رواية بحر حبي -25

رواية بحر حبي -25




رواية بحر حبي -25

أنا: شو عفاري؟؟

عفرا: لا ماشي بس أبا أشوفج من زماااااان ما شفتج
أنا+ فطيم:هههههههههههههههه
أنا: أنزين
مريم: خالوا شو كنتوا تلعبون يوم كنتوا صغار؟؟
أنا: والله كل الألعاب إللي باقولها ماتصلح إذا كنتوا تبوني ألعب معاكم، أنتوا تبوني ألعب معاكم ولا لاء؟؟
اليهال: نباااج
أنا: بس عيل بنلعب تلفون مقطوع

الكل صارت على ويهه علامة إستفهام لأنهم مايعرفون شنو يعني

أنا: هههههههه بلاكم ماتعرفون شو يعني صح؟؟

الكل هز راسه أنه صح مايعرفونها

أنا: شوفوا أنا باقول شي في أذن إللي يمبي وهو يوصلها حق إللي يمبه لي آخر واحد إللي هو يمبي وإذا سألته وكانت الكلمة غلط أرجع أسألكم من البداية من إللي سمع غلط نطلعه من اللعبة بدون ماقول الكلمة الصح لي حد ما نعرف من اللي سمع غلط، ها شو رايكم؟؟
الكل: هيه هيه يلا

وبدينا وكانت عفرا يمي ومن بعدها بالترتيب إييون كالتالي:
مريم، طلال، أحمد، محمد، فطيم، دلال
وبديت أهمس حق عفاري ونتواصل، وأول من طلع من اللعبة فطيم لأنها ماسمعت عدل وبدينا بالضحك ولعبنا جمن دور ولا حسينا بالوقت لأن الجو كان حلو لين ماياتنا مارسيلا مبعوث السلام هاذي ههههههههههههه ودخلنا، مبارك ماكان يدري إني معاهم برا لأنه داخل من صوب الكراجات وعلى طول من الباب الخلفي وأصلاً هو على باله إني فوق لأنه كان توه من قليل داخل البيت

أنا: السلام عليكم

وقعدت يمه أبتسم له وهو يشوفني بإستغراب

خالوا عفرا: ها بنيته مستانسه ماشالله!
أنا: هيه خالوا بعد إللي يشوف ها الويوه السمحة كيف مايستانس؟!!!
خالوا عفرا: فديتج والله، الله يهون عليج ويقومج لنا بالسلامة
الكل: آمين

ومبارك ساكت بس يشوفني، الظاهر مب مصدق أن إللي قاعده يمه هي حرمته المصون قلت له بصوت هامس

أنا: مبارك شو بلاك؟؟
مبارك: لولوة؟؟!!
أنا: هيه عيل منو؟؟
مبارك: شو مسويه بروحج؟؟
أنا: شو مسوية؟؟
مبارك: فديتج مستوية نعومة مع إللي عليج
أنا: بااايخ والله عبالي في شي، والله شو مسوية بروحج؟!!
مبارك:هههههههه هيه وليش نازلة؟؟ ولا بعد طالعة برا مع اليهال لا بالله رقدنا اليوم!!
أنا: مومشكلة الظاهر باقبل العرض إللي ياني قبل شوي عشان ترتاح حضرتك
مبارك: بـــــــعد؟!! تستقبلين عروض من دوني؟!
أنا: هيه شو تتحسب حرمتك شويه يعني؟! تراني مطلوبة في كل مكان بس أنا إللي أردهم عسبتك، لكن دام ها كلامك خلاص باقبل ها العرض
مبارك: وإللي هو؟!؟؟
أنا: لحظة شوي خله بس عمي محمد يخلص كلامه وبتسمع
مبارك: الله يستر منج دام السالفة فيها الوالد أكيد شي قوي
أنا: أسمع الحين، عمي فديتك
عمي محمد: هلا بنتيه
أنا: عمي شو قلت لي مساعة؟؟
عمي محمد: شو؟؟
أنا: شو قلت لي مساعة وقلت لك بافكر وبارد لك خبر؟!
عمي محمد: هيه أنفضي لج الغرفة التحتية إللي يمبنا عسب تكونين معانا تحت وماتعبين من الصعدة والنزلة

