوكلاه واحد جلاااكسي


امم وليز خل وشنو بعد لو لقيتي عصير مانجا ربيع بالله واحد


معااك ولا اقولك جيبيلي واحد كابتشينوو وكوكيز من ساتر بكس


الي تحت تعرفيه او ماينفتح الاسانسير على يدك اليميين


ليلى : صدق ماتعطيين وجه الواحد يسأل ترى من بااب الذووق


وانتي ماتصدقيين


حنااان : والله ماالي دخل انتي مسويه نفسك حاتم الطائي


تحملي عاااد


ليلى : مافي غير الي من الاله


حنان : انتي وطيبك عااااد


ليلى : اخخخ احرجتيني صرااحه


انا انقهرت منهم يعزمون على بعض ومايسألوني : هي وانا بنت


البطه السوداء ليه ماسالتيني اكيد انا بنت البطه السوداء


حنان : دامك عارفه ليه تسألين


قلت لهم واناا مااده البرااطم : دووووباااااب


ليلى : هههههه ماكنش ينعز يااحبيبتي بس انتي تدرين زيين


الدكتوور مانعك من هالاشيااء مااقدر اجيبلك أي شوكلاتااات ولا


شيبساات ابوك ان درى ساااحه القصااص على طووول يكفي


البااتشي بالقوه خلانا جيبها وشفتي خلاك تاكلين قطعتين


بطلووع الروح


استسلمت للامر الوااقع : طيب جيبيلي مع حنان كابتشينوو الله


يخليك وواحد كرسوون جيعاانه ..


