رواية صاحب الظل الطويل -14



رواية صاحب الظل الطويل - غرام

رواية صاحب الظل الطويل -14

جودي: انزين انا انتوا ماشاءالله عليكم عندكم فلوس خذلي بيت في حارتنا يعني غرفه وحمام ومطبخ واجاره رخيص وحطني فيه وخبر اهلك اني تصالحت مع اهلي وانا اعتقد انه اجار هـ البيت ماراح ياثر عليك في شي اعتبرها صدقه فعل خير أي شي أي شي

جهاد: نزلي وصلنا

جودي: مابتتركني

..نزل جهاد وحول وفتح الباب..

جودي: اول شي اوعدني

جهاد: لاتجبريني اسحبك

جودي: بالاول اوعدني

جهاد وهو معصب: بتنزل ولا شلون

...نزلت وتمسكت في يده.. بس هو سحب يده بقوه..اف شكله مبيت النيه..طاح قلبي رد للسياره وناظرته بس لمـ شفته فتح الباب الوراني وخذ الاغراض ارتحت سكر الباب وضغط على زر الريمود وجاني عطاني زنبيل البنات وانا اخذتها..

دق على الباب

منيره: منو

جهاد: انا جهاد نسيبكم

فتحت منيره له الباب

منيره: اتفضل

دخل ودخلت وراه وانا ادس الاغراض وراى

مديت يدي لها بس طنشتني قلعه تقلعك كنت محترمتك على بالي ام خواتي..

خليناها تتقدمنا وانا بسرعه حطيت الاغراض في الحوش الي من جنب البيت ورديت بسرعه مسكت في ذراع جهاد

دخلنا مجلس الرجال وانا احس بانه امس هو اليوم الي انضربت فيه

كشفت وجهي

منيره وهي تاشر:تفضل

جلس جهاد وجلست جنبه

راحت منيره

جهاد: ليش حطيتي الاغراض هناك

جودي: بعدين بعلمك

قلتها وانا اشك في انه بيردني البيت

جهاد: روحي سلمي على خواتك

جودي: انزين بس

جهاد: بس شو

جودي: لا ولاشي

وقفت ورحت للبنات وهن انصدمن بوجودي

جود: وووووووووو ا القمر هنا

حضنتها: تصديقن عاد

غيداء: ههههههه

شفنا منيره خارجه من المطبخ ومعاه كاسة عصير

غيداء: بسرعه روحي الحقي على زوجك

جودي: على العموم انت روحو للحوش بتلاقوا شي بسيط وهو ذوق جهاد

غيداء وهي تدفني: روحي الحين

دخلت ولقيت العصير في يد جهاد بش شكله ماشرب منه شي

جلست جنبه بحيث اكون لاصقه فيه وكل غايتي انه العصير ينكب..بس هو ماسك الكوب عدل ما انكب شي ناظرني بمعنى وبعدين معاك عطيتك وجه زياده على اللزوم

جودي: جهاد حبيبي اعطيني اشرب عصير

وسحبته منه بالقوه بس شو هـ العصير الي مو راضي ينكب

منيره: جودي يالخنزيره شو قلت الادب هذه تبين روحي المطبخ خذيلك

جودي: لا مشكروه بس حنا متعودين نشرب حق بعض

وذقته شوي ورديته على اساس انه ماراح يشرب بس فاجئني لمـ خذا الكلاس ثاني مره

سحبته منه..وجع شو هـ المشروب كم مره ولا اتكب يعني لمـ مانريد انه يتكب يتكب ولمـ نريد انه ينسكب ما ينسكب

منيره: يالخنزيره ووجع ان شاءالله روحي خذيلك واحد من المطبخ

جودي: لا انا اريد هذا

منيره: انزين شربيه

..اضطريت اني اشربه كله..