ومبارك مبطل عينه

أنا: بس عمي أنا موافقة لأن بعض الناس مايبوني
عمي محمد: أحسن لج بعد بنتي نحن نباج، وأنتي ماشالله أحينه مثجله ماترومين تنزلين وتصعدين ونحن بعد كبرنا على الصعدة خلج قريبة منا أحسن
مبارك: شو أنتوا على كيفكم؟؟؟؟؟؟
أنا: أنت إللي قلت مافيك شدة تشلني إذا تعبت
مبارك: تتبلين عليه؟؟ والله مانزلتي تحت عندهم
أنا: هههههههههههههههههه هههههههههههههه
عمي محمد+ خالوا عفرا: ههههههههههههههههه ههههههههههههههههه ههههههههههه
فطيم+ عايشه: شو السالفة ماكنا معاكم؟!
انا: لا بس خلاص أنتهت
جابلني مبارك وقال لي بصوت واطي: أنتي أبد ماحد يتغشمر معاج؟!؟ على طوول تسوينها جد
أنا: هيه نعم، ماحد يتغشمر معاي
مبارك: أقول سكتي أحسن لج
أنا: هههههههههههههههه ههههههههههه إنشالله
مبارك: أنزين شو كنتوا تسوون خاري؟؟
أنا: ماشي كنا نلعب
مبارك: ياحلوج والله تلعبين بعد؟؟ لا بالله ينيتي!!
أنا: شو فيك؟؟! عادي يعني إللي يحملون خلاص يدفنون عمرهم؟؟ عادي لعبنا وأستانسنا ودخلنا
مبارك: لولوة شو من لعبة لعبتوا؟؟ لاتخبلين بي أنتي ماترومين على اللعب، شو حل بج اليوم تخبلتي؟؟
أنا: والله ماتحركت حتى أسألهم، كنا قاعدين على الكراسي إللي برع نلعب بس شفيك جي؟ وإذا صار شي باقولك لاتخاف
مبارك: هيه ريحتيني الله يريحج دنيا وآخرة، المهم ماقلتي لي متى موعد الفحص؟؟
أنا: I think it’s tomorrow
مبارك: خلاص أنا باوديج
أنا: شدعوة عاد أنت تخليني أروح بروحي!!؟ إذا أستصعبت عليك الأمور أنك تطلع من الدوام تخلي أمي الثانية ولا أمك ولا الثنتين يروحون معاي كأني إلا باضيع وأنت لو يحصلك تأجل موعدي عشان إتيي معاي
مبارك: هيه والله لو يستوي بس جان أنا برتاح
أنا: أقول أستريح مكانك
مبارك: إنشالله على ها الخشم كم لولوة عندي أنا ؟!! وحدة وفديــــــــــــــــت ها الوحدة
أنا: أنزين أسكت بس خلاص فشلتنا الكل يطالعك إللي يقول بروحك قاعد في الصالة
مبارك: والله أنا حرّ فيج يمكن عندنا كلمة راس من بين بعض؟!
عايشه: ماشالله مبارك شو هالنقاش إللي بينك وبين حرمتك؟؟ مايخلص شوف ويها شقايل مستوي أحمر خلها عنك
مبارك:ههههههههههههههههه هههههههههههههههههه كيفنا نحن ماخصكم، أنا عايبني الوضع شو خصج أنتي؟!