حنان رزت وجهها : محد قالت ماتاكلين الاكل الي جابته الممرضه


مريم : بذمتك هذاك اكل ينأكل وععع مافيه لاملح ولا شي احس


نفسي اكل ترااب والله ماافي طعم ابداااا


ليلى : خلاااص انتي الربحاانه برووح اجيبلكم من تحت ارتحتي


وبجيب وااحد كروسون حق الداايت عشان الدهوون خلااص


حنااان : يالحبيبه معاك فلوووس كفاايه


ليلى : تطمني لسى المصرووف معااي ماصرفت منه شي


حنان : بللللللللللللل


قلت لها اتشفى فيهااا : ليه حنان خانم على بالك النااس زيك


تطير فلوسها ياماما احنا ناس نعرف شلون نحافظ ع الفلوس


حنان طالعتني بنظره : هيين بس الين ماتخرجين وشغلك في البيت


طلعت ليلى وغابت لهااا نص سااعه ورجعت حطت الاكل ع


الطااوله وقالت : بنااات شووي ورااجعه


سالناها : وووين


ليلى : بعديييييييييين لماا ارجع مو وقتووو


رااحت وغاابت لهاا كمااان ساعه الا ربع بصرااحه انشغل باالناا


عليهاا وكل مادقينا نسألهاا وينهااا تقول هني شووي وراااده


اول ماادخلت حنان استلمتهاا على طوول : ويين كنتي ؟


ليلى كان وجهها متغير وبااااين انهاا كانت تبكي : حنااان لو


سمحتي ماابي اتكلم اللحين


قلت لهاا : صاارلك شي حد اذااك


ابتسمت لي وقالت : حبيبتي والله اناا بخير بس شفت مريض


وهم يسعفوونه كان واايد تعبااان وقلبه توقف كسر خااطري


ووووااااايد وجلست اشووفهم الين استقرت حالته


حنان : الله يشفيه ان شاء الله .... ليلى مفروض تتعودين على


هذي المنااظر وماتخلينها تسوي فيك كذاا


ليلى وباين ان بالها مو معااناا : ان شاء الله


قالت حناان لها : ترى مريم خلاص سمحولها تطلع ياللا جهزي


الاغراض معي ابووي جااي بالطريق


*نــــــــــــــــــــــور *

من امس وانا مضاايقه وطفشاانه ... اناا وتركي مانكلم بعض


غير الكلمااات الضروريه جداا حاسه انفسي اشبه بوحده مره


على زواجهاا قروون مو اياام بس رحنااا تغديناا برى ياقاال بنغير


جوو لكن عبثااا غير شتبين تاكلين وشبعتي وياللا بنمشي ماقال


كلمه زيااده حتى ابتساامه ماتعب نفسه وابتسملي ولو بالغلط


كنت مقهووره وااايد منه ... والله مدري من الي مفروض يزعل


اناا او هووو؟!... اناا اللي غلط عليه واهنته ....ووووينه اللين


اللحين ماارد السااعه صااارت قريب الوحده من حطني عقب


الغداا ماشفت وجهه مره تاخر والجلسه لوحدي مخيفه ماااحبيت


ادق على اهلي اليوم او حتى اسير عليهم ابي اتعوود على


مسألة البعد عنهم وبيني وبينكم ماالي وجه اقوول لتركي


ودني بيت اهلي توني كنت عندهم امس !يااترى وووين رااح ؟


لاايكوون صااار فيه شي لااا بسم الله عليه لو صارله شي اكيد


كانووو رح يخبرووني اناا حرمته ..... لاايكون ؟ لااا مستحيل تركي


مايسويهاا !!


وليه لا يالخبله لو لااقي منك كلمه حلووه كان قلتي لا لكن انتي


مايسمع منك الا كلام يسم البدن ...معقوول يكون راااح لهااا ؟


واخذها يستااانس هو ويااهاا ؟! لاا مستحيل تركي رجال يخااف


الله وماعنده سوالف البنااات وبعدين هو يحبني ايه يحبني


يحبك نسيتي امس ايش قااالك ؟!! لا هو ماقال كلامه الا لانه


زعلااان لااا تركي مااراح معهااا لاا بس ماشفتيه شلوون كانو


يناظرووون بعض كلته بعيونهاااا العمى بعيووونهااا وهو


مستاانس يبتسم لهااا ولا كأني جنبه بعد مابقي الا يرووح ويدق


سوالف معاهاا قداامي .. هو ماافي غير كذاا طلع معاااهااا بديت


ابكي غييض ابكي غيره مجرد تفكيري ان تركي يمكن اللان مع


وحده ثاانيه يذبحني بمعنى الكلمه


سمعت الباااب ينفتح مسحت دمووووعي وجريت له على طوول


كان وقفت قداامه كاان يناظرني بنظراات حسيت فيهاا شوووق


حب لوووم ماقدرت امسك نفسي على طول سالت دمووعي


وارتميت بحضنه : ليه تركني لوحدي ليه تاخرت


مسح على شعري : خفتي لحالك؟


قلت وانا اشاهق : خفت يكوون صاار فيك شي ..رفعت رااسي


وناظرت وجهه


وقلت : تركي اناا اسفه ماااكاان قصدي اهينك .... تركي انااا وقمت اشهق


قالي وهو مبتسم : انا الي اسف ماكن مفرووض امد يدي عليك


بس انتي استفزيتيني


قلت له : والله ماكنت قاااصده وتذكرت الكف فحطيت ايدي على


خدي وزميت شفايفي يدك تعووور


ضحك علي : مو يد رجااال تبينهاا زي يدك انتي صغيروونه


قلت له : تركي نقدر نبدأ من جديد ؟!


