رواية ثلاث سنين من شقى عمري -25

رواية ثلاث سنين من شقى عمري - غرام


رواية ثلاث سنين من شقى عمري -25

الهنوف: بسم الله عليك يلا قووم نجلس عالكرسي تريح شوووي


قام عبدالعزيز بمساعدة الهنووووف ومشى وياها عند الكرسي وجلسوووا ...



في غرفة غاده كانت فجر موجوده عندها

غاده معصبه : وربي يافجر ماتوقعتها منك

فجر: غاده شتبيني اسوووي هو غصبني

غاده: تقدرين تمنعينه .. لاتقولين هو غصبني

فجر: غاده انتي مكبره السالفه ومن الصبح وانتي تصارخين علي

غاده: لانك قهرتييييني .. حركتك بايخه يافجر

فجر: طيب شسوووي اذا كان يحبك

غاده: حبته القراده انشاءالله

فجر: تدرين عاد انتي سخيفه مره مكبره المسأله ومسويه سالفه .. لاتصيرين معقده عاااااد

غاده: الحين انا صرت معقد يافجر

فجر: ايه معقده خلااااص ماراح يضرك اذا كلمتيه هو يحبك ويخاف عليك

غاده: وانتي على طول تصدقين يحبني ويخاف علي تراااه كذااااب تعرفين كيف كذاب

فجر: شوفي انا اضمن لك وربي فيصل يحبك انا اعرف اللي يحبون من عيونهم

غاده: كيييف .. انتي شايفه فيصل

فجر تورطت: هاه لا لا بس معروووف يعني

غاده شكت بفجر انها متقابله مع فيصل

فجر بتصرف الموضوع: حتى انتي واضح عليك

غاده: اقووول بلافلسفه مالها داااعي

فجر: خير ياغاده شفيك قلبتي علي .. انا مالي دخل

غاده: شلون مالك دخل.. بعد ماورطتيني وعطيتيه رقمي يافجر صار يزعجني ويدق كل دقيقه والله اختي غيداء شكت فيني

فجر: اوووووووووووف انتي مره مسووويه زحمه ... خلاص سوي اللي تبين قوليله لاعاد تدق وماراح يدق

غاده عصبت : وعلى كيفك اذا قلتله لاتدق ماراح يدق قلتله اكثر من مره انا

فجر: غاده حبيبتي رووووقي واسمعيني

غاده: خير شعندك

فجر: فيصل انسان عرفتتته وعرفت طبعه .. وربي لي فتره طووويله معاه وربي حبوووب وطيب ويتمنى الخير لغيره قبل يتمناه لنفسه..
انتي ماراح يضرك اذا تعرفتي عليه بالجوال وصرتي تكلمينه وربي يوووسع صدرك كلامه حلوو وصوته حلوو واسلوبه يجنن .. كل شي فيه حلووو والله ماراح تندمين وبنفس الوقت ماراح يضرك ..

غاده: لاتجلسين تحاولين تقنعين فيني يافجر

فجر: بكيييفك باغاده .. بس وربي احبك وابي اوسع صدرك والله ياغاده ماراااح تندمين فيصل وربي شخص رهيييييب

غاده: خلاص فجر قفلي الموضوع

فجر: اووكي حبيبتي انا قلتلك اللي عندي .. والباقي عليك .. انا بروووح تأخرت ماما قالت لاتتاخرين





في بيت يوسف 


هيا اللي بدت تتحسن حالتها وجالسه بالصاله وعندها بناتها

يووسف دخل وجلس يطالع فيهم فتره وبعدين راح فووووق لغرفته

رهف: استغفرالله حتى سلام مافيه كأنه داخل على يهووود

العنود: رهف مهما كان هذا ابووك

رهف: وهذا اللي ذاااابحني عندي ابووو مثل هذا

هيا : خلاص يارهف عيب عليك

رهف: يمه وش اللي عيب يعني مو شي يقهر كم لك وانتي طاايحه مادرى عنك ولافكر يسأل حتى