ويهي آآآآخ حسبي الله على إبليسكم إثنيناتكم، فشلتني عووش خلتني أخش ويهي وراه

مبارك:لولوة قومي قومي هاذيلا حسودين
أنا: مابي أنزين كله منك تفشلني، قوم أنت أحسن لك
مبارك: ههههههههههههههههه ههههههههههههه خيبه أستويتي شرسة
أنا: جب

طاح على الكرسي من الضحك وأنا ويهي ولع زيادة، أحس أن أذوني أستوت ناااار، وعليا نوره حست فيني

نورة: يلا بسكم سوالف، شو ماتبون تتغدون؟!!! غيركم يبا لا تذبحونا من اليوع يلا
أنا: هيه والله يالله نوراه فديتج خليهم يحطون الغدا
نورة: كلشي جاهز بس أنتي أسترحي مكانج
أنا: ليش إنشالله؟؟
نورة: بما أنج اليوم نزلتي وأنتي حلوة وكاشخه وطلعتي لعبتي مع اليهال اللهم لا حسد اللهم لاحسد فاليوم الغدا بيوصلج لي عندج عشان ماتعبين روحج زيادة
أنا: يا سلام!! وإللي يقولج إني بايي معاكم؟!!
نورة: خلاص يا ماما من مساعة رتبنا موضوعج وأزيدج من الشعر بيت زوجك المصون سوف يكون معكِ
أنا: لاااااا ليس هكذا حرامٌ عليكِ، إنكِ لإمرأةٌ مُضرة، خُذيه معكِ سوف آكل أكلي كله بس خُذيه دخيلج

الكل ميت من الضحك علي وعلى كلامي حتى مبارك فطس من الضحك

مبارك: سمعتوا شو قالت؟؟ بتاكل أكلها كله إذا رحت معاكم بس عيل تحملي إللي بيوصلج وخليني أشوف أنج ماخلصتي الصحن ياويلج
أنا: لااااااا أنا مو قصدي جي، أنا إلا كنت أتغشمر مع نوروه مب صح نورة

والكل يضحك لأنهم يعرفون إني ماقدر آكل وايد وإذا أستلمني مبارك ياويلي

مبارك: هاااااااا شو عيل؟؟؟
أنا: أنا قصدي أن الشيخ مبارك بن محمد يقعد يتغدى معاي والكل يروح حجرة الطعام بعد مايصير أتغدى بروحي مب حلو يعني
مبارك: هيه خلاص عيل، باغرف لي ولج وبناكل مع بعض
أنا: هيه جي الحجي الزين

والكل يضحك علي

عمي محمد: فديت إللي يقردنون والله هههههههههههه هههههههههه
أنا: أفا عليك يا عمي بنتكم
الكل: هههههههههههههههههههههههههه ههههههههههههههههههه

وراحوا يتغدون ومبارك قعد معاي

مبارك: لولوة صج تبيني أقعد معاج ولا أروح معاهم أتغدى؟؟ عادي قولي
أنا: مبارك مب صاحي أنت؟؟ أنا كنت أتغشمر مع نواره، بعدين أنت تعرفني أنا ماحب آكل بروحي أتضايق فـPlease خلني أكمل يومي وأنا مستانسة ومرتاحة
مبارك:إنشالله فديتج، أحين شو تبين تاكلين؟؟
أنا: أي شي
مبارك: خلاص أنا باحط لي ولج
أنا: أوكي

وحط لي في صحني تبولة_مسوينها مخصوص على شاني أحم أحم_ وبرياني لحم وهو كذلك بس أنه أكثر مني وياب معاه ملة روب وعصير جوافة لي وليمون له وتغدينا مع بعض لكن عاد ما يصير مبارك إذا ماطفرني، أول ماياب الصحن

مبارك: والله حلفت أن أول لقمة أنا أأكلج إياها
أنا: مبارك الله يخليك لاتحلف ولاتتلف، عطني صحني أنا باكل بروحي ليحين ماصرت مكسرة، وبعدين لو أحد من اليهال طلع وشافنا
مبارك: شو يعني عادي حرمتي وأطعمها وبعدين عيالنا يشجعون على ها الشي
أنا: أنزين بس لقمة وحدة