ابتسم بوجهي وقال: متأكده تبين تبدأين من جديد


هزيت راسي : ايه نبدأ من جديد.. من غير أي مااضي من غير


أي الم من غير اتهااماات نبدأ انا وانت زي أي اثنيين توهم ببدايه


زواجهم


قالي: بس احنا مو زي أي اثنيين


رده فاجأني بس كمل : لان ماافي احد بالدنياا يحب حرمته زي


ماااحبك اجل احد يحب مولوده عمرها ايااام ومن اليوووم احنا


ابتديناا يااحلى عرووس ووبهذي المناسبه انا عاازمك ع العشااا


ضحكت : اللحين



قالي : ايه اللحين يماااماا انتي بجده الحيااه مستمره بدلي


ملاابسك بنروح نتعشى ع البحر وبعدين ناكلناا ذره ونحن نسير ع


الشااطىء والموج يضري قدينا الحافيتين


قلت له وانا اضحك ع اسلووبه: انت من جدك


قالي : بتجين او لاا ترى عاادي البنيه الي باللوبي مرقمتي ادق


عليهاا ونطلع مع بعض شقلتي


ضربته على كتفه : سوهاا وهو اخر يوم بعمرك


ضحك علي وقال : تغاارين علي ؟


ابتسمت : اكيد اغااار


ابتسم لي : يعني تحبيني ؟


حسيت وجهي صااار احمر وتركي ماشال عينه من علي :


شفيك سااكته نوور ووجهك محمر يللا بلا دلع بنااات قوول بانك تحبيني تحبيني مووو ؟


قلت له : ايه احبك ارتحت وتركته ورحت ابدل ملاابسي


تركي بعد مااستوعب الكلمه : تحبني ...تحبني وجاا ركض


بااتجااهي لكني سبقته وقفلت الباااب بسرعه قبل لايوصل


عندي


قالي من ورى الباااب : هيين بعديهاا لانها اخر مره بتصكينه


بووجهي ساامعه


قلت له : لاتحلم واايد ترى الكنبه مكاااااانك


قالي : والله مانمت عليهااا وبتشووفين ياانور


قلت له : ترى معد بطلع


قالي : ترى بدق على البنت وبنزلهااا


قلت له : بكيفك تبي رووح الله يحفظك


قالي زيييييييين وماسمعت غير بااب الجنااح ينقفل خرجت


بسررعه من غرفتي دوورت عليه بنظري ماالقيته رحت طليت


من عيين البااب اتأكد لكن ماكان موجووود انقهرت وااااايد رجعت


باتجااه غرفتي شفته وااقف عند البااب ويأشر


بمفتاح الغرفه بيده وقاالي : شلوون بتنومييني ع الكنبه اللحين


قربت منه وحااولت اخذ المفتاح لكن هيهاااات اوصل له لاني


قصيره وماشاء الله


تركي طوويل بالنسبه لي قرب مني صااار قرييب وااااااااااااايد


بسرعه خفضت جسمي ودخلت الغرفه


ضحك وقاال : نسيتي المفتااح معي


نور بخاطرها "ويلي ويلي رحت فيهاا "


قالي وهو يضحك البسي بسررعه انا بستنااك تحت


قلت له : انزييييييييييين بس استنى هناا تحت لاااا


مارد علي سمعت بس صووت ضحكته دعيت ساعتهاا من كل


قلبي ان الله لاايحرمني منه ويخليه لي


رحنا واتعشينا وانبسطنااا واحلى شي الذره ع البحر جد كان


احسااس حلوو ..احسااس حلو انك تعرف ان في احد مهتم فيك


احد يحبك بالعيوب والحسنات الي فيك حمدت ربي الف مره لانه


رزقني بتركي وحمدته مليون ع الكف الي صحاني صدق لاقالو


كفن صفعني نفعني ...