العنود: اووووووف يارهف خلاص انتي ليه كذا تحبين دايم تنكدين الجلسه علينا

في هاللحظه رن الجرس

رهف قاامت : ارووح افتح الباب اصرف

هيا: شوووفي مين قبل لاترووحين

رهف : انشاء الله ماما

راحت رهف

رهف: مييييين

خالد: انا خالد

رهف فتحت: هلااااا والله

خالد: اهلييين .. كيفك رهووفه

رهف: تمام الحمدلله.. ادخل حياااك

دخل خالد الصاله وسلم على امه وحب راسها

خالد: ماشااااءالله الوجه منووور .. الحمدلله تحسنتي

هيا: الحمدلله على كل حال

سلم خالد عالعنود وجلس بجنب امه

العنوود اللي كانت خااايفه من وجود ابوووها وخالد بنفس الوووقت

هيا : شخبارك ياخالد

خالد انبسط حيييل بسؤال امه .. حس باهتمام من ناحيتها

خالد: تماااام بشووفتك يالغاليه

في هاللحظه ماامدى خالد يجلس ويستانس مع امه

نزل يوووسف من غرفته وكان بيطلع برا البيت وانتبه للي كان جالس بالصاله

يوسف التفت عليهم : هذا وانا موجووووووود تدخلون رجال ببيتي ... كيف اذا غبت اجل

العنود: ابوي هذا خالد

يوسف: ومن خالد هذا اللي مدري من وين طلع

خالد وقف وكله ثقه : انا خالد بن سعد اذا كنت ماتعرفه

يوسف وقف يستووعب شووي عقله مو معااااه الاستيعاب عنده صاير بطيييئ

يوسف: وانت شتبي من حياتي

خالد: مابي شي .. انا مابي غير امي واخواتي

يوسف: هلا هلا جييييييت بوقتك ..

الكل بوجهه علاماااات استفهاااام شسالفة يوووسف

يوسف بسخريه : خذهم الله يعافيك تسوووي خير

العنود بهاللحظه شهقت : يهووووون عليك يايبه .. يبه تتكلم جد والا تستهبل

يوسف: لا استهبل ههههههههههههه

هيا عرفت ان يووسف بهاللحظه مو في عقله كلامه وشكله وحتى اسلوووبه وماكان ودها يبين عند بناتها وخالد وماتبيهم يحسووون

يوسف: وانت ياللي يسمونك خالد بن سعد مسوي لي انت ووجهك رجال .. يلا ورنا عرض اكتااافك وسكر الباب وراك

خالد حس بيوووسف انه فيه شي مو طبيعي ابد

خالد: انا طالع .. بس لاتحلم انك بيوم بتقدر تحرمني من شوفة امي واخواتي

يوسف: ههههههههههههه انا حرمتك منها طوول عمرك .. تجيني الحين وتقول ماتقدر

خالد بهاللحظه وده يصيييح يووسف جابها عاالجرح كلامه زي السكين بقلبه .. ماقدر يتحمل لانه لو جلس دقيقه ممكن يتهاوووش مع يوسف .. وطلع برا البييييت





خالد بعد ماطلع من بيت يووسف ركب سيارته وهو مو مستووعب شكل يوووسف ياربيه الرجال مو طبيعي ابد ماودي اشك فيييه وبعدين يكون شكي مو في محله .. ياربي الله يستر

كييف امي واخواتي صابرين عليه ماتوقعته كذا ابد ماكأن هذا يوسف اللي شفته قبل .. يعني امي كل اللي فيها من تعب وهم منه .. الله لايوفقك يايوسف ان كنت انت اللي مسبب لامي التعب ..


ساره : غدووووش ترى انا مررررررره طفشانه

غيداء : الحال من بعضو ياختي

ساره : شو رايك نطلع نغير جو نخلي وليدووه يطلعنا

غيداء: والله فكره على الاقل نغير جو .. اووف ذا الدوبا من سافرت نستنا

ساره : حتى انا ملاحظه دقت مره وحده وعقبها مادقت ... بدق عليها

ساره تدق على جوال عزوز

عبدالعزيز: هلا وغلا بكل الحلا

ساره: اهليييييييييييييييين بالقاطعين

عبدالعزيز: انتي ياااعمري واااحشتي موووت

ساره مستغربه : يمه عزوز شفيك

عبدالعزيز: آآآآآهـ متيم بحبك انا ... هههههههه لا لا المدااام ماعليك منها

ساره: عزيز شفييييييييك يالمهبوول ... لايكون تلعب على هنوو

عبدالعزيز : ههههههههه ايه ايه ياعمري

ساره : عزيز حرااام عليك اعرف هنو غيوووره

عبدالعزيز :آآهـ يابعد عمري تغارين علي .... هههههههههه تبين تكلمين المدااام ... اوكي هذي هي معاك

ساره : اورررررررريك يالدووب بس ارجعو انتم

عبدالعزيز : هههههههههه بنشووووف

عبدالعزيز : هنووو خووذي كلمي

الهنوف بغيره واااضحه : مييين ..

