رواية صاحب الظل الطويل -19

رواية صاحب الظل الطويل - غرام

رواية صاحب الظل الطويل -19

جود: يعني وحده في جمالك شلون يخليها تبعد عنه ولافاليل

جودي: قليلة ادب اصلا ياعيني هو ينام من بدري وانا كل يوم ادق هذا الوقت مثل ما اتفقنا بس الحيزبون هي الي ترد وانا اسكر الخط في وجهها

جود: وانا اقول وجهها تفطس ليش

جودي:هههههههههه الاهي وين

جود: خرجت ولاكان مداها هي الي ردت عليك

جودي: تصدقين اكتشفت اني اكره ثنتين ونفسي اني ما اشوفهم ولا التقي فيهم ابد

جود:هههه مين

جودي: الحيزبون وخطيبة جهاد الاولى

جود:ههههههههههههههههههههههههه يحقلك تغارين وزوجك قمر

جودي: هيي انت واختك كل شوي تتغزلون في زوجي اتركوه بحاله

جود:هههههههههه

جودي: الاشلونها غيداء

جود: بخير والحمدلله وبكره عندها اختبار وهي نايمه الحين بس قالت اذا دقيتي اصحيها بس انا نذاله مني مصحيتها

جودي:ههههه

جود: الاصدق خطيبة جهاد الاوليه حلوه

جودي: لا والله انا احلى منها بكثير

جود:ههههههههههههههه

جودي: تصدقين يعني انا اشوف جهاد ادبه زايد ما ادري شلون خطبها وحبها

جود: اوب يحبها

جودي: ايه

جود: للحين

جودي: ما ادري بس تصدقين هي كانت مسافره وجات على الاختبارات وفي اخر اختبار لنا اتكب على يدي عصير ورحت لحالي الحمامات وحنا مخلن لنا منديل وصابون سائل على مغسله وهي داخله شوي غسلت يدي وجيت اخرج شفتها خرجت من الحمام رديت مكاني لاني اخاف لاتقولي كلمه ولاشي انا موناقصتها المهم هي ماانتبهت لي وسمعت تكلم وحده وتقولها اخرجي مافي احد وخرجت صحبتها

جود: وين المشكله

جودي: المشكله انهن خرجن من نفس الحمام يعني بنتين وفي حمام واحد شو يسون

جود:لا حرام يمكن ظلمتيهن

جودي: لا والله ودعوا بعض بقبلات حاره يعني انتي فاهمه السالفه

جود: يييه شلون كذا والله انهن صدق قليلات ادب

جودي: حتى قبل اسبوع كان عند حفل وشغلو عندنا شاشت عرض واللمبات مطفيه وجلسنا وهي كانت قريبه مننا وشفت حركاتهن ولمساتهن لبعض يعني شي موطاهر والمشكله شكلهن شافوني وانا اناظرهن في حركه وسخه وبسرعه ابتعدوا عن بعض وجلسوا باحترام

جود: انتي هبله تبين ياذونك ابعدي عنهن مالك ومالهن

جودي: وهذا الي بسويه بس انت قبل كمليلي سالفة اخونا

جود: مات بعد ما ماتت امي باسبوع

جودي: شلون

جود: ما اعرف بس شكلها الحيزبون هي الي موتته

جودي: جود احبك

جود:لالاالالاالا ما اقدر تجي ندخل حمام

جودي:ههههههههههههه الله يقرفك عاد حمام لاعيني حنا مورخاص مثلهم

جود: ههههه صدق جودي جهاد للحين شوقال عن الحرق الي في فخذك

جودي: صدق صايره قليلة ادب اعترفي مع من تمشين

جود: فتو هههههههههه

جودي: ههههههه الله يخليك احس جسمي وجعني من ذكرتيها

جود: آآآآآه بس الحمدلله ما انفجر بطنك وهي جالسه فوقك

جودي:خلااااااص لاتذكرين

جود: الا صدق مافي مشروع حمل

جودي:ههههه لا ولاتطلعين عني اشاعه

جود:هههه ان شاءالله قريب بنسمع الخبر

غيداء وهي تسحب السماعه: انا ماقلت لك صحيني

جود: نسيت

غيداء طنشتها: هلا عمري

جودي: هلا حبيبتي شلونك ان شاء الله بخير

غيداء: الحمدلله بس انت طمنيني شلونك بعد العصير

جودي: الحمدلله ماصار لي شي بس من خرجت من عندكم لقيت عمري في حجرتي اليوم الثاني

غيداء:شلون جهاد شالك ولاشلون

جودي: ههههههههه

غيداء:هههههه بس ماشك في الموضوع

جودي: لاما اعتقد بس

....وي تذكرت هو ظل يعطيني حبوب غريبه لمده اسبوع يعني اكيد عرف ويشك في اخلاقي ييييييي شكله عرف بالموضوع اجل ليش ساكت..