وهذي كانت اول ليله لناا اناا وتركي زي أي اثنيين متزوجيين


الثامن عشر

الفصل الاول


بعض الفرح يا صاحبي باطنه هم

وبعض الهموم افراح لو هي حزينة


* ليـــــــــــــــــــلى *


طوول الليل مانمت صاابني ارق صليت الفجر ونزلت المطبخ


اسويلي كاسه نسكاافيه حااسه الصداع رح يفجر راسي


لقيت حنان جالسه وقدامهاا كوب النسكاافيه وشكلهاا سرحااانه


قربت منهاا هزيتهاا : حنووون شفيك


انتبهت لي وابتسمت : ولااشي شمصحيك اللحين


قلت لهاا : انا نمت بالاصل .. طالعت السخانه فيهاا مويه ؟


قالت لي : ايه فيهااا ... ليه مانمتي


سحبت كووب وسويتلي نسكاافيه واناا افكر ياترى اقولهاا ولا


بلاااش بس اناا محتاجه احد افضفض له ومافي غيرهاا


سحبت كرسي وجلست قلت لهاا : حناان ابغى اقووولك شي


بس ابغيك توعديني الكلاام الي يصير بينااا مايطلع برى


وماابغااك تحكميين علي اووكي


حنااان : تامرين امر عمتي ليلى تفضلي تكلمي


قالت لهاا : يووم كنا بالمستشفى وجيت حطيت لكم الاكل وطلعت


قالت لي : ايه


قلت لهاا : حنااان اناا شفت ساعتهاا ريااان اخوو احلام صديقتي


كنت احسب نفسي مشبهه لكن رحت اتاكد وطلع هو (طالعتني


بنظره ) ريان صغير تقريبا ثمان سنوااات اول ماشفته سالته :


رياان شتسووي هني


ريان ميز صووتي وقالي : ليلى هذي انتي


مسحت على شعره وقلت له : ايه انت ليه هنااا


رياان قالي : انا هناا لان ابووي هنااا ومارح اطلع الا يوم يطلع


معاااي للبيت


صدقيني حنان حسيت بصدمه كبييره ابو احلاام متووفي والي


بالمستشفى اخووه عبد الرحمن صدقيني الي شفته مو رياان


الطفل حسيت نفسي اكلم شخص الدنيا


طحنته طحن بهمومهااا لو شفتيه كيف عيونه تملت بالدمووع


وهي يحكي شلون صاار الحاادث وااحد نازل من بيته ومااشي


بامااان الله جاه وااحد بزر مسرع بسيارته ويصدمه لا ساارق


السياره كماان من ابووه


حنان : لاحول ولاقوة الا بالله طيب ليه كذبتي عليناا


قلت لهاا : انا ماكذبت انا قلت جزء من الحقيقه


حنان : مافهمت


قلت لها : سالت ريان عن احلااام قالي انهاا راااحت تطمن على


امهاا وهو رح يااخذ الاكل يوديه لهاا لان امه من طااح ولدها


طاحت وراااه وعرفت منه ان اخوه


بالعناية المشدده بصرااحه مااقدرت امنع نفسي ورحت ابغى


اشووفه


حنان بصدمه : شنوووووووو


قلت لها : حناان انا والله مابيني وبينه شي ولا قد كلمته ولاا


كلمه لكن هي مره وحده شفته فيهاا ومن يومتهاا مااغااب


عني كنت اقول انه وهم لكن صدقيني يووم عرفت انه مريض


حسييت بضييق بصدري ويوم شفته مااقدرت احبس دموعي


وربي يااحناااان اناا ماسيت بنفسي الا وانا قداام سريره واطاالع


الاجهزة الي متصله فيه كاان بغيبوبه وانااستغليت غياب


الممرضات ودخلت مع انه مو وقت زيااره تمنيت يوم شفته


اكوون مكاانه ويكون هو سليم ومعاافى تقرب منه تاملت


وجهه عمري ماشفته من هذا القرب كاان نفسي اضمه نفسي


ابكي على صدره لكني تذكرت انه لا يحللي ولا احلله واني


معاه بخلوه جييت ابي اطلع لكني سمعت صووت الاجهزه عرفت


ان قلبه تووقف جو الممرضاات ركض يحاولو ينعشوونه واناا


واقفع اطالعهم رجلي تيبست مكاانهاا ماحسيت الا بالممرضه


تسحبني وطلعني برى حجرته وبعدين خرجو من عنده وقالولي


انه بخييير لما سمعت هالكلمه حسييت بفرح كبير مااتمر الا


ثواني لان احساس الذنب بدأ يقطعني صدقيني ندماانه لاني


رحتله لاني ادري انه غلط وماايجوز دعيت على نفسي ملايين


المرااات لاني خنت ثقة ابووي حناان انا صرتاخجل احط عيني


بعيين ابووي لاني احس اني استغفلته خنث الثقه خدعته والي


زااد المي اني شفت احلاام واناا خارجه من القسم حسيت


نفسي صغيييره وااايد واااايد هي مااعرفتني لاني كنت مغطيه


لكني عرفتهاا لانهاا كانت فااتحه ومافي احد بالممر ماقدرت


اقولهاا هذي انا صديقتك لاني اعرف بطيح من


عينها رحت لامها وسلمت عليها حسيت نفسي منافقه غشاشه


( وبديت ابكي بحراره )