عبدالعزيز: حبيبتي

الهنوف: حبيبتك شدخلني فيها خلها لك وكلمها لحالك

عبدالعزيز: تبي تكلمك وانا مقدر اردها

الهنوف: لا والله وعيني عينك بعد

عبدالعزيز: شسووي تبين اكذب ... كلميها يلا

الهنوف: ماااابي

عبدالعزيز: تغارين منها

الهنوف: يييع منهي علشان اغار منها

عبدالعزيز: ان كنتي ماتغارين خوذي كلميها

الهنوف: طيب

الهنوف: الووو

ساره: اهليييييييييييييييييييين .. وجع وينكم تتهاوشون وانا جالسه منطقه

الهنوف: ساررررررونه ... هلا والله وغلا

ساره: هلابك ... اخبااااااارك وينك نسااك عزوز الدنيا كلها

الهنوف كانت تكلم ساره وهي تناظر عبدالعزيز نظرااات كأنها تقولها انا اورييييييك وعبدالعزيز كان منسدح بجنبها عالسرير مبسوووط ويضحك عليها

الهنوف: والله انا تمااااااام .. اخبارك واخبار البنات .. والله وحشتووووني

ساره: واحناا اكثر .. خلاص عاد زودتوها تراكم مامليتوا من بعض

الهنوف: خلاص هانت كلها ايام وراجعين

ساره جلست تكلم هنووو شوي بعدين كلمتها غيداااء وبعد ماخلصوا طلعوا مع الوليد اللي بالطقاق وافق يطلعهم

الهنوف بعد ماسكرت

التفت على عبدالعزيز

عبدالعزيز كاتم الضحكه ويناظرها وهو يبتسم : شفييك معجبه

الهنوف: ......

عبدالعزيز: ايووه واخبارك هنووو

الهنوف ساكته ومازالت تناااظره ودها تمسكه وتصفقه لانه لعب عليها مع ساره

عبدالعزيز: ههههههههههههههه ياحبيلك تعالي شووفي شكلك وانتي تناظريني كذا مره يجنن

الهنوف: ونتطنز بعد

عبدالعزيز تعدل بجلسته وقرب لها وجلس يراضيها وبعد مارضت طلعوا مع بعض يتمشووون





بيت ابو سعووود

حصه ولطيفه كانوا مجتمعين عند ابووهم

ابوسعود: ياحياالله بناااتي .. ياحيالله الغاليااات

ام سعود مسويه زعلانه: وانا وين رحت والا خلاص كبرنا وماصار لنا اهتمام

ابو سعود: لاعاد انتي ام سعوود الغاليه .. انتي الاساس

حصه: ياعيني يايبه ترا امي تستحي قدامنا

ابوسعود: شسوي عاد هي تقووول وانا وين رحت

ام سعود: شفيكم خلاص سويتوا سالفه

حصه: ياحبيلك يمه ... الله يخليك لابوي ويخلي ابوي لك

ابو سعود: امييييييييين

لطيفه: ويخليكم لنا انشاءالله

البنات طبعا كانوا جالسين بمكان ثاني بالصاله ويسمعوون اللي صاير بينهم ويضحكووون عليهم

ساره: والله الشيبان خرفوووا

غيداء: هههههه حرام عليك

ساره: والله مابقى الا الشياب يصير بينهم كلام حب وخرابيط

غاده: هههههههه الله يرجك

غيداء: قوموا نرووح عندهم نسمع من هالكلام الحلو يمكن يصير لنا نصيب

غاده + ساره : يلا

قاموا البنات وراحوا عندهم

ساره: اقووول كأننا سمعنا كلام حلوووو .. لنا نصيب والا شلوون

ابوسعود: هلا هلا بساروونه هلا ببنت ابوووها

غاده: احم احم نحن هنــا

ابوسعود: ههههههه شكلي بمشي بالدوور عليكم

الكل: هههههههههههههه




مها: وييييييييييينك مابغيتي تردين يالدوووبه

سحر: هلا والله

مها: ووييينك كل هالوقت

سحر: موجوده

مها: سحر شفييييك شصاير لك

سحر: مافيني شي.. مدري بس متضايقه شووي

مها: سلامتك سحوووره

سحر: مها تذكرين ندى

مها: مين ندى

سحر: ندى اللي تملكت على ولد عمها وزواجها بالصيفيه ... يوم جتنا بالجامعه وكانت فرحانه مره وتقول اخيرا بتزوج اللي احبه


مها: ايييييه عرفتها ... شفيها ياسحر

سحر: تطلقت يامها ... مسكينه قبل ماتتزوج

مها: اوووف ليييييه

سحر: انا السبب

مها: ليه شمسووويه انتي

سحر: مها انا مابغيت اقووولك واشغلك .. اللي فيك كافيك

مها: سحر شسالفه قوليلي ترى الا الان مو مستوعبه شي

سحر: طلال يامها..تذكرينه والا لا

مها: ايه شفيه اعرفه

سحر تصيييح: صار هو ولد عمها تخيلي اللي بتتزوجه

مها: كيييييف !!

