رواية صاحب الظل الطويل -15

 رواية صاحب الظل الطويل - غرام


رواية صاحب الظل الطويل -15


غزيل شمقت على غزل: عيوني بظهرلوه في الوقت المناسب

عزل الي شدها الموضوع: شلون

غزيل: يعني يكون جالس في مجلسنا وانا اسوي عمري مو داريه عنه وادخل جري واجلس جنبه بحيث اكون لاصقه فيه يعني اني اظن انه واحد من خواني ويدخل ابوي ولا واحد من خواني وياليييييت لويدخلون كلهم المهم مايخرج انس الا وانا على ذمته

فتحنا فمنا انا وغزل على افكارها المجنونه

غزل بتريقه: لا انا اعتقد انه لو تنطين في حظنه ذاك الوقت يكون احسن

غزيل: والله فكرت فيها بس استحي شو يقول عني الرجال

غزل بتريقه: عادي بيقول شو قلت الادب هذه لهـ الدرجه ملهوفه عـ العرس وتعرفين انت انس طبعه نذل يعني ممكن ياجل الموضوع اربع سنوات ليما تعقلين

غزيل: الله لا قال ان شاءالله انت ليش انا

غزل: ان شاءالله انت ليش تدعين علي

غزيل: ان شاءالله انت

جودي: خلااااص بروح

غزل: انت ماتسمعي هـ الخبله الي تفور الدماغ

غزيل: انا ولا انتي الي تفقعين المراره

غزل: والله انت تجيبين الجلطه للواحد

غزيل: وانت تجيبين الاسهااال هههههههههههههه

جودي: ههههههههههههههههه

غزل عصبت: وجععععععع شو الالفاظ الوسخه

جودي: هههههههه

غزيل وهي تكلم جودي: عجبتك

جودي: حيييييييل كثري منها

غزل: الله يقرفكن هذا مستواكن

غزيل:والله انتـ

رن المنبه ووقفت على حيل

جودي: شاو صار لازم اروح

وقفوا غزل وغزيل: اوكي

..دخلت بسرعه ودقيت في غزل

غزل: مين

جودي: خدمتكم

خرجت غزل وشافت الشغاله: انه روحي جيبيلي فيفادول

غزيل: وانا جيبيلي لبن

غزل: ليش

غزيل: لاجل يمسك بطني بعد الاسـ

عصبت غزل وخبطت غزل: انت هبله ولا شو وجع

غزل وهي تكلم انه: انه بسرعه روحي هاتيلي بندول

غزيل: وانا موز

غزل وهي تمسك غزيل وتدفها لدارها: لا تخرجين فاهمه لاتخرجين ولايكون اخر يوم بعمرك.. خرجت وهي معصبه

غزل وهي تصارخ على الشغاله: انت للحين هنا بسرعه روحي

تحركت الشغاله وهي خايفه

وهن بسرعه راحوا للبرنده

جودي: اما بصراحه احس بدوخه اشلون اعدي

اتفاجئن البنات

غزل: كثير ولا قليل

جودي: ما ادري

غزل: شلون يعني

غزيل وهي تقاطع غزل وتكلمها: شلون شلون يعني البارحه مسقطه طبعي اليوم تشعر بدوخه

غزل: انت هبله ولا شلون يعني ماشفتها تصلي قدامك حتى نقول ممكن انها تكذب علينا

ناظرت الساعه:يييييي والله وصل صارلنا ربع ساعه

وبسرعه طلعت فوق الكرسي وبديت احبي عليه وانا ارتعش احس اني دايخه وراسي مفور من الحراره وبرجع والحمدلله وصلت وبسرعه دخلت وسكرت الباب حتى ما انتظرت البنات رحت الحمام..

خرجت ورميت عمري على السرير احس بتعب شو الي صارلي توني محلاني حسيت بيد توها انحطت عـ راسي بسرعه وقفت وخرجت..ما ادري متى وصل وووووووووولالالاللالاال لايكون شافني وانا داخله من البرنده لا ما اعتقد هذا مايضيع فرصه الا ويجرحني فيها

دخلت داري وانسدحت عـ الشزلون وانفاسي متسارعه شو صارلي اعوذ بالله من الشيطان الرجيم

سمعت الباب ينفتح نظرت له

جهاد: لايكون عاجبتك نومت السرير

..ارتحت الحمدلله ماكان موجود..