وقفت منيره شكلها بتروح تجيب ثاني

جهاد: شو هـ المصخره الي انتي تسوينها

جودي: اقول يالله مشينا

جهاد: باقي ماسولفنا

جودي: والي يسلم عمرك ابوس رجولك اذا كانت فكرة انك تخليني خلاص روح توكل وصدقني بدعيلك طال ما انا عايشه واشكرك من كل قلبي على وقوفك جنبي يوم ذبحني ابوي..كنت اتكلم وانا اسحبه وهو قف معاي

وصلنا لباب الشارع

ابتسمت رغم الالم الي فيني: شكرا جهاد ووصل سلامي وشكري للكل

منيره: على وين

جهاد: مشكور خالتي بس عندي شغل ومضطر اني اروح

تركت يده وانا اجر وراي اذيل الاسى والمصير المجهول

جهاد ناظرني: روحي هاتي شنطتك لاجل نروح ولا عاجبتك الجلسه هنا

جودي: تعال معاي

جهاد: روحي وانا بنتظرك

دخلت بسرعه وخذيت شنطتي والحيزبون شوي وبتاكلني

جهاد: شوي شوي على عمرك

مارديت عليه غطيت وجهي وخرجت قبله

جهاد وهي يقفل باب سيارته:خارجه قبلي يعني

مارديت وانا احس بالامل يدب فيني من جديد

جهاد: ليش ماخليتيني اشرب العصير

جودي: هااا

جهاد وهو معصب: العصير ليش ما خليتيني اشربه

جودي: احسه مايناسب ذوقك

جهاد: لا والله من متى تعرفين الي يناسب ذوقي ولا لا

...اصلا بديت احس بدوخه واحس بكتمه ومادريت شو صارلي..



جهاد: هلا عبدالله

عبدالله: ياخي خوفتني شو السالفه

جهاد: البارح كنت بدق على عناد وسمعت زوجتي تتلكم من التلفون الثاني وهي سالت عن ابوها وزوجته فردت اختها بانهم راحوا لشغلهم ومصايبهم بس انا شكيت في الموضوع ما ادري كل الي فكرة فيه هي اني ازور هـ العائله الغريبه.. قلت لها روحي سلمي على خواتك وهي كانت بتقول شي بس في الاخير قامت وراحت ودقايق وهي داخله يعني وحده لها ثلاث شهور ما تقابل خواتها ولا تموت فيهن بس تتركهن وترد تجلس عندي المهم سحبت العصير من يدي بحجت انها بتشربه بس هي ذاقت منه وردته بس انا رديت خذيته وهي ردت سحبته مني وكل هذا وزوجة ابوها تسبها واخر شي زوجة ابوها قالت لها اشربيه وهي حسيت انها انجبرت وما كان عندها خيرا الا انها تشربه وشربته ووقفت زوجة ابوها وراحت بس سحبتني وخرجنا وفي السياره كنا نسولف واحس انه لسانه ثقل ومو واعيه بالي تقوله وجبتها لهنا طلعت في نبسه من الكوكاين في التحاليل

عبدالله: وهي شو اخبارها

جهاد: الحمدلله بخير بس انتظر انها تفوق وباخذها البيت

عبدالله: يعني من كلامك انه ابوها وزوجته ممكن يكونو مروجين

جهاد: اكيد

عبدالله: شو هـ العائله ولا الوالد تباني اخذ منهن والله انهن مايشرفوا

جهاد وهو يتذكر: تصدق يعني يوم اجبرني ابوها على الضيافه كان ناوي انه يسقيني من هـ الزفت وظهرت بنته لي وخربت عليه كل مخططه

عبدالله: وانت شو ناوي تعلم بتعلم ابوك

جهاد: الحين لا بس من نمسك ابوها وزوجته اكيد بخبره وبطلقها وساعتها بيكون راضي

عبدالله: يكون احسن

جهاد: بس لاتعلم عناد بيخرب كل مخططاتي وتعرفه قلبه رهيف بيقعد يزن على راسي وهي ضعيفه وشو ذنبها

عبدالله: صدق شو ذنبها

جهاد: انزين خذ اختها وانا بخلي هذه على ذمتي

عبدالله: لاعيوني انت متورط وتبي تورطني



جود: اما اختك هذه خبله

غيداء: بس تصدقين هي ولا هو يعني هي مايمديها ترد اذا فاقت بس هو ممكن يرد ويعجبه الحال