سحر: وربي يامها انصدمت يوم عرفت مدري ليه الدنيا كذا صغيييره لييييه

مها: طيب انتي شسووويتي

(( طبعا طلال هذا كانت سحر تكلمه بالجوووال وتحبه وصايره معاه علااااقه قووويه ))

سحر: ردة فعلي كانت مو طبيعيه

مها: شسوووووووووووويتي

سحر: آآآاه يامها وش اللي ماسووويت .. يامها انا تعبت .. مو هذي اول وحده اخرب عليها حياتها ... كثير خربت وكثير هدمت وبالاخير مااحس اني استفدت ... مها انا تعبت وربي تعبت

مها: لا ياسحر مايصير يوم وقفت على سالقتي كملي خطتنا وبعدين خلاص بطلي حركاتك هذي

سحر بهاللحظه جلست تصيييييييح وصوتها يقطع القلب

مها استغربت : سحر شفيييك .. خوفتيني عليييييك

سحر بصوووتها التعبان : انا مسافره يامها

مها: مسافرررره!!

سحر: ايه

مها: وييييييين

سحر: بروح المانيا اتعالج

مها الا الان مو مستووعبه الكلام اللي تقوله سحر .. مافهمت شي

مها: سحر حبيبتي شفيك ترى الا الا مو مستوعبه شي من كلامك وربي

سحر: مها انا محتاجه دعوااااااااااااتك بس ..





باستراحة الولييد وربعه صار يجمع عيال اخوااانه معاهم ويفلوونها بالاستراحه

سيييف: ياكثر مايسووولف علينا الوليد عنك يامشعل .. حسيت انك شي والله

مشعل: وانا شي .. والا مو عاجبك

سيف: ههههههه لا والله عاجبني وربي خطير انت

عمر: انا عاد كنت اتوقعك واحد ثقيل دم وماااااصخ

الوليد: يالدووبي ياعمر انا دايم امدح فيه ماعمري قلت عنه الا شي حلوو

عمر : ههههههههه كأنك بتفضح عمرك .. وانا ماقلت شي

فارس: اجل انا وش تقووول عني

سيف: يقول هذا فارس ثقيل دم وغثيييييث ... اذا جلست معاه ودك تذبحه

فارس: اوووف وليدووه ماتوقعتها منك

مشعل: انا اوريييك وليدوه كلش ولا فروووسي عاد

عمر: اموووووت يافروووسي .. صايرين بناااات

فارس: اللهم ابعد عنا عيوون الحاسدين

الوليد: وش يحسدونكم عليه من زينكم انتم ووجيهكم

بندر: ماشاءالله عليك يامشعل وربي انك رجال

مشعل: اوووه كبيره علي رجاااال ترا اصدق الحين

بندر: والله مافهمنا لكم

سيف: اقوووول وين محمد اللي تقول عنه

مشعل: احم احم تراه اخوووي

سيف: يمه منك وانا شقلت .. شفيكم تخوفون انتم

مشعل: هههههههههههههههه

سيف: وينه اخووك طيب

مشعل: ياقلبي اخوووي

عمر: ايه شخباره من بعد ماجد

مشعل: الحمدلله .. بس تغير مرررره .. ماكأنه محمد اخوي اللي اعرفه

سيف: الله لايلووومه ..

الوليد: بس لا عاد والله الحمدلله الحين تغير عن اول مامات ماجد( الله يرحمه) احس بدا يرجع محمد الاولاني

بندر: ودي اشووفه تصدقوون

مشعل: ولايهمك ادق عليه .. كم عندنا من بندوووره احنا

بندر: بندووره في عيييينك .. دق بس دق

مشعل: طيب لاتدف

الوليد: لاتدق عليه انا مكلمه كان نايم خله المره الجايه انشاءالله اذا رجع عبدالعزيز ناديتهم كلهم

جلسوا الشباب سواليف وضحك ووناسه ...


انتــــــــــهى البــــــــــــــارت ...

ايش توقعاتكم سحر وسالفه سفرها لالمانيا ؟؟

غاده وفيصل هل بتتطور العلاقه والا ايييش ؟؟

فهد وش الشي اللي راح يسويه بعد ماقال لزوجته الحلم وكيف بيطلب السماح من اللي ظلمهم ؟؟

يتبع ,,,,
👇👇👇

أحدث أقدم