وقفت بسرعه ووقفت عند المغسله احس بغثيان ورجولي ترتعش مو شايلتني

حسيت بيد حولي تساعدني عـ الوقفو

ظليت واقفه دقايق وراسي عـ البزبوز

بس اخر شي وقفت وابتعدت وجهاد مثل ما هو ماسكني ويساعدني جلسني عـ الكنبه

جهاد: طبيعي تمرضين جسمك مو متحمل ...بس مسك لسانه بغى يقول السم اخر شي قال.. الجوع

قطع تفاحه وناولني قطعها وقرب الطاوله مني وحطت الطبق قادمي

جهاد: كلي التفاحه لين يلطلعون العشى

حسيت بدوخ وكليت التفاحه وانا مسدوحه

يعني من صحيت وانا مدورخه بس شوي بس شو الي زادني فجئه

وصل العشى وتعشيت وهو عطاني حبوب شكلها غريب خذيتها ورديت انسدحت عـ الكنبه

جهاد وهو يمد يده: قومي خلين اوصلك دار

قاطعته: لا ما يحتاج انا اقدر اروح بروحي ووقفت بس احس اني اتخدرت زياده ويالله لين وصلت وانسدحت على الشزلون



غزل: جودي انت البارح شو صابك تركتينا حتى ماالتفتي لنا

جودي: آآآآآه بس الحمدلله

غزيل: فجعتينا شو صار لايكون جهاد اكتشف

غزل: ياذكيه لو اكتشف كانت صارت علوم

غزيل وهي تتكلم بجد: اولا شكرا لادعي كل شوي تمدحيني وتحسسيني بانه مستقبلي يدهور شيئا فشيء بينكم ثانيا علوم ولا رياضيات

ناظرتني غزل وقالت: اسمحيلي الغاليه جاتها الحاله هي من فتره وفتره تمر بهـ الحاله وبخلي ابوها قريب يوديها عند شيخ يقراء عليها

غزيل: اصلا انا عااااااارفه ما تقولين كذا الا وانت غيراااااااااانه مني

غزل: اشدعوا اغار من جمالك ولا ذكائك

غزيل: الحمدلله انا واعوذ بالله من كلمة انا

جودي: خايفه عمرك ههههههه

غزل وغزيل: ههههههههههههه

غزل: يالله خلينا نلبس فساتينا ونعمل بروفه

جودي: ايه لانه المغرب مو جايه لكم

غزل وغزيل: ليييييييييييش

جودي: بسم الله كليتوني لا لانه احتمال جهاد يرد مبكر

غزل: ما اعتقد

غزيل: ايه مامتي البارح ماما موضي خبرتها بانك سقطتي واحتمال يمرونك اليوم

جودي: متى

غزل: اعتقد قالن الساعه عشره لانه تعرفين العصر والمغرب مشغولات وبكره السابع

ناظرت ساعتي شفتها عشره الا ربع يالله متى الحق

وبسرعه جلست عـ السرير بس طق الباب صلبني

دفتني غزل وطحت من السرير عـ الارض بس اشوه انه في زل شعر ولاكان صارت علوم بس بعد تعورت وماحسيت الا بدبها الكبير فوقي واللحاف وسمعت قربعه في الحجره مالها اول من تالي وكل شوي احس بانه في شي يترمى علي

موضي: شو تسون

غزل: نلعب

موضي: شو تلعبون الحجرة معد هي حجرة صارت زباله

اسير وهي تطلع فوق السرير وتنط على جبل الالعاب الي فوق جودي: ليث ثويتوا تدا(ليش سويتوا كذا)

سحبتها غزل: كنا نلعب

اسير وهي ترد تطلع فوق السرير وتنط: حتى انا بلعب

غزل: لا لاتلعبين

موضي: ليش خليها تكمل على هبلكم عمتها خالتها..قالتها وهي تاشر عليهن... اكيد بتصير خبله مثلكن

واسير تلطع على السرير وترد تنط عجبتها اللعبه على بالها ملاهي

غزل: ماما كنت تريدين شي

موضي: ايه مزون والعنود جو يزور هـ العله بس دقو الباب مافتحت لهم حتى تلفون وجه الفقر ما ترد عليه

غزيل: خليهن يتصلن بـ جهاد يمكن صار لها شي

...غزل ناظرت غزيل بقهر صدق البنت هذه هبله..

موزن وهي داخله: صدق والله كيف ما فكرنا فيها

غزيل: ايه سمعت جهاد البارح يقول انها تعبانه

..غزل هنا ودها تقوم تكفخ هـ الهبله..