جود: بس تتوقعين هـ الحيزبون حطت لهم شي

غيداء: احتمال

جود:ههههه اما جودي شفتيها لمـ كانت لاصقه فيه وهو منحرج

غيداء:هههههه بصراحه حسيت باحراج

جود: هههههه انا اتوقع انه عادي عندهم هالمشهد ولاجل كذا تعودت عليه

غيداء: ههههههه ايه وانت صادقه مانشوف هـ الحيزبون الي وهي خلقها ضايع عمرها ما ابتسمت لابوي

جود:ههههههه



صحيت وانا احس باني مصدعه

جهاد: شلونك الحين

جودي: انا وين

جهاد: في المستشفى

جودي: ليش شوصار

جهاد: لمـ كنا في السيارة شو حسيتي

جلست ومسكت راسي: ما ادري ليش

جهاد: اشفيه راسك

جودي: ما ادري احس بدوران وومو مركزه في الاشكال

مسك يدي ووقفت وانا متسنده عليه

جهاد: والحين

جودي: يمكن احسن قلتها وانا مو بوعي

جهاد: نرجع بيتنا احسن

جودي: ياليت



اسندني جهاد على الكنبه

منصور: عسى ماشر

جهاد: سقطت

...غزل وغزيل ناظروني وانا ناظرتهم ورديت ناظرت جهاد هذا شو يقول..

موضي: من الاهمال والهبل ولا شلون سقطت اكيد بهبلها

منصور: اشفيك على البنيه كليتيها

جهاد: يمه انا الي خبطها وهي طاحت وسقطت حملها

جودي: أي حمـ

جهاد وهو يوقفني: خلاص الي راح راح والله يعوضنا خير

طلعت معاه وحطاني في داري

بس انا وقفت على حيلي ورحت داره وكان في الحمام

جلست على السرير انتظره

خرج جهاد: خير تبين شي

جودي: ايه أي حمل واي سقطت ولا شلون اصلا حملت وانا للحين بنت ولا

جهاد: ههههههه كذبه لاجل امي تظل كمان ثلاث اشهر ماتسال عن حملك

جودي: بس ليش كذبت

جهاد: تبين اخبرهم بانه زوجة ابوك كانت حاطه لي مخدرات وانك شربتيه

حسيت بذل وهو يتكلم كرهت ابوي كرهت الكلبه منيره كرهت عمري: بس الحمدلله انك ماشربته

جهاد: يعني كنت عارفه ولاجل كذا ماخليتيني اشرب العصير

تكلمت بالم تكلمت وانا احس اني احلم واني مازلت تحت تاثير المخدر: ايه تبين اقولها ايّّــــــــــــــــــه وبااعلى صوتي اقول ايه ابوووي وزوجته مروجين وابوي يتعطى مخدرات حاول يغتصبني وهو رماني عليك لاجل ينتهي مني لانه موحقير لهـ الدرجه بس الكلبه منيره هي الي تحرضه علي تباني اقولك انه تجيني ساعات طويله اقضيها في الحمام لاجل انفذ بجلدي ولاااااا يقفلون علي اللمبه ولمبات الصاله لاجل اضطر اني اخرج من شدت الظلام ومن شدت الخوف يعني حمام وظلام وخوف من الانس وخوف من الجن شو تتوقع بخرج لا مااخرج لانه اعرف شو راح يصيرلي والسكران بره والكلبه تناظرنا..تعرف ليش ما تساعد السكران لانها تحب تمتع عيونها وانا اقدر اشرد عنه لانه هو ما يسمع كلامها الي لمـ يسكر حيييييييييييييل ووبكذا انفذ بجلدي بس بعد شو بعد ماتكون الكلبه قبل قعطت جلدي بالسلك..اضل بالحمام احيان ليلي كله واحيان يوم كامل واحيان اضل فيه وانا تعبانه احتاج احد يرعاني.. تجي علي ايام حتى الاكل اكله داخل الحمام جود تناولني ايه من الشباك شو تباني اقولك اقولك باني ضايعه بهـ العالم اقولك بانه مالي سند في هـ الدنيا تباني اقولك بانه الذل والحقران كله اخذه من ابوي الي انا من صلبه حشاشت جوفه تباني اقولك انه في حياتي ماكليت وانا مع هلي حتى خواتي يتركوني لانه لو ظلوا معاي الكلبه منيره بتضربني تباني اقولك انه الكلبه منيره هي الي اصرت اني اروح المدرسه رغم معارضت ابوي تعرف ليش خلتني اكمل تعليمي لاجل تقابل ماطاب لها من الرجال وكل هذا وابوي وخواتي مايعرفون تباني اقولك باني اشعر بالذل هنا اشوف الذل في عيونك في عيون امك في عيون ابوك في عيون خواتك في عيون هلك كلهم تباني اقولك اني ياما فكرت بالانتحار بس اقول ذل الدنيا ولا الخلود بالنار ليش تنبش بشي يقطع قلبي ليش تنبش بشي يدمي افكاري ليش تبي تذلني اكثر من كذا معد في ماي في وجهي اُهدر طاح الي بقى لي من كرامه على يدك تبيني اقولك انك مثلهم ظالم بس انت ظلمك غييير ظلمك يناسب طبقتك انا ما اذنبت في حقك ولا اذنبت في حقهم ليش ليش تعاملوني بقسوه ليش تعالموني بكره ليش تعاملوني بلا رحمة حتى الحيوانات رحمتوها وجيتوا عندي استخدمتوا كل وسائل الذل سبيتني قدام اهلك ضربتني قدامه..