غيداء: جودي انت وياي

جودي: ايه وياك

غيداء: شكلهم جو باي

جودي: الو الو اف قهر

..سكرت السماعه وسمعت شي طاح في حجرة جهاد شكله صاحي لازم اكلمه في الموضوع لازم اشرح له ولابيعصب ولابيعصب كيفه دخلت بهدوء يعني لو صاحي بكلمه لو نايم بخرج يعني اصحيه واكلمه عزالله كسر راسي وفضحني.. بس شفت الابجوره مفتوحه وهو شبه مسدوح ومتكي على السرير

رفع راسه ناظرني بس انحرجت كان متغطي باالحاف يعني لين اسفل صدره ومفسخ الفلينه بلعت ريقي

جهاد: عندك شي

تكلمت وانا اللعن جرائتي يعني ماظهرت الا قدام جهاد: ممكن نتفاهم

جهاد: انتهى الموضوع

جودي: الله يخليك انت بس اسمعني



جهاد وهو يحط الكتاب على الكمودينه ويجلس ..بس صدق انحرجت يعني اللحاف نزل عنه اكثر..

جودي: انزين انتظرك بره لاجل اعرف اكلمك

وخرجت بسرعه والله اني هبله الحين يعرف اني منحرجه وانا شعلي يعرف ولا مايعرف

جلس على الكنبه الي قدامي وتكلمة بسرعه: يعني هنا احسن لاني ما اعرف اتكلم وانا واقفه

...وسكت ما اعرف اش اقول وظلينا فتره ساكتين..

جهاد: تكلمي اسمعك

..يعني انت كذا ساعدتني على الكلام..رفعت عيوني يمكن اتشجع واتكلم بس شهقت وحطيت يدي على فمي ووقفت...كان لابس شورة بيج وبس

تلعثمت كل الكلمات..كرهت عمري يعني لازم انحرج واشهق قدامه بعثرة نظراتي وجلست وانا بغوص في هدومي وصرت احرك رجولي من التوتر..اف شو هـ الحاله الي انا فيها عسى عمري مادرست لا شو بترمي في الشارع ولازم اكمل وادخل التمريض وهي المهنه الوحيده الي بتوظف بعد التخرج على طول تكلمة اخيرا: ممكن تسمعني

جهاد: لي ساعه وانت ماعندك غير ممكن نتفاهم وممكن تسمعني جابتني تسمعيني صوتك وبس

..شو من انسان هذا ضيع كل الي في راسي يعني مايشجع الواحد ع الكلام: يعني انت بتحرمني من الدراسه وبلاقي عمري في الشارع لامستقبل ولا ..كنت اتكلم وانا اجر الكلام جر بس توقفت الكلمات داخلي عجزت عن التعبير خانتني جرائتي تركتني اواجه انسان بلا مشاعر انسان يحمل كل الكره لي انا الي حرمته من حب الطفوله انا حرمته من سعادته..

جهاد: انتهى الموضوع مافي دراسه

جودي: الله يخليك سوي أي شي بس دراستي لاتحرمني منها

جهاد: أي شي

نظرت له وتكلمت بسرعه: أي شي

جهاد: تروحين لابوي وتقولين انك تبين الطلاق

..اخر شي توقعته ظنية بوسه مثلا مثل مافي القصص الي يقراؤنها غزل وغزيل وهم كانوا يعطوني القصه باختصار وعند مثل هـ المواقف يذكرونها بالفصيل الممل بس هـ الطلب ما اتوقعته توقعت أي شي أي شي أي شي غير الطلاق جهاد انا احبك اكتشفت اني ما اقدر استغنى عنك ارجوك حس فيني كافي عذاب..