موزن: ايه انت نامي نامي واصحي بعد خراب مالطه يعني من جت الاجازه مانشوفك الي وقت العشى حتى نوم رابطي هنا وبعدين عندك العلوم وماتخبرين

غزيل: عيب اخلاقي ماتسمحلي انقل اسرار بيوت

الكل: هههههههههههههه

موضي: انا لو عناد يصير اخو لـ غزل كان عادي عطيتكم هي بالمره

مزون:ههههههه انزين عناد مايرد الي بعد ما ينتهي دوامه

موضي: لا ما نبي الولد يضايق في بيته

مزون: اش دعوه و

غزيل وهي تناظر اسير: كملوا سوالف بعدين يمكن البنت ماتت ولا شي

العنود وهي داخله وشايله ولدها: انتوا شفيكم صيفتوا

مزون: وين كنتي

العنود: رحت جلست في الصاله مافيني على رجت الهبلتين اخاف عـ ولدي من يجتمعن عنده كل شوي يكز

مزون: العنود دقي ع اخوك خليه يرد يمكن زوجته صارلها شي

العنود: اوكي وخرجت

غزل: اقول ماماتي شرايكن تاخذون جوله لين نرفع دارنا

موضي وهي تجلس ع كرسي التسريحه: انا امنيت حياتي اشوفكن تشتغلن

غزيل: اجل بتموتين وماتحققة امنيتك

مزون الي رمت غزيل بـ البارني بس هي بعدت وطاح عـ جودي

مزون: ووجععععع اني ماتستحين تاسفي منها

موضي:ههههههههههههه

غزيل وهي تحب راس موضي: اسفه حقك على

موضي: والله ما طلع لك هـ اللسان الا من الافنديه الي وراك وكانت تقصد غزل

غزل الي كانت تناظر اسير بقهر وشافت صرصورها اللعبه شاتته ووصل عند رجول امها: وووو صرصور

الكل وقف وشافوه لانه كبير ::ووووووو وظهرن من الحجره

غزل مسكت غزيل الي بتشرد: وين يالخبله

غزيل: وهي توقف على السرير واسير مسكت في عمتها وهي خايفه:ووووو يمه صرصور

غزل: خبله هذه لعبه

غزيل: والله هههه

غزل وهي تحط يدها على فم غزيل: سكتي بيردون اذا سمعوا حسك

غزل: بيرد الحين جهاد وجودي هنا

غزيل الا تذكرت:ووووو شكلها ماتت

وبسرعه راحت غزل سكرت الباب

غزيل وهي تبعد الاغراض: جودي انت بخير

ابعدت الاغراض واللحاف وانا بموت انكتمت خرجت ووجهي محمر والعرق يصبصب من وجهي وجسمي متكسر: الحمدلله مامت

سحبتني غزل ودخلتني الحمام: غزيل ادخلي معاه

غزيل: ليش شو يدخلني

غزل: ناقصين عبطك

مسكتني غزيل ودخلتني الحمام

جودي: بغسل وجهي

غزيل: لا ماينفع لانه لازم يرد جهاد ويفتح الباب ويشوفك كذا تعبانه

اشك في هـ البنت تستعبط في اوقت وتقول حكم في اوقات

صدق خذو الحكم من افواه المجانين

جلست على حافت البانيو مو قادره اسند طولي شلون امر من فوق السلم وانا كذا

غزل شافتهن جالسات في الصاله يعني جودي لازم تمر من هنا لانه باب البرنده هنا

غزل: انت اشفيكن شفت الصرصور مر من هنا

موضي وهي توقف: متى ماشفنا شي

غزل: انا شفته وانت كيفكم تبون تتسامرون معاه هذا شي راجعلكم

وتركتهم بس هم وقفوا وراحو للقسم الثاني

وغزل سمعت امها تقول: بكلم جهاد يدق على الشركه تجي تنظف

وجري جري جابوا جودي وغزيل خذت اسير وراحن للحريم لاجل اسير ماتقلد جودي في المستقبل

جودي: غزل والله تعبانه جسمي مكسر اخاف

غزل وقفت على السلم

جودي: شو تسوين

غزل: بوصلك

جودي: اجلسي بطيحين

غزل: انتي هاتي يدك

وقفت على السلم وصرنا نمشي عليه بس انا احس اني مازلت مكتومه وبالقوه اصلب طولي.. بس رجلي اليسار جات على طرف الخشبه وزلقت وغزل مسكتني والحمدلله وقفت يعني حتى لو طحت هو سلمين بجوار بعض بطيح عليهم بس اتجرحت من الخشب في ساقي

وصلنا ونزلنا وانا مستنده على غزل

غزل: اشفيك

جودي: والله تعبانه مو قادره اسند طولي

دخلتني حجرة جهاد

جودي: اقول غزل وديني الصاله

غزل: اوكي

دخلنا الصاله بس سمعنا خشخشت مفاتييح

جودي: ادخلي هنا

دخلت غزل داري وانا ظليت واقفه مكاني

دخل جهاد وطاحت عيني في عينه تقدم مني وموضي ومزون والعنود خلفه وشفت غزل استغلت الفرصه وخرجت

بس في يدين اجبرتني اناظر صاحبها.. شفت نظرات اول مره اشوفها شفت خوف يختلف عن الي قبله.. شعرت بالم في صدري..

عيونه وساع وكحيله وخصله من شعره تلامس جفونه..