انسدحت لانه راسي بينفجر والدنيا مزغلله قدامي



غزل: سمعتي الي سمعته

غزيل: ايه بس متى واشلون

غزل: يمكن هـ اليومين

غزيل: ما ادري كل شي جايز بس يمكن حنا الي اتعبناها يعني خليناها تمر من فوق السلم واكيد سبب لها ضغط نفسي هـ الشي

غزل: يمكن بس تدرين ودي اشوفها

غزيل: جهاد عندها ماراح يرضى



صحيت ثاني يوم واتفاجئة من المكان حسيت بانه في حد معاي جلست بسرعه وشفت جهاد يناظرني وفي يده كتاب

وقفت وبعدت عن السرير

جودي: شو الي جبني هني شو الي منومني هني

جهاد: تذكري

حركة راسي: ما اذكر شي

جهاد: البارح شو صارلك

استرجعت بسرعه اهم الاحداث شردت بسرعه من اسفل ورجعت حجرتي والسوق

جهاد: ماتذكرتي شي

جودي: رحنا السوق ورحنا بيت اهلي ووبس هذا الي اذكره

جهاد: والعصير

جودي: ايه شربت العصير

جهاد: ليش شربتيه

جودي: اعتقد مايناسب ذوقك

جهاد: وشو كمان تذكرين

جودي: ماادري

جهاد: يعني جيتي وهزئتيني ونمتي هنا

جودي: انا متى

جهاد: البارح شفيك فقدتي الذاكره

..هذا شو يقول وانا متى جيت ولاشلون جيت

جودي: بس شلون جيت هني انا كنت في السياره شلون جيت هني

جهاد: عاااااااد مشكلة البزارين ينامون في السياره وحنا نشيلهم

جودي: شلتني وانا ما حسيت وشلون هلك في البيت

ما رد علي خذيت ملابسي جيت اخرج

جهاد: صلي العصر والمغرب والعشى والفجر والظهر والعصر

تفاجئة: ول كل هذا نوم

جهاد: مايحسد المال الا اصحابه

تركت داره واستحميت وقضيت صلواتي

قمت ارفع الجناح كنست وحسيت بودخه يييييي جوعاااااااااانه ما كليت شي

رحت للمطبخ وخذيت فليك وعصير ورحت حجرتي

جهاد: شو تسوين

..مارديت عليه نزلت شعري على وجهي…

جهاد: هذا مايفيدك كان خذيتي شي مفيد

…لا والله هو في شي في الثلاجه…مارديت عليه..