جودي: اوكي بس شلون وانت حابسني

جهاد: اولا احمدي ربك انك عايشه هنا ثانيا مو الحين بعد الاختبارات النهائيه لانه ما اريد غزل وغزيل يتاثرن بالموضوع...وبالنسبه لموضوع الحمل اشكريهن لانه الفوا قصه مثل ما علمتيهن وعرفوا بانك مو حامل

...يعني حتى خواته مو مصدقهن ومتهمني اني معلمهن الكذب اجل لوكانت اخلاقي مثل اخلاق حبيبتك كان زماني اترجمت..

مرت الايام وانا ما اخرج غير للمدرسه ومثل ما انا محبوسه في برجي العاجي ومثل ما انا يوم الخميس في الصباح اصير سوبر ومن واخرج للبنات من البرنده ويوم الجمعه اذوق من كوب جهاد وحنا رايحين لمكه وهو مثل ماهو مايعبرني ولابنص كوب ههههه

عدّت الايام وقربت الاختبارات بس في يوم دقيت على خواتي وخبروني انه ابوي اختفى له شهر خفت عليه بس مابيدي حيله

انشغلنا بالاختبارات

اليوم هو ااخر ايام الاختبارات ولازم افتح الموضوع مع العم منصور

جلسنا في الصاله انتظر مصير والبنات فرحنات ويهيصو من الفرح

غزل:ووووووووووووووووووووووووو خلاصنا

غزيل وهي تدخل علينا وتدور .لانه قبل تروح لامها تسلم عليها وترد لنا: احلى شعور واحلى احساس لمـ تحس بالحريه

اما عني فكنت اعتصر لاني بتركهم للاسف المشكله انه يعتصر لاني بترك جهاد الي حتى ماعبرني ولاراعى انوثي صح مابيناتنا حب بس انا اعرف جمالي مو من النوع الي يقاوم دمرني جهاد وانا احس برفضه لي صح ما كانت لي محاولات بس كافي انه يشوفني يالله مصدقه عمري...الي مريحني اني برد وابوي مو موجود..

غزل: جودي اشفيك ليش منتى سعيده

غزيل:هههههه لايكون تحبين المدرسه

ابتسمت غصب عني: لا بس انا من الفرحه اسكن في مكاني

غزل:هههههههههه ايه مثل يوم السابع الحرمه تنتهي من الصوره وانت مثل ما انتي ثابته في مكان

ابتسمت غصب عني لاني حتى ذكرى ذاك اليوم دفنته قبل لا اخرج من القاعه وحتى لو مر طيفه انزعه باظافري بلارحمه انزعه واخليه ينزف بدون ما اداويه..انطفت ابتسامتي انطفيت احس اني اذبل بهدوء قريب انتزع من بستان جهاد آآآآآآآآآآه ياجهاد ليش حبيتك رغم قسوتك ويايا ليش كل يوم حبك يكبر في قلبي ليش مشاعري تحركت ليش

غزل:يهوووو نحن هنا

ابتسمت: وانا وياكم يعني وين

غزيل: يعني اليوم اخر يوم اكيد تسوى شي للمتزوجين

غزل وغزيل:ههههههههههههههههههه

وقفت بطلع حجرتي

غزل: على وين

جودي: عندي كم شغله بسويها قبل يجي جهاد

غزل: لا والله تعالي قبل

وطلعنا مع بعض وخرجت لنا بدل بلطلون ابيض وبدي فوشي وبلايز بيضه

غزل: يالله خلينا نفرح ونحتفل بطريقنتا الخاصه

جودي: اوكي بس عندي شغل

غزل: لا عيني خلي الشغل بعدين جهاد بيرجع الساعه اثنين وبحبسك

والحين الساعه ثمانيه ونص باقي وقت نحتفل واصلا انا طلبت لكم فطور محترم وبنسوي ربشه دام ماما اليوم عندها دوام وما بترد الا الساعه اثنين

غزيل: لا غاب الاوط العب يافار

ضحكنا

وخذيت طقمي ورحت جناح جهاد وخذت شاور سريع ولبست بسرعه شعري وصل لتحت كتوفي فرقته على جمب وشفت شكلي متغير هذه اول مره اغير طريقت فرقته حطيت فيونكه فوشيه على شعري من عند اذني اليسار ومن اليمن كان الشعر اكثر رجعته ورى اذني ونزلت خصله وحطيت روج فوشي وبلشر وردي وشذو وردي وكحلت عيوني وحطيت مسكره بس هذا الشي الوحيد الي اعرفه من المكياج بس حبيت اجازف واحط من تحت عين لون سماوي لانه البدي في نثرات سماوي