أبكي على نفسي

حزن واسى

مشاعر افتعلتها ولا احس بها

تخنقني تعذبني اصرح بها

تحركي.. تمردي.. اخرجي

كوني بركانا ينزف دما

من دموعي.. وانيني.. واهاتي

من سنين عمري من حياتي

من حاضري.. وامسي.. وغدي

اغرس اظافري داخل اعماقي

كي انتزع ذاك النائم

كي انتشل ذاك البارد

كي اختنق ذاك الخائف

قلبا خاليا من الامال

روحا انهكته الاهوال

عبر عما بداخلك

اصرخ وردد اهاتك

ارحل في دروب العمر باناتك

لاتمل.. لاتكل.. لاتتعب

قد ياتي يوم من جديد

ويذوب ذاك الجليد

وتعود كما كنت في البعيد

نقيا.. بريئا كذاك الوليد

جهاد: شو صارلك اكلمك

جودي: هااا

...كرهت عمري انا شوعملت في نفسي شلون تحركت مشاعري شلون اللتهبت على الجليد..

جهاد: اشفيك انت اليوم

نزلت راسي وحاولت ابتعد: ولا شي

بس مسكني: كلميني شو تونسين

جودي: ما ادري بس احس اني تعبانه

جلسني عـ الكنبه ودخل حجرته

الكل جلس

مزون: الحمدلله على سلامتك ماتشوفين شر

جودي: الله يسلمك والشر مايجيك

العنود: سلامات والله يعوضك بالذريه الصالحه

ودي اضحك: الله يسلمك

العنود: جودي شو هـ الدم الي في بلطلونك

كنت لابسه بلطلون بيج فاتح وتيشيرت بني

نزلت راسي شوي ورفعت رجولي اليسار شوي وشفت دم على البطلون

جهاد: خذي هـ الحبه...ناولني الحبه ومعاه كلاس ماي..

ونزل على الارض وجلس ركبه ونص..

من شفت الحبه عرفتها هي نفسها حقت البارح

جودي: بس هذه تنومني

جهاد: معليه خذيه

خذيتها..وهو رفع بلطلوني

جهاد: شلون تعورتي

ارتبكت..شو اقول: طحت

جهاد: وين .....تفحص الجرح.. كان واضح انه سببه انزلاق رجولي بس على اعمق شوي..

سحبت رجولي بحجة انه يوجعني

جهاد: اشفيك

جودي: يالمني

جهاد: خليني اشوف هذا شكله فيه شي عالق خليني انظفه لاجل مايصدي

وقفت.. والله شكله بيكشفنا.. شو هـ الورطه ما طحت الا اليوم

وقف جهاد: على وين خليني اشوف الجرح

مزون: خليه الله يهديك هو شوي بيعورك

جودي: انزين بس بروح الحمام قبل

وصلني للحمام

جهاد وهو يصر على اسنانه: وين تعورتي

حاولت ادخل بس هو ماسكني..سحبت يدي بس تركها هـ المره

دخلت وانا انفاسي من شفته توترت شو صارلي شو الي حرك مشاعري للااااااااااااااااااااااا مو معقول انسيه هو مو لكِ شلون غلط على عمري ليش هو الي جرحني هو الي عذبني بس للاسف غصب عني مشاعري تحركت.... بس هو هو اصلا مايحمل لي أي شي هي مده وبنطرد من هني هي مده اييييييي انا شو جالسه اخربط أي حب واي كلام فاضي فوقي لعمرك قبل خراب ديار... غسلت الجرح وهو مازال ينزف شفت فيه خشب عالق كانت كبير شوي يعني كبر انمله..آآآآآآآآه تالمت وانا انزعهاباظافيري كان لازم اعمل كذا جهاد بيكتشف اني متعوره في خشب بس وين اخبره اني متعوره

جهاد: جودي تسمعيني

جودي: ايه لحظه شوي

حطيت المنديل على الجرح وووو طاحت عيني على قنينه طويله داخله زرع طبيعي حطيت اصباعي على الجرح ومسحت بها طرف القنينه وهي حاده بقوله طاحت علي

خرجت وانا ثانيه نفسي لاجل امنع الدم

جهاد شهق:يييه انت شو عملتي ليش غسلتي الجرح شوفي اشلون نزف

المنديل كان كله دم

مزون: عدلي نفسك ما يصير وانت توك مسقطه تظلين كذا بتتعبين بعدين

جهاد: عدلي وقفتك

عدلت وقفتي ومشيت وانا اعرج وجهاد يسندني

جلست على الكنبه وبديت اطفي شكله من كثر ما انزف ولا من الحبوب..ما ادري

اسير وهي شوي وتبكي: انا عوتت(انا عورتك)..ضعيفه على بالها انها عورتها لمن كانت تنط عليها

يتبع ,,,
👇👇👇
أحدث أقدم