حنان قالت لي : ليلى انتي سويتي هالشي بالسر لانك


ماتقدرين تسوينه علن لانه خطأ بخطأ روحتك لشاااب مابين


وبينه أي صله ومو محرم لك حرااااااااام


اذا تبين تحبينه بكيفك اذا بتربطين نفسك بوهم كيفك ياليلى لكن


لاتطيحين بالمحظور لاتخونيين ثقة ابووي فيك لاتخدعين الكل


وتخدعيين نفسك انتي بقراارت نفسك


عارفه ان الي سويتيه خطأ


ليلى : الحب مو وهم


حناان : بحالتك انتي وهم ليلى انتي ماشفتيه الا مرات تنعد ع


اصابع اليد الوحده شلوون حبيتيه لاتقولين حب من اول نظره هذا


اسمه اعجاب اعجبتك الشخصيه


اعجبتك وسامته وهالخرابيط لكن حب مو بحب .. الحب مايجي


الا مع العشره مايجي الا يوم تعرفين الشخص على حقيقته


بحسناته وعيوووبه كلهااا ليلى لاتربطين نفسك بخيال وتقوولين


تحبينه


ليلى : صدقيني انا قلت لنفسي هالكلااام بس برضو ماقدرت انسااه


حنان : بتنسينه ان شاء الله بتنسينه ... وان لك نصيب معااه


صدقيني بتاخذينه


ليلى بحسره والم : طحت من عينك


حنان ابتسمت : انا قبل أي شي اثق فيك وصدقيني انتي الان


كبرتي بنظري لانك اعترفتي بخطأك وزي مااوعدتك هذاا سربيننا


*حــــــــــــــناان *


مااتوقعت ان كل هذاا يطلع من ليلى صرت خاايفه عليهاا اول


كنت شايله هم نور ومريم والان صاارت ليلى اااخ يااقلبي شنو بتتحمل


سألتني ليلى : ماقلتي لما دخلت لك لقيتك سرحانه بايش كنتي تفكرين


قلت لها : بالدنيااا


قالت لي : الدنيا او بندر وغمزت بعيونهاا


قلت لهاا وانا اقوم: تصدقيين انك سخيفه


سحبتني من يدي وجلستني : اجلسي بس امزح معااك اغير


بس جو الكآبه الي احناا فيه .. صدق حنان شمضاايقك اعتبريني


نور وفضفضي لي


قلت لها : شمعنى نوور


قالت لي : لانك ماتفضفضيين الا لهاا وانا ومريم معطيتنا الطرشاا


ضحكت عليهاا : افهم هذي غييره


سحبتني من خشمي تعرف ان هالحركة تضايقني : اييييييييييه


قلت لهاا : عاارفه ليلى اناا خاايفه من بكره


ليلى بقمة العبط : خير اشفيه بكره تو النااس ع الخوف عرسك بعده


جد عصبت منهاا : اوووهوو ليلى فتحي مخك اقولك خاايفه من


بكره من المجهوول


ليلى قالت لي : وليه تخاافييين .. لو بتفكريين بالمجهوول ماارح


ترتااحين ابد ....