:وووووو طلعت خطيره وانا ما اعرف امووووووووووح كل يوم تحلوي

حطيت برافان وخرجت بس رديت ثاني دائما انسى حكايت الصندل خلعت القماشي ولبس صندل ابيض رقيق وناعم وكعبه عالي حسيت باني طويله وانه ابرز مفاتني عرفت تاثير العكب على الشباب هههههههه والله انهم ضعاف يعني الوحده تخرج وبعباه محزقه ويلوموه الله يهدي بناتنا وبنات المسلمين

مشيت وانا نافخه ريشي( يعني رافعه راسي وصدري وامشي بخيلاء بغرور) ابتسمت حسيت اني اشبع غروري بس آآآآآه وين الي يوصلني للجنون مو موجود هو بعالم وانا بعالم ثاني بعالم مشوك كل ما امشي خطوه انجرح وكل جرح اكبر من الثاني آآآآآآآآآه وينك تنشلني من هـ العالم الدامي وتحطني بطريقك

دخلت عليهن ما حصلتهن

نزلت

غزل:ووووووولالالالاالالاا ارحمي حالي

غزيل: جودي اخلعي البلوزه مافي احد في البيت سوي مثلنا

خلعت البلوزه ودرت حولين نفسي استعرض والبلوزه بيدي اقلد حركت معظم الي يظهروا في الفديوا كلب بس باقي الي مجنن افكاري يناظرني وانا ادور..طبعا الجو كان مرتبش البنات كانو مشغلين روتانا وانا عقلي جن بواحد راميني ومو معبرني معتبرني هم عقبه أي شي ولازم يتخلص مني

كنت ادور وانا افكر فيه شلون بصبر على بُعاده ..هنا اقل شي كل يوم اشوفوه وهو داخل الله يسامحه يدخل مثل البرق حتى ما الحق اكحل عيني

غزيل وهي تصارخ:لاالالالاالالالالا خلاص انا ذبت ما اتحمل هـ النعومه هـ الرقه وهي كانت جالسه جمب غزل... جلست بحيث انها تعطي غزل ظهرها وانسدحت على فخوذ غزل وغزل حضنتها وهي عانقة غزل

جودي:ههههههههههههه هيييييي انتم شو تسون

غزل: اشم فيها ريحت خالد

جودي: هههههه انزين هههه

بس وقفت ضحكتي لمـ شفت خيال جهاد هو انا اتوهم ولا هو حقيقه ولاخيال ولا من شوقي اشوفه

البنات وقفو يناظرو للمكان الي اناظره وبسرعه كل وحده راحت لبلوزتها ولبستها بس انا مثل ما انا واقفه اناظر الخيال وهو يتقدم بثبات ودي ارتمي في حضنه ودي اصرخ وابكي على صدره اقوله حبني مثل ما انا احبك لاتكون قاسي على قلب هواك ودي اقله اني اذوب لمـ اشوفك ودي امسك وجه بيديني ودي اشعر برجولته تحرقني

جهاد وعينه في عيني بس اخر شي ناظر خواته: شو تسون

غزل: خلصنا اختبارات وبنعمل حفله صغيره يعني بس حنا الثلاثه بس دام انك موجود حياك والفطور بيسدنا كلنا