جهاد: نزليلي ملابس على بال ما اخذ شاور

خرج

وقفت ورحت حجرته.. نزلت له بلطلون جنز وتيشيرت اخضر عليه بيج والشرب حطيته في كوتشه وخرجت

سمعت طقت الباب وانتظرت دقايق وسمعت التلفون يرن بس طنشته ورحت للباب ودقيت على الباب

غزل: جودي ليش ماتردين على التلفون

جودي: هههه ما كنت اظن انه انت

غزيل: المهم جهاد ظهر من البيت شو بتعملين

جودي: نتقابل في البرنده

وتحركت بسرعه بس شفت طبق فاكه غريبه كيف ما شفته حطيت فراوله في فمي ورحت البرنده

نزلت وسلمت عـ البنات

غزل: تعالي شو سالفت التسقيط

جودي: اي تسقيط

غزيل: اشفيك جهاد قال انكِ سقطتي حملك

..على بالي انه جهاد خبرهم بهـ الشي يمكن لان امه فتحت له الموضوع مره ثاني..

غزل:هههههههههه والله وتعرفين تمثلين الا بجد وين رحتوا البارح

جودي: رحت لاهلي وجلست شوي وبعدين ردينا

غزيل: جلستي شوي اعترفي وين رحتوا علينا

جودي: هههههههههههههه انت شو تقولين

غزل: المهم اتركونا من هـ الحكي ولازم نتحرك بحذر

غزيل: ليش

غزل: اشفيك مو لازم يشوفون جودي يعني مسقطه حملها وتتمشى ثاني يوم ولا راكبه سلم معلق

الكل:هههههههههههههه

دخلنا دار غزل وجلسنا سوالف وضحك

جودي: تصدقون انا من امس ما كليت شي

غزل: افاااا الحين نطلبلك

رفعت غزيل السماعه وطلبت ثلاث عصيرات واكل

غزيل: الاصدق بعد بكره السابع واخيرا

غزل وهي تذكر: جودي وصلت الفساتين

غزيل: تعالوا نلبسها ونرقص يعني نعمل بروفه للسابع

غزل: ايه وبالمره ندرب جودي على كم حركه

جودي: لا عيني انا كل يوم اشوف الموت وانا راكبه السلم لااا

غزيل: اوكي شرايكم نرسل السواق يجب لنا شريط انشادي بدفوفو وندرب عليه

غزل: والله فكره اصلا المطربه الي جايبنها بس دفوف ومؤثرات صوتيه بدون موسيقه

غزيل: غريبه رغم انه هلنا مو ملتزمين بس افراحنا تكون كذا

جودي: بس زفتي كان فيها غنى

غزل: هي بس الزفات الي يكون فيها غنى وتصدقي احسن يعني نحمل وزر غيرنا حنا ناقصين

دق دق دق دق

البنات ناظروا في بعض وانا بسرعه دخلت الحمام

غزل حطت عصيري جوت درج الكمودينه

غزل: منو

مرياتي: انا

ارتاحوا البنات

غزيل: دخلي شو تردين

مرياتي: هدا يقول تمرين(السواق اسمه تمرين) حق انت

غزل خذت الكيس: شكرا بس مامتي تحت

مرياتي: لا قبل شو هي في روح مع ماما مزون سوسوا

غزل: مرسي

خرجت وسكرت الباب وراها

غزيل: آنا للقمر ان يظهر

خرجت: هههههههههه

غزل وهي تكلم غزيل: تعالي انا بصراحه بديت اشك في اخلاقك من متى تعلمتي هـ الغزل

ضحكنا

غزيل: حبيبتي هذا اسمه تتدريييب يعني منا لين يجي نوستي اكون حافظه كل شي

غزل:هههههههههه الي يشوف من المطار على الماذون سيييييده ماكانه بتصبرين لين يصير عمرك عشرين

غزيل: ومن قال بصبر لاعيني بتصبرين انت كيفك بس انا لااااااا

غزل: الي يسمع كلامك

غزيل: عيوني اصلا انا في راسي موال وبنفذه

غزل: شو من موال اطربينا

غزيل: باتحرى الفرص

غزل وهي تحرك يدها بانه ماعندك ماعند جدتي: عدااااااال بتتحرين الفرص


يتبع ,,,
👇👇👇
أحدث أقدم