وأكلني ومن عقبها كليت بروحي والله إني حسيت بيوع كأني من سنين ما كليت الحمدالله لأول مرة من حملت خلصت صحني كامل ومع التبولة وكليت روبتي إللي شاركني فيها مبارك وتساندت

أنا: الحمدالله ربي يديمها نعمة علينا
مبارك: آمين ، لولوة بس خلاص بننزل تحت مثل ماقال أبوي
أنا: ليش يعني؟؟
مبارك: دام نفسيتج جي ببتغير يالله يعلني أطلعج في الحوي بعد عادي عندي بس أهم شي أنتي تتغذين عدل
أنا: والله أنا آكل خالوا مب مخليتني وأنت في الشغل مافي إلا صحون تصعد لي إلا فاكهة إلا خضرة إلا ماعرف شنو وأنا بس علي آكل ماتشوفني متنت
مبارك: ههههههههههه فديتها أمايه ربي لا يحرمني منكم كلكم

ومن بعدها طلعوا من غرفة الطعام وأنا قطيت راسي على جتف مبارك أحس أن راسي ثقيل وفيني نوووم

خالوا عفرا: بنتي جان تبين تريحين سيري غرفتي
أنا: لاخالوا شدعوة إذا أبا أريح باسير الغرفة الثانية، بعد ليش غرفتج!؟!!
خالوا عفرا: أريح لج بنتيه من الغرفة الثانية
أنا: لا عادي باقعد معاكم

وقعدت معاهم شوي وأنا على وضعيتي وشربت شاي حمر عل وعسى أن يفج عني النووم لكن أبد ورقدت وأنا قاطة راسي على جتف مبارك ومحد وعاني ولاهو إللي تحرك بس كلم فطيم بصوت واطي لأنها قاعدة على الكرسي إللي يمه

مبارك: أقول فطيم سيري يبي لها لحاف من داخل
نورة: لا لا شلها ودها الغرفة أريح لها
مبارك: بتصحى أدري بها، يلا فطيم سيري
فطيم: إنشالله

ويابت لي ولحفني به لي جتفي وراسي بعده عن جتفه، وعقب أقل من ربع ساعة صحيت مو عشان شي بس شي مرة وحده يحترق في يوفي ماقدر أتحمل أزيد ووعيت وعلى طول باقوم من مكاني مبارك يودني

أنا: مبارك هدني
مبارك: وين بتسيرين فديتج؟

هزيت له راسي عشان يهدني وهد يدي وتوجهت الله يعزكم حق الحمام وأستفرغت بس طبعاً هو لحقني لأنه عرف من عيوني شفيني، ويودني لأني تعبت تعب فظيع مو مثل كل مرة حسيت روحي قطعة خرجه طايحه وهو ماسكني يبي يصلب طولي وأنا ساعدته مسكت المغسله عشان أغسل ويهي

مبارك: أنتي يودي المغسلة أنا باغسلج

والله وعليا غسلني وطلعت

خالوا عفرا: شو فيكم أمي؟؟
مبارك: لا ماشي كل عاده ترجع
خالوا عفرا: بعدج ترجعين؟؟
أنا: هيه خالوا
فطيم+ عايشه: الله يعينج

أنا دمعت عيني صج إني أرتحت بس أحس برجفة برد وقمت أرتعد على خفيف وبما أن مبارك يمي حس فيني، ورفع ريلي ولحفني وحط راسي في حظنه وأنا أبد مب في حواسني، والكل منكسر خاطره علي لأن أول مره يشوفون معاناتي، وغطت عيني مرة ثانية



أنا دمعت عيني صج إني أرتحت بس أحس برجفة برد وقمت أرتعد على خفيف وبما أن مبارك يمي حس فيني، ورفع ريلي ولحفني وحط راسي في حظنه وأنا أبد مب في حواسني، والكل منكسر خاطره علي لأن أول مره يشوفون معاناتي، وغطت عيني مرة ثانية