جهاد: لاشكرا انا جيت اخذ ورق وارد

غزيل: الله يوفقك ويجعلك في كل خطوه جودي

غزل وغزيل:ههههههههههههه

جهاد: تخفيفي دمك ياختي

غزيل: ياخي راقب متعب وتعلم منه مو تكون كذا

جهاد وهو يقاطعها: شلون كذا

غزيل وهي تسكت: يعني تعلم فن المداعبه

جهاد: اقول روحي بيتكم امك بحالها هناك

غزيل: ما اقدر اخاف على غزل تظل بروحها

دق جواله وناظره وتركنا وتحرك..بس نط قلبي لمـ نطق باسمي

جهاد: جودي تعالي شوي

غزل وهي تساسر غزيل: بيحبسها

غزيل: عادي وبتخرج لنا مثل كل مره

غزل:هههههههههه مسكين

مشيت وراه وانا عارفه شو يرد مني كنت امشي وانا اسطر اخر ذكراي هنا كنت امشي وانا انزف في كل خطوه كنت امشي وانا اشعر بقلبي يعتصر الم كنت امشي وانا اهذي بحبه وواهذي برجولته واهذي بالمولود الي اتولد داخلي وحرك مشاعري امشي ورى قاتلي ومعذبني دخلنا الجناح وسكر الباب ظلينا واقفين فتره احسها ساعات طوال وقفت انا انتظر حكم الحاكم انتظر كلمه خلاص تعبت ماعاد اتحمل اكثر غمضت عيوني ورفعت راسي ابي اشم هواء نقي ابي اشم رائحة عطره الي تدغدغ انفي تخيلت لو انه جا يقولي خلاص جودي انسي الي صار خلينا نبدء من جديد حياه جديده حب جديد ممكن يقولي خلاص اعملي الي اتفقنى عليه ألمتني ذكرى فرحي شافني وانا في ابهى حلى ولا تحرك فيه شي بيمنا انا من طاحت عيني عليه ظليت اتأمله ماكنت اعرف اني من هـ التأملات فُتنت نفسي اللهبت فوادي انتفضت شراييني عرفت الحين اش معنى غض النظر وانه العين تزني وزناها النظر بس هذا زوجي هذا حليلي هذا الي اخر واحد ممكن انه يجعلني حلييلة له...فتحت عيني على صوته

جهاد: خلصتي اختبارات

ناظرته بس غصب غمضت عيوني ما اتحمل اشوفه يصدني اكثر كرامتي ماتسمحلي رخيت راسي وتكلمت وانا احاول اثبت صوتي

جودي: ان شاء الله بكلمه اول مايرد

انتظرت منه كلمه بس طال الزمن وطالت الفتره ونزفت اكثر احتاج من يجبر بخاطري..بس حسيت بيده على ذراعي احساسي يقول بانه خلاص يبيني حليلة له فتحت عيوني وناظرته ضعت في نظراته

جهاد: اجلي الموضوع شوي لانه ابوي تعبان ارتفع عنده الضغط والسكر اجلي لين نحتفل بالبنات بنجاحهن حرام نخرب فرحتهن

...آوه لا لالالاالالالالالالالا ابتعدت عنه وكانه اصابني مس من الجنون يعني ماذكر شي يخصني ماذكر سبب ثاني حتى ما كلف على عمره يجمعني معاهم بالنجاح جلست وانا انفض راسي من الافكار الي تدور براسي ليش ضعفت ليش مو قادره اضبت مشاعري انتفض جسمي شهقت ليش ليش كارهني ليش مايحاول انه يعيش معاي مولازم يحبني بس ابي اعيش في هواه وسماه

حسيت بيده على طرف بطني (والبدي كان قصير) حسيت اني اشتعل انتفض لمـ جات فكرة اني اترجه اظل عنده

جهاد: جودي شو صارلك ناظريني

وقفت وانا ادور على البلوزه مو شايفتها ما ادري وين رميتها صرت الف حولين نفسي ادور البلوزه وينه وين اختفت اخاف يكمل علي ويجرحني اكثر من كذا مرت علي ذكرى بريطانيا** لاتحاولي تغريني*** انتفضت منها

مسكني جهاد بس ما اعرف شو يريد ابعدت يده عني

جهاد: جودي شو فيك اهدائي هذا كله خوف من ابوك

..تذكرت ابوي ما ادري حسيت بالقوه ابتعدت عنه

جودي: ولاشيء ولاشي بس شكلي مرهقه من الاختبارات كنت اتكلم وانا اسحب نفس كاني خايفه من شي مروعني

وقف وجاب لي ماي خذيت القلاس وشربت ماي وبسرعه ابتعدت عنه وخرجت من الجناح نزلت لـ غزل وغزيل يمكن الاقي عمري يمكن ..بس ماصرت اشوف دموعي تحجرة في عيني لحقني جهاد قبل لانوصل لهم