حلاااة المجهول وحلااة بكره بغمووضه باسراااره مانعرف ايش


مخبيلنااا لكن نكون على ثقه ان كل اللي يصير لناا مقسووم


ومقدر من رب العاالمين ودووم رب العالمييين يقسم لنا الخير


حتى لو شفناه شر لكن يكوون بااطنه خير واحنا ماندري


تنهدت: صااادقه واالله


سالتني : حنان حجزتي عند الصاالون


قلت لهاا : لييش ؟


قالت لي : تستهبليين انتي ليش لايكون نسيتي ان عرسك بعد


بكره واكيد بتسووين نفسك


قلت لهاا : مووضرووري


ليلى شرقت بالنسكاافه : نعم مو ضرروري ؟ اذا ماكشختي يوم


عرسك متى تكشخيين ؟ وبعدين من قال ان الشور شوورك


ياامااماا امك حجزتلك بالصاالون


خلااص وراحت بنفسها اشترت لك فستاااان انا قلت اسألك اذا


عندك خبر لكن شكلك


ماتدرين عن الدنياا


سالتهاا بصدمه : نعم شتقووولين ؟متى صاار هالشي ؟


ردت علي : امس لماا رجعنا من المستشفى انتي ومريم دخلتو


نمتوو امي رااحت مع عمتي واناا اشترينالك فستااان ومريناا


نحجزلك عند الكوفيرااا


قلت لهاا : واناا مالي شوور


قالت لي : لو عليك ماكاان سويتي شي ويمكن بعد طلعتي


لرجال وانتي لابسه اسود بسوود (طالعتها بنص عيين )


لاتطالعيني كذا بصراحه انتي ممكن تسوين أي شي


محد يقدر يتوقع ردود افعااالك الله يعين الولد عليكي


قلت لهاا : اذا خايفه عليه هالكثر خذيه


ليلى عصبت مني : حناان تتكلمين عنه كأنه غرض عيييب


هالاسلووب احترمي ع الاقل كونه ولد عمك وخالتك بنفس


الوقت اعرف انك مو متقبلته وهذا شي مايبيله


ذكااء بس ع الاقل احترميه كرجل احنا ماشفنا منه الا كل خير


قلت لها : ممكن نسكر هالموضوع هذااا


ليلى وهي تقووم : كيفك


خلاال هاليومين كاانت الاوضااع ببيت ابو نوور مستقره


الاستعدادات للحفله قائمه على قدم وسااق


نور وتركي علااقتهم ببعض كل مالهاا تتحسن ومن يوم الغذاا


مااجو يزورون اهلهاا لان تركي يبي يتهنى بشهرالعسل ومايبغى


يقضيه زيااراات


ليلى كاانت تطمن على احلااام بالتلفوون وتتصل عليها اكثر من


مره احلام عذرت ليلى انها ماتقدر تجي تساندها بالمستشفى


بحكم زواج اختها وفوق كذا المريض اخوها صعب تجي من غير


اي راابط


مريم صحتهاا بدت تحسن شوي ومواظبه ع الجلسات وحنان كالعاده مرافق لهاا

اليوم الموعود عرس حنان وبندر


حنان وعكس كل العراايس الحبيبه نااامت الين مااقالها النوم


ارحميني وقومي ولاكأنها عروس ولا يحزنوون صحيت الظهر


تسبحت صلت خذت فستانهاا وليلى اختهاا وع الصااالون


نور جات بعد صلاة المغرب واستقبلتهااا جدتهاا بكلمتين


الجده : نوري ليه جايه اللحين تو النااي كاان جيتي عقب العشا


ولا قريب الزفه


نور عضت ع شفايفهاا : جدتي انا الود ودي اكون من الصبح هني لكن تركي اهوالي اخرني


تركي الي دخل وجلس قريب من جدته : لاتكذبين علي انتي


الي جلستي تتدلعيين وماتبين تروحين بدري عشان لايكرفونك

شغل


نور فتحت عيونهاا ع الاخير مصدوومه من زووجهاا الي يكذب


وحطهاا بوقف لا تحسد عليه مع جدتهاا


الجده : ااخ منك يااانور هذا وانتي البكر مفروض تكونيين من


الفجر هني وانت (وتاشر لتركي وتخبطه بعصاااهاابالخفيف )