مبارك: أميه ما في شي يوقف عنها ها الترجع؟؟
خالوا عفرا: لا والله ياولديه لو شي جان أنا روحي يبته لها ولا إني اشوف حالها جذه، تكسر الخاطر أسميها تعبت فديتها، بس أنت ياميه لاتخليها روحها بعد أخاف يستوي بها شي لا سامح الله..
مبارك: لا إنشالله وأنا الحمدالله دوم معاها بس أحس أن هالمرة غير كأنها خرجة بين يديني حتى مب قادرة تصلب طولها
عايشه: أنزين ليش ماتسير بها المستشفى عشان يعرفون شو السبب؟!! أنا إللي أعرفه أنه بس اول الشهور ها الشي يستوي
خالوا عفرا: لا فديتج ناس يتم معاهم لي يوم بيربون وهي ها حالتهم وناس في أول الشهور مايستوي بهم شي في الشهور الأخيرة جي تستوي حالتهم، بس هي الله يعينها جان ها حالها من كل عقب وجبة تطلعها
مبارك: والله يا أمي معورة قلبي ومب عارف شو اسوي لها، والله هاك اليوم تمت تصيح لأنها وايد رجعت تقولي بس خلاص ماروم تعبت بس خلي يوقف عني!؟!! أحترت شو أسوي لها والله كأنها إلا ياهل بين يدي وأنا أسكت فيها ليما رقدت
نورة: فديتج يا لولو الله يهون عليج إنشالله
عمي محمد: متى موعدها؟؟
مبارك: باجر بإذن الله
عمي محمد: بكرة تترك شغلك وتسير معاها وتشوف شو منه ها إللي فيها
مبارك: أنا هاك المرة خبرت الدكتورة وقالت لي شي طبيعي وأنا كنت مو مرتاح بس هالمرة لازم أشوف شو السالفة
عمي محمد: هيه ولديه مايستوي بكرة أهلها يوم يشوفونها شو بيقولون و مسوي فيها ولدهم؟؟!! متعبنها
نورة: بسم الله عليها من كل شر، بعدين لولوة فديتها أمبونها ضعيفة ورقيقة، وينها و وين الحمال ؟؟ ماتشد عودها ضعيف
مبارك: أقول أنتي أسكتي أونها تعرف ما تتحمل وعودها ضعيف!!
نورة: هيه شو تتحرا غبية ما عرف في هالأمور؟؟!
مبارك: هيه ماتعرفين يوم بتعرسين بعدها ناقشي هالمواضيع
نورة: تراني إلا حرمة وباجر عرسي وأن جان مو عايبنك كلامي سد أذنك
مبارك: أميه سكتي بنتج لا أحين أحط حرتي فيها روحي عايف روحي
خالوا عفرا: معليه بنتي أسكتي عنه الحين روحه تعبان مع حرمته
نورة: والله إنها كاسرة خاطري أسميها متعذبه
فطيم: إنشالله هانت باجي لها الجليل وتفتك من إللي هي فيه
مبارك: أمايه قولي حق البشاكير يجهزون الغرفة التحتية
عمي محمد: الليلة باتوا في غرفتكم وباجر من الصبح بيوصل الأثاث و نزلوا الأغراض إللي تبونها ورتبوها بروحكم
مبارك: إنشالله
خالوا عفرا: أنزين أنت الحينه شلها ودها دارنا
مبارك: أميه أحين أن شليتها خلاص مابتنام وأنا أباها ترتاح
خالوا عفرا: براحتك ولديه

ودخلت عفرا إللي كانت تلعب في الحوي مع أخوها وعيال خالتها

عفرا: خالي وينها خالوا لولوة؟؟
مبارك: أكاهي نايمة
عفرا: شو فيها؟؟
مبارك: ماشي بس رقدت شراتج من بعد ما تتغدين ترقدين
عفرا: خالي
مبارك: هلا حبيبتي تعالي هني