مسك يدي: تعالي وين رايحه

غزل: جهاد خليها ويانا حرام تطفش بروحها

تكلمة وانا ماودي اكلمه وابعد عني: خلاص الله يخليك خليني وياهم

تركني وراح

جلست في مكاني

حسيت بغزل وغزيل حولي ارتحت ارتميت في حضن غزل وانا ابكي

غزل: شو صار

سحبتني غزيل ومسكت وجهي: جودي ناظريني خلاص جهاد راح انتي ماتثقين فينا خبرينا شو صار وحضنتني وهي تبكي وتمسح على راسي

تكلمت وانا ابكي: ليش حبيته ليش اذوب لمـ اشوفه ليش يكرهني ليش والله حرام

تقربت غزل مني وهي تبكي: جودي انت حبيتيه رغم الي يسوي فيك

تلكمت وانا اهز راسي ابا اشيله من عقلي وقلبي: حاولت ابعده عن طريقه بس غصب الاقيه في كل خطوه شغل افكاري اخذ احساس حرك مشاعري اثار براكيني الخامده حبيت قسوته حبيت عيوبه قبل حسناته ليش حبيته ليش حبيته ما اعرف ليش سالت عمري وضعت وانا ابحث عن الايجابه ليش جابوني ليش حبيته ليش

بعد وقت طويل ارتحات فيها الاعصاب

واخمدت براكين ثائره

تاركه ارض غطاها الرماد

الدخان يظهر في امكان متفرقه

حسيت اني هديت

جودي: اسفه خربت عليكن

غزيل وهي تمسح دموعها وتضربني: طلعتي تحبينه وكل مانقولك تقولين عادي بنساه اذا تركني وانتن بس الي بذكركن بالخير حتى بالكذب ماذكرتينا

الكل:هههههههههههههه

العنود: انتو شو تسون هنا

كنا جالسات على الارض وانا في حضن غزيل

غزيل: جودي الله يهديها

غزل وهي تقرص غزيل

غزيل: هييي انت اشفيك

غزل عطت غزيل نظره بس الله يستر فهمتها ولا لا لانه البرنسيسه هذه تطلع بحركات قرعه دايما

غزيل: جالسه تلعبنا شرعت وطاحت الله يهديه كافي البيبي الاول طاح

العنود: ليش جودي حامل

ابتعدت عنها وضربتها

غزل: ايه طلعي اشعات حنا ناقصين

العنود: شو الي ناقصين موناقصين تكلموا

غزل: لابس جودي طاحت وتعورت

وقفت على حيلي: لا الحمدلله ماتعورت تعالن ياويلكن لو فطرتن ونسيتوني

غزل وغزيل:ههههههههههههههه

غزل: للاسف غزيل لهطتو كله

غزيل وهي معصبه: انت الي لهطي كله

جودي: دام اخلفتوا فيعني اضمن فطوري

الكل:هههههههههههههههههههههه

فك حبسي الانفرادي وصرت انام عند غزل والجناح ما ادخله الا بس وقت ما اشتغل رديت اكل معهم على الوجبات مثل قبل... اعتدل جسمي يعني نوم ولعب واكل... وتناسيت وجود جهاد حتى هو يتغيب ويتعذر بضغط العمل

جلسنا على اعصابنا

موضي: يالله من تبي تشوف نتيجتها اول

غزل: غزيل

غزيل: غزل

العنود: انا اقول جودي

جودي: لالاللالا خلي غزيل

غزيل: ايه قلتي غزيل لان غزل اخت حبيب القلب عاد ماتقدري تخونيه حتى في اخته

مزون:ههههههههه تراك انت بعد اخته

موضي: يالله اتفقوا نرسل رقم من الاول

جهاد وهو داخل: نعمل قرعه والي طلع الاول نرسل رقمها

دخل باس راس امه موضي ويدها وراح باس راس امه موزن ويدها وراح جلس جمب الخاله موضي

موضي: يالله سو القرعه انا جالسه على اعصابي

..فاجئني هذا شلون ظهر وانا ما انبهت له..كنت اراقبه ارقب كل حركه له..

بس غزيل دزتني بغيت اطيح صدق البنت هذه رجه

غزيل ساسرتني: غضي النظر

جودي:هههههههه

ضحكت غصب عني وانحرجت صدق مع الربكه ما اعرف انا وين وقمت اتعدى حدودي


يتبع ,,,
👇👇👇
أحدث أقدم