محسوب عليها زوج ليه هاا ليه ماجريتهاا من شعرهاا وجبتهاا اذا


مرتك نسيت الذرابه (السنع ) انت مفروض تذكرهاا وحرمتك


بعدها صغيره مانشره عليها نشره عليك انت يالثوور


نووور ابتسمت بشماااته بوجه


الجده تقووم انا بروح حجرتي ... واشرت على نوور... وانتي


شوفي الشغالات وتاكدي ان كل شي جااهز


نوور : ان شاء الله


الجده : وانت يااتركي وووين اخووك


تركي : مدري عنه


الجده : انت مااتستحي مااتدري وين اخووك محسووب عليه اخو


ليه ؟اسمع يااتركي اللحين تروح تشوف اخوك وينه ساامع اكيد


محتاس بمشاغل العرس وانت تقول لصقة عنزروت ماتفاارق حرمتك


تركي " ويللللللللللي من هالعجووز " ان شاء الله جدتي


نور قاامت بتمشي تشوف الي وراها من الاشغاال الا ويمسكها


تركي من يدها


بسرعه : ووووووووين


نرو : مالك دخل


تركي : اذا انا مالي دخل اجل من


نور : لا والله مهتم فيني مره مو كأنك تسببت بتهزيئي من شووي


تركي : وطاحت برااسي اناا خلااص


نور مسويه نفسها زعلاانه : اترك يدي ياااتركي


تركي يعاندهاا ويقرب يده من قلبه ويسحب نور باتجاهه : وان

ماتركتهااا


نور تحاول تسحب نفسهاا : تركي استحي لايجي احد ويشوفنا كذاا


تركي : وخير يااطير زووووووجتي حقييييييي انا وبس


نوور : زووجتك ببيتناا مو هني وخر ودفته وطلعت


تركي خرج من البيت وهو يضحك ومبسووط لان علااقته بحرمته


تتحسن يووم عن يووم ...


وهو خاارج قاابل بندر الي توه وااصل دخلو بيت الشعر


تركي : حيالله المعرس وين كنت


بندر بابتسامه مجامله :حياك الله ياااخوي وين بعد مريت ع


الطبااخ وبعدين رحت الحلاااق


تركي : يااعيني كل هذا للعرووس اشوف القصه الحلووه والدقن


المرتبه والوجه الي يلق لق مسوي تنظيف بشره وصنفره صح


اشوف حوجبك مرتبه بزياده لايكون بس مسويهاا لك بالخيط او


بالشمع او يمكن بالملقااط


بندر : انت من جدك ليه يااباابا شقااايلين لك علي خكري


تركي : خخخخخخخ يااخي امزح معاك


بندر :تركي مالي مزااج للمزح ترى تعبااان وااصله معااي لين


طرف خشمي


تركي : خير واناا خوك شنو مضاايقك


بندر تنهد بحسره : طوول الليل مانمت العرسان ماينامون من


الفرحه واناا مانمت من الهم هم احسه يطبق على صدري


الليله الي يتمنااهاا الكل انا اتمنى اهرب منهاا اتمنى احياان


امووت قبل لاتتم هالليله


تركي : شهالكلاام اذكر ربك يااابندر حااول تقبل الواقع وانت ترى


لسى فيها ان مااتقدر تحمل يااخي قول ماعد ابيهاا


بندرابتسم بحسره : يااريت اقدر لكن خلااص طاح الفااس بالرااس


والله يعيني على مابلااني


تركي : ياابندر ليه تسمي زواجك بلوه ياخي اعتبرهاا بداايه


يمكن تحب حنان بعدالزواج وماتقدر تستغني عنهاا


بندر : احبهاا مستحيل لو هي اخر بنيه بالعالم مستحيل احبهاا


بنت عمك بالنسبه لي فرض مفروض لهاا ان حقوقها كامل


توصلها ومااقصر معااهاا بشي غير كذا مالهاا شي مني


تركي : والحب


بندر : حب مستحيل انا كم مره قلت لك مافي بنت تقدر تحرك


هذاا واشر على قلبه


تركي تكلم بجديه وحده مع بندر : شوف ياابندر انت اخوي وتعرف


قيمتك ومحبتك


عندي لكن حطها حلقة بذنك حناان زي اختي واليوم الي بتظلمها


فيه صدقني محد بيوقفلك غيري لا تقول انا ويها بعيد بغربه محد


درى عنهاا ترى ياااويلك


بندر : لاتخااف عليهااا


الساعه عشر حضر المملك ملك لكل من بندر وحنااان طبعا


طلع صوت الزغرايد والطقطقه (مسويين دي جي ) وكانو


عازميين القرااايب بس


(عند حنان )