أشر لها عشان تروح تقعد عنده وقعدت في حظنه

عفرا: خالي خالوا لولوة وايد حلوة متى بتيب البيبي؟؟
مبارك: إنشالله جريب، ليش؟؟
عفرا: عشان أشوفه بيطلع حلو شراتها!؟
مبارك: هيه أكيد إذا عفرا الحلوة كله مجابلتنها شقايل ما بيطلع البيبي حلو
عفرا: لا لا أنا ماباه يطلع شراتي أباه يطلع شرات خالو لولوا لأنها حلووووووووة
مبارك: هههههههههههههه فديتج والله أنتي الحلوة

وقربت صوبي وحبتني على خدي وأنا أنتبهت له ووعيت وبصوت كله تعب كلمتها

أنا: عفاري حبيبتي
عفرا: آسفة خالوا نششتج من النوم
أنا: لافديتج تعالي يمي
عفرا: لا خالوا ماشي مكان بعدين البيبي مابيحبني لأني زاحمتج
أنا: فديتج والله لا تخافين أنا وهو نحبج لأنج حلوة تعالي يمي

والكل يطالعنا وهو يبتسم وركبت عفاري على الكرسي وزحمت لها عشان تقدر تنبطح يمي

أنا: ليش مانمتي؟؟ مو أنتي قلتي أن العصر نرقد شويه عشان يكون فينا نشاط؟؟
عفرا: هيه بس أنا كنت ألعب في الحوي معاهم
أنا: شو كنتوا تلعبون.؟
عفرا: دراجات، أنتي وين دراجتج؟

طالعت مبارك وقلت لها وأنا يازعم مكسورة الخاطر: خالج مبارك ماشرى لي دراجة

قامت عفرا حق مبارك

عفرا: خالي مبارك؟! ليش ماشريت لها دراجة؟؟ حرام ماعندها دراجة تلعب فيها معانا
مبارك: إنشالله بنشتري لها وحق البيبي بعد شو رايج؟!؟
عفرا: هيه عشان نستانس كلنا

وردت يات أنسدحت يمي ومسحت على شعرها

عفرا: خالوا أنتي شو فيج؟ مريضة؟؟
أنا: لا حياتي، ليش أنا شكلي مريضة؟؟
عفرا: لا بس أسأل
أنا: لا حبيبتي أنا مافيني شي
عفرا: خالوا ليش البيبي مايتحرك؟؟
أنا: هاذوه يتحرك يبي يدج

وحطت يدها على بطني وكان يتحرك بهدوء ومرة وحده رفسها وصرخت وأحنا ضحكنا عليها

عفرا: خالووو ها يتحرك بالقوااه
أنا: هههههههههههه شو أسوي بعد!؟؟ خلاص يوم يطلع بظربه لج شو تبين بعد؟!!
عفرا: لا خالو ها بيبي مايضربونه خلاص أنا سامحته

حبيتها على راسها

أنا: فديتج والله أنج شيخة البنات

وقمت عدلت روحي وقعدت على الكرسي

عمي محمد: بنتيه ترا من باجر بتنزل البشكارة الأغراض إللي تبينها عسب بتيلسون أنتي ومبارك فيها لين ماتربين بالسلامة
أنا: إنشالله عمي

ألتفت صوب مبارك إللي كان يطالعني وهو يبتسم، وعمي محمد وخالوا عفرا قاموا عنا حتى نورة لأن فيصل متصل فيها أما فطيم وعايشه راحوا برع مع اليهال، ومن بعد ماقامت عني عفاري

أنا: مبارك؟؟
مبارك: ياعيون مبارك وحياته
أنا: أمم$:
مبارك: شو حياتي قولي
أنا: آبي شي
مبارك: آمري تدللي
أنا: مادري بس أبي شي
مبارك: ههههههههه أنزين قولي شو هو؟؟!
أنا: تدري قوم خلنا نروح الجمعية
مبارك: لشو الجمعية؟؟
أنا: أنت قوم وماعليك وإذا ماعليك كلافة ييب عباتي وشيلتي معاك
مبارك: إنشالله من عيوني

وركب فوق بدل الجلابية ولبس له كندورة وتغتر وياب معاه عباتي

أنا: مباااارك أففففف
مبارك: شو فيج أبوي؟؟
انا: أنت طشرت فيها عطر؟؟
مبارك: هيه ها إللي كان محطوط على التسريحة لأن ريحتها هاك العطر إللي ماتحبينه
أنا: أفففف والله أن ريحت هاذي أخس عن إللي قبله
مبارك:هههههههههه أنزين خلينا نسير السيارة شي عطر بارش لج منه
أنا: أنزين

وطلعنا في الحوش واليهال يعلبون

أنا: يا عيال تعالوووا

وياوا لي ركيض

أنا: شو تبون من الجمعية؟؟
محمد: أنا أبا شبس
طلال: وأنا بعد مع عصير
دلال: أنا بعد أبا شبس وعصير
مريم: أنا أبا شرات دلال
عفرا: أنا أبا آيسكريم مع حلاوة
أنا: فديتج أنتي روحج حلاوة وأنت أحمد شو تبا؟؟
أحمد: مادري خالوا إللي تبينه
أنا: بس عيل أنا باختار لكم، يلا مبارك

من بعد ماركبنا السيارة

أنا: يلا بسرعة طلع عطرك
مبارك: هههههههههههههه أندوج

وحطيت لي منه كان Frarry

مبارك: أنا الحينه بسألج أنتي تبين تروحين الجمعية عسب تشترين حق الصغارية؟؟
أنا: ليش يعني؟؟ شو فيها؟؟
مبارك: شو فيها؟؟ فيها إني أنا مو مسؤول عنهم
أنا: هههههههههههه ماحيدك بخيل عسب تقول هالكلام
مبارك: هههههههههههههههههه شو أسوي بج يعني بالله عليج أنا أسألج سؤال تجاوبيني عليه بسؤال؟!!
أنا: لابس آبي أروح الجمعية من زمان ماطلعت
مبارك: هههههههههههه

وعقب عشر دقايق وصلنا، نزلنا الجمعية تشريت حق غرفتنا بعض الأشيا إللي قاصرتنا من عصاير وبسكويتات وكاكاو وشبس وغيره لأن إذا مبارك قاعد يحب يخربط حتى أنا، بس أحين ماكل مثل قبل، فمبارك إللي ياكل إذا كان قاعد يشوف التلفزيون، وغير جذي خذيت أنواع من الشبس وعلبة آيسكريم ذا الحجم العائلي خخخ وحلاوة "chopa chops" لهم كلهم، وكاكاو بعد ومجموعة عصاير هم يتنقون لهم إللي يبونه وخذيت حق كل واحد كندر سبرايس لأني أحبها وأنا طبعاً من ضمنهم حتى مبارك خذيت له وحدة وحاسبنا وطلعنا

مبارك: هههههههههههه لولوة شو ها؟؟!! والله إللي يشوفنا يقول يهال مب كبار إللي يايين يتشرون
أنا: هههههههههههه والله عاد كيفنا وأنا مابي أكسر خاطر اليهال
مبارك: فديتج حياتي

وفي الدرب كل ساعة غير أغنية

أنا: مبارك وه صدعتني شالأغاني كله ردحة حط شي هادئ
مبارك:ههههههههههه أنتي غني أحسن، يلا ها المسجل وصكرناه يلا سمعيني صوتج
أنا: بووه من زمان ماغنيت تذكر
مبارك: هيه والله
أنا: كله منك من خذتني وأنا ما أغني
مبارك:هههههههههههه أونه عذر يعني!؟ يلا يلا
أنا: أحم أحم بسم الله (الأغنية حق علي بحر >>تريتك)

" تريتك أشد الليل يمكن فصبح ألقاك
وأقول شلون ينساني وأنا إللي بالوعد من أولاه وياك
تريتك أحدر من صبر جرحي صبر يقدر على سنيني
لي زاد الشقا فالروح أحطك فصدر وأتحملك فيني

يتبع,,,
👇👇👇
أحدث أقدم