ام حناان حضنت بنتهاا : مبرووك يااابنيت الف مبرووك


حنان وهي بحضن امها وتقاااوم رغبة قويه بالبكاء : الله يبااارك فيك يمه


حضنتهاا عمتها : الف مبرووك ياابنتي الف مبروك حطي ولدي بعيونك يااحنان


حنان ابتسمت : ان شاءالله عمتي " ان مارويته نجوم الظهر ماكون بنت عبدالله"


جدتهاا : مبرووك يااحنااانو ماهقيت يوم اشوفك عرووس


ام حنان : عمتي شهالكلااام


الجده : وانا صاادقه الي يشوفهاا يقول ولد لكن اليوم ماشاء الله عيني عليها


بااارده مافي احلى عنهااا حتى طلعت احلى من نوور


ام حنان : بناتي كلهم حلوااات


مريم بمزح : من يشهد للعرووس


سلم الكل عليها وخواااتهاا حضنوهاا وبوسووهاا كانو فرحانيين


لهاا حناان ماكانت قاادرة تفرح رسمت الضحكة على وجهها


لارضاء اهلها تركوها بغرفتها ونزلو للمعازييم


(عند الرجال )


ابو نور : بندر ياولدي خل حناان بعيونك ترى بتااخذ اغلى بناااتي


بندر : عمي حناان بعيووني لاتوصي حريص


ابونوور : بندر الواحد مايدري ايش تخبي له الايام ياولدي لو جا


اليوم الي تعووف فيه بنتي لاتذلهاا وتذكر انهاا دمك ولحمك


والزواج امساك بمعروف او تسريح باحساان فاهمني


بندر : عمي زي ماقلت انت حناان دي ولحمي تاكد ان عمري


مارح اهينهاا ولا اذلها ياعمي محد يهين نفسه ويرضى عليها الذل


ابو نور ويحط يده على كتف بندر : كفوو والله هذي هقوتي فيك يااوليدي


ابو تركي بحزم : اسمع يابندر اليوم الي تشتكي فيه حرمتك


منك اخر يوم بيني وبينك لاانت ولدي ولا انا اعرف وزي ماانت


ولدي هي بنتي وماارضى عليهاا ساامع والله ثم الله ثم الله ان


دريت انك جرحتها بيوم لاتشوف الي ماايسرك


بندر " تقولون بااخذ ست الحسن والدلاال مو حنانوه العربجيه "


مابتسمع ولا بتسوف مني الا الي يسرك يبه


وجا الموعد المرتقب حنان انزفت على موسيقى هااديه


وكلاسيكيه كانت طالعه حلوووه بفستاانهاا الاحمر العوودي


الفستان كان عرياان (بلا اكتااف ) مااسك من فوووق ويبدا


بالاتساااع من تحت وفيه ذييل وكان مطرز من منطقة الصدر


بالخيط وكان التطريز عبارة عن مزيج الاحمر والذهبي


حنان رفعت شعرهاا بتسريحه بسيطه جداا ونااعمه وحطت


مكيااج نااعم مره الكل لما شاافها ذكر اسم الله عليهاا لانها باانت


فعلاا بمنتهى الجماال والروووعه


حنان جلست شووي وبدأ النااس يباركون لهاا وهي تبتسم


مجاامله لهم الا وشوي الحريم بدأو يلبسون العبايات عرفت ان


زوجهاا بيدخل


يتبع,,,,,


👇


تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -